المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   

تراجع إلى الخلف   منابر المتميز نت > المنابر العامة > المنبر الإسلامي

المنبر الإسلامي فلولا إسلامنا ما كان تميزنا ، فهذه وسيلتك نحو فكر إسلامي متميز

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديمة 20-04-2004, 08:24 PM   #11 (permalink)
.+[ متميز فعّال ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Dec 2003
المشاركات: 63
معلومات إضافية
السمعة: 3000
المستوى: أبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond repute
الجنس:
علم الدولة:
الحالة: أبوقتيبة غير متصل
افتراضي مشاركة: رسائل صريحة جدا

في عام 1992 اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني رجلاً من أبرز قيادات كتائب الشهيد عز الدين القسّام
من مدينة رام الله درس الشـــريعة في جامعــة الخليل

وقد أمضى الشيخ في زنازين التعذيب 14 شهراً متواصلاً
تعرض على إثرها إلى كسر في القفص الصدري
ولشدة إيمانه وقوته عندما زاره أخوه بعد انتهاء التحقيق لم يبد له ذلك

اتهمت قوات الاحتلال الصهيوني الشيخ بأنه مسؤول الكتائب وحيازيته لأسلحة
ولكنه لم يعترف بذلك

كان من المتوقع أن يحكم عليه بالسجن المؤبد أوعلى الأقل 30 عاماً
ولكن محاميه عقد صفقة مع المدعي العام الإسرائيلي وقبض ثمنها 5 ألاف دولار
وانتهت بحكم الشيخ صالح 5 أعوام سجن فعلي و27 سنة مع وقف التنفيذ

بعد أن أنهى الشيخ محكوميته ادّعت المخابرات الصهيونية أنه يشكل خطراً على أمنها
وأنه لا يمكن الافراج عنه فصدر بحقه حكما جديدا بالسجن الإدار يوأمضى سنة أخرى

بعد ذلك أعيد للتحقيق مدة شهرين ثم حكم عليه بالسجن 5 سنوات أخرى
في هذا العام أنهى الشيخ 11 عاما في السجن وفي ليلة الإفراج عنه أبلغوه بقرار الإفراج
ولكنه بقي غير واثق حتى أكدوا له ذلك
بدأ الشيخ يجهز نفسه واتصل بأهله ليخبرهم ويخبر خطيبته التي خطبها من داخل سجنه قبل 7 أعوام

أمضت العائلة حتى الصباح تجهز لاستقباله وخصوصاً
أخته التي سهرت لتعد له الحلوى التي يحبها
وفي لصباح وبدل الافراج عنه جاء القرار بأنه خطير ولا يمكن إطلاق سراحه
فحكم عليه بالسجن الإداري لمدة 6 شهور قابلة للتمديد حسب ما تراه المخابرات

العائلة صدمت بهذا القرار
وحتى أخته أتلفت الحلوى التي أعدتها وقالت ما دام لم يأكل منها فلن يأكل منها أحد غيره

سألت عن الشيخ من يعرفه فقال أن فلسطين لم تخرج رجلاً بمعنى الكلمة مثله
إرادة و وعي وفهم وحفظ للقرآن

ووصفه بأنه علامة فلسطين وأنه متأكد أنهم
لو أعدموه فلن يغير ذلك من عزيمته شيء
ورغم النداءات لإطلاق سراحه إلا أن المخابرات أخبروه أنه لن يخرج من السجن على قيد الحياة

[align=center]قال أحد العلماء : ( إننا نعيش لانفسنا حياة مضاعفة عندما نضاعف احساسنا بالأخرين، وبقدر ما نضاعف احساسنا بالأخرين نضاعف احساسنا بحياتنا )

جلسات ايمانية (للذين لا يقنطوا من رحمة الله) [/align]
 
قديمة 25-04-2004, 03:25 PM   #12 (permalink)
.+[ متميز فعّال ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Dec 2003
المشاركات: 63
معلومات إضافية
السمعة: 3000
المستوى: أبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond repute
الجنس:
علم الدولة:
الحالة: أبوقتيبة غير متصل
افتراضي مشاركة: رسائل صريحة جدا

هل يستيقظ الضمير الميت؟؟؟

في العام 1998 كان القئد عماد عوض الله معتقل في سجن الأمن الوقائي في أريحا.

