المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   

تراجع إلى الخلف   منابر المتميز نت > المنابر الأدبية والشعرية > قصة منك وقصة مني

قصة منك وقصة مني كان يا ما كان تحت ضوء القمر.. نتسامر في ظلال الحكايا الوارفة

اضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديمة 06-06-2012, 01:18 PM   #21 (permalink)
{ شُمُـوْخ اَلْجُموْح ..!!ْ

 
tab
صورة 'شموخ' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Nov 2008
الإقامة: دآر الزين
العمر: 22
المشاركات: 2,243
كافة التدوينات: 11
معلومات إضافية
السمعة: 46410054
المستوى: شموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شموخ غير متصل
المزاج: ????
الرسالة الشخصية
لا اله الا انت سبحانك إني كنت من الظالمين
افتراضي رد : رواية ابوي ابوي لو صد عني ما ترجيته

.,’؛‘:"الحــــــــــلقة واحــــــــد و عشـريـن :"‘؛’,.

".. انت كالطفل الذي تجري دموعه.. انت كالطفل ازعله وارضاه في لحظه يتم.. ياخذ الدنيا على كيفه وطوعه.."
مرت الايام علي..ابسرعه..كنت اسوي الاكل لـ فارس.. ومع اني مب لهناك اضبط الطباخ بس بحياته ما علق..قمت انظف و اغسل..بس علشان انسى عذابي..حتى هو من بعد هاك اليوم ما قام يرمسني الا اذا في شي ضروري...كرهت حياتي ولاعت جبدي في يوم اذكر دش علي راد من الدوام..و انا ميته من الصياح...حاولت امسح دموعي بس ما لحقت..

سالني: شو فيج...؟؟؟
همست: ماشي ..
فارس: ليش اتصيحين ...؟؟
رجعت اصيح: تعبااااااانه ...
يااه و قعد حذالي اول مره ما احس اني مضايجه من قربه لي زخ خصله من شعري و قعد يلعب فيها
سالني: من شو تعبانه..
رديت عليه ابسرعه: من كل شي..انا ضايجه..انت ما اتحس فيني ..
سالني ابرود: شو تبين اسوي لج...؟؟
ترجيته: اتولهت ع راس الخيمه ...دخيلك فارس خذني راس...
قبل ما اكمل وقف : حطي لي غداا

ورااح حجرته..رجعت اصيح..الظاهر ابحياتي ما بشم هوا راس الخيمه..ولا بجوف اهلي اشتقت لـ خالي احمد.. و خالوه عايشه و مريم و خليفه..اشتقت لـ حياتي قبل...اتنهدت ..وينج يا خوله...وينج..انتي الوحيده الي كنتي اتحسين فيني ..سويت اشكثر بلاوي بس علشان ازوج خوله من عمور..و يوم تم هالشي انجلب كل شي ضدي ...سمعت صوت باب االحجرة..نقزت رحت المطبخ احط له غداا ماا فيني ع لسانه ..بس وعد مني يا فارس بخبر عليك خالي احمد كل الي سويته فيني..ولا عمور طلع نذل شراتك... زهبت له الغداا و حطيته ع الطاوله..سرت حجرته ...ما لقيته..فجيت باب المكتبه جفته قاعد ع المكتب سرحان...
انتبه لي فقلته : الغداا زاهب ...
صكرت باب المكتب ..ورحت حجرتي..حسيت جبدي لايعه و مالي نفس ع أي شي..انسدحت ع الشبريه ...احاول ارقد..بس قعدت يوم جفت فارس واقف حذال باب حجرتي: تعالي اتغدي...؟؟
رديت له: مب مشتهيه...

فارس: تعودت اكل و انتي معاي تعالي ...
كنت بصرخ عليه شو يتحرا عمره بس صكر باب الحجره..خذت نفس طويل اكتم فيه غيضي هذي ابد مب عيشه...نشيت من مكاني و سرت صوبه..تغدا..ما قال ولا كلمه...حتى انا ما طالعته ...
رن موبايله...نقز ابمكانه..استغربت منو ها المتصل علشان يخليه يعفد جي اكيد عليااا ...بس سمعته يقول قبل لا يصكر باب حجرة المكتب "اخبارها خوله ..." يعني يرمس عمور ...نقزت رايحه صوبه ابا ارمسه تولهت عليه..قبل ما افج الباب ..رديت لـ ورااا ...
عمور قص علي و انا العذاب الي انا عايشتنه ابسببه..

رديت و قعدت ابمكاني ميته ..ابا ارمس عمور بس كرامتي ما تسمح لي..حتى هو اصلا ما يطلبني...يا ربي فـ شي غريب..علاقه عمور و فارس ..فيها شي غريب ...؟؟فارس حاول يأذي نهله من زماااااااااان..
رغم ها عمور يحب نهله.. و تمت صداقتهم هذا شي....شي ثاني عمور يصرق فارس و يهدده فارس..بسجنه ولا يتزوجني ..ورغم ها علاقتهم للحين قويه..الي يصير شي مب معقول...ظهر فارس من حجرته و يااه يلس مجابلني
فارس: سلم عليج عمور..
رديت: الله لا يسلمه ...

رفع راسه يطالعني: انتي بعدج حاقده عليه..
وقفت و انا ارتجف من الغيض : طوال حياتي بحقد عليك و عليه."يتني الصيحه".انتوا دمرتوا حياتي جلبتوها فوق تحت انا كنت ادور الراحه حق عمور قام يازااني انه زوجني واحد ابغضه و ما اطيقه "رحت حجرتي و انا اصيح "

وقفت حذال الدريشه اطالع ها البنايات اتمنيت اكون جماد بلا قلب ولا احساس بلا حياة...علشان ما اتعذب ...اتروعت يوم سمعت صوت فارس واقف وراي : تعالي كملي غدااج..
بس ها ما يهم الا الاكل ..زخني من ايده يريتها بعصبيه طالعته: لا تمسكني موليه ..

طالعني حط عينه بعيوني و كانه تعمد: ليش انا مب ريلج..
صرخت عليه: لا ..
رد علي ابرود بس خوفتني نبرة صوته: لا اتصرخين علي ..
سكت عنه و صديت برع حسيت بالغبنه: هذا انت كل تتأمر علي و اتصارخ و ما يمر علينا يوم الا تضربني ..

رد علي: انتي تستفزيني ...
مسكت اعصابي : لاني اكرررررهك اكررهك.."طالعته" كنت خاطب علياا حق شو فجيت الخطبه علشان تنتقم مني ..
فارس: اتحبين المشاكل وايد ..الحينه انا ياينج اباج تنسين بس انتي انتي مصره ...

قاطعته: طلقنـي زين..انا مستحيل اكمل باجي حياتي مع حقير كان بفضح ابوه لو ما كانت نهله..
زخني من لحيتي ورص علي : جـب
حسيت اني تحت رحمة ايده ..خفت يلست ارتجف سمعته يقول: للمره الف اقولج ما تطرين لي هاي السالفه ..واذا مصره انج تفتحين هاي السالفه كل شويه بخليج تنسينها بطريقتي ...اوكى ..

غمضت عيوني و همست : اطلع برع حجرتي ..انا اكرهك ..
طلع من حجرتي..وصكر الباب بعصبيه..ما يصير جي كل شويه بنتضارب و كل شويه بضربني و كل شويه بسني و بسبه حرام حرام هاي العيشه..ابا ارجع راس الخيمه ...ابا ارد لاهلي و ناسي ...شسوي شسوي الله يغربلك و يبهدلك يا عمور شرات ما غربلتني و بهدلتني ...
بعد اسبوع من الموقف الي صار لي مع فارس قام يتحشاني..حتى لو ما طبخت ما كان يسال ولا يهتم..ما قام يرمسني ...او يطالعني ..
.اجذب عليكم لو قلتلكم هالوضع ريحني بالعكس..كنت احس اني عايشه غريبه ووحيده ..مرات احاول ارمسه اساله عن أي شي يرد علي بكلمه او كلمتين و يروح ينخش ابمكتبه ما يطلع الا اخر الليل وقت رقاده ..
.بها الاسبوع كرهت حياتي ...فـ يوم دش علي ..كنت اطالع التلفزيون..من غير ما يطالعني قال لي : - باجر زهبي روحج ..بنطلع بنروح الضاحيه مع قوم خالي حسن..
استانست اخيرا بغير الروتين اللي ملل بي حياتي ...

راح حجرته بس لحقته : أي ضاحيه بنروح لها ...؟؟
دش حجرة المكتب يفتح الادراج مدري شو قاعد يدور رد علي : مزرعتي
صرخت مب مصدقه: عندك ضاحيه ...؟


طالعني مستغرب من ردة فعلي : هي في العجبان ليش ...؟؟
اتجدمت منه: شو فيها...
فارس: كل شي ..باجر بجوفينها ...
سالته: زين تباني اخذ شي معاي ...؟؟؟

رجع يدور بين الادراج: كيفج..تبين تاخذين خذي ما تبين ابرايج..
اتنقزت ناسيه عمري: اخيرا بطلع من هالسجن...بنروح رحله ..امممممم اتذكر رحلة البر ..


انتبهت لـ عمري ..يوم جفت فارس يطالعني مستغرب ...اتلومت بس حاولت اطنشه و عشان ما ارتبك..
قلته: متى بنروح ع أي ساعه بنظهر ..
رد عليه و حسيت انه يبا يبتسم بس اميود روحه : ع الساعه 7
سالته: زينب ما بتيي ...؟؟؟

طالعني: امبلى كلهم بيون حتى قوم عمهم ...
سالته: علياا بتييي"مدري ليش سالته هالسؤال الغبي"
هز راسه : اكيد هي اتحب الضاحيه وايد..

حسيت بضيجه..شو قصده اتحب الضاحيه وايد..قول الا اتحبك وايد..خربت وناستي كلها ...طلعت من حجرته من غير ما اقول ولا كلمه..انت يا الصايع يوم تبا اتجابل عليا هناك...ليش تاخذني معاك...اتنهدت أأأأأأأأأأأأه يا عذابي ما في شي يونس بها العالم ...رحت حجرتي عشان ارقد..باجر بنش من وقت و بسوي فطاير ...بس احاول اضبطها ...نشيت ع اذان الفير..بعد ما صليت.. و خلصت..دشيت المطبخ مع ان الدنيبا امظلمه...
سويت فطاير..تعلمتها من جريب ..ع الساعه ست ونص دقيت باب حجرة فارس علشان ينش ..و يتزهب ما بقى شي ع الطلعه ...شليت بكس و حطيت فيه صحون و خواشيق و شوك..و حطيت الفطاير بالحراره .

.لـ محت فارس طالع من حجرته..ما انتبهت شو لابس..دشيت حجرتي ابدل..استغربت ليش اني متحمسه ع السيره..يمكن لان صار لي ايام ما ظهرت من الشقه...
سمعت دقه ع الباب اونه فارس يستاذن من متى..سرت صوب الباب و فجيته ...
سالني : زاهبه..
رديت عليه: هي ..بس اتريا شويه بجحل عيوني و بحط لي كلوس..
يرني من ايدي و طلعني من حجرتي : مب لازم شي رياييل هناك

استغربت من موقفه: زين ما بتشرب حليب...
فارس: شربت خلاص ..يالله انروح تاخرنا متى بنوصل..؟؟
وقفت ابمكاني و خذت نفس: اصبر شي بكس ابااا اخذه معاي ..و شي فطاير..بعد شنطتي ما يبتها ..الظاهر انت مستعيل اكثر عني !!

ضحك: ههههههه اجوفج متحمسه البارحه .تحمست شراتج..
يا حلوه يا يوم يضحك..هالانسان عجييييييب لو ما كان حثاله ..بيكون ملاك...جفته يطالعني بنظراته الشيطانيه ..ها النظرات الي تعودتها منها بس هالمره ما ازعجتني مدري ليش !!

بلعت ريجي و سالته : انزين ممكن اتشيل البكس و انا بييب شنطتي ..
ما اتريت جوابه سرت حجرتي و شليت شنطتي ..اليوم احس غير.لمه و طلعه يا سلالالااااام ..و في الطريج سالته: صج بنروح مزرعتك..
رد علي : هي...ليش شكلي ويه فقر ..
ضحكني من الخاطر تعليقه: هههههههههه لا بالعكس ..بس ما كنت ادري ان عندك ضاحيه ..بس شركة سيارات..
رد مستغرب : شركة سيارات !!!!

رن موبايله .فرد عليه و كان المتصل خالد...الظاهر انهم توهم طلعوا ..قالهم فارس وين واصلين ..كنت بساله ليش استغربت.. يوم قلت عندك شركة سيارات ..طنشته و سالته فجاه: اتروح راس الخيمه ..؟؟
طالعني: ليش تساليني هالسؤال ...؟؟
رديت عليه: يعني اهلي ما يشكون ليش ما قمت انشد عنهم من طلعت معاك بوظبي ...؟؟
رده فاجأني: لا ما يستغربون..انا قلتلهم انج تشتغلين هني..بس هم عاتبين لانج ما قمتي تسالين عنهم.."وطالعني" حتى انهم قالوا طلعتي شرات ابوج ..

كلماته عورتني مدري كان يقصد ينكد علي يومي او لاء ...صديت عنه مب عشان شي بس علشان ما اخرب يومي...يبا يخرب وناستي شرات الخبيث يسولف و يضحك معاي بس من داخله يبا يجوفني مجروحه..
الي عرفته ان فارس يروح راس الخيمه من وقت لـ وقت..وصلنا الضاحيه ...ضرب هرن شويه و انفج الباب العود...لمحت ناطور داخل سلم ع فارس ..
دخل فارس سيارته داخـل ..ووقفها تحت الكراج من داخل ...نزلنا.. وزقر الناطور..و قبل ما يوصلنا لنا
قال لي فارس: روحي تمشي جوفي الضاحيه لي ما اخلص رمستي مع خاان ..

نزلت من السياره ..طالعت الضاحيه كانت مساحتها وايد عودة...ابصراحه اتفاجات ..سرت صوب اليسار..جفت خيول...ما صدقت عيوني فارس عنده خيول..
.اتجدمت ..كان عددهم سبعه...الله اتصدقون اول مره اجوف خيول جدامي ...اتمنيت المسهم..بس كانوا محجوزين داخل الزريبه ... اتجدمت جفت الدبش..و ع الزاويه ..جفت الدواجن..الله فارس عنده كل ها و انا ما ادري ..
.رغم ان الجو حار و بالصيف الا ان الارضيه كلها خضره ...اكيد هاي الضاحيه تسوى ملايين ...رجعت بنظري لـورا جفت الناطور الي زقره فارس باسم خاان..قاعد يأشر ع النخيل و الزرع الي كان بصوب اليمين.. و كانه يشرح له شي ..
.اما بالوسط شفت فله ..بس شكلها صغيره وايد...رحت صوبها و كانت مسافه عوده بين الزرب و الفله ...دشيت الفله جفتها نظيفه و امرتبه..مع اني توقعت العكس ...
كانت صاله متوسطه...فتحت الحجره جفت حجرة نوم ....و الحجرتين المجابله كانت حجرة جلوس ..طلعت برع.. كان المطبخ جريب من باب الصاله ...
و شي جريب منه حمام..ابصراحه شي راقي ...ما انتبهت لـ فارس ياي صوبي ...شهقت يوم جفته جدامي ..
سالني: عيبتج الضاحيه..

رديت ابسرعه : مزرعتك جنااااااان...بس ما رحت صوب الزرع ..."واشرت صوب الثاني"

ييرني من ايدي :تعالي داخل جفتي الفله حلوه ...؟؟
هزيت راسي بمعنى نعم..حاولت ايير ايدي بس هو متعمد يزخها..
.طالعته و قلته: هدني ...؟؟

سالني: كنتي من ساعه طايره من الوناسه ليش انجلب حالج ...؟؟
صديت عنه : ماشي ..بعدني مستانسه..

ييرني صوبه كنت شويه بلصق بصدره: جذااااابه...ما كنت ادري انج بتضايجين..من كلامي الي قلته من شويه..
زين يوم حسيت..حطيت ايدي ع صدره و كنت ابا ادزه: زين خوز عني انا ما ادانييك..


ضحك و جنه عايبنه الموقف: هههههههههههه قولي و الله علشان اهدج..
رفعت راسي اطالعه: شو اسم الله لعبان..
ضحك هالمره ابصوت عالي: هههههههههههههههه اونج انتي ..
طالعته ها قاعد يستهبل ..؟؟ يرني مره ثانيه صوبه: يالله قولي و الله ..
كنت بدزه : فارس لا تست.......

سمعنا صوت برع ..فهدني ابسرعه و طلع ..لحقته ووقفت عند باب الصاله...جفت خالد و مها و ام خالد و عليا و عايشه...يايين صوبنا ..لازم بتعفد لهم علياا يت ..
سلم عليهم..جفته يشيل مهاا جنها ياهل صرخت..فضحكوا عليها..يا كرهها ...اتنهدت ..توه كان يضحك معاي و الحينه نساني...مالت عليك..و انا ليش اتضايج..طلعت اسلم عليهم...جفت خاان يشيل اغراض يايبينها قوم ام خالد..دخلها المطبخ ..
.دخلت المطبخ مع ام خالد و عايشه معانا يلسنا انرتب الاغراض..
ام خالد: هالسنه غير نوره معانا ..

عايشه: هي ..صح ..كل سنة باياام الصيف انيي نقعد هني ...؟
نوره: كم يوم..؟؟
ام خالد: اسبوع بالكثير ..بس هالمره مدري منوه عنده شغل قلنا بنيي هاليوم بس ...

عايشه:عااد ع حظ نوره
ام خالد: ما عليها مزرعة ريلها باي وقت بييون يقعدون فيها..
نوره: حتى انتوا الضاحيه ضاحيتكم أي وقت اتبون تقعدون ...
عايشه : قوم عمي حسن
طالعتها : قوم عمي حسن ولا ...."كنت اقصد فيصل"

ضحكت عايشه: ههههههههه اونج علمتج زينب ..
ام خالد: تعالوا غسلوا هاي الخضره و حطوها فـ الثلاجه ..
سمعنا صرخت مهاا ..فـ البدايه خفت و طالعت ام خالد و عايشه ..
ام خالد: ما عليج اكيد فارس و خالد قاعدين يخوفونها ..

عايشه رايحه صوب الدريشه: تعالي جوفي نوره ...
طالعت من الدريشه جفت خالد راكب الخيل و مها قاعده ورااه .. و كانت خايفه علشان جي كانت اتصارخ يوم الخيل تركض ... بس الي شلني و قهرني يوم جفت علياا راكبه الخيل و فارس يقودها قاعد يمشيها..
اتنهدت تنهيده اشك ان عايشه سمعتني ..
عايشه : جوفي قوم زينب توهم وصلوا..
طالعت صوب البواب ..بس قلبي صوب فارس و عليا ..:شي سيارتين..
عايشه دقتني بجتفي: هذا فيصل ...

ام خالد: انتوا بتساعدوني ولا بتقعدون اطالعون من الدريشه..
يرتني عايشه برع المطبخ: امايه حرام نوره توها عروس ..و اول مره اتيي الضاحيه تبين تشغلينها ما يستوي..

طلعنا من المطبخ بس سمعت ام خالد اتقول: ما عليه يا الحياله ..
نوره+ عايشه: ههههههههههههههه
سرنا صوب سيارة فيصل ..و منصور ريل زينب..سلمنا عليهم...
حصه: تعاااال خاااان شيل الاغراض ودهم المطبخ ..


فيصل: يالله الضاحيه اليوم نورت بغزالة الشمال ..
عايشه: لا و الله و اناااااااا
زينب: منصور خذ ميود قاعد يصيح..
حسن خال فارس: جوفوا ما شاء الله الزرع صارت عوده..
نوره: انا صوب الزرع ما سرت ..
حصه: وينها امج عايشه..

عايشه: خلينها فـ المطبخ و شردنا عنها ا نا نوره ..
حصه: يالله يا الفساد..بروح لهااا..
حسن: سونا لنا فطور يا ام فيصل ..
حصه: ان شاء الله ..
شويه و دشت سياره استيشن..

زينب: منصور اخوك و عمي وصلوا ..
يا ويلي الظاهر العالم كلهم بتيمعون هني في الضاحيه ...
سمعنا صوت مها من بعيد: اماييييييه شحالج ...؟؟

ما بغيت اطالع صوب مها بس عيوني ما طاوعتني ..جفت فارس يساعد علياا ..ينزلها من الخيل كان زاخ ايدها..حسيت بنار فـ داخلي ..كان ودي اصفع عليا لي ما اشبع ...صديت الصوب الثاني اداري دموعي عن تنزل يا كرهي كيف انجلب حالي ...من ييت بوظبي كل شي تغير فيني حتى شعوري ..

.زقرتني زينب : تعالي نوره انروح صوب الزرع ..
لحقتها و معاها عايشه ..اما منصور و فيصل روحن صوب خالد و فارس .. و لحقهم واحد الظاهر هاه اخو منصور لفتني شعره كان لـين جتوفه ...شكليه حليو...

اما خالي حسن و معاه بو منصور..روحن صوب الزرع ..كانوا يسبقوناا ...ظهرت الشمس بس الشير و النخيل الي كان موجود فـ الضاحيه بطولها و شموخها منعت اشعة الشمس انها توصل لنا و هالشي كان مريحنـا ...
زينب: السنه الي طاف يوم يينا مب كان جي طولهاا ما شاء الله ..
عايشه: هي جوفي الحينه ابكل مكانه ظله ..
نوره: ع حظي ..
زينب : الظاهر جي ...
قعدنا تحت الشير..يلسنا انراقب و اطالع الضاحيه ضحكنا ع ميود الي كان يركض و يلحقه فيصل...
عايشه: علني فدااااااه
زينب: عيب عيب ..
نوره: متى بتملجون شو تتريون ...؟؟
عايشه: قوليهم حارمينا من بعض ..

زينب: اونج عايشه..بعدكم تو الناس ...
صرخ فيصل يوم طاح ع الارض و صرخ لـ مايد..فخاف فقعد يصيح ..
زينب بصوت عالي: فيصل حرام عليك اتزيغ ولدي ...؟؟

صار صوبه فارس و شاله ..
عايشه: طالعي مهاا و علياا لاصقين فـ الرياييييييل ..."صرخت" عليا مها تعالن هالصوب ...؟؟
زينب: مشكوره نوره ع البدلات الي شريتها حق ميود ذوقج حـلو..
صدمتني ما عرفت شو ارد..فارس يزور اهله من وراي..اوكي هالشي و الشي الثاني قالها ملابس مايد الي شرينها له مني ..
طالعت صوب الشواب: العفـو ...

جفت ام خالد..و حصه خالة فارس ..شايلين صينيه..و روحن صوب مكان الشواب حسن خال فارس و بو منصور..
زينب: و نحن مالنا رب ..

ام خالد: روحن المطبخ حطن فطور لـ رياييلكم .. و لكن..يالله ..
روحنا صوب المطبخ..علشان انزهب الفطور حق فارس و ربعه..

اتذكرت خبز خالوه مريم..الله اياااام تولهت على خالوه مريم و طباخها..زهبنا صينيتين.حق الشباب ...ودتهاا زينب و عايشه..اما انا يلست ازهب لنا فطور دااخل المطبخ..دشن علي مها و علياااااا..
يلسنا ع الكرسي سمعت مها: عذبني خالد ثاني مره ما بركب معاه..

عليا: مدري الخيل كيف تحملكم..
مها: هههههههههه بايخه..بس روعه صح..
عليا: الا جناااااااااان لولا فارس ما حسيت بالامان..
حسيت ان كلامهم كله كان موجهه لي..

