المساعد الرقمي الشخصي

مشاهدة النسخة كاملة : فنون بلاغية


العربي الغريب
09-01-2011, 05:26 AM
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11291937484.gif



فنون بلاغية
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11292344764.gif



http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760934.jpg


فن الالتزام
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11292344764.gif

فن الالتزام ،أو لزوم مايلزم ،ومنهم من يسمبه الإعنات وهو : أن بلتزم الشاعر في شعره أو نثره حرفا أو حرفين فصاعدا قبل حرف الروي،على قدر طاقته مشروطا بعدم الكلفة ..
ولأبي العلاء المعري ديوانا التزم فيه مايلزم . ومن أمثلته في القرآن الكريم قوله تعالى في شورة الانشقاق:
وَاللَّيْلِ وَمَا وَسَقَ17 وَالْقَمَرِ إِذَا اتَّسَقَ 18
في الآيتين التزمت السين قبل القاف.
فَأَمَّا الْيَتِيمَ فَلَا تَقْهَرْ 9 وَأَمَّا السَّائِلَ فَلَا تَنْهَرْ 10
في الآيتين التزمت الهاء قبل الراء ،وفي هاتين الفاصلتين مع الالتزام تنكيت عجيب ،فإنه يقال :هل يجوز التبديل في القرينتين ،فتأتي كل واحدة مكان أختها ؟ فيقال : لايجوز ذلك ؛لأن النكتة في ترجيح مجيئهما على ماجاءتا عليه :أن اليتيم مأمور بأدبه ،وأقل مايؤدب به :الانتهار ،فلا يجوز أن ينهى عن انتهاره ،وإنما الذي ينهى عنه قهره ،وغلبته ؛لانكساره باليتم ،وعدم ناصره ،فمن ها هنا ترجح معنى مجيء كل قرينة على ماجاءت عليه ،ولم يجز التبديل .

http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11292344641.gif

فن ما لايستحيل بالانعكاس
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11292344764.gif
فن ما لايستحيل بالانعكاس أو القلب ،أو المقلوب المستوي وهو :أن يكون الكلام بحيث إذا قلبته ،وبدأت من حرفه الأخير إلى الحرف الأول كان الحاصل هذا الكلام عينه وهو قد يكون في النظم ،وقد يكزن في النثر.ومن أمثلته في القرآن الكريم قوله تعالى في سورة المدثر:
يَا أَيُّهَا الْمُدَّثِّرُ 1 قُمْ فَأَنذِرْ 2 وَرَبَّكَ فَكَبِّرْ3 وَثِيَابَكَ فَطَهِّرْ 4 وَالرُّجْزَ فَاهْجُرْ 5 وَلَا تَمْنُن تَسْتَكْثِرُ 6 وَلِرَبِّكَ فَاصْبِرْ 7


يحكى عن العماد الكاتب أنه لقي القاضي الفاضل يوما وهوراكب فرسا فقال له :سر فلاكبا بك الفرس، فقال له القاضي:دام علا العماد ،وهذا كله مستساغ لاتكلف فيه .

http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11292344641.gif

فن توكيد المدح بمايشبه الذم
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11292344764.gif
فن توكيد المدح بما يشبه الذم وهو: أن يستثني من صفة ذم صفة مدح ويؤتى بعدها بأداة استثناء تليها صفة مدح أخرى ،أو أن يثبت لشيء صفة مدح ويؤتى بعدها بأداة استثناء تليها صفة مدح أخرى .
ومن الأول قول الله عز وجل في سورة البروج:
وَمَا نَقَمُوا مِنْهُمْ إِلَّا أَن يُؤْمِنُوا بِاللَّهِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ
ومنه أيضا بيت النابغة في مدح الغسانيين :
ولاعيب فيهم غير أنه سيوفهم http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif بهن فلول من قراع الكتائب
وقول ابن الرقيات وقد اقتبسلفظ القرآن ورمق سماء بلاغته:
و مانقموا من أمية إلا http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif أنهم يحملون إن غضبوا
ومنه قول ابن لبانة المصري :
ولاعيب فيه غير أني قصدته http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif فأنستني الأيام أهلا وموطنا
وقول المعري :
تعد ذنوبي عند قوم كثيرة http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif ولاذنب لي إلا العلا والفضائل
وأما الثاني فقليل في الشعر ،ومنه قول بعضهم:

مافيك من الجمال سوى http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif أنك من أقبح القبيحات


http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11292344641.gif

التشبيه المركب :
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11292344764.gif

