المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   
  #1 (permalink)  
قديمة 21-12-2004, 03:15 PM
tab
صورة 'ذياب العامري' الرمزية
.+[ متميز رائــد]+.

 
تاريخ الإنضمام: Dec 2004
الإقامة: الامارات الحبيبة
العمر: 29
المشاركات: 176
معلومات إضافية
السمعة: 3000
المستوى: ذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond reputeذياب العامري has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: ذياب العامري غير متصل
كم الحرب قاسية

هذي قصة من تأليفي
.. عندما كان صوت الدبابات و الرشاشات طاغياً على أي صوت في تلك البلاد إذ ببكاء طفل بدء بالظهور ذلك الطفل. لتوُه قد أتى إلى هذه الدنيا التي لا ترحم . في تلك الأثناء أمر رئيس قوات الاحتلال بجلب كل الرجال القادرين على الحرب ووزع قواته على أنحاء البلاد وأمر بمهاجمة من لا يرضى بالمجيء فطرق الباب على ذلك المنزل كان الجميع فيه سعد ين بالمولود الجديد حيث كانت تلك الأسرة تتكون من أب وأم وابنان أحدهما كبير والآخر صغير فلما فطرق الباب للمرة الأولى لم يرد أحد عليه وفي المرة الثانية سكت الجميع وكأن فوق رؤسهم الطير فقام الأب وفتح الباب فإذا بهم ينقضون عليه انقضاض الأسد على فريسته وهو ينادى ويصرخ : ما بالكم ؟ ماذا تريدون ؟ ماذا فعلت ؟ سؤال تلو السؤال وهم لا من جواب و لا من سؤال والرجل يستغيث بزوجته وأبنائه ثم تحدثوا وهو لا يفهم عليهم يتحدثون بلغة غريبة والزوجة والأبناء يرتجفون من الخوف فإذا بأحدهم يرمى الرجل على الأخر ويدخل إلى المنزل ويأخذ الابن، والابن متعلق بأمه وما هي إلا لحظات حتى أطلقوا على الأم رصاصة خرقت صدرها ثم أخذوا الولدان، أما الرجل فقد أخذوه مع بقية الرجال أسرى للحرب .
هاهما الابنان ضحيا لهذه الحرب لن يتمتعوا بطفولتهم وشبابهم .
وبدأت حيتهما تعيسةً بائسة يشقى الابن الكبير ليلاً ونهار حتى يعيش أخاه الصغير وهو مازال يبحث عن أبيه وتمر الأيام يوم بعد يوم ويكبر الأخوان والحرب مازالت قائمه ولكن الفتى لم يرضى بهذا الذل والمهان بل فكر وخطط وتوصل إلى حل يحررهم من أيدي العدو وهو أن يتحد الأبناء يداً بيد حتى يكونوا قوة ً عظيمة 0 وفي يوم من الأيام عان الأخ الأكبر كل المعاناة حيث كان يعمل سجاناً لأحد سجون العدو
في ذلك اليوم حدث ما لم يكن بالحسبان عندما كان جالساً كعادته وكما يحصل له كل يوم يأتيه السجناء من شتى المناطق وقلبه لا يستطيع تحمل هذه المناظر الفظيعة من تعذيب وجلد ولكن ماذا يفعل إذا كان محتاج إلى تعيش أخيه عندما أحضروا تلك المرة رجل عجوز أخرق لا يستطيع حتى حمل نفسه لكن الفتى لا يعرف ما الذي جرى له تمسك بالرجل تمسكاً شديداً وكأنما قوة عظيمة تجذبه إياه ،ولكن الرجل عليه عقوبة شأنها مائة جلدة، تعجب الفتى يجلد وهو على هذه الحال كم الأمر عجيب ؟ لكنه رضا بأن تكون العقوبة له و لا يعاقب الرجل، ومع هذا فهو لا يعرف السبب ،وجلد الفتى مائة جلده وعاد إلى البيت منهكاً ،هذا ما جعله يعاني كل العنا، فتى بمثل عمره يجلد ويعذب إن جسده لا يتحمل التعذيب ، فعلاً كم الحرب قاسية، وفي اليوم الثاني جلس كعادته بجانب السجون ،وإذا به يسمع نداءً يناديه من أحد السجون، فلما اقترب رأى الرجل الذي رأوه البارحة فلما اقترب منه ناداه : "يا بني ما الذي جعلك البارحة تدافع عني ؛فأعلمه بأنه لا يدرى ما السبب ،ثم دنى منه أكثر بل لم يدنو منه ،لكنه فتح باب الزنزانة وهو يعلم أن في هذا عقوبة ودخل فبها يخاطب الرجل لكنه أحس بالارتياح والطمأنينة الشديدين أخذ بيد الرجل يتحسسها ثم سأله الرجل: أبن من أنت .فأجابه: أنه ابن فلان ابن فلان. فتعجب الرجل وأمره أن يعيد الاسم فأعاده. فقام الرجل يحاول الوقوف وضم الابن إليه فقال له: ابني … ولم يكمل فإذا بالجنود يرسلون إلى الابن سيلاً غزيراً من الرصاص وهو يصيح والكلام يقال متقطعاً وهو يتألم فأمسك به الأب والدموع تنسال على لحيته البيضاء والابن يقول : أنا ابن.. وطني وبلدي.. أبى كنت ابحث عنك ..من.زمنٍ بعيد .. عندما تخرج .. أرجو منك أن .. تعتني بأخي الصغير .. وأرجو منك تحاول .. تحرير البلاد.. من أيدي العدو مع أبناء شعبنا .. فالقلوب يا أبي لم تتمزق .. لكن الأيدي ضاعت .. أبي كم إن الحرب قاسيه .. " ثم رفع يده إلى السماء وقال: "أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمد عبده ورسوله "وفاضت نفسه .