رصيت ايدي ع الصحن بس تحملت ..طنشت ووزعت الصحون ع الطاوله اترياا زينب و عايشه ..صبيت لي حليب..
مها: ممكن نوره اتصبين لي حليب عليا تبين ...؟؟

عليا: هي صبولي شويه..
انتن مب احسن عن عمورطالعتهن و قلت: ماشي حليب بس حق زينب و عايشه سووا لكم ..
مها: خساره ..

عليا: ابرايه بسوي لج ولي مهايه ولا تزعلين ..
دشن زينب و عايشه المطبخ..

زينب: ليش ما طلعنا فطورنا برع ..الجو حلـو ..
مها: ما ادري دشينا جفنا نوره اتحط الصحون ع الطاوله..
نوره: تبون حليب

زينب: انا اباا ..؟
عايشه: لا انا ما ابا ما احب الحليب..

عليا من جذااا فيج نقص كالسيوم بعدين فيصل ما ببغيج..
عايشه: فال الله ولا فالج حبيبتي فيصل يحبني و مستحيل يهدني..


بعد ما صبيت الحليب فـ كوب زينب جربت لي مها كوبها: صبي لي حليب عايشه..
بس انا نشيت و صبيت الحليب في المغسله : ما يحتاي عليا اتسوي لج حليب..


حسيت انها انحرجت ..زينب: يالله يا الزط..
عايشه +نوره= ههههههههههههه
نشت مها محرجه و احسها انها كانت متعمده و اتبالغ: انا مب قاعده اطرمنج...
زينب : شو بلاج مهايه ترا عليا اتسوي لج حليب..
رديت ع مها من غير ما اطالعها: زينب خلنا نتريق عقب نتفيج ع الضرابه...

عليا: خلاص هذا هو الحليب مهاا ..من ايديني بتحبين طعمه ..
تمت مها واقفه فقالت لها عايشه: شو بلاج مها نوره اتسولف..
مها: انتي جفتي اسلوبها..وحده مب..
وقفت عاد حدج انتي مب احسن عن نهله. : انا شو مهايه..كملي ...

زينب: ايه صلوا ع النبي السالفه ما ترززا و الله ..
طلعت مها من المطبخ: بروح اتريق برع هني تنسد نفس الواحد..
رجعت ابمكاني و انا كلي غيض و ارتجف...اتماسكي يا نوره ترا السالفه ما ترزا مثل ما قالت زينب
زينب: نوره لا تضايجين من مهاا تراها امدلعه..
عليا: بس صج حركة نوره ...

قاطعتها: انتي مالج خص و لو سمحتي لا اتجربين من ريلي اوكي "مدري هالرمسه من وين طلعت" حسيت ان عليا انحرجت ..فشلت صحن وطلعت من المطبخ..
حسيت بالاحرااج يوم قلتها ما يخصج بريلي ...


غطيت ايدي بويهي : انا اسفه سامحوني مدري كيف طلعت مني هالرمسه ...؟؟
عايشه: ما تنلام من حقج اتغارين كأي زوجه..
زينب: اسمعي نوره ..ترا الضرابه الي استوت شي عادي..كلنا نتضارب و دوم ...بس يالله كملي اكلج..

بس انا حسيت اني بصيح..خربت علي وناستي..نشيت من مكاني وراااحت داخل الصاله...عقبها دشيت حجرة النوم الي جفتها من ساعه..
يلست ع الشبريه..اصيح...ليش قلتها لا اتجربين من ريلي ..الحينه لو فارس عرف شو بيصير شو بفكر..يالله ..شو ها اللسان ..عله القص..انفج باب الحجره..جفت زينب داشه..
يلست حذالي: نوره اتصيحين...؟؟

رديت عليها: كان المفروض امسك اعصابي بس حسيت انهن يستفزوني برمستهم و الله العظيم..
حضنتي : الحينه بتضيعين هاليوم ووناستج بسبب مهايه وعلياا صدقيني شويه و بنسون ...يالله تعالي انروح برع..
هزيت راسي..و ظهرنا من الحجره ..و بالمره طلعنا من الصاله..جفت البنات داخل يغسلن المواعين...

زينب: تعالي انروح صوب الخيول..
زينب اتذكرني بـ خوله و الله عوضني عنها ..فديتج خوله وينج انتي مستانسه و مرتاحه مع عمور ولا حياتج شرات حياتي هم و نكد...
قلتها: زينب انتي وايد طيبه...؟؟

ابتسمت لي: بالعكس انتي الي تدشين القلب حبيتج اول ما جفتج..و يا حظه فارس بزوجه شراتج..

كافي هالجمله خلتني انجب و ما ارد عليهااا ..يا ليت اقولج طبيعة علاقتي بـ فارس ..يا ليت ..سرنا صوب الخيول..كانت عايشه هناك و فيصل معاها ووليد.اخو منصور
فيصل: انتوا وين لاحقينا وين ما انروح اتخربون علينا..

زينب: يا اللوتي وليد موجود بعد..؟؟وليد هذي نوره حرمة فارس..
طالعني: شحالج نوره..

فـ البدايه تلومت بس عطيته ابعمر فيصل : الحمدلله ابخير ..
فيصل: ايه راعيه الشمال طالعي ريلج الخبله شو يسوي ..؟؟

طالعنا كلنا صوب ما أشر فيصل جفنا فارس زاخ الهوز و قاعد يرش خالد و منصور ماي ..هم جدام و هو وراهم ..
زينب: طاعي طاعي يتحرا روحه ياهل...؟؟

ما قدرت امنع نفسي فضحكت: ههههههههههههه
بس مت من الغيض يوم جفت مها و عليا..شلنا الهوز الثاني و فاجئوا فارس من ورا يخرسونه ماي فصرخ عليهم ..متروع و رشهم بالماي ..جفت زينب و عايشه يطالعوني..شو ع بالهم بموت من الغيره ..خلهم يولون ..طالعت صوب الخيل: فيصل ابا اركب الخيل ...؟؟
فيصل: لالا انا اول شي بركب الحرمه ..
زينب: عيل انا بعد ابا اركب..بس اخاف ..
وليد: تعالن اركبن انا بزخ الخيل
فيصل: يالله وليد عليهن..

الله بركب الخيل شي جميل ..بطل فيصل الزرب و طلع خييلين و ساعده وليد..ركبت عايشه..
الخيل الاول و زخه فيصل يمشيها...اما زينب خافت تركب فركبت انا بالاول اشجعها عقب ركبت زينب ..
وراي..و زخ وليد مربط الخيل و قعد يمشينا..ابصراحه شي رهيب..روعه..كشخه مقدر اوصف لكم ...زينب كانت اتصرخ..
وليد: زينب يا الخوافه لا اتصرخين..اتوترين الخيل عقبها بخاف منج...؟؟
تحرك الخيل بحركه عصبيه ..

فخافت زينب اما انا ضحكت عليهاا زينب: بنزل بنزل دخيلك وليد ساعدني بنزل ...
ساعدها وليد و نزلت..اتلومت اتم ابروحي ووليد يقودني فقلت بنزل بس زينب ما خلتني...اتحركنا و نفس الشي الخيل قام يطلع اصوات..
نوره: الظاهر الخيل ما يحبني ..
وليد: يمكن مثجله عليه..

ضحكناا: ههههههههههههههه
رفعت راسي سكت يوم جفت فارس ياي صوبنا ..وقف وليد يوم جافني اطالع فارس الي ياي من بعيد...


اتجدم مني فارس زخي ايدي و نزلني من الخيل..قهرتني حركته و بنفس الوقت احرجتني جدام وليد...
زينب: ليش فارس ...؟
فارس: ها الخيل بعدها مب مروضه زين ما زين بعدها مب متعوده علينا..وليد اذا ما عليك اماره طلع خيل غيره..ورجع ها الزريبه..

وليد : اوكى ما يخالف ..
حاولت ايير ذراعي من ايده بس رص علي فوقفت ابمكاني اطالعه كنت ابا اقوله هدني بس وجود زينب ما ساعدني ع اني انطق كلمه وحده..

سالني: يوم تبين تركبين الخيل ليش ما قلتي لي ...؟؟
ردت زينب: ماا يخصني نوره اقترحت بالاول تركب عقب انا لحقتها ...


كانت زينب اتسولف بس مااتدري ان كلامها يخلي فارس يحرج علي ...و فارس كل شويه يرص اكثر ع ذراعي
...وليد: نوره تبين تركبين الخيل..
فارس: لا ما تبااا ...
زينب: وين منصور ما اجوفه فارس ...؟؟
فارس: هناك دشوا الفله..
زينب: بروح له "ابتسمت لنا ورحت"

كنت بقولها لا اتروحين لاني خفت من النظرات فارس الي كان يطالعني فيها ...ما عرفت شسوي بلعت ريجي و طالعته..يرني و خذني ورا الفله ..
صكيت ع اسناني/: فج ذراعي بتجلعه..

بس ولا كأني ارمس ..
سالته : وين رايحين ..

اخرتها ..وصلنا ورا الفله..جفت مسبح..متروس ماي .. .. و شي كراسي و طاوله و مظله ابصراحه وايد وايد روعه المنظر...دزني و يلسني ع الكرسي ..اتجدم مني فرجعت ورا متروعه ..
سالني بعصبيه: تعرفينه انتي وليد..
رديت ع سؤاله الغبي: هي اعرفه من زمان..

زخني من لحيتي : مب قاعد اتمصخر معاج..اتعرفينه..
خفت من جديته فهزيت راسي بمعنى لا رد قال لي: عيل ليش اتخلينه يركبج الخيل هاه ..

رديت بصوت واطي : جفته ابعمر فيصل..
رص ايده ع لحيتي ..كنت بصرخ غمضت عيوني و انا اتويع حطيت ايدي ع ايديه احاول ايير ايده بس ما قدرت له..
قلته وبصوتي غبنه: انا خمنت ..أأأأأأي هدني ..

صك ع اسنانه: جذابه ..
رديت عليه ابعصبيه: و انت ما اتجوف عمرك يالس اتركب علياا و تلعب معاها بالماي..
ما رد علي بس كان رده انه رص ع ايده فيلست اصيح متألمه ...شل ايده يوم جاف دموعي الظاهر هاشيء يريحه...وقف ابعيد عني


و قال بنبرة غضب: ما يخصج بـ مها و عليا اذا ثاني مره يتني مها تشكي منج يا ويلج ..
غطيت ويهي بايدي و يلست اصيح حيوان حقير لانك حثاله ما تنلام...تميت فتره ع ها الحاله اصيح متالمه ليش ما يدافع عني شرات ما يدافع عن مها و علياا..عيل ليش تزوجني ...عصبت من عمري يوم طرت هالافكار فـ بالي مسحت دمعي بس تفاجات جفته قاعد بالكرسي الي مجابلني يطالع المسبح..نشيت ..كنت بروح داخل بعد قعدت المطبخ اهون من اني اجابل هالحثاله و اخته الماصخه ..ويا الي معاها ..
.طفت جدامه بس زخي ايدي ورجع يلسني ع الكرسي ...نزلت راسي اطالع الارض ..شو يبا بعد..
سمعته يقول: تبين يجوفونج و انتي جي حالتج...؟؟؟
رديت عليه: انت شو يهمك ...

فارس: ما اتهميني بس بيقولون حرمة فارس شو بلاهااا ..
كلامه كان مثل الطعنه في صدري "ماتهميني" طبعا يوم مجابلتنك الي اسمها عليا..من وين بهمك انا ...
سكت عنه .............."ماشي رد"
نزلت تحت و يلست ع الارض.. و نزلت اريولي في الماي شهقت : الماي بارد...؟؟؟
يلست احرك ريولي شرات اليهال في الماي..كانت احس بالانتعاش ماي بارد ..
رمست عمري : ودي اتسبح ...


سمعته يقول : شي ضفادع هني ..
نقزت ابسرعه ..وقفت ..سمعت ضحكته هههههههههه
طالعته: اتقص علي ..
هز راسه : صدقيني ...

رجعت و يلست ابمكاني ع الكرسي ..
سندت راسي لـورا خذت نفس طويل ..لو اتم ابروحي هني اصفي تفكيري شويه..بس ها امخرب علي ..فجيت عيني يوم جفته زخ ايدي اليسار..قعد يحرك صبعه ع مكان الحرق ...
سالني : شو هاه ...؟؟

كنت بسحب ايدي بس ما طاع : اونك نسينا ما كلينا..
طالعني مستغرب: و الله ما اذكر شو هاه الحرق ...؟؟
سحبت ايدي و يلست افرك ايدي و كاني ابا امسح لمسته من ع ايدي: خالوه مريم حرقتني حتى خوله ابنفس المكان ..
فارس: ههههههههه ليش ..؟؟

طالعته: ابسببك انت و عمور فتنتوا علينا ..يوم رحنا الدكان عقبها البراحه ونهله كانت تبا اتيي معانا و خذنا عنها بيزات..
جفته ميت ضحك: ههههههههههههههههههه
ابتسمت من غير ما احس بعمري ع ضحكته قلته : عيبتك السالفه..؟؟
هز راسه بمعنى هيه: ههههههه هي تذكرت السالفه ...بس ما اذكر يوم حرقوج الي اذكره يوم قيدتوني انا و عمور اونج يايبه حميد ينتقم مناا

ضحكت من كلامه: ههههههههههههه هي كل ما كان يجوفني اصيح يسالني شو بلاج انا بنتقم له"طالعته بنظرات و ابتسمت له" طبعا ما كنت اصيح الا اذا انت ضربتني ..
فارس: هههههههه لانج كنتي شيطانه ...


رديت عليه ابسرعه: و انت شو تطلع...الله اكبر عليك انت و عمور عااد عمور كان شرات ذيلك..انت تاذن و هو يصلي ...
فارس : ههههههههههه مب كل وقت ..
رديت عليه و انا مستانسه ان الجو تغير من بينا : اممممممممبلى كل مره ..

زخ ايدي مره ثانيه..بس هالمره كانت لمساته حلوه ما بغيت ايهد ايدي..قعد يحرك صبعه ع شكل دواير ع الحرق ..
فجاه باس ايدي..طالعني بنظراته الشيطانيه لالالا هاي صارت مب شيطانيه..لازم اغير اسمها..صرت اتمنى يطالعني بها النظرات لانها تجتلني .
تذبحني اتنسيني الدنيا و ما فيها من حلوها و مرهااا .اتخليني اسافر معاه باي عالم يبااه..ابتسمت له ..تخبلت يوم رد ابتسامته ..من جفت ابتسامته خفت يتمصخر علي ...
..سحبت ايدي بقوه..وقفت اتفاجأ من موقفي الي تغير ..وقف معاي ...خفت يوم وقف..لانه كان وايد جريب مني و طويل ..ها المره احس طوله كان زياده ع اللزوم..علشان جي رجعت لـورا..لي ما لصقت بيدار الفله ...
سالني مستغرب : شو بلاج ...؟؟
صديت عنه و انا اتنفس بصعوبه .......


اتجدم مني فرجعت ورا اكثر خايفه منه ادريبه بقعد يتمصخر علي ...
تجرب مني وحط ايده ع لحيتي بس هالمره برقه و جبرني اطالعه : شو صار لج تذكرتي منو ...حميد..؟؟
انت اكيد مينون شو هالافكار الغبيه الي تطري عليه رديت بسرعه : لا


فارس: ها عيل ..ليش نقزتي فجاه ..؟؟
قلته: خفت تتمصخر علي شرات هذاك اليوم..؟؟
سالني: أي يوم ..؟؟


قلته : لا تستهبل ..يوم ملجتنا خذتني صوب البحر..لبستني الدبله عقبها ضحكت علي ...
رد ابسرعه: انا مدري ليش تظنين اني تمصخرت عليج..و الله انتي فسرتيها ع كيفج..
حركت راسي علشان ابعد ايده عن ويهي ..فنزل ايده : امبلى قلت امصدقه روحج عروس ..

فارس: هههههه تدرين ليش ..لاني ما مصدق هذي الشيطانه في يوم بجوفها حرمه جدامي ...
طالعته : شو قصدك انا ريال..

فاجاني بضحكته: هههههههههههههه محشومه..

مدري كيف اوصف لكم الشعور الي حسيت به يوم جفته يضحك مرتاح...لاني حسيت بالراحه ..حطيت ايدي ع ويهه من غير ما احس . حركتي صدمته فسكت يطالعني ..مدري شو اسوي .. اجوف عمري من دشيت هالضاحيه قمت اخورها...حسيت بخشونه لحيته تحت ايدي ..
نقزنا رجع فارس لورااا و انا شليت ايدي يوم جفنا زينب : سوري بس مها مدري شو بلاها...
اختفت زينب و للحظه اختفى معاها فارس ..طبعا وين بتذكرني يوم طروا لك مهاا ..ما كان لي خاطر اعرف شو بلاهااا ..رجعت و يلست ع الارض و حطيت اريولي في الماي..غمضت عيوني انا شو سويت...

طالعت ايدي..كيف تجرات اسوي جي.. من يصدق ها الي واقف معاي كان فارس ...كل شي انجلب ضدي...ما انكر مشاعر حلوه..بس اخاف هالمشاعر تقتلها الايام و الظروف الي نحن عايشينها ...
اتنهدت يوم جفت فارس كيف نساني ابسرعه وراح يركض ورا زينب ...و انا عيل شو بالنسبه لك...ابتسمت اتطنز ع روحي واجب علي اتذكر فارس ليش تزوجني و حق شو .. و شو سوا فيني هو و عمور ...رفست الماي بكل عصبيه و كاني احمله ذنب ماله علاقه فيه ..


.رجعت البس نعالي .. و رايحه صوب الفله ...طالعت محد برع الظاهر كلهم دشوا داخل الفله ..سمعت اصوات طالعه من الحجرة الثانيه ..سرت صوب الحجرة.

.بس وقفت حسيت بعمري متلومه ..كلهم داخل و انا بعد الي سويته مع فارس ما لي ويه اجابله..رجعت دشيت حجرة النوم ..دخلتها جفتها فاضيه...مدري من طاحت عين ع الشبريه انسدحت عليها و رقدت ...
مع ان الوقت الضحى مدري ليش ياني رقاااااد ...نقزت يوم سمعت باب الحجرة يتصكر..انا ما قفلته يا ويلي اخاف حد دش علي و انا راقده ....رفعت راسي ..جفت فارس واقف حذالي ..يلس ع طرف الشبريه..كنت متلومه اطالعه..
سالني : راقده ...؟؟؟

يلست : غفلت شويه ما حسيت ابروحي..نسيت اقفل الباب اخاف حد دش علي ..
فارس: لا تخافين محد يدش حجرتي
سالته: حجرتك الخاصه !!

هز راسه بمعني هي: رحت ادورج صوب المسبح جفتج اختفيتي ..
رديت مرتبكه و انا اتذكر الموقف: كنت بدش الحجره بس تلومت فدشيت هالحجرة..

اريح طالعته جفت ملامحه جامده مب هذا فارس الي كان واقف معاي من شويه ع المسبح...
و انا ليش ماكله روحي و اوني منحرجه و متلومه و هو اصلا مب مهتم ...
سالته : شو بلاها مهاا ..
وقف : اغمي عليها ..

حطيت ايدي ع حلجي متفاجاه : ليش ..؟؟
طالعني بنظرات ما فهمتها: اونج مهتمه و خايفه عليها..
مدري ليش عق علي هاي الرمسه..سكت عنه ..
فج الباب و ظهر من الحجرة ...

شليت الساعه الي كانت جريبه مني و فريته ع الباب بعصبيه..يا الحقير ...قمت من ع الشبريه بعصبيه ...لبست عبايتي و شيلتي.. و طلعت من الحجرة.طاحت عيني ع فارس كان قاعد فـ الصاله.و معاه خالد و منصور و حسن "خال فارس" و بو منصور ..
نزلت راسي منحرجه كله رياييل داخل ..

فظهرت ابسرعه من الصاله...سمعت صوت البنات داخل الحجرة...بس انا طنشت ورحت المطبخ..شميت ريحة الطباااااخ حسيت باليوع ....حصه و ام خالد كانوا في المطبخ يزهبون الغداا..
نوره: اساعدكم في شيء ...؟؟
حصه: لا يمه روحي ارتاحي خلاص خلصنا..
ما كنت ابا اروح داخل عند البنات ...ما ابا اجابل شيفة عليا و مهاا ...يلست ع الكرسي اطالعهم..

ام خالد: ليش ما اتروحين داخل ..
ابتسمت: عايبتني ريحة الطباخ ...
ام خالد: هههههههه زين بعد شاركت عمتج في الطباخ ..
نوره: اتذكروني بطباخ خالوه مريم ...

حصه: ليش ما ايون يزورونا ...
هزيت جتفي مب عارفه شو ارد ..
سالتها: انتي تعرفينها صح..
حصه: هي اعرفها حتى شريفه تعرفها..جي بالاول كنا عايشين فـ راس الخيمه كلنا ويا بعض بس حسن و اخوه سالم الله يرحمه ه و استقرواا في بوظبي ..


معلومه يديده : يعني انتي اتعرفين امايه..
حصه: الله يرحمها ..
سالتها : منوه سالم ..؟؟
ام خالد: ريلي ابو خالد ..
هزيت راسي: هيييييييي صح عيال عم ..خالد و مهاا ...
زين و الله اول مره ادري ان خال فارس من اصل راس الخيمه بس استقروا هني ...زين شي طيب ..


وقفت: يعني ما تبون مساعده ..
ام خالد: ابدن ..
نوره: كيفكم ...ترا الرياييل يتريون الغداا..
حصه: خليهم يتريون شو وراهم.

ابتسمت و طلعت برع المطبخ..سرت صوب الزرع جفت هناك فيصل و وليد ...
وليد اول مره اجوفه بـ حياتي سوا لي مشاكل مع فارس ..فارس !!خليه يولي ما يستحي ع ويهه ولا يحشم....رحت صوب فيصل..
سالتهم : شتسون ..
فيصل: ماشي انسولف عن سباق الويلات الي فـ ام القيوين..
فجيت عيني: انت اتروح هناك ..
فيصل: عيل عشوووووون انا و هالسبع وليد ..
نوره: ما يبين عليكم..
وليد: خيبه شو ها تهينا..
نوره: : ههههههههه ما اقصد جي
فيصل : حتى اني صوبكم عوافي ...؟؟
نوره: عوافي ما انروح لها بسبب هالشباب ماخذين الدنيا كلهاا..
وليد: خبرها فيصل اني خذت كاس الويلات في عوافي.
نوره: يالله يالله قاعدين تتمصخرون علي

فيصل + وليدد+ هههههههههههههه
فيصل: عيل شو تتحرين انتي ...
خذت نفس : ابصراحه طلعتوا شي ..شو بعد انجازاتكم ..؟؟؟
فيصل يطالع وليدد: امممممممممم
نوره: هيه خله يساعدك بجذبه يديده ...


فيصل + مايد= هههههههههه
وليد : ليش ما اتصدقينا..
نوره: انت ممكن اصدقك باين عليك طايش و راعي ريس و ها السوالف ..
فيصل: يعني لازم اطول شعري علشان اصير مثله..
كنت برد عليه بس سمعنا عايشه تزقرنا: تعالوا تغدوا ...ايه .
وليد: خيبه ما بغـوا ...يوعوناا

فيصل: يالله سرينا ..بنت الشمال بعدين بنخبرج بـ مغامراتنا ...
نوره: هههههههه شو فضت البطاريه..
فيصل: هي و الله بنروح ناكل انعبي البطاريه..