وهو المسمى التمثيل ،وهو التشبيه الذي يكون على شكل لوحة تصور أكثر من مفرد ،ووجه الشبه فيه لايكون ماخوذا من مفرد بعينه ،بل يكون مأخوذا منه ومن غيره ،أو من الصورة العامة.
وهذا التشبيه المركب يكون على وجهين :
الوجه الأول :ماكان على شكل عناصر متلاقية تقابل أمثالها في المشبه ،كتشبيه الإنفاق في سبيل الله بإخلاص ،بالزرع الذي تزرع في أرض طيبة مباركة ،فتنبت الحبة منها سبع سنابل ،في كل سنبلة مئة حبة .وهنا نلاحظ أن الإنفاق يشبه عملية الزرع ،وتنمية الله له يشبه النبت الجيد ،ومضاعفة الأجر تشبه تكاثر السنابل من الحبة الواحدة،وتكاثر الحب في كل سنبلة .
هذا التشبيه نجده في قوله تعالى في سورة البقرة :
مَّثَلُ الَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللّهِ كَمَثَلِ حَبَّةٍ أَنبَتَتْ سَبْعَ سَنَابِلَ فِي كُلِّ سُنبُلَةٍ مِّئَةُ حَبَّةٍ وَاللّهُ يُضَاعِفُ لِمَن يَشَاء وَاللّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ 261
ومنه قول أبي فراس الحمداني يصف روضتين مزينتين بأنواع الزهور ذات الألوان المختلفة الزاهية ،يجري بينهما نهر صاف :
والماء يفصل بين روض الــ http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif ــزهر في الشطين فصلا
كبساط وشي جردت http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif أيدي القيون عليه نصلا
إن وجه الشبه في هذا التشبيه منتزع من متعدد في صورة واحدة ،إلا أننا لدى تحليل هذا التشبيه نلاحظ أنه جاء على شكل عناصر متلاقية تقابل أمثالها في المشبه به .
فالنهر في الروضتين يشبه السيف المجرد الصقيل المطروح في وسط البساط الموشى.
والروضة الواقعة على يمين النهر تشبه قسم البساط الواقع على يمين السيف المجرد .
والروضة الواقعة على يسار النهر تشبه قسم البساط الواقع على يسار السيف المجرد .
ودل تجريد القيون للسيف على أنه سيف جديد صقيل يتلامع ،وهذا يدل على ان ماء النهر صاف شديد الصفاء ،وهذا يدل على أنه نهر جار من نبع ،فليس ماء راكدا آسنا ،وليس ماء سيل كدرا.
وهذا الوجه من روائع تشبيه التمثيل .
الوجه الثاني : ماكان على شكل وحدة مركبة متداخلة تعطي بجملتها وجه الشبه ،دون ملا حظة التقابل الجزئي بين المشبه والمشبه به .
كالمثل الذي ضربه الله عز وجل لفريق من المنافقين بقوله في سورة البقرة:
مَثَلُهُمْ كَمَثَلِ الَّذِي اسْتَوْقَدَ نَاراً فَلَمَّا أَضَاءتْ مَا حَوْلَهُ ذَهَبَ اللّهُ بِنُورِهِمْ وَتَرَكَهُمْ فِي ظُلُمَاتٍ لاَّ يُبْصِرُونَ 17 صُمٌّ بُكْمٌ عُمْيٌ فَهُمْ لاَ يَرْجِعُونَ 18
تضمن هذا التمثيل تشبيها لحالة الصنف الأشد من صنفي المنافقين ، وهو الصنف الذي مرد على النفاق ،بعد رؤيته أضواء هداية القرآن ،وسماعه إنذارات عذاب الله للكافرين ،ولما مرد على النفاق ملتزما الثبات في موقع الكفر ،طمس الله بصيرته بقانونه القدري الذي اتخذ هو أسبابه .
شبه الله عز وجل الصورة الكلية لهذا الصنف بصورة من استوقد نارا في مفازة مظلمة موحشة ضمن ليل دامس ،فلما أضاءت هذه النار ما حوله من أرض المفازة ،ورأى صراطه ،وعرف شبيل هدايته ،ووجد أنه على غير ما يهوى ويشتهي ،اتخذ وسيلة أبعد بها عن شعاع الضوء ،رافضا الاهتداء بالنور ،متأبيا أن يسلك الصراط المستقيم إصرارا على الباطل ،ومعاندة للحق ،فوقع عليه قانون ذهاب النور الذي تسبب هو في إذهابه ،فأمسى كالأصم الأبكم الأعمى ،غير مستعد لأن يرجع إلى مواطن النور.
هذا تشبيه من قسم التمثيل فوجه الشبه فيه صورة منتزعة من متعدد ،والتشبيه قائم على تمثيل صورة ذات عناصر مختلفة بصورة ذات عناصر ملفة ،والجامع بينهما وجه شبه يمثل أيضا صورة منتزعة من عناصر متعددة .
ومثله أيضا قوله تعالى في سورة البقرة :
أَوْ كَصَيِّبٍ مِّنَ السَّمَاء فِيهِ ظُلُمَاتٌ وَرَعْدٌ وَبَرْقٌ يَجْعَلُونَ أَصْابِعَهُمْ فِي آذَانِهِم مِّنَ الصَّوَاعِقِ حَذَرَ الْمَوْتِ واللّهُ مُحِيطٌ بِالْكافِرِينَ 19 يَكَادُ الْبَرْقُ يَخْطَفُ أَبْصَارَهُمْ كُلَّمَا أَضَاء لَهُم مَّشَوْاْ فِيهِ وَإِذَا أَظْلَمَ عَلَيْهِمْ قَامُواْ وَلَوْ شَاء اللّهُ لَذَهَبَ بِسَمْعِهِمْ وَأَبْصَارِهِمْ إِنَّ اللَّه عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ 20
ومنه قول ابن المعتز:
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif والشمس كالمرآة في كف الأشل http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif
شبه على طريقة التمثيل الشمس في استدارتها ومايشاهد من حركة الضياء الذي تبثه بمرآة مستديرة يحملها أشل بكفه فهي ترتجف تبعا لحركة كفه .
فوجه الشبه منتزع من متعدد العناصر ،مع أن المشبه مفرد ،وهي الشمس ،لكن العناصر التي انتزع منها وجه الشبه متعددة يظهر منها اللون والاستدارة ،وحركة الارتجاف التي يشاهد بها النور يرتجف ،حتى يرى الشعاع كأنه يهم بأن ينبسط حتى يفيض من جوانب الدائرة ،ثم يبدو له فيرجع إلى الانقباض .