وكان شقيقه عادل عوض الله مطاردا باعتبارهما قياديان في كتائب الشهيد عز الدين القسام.



يبدو أن الوقائي والاحتلال وجهان لعملة واحدة قذرة رخيصة...

أفرجت السلطة الفلسطينية عن الشيخ عماد وبدأت مراقبته حتى يلتقي بأخيه....

وفي نفس الوقت كان مراقبا من قبل قوات الاحتلال حتى كان اللقاء مع أخيه...

بدأت مطاردة الأخوين من قبل قوات الاحتلال...حتى كان موعد الزفاف إلى حور الجنان...



ارتقا الأخوان إلى العلا شهيدين في منطقة ترقوميا بالخليل...وأسرت قوات الاحتلال الجثتين....

وفي عدة مراوغات نفذتها قوات الاحتلال أعلن عن موعد الإفراج عن الجثتين...


وتم تجهيز قبري الشهيدين انتظارا لتسليم جثتيهما...ولكن وفي كل مرة كانت تتم المماطلة ويلغى التسليم.


مضى اليوم على أسر الشهيدين 5 سنوات حيث كانت ذكرى استشهادهما يوم 10/9 ليكملا الخمس سنوات...


في الذكرى السنوية الأولى لاستشهادهما أقامت حركة حماس حفلا تأبينيا لهما.....وكنت هناك.


بعد نهاية الحفل بدأنا بإنزال اليافطات.....وكنت أنزل يافطة كبيرة عليها صورة الشهيدين.

اقترب مني طفل صغير.....هل تعرفون من هو؟؟؟؟؟

إنه فداء الدين..ابن الشهيد عادل.......هل تعرفون ماذا يريد؟؟؟؟


إقترب مني وقال"عمو تقول لك ماما هل تسمح لنا أن نأخذ صورة بابا نعلقها في المنزل؟؟؟"


يا الله هل تتصورون هذا الموقف؟؟؟هل تشعرون بما أشعر به؟؟؟هل تعرفون كم تقطع قلبي على هذا الطفل؟؟؟

أعطيته صورة أبيه وكأنني أحق منه بها.....ولكن الأب ربى أسودا...وربى وأدب أبناء....


في الذكرى السنوية الخامسة لاستشهاده...وفي لقاء مع زوجة الشهيد عماد سألها الصحفي

لماذا يماطل الاحتلال في تسليم الجثتين؟؟هل تعلمون ماذا قالت؟؟؟؟؟؟


قالت "ما زال عندي أمل أنهما لا يزالان على قيد الحياة".....


يا الله أيعقل أن امرأة فقدت زوجها تملك هذه القوة وهذا الصبر...

اعذورني فو الله إن جسدي يرتعش وأنا أكتب القصة....فقوة إيمان هذه العائلة رهيب جدا...

حتى الأم العجوز صابرة محتسبة وقد فقدت ولديها العزيزين في يوم واحد.....

لله درها من عائلة...وبورك الصدر الذي أرضع...

وأنا أقول أما آن لضمائر العالم أن تصحو؟؟؟؟هل تشكل الجثث خطرا على الاحتلال؟؟؟

[align=center]قال أحد العلماء : ( إننا نعيش لانفسنا حياة مضاعفة عندما نضاعف احساسنا بالأخرين، وبقدر ما نضاعف احساسنا بالأخرين نضاعف احساسنا بحياتنا )

جلسات ايمانية (للذين لا يقنطوا من رحمة الله) [/align]
 
قديمة 08-05-2004, 10:15 PM   #13 (permalink)
.+[ متميز فعّال ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Dec 2003
المشاركات: 63
معلومات إضافية
السمعة: 3000
المستوى: أبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond repute
الجنس:
علم الدولة:
الحالة: أبوقتيبة غير متصل
افتراضي مشاركة: رسائل صريحة جدا

هي تصرخ الآن قد حان الأجل
هي تصرخ الآن في ملياركم...........هل من رجل؟؟؟؟؟؟؟
هذه القصة يمكن تصديقها فقط إذا قيل أنها حدثت في سجون الاحتلال ولا تصدق في أفلام الرعب

بعد أن أمضى في سجنه أربعة شهور...................وكان في سجن النقب الصحراوي على الحدود المصرية

شعر أخونا بألم في خاصرته......وفي البداية رفض السجانون أخذه للعيادة

وعندما انتفض المعتقلون تضامنا معه أخذوه إلى العيادة

وجد الأطباء أنه يعاني من الزائدة وأقروا له عملية....

