المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   

تراجع إلى الخلف   منابر المتميز نت > المنابر العامة > المنبر العام

المنبر العام منبر عام يحوي كل المواضيع التي لا تخص الاقسام الاخرى من سوالف ودردشة عامة

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع
  #1 (permalink)  
قديمة 22-03-2004, 11:43 AM
.+[ متميز فعّال ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Dec 2003
المشاركات: 63
معلومات إضافية
السمعة: 3000
المستوى: أبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond reputeأبوقتيبة has a reputation beyond repute
الجنس:
علم الدولة:
الحالة: أبوقتيبة غير متصل
افتراضي وأخيرا ترجلت أيها الفارس .. عظم الله أجركم في الامام أحمد ياسين

بسم الله الرحمن الرحيم


(وَلا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتاً بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ * فَرِحِينَ بِمَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُوا بِهِمْ مِنْ خَلْفِهِمْ أَلَّا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ)

بمزيد من آيات الفخر والاعتزاز بقلوب صابرة محتسبة مقسمة على الانتقام والمضي قدما في طريق الجهاد والاستشهاد،
تنعى جماعة الإخوان المسلمين وذراعها حركة المقاومة الإسلامية حماس وكتائب الشهيد عز الدين القسام

شيخها المجاهد الصابر شيخ الانتفاضة المجاهد الشيخ :
أحمد ياسين (أبا محمد)

فإنا لله وإنا إليه راجعون.


إن العين لتدمع وإن القلب ليحزن وإنا على فراقك يا شيخنا لمحزونون ، ولن نقول إلا ما يرضي ربنا فحسبنا الله ونعم الوكيل.
عهدا يا شيخي أبا محمد


عهدا يا قائدنا ومرشدنا
عهدا أن نمضي على الدرب لا نقيل ولا نستقيل
ستتحول شوارع المجرمين إلى لهب
عهدا سيكون الرد أشد وأقسى وأشمل فهنيئا لك يا حبيبي جنة عرضها السموات والأرض في مقعد صدق عند مليك مقتدر.

أيها المجاهدون
دم بدم
وهدم بهدم
ورعب برعب

فلتنطلق كل الأذرع الفاعلة في كل مكان لتضرب في عمق العمق ، لتذيق العدو وبال أمره ، وليعلموا أن قتلانا في الجنة وقتلاهم في النار.

وسيعلم شارون اللعين وكل أنجاسه أن أيامه باتت معدودة، ,وسيذوقون كأس الذلة والبوار والموت الساحق بإذن الله تعالى

عهدا لن يعرفوا للأمن سبيلا وستتحول شوارعهم إلى قفار، وبيوتهم إلى دمار، ورؤوسهم إلى نثار، وعيونهم بالدم بحارا وبحار.

نحن نحب الموت ونسعى إليه وأجسادنا الطاهرة أجساد مجاهدينا ستلقن دولة المسخ درسا لن تنساه أبدا.
وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون.

وإنا لله وإنا إليه راجعون




كتائب القسام: أيها القتلة الصهاينة، منحتم شيخنا الشهادة وسنمنحكم الموت الزؤام في كل مدينة وشارع

خاص:
اكدت كتائب القسام أن الرد على اغتيال الشيخ ياسين لم يعهده الكيان الصهيوني من قبل وأضافت كتائب القسام في بيان لها : "ردنا هو ما سيراه الصهاينة قريباً لا ما يسمعونه، بإذن الله"، وأضاف البيان إن الرد على اغتيال الشيخ أحمد ياسين لن يكون على مستوى جميع فصائل الشعب الفلسطيني المجاهدة فحسب، بل إن المسلمين في العالم الإسلامي أجمع سيكون لهم شرف المشاركة في الرد على هذه الجريمة.
وأكد البيان أن من أصدر قراراً باغتيال الشيخ أحمد ياسين إنما أصدر قراراً بقتل مئات الصهاينة. مشيرا الى ان الصهاينة لم يقدموا على فعلتهم هذه دون أخد موافقة الإدارة الأمريكية الإرهابية وعليها أن تتحمل المسئولية عن هذه الجريمة.
وأشار بيان كتائب القسام إلى أن النازيون الإرهابيون الصهاينة يستهدفون اليوم شيخنا القائد المؤسس فضيلة الشيخ المجاهد أحمد ياسين بعد أن أدى صلاة الفجر في مسجد المجمع الإسلامي، إن ما أقدم عليه الصهاينة اليوم يمثل قمة الانهيار والفشل وهم يوجهون حمم صواريخهم الحاقدة على كرسي الشيخ القعيد، أحمد ياسين، فظنوا أنهم قد قتلوه وما علم الصهاينة أن ملاين المسلمين ستخرج لهم تثبر ما علو تتبيرا ، اليوم سيخرج لهم ياسين من كل مدينة وفي كل شارع و زقاق ليمنحهم الموت الزؤام بعد أن منحوه الشهادة التي لم يوقفه الشلل الكامل عن البحث عنها، اليوم يصدر المجرم شارون قراراً بقتل مئات الصهاينة في كل شارع وكل شبر يحتله الصهاينة، عهداً شيخنا أبا محمد أن نكمل المسير، ونلاحق الصهاينة في كل مكان يختبئون فيه،أبا محمد أبناؤك الاستشهاديون قريباً سيبلغونك ردنا، فهنأ قائدنا ومعلمنا وشيخنا وأستاذنا ورمزنا وقرة عيونا ومهج قلوبنا، يا شيخنا لن تفتقدك فلسطين والأمة الإسلامية فقد زرعت في كل بيت وكل شارع رجالا ربانين أولي بأس شديد، حملوا فكرك وساروا على دربك.
هذا وزفت كتائب الشهيد عز الدين القسام إلى العالم أجمع مؤسس حركة المقاومة الإسلامية حماس، ومرشد جماعة الأخوان المسلمين في فلسطين، فضيلة الشيخ القائد أحمد إسماعيل ياسين (أبا محمد).




والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

[align=center]قال أحد العلماء : ( إننا نعيش لانفسنا حياة مضاعفة عندما نضاعف احساسنا بالأخرين، وبقدر ما نضاعف احساسنا بالأخرين نضاعف احساسنا بحياتنا )

جلسات ايمانية (للذين لا يقنطوا من رحمة الله) [/align]
قديمة 22-03-2004, 06:22 PM   #2 (permalink)
إدارة الموقع
المراقبة العامة للمنابر

 
tab
صورة 'شروق' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: هي وجهتي لمَلاذ الـرُّوح [ الشارقة ]
المشاركات: 13,608
معلومات إضافية
السمعة: 83488875
المستوى: شروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شروق غير متصل
المزاج: ????????
الرسالة الشخصية
" اللهم لك الحمد ".. دومـًا و أبـدا
افتراضي مشاركة: وأخيرا ترجلت أيها الفارس .. عظم الله أجركم في الامام أحمد ياسين


الأخ الفـاضل .. أبـو قـتـيبـة

السلام عـليكم ورحـمة الله وبــركاتـه

أعـظم الله أجـركم وأجـر المسلمين في كل مكـان ، وأحسن عـزاءكم ، وغـفـر للشيخ أحمد ياسين ومن معـه وأمـوات المسلمين ، نسـأل الله تعـالى أن يتـقـبـله في الشهـداء وأن يجـمعهم بالنبيين والصديـقـين في جـنـات الفـردوس الأعـلى

نِعـم الوفـاة .. وهـنيئـًا لـه الشهـادة والله ؛ استشهـد وهـو في ذمـة الله تعـالى

" من صلى الفجـر في جـماعة فهـو في ذمة الله "
هـذه بشـارة من الرسول المصطـفـى - صلى الله عـليه وسلم

لئـن قـتـلوا الشيخ أحـمـد ياسين فـسيولـد ألـف ألـف أحـمـد يـاسين
ولئـن أشعـلوا سيـارتـه بصـواريخهـم فـقـد أشعـلوا الجهـاد في أرض الربـاط

فاللهم انصـر المجـاهـدين بنصـرك ، وأيـدهم بتأييدك ، وكن معهم ولا تكن عـليهم





إنـا لله وإنـا إليـه راجـعــون

اللهم آجـرنا في مصيبتنـا واخـلـف عـلينـًا خيـرًا منهـا

اللهم ارحم الشيخ أحمد ياسين ومع مـات مـعـه وتـقبّـلهم في الشهـداء مع النبيين والصديـقـين

اللهم ولا تـوهـن الجهـاد بمـوته .. ولا تـضعـف الجهـاد بفـقـده

اللهم سدّد رمي المجـاهدين في سبيلك .. اللهم وانصرهم عـلى أعـداء دينـك

اللهم مـاكان لأعـداء دينـك من قـوة في الأرض فـدمّرهـا ، وما كان لهم من قـوة في السمـاء فـفجـرهـا ، ومـا كان لهم من قـوة في البحـر فـأغـرقـهـا

وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

إن العـين لتـدمع وإن الـقـلب ليحـزن وإنـا على فـراقــك يا شيخ أحمد ياسين لمحـزنـون !

* * * *




اللهم انى استودعـك وطـني .. رجاله و شبابه .. نساءه و فتياته .. وأطفاله
اللهم إنى أستودعـك أمنـَه و أمانـَه و أرزاق أهـله
فاحفظهم بحفظك يا من لا تضيع عنده الودائـع
و أنت خير الحافـظين
 
قديمة 22-03-2004, 09:38 PM   #3 (permalink)
.+[ متميز فــذ ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
المشاركات: 312
معلومات إضافية
السمعة: 3000
المستوى: الأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: الأمل القادم غير متصل
افتراضي مشاركة: وأخيرا ترجلت أيها الفارس .. عظم الله أجركم في الامام أحمد ياسين

نقول مع أختنا شروق :

إنـا لله وإنـا إليـه راجـعــون

اللهم آجـرنا في مصيبتنـا واخـلـف عـلينـًا خيـرًا منهـا

اللهم ارحم الشيخ أحمد ياسين ومع مـات مـعـه وتـقبّـلهم في الشهـداء مع النبيين والصديـقـين

