المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   

تراجع إلى الخلف   منابر المتميز نت > المنابر العامة > المنبر العام

المنبر العام منبر عام يحوي كل المواضيع التي لا تخص الاقسام الاخرى من سوالف ودردشة عامة

اضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديمة 22-01-2005, 01:31 PM   #11 (permalink)
مريم الطنيجي في ذمة الله

 
tab
صورة 'YeLlOw' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Oct 2004
المشاركات: 7,524
كافة التدوينات: 15
معلومات إضافية
السمعة: 29840445
المستوى: YeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: YeLlOw غير متصل
المزاج: ????
الرسالة الشخصية
Hope U are Happy & doing Well
افتراضي الرد على : من قراءاتي

بارك الله فيكم .... وتسلمون من كل شر على الفايدة


تحياتي

{هذي أنا وهذي طباعي وجيت أقدم لك وفاي لا عجب ولا عجيبه .....
اللي مضى روح وفات
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 22-01-2005, 01:42 PM   #12 (permalink)
.+[ متميز فــذ ]+.

 
tab
صورة 'بشرى' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jan 2004
المشاركات: 368
معلومات إضافية
السمعة: 18676
المستوى: بشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: بشرى غير متصل
افتراضي الرد على : من قراءاتي

أنقل لكم ما كتبه أخوكم المخلص ، فلنقرأ ما سطره قلمه و ما نقل لكم من فائدة عظيمة.
[line]

بسم الله الرحمن الرحيم


من أجمل الكتب التي قرأت هو كتاب الشهيد (سيدقطب_رحمه الله_)
المنعوت بـ{أفراح الروح } .

وهذا الكتاب عبارة عن خواطر كان يرسلها إلى أخته _رحمها الله _..

ويبلغ عددها خمسة عشر خاطرة أخترت لكم بعضاً منها أتمنى أن تعجبكم........

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــ


أختي الحبيبة... هذه الخواطر مهداة إليك...

إن فكرة الموت ما تزال تخيل لك، فتتصورينه في كل مكان، ووراء كل شيء، وتحسينه قوة طاغية تظل الحياة والأحياء، و ترين الحياة بجانبه ضئيلة واجفة مذعورة. إنني أنظر اللحظة فلا أراه إلا قوة ضئيلة حسيرة بجانب قوى الحياة ائزاخرة الطافرة الغامرة، وما يكاد يصنع شيئآ إلأ أن يلتقط الفتات الساقط من مائدة الحياة ليقتات!... مد الحياة الزاخر هو ذا يعج من حولي إ.... كل شيء إلى نماء وتدفق وازدهار.. الأمهات تحمل وتضع، الناس والحيوان سواء، الطيور والأسماك والحشرات تدفع بالبيبض المتفتح عن أحياء وحياة.. الأرض تتفجر بالنبت المتفتح عن أزهار وثمار.. السماء تتدفق بالمطر، والبحار تعج بالأمواج.. كل شىء ينمو على هذه الأرض ويزداد!.

بين الحين والحين يندفع الموت فينهش نهشة و يمضي، أو يقبع حتى يلتقط بعض الفتات الساقط من مائدة الحياة ليقتات!.. والحياة ماضية في طريقها، حية متدفقة فوارة، لا تكاد تحس بالموت أو تراه !!
قد تصرخ مرة من الألم، حين ينهش الموت من جسمها نهشة، ولكن الجرح سرعان ما يندمل، وصرخة الألم سرعان ما تستحيل مراحآ.. و يندفع الناس والحيوان، و الطير و الاسماك، الدود و الحشرات، العشب و الأشجار، تغمر وجه الأرض بالحياة والأحياء!.. والموت قابع هنالك ينهش نهشة ويمضى ... أو يتسقط الفتات الساقط من مائدة الحياة ليقتات!!.
الشمس تطلع، والشمس تغرب، والأرض من حولها تدور، والحياة تنبثق من هنا و من هناك.. كل شيءإلى نماء.. نماء في العدد و النوع، نماء في الكم والكيف.. لو كان الموت يصنع شيئآ لوقف مد الحياة!.. ولكنه قوة ضئيلة حسيرة، بجانب قوى الحياة الزاخرة الطافرة الغامرة...!.
من قوة الله الحى... تنبثق الحياة وتنداح!!.