http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760562.jpg


مقتطف من سفري :
إعراب القرآن وبيانه و البلاغة العربية





http://www.youtube.com/watch?v=AA0neCHeMAw&feature=related

http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11294420478.gif

http://www.youtube.com/watch?v=0UDA1n2FBDc&feature=related

العرندس
09-01-2011, 08:21 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الأخ العربي الغريب
بوركت وطاب ممشاك وسكنت من الجنة غرفاً
لافض فوك أيها الفصيح الساكن في أقصى الوجدان اللغوي وممتلكاً ناصيته...هكذا ....هكذا.....وإلا .....فلا
دام إبداعك ونقلك الطيب.....هكذا فلتكن اللغة نبراساً لكل الناس ....ومعيناً لا ينضب على يد أمثالكم
ولقد أعجبتني اللفتة أو (النكته )
أن اليتيم مأمور بأدبه ،وأقل مايؤدب به :الانتهار ،فلا يجوز أن ينهى عن انتهاره ،وإنما الذي ينهى عنه قهره ،وغلبته ؛لانكساره باليتم ،وعدم ناصره ،فمن ها هنا ترجح معنى مجيء كل قرينة على ماجاءت عليه ،ولم يجز التبديل .
اشكرك من كل قلبي ...ولله درك

العربي الغريب
10-01-2011, 02:21 AM
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11291937484.gif








فنون بلاغية
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11292344764.gif

http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760934.jpg

فن الطباق
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11292344764.gif

وتسمى هذه البديعة المعنوية أيضا :المطابقة،والتكافؤ،والتضاد وحدها في اصطلاح البيانيين : الجمع في العبارة الواحدة بين معنين متقابلين ، على سبيل الحقيقة ،أو على سبيل المجاز ،ولو إيهاما ،ولا يشترط كون اللفظين الدالين عليهما من نوع واحد كاسمين أو فعلين،فالشرط التقابل في المعنين فقط .والتقابل بين المعاني له وجوه،منها مايلي :
1_تقابل التناقض: كالوجود والعدم،والإيجاب والسلب .
2_تقابل التضاد:كالأسود والأبيض،والقيام والقعود.
3_تقابل التضايف:كالأب والابن،والأكبر والأصغر،والخالق والمخلوق.
ومن الطباق أيضا نوع يختص باسم المقابلة .
والمقابلة:هي طباق متعدد عناصر الفريقين المتقابلين ،وفيها يؤتى بمعنين فأكثر ،ثم يؤتى بما يقابل ذلك على سبيل الترتيب .
والعنصر الجمالي في الطباق هو التلاؤم بينه وبين تداعي الأفكار في الأذهان ،باعتبار أن المتقابلات أقرب تخاطرا إلى الأذهان من المتشابهات والمتخالفات .

