المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   

تراجع إلى الخلف   منابر المتميز نت > المنابر الأدبية والشعرية > مرافئ مبعثرة

مرافئ مبعثرة همسات نقشت بداخلنا شعوراً رقيقا.. بينما كنا نطوف أرجاء عالم الإنترنت
.+[المنقول فقط]+.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع
  #1 (permalink)  
قديمة 24-10-2005, 03:02 PM
tab
صورة 'ذياب العامري' الرمزية
.+[ متميز رائــد]+.

 
تاريخ الإنضمام: Dec 2004
الإقامة: الامارات الحبيبة
العمر: 29
المشاركات: 176
معلومات إضافية
السمعة: 3000
المستوى: ذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: ذياب العامري غير متصل
لغـة الشـعر النبطي :

:36_19_1:
في اللغة المحكية – وهي لغة الشعر النبطي : يقلب حرف الجيم إلى ياء فيقال " ياني " بدلاً من "جاني " "ويميل" بدلاً من " جميل "، هذه لغة عند العرب معروفة وسائدة ، كما نلاحظ أن القاف تلفظ جيما فيقال " خالج" بدلاً من " خالق" وقد تقلب القاف إلى جيم كما تستعمل كلمة " لي" بدلاً من اسم الموصول " الذي" فنقول " لي هب وياني " أي الذي هب وجاء يقصدني حرف "الضاد" يقلب إلى "الظاء" فكلمة ضوء عند البدو ولكنهم يلفظونها ظو ، فيقولون شب الظو أي أشعل النار.
وتحذف الهمزتان أحياناً إذا وجد أن لفظهما قد يكسر الوزن في كلمة " الإشعال" تكتب " لشعال " أو الأمثال تكتب "لمثال" .
وردت كتابة حرف "الكاف" مشنشتة أحياناً . مثل كلمة "لك" "لش" أو كلمة كيف كتبت "شيف" أو تشيف وهذا نادراً .
وعلى العموم فإن اللهجة المحلية المحكية ، تكاد تكون مفهومة للجميع ولكنها في الغالب تكتب كما الكتابة العروضية ، أي نكتبها كما نلفظها ، لذا فإن إدراك هذه السمات قبل الشروع في قراءة الشعر النبطي ، وإدراك المتغيرات الصوتية للألفاظ التي تصاحب النطق ، سيجعل قراءة الشعر متعة ويزيل الكثير من الإبهام فيه .
أنـواع الشـعر النبـطي :
لقد حاول الدارسون للشعر النبطي في منطقة الخليج والجزيرة العربية أن يحددوا أنواعه وألوانه ، فكثرت الاجتهادات وتنوعت ن وفي كتابه عن الشعر ، يرى الدكتور "أحمد أمين المدني " أن ألوان الشعر النبطي وأنواعه تختلف حسب المبني والمعنى والوزن وقد حصرها في ستة أنواع ، مثل لكل واحد منها .. وهي على التوالي :
المربوع : وهو مثل الرباعيات ، غير أنه يختلف عنها في أن البيت الرابع يختم بلازمة وتكون بقية اللوازم على قافية واحدة مثـل :
أشكو بـما بي جـى ثـم صايب حالي من الفرقـا وكثر المصايب
في حب سيدا معكر شات الذوايب لي ما رحم في ذا الدهر حال غالية
الرزحة : لا يختلف عن القصيدة في لونها ، وتنشد في العيالة ولها ألوان عديدة منها اللال والمعازى والهبوت، مثل :
زيـن عطـاه الله معـدي ومن السـنى تسفر أجدامه
اسهيت بي وفضيت سـدي وفرحـت من عقب الندامة
العـزى : وهو مثل الرزحة ، إلا أنه ينشد في نهاية مسيرات الفرح أو الغضب ، ويبدأ على شكل تجمعات بعد أن تتوقف الطبول ويتوقف الرزاحة عن الغناء فيجتمعون على شكل دائرة يتوسطهم رجل ممتاز بحسن الصوت حاملاً بيده سيفاً وبالأخرى ترساً، ويدور حول الدائرة يتبعه بعض من المجتمعين يحملون بنادق يطلقون منها طلقات نارية في الهواء وهم يرددون "عز الله يدوم ، عزك الله يواب " .