اللهم ولا تـوهـن الجهـاد بمـوته .. ولا تـضعـف الجهـاد بفـقـده

اللهم سدّد رمي المجـاهدين في سبيلك .. اللهم وانصرهم عـلى أعـداء دينـك

اللهم مـاكان لأعـداء دينـك من قـوة في الأرض فـدمّرهـا ، وما كان لهم من قـوة في السمـاء فـفجـرهـا ، ومـا كان لهم من قـوة في البحـر فـأغـرقـهـا

وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

إن العـين لتـدمع وإن الـقـلب ليحـزن وإنـا على فـراقــك يا شيخ أحمد ياسين لمحـزنـون

الفجر الباسم قادم ... من قلب الليل الجاثم
 
قديمة 22-03-2004, 09:39 PM   #4 (permalink)
.+[ متميز نـابغة ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Jan 2004
المشاركات: 598
معلومات إضافية
السمعة: 3000
المستوى: طارق has a reputation beyond reputeطارق has a reputation beyond reputeطارق has a reputation beyond reputeطارق has a reputation beyond reputeطارق has a reputation beyond reputeطارق has a reputation beyond reputeطارق has a reputation beyond reputeطارق has a reputation beyond reputeطارق has a reputation beyond reputeطارق has a reputation beyond reputeطارق has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: طارق غير متصل
افتراضي مشاركة: وأخيرا ترجلت أيها الفارس .. عظم الله أجركم في الامام أحمد ياسين

إنا لله وإنا إليه راجعــــين


أحمد ياسين..

أن ألمنا لفقدك كبير ومصابنا عظيم، وإن القلب لمكلوم..
وتأبى الكلمات المتناثر،،أن تتجمع لتشكل ما قد يوفيك حقك..
فمن لنا بعدك يا شهيد الأمة!!
ولكن سلوانا في بلائنا أنك متت شهيدا في سبيل الله،، وكرمت بالشهادة
فهنيئاً لك بهذه الشهادة وبهذه المنزلة الرفيعة التي تبوءتها يا قائداً ويا بطلاً للأحرار..
اليوم ترحل روحك إلى ربها زكية طاهرة مكرمة بالفوز بالشهادة..
فقد تاقت إلى لقاء ربها، وأصدقت النية..
وها هي اليوم نالت ما بغت.. ولها ما أرادت..


ولئن كان خوفهم من شيخ مقعد،، فيالهلاكهم حين تأتي الجموع القادمة ترفع راية الإسلام
وتهز الأرض تحتها زلزالاً..


وأحسن الله عزاءكم يا أمة المسلمين..

أخوكم::
طـــــارق..

هندس حياتك
 
قديمة 22-03-2004, 09:42 PM   #5 (permalink)
.+[ متميز فعّال ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Jan 2004
المشاركات: 32
معلومات إضافية
السمعة: 3000
المستوى: محب الصالحين has a reputation beyond reputeمحب الصالحين has a reputation beyond reputeمحب الصالحين has a reputation beyond reputeمحب الصالحين has a reputation beyond reputeمحب الصالحين has a reputation beyond reputeمحب الصالحين has a reputation beyond reputeمحب الصالحين has a reputation beyond reputeمحب الصالحين has a reputation beyond reputeمحب الصالحين has a reputation beyond reputeمحب الصالحين has a reputation beyond reputeمحب الصالحين has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: محب الصالحين غير متصل
افتراضي مشاركة: وأخيرا ترجلت أيها الفارس .. عظم الله أجركم في الامام أحمد ياسين

( يا أيتها النفس المطمئنة ارجعى الى ربك راضية مرضية فادخلى فى عبادى وادخلى جنتى )

سقط مقعدك فسقطت بسقوطه كل كراسى الحكم ... فمقعدك كان سجن الجسد العليل الذى تحررت منه روحك الى مقعد صدق فحلقت مطلة على قطعان العبيد مشيرة الى معالم طريق الخلاص من ذل العبودية لعبيد الكفر والطغيان
لقد أنطق استشهادك الصامتين فشهدوا بالحق وشاهدوا الحقيقة وأجرى الأسى على فراقك استفتاء لا تزوير فيه لارادة الشعوب ولا تبديل لصناديق الاقتراع ومسح دمع الحزن فى العيون رعشة الخوف من القلوب وأزال معها حب الدنيا وكراهية الموت فما عاد لمستبد فى القلوب رهبة ... فسقوط مشلول الجسد القعيد قد حرك مشلولى الارادة
فأطلق صيحات الغضب وبصر الأمة بمعنى القيادة ... فليست القيادة وجاهة أو نزاهة بل ثبات فى الحق الى اخر رمق ... فشتان ما بين مقعد المشلول الحر ومقاعد الطغاة الأذلة ... أكاد ألمح فى مشهد سقوطك الرعب قد هز أركانهم وهد كيانهم وأسقط عروشهم وفضح جبنهم وكشف خزيهم ونكس أعلامهم ... فكيف يرفعون أعلاما هى علامة على ذلهم وهوانهم وكيف يعزفون أنغاما ملؤها الغم لجيوشهم وشعوبهم التى ما رأت فى سياساتهم الا الخيار الاستراتيجى أوحد ( بلع الاهانات وتجاهل الاستفزازات ) فما ردعوا الأعداء ولا جلبوا الرخاء بل ضيعوا الأبناء وقهروا الأبرياء ...
لقد أضحت الصورة واضحة وبشائر الفجر لائحة فما عاد حديث السلام الا استسلاما وما أدعياؤه الا جبناء لئاما
وما عاد أمامنا الا احدى الحسنين وما عاد أمام أعدائنا الا عذابا من عنده أو بأيدينا فتربصوا انا معكم متربصون
ويا عائدا من صلاة الفجر قد لاحت بشائره فهنيئا لك ما قدمت اليه بعد ما أقدمت عليه فقد أيقظت أمة طالت غفلتها وسيبقى المقعد حجة على القاعدين ودليلا للناهضين !

