المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   
  #1 (permalink)  
قديمة 05-02-2014, 05:55 AM
tab
صورة 'رومنسية حنونة' الرمزية
.+[ متميز نـابغة ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Aug 2008
الإقامة: في القلوب الصافية((مكة المكرمة))
المشاركات: 513
معلومات إضافية
السمعة: 2277749
المستوى: رومنسية حنونة has a reputation beyond reputeرومنسية حنونة has a reputation beyond reputeرومنسية حنونة has a reputation beyond reputeرومنسية حنونة has a reputation beyond reputeرومنسية حنونة has a reputation beyond reputeرومنسية حنونة has a reputation beyond reputeرومنسية حنونة has a reputation beyond reputeرومنسية حنونة has a reputation beyond reputeرومنسية حنونة has a reputation beyond reputeرومنسية حنونة has a reputation beyond reputeرومنسية حنونة has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: رومنسية حنونة غير متصل
المزاج: Im Cool
الرسالة الشخصية
انا كانخيل عن الاحقاد مرتفع..بطوب ارما واعطي اطيب الثمر
Icon21 فتش عن الطفل الذي بداخلك

وجدت القصة التالية منذ أيام على شبكة الإنترنت، وشاركت بها العديد من أصدقائي ومعارفي، لأنها فعلا قصة جميلة مؤثرة، دفعتني إلى التأمل والتفكير، وأحببت أن أشارككم بها اليوم أيضا، مع بعض التصرف في صياغتها الأصلية المنشورة في مواقع الإنترنت والمنتديات.


تقول القصة بأن رجلا جلس في صباح يوم بارد في محطة قطارات الأنفاق في العاصمة الأميركية واشنطن، وبدأ يعزف على كمانه مقطوعات موسيقية لبيتهوفن، حيث عزف الرجل لمدة 45 دقيقة، مر خلالها آلاف الناس بقربه، وكان أكثرهم ذاهباً إلى عمله في زحمة الصباح.


بعد ثلاث دقائق انتبه رجل في الخمسينيات من عمره لعازف الموسيقى المنهمك بالعزف على آلته، فخفف قليلاً من مشيته، ووقف لبضع ثوان ثم تابع طريقه، وبعد لحظات حصل العازف على أول دولار رمته له امرأة في حاضنة الكمان، دون أن تتوقف ولو للحظة واحدة، وبعد بضع دقائق أخرى، استند شخص إلى الجدار ليستمع قليلا، ولكنه نظر إلى ساعته فعاد ليمشي مبتعدا، لأنه من الواضح أنه كان متأخراً عن العمل، أو عن موعد ما.


أحد أكثر الذين أظهروا اهتمامهم بالرجل كان طفلا عمره قرابة ثلاث سنوات يمسك بيد أمه ويسير بجانبها دون توقف، لكن نظره كان معلقا مع العازف، فحتى بعد ابتعادهم عن العازف ظل الطفل يسير وهو ينظر إلى الخلف، وقد حصل هذا الأمر مع العديد من الأطفال الآخرين، إلا أن جميع الآباء، ودون استثناء، كانوا يجبرون أبناءهم على السير رغم نظرات الأطفال وانتباههم لعازف الموسيقى.


بعد مضي 45 دقيقة أخرى من العزف على الكمان، كان ستة أشخاص فقط هم الذين توقفوا واستمعوا للعزف لفترة ثم انصرفوا، وقدم حوالي عشرين شخصاً المال للعازف وعادوا للسير على عجلة من أمرهم، فجمع 32 دولاراً فقط عند انتهائه من العزف، ليعمّ الصمت في محطة المترو، فلم ينتبه لذلك أحد، ولم يصفق للعازف أو يشكره أي شخص.


لم يعرف المارة أن عازف الكمان كان هو جوشوا بيل، واحد من أشهر وأفضل الموسيقيين في العالم، وقد كان يعزف إحدى أعقد المقطوعات الموسيقية المكتوبة على الكمان في العالم، حيث تقدر قيمتها بـ 3.5 ملايين دولار، وهي التي كان قد عزفها قبل يومين في قاعة مكتظة في أحد مسارح بوستون، حيث كان سعر البطاقة الواحدة 100 دولار أميركي.


