المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   

تراجع إلى الخلف   منابر المتميز نت > المنابر العامة > المنبر العام

المنبر العام منبر عام يحوي كل المواضيع التي لا تخص الاقسام الاخرى من سوالف ودردشة عامة

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع
  #1 (permalink)  
قديمة 30-06-2004, 10:31 PM
.+[ متميز رائــد]+.

 
تاريخ الإنضمام: Jan 2003
المشاركات: 208
معلومات إضافية
السمعة: 3004
المستوى: الراقية has a reputation beyond reputeالراقية has a reputation beyond reputeالراقية has a reputation beyond reputeالراقية has a reputation beyond reputeالراقية has a reputation beyond reputeالراقية has a reputation beyond reputeالراقية has a reputation beyond reputeالراقية has a reputation beyond reputeالراقية has a reputation beyond reputeالراقية has a reputation beyond reputeالراقية has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: الراقية غير متصل
افتراضي أنت ..أنتي !! من أي المراتب؟؟

أنت ..أنتي !! من أي المراتب؟؟
فمن أيّ المراتب أنت

لماذا تفرح بالإجازة ؟
وبأي شيءٍ تنوي استغلالها ؟
هل لك برنامج معين في الإجازة ؟
إجابات هذه الأسئلة وغيرها تتفاوت وتتغاير بحسب توجه الشخص وميوله وطاقته وهمته ، (( وَلِكُلٍّ وِجْهَةٌ هُوَ مُوَلِّيهَا )) وكلّ إناءٍ بما فيه ينضح . فالناس في الإجازة على ثلاثة مراتب ، فمنهم الظالم لنفسه ومنهم المقتصد ومنهم السابق بالخيرات ،

فأما القسم الأول فنفوسهم إلى كلّ ما يُغضب الله منشرحة وإلى الطاعات والقربات متثاقلة يبارزون الله بشتى أنواع المعاصي ، منهم من قد أعدّ العدة وهبّ إلى ساحات الخنا والفسوق وإلى ديار الكفر والفجور ، ومنهم من تسكع بالشوارع والأسواق فجعل همّه وغايته أذية عباد الله وانتهاك أعراضهم ، جند بالنهار ركبان بالليل همم عالية وطموحات دونها الثريا ولكن ليست في مرضاة الله ولا في سبيله .

وأما القسم الثاني فهم الذين اكتفوا بالفرائض واجتنبوا كثيراً من المعاصي ، ليس لهم طموح ولا هدف واضح ولا همّة في الزيادة والاستزادة من نوافل العبادات والطاعات ، مكثرون من المباحات وقد يشتغلون بتوافه الأمور ، فالوقت والصحة لا يعنيان لهم شيئاً ويفرحون بالإجازة لأجل النوم والراحة والدعة .

وأما القسم الثالث فهم أعلى المراتب وأفضلها وأهلها من الأتقياء الأنقياء الأصفياء هم خاصة الله وأحباءه لا يرضون بالدنية ولا بالقليل من الأعمال همم تُناطح القمم عرفوا الوقت وثمّنوه فلكلّ دقيقة منه لها شأن عندهم ، استنشقوا بقلوبهم عبق سير أسلافهم فشحذوا بها الهمم وتنافسوا . فيا تُرى ما هي أحوال أسلافهم مع الوقت ؟ وكيف كانوا يقضونه ؟ وما هي نضرتهم للفراغ ؟

يقول ابن مسعود رضي الله عنه : إني لأكره أن أرى الرجل فارغا ، لا في عمل الدنيا ، ولا في عمل الآخرة .
كان ابن الجوزي رحمه الله من شدة حرصه على الوقت يجعل بريَ الأقلام في أوقات مجالسة من يزوره ، وقد أوصى يوماً ابنه فقال :واعلم يا بني أنّ الأيام تبسط ساعات ، والساعات تبسط أنفاساً ، وكل نَفَسٍ خِزانة ، فاحذر أن يذهب نَفَسٌ بغير شيء ، فتَرى في القيامةِ خزانةً فارغة فتندم .