أحب الصالحين ولست منهم لعلى أن أنال بهم شفاعة
وأكره من تجارته المعاصى وان كنا سويا فى البضاعة
 
قديمة 22-03-2004, 09:57 PM   #6 (permalink)
.+[ متميز برونزي ]+.

 
tab
صورة 'منابر النور' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Dec 2002
الإقامة: Q8
العمر: 35
المشاركات: 1,723
معلومات إضافية
السمعة: 3250
المستوى: منابر النور has a reputation beyond reputeمنابر النور has a reputation beyond reputeمنابر النور has a reputation beyond reputeمنابر النور has a reputation beyond reputeمنابر النور has a reputation beyond reputeمنابر النور has a reputation beyond reputeمنابر النور has a reputation beyond reputeمنابر النور has a reputation beyond reputeمنابر النور has a reputation beyond reputeمنابر النور has a reputation beyond reputeمنابر النور has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: منابر النور غير متصل
المزاج: ????
افتراضي مشاركة: وأخيرا ترجلت أيها الفارس .. عظم الله أجركم في الامام أحمد ياسين

رحمك الله أيها الشهيد البطل فقد جلبت لنا العزة بنيلك الشهادة ، فقد حركت ألوفا وأنت لا تستطيع الحراك


عظم الله اجركم جميعا وننتظر الرد على الانجاس لكي نتهلل بما سيحدث لهم ان شاء الله

 
قديمة 22-03-2004, 10:15 PM   #7 (permalink)
متميز

 
tab
صورة 'الشجاع' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: محلى مدينتنا كلبا أم الحدال أم الهمبا
العمر: 27
المشاركات: 642
معلومات إضافية
السمعة: 3100
المستوى: الشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond reputeالشجاع has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: الشجاع غير متصل
المزاج: OMG 1
افتراضي مشاركة: وأخيرا ترجلت أيها الفارس .. عظم الله أجركم في الامام أحمد ياسين

أحسن الله عزائكم في الشيخ أحمد يس
أذكر صيحة كنا نرددها باللهجة الفلسطينية

ما بدنا ياسر عرفات هيه هيه
بدنا أحمد يس و الحامي لديني و بلادي
و الله لشرب من دمه ياللي طامع في بلادي و الحماي لديني و بلادي
الخ ...

 
قديمة 23-03-2004, 09:31 AM   #8 (permalink)
إدارة الموقع
المراقبة العامة للمنابر

 
tab
صورة 'شروق' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: هي وجهتي لمَلاذ الـرُّوح [ الشارقة ]
المشاركات: 13,608
معلومات إضافية
السمعة: 83488875
المستوى: شروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شروق غير متصل
المزاج: ????????
الرسالة الشخصية
" اللهم لك الحمد ".. دومـًا و أبـدا
افتراضي




الشيــخ لم يَـمُـت / عـبـدالرحـمـن بن عـبـدالعـزيـز اليحـيى
1/2/1425



الشيخ قــتـل ولكنه لم يمت، لم يمت لأن دمه سيظـل يجري في عـروق كل فـلسطيني ومسلم، كل طـفـل، وكل شيخ، وكل امرأة، سيظـل دمه روح تبعـث الحـياة في كل فـرد أصابه الخـوف والتردد من عـدوه، وألهتـه الدنيا عن الآخـرة، وحـب الفانية عن الباقـية.

* قـتـِل الشيخ أحمد ياسين رحمه الله وهـو خارج من المسجد، بعـد أن صلى الفجر في جماعة، ومن صلى الفجر في جماعة فهو في ذمة الله.

* قـتل الشيخ في مستهل يوم الاثنين ويوم الاثنين يوم من أيام الله المباركة التي ترفع فيما الأعمال.

* قـتل رحمه الله بعـد جهاد وصبر ومصابرة على النفس أولا، وما بها من ضعـف ومرض، وعلى جهاد مع عـدو ظالم خائن، لا يرعى العهود ولا المواثيق.

* قـتـل الشيخ وهـو على كرسيه المتحرك، لا يحرك من أعضائه إلا رأسه - فكان من المرفوع عـنهم الحرج - ولكنه صنع بدعوته، وجهاده، وصبره، من شباب فلسطين الحبيبة رجالا، مجاهدين، مقبلين غير مدبرين، يحرصون على الموت كما يحرص عـدوه على الحياة، فأصابوا العـدو من حيث لا يحتسب.