الخاطرة الثانية

عندما نعيش لذواتنا فحسب، تبدو لنا الحياة قصيرة ضئيلة، تبدأ من حيث بدأنا نعي، وتنتهي بانتهاء عمرنا المحدود إ..
أما عندما نعيش لغيرنا، أي عندما نعيش لفكرة، فإن الحياة تبدو طويلة عميقة، تبدأ من حيث بدأت الإنسانية وتمتد بعد مفارقتنا لوجه هذه الأرض !!

إننا نربح أضعاف عمرنا الفردي في هذه الحالة، نربحها حقيقة لا وهمآ، قتصور الحياة على هذا النحو، يضاعف شعورنا بايامنا وساعاتنا و لحظاتنا. و ليست الحياة بعد السنين، ولكنها بعداد المشاعر. وما يسميه " الواقعيون " في هذه الحالة " وهما " هو في الواقع " حقيقة " أصح من كل حقائقهم!.. لأن الحياة ليست شيئا آخر غير شعور الإنسان بالحياة. جرد أي إنسان من الشعور بحياته تجرده من الحياة ذاتها في معناها الحقيقي! ومتى أحس الإنسان شعورآ مضاعفا بحياته، فقد عاش حياة مضاعفة فعلا...

يبدو لي أن المسألة من البداهة بحيث لا تحتاج إلى جدال !...
إننا نعيش لأنفسنا حياة مضاعفة، حينما نعيش للآخرين، وبقدر ما نضاعف إحساسنا بالآخرين، نضاعف إحساسنا بحياتنا، ونضاعف هذه الحياة ذاتها في النهاية!.


الخاطرة الثالثة

بذرة الشر تهيج، ولكن بذرة الخير تثمر، إن الأولى ترتفع في الفضاء سريعآ ولكن جذورها في التربة قريبة، حتى لتحجب عن شجرة الخير النور والهواء، ولكن شجرة الخير تظل في نموها البطيء، لأن عمق جذورها في التربة يعوضها عن الدفء والهواء...

مع أننا حين نتجاوز المظهر المزور البراق لشجرة الشر، ونفحص عن قوتها الحقيقية وصلابتها، تبدو لنا واهنة هشة نافشة في غير صلابة حقيقية إ... على حين تصبر شجرة الخير على البلاء، وتتماسك للعاصفة، وتظل في نموها الهاديء البطيء، لا تحفل بما ترجمها به شجرة الشر من أقذاء وأشواك !...


الخاطرة السادسة

حين نعتزل الناس لأننا نحس أننا أطهر منهم روحأ، أو أطيب منهم قلبأ، أو أرحب منهم نفسأ، أو أذكى منهم عقلأ، لا نكون قد صنعنا شيئآ كبيرأ.. لقد اخترنا لأنفسنا أيسر السبل وأقلها مؤونة!.

إن العظمة الحقيقية: أن نخالط هؤلاء الناس مشبعين بروح السماحة والعطف على ضعفهم ونقصهم وخطئهم وروح الرغبة الحقيقية في تطهيرهم وتثقيفهم ورفعهم إلى مستوانا بقدر ما نستطيع ! ..

إنه ليس معنى هذا أن نتخلى عن آفاقنا العليا ومثلنا السامية، أو أن نتملق هؤلاء الناس ونثنى على رذائلهم، أو أن نشعرهم أننا أعلى منهم أفقأ.. إن التوفيق بين هذه المتناضات وسعة الصدر لما يتطلبه هذا التوفيق من جهد: هو العظمة الحقيقية !..

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــ


{{أما الخاطرة التي أعجبتني فعلاً... والتي أرى أنها تنفع لكل داعية أو كل من يريد الأصلا ح في واقع هذه الحياة المليئة بالفوضى....فهي الخاطرة الرابعة من كتابه...}}

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــ الخاطرة الرابعة ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــ


عندما نلمس الجانب الطيب في نفوس الناس، نجد أن هناك خيرا كثيرا قد لا تراه العيون أول وهلة!...

لقد جربت ذلك.. جربته مع الكثيرين.. حتى الذين يبدو في أول الأمر أنهم شريرون أو فقراء الشعور...