سرنا داخل الفله...مدري ليش ما تغدوا برع ...مع الجو فنان يمكن لانه حار ..بالحجرة الاولى كانوا الرياييل يتغدون.و بالحجرة الثانيه تغدينا نحن البنات ..
زينب: وين اختفيتي نوره ..
ابتسمت: كنت برع مع فارس عقبها في المطبخ و من شويه اسولف مع فيصل و وليد.."طالعت مها " سلامات مهااا
ردت علي من غير ما اطالعني : الله يسلمج..

فقدتج و فقدت مذهبج..يلست بين زينب و حصه..و قعدنا ناكل كنا نسمع صوت الرياييييل و تعليقاتهم و ضحكهم ابصوت عالي ...بعد ما خلصنا الغدا.
.لاحظت ان عليا كانت وايد اطالعني كنت بقولها اول مره تجوفيني بس طنشتها ... و كل ما يصادف اطيح عيني بعينها ابتسم لها غياض ..طلعنا يلسنا برع نشرب الشاي هالمره كلنا ويا بعض رياييل و حريم ..
.يلسنا ع شكل دايره عوده ...يااه فارس و قعد حذالي ...اونه يبا يسوي روحه الزوج المثالي ...طنشته ..
سمعته يساسرني: انا مب قايلنج لا اتسولفين مع وليد انتي ما تستحين ...؟؟


كنت بضحك ع اسلوبه بس طنشته ما يقدر يسوي فيني شي جدامهم كلهم ...
سمعته يقولي : انا براويج ..


ابتسمت و كنت العب بالعشب امطنشتنه ...حسيت به انه محترق من الغيض ..اقترحت زينب نلعب لعبة سين جيم..و كانت عندها اساله يايبتنها معاها .. و اقترحوا كل اثنين يكون ويا بعض ..طبعا مها ويا خالد و منصور ويا فارس ..و فيصل و عايشه و عليا مع بعض..

فيصل: ما ابا عايشه و عليا ما يعرفون شي ابا وليد شاطر ..
رديت عاد متعمده : لا لا دام وليد شاطر و انا محد عندي انا مع وليد..
عايشه: خلاص خلاص وليد و نوره و انا مع فيصل و عليا..
فيصل: يخي ما اباج غصب..


الكل: ههههههههههههه
نوره : ولييد بعتمد عليك في اسئلة السيارات اتقول انك شاطر و ماخذ جوايز..
فيصل: و صدقتيييييه...
ما رمت احط عيني بعين فارس .. كنت حاسه اني قاعده اسوي مصيبه ..بس هو ما يخصه فيني ..قعدنا نلعب و زينب تسال..مرات بو خالد و حسن خال فارس يخربون و يجاوبون عنا.. و نحن نحتج..طبعا حصه ام خالد ما يعرفون شي ..و يوم يجاوبون ..نضحك عليهن لان السؤال يكون فـ وادي و الجواب في وادي ...
كانت اللمه وايد روعه.. و القعده اروع.
.من دشيت الضاحيه من الصبح..لها الوقت حسيت بالراحه و اني ما عدت وحده غريبه من بينهم بالعكس كنت اشارك و اضحك و خذت راحتي ...حتى مها نست حقدها لي..و قعدنا نضحك و انعلق و اتحولت اللعبه لـ مصخره..اخرتها زينب زعلت و قالت ما بسالكم ..انتوا قاعدين تتمصخرون. كنا انراضيهاا و نرجع نتمصخر ....
.و ع اذان العصر ..وقفنا اللعب و فارس و منصور هم الي فازوا ..و للاسف انا و وليد طلعنا قبل الاخير ...و الاخير مها و خالد..نشينا انصلي العصر ...عقب ما خلصنا...

رجعنا نقعد انسولف ..و نضحك..و تبون الصراحه وليد خذ راحته معاي وايد..و انا اصلا حبيت اسولف معاه لانه يذكرني بخليفه..تعليقاته سوالفه.. سوينا حلقه انا.و زينب و وليد و فيصل و عايشه..ابروحنا .
.و قعدنا نتمصخر و انعلق و نضحك ابصوت عالي ..و جريب المغرب..قرروا قوم خالد يروحون..عقبها كلهم قرروا يروحون قبل اذان المغرب..بعد ما رتبوا الاغراض .. و حطوا في السياره
وليد: رحلتنا في الضاحيه احلى رحله عشان نوره ويانا..
زينب: و الله كنت بقول نفس الرمسه..
غطيت ويهي: لا تحرجوني بليز ...
فيصل: وليد..رقمها فارس بعيد عنك..
الكل+ ههههههههههه
عايشه: فيصل لا يكون اتسويها و انت بعيد عني..
فيصل: مستحيييييييييييييييييييييل..
طالعت فارس كان يرمس مع خاان ...بس جفته محرج..بلعت ريجي يا ويلج نوره استعدي ..لضرب فارس صرت شرات الحمار عنده غاوي ضرب .سلمت عليهم..و روحـوا ..وكل واحد بسيارته.ها اليوم وايد روعه ...تمينا بالضاحيه انا و فارس ...
سرت صوبه و كان صوب الزرب الخيل: فارس متى بنروح ...؟؟
رد من غير ما يطالعني : الحينه ..


قلته: عيل بروح المطبخ بشيل البكس الي فيه صحون ..كلت الفطاير عيبتك ..؟؟
طنشني ما رد علي و زقر خان: خان تعال ..
رحت عنه صوب الفله..دشيت و حطيت الصحون..داخل البكس.. فجيت الحراره جفت الفطاير كلها كلوها استانسنت عيبتهم....حسيت الضاحيه غير طعمها و لونها و شكلها من دون اهل فارس..صار هدوء.و حسيت انها مخيفه ..طلعت من الفله الظاهر خان بنظف كل شي ...


جفت فارس رايح صوب السياره ..ركضت ورا الفله ..طالعت المسبح و الكراسي الي كانت متحركه من مكانها ..اتمنيت الموبايل يكون معاي علشان اصور هالبقعه ..عمري ما بنسى احلى ذكرى مرت بيني و بين فارس..تنهدت.
.و رجعت صوب سياره فارس..كانت السياره مشتغله بس فارس مب موجود....دورته جفته صوب الزرع مدري شو عنده.رجع و ركب السياره ...
و طلعنا من الضاحيه وودعت احلى مكان قضيته مع فارس و اهله ...و ما ادري اذا في يوم برجع له مع فارس او لاء ..


أَبَسْألِگ : ( هَلْ نَلْتِقِيْ عَمّا قِرِيب ) ؟
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 06-06-2012, 01:19 PM   #22 (permalink)
{ شُمُـوْخ اَلْجُموْح ..!!ْ

 
tab
صورة 'شموخ' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Nov 2008
الإقامة: دآر الزين
العمر: 22
المشاركات: 2,243
كافة التدوينات: 11
معلومات إضافية
السمعة: 46410054
المستوى: شموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شموخ غير متصل
المزاج: ????
الرسالة الشخصية
لا اله الا انت سبحانك إني كنت من الظالمين
افتراضي رد : رواية ابوي ابوي لو صد عني ما ترجيته

.,’": الحلـــــقـة الثـانيـــــة و العشـــــــــــــروون .,’":‘،
"يااجمل احساس تفجر بالحنايا قول.. لولاك يالمزيون وش دنياي باحداقي.. طيف على اطراف الوجود بعالم المجهول... بعيد مأسور بسجن الصمت واطراقي.... "”
وصلنا الشقه و فارس طوال الدرب كان ساكت ما يرمس مدري بشو كان يفكر ...دشينا الشقه.. و حط البكس ع الطاوله شلته و حطيته داخل المطبخ دخلت ابدل ملابسي و اسبح ..بعد ما خلصت ظهرت من الصاله ..جفت فارس كأنه يبا يظهر ..
مدري ليش سالته هالسؤال: بتظهر ..
طالعني : هي تبين شي ..؟؟؟
رديت عليه : بس "ما عرفت شو ابرر سؤالي فتحججت بالعشى" ما بتيي تتعشى ..؟؟
لبس نعاله و من غير ما يطالعني : امبلى بيي اتعشى..


طلع من الشقه و طلعت روحي معاه .أأأأأأأأه يا ربي ما اباه يغيب عني لحظه ..ما ابا اتم ابروحي هني بالشقه ...ليتني اقدر ارجع راس الخيمه و انسى كل شي هني ..
.سرت المطبخ..ما عرفت شسوي له عشى..رحت مكتبه ادري انه ما بيي الحينه..خليني اشيك ع ملف "عليا" و بالمره بدور اكلات اسويها له ..اترييت يفتح الكمبيوتر ...ضغطت ع ملف عليا..بس ظهر بكس صغير يبا كلمة المرور..اففففففففف ..لها الدرجه يخاف حد يجوف هالملف خاطري اعرف شو فيه ..
.خمنت كذا كلمه سريه تتعلق ابفارس مثل اسم مها ...او اسم علياا او مايد. عمور ...ماشي فايده ...فجيت النت ...طلعت موقع الطبخ العربي ...جفت كذا طبخه سهلات بس للاسف المقادير ما عندي ...اخرتها فكرت اسوي دياي مشوي و بيزات..
طالعت الساعه كانت 7 المغرب شي وقت ..طبعة ورقتين الاولى خاصه بطريقة الدياي المشوق و الثانيه طريقة البيتزاا ..صكرت الكمبيوتر ... و سرت المطبخ ..تميت ساعتين في المطبخ اعاااابل بالبيتزا و الدياي بقى شي واحد ما اعرف اشغل الفرن !! الحينه شسوي ..؟؟فضيحه اسال منوه ..اقوله كيف يشغلون الفرن ..سرت الصاله..شلت الموبايل ..جفت مكالمات .اكثر من مكالمه..شي كذا رقم بس ما اعرفهم..اتصلت بـ فارس ...
فارس : هلا نوره ...؟؟
بلعت ريجي : فارس شحالك..؟؟
فارس: بخير شو مستوي ...؟؟
حسيت به يبا يصكر و كأنه مشغول يرمس ابسرعه : ابا رقم زينب ...؟؟

عطني الرقم و صكر ابويهي ..قليل الادب...حتى ما سالني شو اباها ..يقهر ..افففففففف ..اتصلت بـ زينب ...رمستها.. و طلبت منها اتعلمني كيف اشغل الفرن اتلومت يوم ضحكت علي ..المهم عرفت كيف اشغله
زينب: عيل سوي لنا عزيمه فـ يوم

نوره: من عيوني ...؟
زينب: ما نبا طباخ المطعم نبا من فرنج..
نوره: هههههههههه فالج طيب حددي اليوم انتي بس ...

سرت المطبخ.. و حطيت البيزا..خلصتها .. و عقب دخلت الدياي ...اول مره احس ان الطباخ شي حـلو ...خلصت كل شي ع الساعه عشر .
.دخلت الحمام اتغسلت ..يلست في الصاله اتريا فارس ..فكرت اتصل به يوم يت الساعه 11 ...بس اتذكرت كيف كلمني من ساعه علشان جي غيرت رايي ...انسدحت ع الكنبه اطالع الفلم.. و خذني الرقاد من غير ما احس...حسيت شي يتحرك ع خدي ..فجيت عيني جفت فارس جريب مني ...تميت ابمكاني جفته يبتسم لي بديت اشك هالانسان في حالاات ..يعصب و يضايج و يضحك و يستانس من غير سبب .. و عااد تعالي يا نوره تحملي كل الي بيييج..شل ايده من ع ويهي يوم ما رديت له الابتسامه ..يلست ..
غير محطة التلفزيون : ليش راقده في الصاله ..
جفت الساعه هنتين طالعني :شوفيج..؟؟

رديت له : ما توقعت جي الوقت متاخر ...
طالعني : ليش ..؟؟

نوره: كنت اترياك ع العشى ...
طالعني متفاجأ : ما تعشيتي ..؟؟
هزيت راسي بمعنى لا : انت قلت بيي ع العشى ...

قعد حذالي حسيت بربكه بس حاولت اضبط نفسي
سمعته يقول : ليش ما اتصلتي فيني ...

بلعت ريجي مب رايمه ارمس لانه وايد جريب مني صديت عنه اوني اطالع التلفزيون: ما عيبني ردك يوم طلبت منك رقم زينب ..علشان جي ما فكرت اتصل بك مره ثانيه
التفت له جفته يتاملني قال لي : شو مسويه عشى ..
همست: بيتزا و دياي بالفرن ..
يير خصله من شعري: زين حطيه العشى بتعشى معاج مره ثانيه ...بس بحاسبج لو صرت متين ..

ابتسمت له : انا مب يوعانه بس يوعانه رقاد..
فارس: ما يخصني ..شهيتيني فـ البيتزا ..
وقفت :زين برجع اسخن الاكل اكيد برد..

فسخ غترته و فرها ع الكنبه: اذا بـ الفرن ما اظن يبرد ...روحي اترياج...
شو ها الجنون باخر الليل الناس ترقد ..و هو يبا يتعشى...اتنهدت ..فارس جلب حياتي فوق تحت..انا المعروف عني ارقد الساعه 8 و انش الساعه خمس الفير ...تعالوا جوفوا وقت رقادي كيف ...زهبت العشى.. و سرت الصاله حطيت الصينيه ع الطاوله ..
طالعته: يالله تعال ..
نش من مكانه و يلس ع الكرسي.ز و يلست مجابلتنه ..تعشينا ..
قال لي : يا الجذابه اتقولين ما اتعرفين تطبخين ...

ابتسمت له كنت بقوله من النت بس تذكرت انه محرم علي ادش حجرة مكتبه فضطريت اجذب عليه ..
نوره : امممم زينب ساعدتني ع الموبايل ..
يبلع اللقمه : اخيرا رضيتي فـ الموبايل ..

يلست اكل : هي وقت ما بحتاجه ..
فارس: خليه معاج تراهم يتصلون بج ما يلاقونج ...
طالعته : من هم ..؟؟
فارس: زينب و خالتيه حصه ..
ع بالي كان يقصد اهلي الي فـ راس الخيمه بس ما طراهم..خلصنا عشى ...نش يغسل ايده
فارس يتطنز: باجر صومي ..

وقفت اشيل الصحون: ان شاء الله ...
رحت المطبخ هذي اول مره انا و فارس انكون مندمجين ويا بعض من تزوجنـا ...حطيت الصحون في المغسله ..تفاجات فارس واقف وراي وحط الصحون في المغسله استغربت من وجوده داخل المطبخ طالعته فقال لي و كانه قرا افكاري : بساعدج ....؟؟

رديت عليه: الوقت متاخر المفروض اتروح ترقد باجر دوام ...؟؟
فارس: ابرايه بداوم متاخر ..ولا اقولج بعطي روحي اجازه ..
نوره: غشاش ..

فارس : استاهل ...
يلسنا انظف الصحون و بالمره نظفنا المطبخ من غير ما نتكلم..يا حلاته يوم يكون رايق ...يلست امسح الطاوله .. هو كان يرتب الصحون في مكانهاا ..
قلته: شو رايك تعزم زينب هو ريلها ع العشى ..

رد علي : اشمعنى زينب ...؟ و ليش ما قلتي مهاا ..
هزيت جتفي مب مهتمه : ابرايك تبا تعزمها اعزمها ...بس انا قلت زينب لان هي قالت اعزميني و يكون العشى من طباخج

فارس : كيفج "قال لي هالرمسه و طلع من المطبخ "
شو بلاه ردت له الحاله ..توه كان شو حلاته..خلصت تنظيف المطبخ و طلعت من المطبخ..عرفت انه دش مكتبه ..فكرت اكمل رقادي مع ان كان خاطري اقعد معاه بس ابرايه ما يبا يسولف معاي بـ طقاق ...ما توقعت اني برقد ع طول ... نشيت اصلي الفير ..
و رجعت انخمدت.. نشيت ع اذان الظهر ...قمت صليت ...رحت ادور فارس جفته محد الظاهر غير رايه وراح يداوم ...دشيت المطبخ حسيت اني ميته يوع سويت غداا ...توني اغطي ع جدر العيش سمعت صوت باب الشقه يتصكر هذا فارس يـااه ربعت صوبه..جفته يفسخ جوتيه.
جافني واقفه عند الممرر : صح النوم ...؟؟
ضحكت له : قلت بتاخذ اجازه ...؟؟
رد علي : غيرت رايي ...شو كنتي اتسوين ..

لحقته : توني خلصت من طباخ الغدا.خليتني اعشق الطباخ ..
طالعني : و الله ..

هزيت راسي ...فقال لي : زين حطي الغدا لي ما ابدل ملابسي ؟؟؟؟
زهبت الغدا .. تغدينا كنت اتريا يمدح طباخي بس ما علق ....

سالني : اليوم بتعزمين قوم زينب ...؟؟
رديت عليه: انت اعزمها انا استحي ..

فارس: اذا بعزمها لازم اعزم قوم خالد..
طالعته يبا يعزم عليا انا ادريبه اونه مها و مها ..ع باله ما اعرف اقرا افكاره ...اتنهدت
سالني: شو قلتي ...

بغيت اقهره مثل ما قاعد يقهرني : خلاص شو رايك نعزم كل الي كانوا في المزرعه..بس ما يستوي اليوم خلها نهاية الاسبوع ..؟؟
طالعني : منو تبين كل الي كانوا في المزرعه تقصدين وليد ..
يالله تعيبني صراحته ما يعرف يسكت يطلع كل شي ابسرعه يلست احرك الخاشوقه بالسلطه العب فيها اوني مب عارفه ارد ...

سالني : تبين تعزمين وليد صح ...؟؟
طالعته : كيفك ..

صرخ علي : شو كيفك انتي مب قاعده اتقولين نعزم كل الي كانوا في المزرعه..
رديت عليه بنفس النبره: شو بس وليد كان في المزرعه ...

صرخ علي: لا اطولين صوتج علي ..
فريت الخاشوقه و نشيت من مكاني رايحه اغسل ايدي..فكر بالي بتفكر فيه انا ما يهمني ..توقعته يلحقني و يمد ايده علي بس جفته طنش و نش من مكانه و راح المكتبه..شليت الصحون من ع الطاوله و فريتها بالمغسله سمعته يزقرني من داخل حجرة المكتب سرت له
ووقفت عند الباب : نعم ..
اشر لي : تعالي هني ....

وقفت ابمكاني اعانده وقف و ياه صوبي سالني: حق شو داشه المكتبه..
بلعت ريجي كيف عرف ....؟؟ جذبت عليه : ما دشيت ..
رد علي : جذابه ...

سويت روحي معصبه اوني كنت بطلع من الحجرة لاني خايفه..زخني من ذراعي و سحبني لي الكمبيوتر ..ييرت ذراعي عنه : هدني ..
قال لي : انا مب قايلنج ما تدخلين الكمبيوتر خير شر ..

عضيت ع شفايفي شو اقوله ما رديت عليه
سالني: دشيتي ولا لاء ..؟؟

استسلمت : هي كنت اابا اجوف طبخات..
اتجدم مني : بس انتي حاولتي تفتحين ها الملف "واشر عليه بايده"
صديت عنه : لا

و كنت بطلع من الحجرة بس ييرني من شعري ..يالله ...شو هالانسان يحب يعذبني ...
ترجيته : فارس بس لا تعذبني...زين انا غلطانه فج عني ..

بعد ايده عن شعري الحمدلله طلع فيه قلب ..بس رجع و زخني من ذراعي بس مب بقوه كانت لمساته رقيقه ..خلني اجوفه رفع راسي اطالعه و انا منحرجه
قال لي : ثاني مره لا اتيين صوب الكمبيوتر ...
همست: اخر مره ..بس ياني فضول ...
فارس : ابعدي فضولج عني بليز ...

ليش شو سالفه هالفايل لها الدرجه خايف و محافظ عليه..لها الدرجه بدااخله اسراره ...تبون الصراحه حذرني بس زاد فضولي ..طلعت من حجرته.. و رحت حجرتي ..
.حاولت ارقد بس ما قدرت ...طلعت اجوف التلفزيون جافني متملله ...فعرض علي ياخذني بيت خاله حسن وافقته .. طلعنا..
هو ما نزل بس انا تميت معاهم و كانت مها اما زينب للاسف ما كانت موجوده ..كانت سوالفي كلها مع حصه و خالي حسن ام مها مب وايد بس لاحظت عليها انها ما قامت اتعق نغزات علي بالعكس كانت اتكلمني مره او مرتين و تسكت ...يعني تغيرت و هالتغيير ملحوظ ..

.حطوا العشى..قالولي اتصل بـ فارس بس انا الموبايل مخلتنه بالشقه..اتصلت مهاا و قال انه بتعشى برع .....المهم ع الساعه 11 يااه و خذني ...
.دشينا الشقه ...و الغريب ان طول الدرب ما اتكلم علشان جي طنشته مثل ما طنشني...دشيت حجرتي ...جفت علبه امغلفه ع الشبريه..
ربعت صوبها..فجيتها..جفت اتفاجات لابتوب ..فارس ياب لي لابتوب بس علشان ما ادش مكتبه و استخدم كمبيوتره. طلعت من حجرتي ادوره ..سمعت صوت فـ الصاله..رحت صوب الصوت..جفته قاعد يجلب التلفزيون ..
زقرته : فارس ...؟؟
التفت لي يلست جريبه منه : مشكور ع اللابتوب بس انا قلتلك ........
قاطعني : عيبج

نوره: هي بس انا مب النوع الي يقعد دوم ع الكمبيوتر ما كان لازم ..
ولا كأني ارمسه : زين روحي ييبيه ...و جوفيه ..

شو هاا يقهر انا فـ وادي و هو وادي ابتسمت له ابتسامة شكر و نشيت من مكاني ..رحت حجرتي ..يبت الللابتوب يلست حذاله .
. شغلنااااه .. و يلسنا انشيك عليه في اشياء ما اعرفها في الكمبيوتر قعد يعلمني حتى اخر وقت من الليل ... المهم حسيت بالراحه و الالفه ..

مع فارس كان هادي و صبور معاي اذا خربت شي يضحك علي و يعدله ...نفسي اساله بعد ثمان سنين شو جاف فيني تغيير ..لاني انا جفته انسان غير ...غير ..انسان طموح مثقف صار يعرف كل شي ...لو تم هناك في بيت ابوه ترا بتغير هالكثر و بفكر بمستقبله و بيكون عنده الي عنده الحينه ..هالشيء كان محيرني .بعد يومين .
.كنت مع فارس يالسين في الصاله انا كنت اطالع التلفزيون و فارس يلعب فـ الللابتوب يقول يايبنه لي هديه بس انا اجوف طول الوقت عنده ..المهم رن موبايله..التفت له يوم سمعته ان يرمس وحده ...

فارس : انا ما عندي مانع بس انتي لازم اتخبرين نوره ابروحج..اذا رضت انا ما عندي مانع ..
نوره:!!
شويه و ضحك : ههههههههه ما يخصني البطاريه امفضيه ولا غيره .."سكت شويه عقب قال"..لالالالالا لازم ادقين من موبايلها ..."سكت عقب ضحك" هههههههههههههه هي تعجيز ..يالله مع السلامه ..
سالته : منوه هاي ...؟؟

رد علي : زينب..بتسوي لج ...الحينه...
رن موبايلي نشيت ايبه من فوق التلفزيون ..جفت رقم ظاهر ..هاي اكيد زينب و انا مب مخزنه اسمها..بس حسيت الرقم يختلف عن الي دوم اجوفه ع شاشتها ...
رديت : مرحبا

زينب: هلا و الله شحالج ..
نوره: الحمدلله اعلومج ..؟؟

زينب: الحمدلله ابخير ..سمعنا اول امس كنت فـ بيت ابوي
نوره: هيييييه كنت بتصل بج بس نسيت موبايلي في الشقه..
زينب: شو رايج تحرقين موبايلج لانج موليه مب مستفيده منه.
ضحكتني: هههههههههه عندج حق ..