هنا بدأت المعاناة......

أدخل الأخ..وهو صديقي..إلى غرفة العمليات

وبدأت العملية دون تخدير

بدأ الطبيب بشق بطنه وهو ينظر إليه

لم تشفع له صرخات الألم التي أطلقها

وحتى شرف المهنة لدى الطبيب

فمن جانب الأخ يعاني من ألم الزائدة.........ومن جهة أخرى شقوا بطنه دون تخدير

وبعد انتهاء العملية...............بدل أن يوضع في العناية نقل إلى السجن الصحراوي

عانى الأخ من آلام شديدة قبل أن يقوى على الوقوف على قدميه

وظل في سجنه حتى أنهى محكوميته البالغة خمسة شهور

وعانى من تراجع شديد في حالته الصحية...........وما زال يعاني من بعض الآلام حتى اليوم

ويقولون نحن إرهابيون.................

هل هذا قسم شرف المهنة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

هل أصبح الطب أسلوبا من أساليب التعذيب؟؟؟؟ألم يكن الأطباء ملائكة رحمة؟؟؟؟؟

رسالة أرسلت من قبل للعالم..........ولكن هل يسمع الصم الدعاء؟؟؟

[align=center]قال أحد العلماء : ( إننا نعيش لانفسنا حياة مضاعفة عندما نضاعف احساسنا بالأخرين، وبقدر ما نضاعف احساسنا بالأخرين نضاعف احساسنا بحياتنا )

جلسات ايمانية (للذين لا يقنطوا من رحمة الله) [/align]
 
قديمة 15-05-2004, 03:22 PM   #14 (permalink)
.+[ متميز فعّال ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Dec 2003
المشاركات: 63
معلومات إضافية
السمعة: 3000
المستوى: أبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond repute
الجنس:
علم الدولة:
الحالة: أبوقتيبة غير متصل
افتراضي مشاركة: رسائل صريحة جدا

بأي كلام أبدأ وأي كلمات تستطيع أن تصف ذاك الفارس المغوار

الذي ما لان يوما ولا استكان......علم أن الجنة تحت ظلال السيوف

ولا يستوي المجاهد مع القاعد

فاختار أن يكون رفيق القادة.........وأي رفيق إنه الشهيد القائد عماد عقل..

يوم أن جاءنا خبر الشهيد عوض سلمي لم نكن نعلم عنه سوى القليل....

ولكن القصة التي سأرويها الآن عرفناها لاحقا.....

لقد كان الشهيد سلمي أول من صنع قذائف الهاون في فلسطين...

ويروي هو هذه القصة في مذكراته...


عندما استشهد القائد عماد عقل...ورث سلمي بندقيته من طراز ام 16...

يقول أنه خرج يوما مع إخوانه للثأر لاغتيال القائد عماد عقل..

كانت الدورية الصهيونية تمر من المكان الذي ترصدته المجموعة كل يوم..

أمر الشهيد المجموعة أن تطلق الرصاص من رشاشاتهم ويقوم هو بعملية القنص...ليضمن أن يقتل من العدو...

بمجرد أن بدأ الاشتباك حدث خلل في الرشاشات مع الخلية...وحدث هذا بعد أن أطلق الرصاصة الأولى...

اضطر الشهيد لسحب الأمان لتشغيل الرشاش بدل القانص ليقوم بعملية التغطية لانسحب إخوانه....

في اليوم التالي...أذاعت إذاعة الاحتلال خبر مقتل الضابط قائد المجموعة التاي اغتالت عماد عقل.......

رفيق دربه يثأر له ببندقيته........ونعم الرجال



أثناء قيام الشهيد بزرع عبوة ناسفة.....والتي كانت توجه عن طريق الموبيل

طلب إليه إخوانه أن يترك الموبيل معه وهو يزرع العبوة....ولكنه رفض وأمرهم بالبقاء بعيدا


أثناء زرع العبوة حدث خلل ما فانفجرت العبوة...بعد أن زرعها وهم بالقيام....

لم يستطع أفراد المجموعة أن يخبروا الناس باستشهاده من شدة حب الناس له...ولأنهم لم يتخيلوا أن قائدهم استشهد..