* قـتل الشيخ وسيظـل دمه نار ونور، نور لهذا الجيل المقـبل، العائد لربه المتمسك بدينه، الذي نفض يديه من كل حلول استسلامية، أو عصبيات قومية، نور سيضيء درب البراعم الواعدة المتطلعة للنصر والعـزة، ونار على كل عدو يتربص بهذه الأمة، وكل مستسلم بخوار الذلة.

* تمنى الشيخ الشهادة، وسعى إليها، بعد أن أدى واجبه، فجاءت إليه على قدر من الله، وكل هذه مبشرات في ميزان الشيخ، وهو على خير عظيم إن شاء الله، نسأل الله أن يكون مع الشهداء عند ربهم في جنات ونهر.

و كان اغتيال الشيخ متوقعا في أي لحظة وساعة، وخاصة بعـد تصريح وزير الدفاع الإسرائيلي موفاز عندما قال : "إن القضاء على حماس هدف استراتيجي"، إن الهدف من اغتيال الشيخ هو قـتل الروح المؤمنة الواثقة، والقضاء على العـزة والشموخ، وسلبها من نفـوس أبناء فلسطين، الذين استلهموا من روح وجهاد وصبر الشيخ، القـدوة الصالحة والأسوة الحسنة.

إن العـدو لا يقرأ أحداث التاريخ، وإذا قرأ لا يفهم، إن قراءة تاريخ الأمة الإسلامية ولو قراءة عابرة بسيطة، تدلنا على أن هذه الأمة كالشجرة الطيبة المباركة أصلها ثابت وفرعها في السماء، لا تهزها الرياح، ولا تقـتلعها العـواصف، وكلما قطع منها غصن ـقويت وزادت صلابتها، ولو تتبعـنا الأحداث لوجدنا الأمثلة كثيرة لا يمكن حصرها في مثل هـذه المقالة ويكفي أن نضرب مثالا على ذلك :

مات القائد الأمير الصالح نور الدين زنكي فجاء القائد صلاح الدين الأيوبي، ومات ابن تيمية وحيداً في سجنه فـنشأ جيلا حمل فكره ونشره في أرجاء الأرض، وقـتـِل الشيخ حسن البنا فعـمت الصحوة بقاع الدنيا، وعاد الناس على ربهم أفـواجا.

إن القـلب ليحـزن وإن العـين لتدمع ولا نقـول إلا ما يرضي ربنا..

وإنا لله وإنا إليه راجعـون.

المصدر : موقع المسلم
* * * *



المصـدر / صيـد الفـوائـد


اللهم انى استودعـك وطـني .. رجاله و شبابه .. نساءه و فتياته .. وأطفاله
اللهم إنى أستودعـك أمنـَه و أمانـَه و أرزاق أهـله
فاحفظهم بحفظك يا من لا تضيع عنده الودائـع
و أنت خير الحافـظين
 
قديمة 24-03-2004, 01:45 AM   #9 (permalink)
إدارة الموقع
المراقبة العامة للمنابر

 
tab
صورة 'شروق' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: هي وجهتي لمَلاذ الـرُّوح [ الشارقة ]
المشاركات: 13,608
معلومات إضافية
السمعة: 83488875
المستوى: شروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شروق غير متصل
المزاج: ????????
الرسالة الشخصية
" اللهم لك الحمد ".. دومـًا و أبـدا
افتراضي




بَـكَــــت فِـلسطِـينُ اليَـومَ جَـامِــــعَ فـَضــلِـهـَـــــا / الشِـيـخ حـَامِــد العَـــلِي
* * * *



بكـت فـلسطينُ اليومَ جامعَ فـضلِها ** وسيفـاً بـه ذلَّ اليهـودُ وعُـبّـِدوا
إذا ذَكـرتْ مجـدَه تبـلّل خـدُّهـــا ** وراحـتْ تُكفكِفُ دمعَهـا تـتـنهَّــــــدُ
وهـيّـج ذكـراه إليـها صلاحَـهـــا ** ويـومَ حـطـين وعــــــــــزاًّ يُـمهـَّـــدُ
ولكـنـّها عَـادت فـسلَّت سيـوفـَهــا ** إذْ لاح لهـا مـن فـوقِـهــــا يـتعـهـَّـدُ
دمـي لفـلسطـينَ بـشـرى ونـصـرُها ** ومـوتى لهُ عـهــــدٌ ووعـدٌ مـؤكَّــدُ


آه يا للحزن .. بل يا للغضب .. لن نتشاءم من صفر ، فالله حرم التشاؤم ، بل نقول : قد فتحت اليوم أبوابٌ ما فتحت من قبل ، وما بعد اليوم ليس كما قبله .. لا والله ليس كما قبله إلى ماشاء الله .. فاليوم فليلبس جميـــع أهل الإسلام لبوس الحرب فقــد دقت طبولـهــــــــــا ..