كنت ارمس و اراقب فارس الي كان مندمج باللعب..
زينب: عازمتنج ع العشى باجر ...؟؟

نوره: بس نحن امفكرين نعزمكم قبل..
زينب: المهم انا سبقتج..

نوره: خلاص مب مشكله ...دوم فارس راضي ماشي مشكله ...؟؟
زينب: لا حوول ابتلينا فيكم ..كل واحد يبا راي الثاني ...المهم باجر اجوفكم عندي بيت منصور ..
نوره: بيت منصور !!
زينب: هي انا ساكنه في بيت عمي ..

نوره: اوكى ما يخالف ولا تزعلينت..
زينب: هههههه يالله فيمان الله ..

نوره: مع السلامه..
صكرت و سالت فارس: توني ادري ان زينب ساكنه فـ بيت عمها ...؟؟
ما رد علي مندمج فـ اللعب ... يلست اطالع التلفزيون..مدري كم مر من الوقت ..و انا راقده ما حسيت الا يوم حسيت اصابع فارس تتحس ع خدي بطلت عيني..
رجعت غمضتها ..جان زين احلم..وايد جريب مني ..زخ ايدي و يلس يلعب فيها..رصيت ع ايده..انا وايد ارتاح لـ وجوده معاي ...ما يدري اشكثر يحسسني بالامان..بس الظاهر عمره ما بحس فيني ...فجيت عيني يوم سمعته
يهمس باسمي: نوره ...؟؟

يلست ابسرعه و ييريت ايدي من حضن ايده
طالعني : شو بلاج ..؟؟
صديت عنه و انا ارتب شعري بايدي: ماشي ..ع بالي ...
كنت بقوله ع بالي كنت احلام بس غيرت رايي ...

وقف و راح بعيد عني: يالله قومي ارقدي الوقت وايد متاخر ...
نشيت ..مدري ليش تغيرت نبرة صوته .. توه كان انسان مختلف..بس اتصدقون تعودت ع حركاته ..رحت حجرتي مدري كيف وصلت..المهم من شفت الشبريه انسدحت..ولا عندي خبر بالدنياا ...



نشيت ع الساعه وحده الظهر ..نقزت من مكاني فارس بيرجع من الدوام و انا ما سويت غدااا ...قمت اتغسلت ..عقبها دشيت المطبخ..
كنت ببطل الثلاجه بس تفاجات بورقه امعلقنها فارس ع باب الثلاجه "لا اتسوين غداا بنروح نتغدا في المطعم" اتنهدت احسن بعد راحه ..
.رديت حجرتي غيرت ملابسي .. و سرت الصاله اتريااه .....يلست اجلب قنوات التلفزيون..لمحت في قناة دبي الرياضيه..سباق التجديف ..بس كان بنهايه ..
و الظاهر هالسباق صار من زمان ..و التلفزيون محطنه اعاده..حسيت بالحنين و الشوق لـ راس الخيمه و اهلهااا ...كنت بصيح بس تبددت مشاعري كلها يوم فج فارس باب الشقه ..
فارس : مرحبا السااع ..
رديت عليه: مرحبااا ..

فارس: شو بلاج ...؟؟
نوره: ماشي كنت اتريااك ...

فارس: زين عطيني خمس دقايق اتغسل و ابدل ملابسي ..
و الله انه جنان ببدلة الدوام ..وايد عسل ..اكيد شي حريم فـ دوامه و شي مؤكد وحده تتخبل عليه و الثانيه اتراقب تحركاته متى يروح و متى يرجع علشان اتخبر رفيجتهاا..
حسيت ابعمري سخيفه ..من زينه هالحثاله...يالله من زماااااان ما قلت حثاله...كنت بضحك ع روحي..رحت حجرتي لبست عباتي و شيلتي و شليت الغشوه بايدي علشان ما يحشرني ..

.في الطريج فكرت اقول فارس اني بتصل بقوم خالوه مريم و عايشه الحينه بتمر ثلاث شهور و انا ما اعرف عنهم شي ..وصلنا المطعم ...زخ ايدي ...ما خطر ع بالي امانع مثل قبل بالعكس تقبلت هالشي ..ها المطعم اول مره ادشه..بس شو مطعم فخامه ع الاخر اتحسين ابروحج اميرة ..
يلسنا ع الطاوله و طبعا كانت فـ الزاويه ..علشان اخذذ راحتي ..فسخت الغشوه ..
سالني: شو تبين تاكلين ...؟؟

رديت عليه: شو عنده ...؟؟
فارس: كل شي اختار لج ع ذوقي ولا بتيين روحج تطلبين ...
نوره: اختارلي ع ذوقك ..

فارس: من عيوني ."ابتسم لي"
لو كان بإيدي كنت بقوله لا تلبس عقال خلك جي متعصم...ما ابا حد يجوف حلاته..راقبته من بعيد..احسن انه طوله عرض كل شي فيه هيبه.
.حتى انه كان ملفت..لمحت بنوته قصيره معها ريلها و كانت معاها بيبي الظاهر توه مولود....ذكرتني بشيما..حرمة خليفه..فجيت عيوني هذي نوف ..وقفت لا شعوري و زقرتها
نوره: نـوف ..
طالعت وراها انصدمت : نوووووووووره ..
ريلها اتجدم رايح ع الطاوله الي حجزوها ..اما نوف يت صوبي سلمت عليهاااا ..

قلتها: مب مصدقه عيوني يالله الدنيا شو صغيره ...؟؟
نوف: صدقج اخر شي اتوقعه اني اجوفج في بوظبي...
طالعت ولدهاا: ما شاء الله ربيتي ..
نوف: هيه توه مكمل شهر "شيليه"

رديت لورا: لالا مشكوره اخاف ..
نوف: هههههه .. وين ايامج يا نوره شخبارها راس الخيمه و الدوام شو حاله..
ييريتها : تعالي بنسولف ..خلي ريلج شويه لاحق عليج...
ضحكت: ههههههه نوره انتي ابد ما بتتغيرين ..شستسوين هني ...؟؟؟

نوره: عرست و ييت مع ريلي هني..
فجت عينها: و الله عرستي جي ما قلتي ... ولا عزمتي ..اصلا موبايلج شو بلاها اتصل بج مقطوع ...
نوره: سامحيني و الله كل ش صار ابسرعه ...

نوف: سبحان الله بالاول اتعايبين علي اني بودر راس الخيمه..
قاطعتها: صرت مثلج...شسوي ها نصيبي ..

سالتني : كم صار لج معرسه ...؟؟
رديت عليها: داشه في الشهر الثالث ...
نوف: ما حملتي ..

نوره"ما توقعت هالسؤال" لا بعدني .. انتي تشتغلين هني ..
نوف: لا ها مب مخلني يباني اربي ولده ..
نوره: ههههههههه جالع عينج ..

نوف: هيه و الله وينه ريلج..
دورت فارس اتصدقون اني نسيته شهقت: ويه قاعد يسولف مع ريلج ..
طالعت نوف :هذا ريلج !!
سالتها: شو بلاه ..؟؟
نوف: ما شاء الله وسيم..

نوره: هههههههههه اونج انتي حركات ...
نوف: يالله فضيحه بنخليج عطيني رقم موبايلج..

شو اقولها ما اعرفه !!
ابتسمت لها: انتي عطيني رقم موبايلج لاني بغير البطاقه ...
كتبت رقم موبايلها سلمت عليها و بست ولدها ..

.وقف فارس يوم جاف نوف يايه صوب ريلها..جفت فارس ياي صوبي ..قعد بالكرسي الي جريب مني
سالته: و انت اتكلم أي حد تعرفه ولا ما اتعرفه ...؟؟
ضحك: ههههههه شسوي اجتماعي..
سالته: شسمه..؟؟

رد علي ابسرعه: شو تبين باسمه..
ما توقعت ردت فعله: ماشي بس اسال ....

وصل الاكل..تمينا ساكتين لي ما حطوا الغدا...يلسنا ناكل..ما اعرف شو اسم الطبخات بس كانت لذيذه..
فارس: شو رايج ..؟؟

بلعت اللقمه: لذيذ.......
يلسنا ناكل ..سولفنا بمواضيع وايد...عقب ما خلصنا ....نشينا..رجع فارس و زخني من ايدي..رصيت على ايده من غير قصد طالعني .فصديت عنه متلومه كنت بيير ايدي بس فارس تم زاخ ايدي بقوه ..

قلته: بتجلع ايدي..
سمعته ضحكته: هههههههههه
عقب ما ركبنا السياره ...فج فارس السده.. و طلع علبه صغيره فتحها و سالني : شو رايج بها الخاتم..
شهقت يوم جفته : جنااااااااان شكله بالالاف ...

جفته استانس..طلع الخاتم من العلبه وزخ ايدي..حسيت ايده دافيه...ادفع نص عمري ..ما اريد منك شي لا ذهب ولا الماس ولا غيره بس اتم جي زااخ ايدي....لبسني الخاتم..
طالعته: مشكور فارس ..كانه امسواي لي ..قياسي مره ..
فارس: تستاهلين ..

طاحت عيني بعينه حاولت ابعد نظري عنه بس ما قدرت يالله هالعيون ..و هالنظرات كم عذبتني و كم كرهتها و الحينه صرت اموت عليها..كنت بصد عنه بس سبقني و حرك السياره ...
طوال الدرب تمينا ساكتين...تذكرت ..قوم خالوه ..
طالعته: فارس ..

طالعني من غير ما يرد .....؟؟؟
قلته: ابا اتصل بـ قوم خالوه مريم ...
راقبت تعابير ويهه بس كانت جامده
ترجيته: دخيلك وحشوني موت ..

رد علي: شو جفتي ربيعتج و تذكرتيهم ..
هزيت راسي: لا انا من قبل ناوي اقولك اني ابا ارمسهم..
رد علي : لا ..
سالته بعذاب : ليش لا ..هذيلا اهلي ..
رد علي بنفس النبره القبليه: لا

خذت نفس طويل و يأست خلاص ما فيني اخرب طلعتنا و اتضارب معاه ..بس ما قدررت امنع نفسي
قلت و انا فيني غبنه: انت قاسي ...؟؟

ماشي : ...........................
صمته كان يذبحني و عناده يعذبني اكثر و اكثر ...وصلنا الشقه دشيت حجرتي ع طول..يلست اطالع الخاتم الي بصبعي..وايد روعه فارس ذوقه حـلو..سرت صوب التسريحه..طلعت العقد الي كان يايبنه لي فـ يوم ملجتنا..بطلت العقد و رجعتته ابمكان و خذت السلسله..و علقت فيها الخاتم..و علقتها برقبتي ...
وضميت الخاتم تحت ملابسي ما ابا فارس يجوفه ...
.يلست اطالع التلفزيون يوم ظهر فارس من البيت ..عقبها فكت ادور طبخه اسويها و اخذها معاي بيت زينب ..طلعت اسهل طبخه فطاير بالسبانخ..رحت المطبخ و سويتها ..اتسلى ..

خلصت ع الساعه 7 ونص نشيت اتغسل و ابدل ملابسي..اتزهب لي ما ايي فارس من برع ...عقب ساعه كنا في بيت زينب ..بس فارس نزلني و راح مع منصور و قال انه بيرجع عقب ساعتين..دشيت..سلمت ع زينب كان البيت فاضي..
نوره: ماشي غيرنا معزومين..
زينب: لا بس انتي و فارس .. قلت مها بس من حملت متلعوزه
تفاجات: مهاا حامل مبروك ..
زينب : الله يبارك فيج جي فارس ما قال لج ..
رديت: لا

زينب اتبرر موقف فارس : يمكن نسى ..يوم سرنا المزرعه ..اغمي عليها..خالد ودها العياده اول مر رجعوا من المزرعه فعرفوا انها حامل ...عقبالج...؟؟
بلعت ريجي ..شو السالفه اليوم اثنين تمنوا لي ان احمل ...كنت بضحك ..انا حامل و من فارس ..كيف ..؟؟؟
زينب: شو يابه معاج في الحراره..

رديت عليها: فطاير توني سويتها كنت متملله فسويتها اتسلى ..
فجت زينب الحراره : اممممممممم ريحتها لذيذه ...

نوره: بالسبانخ..
شويه و دش علينا وليد.: اوووووه بنت الشمال هني..
زينب: قول غزالة الشمال ..
وليد: شحالج غزالة الشمال ..

نوره: ههههههههه الحمدلله...انتوا بتخلوني اصدق روحي ..كل ما جفتوني غزاله الشمال و غزالة الشمال ..
زينب: تستاهلين..

وليد: وين ميود ابا اتصارع معاه الهرم ..
زينب: حرام عليك ..و الله ولدي يلقاها منك ولا من فيصل ..
نوره + وليد=هههههههههههه

نوره: شو عندك دروع بعد بالملاكمه ولا المصارعه ..
وليد: تعالي تعالي براويج جوايزي..

طالعت زينب: صدقه زينب ولا يقص علي..
زينب: لا صج ها متخبل يعشق شي اسمه ريس ..

وليد: تعالي براويج ما باكلج..
زينب: روحي بروح اجوف ميود ...راقد ..

وليد: ابوي وينه ...؟؟
زينب: تدري انه ما يرجع البيت الا ع الساعه 11..من يطلع يصلي العشى هذي عوايده..
وليد: جفتي نوره بحياتي شرات شيبتنا متطور ..

نوره: ههههههههههه انت مينون .......وين جوايزك..؟؟!!
نش وراح حجره جريبه من الصاله الي كنا يالسين فيهاا ...لحقته فج الباب ....تقريبا الحجره فاضيه بس فيها رفوف فيها كذا كاس و ميدليات و كذا درع ...
نوره: كلهم لك..
وليد: قسم بالله ...منصور ما عنده ولا شي ..
نوره: هههههههههه زين محد قالك احلف بس ما شاء الله عليك عيل انت مثالي..
وليد:عيل شو تتحريني بس جوفي هذي خمس ميدالياات و ها الكاسين و ثلاث الدروع مال ربعي..
نقعت من الضحك:ههههههههههههههههه تستهبل شو بقى لك..يا الجذاب ..

وليد: شنسوي ..الله ما كاتب ..

نوره: ههههههههه يا الغبي ...طلعنا من الحجره تفاجات بـ فارس و منصور يالسين فـ الصاله ...و معاهم بو منصور .
وليد: اووه الشيبه راد البيت من وقت..
بو منصور: سمعت عندنا زوار ..
وقفت ابمكاني متلومه ..و ابنفس الوقت خايفه اذا فارس سمع ضحكتي من داخل الحجره ...نزلت زينب من الدري و معاها مايد...

وليد: نوره شو بلاج وقفتي ابمكانج ..
اتجدمت :شحالك بو منصور ..؟؟

بو منصور: الحمدلله شحالج انتي ربج الا بخير..
قعدت جريب من فارس: الحمدلله ...


منصور: منو ها البطل .."وخذ مايد من عند زينب"
زينب: شو اخبار طلعتكم..

فارس : الحمدلله كل شي تمام ..وار بو مايد ماشي خساير ان شاء الله ..
منصور: لي الشرف و الله..
وليد: لو اشتغل معاكم بتجوفون وين بتوصلون ..
منصور: بندين و بنطر من الناس..

الكل: هههههههههههههه
راحت زينب المطبخ..و لحقتها..حطينا العشى و احسها انها كانت امبالغه لانها امسويه وايد طبخات...
نوره: وايد زينب من بياكل كل هاه..

زينب: انتي و ريلج منو بعد.
شهقت: خافي ربج..

وزعنا الاكل في الصحون و الشغاله حطتهم في الصاله شويه و تعشينـا ...فـ البدايه تلومت عقبها حسيت الامر عادي..عقب العشى..يلسنا انا و زينب ابرواحنا
سالتها: الي اعرفه ان خالد ريل مها هو الي ماسك مشروع فارس و خالي حسن ..؟؟بعد ريلج..؟؟
زينب: لالالا..منصور ماله علاقه بـ مركز التجاري مال ابوي و فارس ..منصور ماسك مصنع التمور كله و فارس يساعده في بعض الامور ..

سالتها : مصنع التمور مال منوه ..؟؟
زينب: منصور و فارس مشاركين فيه بس اسهم فارس اتغطي بوايد ع منصور..بس فارس علشان ما عنده وقته عنده دوامه و مركزه التجاري فحطت منصور مدير عاام ع المصنع ..

معلومه يديده ..عيل فارس مب مخلي شيء ..
سالتها: و شركات السيارات ..؟؟
زينب مستغربه: فارس ما عنده شركة سيارات..

كانت مفاجاه لي..عيل عمور كيف قال لي انه كان يصرق من فارس من شركة السيارات يقص علي ولا كان يقصد مصنع التمور مدري بس بسال فارس ..الظاهر السالفه فيها سر ...
..يانا وليد.. لانه قوم فارس و منصور قعدوا يسولفون ع الشغل..فقعد وليد يلاعب مايد و احيانا يفاتن عليه و زينب اتضاربه..كنت اضحك عليهم..
لفتتني مساند الكنبه ..كانت فيها صورة مايد..

سالت زينب: منو مسوي هاه
زينب: انا عيبتج ..؟؟
نوره: وايد كيف مسوتنه ؟..

زينب: عادي اتروحين المكتبه و تشترين علبه..فيها رسمه و خيوط صوب ..مكتوبه الطريجه..اتسلى فيها عقب ما خلصت خذتهاا الخياط و سووا لي هاي الوساده ...
عيبتني الفكره : زين من وين لج صورة مايد ..؟؟اقصد كيف سويتهاا

زينب: خذتها لصاحب المكتبه يومين ..
و رسم لي صورة مايد ع القماش تبين اسويها لج..
ابتسمت : هي بس انتي خذي صورة فارس و انا بشتغل ع الصوف ..؟؟
مدت ايدها : خلال يومين بتكون عندج عطيني صورته ..

انحرجت: ما عندي ..
زينب: هههههههه ما عليج انا اذكر عندي صورة لـ فارس ...
نوره: مشكوره زينب ..

مر الوقت ..ما انتبهت للساعه الا كانت الساعه 11...سلمنا عليهم و روحنا..كنت مستانسه القعده ويا زينب ما تنمل ..كنت بسال فارس عن سالفه شركة السيارات الي قالهاا لي عمور بس جفت فارس مو ع بعضه.. و شكله محرج فخفت اني اضايج به و يقوم يطلع حرته فيني تميت ساكته ...لي ما وصلنا الشقه ..
سار ع طول داخل مكتبه شو بلاه ..؟؟ يمكن علشان المصنع ..؟؟ بس قال كل شي تمام ..؟؟ عيل شفيه لا يكون سمعني اضحك مع وليد في الحجره ..؟لالا ما اعتقد....يلست اطالع التلفزيون..حطيت قناة روتانا الافلام..يلست اطالع الفلم..ياه و يلس مجابلني...
قال لي: عطيني اللابتوب ..؟؟

نشيت بكسل و عطيته...
قال لي: سوي لي شاي ..

اففففففففف متفيج وقت الاحداث فـ الفلم يبا شاي ...امري لله روحت اسوي شاي ..رجعت شفته يرمس بالموبايل ...حطيت الشاي ع الطاوله و صبيت له.
سمعته يقول: انت شو اتقول منصور...لا اتوقع ع أي ورقه ..تسمعني ...

شكله محرج انا قلت السالفه تتعلق فـ شغله ...صكر الموبايل و شرب شاي ..
نقزت يوم صرخ علي : شو ها الشاي مافيه شكر ..

رديت ابرود : زين الحينه بييب لك علبة الشكر ..

سرت المطبخ...يبا يطلع حرته فيني ...حطيت له شكر زياده..حسيت اني متوتره اخاف يطلع حرته فيني ...
سالني: استانسي فـ بيت زينب ..
طنشته اطالع الفلم علشان مره ثانيه يتأدب و ما يطلع حرته فيني .. هزيت راسي بمعنى هي ..
سالني: شو كنتي اتسوين مع وليد في حجرته ...؟

رديت ابرود من غير ما اطالعه : ما كانت حجرته
شهقت يوم جفته عفد صوبي..وقفت ابسرعه زخني من ذراعي هزني بعصبيه: يوم ارمسج طالعيني ...؟؟
ارتجفت خفت منه عصبيته ذكرتني يوم كنا فـ لضاحيه فخفت منه و فضلت السكوت ..

رد سالني بنبره قويه: شو كنتي اتسوين في حجرته..

حاولت اداري دمعتي بس ما قدرت
هزني مره ثانيه: شو كنتي اتسوين معاه..
حسيت ذراعي بنجلع فرديت بصوت واطي: كان يراويني جوايزه ..
تطنز : لا و الله عشان يزيد اعجابج بالبطل..


اذا رديت عليه بكسر عظامي علشان جي تميت ساكته و مستسلمه..حتى شكيت ابروحي لها الدرجه فارس يخوفني ..شو صار لج نوره وينج قبل شسوا فيج فارس ..سحرج ..حسيت ايده خفت من ع ذراعي جربني اكثر منه..حسيت بنصخه ع ويهي ..
عرفت انه هدى و اكيد حس بالذنب لاني ما تماديت معاه فارس بهاي الطريقه ممكن تمتصين غضبه ..فكرت اقوله لا وليد ولا غيره يقدر يبعدوني عنك...رفعت راسي حضنت ويهه بايدي و انا ارتجف ..غمضت عيوني .
بنفس اللحظه همس باسمي : نوره .. كنت بقوله وليد ما يهمني

فهمست : وليد ترا.....
فجيت عيني يوم قاطعني: انا فارس مب وليد..
رديت عليه: انا كنت اقصد ...

ما قدرت اكمل جفت ملامح ويه صارت قاسيه ..كان محرج..كنت بروح بعيد عنه ..بس رجع وز خني من ذراعي بعصبيه ...قال لي : شو عايبنج فيه..
حسيت ان فارس صار شي بعقله..يالله اتعدي هالليله ع خير ..يلست اضربه بصدره بكل قوتي..بس كاني اضرب صخر جامد ما يحس ...
كنت اصيح بصوت عالي اترجااه يهدني..كنت اصرخ و اقوله انت فهمتني غلط..بس ما كان يسمعني ما سوا حسااااااب لـ عذابي ولا آآلامي ولا عبراتي الي خذت مجراها ابشكل سريع ع خدي ...بالعكس قام و دزني ع مكتب التلفزيون..و كأنه مشمئز مني
حسيت ان ظهري انجسم جسمتين صرخت صرخة الم و عذاب حركت ايدي اليمين احطها ع ظهري بس خانتني ..حطيت ايدي اليسار
و يلست اصيح بصوت عالي اول مره اجوف فارس جي قاسي ما عنده قلب ولا رحمه ..اترددت كلمات عمور في بالي "اضمنه لج اضمنه لج اضمنه لج " سافر و خلني مع حيوان ما يحس ..اتجرب مني و نزل ع الارض و زخني من لحيتي
كنت اصرخ و اقوله : بس يا الحثاله ..
بس شكيت انه كان يسمعني ...
صرخ علي: ليش اتسوين جي شو جايفه فيه مب جايفتنه فيني هاه ردي..
يلست اضربه بيدي :ما يخصك ما يخصك فيني ...