عادوا في اليوم التالي للبحث عن الشهيد في المنطقة ظنا منهم أنه لا زال على قيد الحياة فقصته لم تكن تصدق..لقد كان معهم قبل لحظات...

ثم استقبلت غزة رحيل القائد الذي لم يذق فقط قهر سجن الاحتلال بل وسجن الوقائي أيضا...

بالله كيف تستطيع أيدي الأقزام أن تمتد على سادتها...شلت الأيدي التي امتدت إليك يا عوض...

هذا عوض .....هذا عوض

الرجل في زمن الصغار

رحلت.....ولكنك ما زلت فينا ماضيا

ونقرأغضبة النمر في عيني ابنك مجاهد

فهنيئا لك...هنيئا لك مع العياش والعقل

هنيئا للقدس

القدس التي من أجلها رحل البطل

وعلى حدائق عزها كتب الملثم أن وداعا يا أمل

ولفرط حزن عيونها فاضت مآقينا دما وتألما

[align=center]قال أحد العلماء : ( إننا نعيش لانفسنا حياة مضاعفة عندما نضاعف احساسنا بالأخرين، وبقدر ما نضاعف احساسنا بالأخرين نضاعف احساسنا بحياتنا )

جلسات ايمانية (للذين لا يقنطوا من رحمة الله) [/align]
 
قديمة 24-05-2004, 10:52 PM   #15 (permalink)
.+[ متميز فعّال ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Dec 2003
المشاركات: 63
معلومات إضافية
السمعة: 3000
المستوى: أبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond repute
الجنس:
علم الدولة:
الحالة: أبوقتيبة غير متصل
افتراضي مشاركة: رسائل صريحة جدا

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بشرى سارة

ولد قبل أيام 20-4-2004 عند الساعة الواحدة بعد أذان الظهر عبد العزيز محمد الرنتيسي، حفيد الشهيد القائد الذي كان ينتظره بفارغ الصبر، لأنه اول من سيحمل اسمه، حيث أن للشهيد أسباط من بناته..

هنيئاً لنا به، وأحياه الله على نهج جده الشهيد القائد الفذ الدكتور عبد العزيز الرنتيسي..
و جعله الله خلفا صالحا و قائدا مجاهدا منتصرا معلي لراية الحق و الاسلام


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

[align=center]قال أحد العلماء : ( إننا نعيش لانفسنا حياة مضاعفة عندما نضاعف احساسنا بالأخرين، وبقدر ما نضاعف احساسنا بالأخرين نضاعف احساسنا بحياتنا )

جلسات ايمانية (للذين لا يقنطوا من رحمة الله) [/align]
 
قديمة 20-07-2004, 03:57 PM   #16 (permalink)
متميز

 
tab
صورة 'الشجاع' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: محلى مدينتنا كلبا أم الحدال أم الهمبا
العمر: 27
المشاركات: 642
معلومات إضافية
السمعة: 3100
المستوى: الشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: الشجاع غير متصل
المزاج: OMG 1
افتراضي مشاركة: رسائل صريحة جدا

السلام عليكم
نيابة عن الأخ أبو قتيبة سأكمل هذه الرساءل لأنه مشغول

رسائل صريحة جدا
بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على أشرف خلق الله سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم سيد الشهداء وإمام المتقين وصاحب الشفاعة العظمى ، وبعد :

فلقد رأى كل واحد منا ما لحق بالامة من ضعف وتخلف ، وما وصلت اليه من ذل واستكانه.

لقد شاهدنا وشاهد العالم ما حدث قبل ايام عدة في ارض الاسلام ( فلسطين ) من اغتيال للامام المربي الشيخ أحمد ياسين وغيره من الشهداء


قال تعالى : { ولا تقولوا لمن يقتل في سبيل الله أمواتا بل أحياء عند ربهم يرزقون }

وكما تعلمون أن واجب على كل فرد في هذه الامة أن يستقيظ من نومه، ويعمل باخلاص واتقان للنهوض بامتنا الاسلامية التي باتت تعرف بين الامم انها اضعف امة وأذلها ، حيث يقتل ابناءها ونساءها وشيوخها ولا يتحرك الناس والامراء لمساعدتهم الا من رحم ربي

فلهذا أدعوا كل اخواني واخواتي ان يجلسوا مع أنفسهم جلسة بينهم وبين انفسهم ليعاتبونها ويقومونها، وان يجعلوا لانفسهم هدف ورسالة سيعون لها لينهضوا بأمتنا من رقادها العميق، ويعيدون مجد أسلافنا الذين نهضوا بالامة الى اعلى المراتب .... وكما تعلمون أن الامام أحمد ياسين رسالته كانت واضحا حيث كان ينطق بها في كل مكان الا وهي الشهادة في سبيل الله ، فصدق الله فصدقه .