المثال الأول :قول الله تعالى في سورة آل عمران:

قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَن تَشَاء وَتَنزِعُ الْمُلْكَ مِمَّن تَشَاء وَتُعِزُّ مَن تَشَاء وَتُذِلُّ مَن تَشَاء بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَىَ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ 26 تُولِجُ اللَّيْلَ فِي الْنَّهَارِ وَتُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَتُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَتُخْرِجُ الَمَيَّتَ مِنَ الْحَيِّ وَتَرْزُقُ مَن تَشَاء بِغَيْرِ حِسَابٍ 27
في هذا النص أربعة أمثلة من أمثلة الطباق :
الأول:الطباق بين: تُؤْتِي ، و تَنزِعُ فهذان متقابلان تقابل التضاد.
الثاني:الطباق بين: َتُعِزُّ ،و تُذِلُّ وهو كالأول.
الثالث:الطباق بين: تُولِجُ اللَّيْلَ فِي الْنَّهَارِ ، و َتُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ .
الرابع : المقابلة بين : وَتُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ ، و ، وَتُخْرِجُ الَمَيَّتَ مِنَ الْحَيِّ . ويلا حظ أن في الجملتين معا مقابلة فالحي في الأولى يضاد الميت في الثانية ، والميت في الأولى يضاد الحي في الثانية ، وقد جاء هذا التقابل في الثانية ، على الترتيب الذي جاء في الأولى .
المثال الثاني :قول الله عز وجل في سورة الكهف ،في قصة أهل الكهف :
وَتَحْسَبُهُمْ أَيْقَاظًا وَهُمْ رُقُودٌ وَنُقَلِّبُهُمْ ذَاتَ الْيَمِينِ وَذَاتَ الشِّمَالِ وَكَلْبُهُم بَاسِطٌ ذِرَاعَيْهِ بِالْوَصِيدِ لَوِ اطَّلَعْتَ عَلَيْهِمْ لَوَلَّيْتَ مِنْهُمْ فِرَارًا وَلَمُلِئْتَ مِنْهُمْ رُعْبًا 18
في هذا النص طباقان :
الأول :الطباق بين : أَيْقَاظًا ،و، رُقُودٌ
الطباق الثاني بين : ذَاتَ الْيَمِينِ ،و، ذَاتَ الشِّمَالِ .
المثال الثالث: قول الله عز وجل في سورة البقرة:
لاَ يُكَلِّفُ اللّهُ نَفْسًا إِلاَّ وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَآ أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ 286
في هذا النص طباق بين المعنى الذي دل عليه الحرف في : لَهَا ، والمعنى الذي دل عليه الحرف في : َعَلَيْهَا ،فلفظ لَهَا دل على الثواب ،ولفظ عَلَيْهَا دل على المؤاخذة أوالعقاب . وطباق بين المعنى الذي دل عليه لفظ : كَسَبَتْ ،وهو الطاعة وفعل الخير ، والمعنى الذي دل عليه فعل : اكْتَسَبَتْ ، وهو المعصية والذنب .
المثال الرابع : أثنى الرسول صلى الله عليه وسلم على الأنصار بقوله كما جاء في بعض كتب السيرة والأخبار :
إنكم لتكثرون عند الفزع وتقلون عند الطمع .
في هذا القول مقابلة بين الكثرة والفزع من جهة ،والقلة والطمع من جهة أخرى .
المثال الخامس :قول الله عز وجل في سورة الروم :
وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ 6 يَعْلَمُونَ ظَاهِرًا مِّنَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ عَنِ الْآخِرَةِ هُمْ غَافِلُونَ 7
في هذا النص طباق بين النفي في : لَا يَعْلَمُونَ ، والإثبات في عبارة : يَعْلَمُونَ ،وهو طباق سلب و طباق سلب و إيجاب .
ونظيره الطباق بين الأمر والنهي ،والترغيب والترغيب ،والإغراء والتحذير ،ونحو ذلك .
المثال السادس : قول دعبل الخزاعي :
لاتعجبي ياسلم من رجل http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif ضحك المشيب برأسه فبكى
في هذا البيت إيهام التضاد بين بياض الشيب والبكاء ، إذ استعار الشاعر لظهور بياض الشيب فعل ضحك فكان الضحك مقابلا للبكاء مقابلة تضاد.
المثال السابع: قول أبي الطيب المتنبي :
فلاالجوديفني المال والجد مقبل http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif ولا البخل يبقي المال والجد مدبر
في هذا البيت مقابلة بين فريقين من المعاني يوجد بين عناصرهما طباق ، وهي ثلاث
الفريق الأول: الجود _ يفني _ مقبل
الفريق الثاني: البخل _يبقي _مدبر .
المثال الثامن : قول النابغة الجعدي مادحا:
فتى تم فيه مايسر صديقه http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif على أن فيه مايسوء الأعاديا
في هذا البيت مقابلة بين فريقين من المعاني يوجد بين عناصرهما طباق ،وهي مثنى:
الفريق الأول: يسر_صديقه.
الفريق الثاني: يسوء_الأعاديا.
المثال التاسع : قول الله عز وجل في سورة الليل:
فَأَمَّا مَن أَعْطَى وَاتَّقَى 5 وَصَدَّقَ بِالْحُسْنَى 6 فَسَنُيَسِّرُهُ لِلْيُسْرَى 7 وَأَمَّا مَن بَخِلَ وَاسْتَغْنَى 8 وَكَذَّبَ بِالْحُسْنَى 9 فَسَنُيَسِّرُهُ لِلْعُسْرَى 10
في هذا النص مقابلة بين فريقين من المعاني يوجد بين عناصرهما طباق ،وهي رباع:
الفريق الأول: أَعْطَى _اتَّقَى_صَدَّقَ_ لِلْيُسْرَى _.
الفريق الثاني: بَخِلَ _ اسْتَغْنَى (طغى فلم يتق ) _ كَذَّبَ _ لِلْعُسْرَى.
المثال العاشر: قول أبي الطيب المتنبي :
أزورهم وسادالليل يشفع ليhttp://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif وأنثني وبياض الصبح يغري بي
في هذا البيت مقابلة بين فريقين من المعاني يوجد بين عناصرهما طباق ،وهي خماس :
الفريق الأول : أزورهم_سواد_الليل_يشفع_لي .
الفريق الثاني: أنثني (أعود من الزيارة)_بياض _الصبح_يغري _بي