شيء من العطف على أخطائهم وحماقاتهم، شيء من الود الحقيقي لهم، شيء من العناية- غير المتصنعة- باهتماماتهم وهمومهم... ثم ينكشف لك النبع الخير في نفوسهم، حين يمنحونك حبهم ومودتهم وثقتهم، في مقابل القليل الذي أعطيتهم إياه من نفسك، متى أعطيتهم إياه في صدق وصفاء وإخلاص. إن الشر ليس عميقآ في النفس الإنسانية إلى الحد الذي نتصوره أحيانا. إنه في تلك القشرة الصلبة التي يواجهون بها كفاح الحياة للبقاء.. فإذا أمنوا تكشفت تلك القشرة الصلبة عن ثمرة حلوة شهية.. هذه الثمرة الحلوة، إنما تتكشف لمن يستطيع أن يشعر الناس بالأمن من جانبه، بالثقة في مودته، بالعطف الحقيقي على كفاحهم وآلامهم، و على أخطائهم او على حماقاتهم كذلك.. وشيء من سعة الصدر في أول الأمر كفيل بتحقيق ذلك كله، أقرب مما يتوقع الكثيرون.. لقد جربت ذلك، جربته بنفسي. فلست أطلقها مجرد كلمات مجنحة وليدة أحلام وأوهام!...

[align=center]لا يجتمع في القلب حب القرآن و حب المعصية، فانظر إلى [glint]قلبك[/glint] أي الحبين ملك قلبه؟[/align]
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 24-01-2005, 05:21 PM   #13 (permalink)
.+[ متميز فــذ ]+.

 
tab
صورة 'بشرى' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jan 2004
المشاركات: 368
معلومات إضافية
السمعة: 18676
المستوى: بشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: بشرى غير متصل
افتراضي الرد على : من قراءاتي

الوجيز في الثقافة الإسلامية
للدكتور همام سعيد و الدكتور صلاح الخالدي و الأستاذ محمود حمودة
-*-**-*-*-*-*-*-*

( الثقافة الإسلامية) مصطلح جديد سطع في سمائنا ، فما هو مفهومه؟
عرفه مؤلفو الكتاب بأنه الحالة الاجتماعية التي تستمد قيمها و اتجاهاتها و مظاهر سلوكها من الإسلام عقيدة و شريعة.

و يذكر الكتاب خصائص ثقافتنا الإسلامية ، مما يعزز ارتباط المسلم بدينه و لا يغفل عن ذكر بعض المعجزات القرآنية و التي وافقها العلم، مثاله :

قوله -تعالى- :" يا أيها الذين ءامنوا قوا أنفسكم و أهليكم نارا وقودها الناس و الحجارة"

الحجارة لا تعد وقودا للنار ، فلماذا ذكرها الله -تعالى - هنا ؟ هذا ما أجاب عنه العلم ، فعند تعريض الحجارة لدرجة عالية جدا من الحراراة فإنها تذوب بسببها ثم تنقلب وقودا !

كما يطرح مواضيع حديثة و قضايا ثقافية كالاستنساخ و طفل الأنابيب و العقو و الحفاظ على البيئة حقوق الإنسان والتمييز العنصري و ما موقف الإسلام من ذلك ، مع عرض لأقوال العلماء و الأئمة .

كما يعرض التحديات التي تواجه الثقافة الإسلامية كالعولمة و العلمانية و الاستشراق و التغريب الثقافي مع الإيجاز في مفهومها .

و لا يغفل عن ذكر الشبهات التي أثيرت حول الإسلام للطعن فيه ، مثل:
1. أن الإسلام دين تطرف و الإرهاب و الأصولية .
2 . حول الطلاق و تعدد الزوجات .
3. حول نظام العقوبات.

فهذا الكتاب تحصين لمن نطق بالشهادتين ، فلا تخدعه الألوان الزائفة كمنظمة حقوق الإنسان و لا يرتاب في دينه أن افتروا عليه ، فاقرأ لتحصن نفسك من شبهاتهم و ادعاءاتهم، فالقراءة حصن.

[align=center]لا يجتمع في القلب حب القرآن و حب المعصية، فانظر إلى [glint]قلبك[/glint] أي الحبين ملك قلبه؟[/align]
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 24-01-2005, 05:29 PM   #14 (permalink)
مريم الطنيجي في ذمة الله

 
tab
صورة 'YeLlOw' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Oct 2004
المشاركات: 7,524
كافة التدوينات: 15
معلومات إضافية
السمعة: 29840445
المستوى: YeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: YeLlOw غير متصل
المزاج: ????
الرسالة الشخصية
Hope U are Happy & doing Well
افتراضي الرد على : من قراءاتي

جزاك الله خير ...