والوقتُ أنفسُ ما عُنيتَ بحفظه *** وأراه أسهل ما عليك يضيعُ

قال الحسن البصري رحمه الله : أدركت أقواماً كانوا على أوقاتهم أشدّ منكم على دراهمكم ودنانيركم .
عامر بن عبد قيس – أحد التابعين – قال له رجل مرة : كلّمني . فقال له : أمسك الشمس ! وما ذلك إلا ليشعره بقيمة الوقت .
قال موسى بن إسماعيل : لو قلت لكم إني ما رأيت حماد بن سلمة ضاحكا قط صدقتكم ، كان مشغولا بنفسه ؛ إما أن يُحدِّث ، وإما أن يقرأ ، وإما أن يسبح ، وإما أن يصلي . كان قد قسم النهار على هذه الأعمال .

فماذا عسانا أن نقول نحن بعد هذا وفينا من يتفنّن في تضييع الأوقات بتوافه الأمور والأشياء ، بل وبما يُغضب الله ، والله يقول : (( فَإِذَا فَرَغْتَ فَانْصَبْ * وَإِلَى رَبِّكَ فَارْغَبْ ))
قال ابن كثير رحمه الله في تفسيره : أي إذا فرغت من أمور الدنيا وأشغالها وقطعت علائقها فانصب إلى العبادة وقم إليها نشيطا فارغ البال وأخلص لربك النية والرغبة .

وقال صلى الله عليه وسلم : ( نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس : الصحة ، والفراغ ) . رواه البخاري .
فهاهما النعمتان قد اجتمعتا في هذه الأيام عند الكثيرين ، فأروا الله يا عباد الله من أنفسكم خيراً ، واعلموا أنه سيأتي يوم يندم المُحسن على ساعةٍ لم يزدد فيها إحسانا ، هذا حال المُحسن في تفريطه لساعة فما ظنّك بحال من أمضى سنيناً يبارز الله بشتى أنواع المعاصي ، ( يَوْمَئِذٍ يَتَذَكَّرُ الإِنسَانُ وَأَنَّى لَهُ الذِّكْرَى * يَقُولُ يَا لَيْتَنِي قَدَّمْتُ لِحَيَاتِي ) ، فإلى متى التسويف يا هذا وماذا تنتظر إلا غناً مطغياً أو فقراً منسياً أو مرضاً مفسداً أو هرماً مفنداً أو موت مجهزاً أو الدجال فالدجال شرّ غائب يُنتظر أو الساعة والساعة أدهى وأمر .

يا من يعد غداً لتوبته *** أعلى يقين من بلوغ غدِ ؟
المرء في زللٍ على أملٍ *** ومنية الإنسان بالرصدِ
أيام عمرك كلها عدد *** ولعلّ يومك آخر العددِ

قديمة 01-07-2004, 12:52 AM   #2 (permalink)
إدارة الموقع
مؤسس الموقع

 
tab
صورة 'المتميز' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: الإمارات العربية المتحدة
المشاركات: 3,212
كافة التدوينات: 4
معلومات إضافية
السمعة: 2431825
المستوى: المتميز has a reputation beyond reputeالمتميز has a reputation beyond reputeالمتميز has a reputation beyond reputeالمتميز has a reputation beyond reputeالمتميز has a reputation beyond reputeالمتميز has a reputation beyond reputeالمتميز has a reputation beyond reputeالمتميز has a reputation beyond reputeالمتميز has a reputation beyond reputeالمتميز has a reputation beyond reputeالمتميز has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: المتميز غير متصل
افتراضي مشاركة: أنت ..أنتي !! من أي المراتب؟؟