http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760562.jpg
مقتطف من سفر :

البلاغة العربية

http://www.youtube.com/watch?v=RK8pBKLPopw
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11294328353.gif
معلقة امرئ القيس
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11294584014.rar
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11294328353.gif

كتاب الخلاصة في علوم البلاغة
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11294608653.doc

http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11294328353.gif

http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11294420478.gif

العربي الغريب
11-01-2011, 03:57 AM
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11291937484.gif





فنون بلاغية
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11292344764.gif


http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760934.jpg


فن الإطناب
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11292344764.gif
فن الإطناب في اصطلاح البيانيين هو:زيادة اللفظ على المعنى لفائدة بأمور منها:
1_ذكر الخاص بعد العام للتنيه على فصل الخاص:زمن أمثاته فب القرآن الكريم قوله تعالى في سورة الأحزاب :
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11230309677.gifإِنَّا عَرَضْنَا الْأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَن يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الْإِنسَانُ إِنَّهُ كَانَ ظَلُومًا جَهُولًا 72http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11230309677.gif
فذكر الجبال بعد الأرض وهي جزء منها ،إطناب يراد به التفخيم والتهويل ،باعتبار أن الجبال تروعنا بشموخها ورسوخها،ومع جبنت عن حمل الأمانة
ومثاله أيضا قوله عز وجل من سورة القدر:
تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمْرٍ 4
فقد خص الله سبحانه الروح بالذكر وهو جبريل عليه السلام ،مع أنه داخل في عموم الملآئكة تكريما له وتعظيما لشأنه ،وكأنه من جنس آخر،ففائدة الزيادة هنا التنويه الخاص.
2_ذكر العام بعد الخاص:ومن أمثلته قوله تعالى في سورة نوح:
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11230309677.gifرَبِّ اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِمَن دَخَلَ بَيْتِيَ مُؤْمِنًا وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَلَا تَزِدِ الظَّالِمِينَ إِلَّا تَبَارًا 28http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11230309677.gif
فقد ذكر الله تعالى المؤمنين والمؤمنات ،وهما لفظان عامان،يدخل في عمومها من هذه الزيادة إفادة الشمول مع العناية بالخاص ذكره مرة وحده،ومرة مندرجا تحت العام.
3_الإيضاح بعد الإبهام: ومثاله قول الله عز وجل في سورة الحجر:
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11230309677.gifوَقَضَيْنَا إِلَيْهِ ذَلِكَ الأَمْرَ أَنَّ دَابِرَ هَؤُلاء مَقْطُوعٌ مُّصْبِحِينَ 66 وَجَاء أَهْلُ الْمَدِينَةِ يَسْتَبْشِرُونَ 67http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11230309677.gif
فقوله : ذَلِكَ الأَمْرَ إبهام ،وقوله : أَنَّ دَابِرَ هَؤُلاء مَقْطُوعٌ مُّصْبِحِينَ مُّصْبِحِينَ إيضاح للإبهام الذي تضمنه لفظ الأمر ؛لزيادة تقرير المعنى في ذهن السامع مرة على طريق الإجمال والإبهام ،ومرة على طريق التفصيل والإيضاح.
