المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   

تراجع إلى الخلف   منابر المتميز نت > المنابر الأدبية والشعرية > مرافئ مبعثرة

مرافئ مبعثرة همسات نقشت بداخلنا شعوراً رقيقا.. بينما كنا نطوف أرجاء عالم الإنترنت
.+[المنقول فقط]+.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع
  #1 (permalink)  
قديمة 08-05-2003, 07:43 PM
.+[ متميز جديد ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Apr 2003
المشاركات: 6
معلومات إضافية
السمعة: 3000
المستوى: charm has a reputation beyond reputecharm has a reputation beyond reputecharm has a reputation beyond reputecharm has a reputation beyond reputecharm has a reputation beyond reputecharm has a reputation beyond reputecharm has a reputation beyond reputecharm has a reputation beyond reputecharm has a reputation beyond reputecharm has a reputation beyond reputecharm has a reputation beyond repute
الجنس:
علم الدولة:
الحالة: charm غير متصل
افتراضي متى يستيقظ الرجال (هام جدا")

في موقف تمتزج فيه ا لدمعة بالابتسا مة, وا لحزن با لفرح ,وا لليل با لنها ر ,..
في موقف بكى فيه ا لقمرورفعت ا لشمس فيه شعاعها فا نطلقت فيه زفرا ت د م وصيحا ت أ لم وتغير فيه كل شيء
في هذا ا لهامش ا لذي يعيش فيه أ كثر ا لنا س ..وجد تني أ مام أم وا لهة دامعة انصدع قلبها وا حترق كبدها وسالت
قطرا ت ا لدمع من عينيها كعقداللؤلؤ المتناثر ..وجدتها تتحدث وقد أخذ منها الحزن كل مأخذ وهي تقول :
(( لقد مضى في ..سافرالى ..لقد رحل دون أن يودعني ..سافرقبل أن يقبلني أوحتى ينظراليّ ..))
سمعتها تقول هذا الكلام ودمعها لا ينقطع عن الجريان ,وهي تئنّ أنين المجروح والتي تسمعها ولو كنت' أصما"
في تلك اللحظة أحسست أنهاربما تكون أمي يوما"ما هي التي تبكي هذا البكاء وتحترق هذا الاحتراق وأمام ذلك الشعور الحزين الذي تفاقم وازداد بداخلي وقدلثمت دمعتي شفتي تقدمت اليها لأخفف عنها ,تقدمت اليها وكأنني عرفت
سبب أساها , تقدمت اليها وأنا أناديها أماه ..أماه .. أماه لاتحزني ,
لقدسافر ولدك ياأمي , سافرفي كفنه تاركا"خلفه جرا حا"ستبقى على مر الدهور وتعاقب الأيام , لقد سافرتاركا"وراءه
أشواكا" في القلب تغزّ لكل ذكرى من ذكراه , بلى ياأمي مضى ولدك لكنّ عينه ظلت حتى اللحظة الأخيرة ترنوالى الأفق المخضب بشفق الضياء , معا نقة"ظلال الحياة , رحل أ جل رحل , لكنه رحل مغسلا"بضياء الصباح ومعطرا"
بطهرالكفاح غادرنا من غير أن يقول لنا وداعا" أ و أ ن يخط لنا كلمة أورسالة تهدئ من لوعة الأحباب والأصحاب ,
وتخفف من حزن الأم وشوقها وحرمانها ومن غير أن يترك لنا موعدا"لرجوعه أولقائه ..أتعلمين لماذا ياأماه ؟ لماذا؟
لأننا نحن الذين قتلناه ..نعم لا تتعجبي ,فيدي وأيدي الناس هي التي أجهزت عليه ,هي التي أمسكت السلاح وقتلته ,
قتلناه عندما تنكرنا لشخصيته وانتظرنا موته ..قتلناه عندما صارت الرجولة وصفاء الانسانية بيننا كالجوهرة النفيسة