حسيت جسمي صار شرات لورقه قاعد يلعب فيهااا.
سمعته يقول : مايخصني!! ..انا ريلج اتعرفين شو يعني ريلج ...

حاولت امنع دموعي بس ما قدرت فصرخت عليه: انت مب ريلي ..انت فارس ما غيرك الحثاله ...
صرخ علي : جب لا ترمسين ..ما عليه .انا براويج ...

هدني طحت ع الارض ميته من الصياح..خلاص العيشه مع فارس مستحيله..يا ليتني اقدرارد راس الخيمه ...يا ليتني ..مدري وين راح عني بس سمعت صوت ريوله ياي صوبي .
.شو بعده ما شبع ..ييرني من ذراعي ..
ترجيته: فارس خلاص اعفيني حرام عليك...

ما رد علي ...جفته قاعد يقودني صوب حجرته ...
حسيت ركبي تحترق من كثر ما كان يسحبني ع الارض ...جفت اغراضي كلها فارنها في حجرته ع الارض بشكل فوضوي..طالعته ما فهمت شو قصده ...او شو يبا مني ...
هدني فرجعت لورا اتساند بالكبت لاني كنت احس موب رايمه اوقف لان ظهري شويه و بنكسر ...
قال بنبرة غيض: :من اليوم هذي حجرتج "اشر ع الشبريه" هني ترقدين شبريتج مثل ما هي شبريتي .."و اشر ع الكبت" و هني اتكون ثيابج.."واشر ع باب الحمام" و هذااااا حمامج مثل ما هو حمامي ..
كنت حاسه اني ميهوده بس مدري من وين طلعت لي القوه


و صرخت بويهي : انا ما ابااااااااااااااااك انا اكررررهك يا ال يا ال يا ال لحححححححححثاله ..

حطيت ايدي ع ويهي و صديت عنه يوم جفته تجرب مني من جفت الشر بعيونه صرت اكيده اني اليوم ببات في قبري ...

أَبَسْألِگ : ( هَلْ نَلْتِقِيْ عَمّا قِرِيب ) ؟
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 06-06-2012, 01:20 PM   #23 (permalink)
{ شُمُـوْخ اَلْجُموْح ..!!ْ

 
tab
صورة 'شموخ' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Nov 2008
الإقامة: دآر الزين
العمر: 22
المشاركات: 2,243
كافة التدوينات: 11
معلومات إضافية
السمعة: 46410054
المستوى: شموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شموخ غير متصل
المزاج: ????
الرسالة الشخصية
لا اله الا انت سبحانك إني كنت من الظالمين
افتراضي رد : رواية ابوي ابوي لو صد عني ما ترجيته

.,’":؛(( الحــــــــــلقـة الثالـثة و العشـــــــــرون ))؛::.,’
كل شي يهون الا الفراق جرح العيون.. لدقيقه تمر القاها عمر ماينتظر”.. بإختصار ويني انا وين الانتظار.."
في اليوم الثاني فتحت اعيوني استغربت المكان..عقب استوعب كل شي انا في حجرة فارس سمعت صوت الماي في الحمام..حاولت اقعد بس ما قدرت حسيت جسمي كله متكسر ...
طالعت ايدي اليمين جفتها متورمه..حاولت اغصب روحي ع اني اطلع من حجرة فارس قبل لا يظهر من الحمام..مالي خلق اجوف شيفته
.جفت اغراضي اميمعنها كلها ابمكان و احد حشى جنها زباله..نشيت ايير روحي بالغصب ....

شلتها و حطيتها ع الشبريه ...و طلعت من الحجرة ...عقب بردها حجرتي .بعد ما اتغسلت رحت الحمام ....رحت المطبخ...
يلست ع الطاوله ما عرفت شسوي ..؟؟ اسوي له ريوق..بس ها ما يستاهل ..طالعت ايدي جفتها متورمه وايد..لدرجه اني مب رايمه اقبضها او افجها ...هاي اكيد يوم يت ع حد مكتبة التلفزيون ...آآآآآآآآه شو اقولكم....
كل شي ممكن يصير الا اني ارقد مع فارس في حجرة وحده ها الي مستحيل يصير ..اتنهدت بس صاااااااار ..فارس ال يباه كل شي يصير ..
.دشيت حجرته .. و دشيت عالمه او عالم يديد...حسسني اني صرت زوجته و هو زوجي ...بس كل الي صار من بينا ما بغير شي من مشاعري صوبه او مشاعره صوبي ...
مشاعري صوبه !!! صرت اكيده و متيقنه ان مشاعري صوبي فارس تغيرت وايد ...بس مدري لـ أي مدى. نزلت راسي ع الطاوله .. و غمضت اعيوني حسيت بالعذاب ...
شهقت يوم مرت ع بالي ذكرى البارحه ...رفعت راسي من ع الطاوله و مسحت دموعي ..شو تفسير كل ها ...ليش فارس يسوي مشكله يوم ارمس مع وليد ...اشمعنى وليد..عيل فيصل و منصور و خالد عادي ..يمكن لاني وايد احتكيت ابوليد ..
.رفعت راسي و تنهدت تنهيده عذااااااااااااااب ...يا الله ..كل شي بيهون لو كنت متاكده ان الي يسويه فارس صوبي غيره زوج بس انا متاكده فارس ما يحبني ولا يغار علي ..يبا ينتقم مني يبا يحرمني من كل شي يونسني ...مثل ما هو حارمني من اهلي في راس الخيمه ..
.أأأأأأأأأأأأأأأأه يا خالي أحمد وينك عني وينك ...؟؟؟ بس لو اعرف طريج راس الخيمه.. كيف و انا ما اعرف حد هني غير فارس !!! فارس فارس كم عذبني هالانسان ...
كرهني بكل شي ..انتبهت ان باب المطبخ مفتوح و انا مالي خلق موليه ..اجوفه او ارمسه ..جلعت ابليس ..
نشيت اصكر الباب بس اتيبست ابمكاني يوم جفت فارس جريب مني طاحت عيوني بعيونه ...مدري كم من الوقت مر علي ..نظراته لي و كأنه يقول ملكتج بس نظراتي له كانت عتب و لوم ...

صديت عنه و عطيته ظهري من غير ما اكلمه .. و الظاهر خذ طريجه صوب باب الشقه ...
اكيييييييييييد يعرف انه غلطان ...و ماله ويه يرمسني عقب الي سواه فيني البارحه ..حتى عن فطوره ما نشد أحسن لاني ما بسوي لك شي ...ما تستاهل يا الحثاله ..
بها اليوم ...حسيت اني معزوله عن العالم تمام ...قضيت هاليوم بساعاته وحيده ...بالاول كنت ارتاح يوم اجوف الوقت صار العصر و فارس للحين ما شرف ...الشقه ..
حتى اهله ما اتصلوا فيني ...كان التلفزيون هو اجرب شي لي بها اليوم...فتحت عيوني جفت الدنيا توها بدت اتظلم ...قعدت و حسيت بصداع ..و ان الدنيا اتلف حولي ..نشيت من ع الكنبه ..كنت بطيح بس مسكت عمري ..تذكرت اني اليوم مب ماكله شي ...!!

رفعت راسي اطالع الساعه شهقت الساعه 7 المغرب ... معقوله فارس يااه و ما حسيت فيه ...حاولت اساند روحي باليدار و انا امشي .
.طبعا كنت معتمده ع ايدي اليسار لان اليمين كانت تعورني مجرد ما المسها ...
بلعت ريجي بصعوبه ..عقبها فتحت حجرة فارس ..تفاجأت ان الحجره مثل ما هي ع حالها يوم طلع منها الصبح ...

بالبدايه كنت مرتاحه لان فارس ما يااه البيت لكن الحينه بديت اشك ..شو صار له !! رحت صوب موبايلي توقعت انه اتصل بي ...بس للاسف محد متصل ..بديت اهون ع نفسي فارس امممممممممم شرات الساحر ما ينخاف عليه .. يولي و ليش احاتيه ...اصلا ..هو ما رحمني ولا احترمني ...
رحت المطبخ و سويت لي شي أكله اسد يوعي ...اتنهدت و انا احول من قناة لقناة ..حتى التلفزيون صار ممل ...فريت الرموت بعيد عني ...يلست اطالع برع ...ناس رايحه و راده ..الشوارع مليانه سيايير ..العالم كله بحركه ليل و نهار ...الا اناااا .. وحيده ..ما اعرف شو مستوي بالدنيا ..رفعت راسي حطيت ايدي ع حلجي و انا اجوف الساعه عشر فـ ليل ..
فكرت اتصل بـ زينب ..يمكن اتعرف شي عنه ...
زينب : هلا و الله بحرمة اخوي ...زين اتصلتي ..
ابتسمت علشان اخفف عن نفسي و احافظ ع اعصابي : شحالج .. وحشتيني ..؟؟

زينب : الحمدلله ؟ اشحالج انتي ..؟؟
بلعت ريجي حسيت بالراحه مدري ليش يلست ع الكنبه: انا ابخير ..

زينب: دام انج متولهه علينا جي ما ييتي ويا ريلج ...؟؟ اونج تعبانه تتغلين..
فجيت اعيوني يعني فارس كان موجود معاهم ...
زينب : الوووووووووو

نوره: انا معاج ..هي اشويه تعبانه ..
زينب: ما اتجوفين شر يا الغاليه ..
نوره: الشر ما اييج ..زين بخليج بغيت اتطمن عليج..

زينب: مشكوره و لو كان المفروض نحن نتصل بج بس السموحه منج..
نوره: مسموحه بالحل يا الغاليه ..في امان الله
زينب : مع السلامه ..

سندت راسي ع الكنبه ..لحظه لحظه يا نوره فكري زين ...فارس من طلع ما رد الشقه و الحينه الساعه عشر فـليل ...اممممممممممم ..انا ما يهمني شو يفكر فارس ..ولا يهمني الاسباب الي خلته ما يرجع الشقه..
كل الي يهمني الحينه بس ..ارجع راس الخيمه ..كيف !! حطيت ايدي ع راسي و غمضت عيوني افكر بالطريقه الي توصلني راس الخيمه ... و محد بوصلني غيره فارس ..امممممممممم ..تذكرت المواقف الي كنت اجوف فيها فارس !! فارس شخصيته متقلبه ...او مزاجي ممكن ...بس متى يكون رايق ..و يضحك و يسولف معاي ...متى متى يا نوره ..
ايوووه يوم ما اعانده بشيء ..حسيت بالحماس بداخلي ..اذا ما عاندت فارس و عاملته اوكي اكيد بكسبه و عقبهااا بياخذني راس الخيمه اونه زياره بس انا بفسخ القناع و بفضحه و ما برجع معاااااااااااااااه ..
نقزت من مكاني ...مستانسه ...بس يبالي صبر ..اصبري يا نوره و بتحصلين كل الي تبينه ...

يا ويلي الوقت متاخر و فارس ما ياه ..ما يهمني ..اعترف لكم مشاعر حلوه بديت احسبها صوب فارس لكن بدوس عليها علشان احقق الي انا ابغيه ..
حطيت راسي ع الكنبه اتريا فارس لي ما يرجع بس النوم سبقني و ما حسيت بدنيا ولا بمصايبهااا ..
ع الفير نشيت من رقادي ...جفت نفسي راقده ابمكاني ...حطيت ايدي ع حلجي فارس ما يااه ...وين رااح ...انتبهت شي لحااف كان علي ..زخيته و حضنته لا ارادي ..فارس ياه ...ما حسيت به ..ليش كنت بردانه ..عيل ليش غطني ..اتذكرت حالتي ..شليت اللحاف و فريته بعيد عني ... و نشيت ..رحت الحمام عقب ما تغسلت و صليت ...دشيت المطبخ اسوي له ريوق ...اممممممممم اوني عاد ...بعامله زين ولا كأنه شي مستوي بنجوف يا فارس انا ولا انت ...
.نشيت اسوي له حليب ... و حطيت له في الصينيه زبده و صمون ...و زيتون ..بسه يكفيه مع انه ما يستاهل الواحد يسوي له شي بس غصبن علي ..خليني اتجنب المشاكل منه ..زهبت ريوقه ابصعوبه ...لاني ما كنت استخدم ايدي اليمين علشان حصلت صعوبه ...اني استخدم اليسار في كل شي ...طلعت من المطبخ و وحطيت الصينيه ع الطاوله الطعام في الصاله ...حسيت انه طلع من الحجره و ياي صوبي..بغيت اطلع قلبي من صدري و ارص عليه بس علشان فارس ما يسمع دقات قلبي ..للحظه شكيت ان الامارات كلها تسمع دقات قلبي ..رجعت لورا خطوتين علشان ما يسمع دقات قلبي ..ادرى جنون و مستحيل يسمعها بس كـ حذر ...

طنشني ..صار صوب نعاله و بعدين مب لابس ادريس الدوام وين رايح ..؟؟؟
بلعت ريجي: اصب لك حليب ..

رد من غير ما يطالعني : ما ابا شي ...فضيت لج كبت حطي فيه ثيابج..و هذي اخر مره اخليج ترقدين في الصاله
طالعته مستغربه ليش يعاملني جي ...؟؟ حتى انه ما حط عيونه بويهي !!... ولا كأنه من البارحه غايب عن الشقه ..صج هالانسان غريب ....مدري بشو يفكر ..حسبته بنصدم من اسلوبي معاه بس طنشني و خيب ظني

طلع من الشقه و طلعت روحي معاه ...يلست ع الكرسي حاولت امنع روحي من الصياح..بس و الله توقعت بيكون غير جذا..طالعت ايدي فيلست اصيح..من الغيض ..
رحت ارتب حجرة فارس اقصد حجرتي و حجرة فارس ..يلست اشغل روحي بترتيب الشقه.. و غسلت ثياب ...سويت كل شي بس علشان ...امحي فارس من بالي ...اتمنيت اروح المستشفى يسون لي غسيل مخ علشان انسى كل شي ..
نفاد بنسى اهلي و بتعرف عليهم لكن فارس ما اييبونه صوبي ....
سويت الغدا..مع اني كنت ناويه ما اسويه بس فكرت اشغل روحي ....عقب ما خلصت كل شي ..دخت الشقه.. و اتغسلت و بدلت ملابسي.. حطيت لي ميكاب خفيف جدا..يلست العب باللابتوب..لي ما انفج باب الشقه..اتصورا ..لمحت الساعه كانت 3 الظهر موليه ما انتبهت .للوقت..!!
فارس: السلام عليكم ...؟؟
ابتسمت له: عليك السلام ...

بس ماتت الابتسامه في شفايفي يوم جفته عطني ظهره و راح الحجره ..صكرت اللابتوب بعصبيه و لحقته هاي الحركات مب علي ..المفروض انا الي ازعل مب هو ..انا أول البارحه اتكفخت مب هو ...انا الحينه ايدي متورمه مب رايمه احركها آآآآآآآآآآه يا عذابي ...
دشيت الحجره جفته يفسخ كندورته: تغديت ..
رد: هي برع ..
شهقت: عيل انا اتريااك امسويه لك غداا ..؟؟
طالعني: زين روحي تغدي ...

عصبت عليه: الحينه منوه المفروض يزعل انا و الا انته ..؟؟
دش الحمام يغسل ويهه ..شفت قطراات الماي تزحلق ع خصلات شعره تمنيت المس شعره و العب فيه ..ايه شو هالافكار متفيجه انتي ...انا عاهدت نفسي اني اعامله جي بس علشان ادهن سيره و يردني راس الخيمه ..مب افكر بجماله و بمشاعري صوبه ...يولي هالانسان ما يستاهل ..
سمعته يقول: منو قالج اني زعلان ..؟؟
نوره: عيل تصرفاتك شتسميها ..؟؟؟البارحه موليه ما شرفت الشقه و لا فكرت انك تطمن علي و الحينه امطنشني ..

مسح ويهه بالفوده و يلست اتأمل ملامح ويهه يا الله جميل : شو بلاها تصرفاتي ...
صكيت ع اسناني يحاول يستفزني : لا تستهبل علي فـااااااارس
طلع من الحمام ..طالعني: ما تغير فيني شي..هذي طبيعتي "رفع حياته" لا يكون تتحرين انج تشاركين حجرتي معناتها خلاص صرتي حبيبتي و عمري ..
كلمات كانت مثل الطعون في صدري..هذا هو فارس الي من وعيت للدنـيا .و تلومني يوم اقولكم حثاله و اكرهه ..ماتت كل الكلام و اختفى بلحظه بس ما رمت ارد عليه ..
تجرب مني و تميت واقفه ابمكاني حط عينه بعيني و قال : انتي نسيتي كيف تزوجنا و انا عشان شو تزوجتج ..؟؟
شل عينه عني و راح صوب الشبريه و ختم رمسته: بس بغيت اثبت لج اني ريلج مب اكثر نوره ..و بالمره ما تنسين انج متزوجه و ترمسين ويا فلان و علان ..؟؟

طلعت من حجرته ...جذااااب فااارس جذاااااب يبا يغايضني يقولي هالرمسه ....جان فيه خير ..حط عينه بعيني ..ليش شلها و صد عني ما يروم لانه يحبني...يحبني !! اتصدقون كنت احسب جي...بس كلامه و تصرفاته معاي هاليومين غير ..
حسبت اذا عاملته بالزين ...كل شي بتغير من بينا ..يلست اصيح ..حراام الي يسويه فيني حـراام..عيل انا ليش عايشه معاه اضيع عمري معااه ..شو يبا يعذبني ...ما سده الي سواه فيني ...
مسحت دمعي بكل عصبيه ..ما بصيح ..و ليش اصيح !! انا دوم اقول ها حثاله قذر..لوث.. مع هاا قدر يخدعني ...ما بسامحه ..مدري كيف غاب عني الي سواه فيني هو عمور ..
.قلدت صوت عمور"اضمنه لج نوره" فقدته يوم انك ذيله لازم بتكون وراه شرات العمي..اتنهدت..
غمضت عيني تعبانه من كل الي قاعد يصير حولي ...شسوي كيف الحل ..؟؟...نقزت يوم رن موبايلي ...عفدت صوبه ...صرخت صرخه خفيفه ..صرخة الم لاني زخيت الموبايل بيدي اليمين..طاح مني الموبايل نزلت و شليته بيدي اليسار ..
نوره: السلام عليكم ..؟؟
زينب: عليج السلام ..شحالج ..؟؟

نوره: الحمدلله..انتي اخبارج ..؟؟
زينب: الحمدلله ابخير شو بلاه صوتج ...؟؟بعدج تعبانه ؟؟مزجمه شوه !

طبعا بقولها بزجمه عيل بقولها اخوج امكفخني ولا جرحني بكلامه :هي مزجمه ...
زينب: سمحلي سويتلج بهاي الحزه بس بغيت اعرف بتيين معاي ..نتسوق..و بالمره بنمر المكتبه علشان نعطيه صورة فارس ..شو قلتي ..؟؟
كنت بقولها خلاص انسى ما ابا اسوي وساده فيها صورة فارس بس ما بغيت احرجها ..
رديت عليها: زين بشاور اخوج و برد لج خبر ...؟؟
زينب: وينه هو ...ما داوم اليوم صح ..؟؟
ياني فضول اعرف وين سار : هي .شدرااج ..؟

زينب: تراا راح مع منصور دبي عندهم شغل هناك..عادي يفتحون مصنع التمور هناك فـ دبي ...
نوره: اونه ..؟؟

زينب: هههههههههه اسولف معاج بس مدري المهم شغل ...فارس ما قالج..!!
جذبت عليها: امبلى قال عندي شغل فـ دبي ...

تنهدت زينب: الله يعينا نحن الحريم..
نوره: هههههههه الله يصبرنا..

زينب: آمين و يصبرني ع البلوه الي معاي بروح اجوفه ..
نوره: منوه مايد هههههههه علني فدااه ..

زينب: هي منوه غيره يالله نوره ردي لي خبر ..
نوره: ان شاء الله ..في أمان الله ..
زينب: مع السلامه..

تبون الصراحه ما ابا اروح لان مالي حايه اتسوق ...بس خلونا انغير جـو .
.احسن من جو النكد الي انا عايشه فيه مع فاارس ...ابا ارقد ...
.بس مستحيل اروح حجرة فارس و انخمد هناك و هو راقد..نشيت رايحه حجرتي حاولت افج الباب بس ما رمت افففففففففف يسويها ها الحثاله قفل باب الحجره كل شي بقفله علي كل شي اووووووووووف..
.سرت صوب باب حجرته كنت بشوت الباب من الغيض بس مسكت روحي ما فيني يعفد علي و يزخني من رقبتي ..
.احسن شي اسويه بحياتي ..بروح اكوي الملابس الي غسلتها اليوم ..
.الشي الوحيد الي استفدت منه من زواجي من فارس خلني حرمة بيت سنعه..طباخ و عرفت اطبخ.. والحينه قمنا انكوي ملابسنا ....

.آآآآآآه صج عرف يداويني و هاي الشي الي يحرقني من دااخل..تعالوا كيف اكوي و انا ما اروح اسوي شي بيدي اليمين شسوي عيل ...؟؟ بنحاول بيد اليسار ...حاولت الثوب اخذ لها ساعه لي ما اكويها حسيت بتعب و خاصه اني معتمده ع يد وحده..فريت الثياب ..
و نشيت..رحت اسوي لي كااااااااافيه من زمااااان شربته ...
لمحت فارس خطف جنه بيظهر متى نش هاااااه ...يولي ع باله بلحقه ..الي ما يبااك لا اتصيح اتباه ...اوووووه بظهر اليوم مع زينب...طلعت من المطبخ..جفته قاعد يلبس نعال ..تميت واقفه اراقبه شو اقوله كيف ابدي ...

صد صوبي فااااااااااجأني ...
بلعت ريجي: زينب اتصلت ..
يلس يعابل بموبايله يقهرامطنشني : شو تباا..؟؟
قلته: تباني اروح معاها نتسوق..
عطاني الظهر ..و كانه بيظهر من الشقه ...شو ها يستهبل ...
سالته: بروح معاها انزين ..؟؟
رد علي من غير ما يطالعني بالعكس فج باب الشقه : لاااااااااع

و صكر الباب بويهي....صكر ابواب الدنيا كلها ابويهي...ليش انجلب علي مره وحده انا شو سويت ..؟؟ كل ها علشان سالفه وليد..منو يعني هاه وليد...حسيت بغصه اكررررررهك ..فارس اكررررهك...يلست طول الوقت ابروحي بعد ما قلت زينب اني ما بروح معاها .. و طلعت لها الف حجه ...يلست اعد الساعات علشان يرجع فارس....
كنت احس وحيده ملانه ..شو هاا ..سويت لي عشى خفيف لاني ادرى فارس ما بيي يتعشى ..بيوم و ليله تغير كل شي ...

ع الساعه 11 فـ ليل حطيت قناة الافلام..و يلست اطالع الفلم...ماشي شغله ...فيني رقااااااااد بس ما ابا ارقد في حجرة فارس ما ابا ..رحت حجرة فارس و يبت لي البطانيه حسيت بالبرد الظاهر الشتاا ع الابواب بروح اشتري لي زلاغ...و كوت ..
.اتلحفت..بعد ما انسدحت ع الكنبه و يلست اطالع الفلم .اتوقعت ان فارس بعد اليوم بيي عالفير شرات البارحه .....رقدت .و انا افكر فيه ...لاني كنت ميته رقااااااد ..
شهقت يوم حسيت بويع في يدي يريتها ...و حاولت افتح عيوني بس الرقاد غلبني فحاولت ارجع ارقد بس حسيت مره ثانيه بويع..يرييييييت ايدي ابسرعه و فجيت عيني لاني هالمره صج عورتني ...
قعدت يوم جفت فارس قاعد ع ركبه ع الارض ها شو يسوي هني لا يكون حلمانه ...بس صوته رجعني لـ دنيا الالامي و جراحي ...حضنت ايدي ما ابااه يجوفها.
.فسالني: شو بلاها ايدج ..؟؟ جي متورمه ..
رديت ابسرعه و انا صاده عنه: ما بلاها شي..
مد ايده : اجوفها انزين..

