المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   

تراجع إلى الخلف   منابر المتميز نت > المنابر الأدبية والشعرية > مرافئ مبعثرة

مرافئ مبعثرة همسات نقشت بداخلنا شعوراً رقيقا.. بينما كنا نطوف أرجاء عالم الإنترنت
.+[المنقول فقط]+.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع
  #1 (permalink)  
قديمة 29-03-2004, 02:51 PM
tab
صورة 'شروق' الرمزية
إدارة الموقع
المراقبة العامة للمنابر

 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: هي وجهتي لمَلاذ الـرُّوح [ الشارقة ]
المشاركات: 13,608
معلومات إضافية
السمعة: 83488875
المستوى: شروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شروق غير متصل
المزاج: ????????
الرسالة الشخصية
" اللهم لك الحمد ".. دومـًا و أبـدا
افتراضي أحمد ياسين مُعـجـزةٌ من صُنعِ الإيمـان / أحمد محمد الصدّيق



أحمـد يا سـين

إنـه قـلبٌ نابض بالأشواق
إنه علـَمٌ شـامِخ في الآفـاق
هـل تـعـرف أين يسكن هـذا الأحمـد !؟
إنه يسكن في أفـئدتنـا وفي مسامـعنـا .. في خواطرنا هـو والأضلعِ
في ظلال المُـنى .. هـو لنـا نديـمٌ وفي العـاصـف الزعـزعِ
في حنـايا القـلوب يجري هـواه
وروحك في الكون تسري مـعـنـا
وإن تراءَ لـعـيـوننـا الصباح .. نتبيّنُ نـورك في المطـلَـعِ

نحنُ أنتَ يا ياسيـن
فآمالنـا وآلامنـا فـُضـنَ من منبـعٍ واحـدِ

في الرخـاء نحن أنت .. وأنت نحـن
وفي البـلاء .. وفي المطمـئن والمفـزعِ
والفـرق بيننـا .. أننـا ما زلنـا في مكـاننـا
نراقـب الأحداث والمشَـاهِـدَ والفـصـول
وأما أنت !
فـقد أخذت مكانـك فـوق النجـوم
ووقفت أنت والشمس في موضع واحـدِ !




هل تَعْـرِفُ مَنْ هُـوَ يا ولَدي أحمدُ ياسينْ؟
مَنْ هذا الجبلُ الرابـضُ فـوقَ صدورِ الجلاَّدينْ؟
مَن هذا العَـلَمُ الشامخُ في الآفـاقْ؟
مَنْ هذا القلبُ النابـضُ بالأشْواقْ؟
يتشبَّثُ بالأنيابِ .. وبالأظـفـار..
بكلِّ عذابِ المحرومين..
يأبى أن يرجـع مهما عَرْبَدَ إعصارُ الطُّـغـيانْ
حتى يتحطم قيدُ العُدوان..
وتعـودَ البسمةُ للأوطـان..
ويُضَمَّـدَ جُرْحُ فـلسطين..

لو تسألُ في غـمراتِ الميْـدانْ
طفلاً يتلَّـقى الدرسَ على أحمد ياسينْ
ويطاردُ أعداءَ الله .. وأعداءَ الإنسانْ
بالحجرِ الثّائـر .. بالمقْلاعِ .. وبالسكينْ
سيقولُ بكلِّ الصِّدْقِ .. وكل الإيمـانْ..
ها نحنُ نفجّرُ غَضَبَ الصَّخرَةِ كالبُركان..
سَنُحَرِّرُ أرضَ الإسراءْ..
ونُضيءُ مصابيحَ الأقـصى بدَمِ الشهداءْ..
ستعـودُ لنا كالجسدِ الواحدِ كلُّ فـلسطين..
لا يتجَزَّأ منها القـلبُ.. ولا الأعْـضاءْ
وترفرفُ فـوقَ ذُراها راياتُ القـرآن..
ولدين اللهِ العـزَّةُ والتمكين..
* * *
أحمد ياسين..
مُعجـزةٌ من صُنـعِ الإيمـان..
ثباتٌ .. إقدامٌ .. ويقين..
ماساةُ الشعـبِ يُجسِّدُها..
والوطنِ المغـصوبِ المكْلومْ..
اسمٌ يتلألأُ بين صُفـوفِ المسجـونين..
يرسُمُ فـوقَ جدار الكونِ شعـارًا للحُريَّةْ..
ويزلزلُ أركانَ الهمجية..
كيما تتهـاوى تحتَ نعـالِ المظلومينْ..
أنقـاضًا .. يَجْرُفُها الطُّوفـان
الجسدُ الهامِدُ - لو تَدْري - مشلولٌ .. تطْحَنُهُ الأرْزاءْ
لكنَّ الهمَّـةَ - رغم القَهْـرِ - شهابٌ يَخْتَرِـقُ الجوْزاءْ..
والهامَـةُ .. عالةٌ .. شمَّـاءْ..
تتوهّـجُ في عَزمٍ ومَضـاءْ..
والوجهُ الغـارقُ في الآلام..
كَصَوتٍ .. مكْبوتِ الأصداءْ..
يَعْـجُـز عنه كلامُ الشعراء..
يتعـالى .. فـوق جُحـودِ الأهل .. وكَيْدِ الأعداءْ!..