الثمينة التي ماعرفنا قيمتها أبدا" ,قتلناه .. لمّا صارت الرجولة عند أكثرنا كسراب بقيعة يحسبه الظمآن ماء" حتى اذا
جاءه لم يجده شيئا" , قتلناه حينما ألغينا كل الدساتير وتنكرنا للشرائع وصار قانون العالم كحياة أهل الغاب فالقويّ منا
يأكل الضعيف وأصبحنا نتخبط في ظلمات بعضها فوق بعض ونغرق في بحور الوهم ولم نحسن العوم في البحورالهائجة وماذاك الا لضعف سفينتنا أمام عمق البحار الهائجة ....
.. نعم يا سيدتي نحن من قتله قتلناه لما أسلمناه لعدوه وقد علمنا مسبقا" أن ذلك العدولا يرحم أبدا"
( يرحم الله الصحابة: فلما شاع بين جيش المسلمين في غزوة أحد أنّ رسول الله قتل قالوا موقنين ألا عذرلهم عند الله
ان قتل رسول الله بينهم وهم على أحياء ,قالوا: ان كان رسول الله قد قتل فقوموا فموتوا على ما مات عليه رسول الله ..) أماه الحبيبة لا تلومي نفسك .., ولكن لتكن عيناك بئرا" لا ينضب ومعينا"لا ينقطع فحبيبنا اليوم قد مضى في كفنه مخلفا" وراءه أشجانه , أرجوك ياأمي ا تركي لمن يسير على طريق ولدك الراحل اتركي لهم دمعة"أودمعتين تهدئ الآلام وتمسح الأحزان عن الجبين والعينين احتفظي لأولئك الصامدين المناضلين خفقة قلب دافئة ونبضة قلب عطوفة ونظرة حنان مؤثرة , ولا تقولي أنه غادرنا دون تحديد تاريخ اللقاء أوحتى كلمة وداع ..فطريق العودة رسمته
زغردة بندقيته وحفرته صرخة آلامه وبنته نظرة آماله وأضاءته لنا دماء رفاقه الذين ساروا على طريقه الخالد
تذكري ياأماه أن في أمتنا المحمدية من سيتابع طريق ولدك الحبيب وانظري الى ضوء الشمس فانه لا يظهرولا يسطع
نوره الابعد ظلام الليل الحالك ,لكن أرجوك يا أمي اسمعيني ولا تطلبي مني شرح التفاصيل فالله تعالى اذا قدر أمرا"
هيّأ له أسبابه ,أرجوك أمي لاتسأليني متى ذلك ولا تسأليني متى يرجع ولدك ولكن : سليني متى يستيقظ الرجال؟...
***** وشكرا"لقارئ هذه الكلمات *****
-------------------------------------------------------------------------------------------------------------
ملاحظة : الى الأخ أو الأخت شروق : شكرا"على هذا الشعور الطيب وثنائكم على مقال ( حكاية حب ...)
لكنم لو رأيتم حالي عندما كنت أكتب ذلك المقال لعلمتم أن الكلام خرج من قلبي من أن يسطره قلمي .
موضوع مغلق

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
"" لقاء مميز على البالتوك مع الأخ القائد نزار ريان "" hedaya المنبر العام 1 24-07-2007 12:13 PM
إهداء لأهل التميز " صور مدينتي " كلباء " " الشجاع المنبر العام 12 07-07-2007 02:57 PM
..."""... توقع عمر العضو اللي بعدك ..."""... طفلة مدللة منبر الطرائف والالغاز والمسابقات 93 20-02-2006 12:39 AM
"" وللحرية الحمراء بابٌ * بكل يدٍ مضرجة يُدقّ "" hedaya المنبر العام 2 19-09-2005 02:36 PM
""امرأة من زمن قلَّ فيه الرجال .."" hedaya المنبر العام 2 05-08-2005 08:00 PM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 01:47 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net