المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   
  #1 (permalink)  
قديمة 03-03-2004, 04:35 PM
.+[ متميز فــذ ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
المشاركات: 312
معلومات إضافية
السمعة: 3000
المستوى: الأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: الأمل القادم غير متصل
افتراضي هل تريد أن تكونا عبدا حقا ؟

اخواني وأخواتي المتميزين والمتميزات من أعضاء هذا المنتدى الحبيب الى قلوبنا.. تغيبت عنكم فترة .. وهاأنا أعود اليكم من جديد .. وكلي شوق الى الاستفادة منكم .. والتواصل معكم ..
وأحببت أن أبدأ بهذا الموضوع .. الذي أرانا بحاجة اليه من أجل تصحيح فقهنا للعبادة.. وتحسين أدائنا لها .. وسوف أتناوله على حلقات قصيرة .. حتى يسهل استيعابه ..
فقه العبادة الحقة
(.. عبد ذاهب عن نفسه .. متصل بذكر ربه .. قائم بأداء حقوقه .. ناظر اليه بقلبه .. فان تكلم فبالله ، وان سكت فلله ....) بهذه الكلمات الموجزة عرف السلف الصالح العبد الحقيقي .
بداية لا بد وأن ندرك أن هذه الحالة من العبودية الحقة لله ، لا يصل اليها العبد الا بعد ادراكه لماهية خلقه وعلاقته بالخالق سبحانه وتعالى على أكمل وجه وادراكه الغاية التي خلق من أجلها وقيامه بتحقيق هذه الغاية وفق مراد الله عزوجل ، ويتوقف وصول العبد الى مقام العبودية الحقة على ادراك العبد مايلي :

1- ادراك الغاية : يجب أن تدرك أخي أن الغاية هى الاستخلاف في الارض وتحقيق معنى العبودية الخالصة لله وأن تكون عبدا خالصا له سبحانه وتعالى
أ*- حدد المولى تبارك وتعالى ذلك كله قبل خلق الانسان حينما عرض الامر على الملائكة بقوله ( إني جاعل في الارض خليفة ...)
ب*- وأخذ الله عليها العهد والميثاق من بني آدم وهم في أصلاب الرحم لم يخلقوا بعد بقوله ( واذ أخذ ربك من بني آدم من ظهورهم ذريتهم وأشهدهم على انفسهم ألست بربكم قالوا بلي .. ) .
ت*- وحددها سبحانه وتعالى بعد خلق الانسان بقوله ( وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون) .. والمسلم الحق حفظه الله من التيه والضياع الذي يحياه غيره من الذين لم يدركوا سر الغاية من خلقه ولا الهدف الذي يسعون لتحقيقه في حياتهم الدنيا .
ث*- شاءت ارادة الحق تبارك وتعالى أن يرسل الرسل بين الحين والاخر من اجل تذكير الناس بحقيقة الغاية التي خلقوا من أجلها ( ولقد بعثنا في كل أمة رسولا أن اعبدوا الله واجتنبوا الطاغوت .. ).. ومن رحمة الله بالناس والأمم أن ارسل اليهم الرسل بين الحين والاخر يذكرونهم بالغاية التي خلقوا من اجلها ، فيرسل الرسول فيؤمن برسالته الاتباع والحواريون ، ثم يقبضه الله اليه ، ثم يحدث التراخي في تسلم الرسالة من بعد النبي وتنقضي سنة الله في الحياة البشرية ( فخلف من بعدهم خلف أضاعوا الصلاة واتبعوا الشهوات .. ) فتكون الرحمة الالهية بارسال رسول آخر ليجدد في الناس الغاية التي خلقوا من أجلها وهكذا كان تعاقب الرسل على الامم حتى يدركوا الغاية التي خلقوا من أجلها
ج*- ثم بعث الله نبيه الخاتم صلى الله عليه وسلم فكانت بعثته تأكيدا لرسالة الرسل ممن سبقه (وما أرسلنا من قبلك من رسول الا نوحي اليه أنه لا اله الا أنا فاعبدون ) وأدرك كفار قريش الحكمة من بعث النبي صلى الله عليه وسلم ولكنه "الجهل والعنت والجحود والظلم البين "الذي حال بينهم وبين الايمان به ( فانهم لا يكذبونك ولكن الظالمين بآيات الله يجحدون ) ، وآمن به وبرسالته الصحب الكرام الذين حملوا الامانة من بعده وورثوا الغاية لمن خلفهم .
ح*- وحفظ الله أمة الاسلام من سنة التيه والضياع والتحريف التي كانت في الامم السابقة بعد وفاة نبيها بأن جعل التجديد في هذه الامة ممثلا في أمور ( عدم اجتماع الامة على ضلالة – بقاء الدستور محفوظا بحفظ الله له وبحفظه في صدور الحفاظ – ارسال المجدد على رأس كل مائة عام ) بحيث أصبحت الامة بغير حاجة الى بث رسل جدد ، مادامت تدرك الغاية وتعمل جاهدة وفقها .