ها هو بطل الإسلام ، وشيخ الجهاد والمجاهدين ، وحارس الأقصى ، وصلاح الدين هذا العصر ، يحقق الله تعالى له أمنيته في هذا اليوم غرة صفر من عام 1424م ، يترجل الفارس ، ويحلق بركب الشهداء ، نحسبه كذلك .

ووالله لم أجريت له مقلتي دما ، وأحرقت بعده نار الحزن كبدي ، وفتت لهيب الأسى قلبي ، ما بلغت حقه في الرثاء ، وكيف ـ ليت شعري ـ يرثـــى مثل هذا البطل ، ولايكذب الشعراء ، وكيف يبلغ الواصفون وصفه ولا يعجز البلغـــــــــــــاء .

كنت قد كتبت قبل نحو ستة شهور مقالا عند محاولة اغتيال شيخ المجاهدين الشهيد بإذن الله أحمد ياسين ـ رحمه الله ـ هذا بعض ما جاء فيه :

إلى شيخ المجاهدين أحمد ياسين أهدي هذه الأبيات ، فبلّغوها عني ، و قبّلوا بهـــا عني جبينه :


ما كان في الإسلام عـزّ يُجـتـبـى *** إلا وآخــا الصـارم المسلــولا
فـإذا تخـيّر في الرجال جـميعـهـم *** لـم يرتــضِ إلا الفـتـى البُهـلـولا
أجـرت يـد الغــدر اللئيـم دمـاءه *** حـمراء، ياسين : لن تمـوت قـتيـلا
بل تـلحـق الشهـداء حـيـاً مُصطفى *** أحمد،أبشر قـد اصطُـفـيـت جـليـلا
من بين أمة أحـمـد وجميـعـهـم ***أنت الذي شـقّ الجـهــاد سبـيــــــلا
والمجـد لو كان ورودا تُجـتـبـى *** لقـطـفـتهـــا فجعـلتـهـا إكليـــــــلا
فـلسوف يزهـوفي جبينـك عـاليـا ***لا يبتغـي عـن حالــه التـبـديــلا
ولسوف يضحـك تائـها متبخـتـرا ***ولســوف يرقـص بكــرة وأصيلا
يا حـارسَ الأقـصى فـديتـك ،أمّـتي *** تهـــدي إليـك الحـبّ والتبـجــيلا
وتحـية زهـراء تـنطـف بالـوفــا *** وتـقـبـّل الرجـليـــــنَ منـك طـويــلا
فـلئن بقـيـت لتبـقـيـَــنّ مباركا *** ولئـن رحـلـــــت لتصنعــنّ الجـيلا


قال بعض المراسلين وفي اليوم التالي للعملية الفدائية التي نفذتها كتائب عز الدين القسام في القدس المحتلة الشهر الماضي : كنت في زيارة لمؤسس “حماس” الشيخ أحمد ياسين في بيته، في وقت كانت غزة على أهبة انفجار داخلي، وفي انتظار لمعرفة كيفية الرد الصهيوني على العملية الاستشهادية التي فاجأت الجميع بتوقيتها وقوتها.

وكان الشيخ يقرأ في كتاب مثبت على قائم حديدي أمامه، وفي إطار الحديث حول تداعيات ما حدث والتوقعات لما سيحدث، سألته عما يتوقع أن يفعله شارون؟ فأجابني بهدوء شديد "عندي معلومات أنهم ربما يقصفوا بيتي أو المكان الذي أكون فيه".

كان رده غريباً وهدوؤه أغرب، فقلت له مندهشاً ماذا تفعل إذن هنا؟ ألا تخشى القصف، فرد بابتسامة على وجهه، هل نختبئ ؟!

وتابع قوله: "لا يضر حماس" أو أحمد ياسين أن أسقط شهيداً فهي أغلى ما نتمنى...".أ.هـ.

انتهى النقل من المقال السابق :ـ

وها هو بطل الإسلام ، وشيخ الجهاد والمجاهدين ، وحارس الأقصى ، وصلاح الدين هذا العصر ، يحقق الله تعالى له أمنيته في هذا اليوم غرة صفر من عام 1425م ، يترجل الفارس ، ويحلق بركب الشهداء ، نحسبه كذلك .

ووالله لم أجريت له مقلتي دما ، وأحرقت بعده نار الحزن كبدي ، وفتت لهيب الأسى قلبي ، ما بلغت حقه في الرثاء ، وكيف ـ ليت شعري ـ يرثـــى :


ليث بفـضل جهـاده وصيالــه ** قـد جاء يعـتـذر الجهــاد المتعـــب
عـذرا ياسين إنـك واحــــد ** لكنني من بعـد موتـــك أذهـــــب
وأتـيـه في هـم وغـم وكربــة ** وأنوح نوحـا أستغــيث وأنصـب
أبطال أهـل الحـرب حـين أعـدهم ** ما فيهم مهما تـنـاهـوا مطـلب
مهما تنادوا للحـروب فإنهـم ** نسبوا إليه فعـندها قـد كـذبـوا


ويا أخواني المجاهدين في فلسطين :

اليوم لنتذكر قوله تعالى " وما محمد إلا رسول قد خلت من قبله الرسل أفئن مات أو قتل انقلبتم على أعقابكم ، ومن ينقلب على عقبيه فلن يضر الله شيئا وسيجزي الله الشاكرين "

ولنتذكر أن موسى عليه السلام وهو من أول العزم من الرسل ، قد مات في التيه ، وهو يقود أمته المسلمة إلى النصر ، فحمل الراية من بعده يوشع بن نون ونصره الله.