عزف جوشوا بيل تلك المقطوعات الشهيرة متخفياً في محطة مترو الأنفاق كجزء من تجربة اجتماعية قامت بها صحيفة الواشنطن بوست حول الإدراك الحسي والذوق والأولويات عند البشر، وكانت الخطوط العريضة للتجربة والتساؤلات العامة التي انطلقت منها هي كالتالي:


في بيئة عامة مزدحمة وفي وقت غير ملائم؛ هل لدينا القدرة على استشعار الجمال؟ هل نعطي أنفسنا الفرصة للتوقف لتقدير الجمال؟ وهل نستطيع أن نميز ونكتشف الموهبة والإبداع في مكان غير متوقع؟


والسؤال الأهم بالنسبة إلي: إذا لم يكن لدينا الوقت للوقوف لحظة، وسماع أعظم عزف لواحدة من أجمل المقطوعات الموسيقية في تاريخ الفن، فكم من الأشياء الجميلة الأخرى التي نمر بها دون وعي، ودون أن نشعر بقيمتها، ودون أن نفيها حقها؟!
قصة مبهرة، وتجربة مثيرة، وتساؤلات إنسانية تستحق منا التوقف والتأمل فعلا، ليس فيها وفي معانيها فحسب إنما في داخل أنفسنا وذواتنا، ومنها مثلا، اهتمام الأطفال فقط بجمال العزف، فهل يا ترى يحتاج الواحد منا أن يفتش مجددا عن ذلك الطفل في داخله، حتى يعود ليرى الأشياء الجميلة من حوله؟!


اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 19-05-2014, 02:56 AM   #2 (permalink)
مشرفة المنابر الأدبية والشعرية

 
tab
صورة 'ام المعتز' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jul 2006
الإقامة: الاردن
المشاركات: 7,606
معلومات إضافية
السمعة: 48478183
المستوى: ام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: ام المعتز غير متصل
الرسالة الشخصية
كن مع الله ولا تبالي
افتراضي رد : فتش عن الطفل الذي بداخلك

قصة جميلة واستناج اروع

حقا كم منا من يتوقف للحظات امام نفسه وقلبه يتأمل ما بداخله ويحاسب نفسه على ما اقترفت في خضم الحياة وزحمتها

وكم هي نعم الله وفضله التي في كل ما هو حولنا بكل جمالياتها وابداعات خالقها نمر عليها ولا نتوقف للحظة تامل لها او حتى شكر من ابدعها وانعم علينا بها

كثيرة هي العبر التي يمكن ان نستخلصها من هذه القصة

بورك فيك رومنسية حنونة ...ورائع ما اخترته لنا
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 13-07-2015, 05:28 PM   #3 (permalink)
.+[ متميز جديد ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Jul 2015
الإقامة: mm
المشاركات: 1
معلومات إضافية
السمعة: 110
المستوى: ياسمين فارس will become famous soon enoughياسمين فارس will become famous soon enough
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: ياسمين فارس غير متصل
افتراضي رد : فتش عن الطفل الذي بداخلك

جزاك الله خيراا
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
اضافة رد

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
أين نحن من فعل هذا الطفل ؟؟؟؟؟ ابو سارة** المنبر العام 3 09-03-2012 08:41 PM
ورود أغرسها بداخلك لتسعدك :) ابو سارة** منبر التميز والإبداع والتطوير الشخصي 2 27-11-2010 11:44 PM
ما الذي جعل هذا الطفل يقوم الليل؟ سر الوجود قصة منك وقصة مني 4 15-10-2007 09:42 PM
خطـــ2ـــوات الطفل.. طارق منبر التميز والإبداع والتطوير الشخصي 1 15-07-2004 02:17 PM
خطـــ1ـــوات الطفل.. طارق منبر التميز والإبداع والتطوير الشخصي 1 27-06-2004 12:24 AM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 10:44 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net