أختي بشرى ,

تحياتي

{هذي أنا وهذي طباعي وجيت أقدم لك وفاي لا عجب ولا عجيبه .....
اللي مضى روح وفات
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 28-01-2005, 09:57 PM   #15 (permalink)
.+[ متميز فــذ ]+.

 
tab
صورة 'بشرى' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jan 2004
المشاركات: 368
معلومات إضافية
السمعة: 18676
المستوى: بشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: بشرى غير متصل
افتراضي رد : من قراءاتي

تطهير اللغة من الأخطاء الشائعة

محجوب محمد موسى

-*-*-*-*-*-*-*

من اسم الكتاب عرفت مضمونه؛ فهو يريك الأخطاء الشائعة المتداولة حتى بين المثقفين ، و يعطيك الصواب .

مثال:

كلمة ( الإنتاج)
هي كلمة خطأ شائعة على ألسنة الكتاب و المذيعين؛ فاللغة لم تعرف هذا المصدر ، ففعله( نتج) و مصدره ( نتج) بفتح النون و سكون التاء، و ما يغله الزرع نتاج بفتح النون، فقل نتاج و لا تقل الإنتاج.

و هو كتاب في جزأين

[align=center]لا يجتمع في القلب حب القرآن و حب المعصية، فانظر إلى [glint]قلبك[/glint] أي الحبين ملك قلبه؟[/align]
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 28-01-2005, 09:57 PM   #16 (permalink)
.+[ متميز فــذ ]+.

 
tab
صورة 'بشرى' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jan 2004
المشاركات: 368
معلومات إضافية
السمعة: 18676
المستوى: بشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: بشرى غير متصل
افتراضي رد : من قراءاتي

تطهير اللغة من الأخطاء الشائعة

محجوب محمد موسى

-*-*-*-*-*-*-*

من اسم الكتاب عرفت مضمونه؛ فهو يريك الأخطاء الشائعة المتداولة حتى بين المثقفين ، و يعطيك الصواب .

مثال:

كلمة ( الإنتاج)
هي كلمة خطأ شائعة على ألسنة الكتاب و المذيعين؛ فاللغة لم تعرف هذا المصدر ، ففعله( نتج) و مصدره ( نتج) بفتح النون و سكون التاء، و ما يغله الزرع نتاج بفتح النون، فقل نتاج و لا تقل الإنتاج.

و هو كتاب في جزأين

[align=center]لا يجتمع في القلب حب القرآن و حب المعصية، فانظر إلى [glint]قلبك[/glint] أي الحبين ملك قلبه؟[/align]
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 05-02-2005, 06:09 PM   #17 (permalink)
.+[ شخصيـة هامـة ]+.

 
tab
صورة 'جزء من حلم' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jan 2005
الإقامة: على الشباك
المشاركات: 12,330
معلومات إضافية
السمعة: 78923549
المستوى: جزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: جزء من حلم غير متصل
الرسالة الشخصية
أوثق غضبك بسلسلة الحلم , فإنه كلب إن أفلت أتلف. _ابن القيم_
افتراضي رد : من قراءاتي

جميل فكرة هذا الكتاب ..... أعجبتني جداً .

إن شاء الله سوف أحصل على هذا الكتاب قريباً ... وأعيش معه .... ومن ثم أعود إليكم لأعرفكم عليه أكثر وأكثر .



شكراً أختِ بشرى .... وإلى الأمـــام :flo:
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 10-02-2005, 03:09 PM   #18 (permalink)
.+[ متميز فــذ ]+.

 
tab
صورة 'بشرى' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jan 2004
المشاركات: 368
معلومات إضافية
السمعة: 18676
المستوى: بشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: بشرى غير متصل
افتراضي رد : من قراءاتي

بسم الله الرحمن الرحيم

اخوتي الأحبه ..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


هذا الكتاب رائع وجميل ، و وجدت له ملخصا ،أتمنى ان تستفيدوا منه ..