ونتذكر أن الخلفاء الراشدين ماتوا :

مات الصديق وجيوش الإسلام في معركة اليرموك .

ومات عمر رضي الله عنه فاتح بيت المقدس قتل وهو في الصلاة .

وعثمان رضي الله عنه فاتح الفتوح ، قتل في بيته ظلما وعدوانا .

وعلي رضي الله عنه قتل كذلك .

ومات بعدهم أبطال الإسلام ، صلاح الدين ، وقطز ، وعمر المختار ، واستشهد أبطال الجهاد في فلسطين ، عبــر القرون ، وعبر عقود قرن مضى من الزمان ، فأرضها قد ارتوت بدماءهم ، غير أن كل قطرة منها ، تدني أمتنا إلى النصر .

اليوم قد ارتوت شجرت نصر الإسلام بدم شيخ الجهاد أحمد ياسين :

وكل مصيبة تصيبنا ، تقوينا على أعداءنا .


نحـن بنو الأقـصى أسـود حـيـاتـنـا ** جـهـاد وصبر ذوو شرف ضـخــــــم
نحـمى حـمى الأقـصى بعـزم ونجـدة ** نخـزي بها الاعـداء رغـما عـلى رغــم
إذا مات ياسين فـيـنا فعـنـدنــــا ** ألوف إلى الأشراف من مثـله تـُنمــــي


لا باس أن نبكي اليوم ونحزن طويلا ، فعلى مثل شيخ الجهاد أحمد ياسين لتبكي البواكي .

ولكن على أن نغضب غدا ، نغضب غضبا طويلا .

والغضب أيها المجاهدون في كل مكان ، سيصب على كل الصهاينة وأذنابهم ، ودولة الطاغوت الكبرى الحامية لهم ، وسيضرب كل مصالحهم ، وتعلوا نيرانه فتلتهمهم ، وسيكون دم شيخ المجاهدين الشهيد بإذن الله أحمد ياسين ، وكل المجاهدين ، بركانا يتفجر ولن يهدأ حتى النصر بإذن الله .

وبعـــــــد :

فاليوم أيها المجاهدون :

اليوم يوم الملحمــــــــة .


شدوا القــلوب عـلى الجهاد فـإنـه ** عـزّ لنـــــا وسبيلنا المعهــــود
وتميـزوا اليوم وصفّـوا جمعـكـم ** وتكـفـّنـوا فـالضرب ليس له حـدود
زعم العـدى أنّا سنخـذل قـدسنـا ** زعـمٌ لعـمري في الضلال بعـيــــد
أفـلا يرون الموت أسمى غايـة ** فـينا، والحـرب وردنــا المــورود
تالله نقـطع رأسهم بسيوفـنـا ** "شارون"..هـذا وعـدنــا المنشــود
"موفـاز" خـذ منا عهـودا قـد دنـا** أجـلٌ ستركع في الهـوان يهــود



استمع للقصيدة
http://www.h-alali.net/yaseen.htm


المـصـدر : مـوقع الشيـخ حـامـد العـلي




اللهم انى استودعـك وطـني .. رجاله و شبابه .. نساءه و فتياته .. وأطفاله
اللهم إنى أستودعـك أمنـَه و أمانـَه و أرزاق أهـله
فاحفظهم بحفظك يا من لا تضيع عنده الودائـع
و أنت خير الحافـظين
 
قديمة 24-03-2004, 01:50 AM   #10 (permalink)
إدارة الموقع
المراقبة العامة للمنابر

 
tab
صورة 'شروق' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: هي وجهتي لمَلاذ الـرُّوح [ الشارقة ]
المشاركات: 13,608
معلومات إضافية
السمعة: 83488875
المستوى: شروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شروق غير متصل
المزاج: ????????
الرسالة الشخصية
" اللهم لك الحمد ".. دومـًا و أبـدا
افتراضي




يـَا فـارس الكـُرسي ( هُـم أكسَبـُوكَ مِـن السِـباق رهَـانـا) // د. العـشمـاوي
* * * *