وللحديث بقية باذن الله ..

الفجر الباسم قادم ... من قلب الليل الجاثم
قديمة 05-03-2004, 10:20 PM   #2 (permalink)
إدارة الموقع
المراقبة العامة للمنابر

 
tab
صورة 'شروق' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: هي وجهتي لمَلاذ الـرُّوح [ الشارقة ]
المشاركات: 13,608
معلومات إضافية
السمعة: 83488875
المستوى: شروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شروق غير متصل
المزاج: ????????
الرسالة الشخصية
" اللهم لك الحمد ".. دومـًا و أبـدا
افتراضي السـلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اللهم اجعـلنـا ممن إذا تكلم فـبـِك ، وإذا سكت فـلـك ، اللهم واجعـل قـلوبنـا متصـلة بذِكـرِك ، قـائمـة بحـقـوقِـك ، نـاظـرة إليـكَ بقـلوبهـا وجـوارحهـا كلهـا

الأخ الفـاضل .. أمـلنـا القـادم والحـاضر

أسجـل نفـسي أول الحضـور لهـذه المأدبة الربـانية .. وهـذا المجـلس المبـارك

جـزاك الله خـيرًا وبارك في دينـك وأهـلك وعـافـيتـك ..

أنتظـر - مع القـاريء - بقـية الدرس الربـاني .. ولك منـا الدعـاء بالتـوفـيق والتيسييـر


أخـتـكم :p شـروق


اللهم انى استودعـك وطـني .. رجاله و شبابه .. نساءه و فتياته .. وأطفاله
اللهم إنى أستودعـك أمنـَه و أمانـَه و أرزاق أهـله
فاحفظهم بحفظك يا من لا تضيع عنده الودائـع
و أنت خير الحافـظين
 
قديمة 06-03-2004, 12:30 PM   #3 (permalink)
.+[ متميز فــذ ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
المشاركات: 312
معلومات إضافية
السمعة: 3000
المستوى: الأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond reputeالأمل القادم has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: الأمل القادم غير متصل
افتراضي مشاركة: هل تريد أن تكونا عبدا حقا ؟

أختاه الفاضلة شروق ..
بارك الله فيكم على حضوركم الكريم في هذا الموضوع .. وأتمنى أن تكون لكم كما عهدناكم اضافات متميزة .. نستفيد منها جميعا ...


واليكم استكمال الموضوع ...

2- ادراك العبادة : والتي هي الغاية من خلق الانسان ، وهي تنقسم الى قسمين :
أ*- صلة بين العبد وربه فيما يتعلق بالخالق سبحانه وتعالى ( حق الله على العباد ومن ذلك العقيدة والعبادة ) .
ب*- صلة بين العبد وربه فيما يتعلق بالخلق ( حق العباد على العبد ومن ذلك فقه المعاملات والاخلاق والاداب الاجتماعيةالتي أوجبها الاسلام على أبنائه ).
ويتجلى العبد هنا بما رسمه الشيخ الكيلاني رحمه الله بقوله ( كن مع الحق بلا خلق ، وكن مع الخلق بلا نفس ) وذلك حتى يؤدي القسمين من العبادة على أكمل وجه

والعبادة وصفها ابن تيميه رحمه الله وصفا رائعا ( اسم جامع لكل ما يحب ربنا ويرضى من الاقوال والافعال .. ) ومن هنا فان العبادة تنقسم الى أقوال وأفعال ، والقول نوعان قول القلب وقول اللسان ، والفعل كذلك ، وتركيزنا دائما على الأفعال ، فالعبد الحق من يكثر فعله على قوله (ياأيها الذين آمنوا لم تقولون ما لا تفعلون ..)
والاعمال والتي هي جزءأساسي من العبادة تنقسم الى أقسام :
أ*- قلبية : مثل (الخوف – الرجاء – الحب – الثقة – الشكر ... الخ )
ب*- بدنية : مثل ( الصلاة – الحج – الجهاد - ..الخ ) .
ت*- مالية : مثل ( الزكاة – الصدقة - ..الخ ) .
ث*- مشتركة : اي تجمع بين اثنين مما سبق أو تجمع ما سبق كله .
والعبودية الحقة أن نتمثل هذه الاقسام جميعا في عبادتنا لله بأن نقوم بتلك الصور كلها للعبادة ، وأن نعطي كل ذي حق حقه ، والعلماء يقدمون عبادة القلب على عبادة الجوارج وغيرها من العبادات ، والعبد الحق من يفقه ذلك جيدا .