اسم الكتاب / من الذي حرك قطعة الجبن الخاصة بي ؟

المؤلف / سبنسر جونسون


دار النشر / مكتبة جرير
عدد الصفحات / 91
تلخيص / عائشة عبد الله



يتكلم الكتاب عن حكاية رمزيه ذات مغزى أخلاقي تكشف أعمق الحقائق حول التغيير. تدور حول أربعة أشخاص يعيشون في متاهة، ويبحثون عن قطع الجبن التي تمدهم بالسعادة والغذاء (قطعة الجبن تعني ما تريد أن تحققه في الحياة العملية والحياة الاجتماعية). المتاهة هي مجاز عن المكان سواء المؤسسة أو المدرسة أو الجامعة أو البيت.

وأبطال القصة فأرين هما سنيف وسكوري، وقزمان هما هاو وهيم. يواجه أبطال القصة تغييرات غير متوقعة. ويرينا الكاتب كيف يتصرف الأفراد مع التغيير، إما بجمود ورفض، أو فهم وتخطيط واستفادة، أو بطبيعة الحياة نجري معها خلال التغيير بدون فهم وتخطيط.

وهناك كلمات كتبها هاو القزم الذي تعلم كيف يتعامل مع التغيير، وهي كالتالي:

التغيير يحدث
قطعة الجبن تتحرك باستمرار

توقع التغيير
استعد عندما يتحرك الجبن

راقب التغيير
اشتم رائحة الجبن كثيرا

كي تعرف متى يصيبها العطب
تكيف مع التغيير بسرعة

كلما أسرعت بالتخلص من الجبن القديم
استطعت أن تستمتع بالجبن الجديد

تغيير
تحرك مع الجبن

استمتع بالتغيير
تذوق طعم المغامرة

واستمتع بمذاق الجبن الجديد
كن مستعدا كي تتغير بسرعة

واستمتع بالتغيير بسرعة
قطع الجبن تتغير باستمرار

وتعني كما قلنا قطع الجبن: استعارة مجازية عما تريد أن تحققه في حياتك، سواء وظيفة، أو علاقات، أو مال وتجارة، أو مركز، أو صحة جيدة، أو سلام مع العقل والروح.


مراجعة: عائشة عبد الله

[align=center]لا يجتمع في القلب حب القرآن و حب المعصية، فانظر إلى [glint]قلبك[/glint] أي الحبين ملك قلبه؟[/align]
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 10-02-2005, 04:09 PM   #19 (permalink)
مريم الطنيجي في ذمة الله

 
tab
صورة 'YeLlOw' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Oct 2004
المشاركات: 7,524
كافة التدوينات: 15
معلومات إضافية
السمعة: 29840445
المستوى: YeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond reputeYeLlOw has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: YeLlOw غير متصل
المزاج: ????
الرسالة الشخصية
Hope U are Happy & doing Well
افتراضي رد : من قراءاتي

أشكرج بشرى ... والله هذا الكتاب ممتاز يعني

ذو فائدة وممتع في ذات الوقت

طرحة وعرضه جميل ... ولي مع هذا الكتاب قصة جميلة

والله هو ممتع ...

جزاك الله خير

تحياتي

{هذي أنا وهذي طباعي وجيت أقدم لك وفاي لا عجب ولا عجيبه .....
اللي مضى روح وفات
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 12-02-2005, 07:19 PM   #20 (permalink)
.+[ متميز فــذ ]+.

 
tab
صورة 'بشرى' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jan 2004
المشاركات: 368
معلومات إضافية
السمعة: 18676
المستوى: بشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: بشرى غير متصل
افتراضي رد : من قراءاتي

إلى نهاية الحياة:

يسعدني أن أرى اسمك و ما تخطه يمينك من كلمات و عبارات.

عزيزتي :

ردك أثار في نفسي الفضول لمعرفة القصة الجميلة التي ترتبط بالكتاب ، إن كان هذا بالإمكان .



و سلمت لنا أختا وفية .

[align=center]لا يجتمع في القلب حب القرآن و حب المعصية، فانظر إلى [glint]قلبك[/glint] أي الحبين ملك قلبه؟[/align]
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
اضافة رد

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
مقتطفات من قراءاتي (2) انسان المنبر العام 3 31-12-2005 01:27 PM
مقتطفات من قراءاتي (1) انسان المنبر العام 1 27-12-2005 09:31 PM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 10:40 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net