المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   

تراجع إلى الخلف   منابر المتميز نت > المنابر العامة > المنبر الإسلامي

المنبر الإسلامي فلولا إسلامنا ما كان تميزنا ، فهذه وسيلتك نحو فكر إسلامي متميز

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع
  #1 (permalink)  
قديمة 17-05-2003, 01:52 PM
.+[ متميز فــذ ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: الامارات
المشاركات: 316
معلومات إضافية
السمعة: 3000
المستوى: أم خالد has a reputation beyond reputeأم خالد has a reputation beyond reputeأم خالد has a reputation beyond reputeأم خالد has a reputation beyond reputeأم خالد has a reputation beyond reputeأم خالد has a reputation beyond reputeأم خالد has a reputation beyond reputeأم خالد has a reputation beyond reputeأم خالد has a reputation beyond reputeأم خالد has a reputation beyond reputeأم خالد has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: أم خالد غير متصل
حـديـث الـصـراحـة .. .. قد يُـغضب الـكثير !!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

قبل عام .. كنتُ أجد سعادة فائقة ولذة غامرة في تصفح منتديات الجهاد ..
تطربني مقالاتهم الملتهبة .... ويسعدني تعطشهم للجهاد
تشجيني قصائدهم البطولية .... وتقرعيني لرؤية صور المجاهدين المنتشرة في كل مكان .. كلٌ منهم يضعها توقيعاً له وكأنه يلتمس منها بعض الحماس والاصرار
على درب العزة والجهاد

كنت آوي الى هذه المنتديات كلما رأيت سيوف الاعلام الفاسد مشهرة للنيل من اخواننا المجاهدين..
وكلما رأيت من الناس من استخفهم هذا الاعلام الفاسد فأطاعوه .. واصبحوا ينعقون خلفه بمالايسمعون

كنت اتسائل بين الحين والآخر : لمَ لاينفر هؤلاء للجهاد وهم يحملون كل هذا الشوق له ؟؟!!
فأجدني التمس لهم بعض العذر - او هكذا اوهم نفسي - .. فالطريق الى ساحات الجهاد شائك .. وامريكا وعملائها - ومااكثرهم - يصبون سياطهم المؤلمة على كل من همّ بالجهاد

********************************
ثم اعلنت هبل العصر امريكا استهدافها لدولة اسلامية اخرى
( العراق ).. وشرعت بعض الدول باب الجهاد .. وخفت حدة الاعلام الفاسد عندما احس بالخطر يحدق به .. واصبح العدو قاب قوسين او ادنى منا (اذا تناسينا انه جاثم على اراضينا بقواعده العسكرية منذ فترات طويلة )

وكنا ننتظر بلهفة وشوق خروج الجيوش الى ارض الجهاد التي طالما تغنوا بها .. وطالما سطروا مقالاتهم شوقاً اليها .. وطالما دعوا الى التدرب استعداداً لمواجهة عدو الله وعدوهم .. وطالما سألوا الله الشهادة التي كانت حلماً اقترب تحققه

ثم نجدهم يتقاعسون عن النفير خفافاً وثقالاً .... ويرضون بالقعود مع الخالفين ... ويلوذون بالعلماء ( الذين كانت تغضبهم فتاواهم ) بحثاً عن فتوى تدعوا الى التريث وعدم الاندفاع بسفاهة وحمق انطلاقاً من قوله
( لو اطاعونا ماماتوا وماقتلوا ) !!

********************************
فهذا يقول متعللاً : لاطاقة لنا اليوم بامريكا وجنودها ... متناسياً ( كم من فئة قليلة غلبت فئة كثيرة باذن الله )

وهذا يقول مستنكراً : هل تريدون من القتال تحت لواء البعث الكافر؟؟ .. متناسياً ان الاعمال بالنيات .. وان من قاتل لتكون لااله الاالله عالياً فهو في سبيل الله

وآخر يقول متظاهراً بشيء من الحكمة وبعد النظر : تمهلوا فالجهاد سيأتي الى عقر دياركم ... متناسياً انه لايستوي من انفق قبل الفتح وقاتل .. وانه قد يأتيه اجله وهو يسوف الجهاد ويؤجله .. وماادراه ان الجهاد سيأتي الى عقر ديارهم !!