رديت بصوت واطي : لاء
بس تم مااد ايده: اجوفهااا بس..

مديت ايدي بتردد فـ يرها بدفاشه فـ صرخت..كنت بييرها بس تم زاخنها خفت يعذبني انا ما سويت فيه شي علشان يعذبني كان يطالعها فترجيته: اتعورني ...لا اتهوس عليها ...
طالع مستغرب: ايدج وايد متورمه..ليش ما قلتيني...كنت وديتج الطبيب..
لا و الله يستهبل علي اسمعوا اونه ليش ما قلتيني ..ترا اليوم شبعانه سوالف معاك..من اقولك نص كلمه صديت عني ...فضلت السكوت لانه ما كان داعي اجاوبه يستهبل !!
ضغط ع ايدي فجاه فصرخت فـ ييريتها و كنت بصيح ..و كرده فعل رفسته فـ صدره كان بيطيح لـ وراا بس ضبط روحه و ساعدته ايده الي حطها ع الارض من انه يطيح..عفدت واقفه فوق الكنبه.
.واااااااااااايد خفت من الموقف الي صار كنت بضحك عليه يوم كان بيطيح بس خفت من ملامح الغضب الي انرمست في ويهه للحظه وقف جوفوا حتى و انا فوق الكنبه و هو بالارض ماشي فرق بينا غير انه بسيط يوم اقولكم عملااااااااق..
بلعت ريجي و قلته بنبرة اسف مع خوف: و الله ما كنت اقصد انت عورتني ..
كانت ملامحه عاديه : انزلي يالله تعالي ارقدي الوقت متاخر..

يوم جفته مب محرج قلته: عطني مفتاح حجرتي ما برقد فـ حجرتك ..
قال لي يتطنز : ليش حجرتي مب مريحه ...

رديت عليه و انا كارهتنه : كل شي مب مريح في ها البيت ...
طنشني: انزلي يالله ..

نسيت خطتي ..رديت بعناد : لاااااااااع..
سالني و كأنه يهدد: ما بتنزلين ...؟؟

هزيت راسي بمعنى لا ..
سالني بنفس النبره تهديد: و اذا شليتج بتصرخين و بتيمعين علي الناس ..
لصقت في الدار يوم سمعت جملته : ما يخصك فيني مب كافي الي سويته فـ ايدي..لو رحت الطبيب بقولهم انت ضربتني علشان يفتحون لك تحقيق و تنسجن..
ما توقعت ردت فعله : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه تعالي انزلي يا الياهل ...

صديت عنه ع باله قاعده انكت عليه..اصبر بجوف باجر بفضحك ...صرخت يوم يرني من ذراعي و شلني ع جتوفه يلست ارافس بريولي و اصرخ ...
ما كنت اسمع الا ضحكته ..الي كانت تجتلني غييض اما انا فكنت اسبه سب علشان يمكن يحرج و يفرني من ع الارض بس كان يضحك .
.و الي يجوفه يقول هالانسان من زمان ما ضحك ...
في اليوم الثاني ...خذني بيت اهله ...علشان خالته حصه اداويني اونه هي اتعرف بهاي السوالف..كانت تمسح ع ايدي.كنت احس ان روحي بتطلع..مراات ما كنت اخليها بس فارس كان يغصبني وا يلس اضربه و خالوه تمسح..و احيانا كنت اصيح..
.بس مع الوقت كنت احس ان ايدي وايد قامت اتخف و ترجع لحجمها الطبيعي ...حتى الألم ما قامت احس فيه شرات قبل ..؟؟
مرات يوم كنت اروح بيت خال فارس علشان خالته تمسح ايدي..اتكون مها موجوده.. و كانت وايد اتعق رمساات ..ان ايدي متورمه من ضربه بس كنت اطنشهاا..
و الشي الي يقهر ما كانت اتقول هاي الرمسه جدام فاررس طبعا تباا اتبين له انها هي الملاك و انا الشيطان..
ع العموم انا اصلا مهاا قمت اتجنبها من يوم فـ المزرعه..و فارس هزبني عشان خاطرهااا ..
.رغم الايام الي مرت كنت تقريبا يوميا اروح بيت خال فارس...مع هذا علاقتي فـ فارس كانت تبعد اكثر و اكثر ..ما كان يسولف معاي شرات قبل.. و اكثر شي كان يصدني..احيانا كنت اعامله بمثل ...بس لاحظت اصلا ماشي فرق عنده كلمته او ولاء ....
علشان جـي..قررت اني اكون بحالي مثل ما هو بحاله..أي نعم عايشه معاه في نفس الشقه و نفس الحجره...و احيانا كان يشاركني طعامي يعني عايشين كأي زوجين بس للاسف قلوبنـا متنافره بعيده عن بعض و كل ما يااه يوم بعدنا عن بعض اكثر و اكثر و الغريب اني نسيت الاتفاق الي اتفجته مع نفسي .....
حتى يوم دش علي فارس كنت في المطبخ اسوي له حليب ...
نقزت يوم سمعت صوته من واري : شتسوي...؟؟

هذي اول مره يدش فيها المطبخ و يسالني شسوي رديت عليه ابرود : حليب ..؟؟؟
عقد حياته:حليب بها الحزه..

رفعت جتفي مب مهتمه: هي احب اشرب الحليب أي وقت...ليش شي قانون يحدد متى يشربون الحديد..
رد علي :لا تستخفين دمج..

صديت عنه اصب الحليب في الكوب:ان شاء الله..
سالني:شو اخبارها ايدج..؟؟

رديت :الحمدلله احسن ما اتعورني
عااد الخقه رد علي: طبعا لولا خالتي جان ما شفيتي ابسرعه...
طنشته كنت بطلع من المطبخ بس وقفت ابوسط المطبخ لانه كان ساد علي الباب طالعته و كاني اسئله شو يبا بعد..؟؟

فارس: زين ليش ما تسالين ابا حليب ولا لاء..؟؟ ما عندج ذوق..؟
استغربت منه: مب بالعاده تقعد اتسولف معاي و تشرب معاي حليب ولا شاي ولا غيره ..؟؟؟
فارس : ابرايه اصلا ما ابا...بس بغيت اقولج باجر بنروح البحرين بنقعد فيها جم يوم..
اشرت لـ نفسي: انا بروح البحرين..

رفع حياته مستغرب : هي البحرين مب القمر ...؟؟
حسيت انه يتمصخر علي سالته اغير استهباله علي : منو بعد بيروح..؟؟؟

طلع من المطبخ و لحقته سمعته يقول : انا و انتي ..؟؟
قعد يجلب قنوات التلفزيون سالته: بس !!

طالعني: ليش ودج حد يروح معاااانا ..
ما اعرفت شو ارد عليه اصلا ما فهمت شو يقصد لان نبرة صوته كانت فيها رنة غريبه ...
ابتسم و تجدم مني: لا تتحرين شهر العسل ..؟؟ عندي شغل هناك و فكرت اخذج بدال ما اتمين هني بروحج ..؟؟

استفزتني مصخرته لي و ابتسامته الي رفعت لي الضغط لاخر لحظه مسكت عمري كنت بحرقه بالحليب الي معاااي رديت عليه بانفعال: ما خطر ع بالي شهر عسل او غيره بس انا ما بروح معاك...
رد عليه من غير ما يطالعني حط قناة رياضيه يطالع المباراة : بتمين مع منوه..؟؟
رديت ابسرعه: بروح راس الخيمه ..؟؟

حط الرموت ع التلفزيون و تجرب مني..ابصراحه ما كان امبين عليه انه محرج مع ها خفت يوم تجرب مني رديت ابراسي لوراااا يوم جفته ياشر باصبعه ع راسي و
قال : راس الخيمه شيليها من هني .. انسيها...

طالعته و كنت بصيح: حرام عليك تحرمني من اهلي و ناسي ...حتى انك فرقت بيني و بين اخوي الوحيد...
رد علي بانفعال : توج حسيتي و عرفتي شو يعني تنحرمين من اهلج ..ذقتي جربتي .الي انا جربته..هذا انتي 4 شهور ما تحملتي ...كيف شو بتقولين عني الي صبرت 8 سنين ..

حطيت الكوب ع الطاوله و رديت عليه: انا ما يخصني ابوك الي راغك انا شو ذنبي..
غمضت عيوني يوم صرخ علي: انتي الي فتنتي علي..

رديت عليها بنفس النبره: شو يعني انا الظالمه و انتي البريء ..محد قالك اتسوي سواتك..سودت ويووهنا و انا ما قلت الا شفته..
عفد علي و زخني من لحيتي اتنفست ابسرعه خايفه منه رفعت راسي اطالعه جفت امحرج و كأنه ماسك عمره
صك ع اسنانه: انتي يوم ما اتعرفين السالفه انجبي..سبق و قلتلج لا ترمسين عن هاي السالفه مفهوووم
ما رديت عليه يسوي سواته و بعدين يلومنا نحن ..

هز راسي بيديه و كأنه يهددني فرديت ابسرعه: مفهوم ..هدني ..
رمسني و كأنه مشمئز مني : زهبي شنطتج و شنطتي ..
و اختفى من الصاله..يا الحيوان خاطري ازغتك خاطري اجتلك..عمور وينك يا عمور يلست اصييييح ...قمت من مكاني و سرت صوب التلفزيون شليت موبايلي و يلست اضغط باصابع ترتجف ع رقم موبايل خوله..بس كان الخط ينقطع ما يوصل ..
.حاولت كذا مره نفس النتيجه ..فريت الموبايل ع الارض تبطل قطعه قطعه..طنشته و رحت حجرتي فجيت شنطتي بكل عصبيه
يلست اصرخ و ارمس بصوت عالي جني خبله : اذا ما رحت و عاندته بيكسرني يباني اكون شغالته ...اكررررررررهك يا الحثاله ...مدري شو مصبرني عليك ..
و يلست احط ثيابي في الشنطه بكل عصبيه .\
.و حطيت بشنطته كذا و اشياء الشخصيه الي تعنينه ...كنت انافخ من كثر ما كنت احط الاغراض في الشنطه و انا قاعده اصكر الشنطه طاحت السلسه الي كانت متعلقه في رقبتي طاحت عيوني ع الخاتم...مدري شو صار فيني ..مسكت الخاتم حضنته بقوه..
مدري شو الشعور الي يخليني احن لـ فارس و اشتاق له من اجوف ها الخاتم يمكن لان المناسبه الي لبسني فيها الخاتم ..كانت حلوه بالنسبه لي ...يا حلاته اول ما تزوجنا انجلب علي من تعشينا فـ بيت زينب..و لها اليوم و انا اعاني منه آآآآآآآآآآآآه كم بتصبر يا قلب ..كم و كم ..؟؟؟
كان الوقت متاخر و فارس للحين ما رجع..فكتبت له بورقه صغيرونه "رتبت اغراضك بس شيك ع الشنطه يمكن ناقصنك شي زين عمي" حطيت الورقه ع شنطته و انخمدت ...
في اليوم الثاني ...نشيت ع الساعه عشر جفت فارس بعده راقد الله يعلم متى رد فـ ليل...تميت اتامله..حسيت اني متلومه منه مع انه راقد بس كنت احس انه يحس فيني..قمت من مكاني ابسرعه.. دشيت الحمام..اتغسلت عقبها لمحت ورقه ع شنطتي ..
.شليتها نفس الورقه الي كتبت بها رساله حق فارس ..جفته كاتب من وراا " بتغدا في بيت خالي و عقب المغرب بنروح المطار و ادفعي قيمة الموبايل الي كسرتيه""
يتني الضحكه اتذكرت موبايلي الي خليته ع الارض ..قطعه قطعه..طلعت من الحجرة رحت اسوي لي كوب حليب..عقبها..سرت الصاله ...جفت الموبايل فوق التلفزيون شيكت عليه الظاهر ان فارس عدله ...يلست اطالع قنوات التلفزيون الصبح شي ممل ماشي شي اتابعينه..ع اذان الظهر قمت صليت ..جفت فارس يتجلب ع الفراش بعد ما سمع موبايله يرن ..

قلته: نش يالله
رفع راسه يطالعني و رجع رقد : ما اباااااا

حسيته ياهل رديت عليه: ما تبا اتروح تتغدا بيت خالك ..؟؟
رجع و قال بنفس النبره كسل: ما اباااااااااااا

طويت سيادتي : كيفك انا بلبس و بتكشخ و بتصل ..
تروعت يوم قعد فجاه: بتتصلين في منوه ..؟؟؟

حطيت ايدي ع حلجي شو بلاه
رد سالني: هااااا بتتصلين في منوه ..؟؟
رديت :كنت بقول بتصل فـ الدريول ...

نش من ع الشبريه بكسل: ع بالي بعد...؟؟
يقهر شو يتحرا عمره يملك كل شي..فجيت باب الكبت ادور لي بدله ..اخترت بدله شريتها مع خوله لويت شفايفي حسره ...اوني بسافر لندن ....حطيت البدله ع الشبريه و قمت امشط شعري ....
طلعت برع الحجره ادري فارس قاعد يسبح و ما اباه يجوفون فـ الحجره يوم بظهر ...يلست ربع ساعه في الصاله....جفته لابس و متعصم كاشخ الريال !
سالني: متى بتلبسين ..؟؟؟
وقفت؟: الحينه ثواني ...

ركضت صوب حجرة فارس ..جفت بدله زرقه ع الشبريه ..ع كيفه يبا يلبسني ع ذوقه بعد..شليت البدله كنت برجعها في الكبت بس جفته واقف حذال الباب : لبسي هاي البدله ..؟؟
من غير ما اطالعه: ما اباها ...
عاندني: انا اباااااااه..
طالعته: انت تباها البسها ابروحك ..
قال لي بنبره حاده شويه: لبسي ها البدله ولا تضيع وقت ...

صكرت باب الكبت بعصبيه شو ها الادامي ...ع كيفه يبا يمشيني حتى في ملابسي ...لا اله الا الله ...
طالعته بعصبيه : اطلع برع ببدل ...؟؟

اتجتف اتسند ع الباب : لا و ااااااااااااااالله ..
ما رديت عليه ادريبه يبا يستفزني علشان اضارب معاه عقبها يضربني يباني اروح بيت خاله مكسوره الخاطر..صديت عنه و دشيت الحمام بدلت ..
و طلعت من الحجرة جفته محد..لبست عبايتي و شيلتي و ظهرنا ...ما كنت ادري انهم كلهم بيكونون موجودين في بيت خالي حسن ..هااااااا علشان الريال كاشخ و حالته حاله عليااااا هني ....
المهم طول اليلسه حاولت اتجنبها و اتجنب تعليقاتها و تعليقات مهاا .. و كنت وايد محتكه في عايشه و زينب و فيصل..الحمدلله وليد مش موجود ما فينا ع المشاكل مع ها المريض نفسي ...بعد الغداا طلعنا فوق نحن البنات ..
زينب عطتني العلبه: اندوج نوره..
مها: شو هاي ..؟؟

زينب: هديه مني لـ نوره "و غمزت لي بعينها"
ابتسمت لها : مشكوره ...

عليا: جي و نحن مالنا رب ..
زينب: امبلى بس الناس مقامات ..

عايشه: زينب بتزعليني منج..
زينب: ههههههههه ما كنت اقصد و الله ابروحي اسولف مع علياا ..
عليا: يا الله اتصبرنا ع ما بليتنا ..

عمى بعينج يعني انا الحينه صرت بلوه ..في حياتج ..علج الدحق ...
مها : عليا جوفي نوره بتاكلج بنظراتها ..

عليا: بسم الله علي ...كل شي خذتيه مني شو تبين اطالعين بها النظرات .
عايشه : يالله عاد بدينا ..
رديت عليها بحده: شو خذت منج ..؟؟
زينب: نوره ..بلاج حرجتي
نوره: ما اتجوفينهن زينب من قبل ما نتغدا و هن ما شبعن تعليقات ..و انا ساكته لهن ..
مها: انتي شو محد يسولف معاج..

رديت عليها بعصبيه: لا محد يسولف معاي ...؟؟و لو سمحتي ما فيني ع المشاكل ...خلج فـ حالج..
زينب: خلاص نوره هدي لا اتحرجين ..

عليا: شو فيها عليج مهاايه..
نشت مها و قالت ابرود: ما فيني اقولج علياا ..هي ابروحها تدري ..
طالعتها بنظرات لو ما تذكرت عنها حامل كنت بقوم و بشوهه ويها ..
عايشه حطت ايدها ع جتفي: نوره خلاص بعدج ما تعودتي ع سوالفهن ما يقصدن شي..
ردت مها قبل ما تظهر من الحجره: لا اقصد... و هي اتخاف مني لان تدري فارس بجتلها مثل ما سوا في ايدها هذاك اليوم..
و طلعت من الحجره لا شعوري من سمعت جملتها قبضت ايدي اليمين و حضنتهااا ..كانت اتحاول تحرجني بالفعل احرجتني..
.بس هي شدراها ان ايدي كانت متورمه ابسبب فارس ما اظن كانت ويانا هذاك اليوم في بيت زينب...اتلومت مع السالفه انتهت و رجعنا انا و فارس انسولف عادي ..
شرات يوم كنا نصغار نضارب و نتصالح...بس نظرات زينب و عايشه و عليا لي احرجتني ...
عليا: ليش فارس يضربج ما احيده متوحش ..؟؟
عايشه: عليا شو هالسؤال ..؟؟

كنت بطلع من الحجره ..بس طلعتي او هروبي بياكد لهم ..
زينب : مستحيل فارس يسويها هاي مها اتخمن شدراها هي..
اتصنعت ابتسامه : يمكن اختج تعلم الغيب
عايشه: استغفر الله ..
عليا : ادري زينب فارس ما يسويها بس نوره اطلع الواحد من طوره ..
رن موبايلي ..فرديت عليه كان المتصل فارس ..

فارس : تعالي انزلي بنروح..؟؟
رديت اتدلع في رمستي: ليش حبيبي انت مب من ساعه قلتلي بنسافر "وركزت عليها" عقب المغرب ..؟؟
فارس مستغرب: حبيبي !!

كنت بضحك ع ردت فعل فارس بس كنت ابا اثبت لهم اني انا و فارس ع وفاق ...
نوره: يالله لاحق علي انزين ..
فارس مستغرب : نوره..؟؟

رديت بدلع يوم جفت عليا اطالع عايشه : عيونها قلبها حياتها امرني ..
فارس: انزلي من فوق لاييج الحينه ..
ضحكت بس ضحكتي ما كانت تمثيليه لان فارس ضحكني : هههههههههههه زين "تكلمت بجد"..زين بسلم ع البنات .. و بنزل..ما بتاخر ..
فارس: اوكى حبي ...اترياج تحت..
قال حبي طالعت موبايلي مستغربه فارس قال لي حبي !!!يقصدني انااا !!
زينب: ههههههه نوره شفيج اطالعين موبايلج..

انتبهت : ها لا ماشي ..."ابتسمت" فارس يباني انروح تدرين ورانا سفره ...
عليا: يا حافظ..
عايشه: تردين بالسلامه..

نوره: الله يسلمج..ان شاء الله عقب ما تزوجين فيصل بنسافر رباعه و العوانس يقرون هني .."كنت اطالع علياا حسيت انها انحرجت اتولي " سلمت عليهن و نزلت.... بعد ما سلمت ع قوم خال فارس
يلست ادوره: وين فارس ...؟؟

حصه: هههههه يترياج فـ السياره ....
نوره: زين سمحولي ...فيمان الله ..

الكل: مع السلامه..
طلعت ..لمحت فارس قاعد فـ السياره يترياني لحظه انا الحينه شو اقوله ..؟؟؟ لا يكون صدق عمره يوم كنت اتغزل فيه...سويت جي علشان اقهر علياا ..اخ تمنيت اتكون مها هناك ..ركبت السياره ..

سمعته يقولي و كأنه يتطنز علي : تاخرتي حبيبي ...؟؟
طالعته ورديت ابسرعه اطالع برع اتلومت ما عرفت شو اقوله ..زخ ايدي و سالني : شو هالحركاات ..؟؟
بلعت ريجي : انت فاهمني غـلط..؟؟

سالني: كنتي تبين تغايضين منوه ..؟؟
حاولت ايير ايدي : محد ..هدني ..
فجاه هد ايدي و حرك السياره وصلنا الشقه ..علشان ناخذ الشنط السياره ...سمعته يرمس بالتلفون ..و انا كنت مشغوله ترتيب الشقه قبل ما نظهر ..حسيته به واقف وراي ..صديت اطالعه جفت بعيونه نظرات ما فهمتها بس جنها كانت عتب ..

سالني: شو بينج و بين مهاا ..
يعني الي كان يرمسها من شويه مها ..

بلعت ريجي : ماشي شو بينا ..؟؟
رد علي بحده: لا تستهبيلين سبق و قلتلج ما يخصج فيها..
خذت نفس طويل: و للحين انا ما يخصني فيها..
جني قهررته ببرودة موقفي فيرني فتجدم مني و رص ع ذراعي : نوره
حسيت ان ذراعي بنجلع : أأأأأأأأأأأأأأأأي ...هدني يا الحثاله ..
رص علي ذراعي اكثر: شو قلتي ..
كنت بصيح بس يودت عمري: ماشي ..انت تعورني ..
صك ع اسنانه: مب قايلنج لا تتحرشين في مها..هـاااا
عاد ما رمت ايود عمري صحت و قلتله: هي الي تبدي و معاها علياا اسال عايشه و زينب ...دوووووووم من اتجوفني اتعق نغزات
هد ذرااعي مسكت ذراعي اهوس عليها مكان لمسته مدري دموعي ولا كلامي خلته يحس ..ما تكلم بس انا ما سكت ..
.كملت : كل تتحرش فيني و اخرتها هي الي تشكى..عيل انا اروح اشتكي لمنووه منوه بيدافع عني مع اني ما غلطت في حقها ...
"مسحت دموعي قهرتني الصراحه ما تحملت الموقف تعق نغزات يوم ارد عليها ما ترضى و تروح تشتكي بعد.."

اتجدم مني فصديت عنه عطيته ظهري ...يلست امسح ادموعي..شهقت يوم لف ذراعه ع رقبتي حسبته بخنقني بموتني ..
مسكت ذراعه ابسرعه احاول اقاومه بس كانت لمسته وايد رقيقه حنونه غمضت عيوني حسيت بصوته جريب من اذوني همس بنبرة ما عرفت معناتها تهديد او شي ثاني
فقالي : و الله يا نوره خاطري اموتج شرات ما انتي تموتيني كل يوم ...
..انهار كل شي بينا ..ابتعد عني و كأنه تكهرب فجاه ...صديت له جفته يبتعد عني
و يقول : يالله لبسي عباتج عن تاخر عن الطياره ..
تمنيت شي واحد في حياتي ..خااطري خاطري بس افهم فـارس ...؟؟
كان الصمت هو الوحيد فارض نفسه علينا ... و كانه فارس كان في عالم و انا في عالم ... حتى يوم وصلنا المطار ..كنت اباااه يخفف عني لاني كنت خايفه من فكرة اني اركب الطياره و هذي اول مره بالنسبة لي .. و نحن رايحه صوب الطياره زخيت ايده ..ووقفت ..طالعني بنظرات مستغرب ..رديت عليه بنظرات خوف ..ما رمت اتكلم.. و الناس كانت تختطف ...ييرني جريب منه ...
طالعني: لا اتخافني ما في شي يخوف ...
حسيت ابرجفه: بس انا خايفه "رصيت ع ايده و كاني اخاف انه يودرني "
\ابتسم لي حسيت ان ابتسامته ردت لي الحياة: انا معاج لا اتخافين ..
صدقوني ارتحت يوم قالي هالكلمتين بس بعدني كنت خايفه ..
ييرني: يالله انروح ..ما بتحسين بشي احلف لج ...