قديمة 21-12-2004, 03:34 PM   #2 (permalink)
.+[ متميز فضـي ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
العمر: 31
المشاركات: 1,290
معلومات إضافية
السمعة: 3000
المستوى: Mr.noon has a reputation beyond reputeMr.noon has a reputation beyond reputeMr.noon has a reputation beyond reputeMr.noon has a reputation beyond reputeMr.noon has a reputation beyond reputeMr.noon has a reputation beyond reputeMr.noon has a reputation beyond reputeMr.noon has a reputation beyond reputeMr.noon has a reputation beyond reputeMr.noon has a reputation beyond reputeMr.noon has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: Mr.noon غير متصل
المزاج: ??????? 1
افتراضي مشاركة: كم الحرب قاسية

قصة رائعة .. ومؤثرة

أسلوبك رائع وفكرة رائعة أخوي ..


حياالله أخونا ذياب .. عضو متميز ينضم إلى أسرتنا :)

بانتظار المزيد من ابداعاتك :)

>><<

التعديل الأخير كان بواسطة Mr.noon; 21-12-2004 الساعة 03:38 PM.
 
قديمة 22-12-2004, 05:14 PM   #3 (permalink)
.+[ متميز فــذ ]+.

 
tab
صورة 'بشرى' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jan 2004
المشاركات: 368
معلومات إضافية
السمعة: 18676
المستوى: بشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond reputeبشرى has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: بشرى غير متصل
افتراضي مشاركة: كم الحرب قاسية

[align=center]أسلوبك رائع في الكتابة ، تمتلك قلما مبدعا ، يحمل مشاعرك عبر حروف تخطها ، فيشعر من يقرأ ما تريد أن تنقله إليه، و ننتظر إبداعاتك القصصية، و إلى الأمام دائما.[/align]

[align=center]لا يجتمع في القلب حب القرآن و حب المعصية، فانظر إلى [glint]قلبك[/glint] أي الحبين ملك قلبه؟[/align]
 
موضوع مغلق

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
:::[.. لحظات قاسية ..]::: الزعـابي مرافئ مبعثرة 16 04-03-2005 11:57 PM
اسود الحرب ( فلاش ) البراء منبر الصوتيات والمرئيات 2 06-11-2004 05:25 PM
( .. يا رفيق الدرب .. ) نبضات رؤى منبر الصوتيات والمرئيات 2 20-05-2004 07:04 PM
كاريكاتير عن الحرب شروق منبر الطرائف والالغاز والمسابقات 0 06-04-2003 12:17 PM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 12:22 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net