4_التكرار لتقرير المعنى:والغاية منه تقرير المعنى في النفس ،وهوالأصل ومثاله قول الله عز وجل:
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11230309677.gifرَّبَّنَا إِنَّنَا سَمِعْنَا مُنَادِيًا يُنَادِي لِلإِيمَانِ أَنْ آمِنُواْ بِرَبِّكُمْ فَآمَنَّا رَبَّنَا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَكَفِّرْ عَنَّا سَيِّئَاتِنَا وَتَوَفَّنَا مَعَ الأبْرَارِ http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11230309677.gif193
ففي الآية إطناب بالتكرار ،وهو الجمع بين مُنَادِيًا و يُنَادِي وذلك أنه ذكر النداء في الأول مطلقا ثم ذكره في الثاني مقيدا بالإيمان ،تفخيما لشأن المنادى ،لأنه أعظم من مناد بدعو إلى الإيمان وهو محمد صلى الله عليه وسلم أو القرآن الذي أنزل عليه .
وقد يكون للإنذار كمايرد في خطب الخطباء،أو التحسر كما يصنع الراثون ،أو الاستلذاذ كما يفعل الغزليون .
ومن أمثلته قول عنترة:
يدعون عنتر والسيوف كأنها http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif لمع البوارق في سحاب مطلم
يدعون عنتر والرماح كأنها http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif أشطان بئر في لبان الأدهم
فالتكرا ر في بيتي عنترة تقرير المعنى في نفس السامع ،وترسيخه في ذهنه،وهو هنا لداعي الفخر ،ومثاله في التحسر قول الحسين بن مطير يرثي معين بن زائدة :
فيا قبر معن أنت أول حفرة http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif من الأرض خطت للسماحة موضعا
وياقبر حرب كيف واريت جوده http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif وقد كان منه البر والبحر مرتعا
5_الاعتراض:وهو أن يؤتى خلال الكلام أو بين كلامين متصلين في المعنى بجملة لامحل لها من الإعراب لفائدة ثانوية ، أو لغرض يقصد إليه البليغ كالجملة الدعائية في قول عوف الخزاعي :
إن الثمانين وبلغتها http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif قد احوجت سمعي إلى ترجمان
فقوله: وبلغتها ،جملة دعائية تتعطف قلب الممدوح ،وتتلطف في ذكر المراد ،وهو أنه أصم لايسمع كلامه ليرفع صوته .
ومثاله أيضا قول النابغة الجعدي:
ألا زعمت بنو سعد بأني http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif _ألا كذبوا_ كبير السن فان
فقد جاءت جملة ألاكذبوا معترضة بين اسم إن وخبرها؛للإسراع إلى التنبيه على كذب من رماه بالكبر .
6_التذييل:وهو تعقيب الجمل بجملة أخرى تشتمل على معناها توكيدا لها ،كقول الحطيئة:
تزور فتى يعطي على الحمد ماله http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif ومن يعط أثمان المحامد يحمد
فإن المعنى تم في الشطر الأول ،ثم ذيل بالشطر الثاني للتوكيد .
7_الاحتراس:وهو كل زيادة تجيء لدفع مايوهمه الكلام مما ليس مقصودا ، كقول أبي الطيب المتنبي :
إني أصاحب حلمي وهو بي كرم http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif ولاأصاحب حلمي وهو بي جبن
ففي البيت إطناب بالاحتراس في موضعين:أولهما في الشطر الأول بذكر:وهو بي كرم ،وثانيهما في الشطر الثاني بذكر :وهو بي جبن لدفع ما قد يوهمه الحلم مجردا .
ومثاله أيضا قول ابن المعتز:
صببنا عليه ظالمين سياطنا http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif فطارت بها أيد سراع وأرجل
فلو أسقطنا كلمة ظالمين لتوهم السامع أن فرس ابن المعتز كانت بليدة تستحق الضرب ،وهذا خلاف المقصود.