تجدمت و كملت معاااه خطوه بخطوه يلسنا في الكراسي المخصصه لنا ..من الدرجة الاولى ..حاولت اشغل
نفسي باي شي بس علشان انسى سالفه الطيران بالجو ..تجدمت منه و همست في اذونه
و قلته: ندمت اني ماخذت حبة امنوم ..علشان ارقد و ما احس بشيء..
ضحك علي ضحكته هزت كل شي ينبض فيني تمنيت و انا اجوفه يضحك ابويهيي اضمه للابد ..
صابني شعور اني بتخبل لو فقدت فارس..عاتبت نفسي ع هالافكار الغبيه و المشاعر الي قاعده احس فيها ...و جاوبت نفسي يمكن لاني خايفه ووحيده علشان حسيت بها الاحساس .
.ولا ها فارس منوه يحبه ..
قال لي : عيل انتي ناويه اتروحين لندن ..انتي البحرين جريبه منج مدري شو بيصيبج شو صار فيج لو سافرتي ويا عمور ..
ها ما يستحي ع ويهه مب جنه امخرب علي سغرتي بعد يطريها ولكأنه امسوي شي
رديت عليه: بكون مع عمور بأمان
طالعني: ليش ما اتحسين بها الاحساس و انتي معاي .
صديت عنه و طالعت برع ..زخني من ايدي بقوه طالعته بعصبيه
سمعته يقول : يوم ارمس معاج لا اتصدين عني تفهمين لا ولاء
طالعته بنظرة و صديت عنه ما قال لي شي...لمحته يبطل شنطته الصغيره و يظهر منها اوراق قريت كذا كلمه الظاهر انها تتعلق بشغله..غمضت عيوني و ارقدت ..غفلت..جفت خوله اترمسني و كانها كانت تعاتبني لاني قطعتها ...و اتفجنا انروح المنار نتغدا هناك شرات اياام قبل ...
عقب فاجاتني بانها حامل..فجت اعيوني..جفت عمري طايحه ع جتف فارس ..رفعت راسي اطالعه كان راقد..شفت مرت حوالي ساعه طالعت فارس اتصدقون اول مره احس انه بينه و بين خوله شبه..مع انها تووم خليفه..رديت لورا يوم
سمعت فارس يرمس ع بالي راقد : اول مره اتجوفيني ...
عدلت بيلسي : ع بالي راقد ..؟؟


فتح عيونه :توني كنت بغفل ..بس انتي ازعجتيني ...
همست و طالعته بنظرات اترجااه : فارس

طالعني من غير ما يرد و كأنه يعرف شو يبانـي اقوله ..
بلعت ريجي و همست : ابا ارمس خوله اشتقت لهااا ...
طالع جدامه و كأنه كلامي ما عيبه ترجيته: دخيلك بس خوله هذي حبيبتي ..لا تحرمني منها ابا اعرف اخبارها ..
رد بس كانت نبرة صوته جافه : اهي ابخير ..

اتجدمت منه : زين خلني ارمسها انا حاولت اتصل بها البارحه بس الخط ما يوصل ..
طالعني و كانت بعيونه نظرات تهديد : ادري انج حاولتي تتصلين بها هذي اخر مره حذرتج نوره ..

حط ايدي ع ذراعه: الا خوله لا تحرمني منها..
ابتسم يتطنز علي: بعد جم شهر توج ذكرتيهااا ..؟؟

رديت ابسرعه: كنت مقهوره من عمور علشان جي ما فكرت فيها بس هي ما يخصهاا "ترجيته"فارس ..
رجع و غمض اعيونه: لا اتأذيني لا يعني لا ..

شويه و بصيح: انزين ليش..
حسيت كل الي في الطياره سمععوني طالعني بنظرات عصبيه صكت عنه و يلست اطالع من الدريشه و انا ميته من القهر كان ودي اضربه اكسره علشان ابرد غيضي ها الانسان حرمني من كل شي ..
مسحت الدموع الي نزلت من عيوني ...انسان متحجر قلبه ...طالعت برع جفت الدنياا كأنها نقطه تروعت حسيت بدوار ..مديت ايدي ابسرعه و حضنت ايد فارس..طالعني متفاجأ مني حركتي جاف الخوف بعيوني ..
سالته: متى بنوصل ...؟؟

رد علي: حق شوه اطالعين برع دام انتي جي جبانه ...؟؟
قهرني رده و ها هالانسان ما عنده اسلوب ابد..الظاهر بعده متضايج من سالفه خوله..
سكت و نزلت راسي تميت ساكته ..اضم خوفي و اكتمه احسن من اذل عمري لها الحثاله ...عقبها وصلنا البحرين..ركبنا سياره وصلتنا الفندق كان الوقت متاخر ..
.كرهت حياتي ..كل شي يباله ساعه المطار و اتريي السياره كل شي ما صدقت وصلت الفندق اتغسلت .. و فريت روحي فوق الشبريه ...كنت اسمع فارس يرم خاله يخبره انا وصلنا بس ما سمعت باجي الرمسه لاني خلاص نمت ..
فتحت اعيوني بس رجعت و غمضتها لاني ما قدرت اقاوم اشعة الشمس الي ضربت اعيوني..صديت الصوب الثاني و فجيت اعيوني ..
.استغربت المكان عقب تذكرت اني في البحرين ..نشيت فارس مش موجود ..؟؟ وين رااح كانت الساعه 11 الضحى ..اكيد راح شغله ها ما يضيع وقت الحينه تعالي يا نوره اتريي ماشي شغله..
رحت صوب الدريشه يا روعة المكان خباااااااال ..البحر ابكل مكان الله روعه زين و الله موقع غرفتنا ممتاز ...يلست حوالي عشر دقايق اطالع المنظر برع ..
.سرت الحمام اتغسلت حسيت بطني يقرصني يوعااااااااااااانه فتحت الثلاجه الصغيره الموجوده في الممر ...شليت لي عصير ..يلست ع الكنبه اشرب عصيري ..
.اتذكرت كل شي دار بيني و بين فارس في الطياره..لاحظت اني امجرد ما اطري له اني ابا اتصل لاي حد من اهلي يحرج و يتعكر مزاجه...اونه يبا يحرمني منهم بنجوف لـ متى كل هاه ...
سمعت صوت الباب يوم ينفتح جفت فارس داش الحجرة ...شرف رجل الاعمال ...
ابتسم لي و ما كنت متوقعه ابتسامته: صباح الخير يا الكسوله ..

رديت من غير ما ابتسم : صباح النور ...
البارحه كان مزاجه زفت اجوفه اليوم مستانس يمكن نجح مشروعه بيوم واحد..يستوي و الله ...يلس ع الشبريه مجابلني : متى نشيتي ..
رديت من غير ما اطالعه اوني العب بالعصير : من شويه ... ..؟؟
ابتسم : البارحه امبين عليج كنتي وايد تعبانه ..الفتي مجلدات من القصص
استغربت من كلامه : انا ! ما احيدني ارمس و انا راقده..

هز جتوفه : عيل مدري منوه كان يسولف
سالته: شو قلت ..؟؟

فارس : وايد كلام مب مهم اصلا نصه ما فهمت مدري باي لغه كنتي ترمسين ..
طنشته فهمت انه قاعد يتمصخر علي فغيرت الموضوع : انت شو سويت الصبح ..؟؟

رد علي : ماشي طلعت اتمشى برع ما ياني رقاد مع اني تعبااااااان حسيت انج بطولين فطلعت اتمشى ..
طالعته جفته يطالعني اتلومت فنشيت اوني افر العصير بس الصراحه كنت اهرب من نظراته ..
قلته: ع بالي طلعت اتجوف شغلك..

فارس : مب اليوم باجر ليش مستعيله ...تبين الفكه مني شوه ..؟؟\
طالعته وقفت ابمكاني ما ابا ايلس جريب منه و يقعد يطالعني ما اباااااه : شو الفرق بتم كل الوقت ابروحي انت ياي علشان الشغل بس ..
اشر للكرسي الي كنت يالسه فيه : تعالي يلسي هني ...

تجدمت كأني ما صدقت قالي قعدت زخ ايدي قعد يلعب باصابعي حسيت بنار فـ خدودي مدري شو صابني كنت ابا ايير ايدي من ايده و بـ نفس الوقت كان عايبني الوضع سالني من غير ما يطالعني : يوعانه ..؟؟
رديت له : توني شاربه عصير ...؟؟

طالعني و ابتسم : اونج بس شبعتي احيدج اكوله ..
شهقت : انا الأكوله الحينه ولا انته نسيت شوه ..

ضحك: ههههه شو ذكريني ..؟؟
رديت عليه : كنت بتذبحني بس علشان اسوي لك ريوق ولا غدا ولا عشى ..
انكر : انا متىىىىىىىىى

ضربته بجتفه ابكس : اونك يا الجذاب ..
فارس : هههههههه انتي الي كنتي اتصيحين تبين اتروحين المطعم علشان تاكلين قولي بعد جذاب..
رديت بانفعال : و الله انك جذاب ..

فارس : هههههههههه
حسيته به مستانس و صج نفسيته تغيرت ..دام انه مستانس حق شوه اضايج ابعمري انااا خليني استانس شراته ..حلال عليه و حرام عليه و الله ..
فارس : ليش تبتسمين ..؟؟
نوره : ع خبالك ..

وقف وسحب ايدي فوقفت معاه : انتي الخبال و الله انج عذااب "تغيرت نبرة صوته" خبلتي فيني ...
كلماته خلت الدنيا اتدور فيني فارس مينون ولا فيه حالاات انفصام الشخصيه ..شو قصده انا خبلت فيه ..
يير خشمي فصرخت : لا اطالعيني بها النظرات تراني ما اتحمل ..

شهقت : عورتني بتجلع خشمي ..بتخليني من دون خشم ..
فارس : ههههههههه بتكونين احلى ..و انتي شو بتسوين فيني
رديت : انا !!
فارس : هيه انا بجلع خشمج علشان اخليج احلى ..

طالعت المنظره : ليش خشمي مب حلو !!! "طالعته " قول و الله ..
فارس : هههههههههه موليه مب شي..

ابتسمت له: انت غيران مني لاني احلى عنك ...
فارس : شووووه انتي احلى عني ..تعالي تعالي انجوف فـ المنظره منوه احلى ..
ييرني صوب التسريحه طالعنا المنظره جنا خبال فارس: يالله منوه احلى انا و الا انتي ..

نوره: زين نزل راسك يا الطويل
فارس: اركبي الكرسي انتي قصيره ..

نوره: هههههههه انا قصيره جوفي ويهي ابكبره ظاهره في المنظره و انت مب ظاهر منك شي غير حلجك"حطيت ايدي ع راسه" نزل هالطبر ..
فارس هز راسه: اييه لا اتخربين شعري شو غيرانه منه ..
نوره: هههههههههه بس بها الشي انت احسن عني شعرك انعم ..

رفع خصله من شعري: بذمتج ها شعر بنيه الحينه..
ضربته بيده : شيل يدك عن شعري يا المحتر ..

فارس: هههههه انا محتر ..زين اعترفي اني احلى عنج ..
نوره: انا احلى عنك "وطلعت له لساني" عمرك ما بتوصل لـ جمالي..
فارس: عداااااااااااال شعرج شعرج الحلـو ..

رحت بعيد عنه : احلى عن شعرك.. البنات يروحن الصالونات بس علشان يسون شرات شعري بس انا طبيعي
فارس : ههههههههههههههههههه يا حافظ ..

فارس غير ..؟؟البارحه غير .. و الحينه غير !! انا مب مصدقه الي جدامي ها فارس اول مره جي يندمج معاي و يضحك من خاطره ع تعليقاتي بالاول كان يتطنز علي و الحينه مستانس يمكن الجو او المكان ما ادري ..جفته جريب مني ما حسيت بقربه مني ..
سالني : شو بلاج ..؟؟
صديت عنه اطالع برع: ماشي ..
لفني صوبه و حضن ويهي بايده : ليش صخيتي فجاه شو صابج ..؟؟

تاملت ويهه مب شعره بس الي احلى عنه رموشه خبال ابتسمت له لاني ما ابا اخرب وناستنا خاصه هاليوم عقبها بنشغل باعماله حسيت ويهي صار حار تحت ايده رفعت ايدي
ومررت صبعي ع رموشه : رموش البنات
غمض عينه استانست لاني خذت راحتي اتامله : يوم كنت صغير كنت اقصها لان عمور و قوم حميد و خليفه يعايبون علي رموش البنات ..كنت كل اقصها عشان جي طولت زياده و صارت كثيفه .."شلت ايدي ابسرعه يوم بطل اعيونه " و الحينه انتي اتعايبني علي..

ضحكت له: لا بالعكس وايد حلوه كل البشر يتمنون اتكون رموشهم جي ..
سالني بنبره عيبتني : انتي بعد..

هزيت راسي بمعنى نعم ..حسيت اني منحرجه كنت ابا اغير الموضوع علشان اطلع بالدوامه الي انا فيها فسالته: عيل انا ما اعرف سالفة رموش البنات يوم كانوا يعايبون عليك ..قوم عمور ..
هز كتفه : هذا ها انتي عرفتي ..
اتنهدت:ايام ما كنا صغار ايااااام روعه بس الحينه كل شي تغير "ابتسمت له "صح ....؟؟

ما رد الابتسامه اختفى كل شي حلو بينا..و كأني صج قدرت اطلع من الدوامه الي انا فيها ..لان جفته فجاه ابتعد عني ..شل فودته و هو رايح الحمام من غير ما يطالعني قالي : اتزهبي بنطلع نتغدا برع ..
صكر باب الحمام يلست ع الشبريه اطالع الفراغ انا كنت بحلم ولا شوه..ليش جي انجلب فجاه انا شو قلته عشان تضايج !!..؟؟
انا عشت مع فارس فتره جربت شخصيته بكل الاوقات..عمري ما توقعت اني بحب اللحظات الي يكون فيها مسانس و مزاجه اوكى ..بس للاسف ابسرعه ينجلب ..الظاهر بتم طوال عمرنا جي نضحك و نستانس دقايق و نرجع شرات اول ساعات ..
ااااه يا قلبي مالك غير الصبر ..تحمل و تحمل بس مدري لي متى ..؟؟ لي ما يمل مني فارس و يقرر ينهي انتقامه مني خلاص بعد ما يدمرني و يحطمني و هو ما عنده خبر اني خلاص صرت تايهه و محطمه من عشت معاه في شقه وحده و غرفه وحده ..

أَبَسْألِگ : ( هَلْ نَلْتِقِيْ عَمّا قِرِيب ) ؟
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 06-06-2012, 01:22 PM   #24 (permalink)
{ شُمُـوْخ اَلْجُموْح ..!!ْ

 
tab
صورة 'شموخ' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Nov 2008
الإقامة: دآر الزين
العمر: 22
المشاركات: 2,243
كافة التدوينات: 11
معلومات إضافية
السمعة: 46410054
المستوى: شموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شموخ غير متصل
المزاج: ????
الرسالة الشخصية
لا اله الا انت سبحانك إني كنت من الظالمين
افتراضي رد : رواية ابوي ابوي لو صد عني ما ترجيته

.,’،:؛"(( الحـلقــــــــة الرابــــــــعة و العــــشــــــــرون))":‘،’,.

ادري في قلبك كلام ودك تقوله..ادري فيك وانا معاك تشتاق وتوله....ودي اسمع كلمه منك فيها نور عمري..ودي اسمع انا احبك..قول خل ليالي الشوق تجيني..قول خل تطير الدنيا فيني...يللي كلمه وحده منك ترسم الدنيا بعيوني"
خلصنا غدا في احد مطاعم المراكز ...عقبها طلعنا نتمشى برع ...فـ السياره الي اجرهااا ...الظاهر ان فارس متعود ايي البحرين لانه دلني ع اماكن وايد .. وحلوه بعد ..
وقفنا صوب البحر ...رن موبايله ...قعد يسولف ..الظاهر كان منصور ريل زينب ...اشرت له اني بنزل ..من السياره ..هز راسه انه موافق ..فجيت باب السياره و نزلت ...
حسيت الهواء يضرب خدودي الله روعه الجـو الظاهر الشتا ع الابواب ..حسيت برجفه بريولي وين زلالالالالالالاغاتي بشتري لي واحد ..من الحينه..
طالعت وراي جفت فارس يطالعني و بعد يرمس بالتلفون ابتسم لي ...تدرون ما كنت ادري اذا يبتسم لي انا او لـ منصور ..صديت من غير ما ابتسم له..اطالع صوب الصياديين تذكرت خالي احمد..علني فداااه ..؟؟اتنهدت ع ايام زمان آآآآآه حنيت لها ابصراحه ..
.فاجاني فارس : ليش تتنهدين ..؟؟
طالعته: تذكرت شي ..
وقف حذالي يطالع البحر : شو تذكرتي ..؟؟؟
اتجدمت كنت ابا ابعد عنه : مب مهم ..

ييرني من ذراعي و خلني اوااايهه : جذاب ..لو ما كان مهم حق شو تنهدتي ..
اشرت له مكان الصياديين : هناك ما يذكرك بشيء ..؟؟
طالع و رجع طالعني : منوه !!

ابتسم له : خالي احمد ...؟؟
رجع و طالع صوب الصياديين : قصدج ايام ما كان يروح البحر..

رديت له: هيه و للحين يروح صح ...
ما رد علي طالع البحر..يا ربي كل ما بكلمه عن اهلي ينجلب حاله ..

بلعت ريجي كنت ابا ارضى فضولي : متى اتروح راس الخيمه ..انا ما لحظت انك اتروح ..؟؟
رد علي : اروح بس اسلم و ارجع ..
سالته: متى هاه ..

رد علي بانفعال دهشتني : ما يخصج .. قلتلج انسي راس الخيمه ولا اتمين تقعدين تسالين كل شويه عنهم ..
رد عليه بعصبيه: اسال عن اهلي انا ...مب كافي حارمني منهم بعد ما تباني اعرف اخبارهم..؟؟
حرج علي : ما بتعرفين شي انتي اصلا خلاص ما بقى لج حد في الدنيا ..عادي لو افرج هني و ارجع دار زايد بجوف كيف بتوصلين لهم ..

حسيت برجفه هزت جسمي ..شو يهددني ..حطيت ايدي ع رقبتي و كأنه كلامه خنقني ..شو يتحرا عمره نحن باي سنه عايشين علشان يسوي جي ...بس تدرون وايد خفت من فارس وايد ..ما رحمني كمل طعونه لي و قال : ع بالج بتهونين علي ..حرمتيني من ابوي و اخواني و تبيني ارحمج..
ماله داعي هالرمسه..اكرررهك فارس كل ما تقدمنا خطوه بعلاقتنا نرجع عشر خطوات ..رجعت السياره ابسرعه ..و كأني خايفه انه ينفذ تهديده..يالله اشكثر حاقد علي ..يلست اصيح ابصوت عالي الحينه شو الي صار عشان يتغير كل شي فجأة ...
معقوله ها فارس الي من ساعات كان يضحك و يسولف معاي ...الحينه فهمت يوم يقول خبلتي فيني و عذبتيني علشان حرمته من اهله و انا شو يخصني محد قاله يسود ويه خالي احمد ..حاولت اسكت روحي بس ما قدرت فيلست اشاهق من كثر الصياح ..
.فتح باب السياره صديت اطالع برع ...انا علشان ارتاح لازم جدام فارس ابد ما اطري راس الخيمه ولا اهلي بس ما اقدر ما اقدر ...ما يحس فيني ها الحثاله ...
حرك السياره من غير ما يقول أي كلمه ...يلست اطالع شوارع البحرين ..ما كنت اعرف اذا كان طريجنا الفندق اولا ...وقف السياره ابمكان .. و نزل راقبته جفته طالع من المحل و بيده آيس كريم ..ركب السياره .
.و مد ايده : خذي هاه طعمه لذيذ..
اونه ولا جنه من شويه مصرخ علي ابكل برود يعطيني ايس كريم شو يتحراني لعبه بايده ..
صديت عنه : ما ابا ..

فارس: بعيبج طعمه صدقيني كل مره بتطلبينه و انا بقولج اووووه مقدر اروح اشتريلج ..؟؟
تميت صاده عنه ما ارد عليه ...انجلع انت و ايس كريمك صج ويهك لوح ..لا بعد قاعد ينكت ..حطيت الايس كريم و زخ لحيتي خلني اطالعه و قاللي بنره طيرت عقلي : لا تضايجي مني نوره ..
ما عرفت شو ارد عليه ..تهت ما بين نظرات عيونه و بين نبرات صوته و كأن افكاري وكل شي فيني تشلل
فارس : زين انا اسـف ..لازم اتعلـم امسك اعصابي و ما احرج عليج..بس انتي تجبريني ع هالشيء

قلته: و ما تجرحني في الرمسه..
ابتسم: و ما بجرحج

شلت ايده من ع ويهي و تميت زاختنها : قول وعـد ..؟؟
يير ايده: لا عاد ها الطلب وايد عود و انا ما اضمن روحـي ..

نوره: ع الاقـل اتحـاول
شل الايس كريم: بالاول خذي هاه ..

ضميت ايدي : اول قول وعـد ..
ضحك: هههههه يا الياهل ..وعد اوعدج زين..

سالته: توعدني بشوه..
فارس طفران: يالله عاد ذليتيني ..

صديت برع : ما يخصني ...
سمعته يضحك:هههههههه زين اوعدج اني احاول موليه ما اجرحج بالكلام زين جي..

طالعته و ابتسمت له: وايــــــــــد زين..عطني ايس كريمي ..
فارس : اندوج هفيه كله..
نوره: هههههههه صل ع النبي ....

بها اليوم ما رجعنا الا باخر الليل ...كنا كل اندور في الشوارع و امر ع المراكز ..اقترح علي انروح السينما بس انا ما رضيت لان بحياتي ما دشيتها و ما افكر ادشها زين انه احترم قراري ..
و بعد ما اصر ..
يلست اطالع التلفزيون من ظهر من الحمام : انت باجر متى بتنش من الرقاد الوقت متاخر ..
طالعني : ليش ..؟؟

نوره: شو ليش ما اتجوف الوقت متاخر باجر لازم اتنش من الصبح..
فر روحه ع الشبريه قال بكسل: يولي الشغل ..انا تعبان ابا ارقد..
ابتسمت له: عيل انت حق شو ياي هني..
لف يبهته بذراعه : شكلي ما بسوي شي
شهقت: ليش ..؟؟ اتقول جي..

رفه ذراعه و طالعني و ابتسم : لانج انتي معاي ..شكلي بنسى الشغل..
ابتسامته ردت الروح فيني : عيل اكيد ندمت انك يبتني معاك..