هُـم أكسبوكَ من السِّباقِ رِهــانا فـربحـتَ أنتَ وأدركوا الخسرانا

هم أوصلوك إلى مُـنَـاكَ بغـدرهم فأذقـتهم فـوق الهوانِ هَـوانا

إني لأرجـو أن تكون بنارهم لما رموك بها، بلغـتَ جِـنانا

غـدروا بشيبتـك الكريمة جَهْـرةً أَبشرْ فـقـد أورثـتَهم خـذلانا

أهل الإساءة هم، ولكنْ ما دروا كم قـدَّموا لشموخـك الإحسانا

لقـب الشهادةِ مَطْمَحٌ لم تدَّخـر وُسْعَاً لتحـمله فـكنتَ وكانا

يا أحمدُ الياسين، كنتَ مفـوَّهاً بالصمت، كان الصَّمْتُ منـكَ بيانا

ما كنتَ إلا هـمّةً وعـزيمةً وشموخَ صبرٍ أعـجز العـدوانا

فرحي بِنَيْلِ مُناك يمزج دمعـتي ببشارتي ويُخـفِّـف الأحـزانا

وثََّـقْـتَ باللهِ اتصالكَ حينما صلََّيْتَ فجـرك تطلب الغـفرانا

وتَـلَوْتَ آياتِ الكتاب مرتِّـلاً متأمِّلاً تـتـدبَّر القــرآنا

ووضعـت جبهتك الكريمةَ ساجـداً إنَّ السجود ليرفع الإنسانا

وخرجتَ يَتْبَعُـكَ الأحـبَّة، ما دروا أنَّ الفـراقَ من الأحـبةِ حانا

كرسيُّكَ المتحـرِّك اختصر المدى وطـوى بك الآفـاقَ والأزمانا

علَّمتَه معـنى الإباءِ، فلم يكن مِثل الكراسي الراجـفـاتِ هَـوانا

معـك استـلذَّ الموتَ، صار وفاؤه مَثَـلاً، وصار إِبـاؤه عـنوانا

أشلاءُ كرسيِّ البطولةِ شاهـدٌ عَـدْلٌ يُدين الغادرَ الخـوَّانا

لكأنني أبصرت في عجـلاته أَلَماً لفـقـدكَ، لوعةً وحـنانا

حزناً لأنك قـد رحلت، ولم تَعُـدْ تمشي به، كالطود لا تتوانى

إني لَتَسألُني العـدالةُ بعـد ما لقيتْ جحـود القـوم، والنكرانا

هل أبصرتْ أجـفـانُ أمريكا اللَّظَى أم أنَّها لا تملك الأَجـفــانا؟

وعـيون أوروبا تُـراها لم تزلْ في غـفلةٍ لا تُبصر الطغـيانا

هـل أبصروا جسداً على كرسيِّه لما تناثَر في الصَّباح عِـيانا

أين الحضارة أيها الغـربُ الذي جعـل الحضارةَ جمرةً، ودخـانا

عـذراً، فـما هذا سؤالُ تعـطُّفٍ قـد ضلَّ من يستعـطف البركانا

هـذا سؤالٌ لا يجيد جـوابَه من يعـبد الأَهـواءَ والشيطانا

يا أحمدُ الياسين، إن ودَّعـتنا فلقـد تركتَ الصدق والإيمانا

أنا إنْ بكيتُ فـإنما أبكي على مليارنا لمَّا غـدوا قُـطْعــانا

أبكي على هـذا الشَّتاتِ لأُمتي أبكي الخـلافَ المُرَّ، والأضغــانا

أبكي ولي أملٌ كبيرٌ أن أرى في أمتي مَنْ يكسر الأوثانا

يا فـارسَ الكرسيِّ، وجهُـكَ لم يكنْ إلاَّ ربيعاً بالهدى مُزدانا

في شعـر لحيتك الكريمة صورةٌ للفجـر حين يبشِّر الأكوانا

فرحـتْ بك الحـورُ الحسانُ كأنني بك عندهـنَّ مغـرِّداً جَـذْلانا

قـدَّمْتَ في الدنيا المهورَ وربما بشموخ صبرك قد عـقـدتَ قِـرانا

هـذا رجائي يا ابنَ ياسينَ الذي شيَّدتُ في قـلبي له بنيــانا

دمُك الزَّكيُّ هـو الينابيع التي تستقي الجـذور وتنعـش الأَغصانا

روَّيتَ بستانَ الإباءِ بدفـقـهِ ما أجـمـل الأنهــارَ والبستانا

ستظـلُّ نجـماً في سماءِ جهادنا يا مُقْعَـداً جعـل العـدوَّ جـبـانا

* * * *


المـصـدر : المـركـز الفـلسطينـي للإعـلام



اللهم انى استودعـك وطـني .. رجاله و شبابه .. نساءه و فتياته .. وأطفاله
اللهم إنى أستودعـك أمنـَه و أمانـَه و أرزاق أهـله
فاحفظهم بحفظك يا من لا تضيع عنده الودائـع
و أنت خير الحافـظين
 
موضوع مغلق

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
وأخيرا شموخ الأمل تصل بحمد الله شموخ الأمل منبر الترحيب بالاعضاء 10 20-12-2005 02:11 PM
عظم الله أجركم في أختنا في الله "بنت الرسالة" !! المتميز المنبر العام 18 28-05-2004 10:03 PM
أحمد ياسين مُعـجـزةٌ من صُنعِ الإيمـان / أحمد محمد الصدّيق شروق مرافئ مبعثرة 1 16-04-2004 01:29 AM
وفاء للشيخ أحمد ياسين .. دعوة للمشاركة .. الأمل القادم المنبر العام 1 04-04-2004 12:17 AM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 07:33 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net