وأود أن أضع بين أيديكم هذا الموضوع الذي باذن الله تعالى يكون سببا في رفع الهمة، والعلو بالامة، ودحر الغزاة الصهاينة.

فإن شاء الله يكون هذا الموضوع عبارة عن سرد قصص للشهداء الاحياء في فلسطين ، الذين ضحوا بانفسهم للوصول الى الغالي والثمين لتحرير أرض الله من الصهاينة المغتصبين.


وسيكون لقاءنا كل يوم ....... من كل اسبوع باذن الله تعالى

وأخذت هذه القصص وسردها من أخ في الله ساكن في أرض الاسلام فلسطين غفر الله له ذنوبه.

وأحببت أن أضع بين يديكم في هذه المقدمة حديث صوتي للشيخ نبيل العوضي فس رثائه للامام أحمد ياسين وكلمة له في رفع همة الشباب المسلم




نراكم في يوم قادم

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 
قديمة 21-07-2004, 03:45 PM   #17 (permalink)
متميز

 
tab
صورة 'الشجاع' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: محلى مدينتنا كلبا أم الحدال أم الهمبا
العمر: 27
المشاركات: 642
معلومات إضافية
السمعة: 3100
المستوى: الشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: الشجاع غير متصل
المزاج: OMG 1
افتراضي مشاركة: رسائل صريحة جدا

السلام عليكم

نكمل حديثنا

حتى وإن كان قائدا..............فهذا لا يعني أن يختبيء في بيته خوفا على حياته

وبالرغم من كبر سنه، إلا أن الشيخ جمال أبو الهيجا القائد في حركة حماس في جنين كان أول المجاهدين دائما

وكان اسمه شيخ المجاهدين

ففي اجتياح مخيم جنين..........كان الشيخ بالرغم من كبر سنه من أول المقاتلين في وجه الاحتلال

وتلقى رصاصة في يده أدت إلى قطعها

وعندما اجتاح الاحتلال مخيم جنين(أسطورة العصر) في المرة الثانية..كان الشيخ في المقدمة بيد واحدة........

وكان الناطق الرسمي باسم المقاومة الباسلة في جنين.................

وطاردته قوات الاحتلال فترة طويلة.......قبل أن تتمكن من الوصول إليه........

ومكث الشيخ في زنانين التحقيق فترة طويلة...........بالرغم من كبر سنه وشيخوخته.........

ثم بدأت رحلته في السجون..............يوما في الغرف وأياما في العزل..........

وليس هذا وحسب...............بل اعتقلت زوجته الصابرة أيضا.........

وهي الآن أيضا في السجن...............وتنتظر حكمها مع زوجها..........

أما مرافق الشيخ أبو الهيجا.........جمعة أبو جبل................

فله قصة أخرى

خرج من البيت في يوم من أيام الاجتياح.............ولم تكن هناك مواجهات.......

وعندما قطع الشاع سمع صوت رصاص.............وسقط على الأرض............

فر ودخل إلى بيت أخيه...............وكان مصابا في ساقه.........إلا أنه لم يجد فيها أحدا

بقي في البيت ثلاثة أيام................ثم اعتقله جنود الاحتلال

بعد التعذيب الشديد...............وصل إلى السجن..........وكان الضربات تتركز على القدم المصابة..........

نقل إلى المستشفى............وأبلغ أن قدمه يجب أن تقطع بسبب تعفن الجرح...........

وبالرغم من أن القطع كان يجب أن يتم من أسفل القدم............إلا أنها قطعت من الفخذ.......

والسبب إعاقة حركته...............زبحجة عدم العودة إلى المقاومة...........

وبدلا من الإفراج................نقل إلى السجن.........

ولم يدن بشيء......................فحكم بالسجن الإداري 6 شهود...............

وبعد أن أنهاها...............جدد له الاعتقال مرة أخرى.............