وللحديث بقية باذن الله

الفجر الباسم قادم ... من قلب الليل الجاثم
 
قديمة 26-11-2004, 10:37 PM   #4 (permalink)
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: مرتــع الشوق ..
العمر: 28
المشاركات: 4,785
كافة التدوينات: 10
معلومات إضافية
السمعة: 993352
المستوى: الزعـابي has a reputation beyond reputeالزعـابي has a reputation beyond reputeالزعـابي has a reputation beyond reputeالزعـابي has a reputation beyond reputeالزعـابي has a reputation beyond reputeالزعـابي has a reputation beyond reputeالزعـابي has a reputation beyond reputeالزعـابي has a reputation beyond reputeالزعـابي has a reputation beyond reputeالزعـابي has a reputation beyond reputeالزعـابي has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: الزعـابي غير متصل
المزاج: ???????
الرسالة الشخصية
نداري شرهة الغـالـي ،، ولا نرضى زعــل الأحشــام
افتراضي مشاركة: هل تريد أن تكونا عبدا حقا ؟

جـزاك الله خـيرًا وبارك في دينـك وأهـلك وعـافـيتـك ..


ننتظر البقيه ..

مــن تقـنـع النـفـس قنـعـت لوتعاتبـهـا
ماعـاد تـرجـع كـمـا لاول عـلـى الـعـاده
شـــئٍ بـــلا شـفـهـا مـاعــاد يـطـربـهـا
اذا انـكـفـت مـالـهـا فـــي تـركـهـــا راده
نفسي على ماكرهت ماني بغاصبهــا
ماهي على المخدعه والشين معتاده
بالأرض عايـش وماشـي فـي مناكبهـا
والـحـمـد والـشـكـر للمـعـبـود وزيــــاده
مـاحــد رزقـــه بـيــد غــيــره ويطـلـبـهـا
الـــرزق عـــن الـــذي يـرجـونـه عـبــاده
خــــل الهـضـيـمـه وتـركـهــا لصـاحـبـهـا
لـو كــان عـنـدك بعـيـر ٍ عـاجـز شــداده
مـن تلـدغ اليـد فـي الحـفـره عقاربـهـا
مـاتـردهـا ثـانـيـه والـعـقــرب اســــداده
واختـار م الهجـن سيـر البـعـد يطربـهـا
ماتتـبـع الـظـل يــوم الشـمـس وقــاده
والـــدار مـــن يـــوم تـتـكـدر مشـاربـهـا
مـا للمعيشـه بهـا ذوق ٍ عـلـى الــراده
مـاتـدمـع الـعـيــن إلا لــهــا سبـايـبـهـا
إمــــا وغــــف أو بــهــا عــلــه ونــكــاده

............شعر/ أحمد بن علي الكندي

إذا مرَّ القطار وسمعت جلبة لإحدى عرباته فاعلم أنها فارغة، وإذا سمعت تاجراً يحرّج على بضاعته وينادي عليها فاعلم أنها كاسدة
إن كل فارغ من البشر والأشياء له جلبة وصوت وصراخ، أما العاملون المثابرون فهم في سكون ووقار؛ لأنهم مشغولون ببناء صروح المجد وإقامة هياكل النجاح
 
موضوع مغلق

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
من بريد قلبي؟؟؟؟؟؟ شجون الصمت قصة منك وقصة مني 10 27-08-2007 03:46 PM
ناس تريد الزواج ، ناس تريد الفلوس إماراتية منبر الحياة الزوجية والأسرية والإجتماعية 2 25-07-2006 11:29 PM
هل تريد السعادة ؟؟؟ دلوعة امي وابوي المنبر الإسلامي 1 31-10-2004 04:31 PM
هل تريد أن يحبك الله فتاة عربية المنبر الإسلامي 1 18-01-2003 07:55 PM
هل تريد ان.......... تفضل ..!! أم خالد المنبر الإسلامي 1 25-11-2002 07:58 PM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 12:57 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net