جزاك الله خير ياراقية القلم ونفع الله بكم والى الامام والتميز دائما

المتميز
 
قديمة 01-07-2004, 11:08 PM   #3 (permalink)
.+[ متميز نـابغة ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Jan 2004
المشاركات: 598
معلومات إضافية
السمعة: 3000
المستوى: طارق has a reputation beyond reputeطارق has a reputation beyond reputeطارق has a reputation beyond reputeطارق has a reputation beyond reputeطارق has a reputation beyond reputeطارق has a reputation beyond reputeطارق has a reputation beyond reputeطارق has a reputation beyond reputeطارق has a reputation beyond reputeطارق has a reputation beyond reputeطارق has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: طارق غير متصل
افتراضي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاك الله خيرا أختي الراقية على الموضوع الممتاز,,
محتاج الإنسان أن يعرف مرتبته من دينه، حتى يستطيع تطوير نفسه للأفضل
ويستزيد في الطاعات،،في جميع أوقاته..

تحياتي لك..

هندس حياتك::
طارق..

هندس حياتك
 
قديمة 02-07-2004, 02:21 AM   #4 (permalink)
.+[ متميز متقدم ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Sep 2003
الإقامة: سبحان الله العظيم
العمر: 37
المشاركات: 144
معلومات إضافية
السمعة: 3000
المستوى: ابو فيصل has a reputation beyond reputeابو فيصل has a reputation beyond reputeابو فيصل has a reputation beyond reputeابو فيصل has a reputation beyond reputeابو فيصل has a reputation beyond reputeابو فيصل has a reputation beyond reputeابو فيصل has a reputation beyond reputeابو فيصل has a reputation beyond reputeابو فيصل has a reputation beyond reputeابو فيصل has a reputation beyond reputeابو فيصل has a reputation beyond repute
الجنس:
علم الدولة:
الحالة: ابو فيصل غير متصل
افتراضي مشاركة: أنت ..أنتي !! من أي المراتب؟؟

جزاك الله كل الخير وبارك الله فيك ونفع بك واحسن اليك ,

وجعل ماتقدمه في ميزان طاعتك وعملك الصالح .



كم هو رائع ذلك الوقت الذي تشعر بانك انجزت عملا مهما او تقربت الى رب العباد فيه

وكأن لسان حالك يقول , اللهم ارني خير هذا العمل واحفظه ربي الى يوم لقاك ,
لانك تثق بانك على يقين فلم تفرط ولم تغامر ولم تنكر نعمة الله عليك , من صحة والفراغ .

الصحة التى لم تعلم قط كم هي قيمتها الا بعدما ترى غيرك وقد حرم منها ,

والفراغ , ذلك الوقت المستقطع من عمرك وتعلم انه لن ولن يرجع ابدا الى يوم القيامة ,

اخي في الله حدد موقفك وانظر وجهتك ولتكن الى الله ورسوله,

فلن يخيب ابدا من جعل رضا الله وحده غاية واتباع سنة نبيه منهجة ,

اخي في الله , تذكر كم من الوقت اضعت وكم من العافيه منحت ولم تشكر وتعبد ربك بل جاهرت وعصيت وكبرت وتجاوزت , وحين يصيبك مرض بسيط جدا , تهرع الى ربك بانك يخففعنك وان يزيل الهم عنك واذا بك وبعد ان شفيت تنكر كرم ربك ورحمته بك , وعافيته لك بجحود ارتسم في تهاون بالصلاة والعبادات التى هي من سهل الامور على العبد المؤمن المطيع .

اخي في الله تذكر كل هذا واعلم ان الله وحده هو القادر على ان يوقف عمل قلبك وليس فقط يقدر عليك مرض بسيط , فكيف وانت تصارع الموت وتشاهد الهول العظيم اتتوقع ان لك فرصة ثانيه , لا والله , فاغتنم اذا هذا الوقت وهذه الصحه فيما امرك ربك واجتنب مانهاك عنه ولتكن مستعدا لمواجهة امر جلل هو السؤال يوم العرض الاكبر وفي ساحة العدل الكبرى التى لم ولن يعرف لها بشر , اخي في الله ان هذه الكلامات التى كتبت الان في هذا الموضوع هي الحجة عليك فلن تستطيع ذلك اليوم انكار التذكير الذي وصلك وانت الان تستعمل معظم النعم لتقرأ وتشاهد وتسمع
وتعي وتفهم ماقرأت , فلذلك الحجة قامت عليك من اللحظة وانت باستطاعتك تحويلها الى حجة لك يوم الحساب , ربما تكون نجاتك بسبب هذه الكلمات بعد رحمة الله وعفوه عنك ,