الميـدان : وهو على صورة زجل يعالج قضايا مطروحة أثناء إلقائـه مثل :
يايـب لعيني دوامـا لصين ومطرش من الخان بر بيعة
ويوم الصحب مشوا للصين وكل يبا يحـون ابر بيعة
يهزك بالهود يـا لرويـان ويفلـق أنا ولا يتلقـاني
وروحك يترضى بها لزعلان وبـدورني ولا بتلقـاني
وغير التقسيمات التي أوردها الدكتور المدني نواصل الغوص في بحر الشعر الشعبي وكما يصنفون اللؤلؤ إلى "جيون" و"اليكة" ، و"البذلة " و"الناعمـة " ، فإن الشعر الشعبي يصنف أيضاً إلى "المقالة" و" الردحة " و" الونة " و " الرزفة " و"الحربية". وكما يحب الناس "الحصباء" من اللؤلؤ ، فانهم يحبون " الونة " من الشعر الشعبي باعتبارها هي التراث الأصيل الأكثر قرباً من قلوب الناس في هذا اللون من الفن الشعبي .
المقالة : وفيها يكون البيت طويلاً . وتقال عادة في العيالة .
الرزفة "الحربية " : هي نوع من الشعر الحر ، والحر هنا يعني أنها تقال في المناسبات الوطنية والأفراح ، حيث تقال وليدة اللحظة عندما يقف المحتفلون على هيئة صفين أمام كل منهما شاعر ، حيث يبدأ الشاعر الأول بقول بيت من الشعر يردده الصفان من بعده ، فيرد الشاعر الثاني بيت آخر لا يشترط أن يأخذ قافية الشاعر الأول ، ويردده الصفان أيضاً من خلفه ،وبالتالي فإن المنافسة تكون بين شاعرين أو أكثر من شاعرين .
الونـة : هي اقرب أنواع الشعر الشعبي إلى القلوب ، وهي من التراث القديم وتختلف تماماً عن باقي الشعر ، ونمطها لا يتغير أبداً وكانت تغنى على الجمال أو عند الراحـة بقرب بئر مياه ، ويقال بصوت عال جداً .
ويقول الشاعر الكندي مصبح الكندي في ديوان "الونة" : إن "الونة" أو "الطارج" من شعر الغزل ، والكلمة الحلوة التي تهدهد القلوب ، وتوقظ المشاعر ، وتريح النفس ، وتمتع الوجدان ، ويسمى هذا اللون من الشعر بالونة اللحن وابلجرة عند جر السفن .
وقصيدة الطارج ليست غزلاً محضا ، ففيها وصف للطبيعة التي يعايشها الشاعر ، وللحياة ، ولأحداث ووقائع جرت في زمن الشاعر، كل هذا يمزجه الشاعر في لحن واحد أو على وتيرة واحدة ، وكذلك اتحاد الوزن والقافية في كلا الشطرين من أبياتها ، هذه الخاصية الفنية في الوزن والقافية تخدم موسيقى الشعر ، بحيث تكون القصيدة في النهاية معزوفة موسيقية شجية تسمو بالكلمة والمعنى إلى قمة الروعة والتعبير .
والونة لها أسماء أخرى هي الطارج، الجرى ، الردية ، ويتغنى به على الكمان والعود والربابة، والنثر وكذلك الجدولى وهو الشعر القديم في المنطقة ، والسامر ، والتغاريد وتستعمل للتغني بها على ظهر الهجن أثناء سيرها السريع وهو الخبب .
ومن شعراء الونة سعيد عتيق الهاملي ، مسلم راشد هميله المزروعي ، محمد بن حمد الغيري المرر ، الشاعر جويهر، عبدالله بن عوض المزروعي ، علي بن سالم بن علي المرر ، أحمد علي بو ملحا المرر ، مرشد بن بليد المرر، الشاعر بن المطوع ، الفندي بن غانم المزروعي، جاسم بن خلفان بوحميد المزروعي ، بطي بن خميس القبيسي ، الشاعر بن سبت،سعيد راشد بن أودبان، خميس بو عميم ، عيسى بن ذياب، الشاعر الفلاحي ، الشاعر الظاهري، محمد بن كاسب المهيري ، خليفة بن القوبع ، هلال عيسى الفلاحي ، سالم علي بن فارس المزروعي ، خميس القبيسي ، خويلد عيسى الفلاحي ، أحمد بليد المرر ، عيد بن العبادي .