وهذا يقول معتذراً : حبستني ذنوبي .. لرفع اللائمة عنه

وهذا يقول : انا من اهل الاعذار ... وماعذره ؟؟ هل هو مريض او اعمى او اعرج ؟؟
لا .. بل لديه ام وزوجة وابناء بحاجة اليه !!
وكأن ابطال الصحابة وصناديد العصر وُلدوا من غير ام ولا اب !! و كأنهم لاذرية لهم !!

...... وتتكاثر الاعذار لاقناع الناس وكأنهم ( يستخفون من الناس ولايستخفون من الله )

********************************
وبين الحين والآخر....... ينشر احدهم صوراً لامرأه عراقية يمتهن كرامتها علج كافر .. او طفل البسه العدو ثياب التشريد والذل والفقر ....... او رجل يتجرع مرارة قهر الرجال ...... ويقول بأسى :
[ اين الغيرة على الحرمات ....... انظروا .. شاهدوا .. ابكوا على حال الامة ]

او ينشر صورة لامرأة منفذة لعملية فدائية ويقول متحسراً ساخطاً :
[ اين انتم يارجال ؟ ] ... متناسياً انه ينتمي الى فئة من يُسمون برجال

..... ثم عندما ينفر اخوة لنا لتلقين اامريكا درساً لاتنساه ... درساً يعيد لها اوجاع 11 سبتمبر التي لم تبرأ بعد ... ويشفي صدور قوم مؤمنين .. نجدهم يسفهون هؤلاء ويشجبون فعلتهم الشنيعة ( وظلم ذوي القربى اشد مضاضةً ) ...
واحسنهم حالاً من قال عنهم مجتهدون ( مخطئون ) .. سبحانك ربي هذا بهتان عظيم

*******************************
...... والآن .. وبعد انتهاء الازمة !!( في منظور البعض ) .. والرضى بامريكا حَكَماً .. واستتباب الامن !! وعودة الحياة الى سابق عهدها ... عادت معها المقالات الملتهبة التي اصبحت اقرأ قليل منها بشيء من السخرية والحنق

مااحوجنا الى رجال ...... لا اشباه رجال
ومااحوجنا الى سيوف ماضية ... لااقلام مبدعة
ومااحوجنا الى السير على نهج الابطال ... لاوضع صورهم في تواقيعنا
ومااحوجنا الى العمل بمانقول .. لاالقول بمالانعمل
ومااحوجنا الى اسلحة تثخن بالعدو .... لااسلحة نرصفها في تواقيعنا
مااحوجنا الى ترديدد الاناشيد في ساحات الجهاد ... لاوضع روابطها بالمنتديات .


سلعة الله غالية .... والشهادة غالية لايؤتيها الله الا من صدق معه
رحم الله البطل عبدالله عزام القائل :

[ ان كلماتنا ستظل ميتة اعراساً من الشموع لاحياة فيها .. حتى اذا متنا من اجلها انتفضت وعاشت بين الاحياء ]

.. وهؤلاء مقالاتهم ستظل ميتةً .. حتى يريقون في سبيل حياتها دمائهم

-----------------------
الكاتب: الاخت خوله بنت الازور

[align=center]

[/align]
قديمة 17-05-2003, 02:27 PM   #2 (permalink)
إدارة الموقع
مستشــار المنـابر

 
tab
صورة 'البراء' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2003
المشاركات: 1,823
معلومات إضافية
السمعة: 17763978
المستوى: البراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond reputeالبراء has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: البراء غير متصل
المزاج: ?????
افتراضي الأخت في الله أم خالد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاكِ الله خير على سطرته يداكِ واسمحي لي أن أقتبس من كلامك هذه الأسطر لأعلق عليها
===========
ثم اعلنت هبل العصر امريكا استهدافها لدولة اسلامية اخرى
( العراق ).. وشرعت بعض الدول باب الجهاد .. وخفت حدة الاعلام الفاسد عندما احس بالخطر يحدق به .. واصبح العدو قاب قوسين او ادنى منا (اذا تناسينا انه جاثم على اراضينا بقواعده العسكرية منذ فترات طويلة )