وتم نقله من سجن لآخر..................والهدف التعذيب.............

ثم جاءه الفرج من الله..................وخرج من سجنه.......ولكن...............

من يعيد له رجله التي قطعها الاحتلال............وما زال يعاني.....ومن يعيل أسرته؟؟؟؟؟؟؟؟

ولكن فقط شيء واحد يمكن أن نقوله..........
كان مؤسس الكتلة الإسلامية في جامعات فلسطين.........هو الشهيد المجاهد الشيخ جمال منصور رحمه الله

وأسسها في عام 1978 عام في جامعة النجاح الوطنية في نابلس

وكانت وقتها تابعة للأخوان المسلمين........حيث لم تكن حركة حماس انطلقت

انطلقت بعدها الكتلة الإسلامية إلى كل جامعات فلسطين..........

حتى وصلت إلى جامعة بيرزيت..........جامعة فلسطين الأولى..........وأهمها

وكانت حينها معقل اليسار............وكانت الرايات الحمراء ترفرف على مداخل الجامعة...

واجهت الكتلة الإسلامية أشد أنواع البطش..............ومنعت من أبسط الحقوق

كان الأخوان المسلمون يمنعون من تعليق نشراتهم على لوحة الجامعة...........

فكانوا يحملونها على صدورهم ويطوفون بها في الجامعة.......حتى تصل الفكرة للجميع

كان اليساريون يسخرون من الأخوان وينادونهم brothers................

حتى أن عميد شؤون الطلبة قال في الرد على موقفه من الكتلة الإسلامية...........

الإسلام موجود...........ونحن نريد نشر شيء غير موجود..........لذلك لا داعي لوجودها......

ما حدث أنه عام 1982.......تم حصار الأخوات المحجبات في في إحدى القاعات في الجامعة..........

وكان الحصار قد فرضه اليساريون............وهددوا بعدم فك الحصار إلا إذا نزعن الحجاب.......

عندها أطلقت الكتلة الإسلامية نداء استغاثة إلى شرفاء الوطن..............

بدأ الأخوان يتوافدون على الجامعة من جميع أقطار فلسطين.............

من نابلس...........والخليل..............ورام الله...............وغزة............وكل القرى المجاورة في رام الله.........

حتى استطاعوا فك الحصار عن الأخوات............وبعدها بدأ نشاط الكتلة الإسلامية............

حتى أصبحت اليوم أكبر كتلة في جامعة بيرزيت.............وتفوز في كل عام بانتخابات محجلس الطلبة....
وهي اليوم الإطار الطلابي لحركة حماس..........

وخرجت الكتلة على مر سنينها...........العشرات من القادة والأبطال.............منهم

صقر فلسطين.......يحيى عياش..........صائد الشاباك............عبد المنعم أبو حميد........الباحث عن الحقيقة........خليل الشريف..........المهندس الثالث............أيمن حلاوة........الاستشهادي ضياء الطويل.....الاستشهادي إيهاب أبو سليم...........القائد بلال البرغوثي 17 مؤبدا.......القائد محمد دغلس........17 مؤبدا.........أسد الكتلة الإسلامية.............محمود شريتح 7 مؤبدات..........المجاهد وليد انجاص 35 مؤبدا.........الأخت أحلام التميمي 15 مؤبدا...............وغيرهم الكثيرون....
الكتلة الإسلامية..............عطاء لا ينضب

"ألم تر كيف ضرب الله مثلا كلمة طيبة كشجرة طيبة أصلها ثابت وفرعها في السماء، تؤتي أكلها كل حين بإذن ربها"

 
قديمة 21-07-2004, 03:47 PM   #18 (permalink)
متميز

 
tab
صورة 'الشجاع' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: محلى مدينتنا كلبا أم الحدال أم الهمبا
العمر: 27
المشاركات: 642
معلومات إضافية
السمعة: 3100
المستوى: الشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: الشجاع غير متصل
المزاج: OMG 1
افتراضي مشاركة: رسائل صريحة جدا

السلام عليكم
ملاحظة : هذا الكلام بلسان أخي أبو قتيبة
و أكرر أني أكمل الموضوع بدلاً منه لأنه مشغول


تفاجأت وأنا أدرس في الجامعة بخبر اعتقال الأمن الوقائي ثلاثة من أخواننا الطلبة أبناء الكتلة الإسلامية بتهمة الانتماء لكتائب القسام

عندما رأيت أسماءهم.................لم أصدق.......هل يعقل أنهم كتائب قسام ونحن لا نعلم........صدق الحبيب صلى الله عليه وسلم حين قال" استعينوا على قضاء حوائجكم بالسر والكتمان"......