أصــل الشـعر النبطـي :
وردت هذه المعلومات عن أصل الشعر النبطي في كتاب " تراث البادية" الذي شارك في وضعه د. ( بدر الخصوصي ) ود.(محمد الحداد) ود.( فاطمة الخليفة ) ود.(حصة الرفاعي) ود. (عبدالرسول الموسى ) ، وتقول د. فاطمة الخليفة في بحثها " التفكير الغوي في الشعر البدوي " الوارد بهذا الكتاب : اللغة النبطية أصلها آرامية وهي قريبة من اللغة العربية الأم المسماة بالفصحى لأنهما من اللغات السامية وهذا الشعر "النبطي" كان موجوداً في الشام ، في حوران وفي المغرب الأصمعيات ، وربما جاء مع بني هلال من الشام إلى المغرب ولثقلهم السياسي والاجتماعي أشاعوا قالب هذا الشعر الذي يغني ، وهذه اللغة خالفت نوعين من اللغات لغة القرآن الكريم ولغة الشعر العربي النقي "بو الفصحى" .
ورغم ذلك فهذا الشعر لا يختلف في الوزن والقافية ولكنه يخلط بين لغة القرآن الكريم ولغات القبائل ، وبالتالي هو مستنبط من مجموعة أصول ، ومن هنا يمكن أن نطلق عليه "نبطي" ومن الثابت أن هذا الشعر العربي قد ذكره ابن خلدون في مقدمته ، حيث قال : إن هذا الشعر لا يختلف عن غيره من ناحية البلاغة والإبداع وقد سماه الشعر البدوي ، وفي رأي الباحثة أن هذه التسمية هي الأقرب إلى الواقع وبخاصة أن هناك خلطاً بين الناس ما النبطي وما الشعبي ،"الخ" فتسمية شعبي تشمل جميع أنواع الشعر العامي ، وتسمية بدوي يُقصد بها شعر البادية والذي يحتوي على خصائص البادية .
ويذكر بعض الباحثين أن الأساس الفني هو جوهر الشعر الذي يرتفع باللغة سواء كانت عامية أو فصيحة .
وتضيف د. فاطمة " أن هذا الشعر كان موجوداً قبل اختيار القرآن الكريم للغة الفصحى ، وأنه لا وجود لشيء اسمع لغة فصحى وإنما كانت هناك لهجات لقبائل كثيرة .. وقد كان الشعر قديماً ينفي من الشوائب أو اللحن، أي أنه يستبعد شعر هؤلاء الناس الذين يعيشون على أطراف الصحراء لأنهم اختلطوا بغيرهم من القبائل سواء كانت النبطية في حوران أم غيرها ، وبالتالي فإن الشعر العربي المسمى بالفصيح ظل لمدة قرنين من الزمان يجاهد لإبعاد الشعر العامي ،وذلك لحفظ الشعر المسمى بالنقي الذي لم يختلط مع غيره إلى أن جاء القرآن الكريم ونزل بلغة قريش والقبائل النقية غير المختلطة حتى يضع لنا مقياساً فنياً للغة العربية الفصحى .
أما تسمية نبطي فإنها جاءت متأخرة عن الفصحى ، وهي خليط مستنبط من لهجات مختلفة لقبائل تقطع الصحراء وتختلط بغيرها. وكلها قريبة جداً من الفصحى في شكل تنظيم القصيدة وكلماتها وصورها الإبداعية المتعددة .
وإذا عرفنا من تاريخ نشأة اللغة العربية أنها من العامية وأن الأنباط الذين اختلطوا بالعرب يتكلمون الآرامية التي هي قريبة من اللغة العربية الفصحى فإننا بذلك نحصل على دليل قاطع بأن لغة الشعر البدوي هي لغة عربية قريبة من الفصحى، ولكنها مختلفة أكثر من اللهجات الداخلية في جزيرة العرب لأن هؤلاء البدو يجوبون الصحاري ويختلطون فيؤثرون ويتأثرون لغوياً وفي كل المظاهر السلوكية الأخرى ويمكن تفسير خارطة زمانية للشعر البدوي فهو حين يختلط بالمدنية يجد أموراً تجعله يبعد عن الفصحى إلى أن يتثقف أهل المدينة باللغة الفصحى فيعودون للنظم باللغة الأم.
وفي النهاية الطويلة ارجو الافادة من هذه المواضيع . :36_19_1: :36_1_50:

قديمة 24-10-2005, 03:13 PM   #2 (permalink)
.:: مشـرفـة متقــاعــده ::.

 
tab
صورة 'فتاة عربية' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Aug 2002
الإقامة: SHJ
العمر: 34
المشاركات: 1,432
معلومات إضافية
السمعة: 3208
المستوى: فتاة عربية has a reputation beyond reputeفتاة عربية has a reputation beyond reputeفتاة عربية has a reputation beyond reputeفتاة عربية has a reputation beyond reputeفتاة عربية has a reputation beyond reputeفتاة عربية has a reputation beyond reputeفتاة عربية has a reputation beyond reputeفتاة عربية has a reputation beyond reputeفتاة عربية has a reputation beyond reputeفتاة عربية has a reputation beyond reputeفتاة عربية has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: فتاة عربية غير متصل
افتراضي مشاركة: لغـة الشـعر النبطي :

موضوع "يميل" وحلوووو ما ينمل
تسلم العامري على هاي المشاركة القيمة:36_1_55:

 
قديمة 25-10-2005, 05:07 PM   #3 (permalink)
.+[ متميز رائــد]+.

 
tab
صورة 'ذياب العامري' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Dec 2004
الإقامة: الامارات الحبيبة
العمر: 29
المشاركات: 176
معلومات إضافية
السمعة: 3000
المستوى: ذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: ذياب العامري غير متصل
افتراضي مشاركة: لغـة الشـعر النبطي :

العفو ومشكوره هى المرور وإن شاء غيرك بعد يضيف ردود

 
قديمة 14-11-2005, 12:15 AM   #4 (permalink)
.+[ متميز مخضـرم ]+.

 
tab
صورة 'الزاوية المضيئة' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jun 2005
الإقامة: أكيد إماراتي الحبيبة ربي يحفظها
المشاركات: 831
معلومات إضافية
السمعة: 520183
المستوى: الزاوية المضيئة has a reputation beyond reputeالزاوية المضيئة has a reputation beyond reputeالزاوية المضيئة has a reputation beyond reputeالزاوية المضيئة has a reputation beyond reputeالزاوية المضيئة has a reputation beyond reputeالزاوية المضيئة has a reputation beyond reputeالزاوية المضيئة has a reputation beyond reputeالزاوية المضيئة has a reputation beyond reputeالزاوية المضيئة has a reputation beyond reputeالزاوية المضيئة has a reputation beyond reputeالزاوية المضيئة has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: الزاوية المضيئة غير متصل
الرسالة الشخصية
لست كاملة ....بل تتملكني بعض العيوب ! (سامحوا ) قلبي حين يخطئ ف أنا لست معكم للأبــــد
افتراضي مشاركة: لغـة الشـعر النبطي :

تسلم اخوي ماقصرت


مشكووووووووووووووور

مالي غير خوتك يا الذيب
 
موضوع مغلق

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
أغـراض الشـعر الشـعبي : ذياب العامري مرافئ مبعثرة 0 24-10-2005 02:59 PM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 06:34 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net