==========

أقول مستعيناً بالله

للم تفتح دولة من الدول الإسلامية الطريق للمجاهدين لنالو شرف الجهاد على أرض العراق كما فعلوا من قبل على أرض الشيشان والأفغان والبوشناق

بل والله أقولها وأنا على علم بما أقول ان جميع الدول المجاورة للعراق أغلقت حدودها ومن استطاع الوصول إلى هناك كان ذاك منذُ فترة ليست بالقصيرة ومنهم الإخوة الذي سقو بدمائهم الطاهرة أرض كردستان العراق والذين تجاوز عددهم العشرة شهداء على رأسهم أميرهم ( سهيل بن جاسم السهلي )

أختي الفاضلة سأسرد لكِ الدول التي تشارك العراق الحدود وحالةالحدود وماذا يتم في الداخل


1 ـ السعودية إغلاق تام للحدود ـ منع كثير من الذين سبق لهم الذهاب إلى البوسنة أو افغانستان من السفر ـ اعتقال بعض رموز الجهاد لفترة محدودة .
2 ـ الكويت اغلاق تام للحدود
3 ـ الأردن اغلاق جزئي للحدود ومن استطاع الدخول عن طريق الأردن يُبلغ عنه عن طريق المخابرات الأردنية ويت نسفه في الطريق ومن وصل منهم لم يخرج من غحدى حالات ثلاث:
أ ـ شهيد نحسبهم والله حسيبهم.
ب ـ عادوا بعد توقف العمليات وتم اعتقالهم في الأردن والتحقيق معهم.
ج ـ تم اعتقالهم في العراق من قبل الدوريات التي حاصرت بغداد منالجهة الشمالية وهي دوريات للقوات الأمريكية بالتعاون مع ( الرافضة ) وأقسم على ذلك أن الرافضة كانوا شركاء في ذلك .

3 ـ سوريا اغلاق تام للحدود ومن عاد عن طريق سوريا تم اعتقاله وتسليمه لبلاده زمن ثم السجن ولعلكِ اطلعت على الخبر المنشور في الصحف السعودية قبل أيام عن تسليم سوريا لمجموعة من المجاهدين السعوديين للرياض ومنهم مصابون .
4 ـ تركيا اغلاق للحدود وحشود عسكرية وأطماع في نفط العراق .

5 ـ الخليج العربي ولعلكِ أختي الفاضلة لاتجهلين من يحتل الخليج العربي .

نستخلص مما سبق أن اخواننا لن يستكينوا ولن تثبط همتهم ولكن هم مغلوبون على أمرهم فما أن يحدث في أقصى العالم حدث ما يمس أمريكا إلا وتجدين ( كرزايات العرب ) يستشيطون ويصبون جام غضبهم على كل من جاهد أو حمل فكر الجهاد في يوم من الأيام .

أختي الفاضلة أم خالد
تأكدي بأن ما سبق ذكره لن أقول كما قال غيري من وكالة يقولون دون اثباتات لا بل والله لدي مايثبت ولكن المشكلة تكمن في ملاحقة كل من لديه أي معلومة أو صلة بالمجاهدين .

أخوكم في الله البراء



الله من هم ( ن ) لجا بين الاضلاع = مترجل( ن ) من موقة العين بدموع
هز الكيان اللي له القلب منصاع = صوع اليتيم اللي من اليتم مصفوع
مرحوم يا حلو السنايع والأطباع = يا من شفع له حجته راس الاسبوع
 
موضوع مغلق

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 04:32 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net