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,
 
قديمة 03-07-2004, 12:07 AM   #5 (permalink)
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: مرتــع الشوق ..
العمر: 28
المشاركات: 4,785
كافة التدوينات: 10
معلومات إضافية
السمعة: 993352
المستوى: الزعـابي has a reputation beyond reputeالزعـابي has a reputation beyond reputeالزعـابي has a reputation beyond reputeالزعـابي has a reputation beyond reputeالزعـابي has a reputation beyond reputeالزعـابي has a reputation beyond reputeالزعـابي has a reputation beyond reputeالزعـابي has a reputation beyond reputeالزعـابي has a reputation beyond reputeالزعـابي has a reputation beyond reputeالزعـابي has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: الزعـابي غير متصل
المزاج: ???????
الرسالة الشخصية
نداري شرهة الغـالـي ،، ولا نرضى زعــل الأحشــام
افتراضي مشاركة: أنت ..أنتي !! من أي المراتب؟؟

جزاك الله خير ياراقية القلم ونفع الله بكم والى الامام والتميز دائما

مــن تقـنـع النـفـس قنـعـت لوتعاتبـهـا
ماعـاد تـرجـع كـمـا لاول عـلـى الـعـاده
شـــئٍ بـــلا شـفـهـا مـاعــاد يـطـربـهـا
اذا انـكـفـت مـالـهـا فـــي تـركـهـــا راده
نفسي على ماكرهت ماني بغاصبهــا
ماهي على المخدعه والشين معتاده
بالأرض عايـش وماشـي فـي مناكبهـا
والـحـمـد والـشـكـر للمـعـبـود وزيــــاده
مـاحــد رزقـــه بـيــد غــيــره ويطـلـبـهـا
الـــرزق عـــن الـــذي يـرجـونـه عـبــاده
خــــل الهـضـيـمـه وتـركـهــا لصـاحـبـهـا
لـو كــان عـنـدك بعـيـر ٍ عـاجـز شــداده
مـن تلـدغ اليـد فـي الحـفـره عقاربـهـا
مـاتـردهـا ثـانـيـه والـعـقــرب اســــداده
واختـار م الهجـن سيـر البـعـد يطربـهـا
ماتتـبـع الـظـل يــوم الشـمـس وقــاده
والـــدار مـــن يـــوم تـتـكـدر مشـاربـهـا
مـا للمعيشـه بهـا ذوق ٍ عـلـى الــراده
مـاتـدمـع الـعـيــن إلا لــهــا سبـايـبـهـا
إمــــا وغــــف أو بــهــا عــلــه ونــكــاده

............شعر/ أحمد بن علي الكندي

إذا مرَّ القطار وسمعت جلبة لإحدى عرباته فاعلم أنها فارغة، وإذا سمعت تاجراً يحرّج على بضاعته وينادي عليها فاعلم أنها كاسدة
إن كل فارغ من البشر والأشياء له جلبة وصوت وصراخ، أما العاملون المثابرون فهم في سكون ووقار؛ لأنهم مشغولون ببناء صروح المجد وإقامة هياكل النجاح
 
موضوع مغلق

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
حـوار : أنثى .. و .. ذكـر شروق المنبر العام 7 29-12-2007 03:29 PM
مغسلة موتى من أرض فلسطين بنـت الرسالة قصة منك وقصة مني 12 24-08-2007 05:04 AM
أنثى الدباني مرافئ مبعثرة 4 26-09-2003 05:39 PM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 12:37 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net