بعد فترة اعتقل الأمن الوقائي بقيادة الرجوب طبعا، أحد أقاربي..........فأصبحت لي حجة لزيارة السجن والاطلاع على وضع الأخوان فيه.......

بدأ أحد الأخوان يروي تفاصيل اعتقالهم حين حاصر جنود الرجوب الشقة التي كانوا فيها......وبعد تدخل الوساطة قام الأخوان الثلاثة بتسليم أنفسهم........

في مقر الوقائي كما قال أخي........السجن أشبه بسجون الاحتلال إن لم يكن أسوأ...........وهذا ما أكده قريبي أيضا....الشبح المتواصل....الزنازين الضيقة.........الضرب.......الألفاظ النابية..........

وفي يوم من الأيام ذهبت لزيارتهم..........فأخبروني أنه حدث استنفار في السجن وحاول المعتقلون الخروج منه بالقوة......إلا أن الحرس ضربوهم وهددوا بإطلاق النار على كل من يحاول الهرب........

شاهدت آثار الضرب على أجسامهم........والبعض لم يستطع الخروج من أثر الضرب.........

كان الرجوب يتباهى بالقول عندي في السجن أخطر مطلوب في الشمال..........وهو الأخ........قائد كتائب القسام في الشمال...........وكان يقول أنهم عنده في أكثر الأماكن أمنا.......ولن يتعرضوا لاعتقال....

في أحد الأيام كنت هناك.........أخبرني أحد الأخوة أنه تم اعتقال اثنثن من الكتائب في غزة......وأحضروا إلى رام الله..........وأنهم معزولون عن بقية أخوانهم.........طلب مني ايصال الأخبر.......خرجت مسرعا....وأبلغت أحد الأخوان.........وبدأت الحرب مع الوقائي للإفراج.........

بعد نضال شديد من الفصائل الفلسطينية تم الاتفاق على الافراج عن الأسرى على دفعات.......وبالفعل كانوا 16 أسيرا..........أفرج عنهم وبقي 8......7 من حركة حماس وواحد من الجهاد الإسلامي.........

ظل العميل الرجوب يماطل في الإفراج عنهم حتى تم حصار مقره...........عندما أصبحت الدبابات تحيط بالمقر من كل الجهات.............قال لهم الرجوب من أراد الخروج فليخرج...........ولم يكن بالامكان ذلك

طلب الأخوان منه اعطاءهم الأسلحة للمقاومة حتى الشهادة.........إلا أنه رفض........وحبسهم في غرفة وحدهم.........ثم استسلم جنود الرجوب............وتم تسليم الأخوة في السجن.........تم اعتقال 6 من حركة حماس ووحد من الجهاد الإسلامي..........والأخ الثامن تمكن من الهرب...........

ويقضي الأخوة الآن أحكاما بالسجن.........وصلت مع قائد كتائب القسام في شمال فلسطين إلى 16 مؤبدا إضافة إلة 50 سنة أخرى..........ولم يكتف العميل الرجوب بذلك...........بل أصبح يقول عبر القنوات الفضائية أنه انتصر في المعركة........وأن الأسرى كانوا يبكون ويطالبون بتسليمهم للاحتلال......وهل يبكي الأسد أو من يطلب الشهادة

رواية حقيقية من داخل سجون السلطة...........رأيتها بأم عيني..............ولا بد للجميع أن يعرف الحقيقة

ويبقى الخائن على حاله حتى يموت........وها هو الله يعاقبه بالأمراض التي أصابتها.......وأبرزها السرطان

 
موضوع مغلق

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
رسائل عشوائية ***المتميز*** منبر الكمبيوتر و الإنترنت وألعاب الكمبيوتر 0 25-01-2006 06:17 PM
( أسئلة جريئة وأجوبة صريحة ) الراصد المنبر العام 2 07-05-2005 01:19 AM
يا فتاة خذيها مني صريحة Droob المنبر العام 2 21-12-2004 01:26 PM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 08:25 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net