http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760562.jpg

من سفري :
البلاغة العربية و إعراب القرآن وبيانه
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_01296060610.swf

http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11294328353.gif

معلقة طرفة بن العبد
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11294536227.rar
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11294328353.gif
كتاب زهر الآداب وثمار الألباب
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11294613190.doc

http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11294328353.gif
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11294420478.gif

العربي الغريب
12-01-2011, 03:30 AM
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11292345182.gif


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الأخ العربي الغريب
بوركت وطاب ممشاك وسكنت من الجنة غرفاً
لافض فوك أيها الفصيح الساكن في أقصى الوجدان اللغوي وممتلكاً ناصيته...هكذا ....هكذا.....وإلا .....فلا
دام إبداعك ونقلك الطيب.....هكذا فلتكن اللغة نبراساً لكل الناس ....ومعيناً لا ينضب على يد أمثالكم
ولقد أعجبتني اللفتة أو (النكته )
أن اليتيم مأمور بأدبه ،وأقل مايؤدب به :الانتهار ،فلا يجوز أن ينهى عن انتهاره ،وإنما الذي ينهى عنه قهره ،وغلبته ؛لانكساره باليتم ،وعدم ناصره ،فمن ها هنا ترجح معنى مجيء كل قرينة على ماجاءت عليه ،ولم يجز التبديل .
اشكرك من كل قلبي ...ولله درك

http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268761308.gif
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_21294770807.gif

http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11294786117.jpg
رائع أن يتم التواصل في حديقة بلاغة الخطاب تحت ظلال أشجار فنونها المثمرة صورا أبدعتها مخيلة خصبة ما تصدعت جدران حداثتها ولاتآكلت عروش سبقها ،والأروع أن تكون حاضرا هنا بين أشلاء هذه النقايات تناصر وتكابد مشقة الرحيل والإياب يحملك هم البلاغة وتسكنك جنية اللغة ،أرغب في التقرب إلى حضرتك لعلني أتعلم قليلا كيف أسير في مضمار العربية شاخصا إلى الآتي البعيد مستصرخا من الحاضر العنيد ،متوددا راغبا في التقرب من حضرة شغفك الشارد في متون البلاغات الشقية بتفلتاتها المفاهيمية ،الشيقة بالتفاتاتها الدلالية ،لاجئا كما الغطاس الأذهلته قيعان البيان، الخلبت لبه درر الجمال في جوف أصداف المعاني راجيا من نقدك الحادق أن يلقنني أبجديات فن مراوغة قروش غموض المتاهة التي أسرتني بين ثناياها وغمرتني بدفء مياه قريحتها وأغرتني بفيوض دررها النفيسة ، فها إني أمد يدي ،ساكبا هنا نقايات عين ناقدة برموش حادقة ،وشمتها بإبر حضور في غيابات البحور ودياجي المعاني الزئبقيات ،بوركت سيدي وسلمت مداخلاتك ،وخطتي هنا في هذا الموضوع ترك الكلمة للسابقين حتى ننفض الغبار على أرشيف ذاكرتهم الحية الحاضرة فينا الخالدة وإن نسينا .ومن روائع ما انتقيت أبياتا من أحد أمهات المصادر التي صاحبتها شروحات شيوخ جابوا بلاد الله الواسعة باحثين عن مايشبع بطون بياض فقرات فراستهم ، لعلها تغني هذه الواحة الخصيبة ببلاغة البيان وبديعه فلتتقبلها مني قصد الفحص والتمحيص والتثمين قبل أن أنتقل إلى فن آخر من فنون البلاغة آملا فيكم المتابعة والملاحقة وإغناء الجهد حتى يثمر المجهود فبكم يسير الركب وبالتفاتتكم يهون الخطب .
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11292344414.gif



http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11234307734.gif



وأنت الشهير بخفض الجناح http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif فلا تك في رفعه أجدلا

شبه بطائر يرق لأفراخه يخفض إليها جناحه رحمة لها ،فاستعار خفض الجناح لذلك على سبيل التمثيل ورشحه بقوله:فلاتك في رفعه أجدلا أي شبيها بالأجدل ؛وهو الصقر في القسوة والجفوة .أو في التكبر والترفع ويجوز أن خفض الجناح :كناية عما يلزمه من الرأفة والرحمة واللين ،ورفعه :كناية عن القسوة والجفوة ؛وبين الخفض والرفع طباق التضاد .