* * *

تِلْكُمْ يا ولَدي ومَضاتٌ عن أحمدِ ياسين..
هل تطلبُ بعـدُ مزيدًا عن هذا العمـلاقْ؟!
في غزَّةَ كان بزوغُ الفجرِ .. وعُنْـفُ الصَّحْوَةِ .. والإحْساسْ
وتَشْيعُ البُشْرى بين الناسْ..
وُلِدَتْ بالحقِّ اليـومَ "حماسْ"..
تَمْتَدُّ جُذورًا في التاريخ .. تضُمُّ جِهادَ الأجيالْ..
وتقـول لكل تقيِّ النفسِ: تعـالَ.. تعـالْ!..
وعَبيرُ الإسلامِ الفـاتحِ ملءُ الأنـفـاسْ
والغاصبُ مذهولٌ يُخزيه شعورُ الخيبةِ والإفلاس..
لله الحُجَّةُ..
هذا الرمز الباقي يَدْمَـغُ كُلَّ جباهِ المهزومينْ..
يتألَّقُ عَبرَ مسافـاتٍ وسنينْ..
يَصرُخُ في وجهِ الجُبَنـاءْ..
ويُواجِهُ كالسَّيْفِ القـاطعِ جيشَ الظَّـلْماءْ
ويدينُ حلولَ الاسْتِسْلام..
ونهْـجَ الذلِّ .. ليـومِ الدينْ..

* * *

والآن تُرى..
هل سقـط العَلَمُ المرْفوعْ؟
هلْ أفـل النجمُ .. وغابَ الصوتُ المسموعْ؟
خسئتْ كلُّ أحابيل الشيطانْ
وظنونُ الخسةِ والبُهتـان..
فـالبركان..
يتأجَّجُ غيـظًـا.. يقـذفُ بالنيرانْ..
سيدكُّ جدارَ الصَّمتِ .. ويكتسِحُ الميدانْ
ستعـانقُ شطآنُ البحرِ.. ضفـافَ النهرِ..
ويرتحلُ القُـرصانْ..
ستظلُّ دمـاءُ الشهداء
نورًا يتألقُّ في قـلب الظلماءْ
وغراسُ العـزِّةِ والإيمـانْ
تتفتحُ في أرضِ الإسراءْ
وتخـوضُ صراعَ بقـاءٍ ووجـودْ
وتمهدُ للفجر الآتي
وتبشرُ رغم المحنـةِ
بالفتـحِ المـوعودْ..

* * * *

المصـدر / الشبكة الإسلامية


ملاحظة / الكلمات أيضـًا نشيد على الشبكة، ومنهـا المـقـدِمة



اللهم انى استودعـك وطـني .. رجاله و شبابه .. نساءه و فتياته .. وأطفاله
اللهم إنى أستودعـك أمنـَه و أمانـَه و أرزاق أهـله
فاحفظهم بحفظك يا من لا تضيع عنده الودائـع
و أنت خير الحافـظين
قديمة 16-04-2004, 01:29 AM   #2 (permalink)
.+[ متميز فعّال ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Dec 2003
الإقامة: دار زايد
المشاركات: 66
معلومات إضافية
السمعة: 3000
المستوى: ظبية الامارات has a reputation beyond reputeظبية الامارات has a reputation beyond reputeظبية الامارات has a reputation beyond reputeظبية الامارات has a reputation beyond reputeظبية الامارات has a reputation beyond reputeظبية الامارات has a reputation beyond reputeظبية الامارات has a reputation beyond reputeظبية الامارات has a reputation beyond reputeظبية الامارات has a reputation beyond reputeظبية الامارات has a reputation beyond reputeظبية الامارات has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: ظبية الامارات غير متصل
افتراضي مشاركة: أحمد ياسين مُعـجـزةٌ من صُنعِ الإيمـان / أحمد محمد الصدّيق

سلمت اناملك عزيزتي على هذه الشفافيه العذبة
بارك الله جهودك،،،

مع خالص تحياتي
الظبية

اللهم لا مانع لما أعطيت..
ولا معطي لمـــا مـــنعت...
ولا ينفع ذا الجد منك الجد...
 
موضوع مغلق

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
شيخ فلسطين الشهيد المجاهد أحمد ياسين "أمير الشهداء" مؤسس حركة حماس *الجزء الثاني* أبو غضب الغزاوي المنبر الإسلامي 0 13-10-2005 01:37 AM
تلك أمة أحمد! فتاة عربية المنبر الإسلامي 6 15-08-2005 10:04 PM
سجل حضورك اليومي بكتابه الصلاة على النبي محمد وآل محمد أرجو الدخول من جميع الأعضاء stop المنبر الإسلامي 158 05-05-2005 09:57 PM
وفاء للشيخ أحمد ياسين .. دعوة للمشاركة .. الأمل القادم المنبر العام 1 04-04-2004 12:17 AM
وأخيرا ترجلت أيها الفارس .. عظم الله أجركم في الامام أحمد ياسين أبوقتيبة المنبر العام 18 03-04-2004 02:08 AM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 06:09 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net