مقتطف من : شاهد الإنصاف على شواهد الكشاف http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11234307734.gif



http://www.youtube.com/watch?v=ayhFS6UtmTs




http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11294420478.gif

العربي الغريب
13-01-2011, 08:24 PM
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11291937484.gif

فنون بلاغية
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11292344764.gif

http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760934.jpg

فن الإرصاد
http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11292344764.gif
فن الإرصاد في اصطلاح البانيين هو :أن يجعل قبل آخر العبارة التي لها حرف روي معروف (آخر حرف يبنى عليه نسق الكلام)مايدل على هذا الآخر.فقد يأتي به قبل أن ينطق به المتكلم .
وقالوا في الإرصاد :إنه من محمود الصنعة فإن خير الكلام مادل بعضه على بعض .
وأطلق عليه بعضهم عنوان التسهيم وهو مأخوذ من السهم صورة السهم ،للإشارة به إلى المكان المقصود ،أو المعنى المقصود ،ومعلوم أن إعداد مايلزم في أول الكلام لمعرفة ماسيأتي في آخره هو بمثابة وضع السهم الذي يشار بها إلى المقصود .
من أمثلته :قول الله عز وجل في سورة سبأ :
لَقَدْ كَانَ لِسَبَإٍ فِي مَسْكَنِهِمْ آيَةٌ جَنَّتَانِ عَن يَمِينٍ وَشِمَالٍ كُلُوا مِن رِّزْقِ رَبِّكُمْ وَاشْكُرُوا لَهُ بَلْدَةٌ طَيِّبَةٌ وَرَبٌّ غَفُورٌ 15 فَأَعْرَضُوا فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ سَيْلَ الْعَرِمِ وَبَدَّلْنَاهُم بِجَنَّتَيْهِمْ جَنَّتَيْنِ ذَوَاتَى أُكُلٍ خَمْطٍ وَأَثْلٍ وَشَيْءٍ مِّن سِدْرٍ قَلِيلٍ 16 ذَلِكَ جَزَيْنَاهُم بِمَا كَفَرُوا وَهَلْ نُجَازِي إِلَّا الْكَفُورَ 17

إن مقدمة هذه الآية يدل التلقي على الكلمة الأخيرة منها ،فمن سمع : ذَلِكَ جَزَيْنَاهُم بِمَا كَفَرُوا وَهَلْ نُجَازِي قال دون تفكير طويل إِلَّا الْكَفُورَ
إذا كان سمع آخر الآية قبلها وهو قوله تعالى : بَلْدَةٌ طَيِّبَةٌ وَرَبٌّ غَفُورٌ 15
المثال الثاني :قول معد بن يكرب :
إذا لم تستطع شيئا فدعه http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif وجاوزه إلى مالاتستطيع
فكلمة تستطيع يأ تي بها السامع قبل أن ينطق بها المتكلم ،لأن أول الكلام موطئ وممهد لها،وفيه ما يشير إليها كإشارة السهم إلى الجهة المقصودة .
المثال الثالث :قول زهير بن أبي سلمى :
سئمت تكاليف الحياة ومن يعش http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif ثمانين حولا لاأبا لك يسأم
فكلمة يسأم يأتي بها السامع قبل أن ينطق بها المتكلم ،لأن أول الكلام موطئ لها .
المثال الرابع: قول البحتري الوليد بن عبيد :
أبكيكما دمعا ولو أني على http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif قدر الجوى أبكي بكيتكما د ما
فلو وقف المتكلم عند بكيتكما لقال السامع :دما
المثال الخامس :قول البحتري أيضا :
أحلت دمي من غير جرم وحرمت http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif بلاسبب يوم اللقاء كلامي
فليس الذي حللته بمحلل http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760662.gif وليس الذي حرمته بحرام
فلو وقف المتكلم عند حللته لقال السامع بمحلل
ولو وقف عند حرمته لقال السامع بحرام .لأن السوابق تدل على كلمة الختام.


http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268760562.jpg
من كتاب:
البلاغة العربية

http://www.almotmaiz.net/vb/upload/27274_11268761217.gif