فارس: و الله مب ندمان بالعكس ..ابرايه اذا ما سويت شي بنطرش منصور ..
نوره: مسكين منصور
فارس: هههههههه بس ما بطرش معاه زينب وميود يمكن بعد ينسى الشغل ولا يتكاسل عنه مثل ما سويتي فيني..

مدري شو كان يقصد ابجلامه بس تدرون استانست مدري ليش
سالته: زين شي وقت ...؟؟اليوم اول يوم لنا.
اشر ع الشبريه: تعالي ارقدي بسج رمسه.. و بعد انا حاط فـ بالي بنقعد ثلاثة تيام..
رديت : بس !!

فارس: عندي اشغال قد شعر راسي في بوظبي
نوره: انا ع بالي اسبوع ..

طالعني بنظراته الشيطانيه ..لالا مب شيطانيه نظرات عذاب عذبت كل شي ينبض فيني سمعته يقول لي
فارس: و الله يا نوره لو تبين اتمين اسبوع بنتم.. و جان تبين انروح اوربااا بعد مستعد من باجر احجز بس مقابل شي..

رديت ابسرعه : شوه ..؟؟
فارس ابتسم و اشر ع شعري : عدلي ها الكشه بديت اتروع منها..

حطيت ايدي ابسرعه ع شعري اوني اعدله جفته يضحك علي شليت المخده فريته : يا البايخ ...
نشيت ع صلاة الفير ..صليت .. حاولت اقوم فارس نش صل انسدحت ع الشبريه اطالعه قاعد يعدل اوراقه ...لمحني :ما رقدتي..؟؟

ابتسمت له : لا اراقبك شو قاعد اتسوي ..؟؟
اتنهد: ارتب هالاوراق شكلي بروح اليوم اجوف شغلي جم الساعه..
طالعت الساعه : بعدها خمس الفير ...

فارس: قولي و الله ع بالي سبع
نوره: هههههههه ما اتجوف الدنيا بعدها امظلمه ..

فر الاوراق من ايده : زين بعد قوميني الساعه سبع..
انسدح ع الشبريه و غمض اعيونه هزيته: قوم ما بقى شي ع الساعه سبع ..انا برقد ..قوووووم
لا حياة لمن تنادي ما صدق انخمد...انخمد معااه .. و ما قمنا الا ع الساعه 4 العصر ...

حسيت ابفارس يلعب باصابع اريولي ..بطلت اعيوني بكسل ابتسم لي : صباح العصر ...؟؟
ما تحملت لمت اصابعه ع ريولي رفسته: خوز برقد ..
يير اللحاف عني: ما تشبعين رقاد الساعه 4 العصر..
عفدت : جذااااااب

فارس: هههههههه و الله ...قومي قومي بدلي ميت يوع ...
نشيت اتغسلت ابسرعه و صليت الظهر و عقب العصر ...بعد ما لبست و خلصت..كنت احس ابفارس يراقبني بكل حركه كنت اسويها بس حاولت اطنش علشان ما ارتبك .

.و في السياره سالته: رحت الشغل..
فارس: يوم انتي معاي ..بنفلس باذن الله..

نوره: ههههههههههه "ضربته ع جتفه" اونك ..حتى انت ..يوم معاي مب مصليه باوقاتي ..انا عمري ما جمعت بين صلاتين..
اتنهد: فديييييييتج
طالعته مستغربه فارس تفداني ولا انا ابروحي تهيأ لي ...!! صديت اطالع برع
سالني: وين تبين تتغدين..؟؟

طالعته: شدراني ..أي مكان يعيبك..
فارس: زين اذكر مره دشيت مطعم طباخه ازقرت ..

سالته: ابروحك..؟؟
رد علي: لا انا و مها و ريلها و اهله..

اهله منوه يقصد باهله ...سمعته يكمل: كنا يايين انغير جو بس قعدنا اسبوع و ردينا ...
سالته: عليا كانت معاكم..
رد من غير ما يطالعني: هي ..ليش سالتي عنهااا ..

رديت ابسرعه : لاني اكرهها ما ادانيها..
طالعني مستغرب:شو سوت فيج..
نوره: كيفي ما احبهااا ...شو مب عايبنك..؟؟

رد ابسرعه حسيت انه يتمصخر علي: لا و الله انتي كيفج اتحبين الي تحبينه مع اني اشك اذا اتعرفين اتحبين ..؟؟
طالعته: شو قصدك ..
رد و كأنه مل من السالفه: ماشي..

نوره: امبلى شي ..بس تذكر البارحه وعدتني..
طالعني: بتصخين انتي ولا اففففففف اسميج حشريه خليني اتذكر المكان ..
نوره: انا حشريه..يعني انت وعودك كلها اخرطي..

طالعني خفت منه بس ما كان امعصب: صخي شويه نوره..شوفيج..
قلته: باول قول عليا الحشريه مب انتي..

قعد يتصدد يمين و شمال و جنه محتار باي شارع يروح : انتي مب علياا ..
صرخت عليه: فارس ..
طالعني: انتي ما بتسكتين يعني ...

رديت بانفعال: ليش ادافع عنها اعترف..
فارس: هذا الشاره ايوه و عقب اللفه بيكون المطعم صح صح..

هزيته من ذراعه: ايه انا ارمسك ليش امطنشني..
طالعني مستغرب: شو انتي واحد ترمسين بهالاسلوب ..؟؟؟!!
نوره: هي انا واحد يالله قول عليا الحشريه ..
ابتسم و كأنه يغايضني: انتي الحشريه..صخي بندعم بسببج..
قهرني: انا حشريه ..يا المناف........

طالعني بنظرات بس هالمره روعتني بلعت ريجي ابسرعه و قلت ادافع عن عمري: اذا وعد اخلف..
فارس: صخي ..عني

نوره: ما بسكت شو بتسوي..
فارس و كأنه يهددني : ما بتسكتين...

هزيت راسي بمعنى لا ..
فارس: متاكده..
هزيت راسي بمعنى نعم..
عفد علي ولف رقبتي بذراعي و سحبني صوبه و نزل راسي ع ركبه حسيت اني بموت بختنق يلست اضربه بايده صرخت: بس بسسسسسسكت هدني بموووووت

شل اذرااعه رفعت راسي اتنفس بصعوبه فارس: خيبه استويتي حمره ..كنتي بتموتين شوه ههههههههههه
ضربته بركبته : تستهبل
فارس: بعد ما بتسكتين انتي..

صرخت عليه: بسكت بسكت هاه "وحطيت ايده ع حلجي و صديت عنه اطالع برع "
فارس : ههههههههههه يا الياهل ..

وصلنا المطعم.. ما جذب فارس طعم الاكل لذيذ..كلت لي ما حسيت اني بنطر..
نوره: انا بستوي بوتمبه ابسببك

فارس: ابرايه كل شي عليج حلو ..
نوره: اونك ..

ها المره اشتريت كذا شغله حق زينب وولدها باول ما بغيت اشتري لـ مها بس ما كنت ابا اضايج فارس.. يا حلاته و هو رايق ..ابصراحه استانست معاه وايد تمنيت ان الدقايق ما اتمر..طالعته جفت تقاسيم ويهه ..كنت ادري اني مع غير فارس مستحيل اعيش ....
هاليومين بس اكتشفت ان كل ها الاحاسيس و المشاعر الي احس بها صوب فارس ما هي الا الحب ..حب !!..انا احب !! احب منوه ..فارس يا ويلي حالي ..

احس حطيت نفسي ..امكان ما اقدر اطلع عنه..فارس امجرد ما يحس انه قضى علي خلاص ..بهدني..ما سويت حساب لاي شي ..كل الي عرفته صار غصبن عليه و علي اموت به و اعشقه ...
بهذاك اليوم ..تميت حزينه خايفه افكار تاخذني و اتييبني..ما عرفت شسوي ..بس كنت خايفه و اسال نفسي متى بيي اليوم الي فارس بودرني....
من اكتشفت اني صرت اسيره فارس انجلب حالي...من عرفت ان حبي له واقع و فرض نفسه علي..تهت في هالعالم حسيت بالضياع..كنت احس مع فارس بالحب و بنفس الوقت بالكره .. و احس معاه بالامان بس بعد بنفس الوقت بالخوف..
دش علي ..كنت اطالع البحر من الدريشه ...ما صديت له ولا اهتميت ..ياني احساس ان طاحت عيني بعينه بقعد اصيح...بس ليش اصيح و حق شو و الله مدري ..
حسيت بخطواته ياي صوبي ...وقف وراي : نوره شو فيج ..؟؟
كنت بقوله انت سبب عذابي ..بس سكت عنه ....................؟؟
هزني بجتفي : ارمسج انا ..
همست: ماشي ..

سالني: تبين تردين الدار ..مليتي مني..
بلعت ريجي ها شو اقوله الحينه ..؟؟ بعد سكت و ما رديت ..
همس باسمي: نوره شو بلاج..

خاطري اصرخ بويهه و اقوله اكتشفت اني احبك و انا ما اباا احبك لاني حبيتك ولا بغضتك نفس الشي ما بفرق عندك بس بتعذبني ..زخ ايدي و لفني اوايهه قالي : طالعيني..زين..
دزيته سرت عنه بعيد صرخت: ما ابااا انا ما اباك..
طالعني مستغرب حسيت بنفسي صرت هبله ولا مينونه ..

فارس: ليش شو الي تغير ...كنا مستانسين..
يا الله كلامه يعذبني ..سمعته يقول : زين باجر بنرجع الامارات اتحمليني ها اليوم بس ..
ها الغبي ما يفهمني ..يلست ع الكنبه و اصيح منهاره ..

.قعد حذالي و زخ ايدي ..ما قال لي شي بس كان يسمع صوت صياحي و جنه عايبنه ..تمنيت اني ارد نوره نوره ليتكم تعرفون شو اقصد ليتكم تفهموني .
.ابا ارجع نوره القويه..اياام ما كنت عايشه في راس الخيمه ..فارس من خذني حطمني غير كل شي في حياتي جلب كل شي فيني و اخر شي شو صار ..احبه و الحينه زااخ ايدي و قاعد يلعب باصابعي شو ها الظروف الي خلتنا نوصل جي ..رصيت ع ايده من غير ما اقصد ..بس انا احبه ..
قعد يمسح ع شعري و كأنه يخفف عني : زين انا اسف اذا ضايجتج بشي
همست بعذاب : فارس لا اتسوي فيني جي ..

سالني : نوره انتي مرتاحه معاي ..؟؟
هزيت راسي بمعنى نعم و طالعته : ابا اتم معاك ع طول جي مرتاحه

فارس: علشان جي متضايجه صح..
صديت عنه ما عرفت شو اقوله كمل كلامه: تظنين ان كل شي بنتهى اذا رجعنا الامارات ...
زخني من لحيتي وجبرني اطالعه: جاوبيني ..

رديت باستسلام: هي هي ..
كرهت اني اكون ضعيفه و خاصه مع فارس بس للاسف ها الي يصير ...توقعته بضمني له و بقولي احبج و مستحيل اذييج..بس فاجاني يوم وقف و راااح بعيد عني حسيت ان قلبي تقطع ..
فارس : لبسي علشان بنظهر ..؟؟

طالعته مستغربه هالانسان من شو مخلوق ما يحس ...
مسحت دموعي و انا كارهه كل شي صار من بينا ..كان المفروض اثبت له انه ما قدر ينتقم مني .او يحطمني .بس كيف اثبت له و قلبي و كل شي فيني ينبض خانوني ووقفوا معاه..
سالته: وين بنروح...؟؟

فارس: أي مكان
بدلت ملابسي و لبست عبايتي ..حتى انا كنت احس اني مخنوقه و ابا اطلع اشم هواااا حتى لو كان مع فارس ..نزلنا في حديقه و كانت الدنيا امظلمه و شي ناس في الحديقه بس مب وايد..

.نزلنا نتمشى..زخ ايدي ..
طالعته: احس الجو بدا يشتي..؟؟
فارس: صح انزين..بردانه شوه ..؟؟

نوره: شويه ..لازم اشتري لي زلاغات..
فارس: حق شوه..؟؟
نوره: علشان البرد ما ارقد من دون زلاغ

فارس: ههههههههه يا العيوز..
نوره: ما اتحمل البرد اتصدق اني اني البس كوت ..
فارس : بعد...

نوره: ههههههههه البس كوت عمور دوم يدفيني ها الاخضر مال الجيش..
فارس : ذكيه..

دزيته: شو قاعد تتمصخر علي..
فارس: هههههههه حشى و الله ...بس ادري انج تلبس ملابس عمور..
رفعت حياتي مستغربه: مستحيل عمور يخبرك..صح انه يتحرا ربعه كلهن خواني يزقرني و يسولف معاي جدامهم بس مب لها الدرجه
فارس: لا لا لا ..يحليله عمور دوم تظلمينه ...

لصقت فيه من غير ما اقصد : عيل كيف عرفت...
كنت ببتعد بس زخني من ذراعي و كانه ما يباني ابعد عنه : اممممممم عرفت بطريقتي الخاصه ..
نوره: بصدقك لانك ساحر..

فارس: شكرا..
نوره: صج كيف عرفت..؟؟

فارس: مره عمور خذ الجاكيتي ...و يوم رجعه لي جفت فيه شعره ملتويه شرات البلاليط..
نوره: اونك..
فارس: و الله ..انتي كنتي لابستنه صح..!!
نوره: هييييي صح تذكرت ..ابيه جفت شعره من شعري..

فارس : هي شرات البلاليط..
نوره: لا تستخف دمك من زين شعرك..

فارس: ههههههههه تتحدين..
مدري ليش خطر ع بالي عمور ..وقفت ابمكاني اتريا فارس اييب العصيرالطازخ الي طلبه لنااا ..
ناولني فقلته: شكرا..
فارس: عفوا..

سالته: فارس اترمس عمور ..
رد من غير ما يطالعني: هي باستمرار ..
سالته: شخباره..؟؟

فارس: تفيجتي بعد شهور تسالين عنه ..
قلته: ليش الي سواه فيني شويه ..

شرب شويه من عصيره : شي و انتهى ..
فارس: خوله حامل.

شهقت من الوناسه : و الله الحمدلله الحمدلله ...فديتها خوله يا رب تسعدها دوووووم
فارس : شو بلاج ...عن تتخبلين بس شوي شوي بعمرج..

نوره : ما تدري اشكثر ونستني ..
فارس: عسى دوم ..

نوره: ههههههههه و الله ايام. كنت اتجاتل مع عمور علشان يخطب خوله.. و الحينه خولوه حامل ..الله يعوضها خير يا رب ...
فارس ساكت ........................"ماشي رد"

نوره: و الله يا عمور ما تسوى ظفر خوله...الحيوان..
فارس: بعدج حاقده عليه..

نوره: ع بالك بنسى ..
فارس: ادريبج ...قلبج جاسي..

سكت لاني حسيت ان فارس بدااا يجلب علي ...ليش نسى الي سوا فيني عمور قص علي
طالعته: حتتى انت قصيت علي...خدعتوني ..انا ادري ان عمور ما
صرق منك..شي
يلس ع الكرسي الجريب منا و فيلست حذاله ...
كملت كلامي: انا ادري ادري ان ما عندك شركات سيارات ..

و عمور ما صرقك..بس سويتي سالفه اوراق و تواقيع و شرطه ...صح..
رد ابكل برود: صح ...توج بس اكتشفتي..

كان يستفزني : ع بالكم بطوف علي لعبتكم..
طالعني و ابتسم : طافت عليج خلاص و الدليل انج انتي معايه الحينه ...
كرهت نظرات الانتصار الي بانت في عيونه ..صديت عنه كنت بسبه بس غيرت رايي يلست اراقب شلت يهال يلعبون بالكره جريب منااا ...
سالته من غير ما اطالعه: عمور يدري اني اكرهك موت ..ليش سوا جي..
فارس: يبا يضمن و يأمن مستقبلج وهو بعيد عنج مثل ما انت كنتي مهتمه به و تبين تزوجينه خوله ..
رد عليه بحده: شي فرق بيني و بينك و بين عمور و خوله ...

كلمني بصوت واطي بس نبرة تهديد: لا اطولين صوتج علي
صديت اطالع اليهال مره ثانيه ..ييت الكره صوبنا..ركض الياهل و شل الكره الي طاحت جريب من ارولي ابتسمت له ..رد الابتسامه و ركض صوب ربعه ...

فاجأني فارس بسؤاله : بعدج تكرهيني ..
رديت ابسرعه و بغباء : هي اكثر عن اول ..
فارس: هههههههههه جذابه ردج يثب لي العكس..

طالعته: لا اتصدق روحك اني ميته فيك.
تجدم مني و لصق فيني قلته: وخر عني انت ما تستحي العالم بجوفنا..

فارس: و شو يعني انتي زوجتي ..
تطنزت عليه: يا ساتر ..

فارس: اتمصخري ع كيفج.."زخ ايدي" تكرهيني
نبرة صوته جلبت و غيرت الجو الي كان بينا حسيت اني متلومه منه ..عكس قبل دقايق كنت محرجه منه ..
يير ايدي: تكرهيني وايد ..؟؟

هزيت راسي بمعنى لا ..مدري ليش سويت جي بس ما قدرت امنع روحي..
فارس: اشكثر يعني ..؟؟

طلعته : كثرك ..نفس شعورك بالضبط..
فارس: ما فهمت !!
نوره: ولا انا ..

فارس: زين قولي انج ما بتهديني موليه..
ها مينون انا الي خايفه انه يهدني و كنت اصيح من ساعه .
.و الحينه هو يطلب مني هالشيء ...طالعته ..عيونه نظراته خبال ها فارس ناوي يقضي علي صديت ابسرعه عنه ووقفت :يالله انروح تاخرنا..
وقف جريب مني : بالاول قولي انج ما بتهدين..

قلته ابسرعه: انا ما اقدر اهدك ما اقدر يا المينون ..
مشيت ابسرعه ..

هبله غبيه عبيطه ليش قلته جي الحينه بذلني ع هالكلمتين..بس بلاعكس تم ساكت و بدور سكت ...لي ما وصلنا الفندق ..


أَبَسْألِگ : ( هَلْ نَلْتِقِيْ عَمّا قِرِيب ) ؟
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 06-06-2012, 01:23 PM   #25 (permalink)
{ شُمُـوْخ اَلْجُموْح ..!!ْ

 
tab
صورة 'شموخ' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Nov 2008
الإقامة: دآر الزين
العمر: 22
المشاركات: 2,243
كافة التدوينات: 11
معلومات إضافية
السمعة: 46410054
المستوى: شموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شموخ غير متصل
المزاج: ????
الرسالة الشخصية
لا اله الا انت سبحانك إني كنت من الظالمين
افتراضي رد : رواية ابوي ابوي لو صد عني ما ترجيته

.,’:"؛(( الحــــــــلقـــــــة الـــــخــــامســـــة و العشـــــــــــروون ))؛‘":.,،
""وممنوع .....مد الخطاوي وعاود يا خلّي إبساع ...في خافقي صار حبّـك يالزّين مطبوع ..الحب بيني وبينك مكشوف القناع ..يعطي البراهين ما بين آهات و دموع..""
وصلنا مطار بوظبي بعد صلاة المغرب ...اقترح لي انروح بيت خاله حسن بس قلته لو نرجع الشقه انغير و نتغسل و عقب انروح لهم ع وقت العشى ...
الحمدلله انه اقتنع بكلامي ..زين منه اول مره يشاورني فـ شي ...كانت سياره تتريانا الظاهر دريول قوم منصور ...
سالته: ع بالي بستقبلونا..
فارس: حق شو اربعة تياام الا هي ...بس انا في بالي شي ثاني ..
طالعته: شوه ..؟؟

ابتسم : منصور الحينه جان بيصيح و بسوي لي حفله ..
استغربت: ليش ..؟؟

رفع شنطة الاوراق الصغيره و ضحك: ههههههههههه مثل ما خذتها رديتها ..ع باله سويت شي ..
نوره: هههههههههه اتخيل شكله..
فارس: لا لو اجوفينه بتضحكين ...

وصلنا الشقه..طلعت الاغراض من الشنط لي ما فارس يتسبح ..عقب ما خلص رحت اسبح ...طلعت من الحجره سمعته يرمس بالتلفون .. و شكله كان متضايج ...ادري الي بسويه غلط بس كنت ابا اعرف يرمس منوه ..؟؟منو هاه الي مخلنه متضايج جي ..؟؟؟
فارس: زين اسمعيني ..؟عطيني فرصه ارمس ...........ها بدال ما اتقولين الحمدلله ع السلامه .............خلاص انسي نوره صارت زوجتي و انا مستحيل افرط فيها ..
ما اتخيلون كيف اوصف لكم شعوري ..يا الله كيف الواحد يقدر يعبر عن شعوره..فارس قال ما يبا يفرط فيني ..يا ويل حالي فارس يباني ...حطيت ايدي ع حلجي امنع ضحكتي ان توصل لـ فارس ..ما فيني يجوفوني و يجلب الدنيا ع راسي ...سمعته يرمس
فارس : مهااااااااااااا لا اتخليني اعصب عليج اوكى ........................عليا !! عليا انتوا الي خطبتوها لي و كنتوا تدرون اني ما افكر فيها ......
دار راسي فارس ما يحب عليا ..فارس يحبني..منوه طلع عليا جدامه ..هاي الحقيره ليش متصلبه به الحينه اتنكد عليه اكيد لانها غيرانه كنت مع فارس برع زيييييييييين ها ريلي ..
بس حسيت براحه حطيت ايدي ع قلبي مستانسه رجعت لورا كنت بطيح بس اتساندت فـ الباب ..سمع فارس صوت الباب ..فسمعته يقول ..
فارس: زين عقب بنرمس .............مها عقب برمسج يالله في امان الله ..
سرت له الصاله اوني ظاهره من الحجره ..الظاهر انه صكر التلفون بويها ..حطيت عيني بعيونه ابتسمت له من الخاطر فارس اتحبني عيل ليش ما اتبين طالعني من غير ما يرد الابتسامه تميت واقفه ابمكاني
سالته: شو بلاك ..؟؟

اشر ع الكرسي الجريب منه : ماشي تعالي يلسي
مشيت و يلست ع الكرسي الي اشر له استهبلت عليه: كنت ترمس بالتلفون ..؟؟
اتنهد: هي
ابتسمت اوني انكت عليه: اكيد منصور ههههههههههههههههه

فارس: لا مب منصور "زخ ايدي و قعد يلعب باصابعي كنت اطالعه الظاهر وايد يعز مهاا ولا ما انجلب جي حاله مدري شو يحب فيهااا "
سالته: فارس شو فيك متضايج..
رد من غير نفس: مب متضايج بس ما ابا ارمس ..في شي..

قلته: ما بتروح بيت خالك ..؟؟
رد بنفس النبره: امبلى ..

كنت بساله متى انزين بس غيرت رايي يوم جفته ماله نفس يرمس يلست اطالعه هو يلعب باصابعي يا ربي ما تحرمني من ها الانسان يا الله مالي غيره في الدنيا ..ابيع الدنيا كلها فدوه لعيونه ...
مدري ياني شعور غريب غطيت ايدي اليسار ع ايده الي كانت زاخه ايدي طالعني مستغرب ابتسمت له كنت عارفه انه بستغرب من حركتي قلته: شكلك وايد متضايج ..عشاني لا تضايج ..؟؟
سمعته يقول و بعده مستغرب : نوره اناا...........
بس سكت كان نفسي اعرف شو كان يبا يقول اكيد كان بيقول احبج اكيد سالته ابسرعه \
نوره: انت شو فارس ..

بس فجاه وقف و ابتعدت ايدي عن ايده تميت يالسه ابمكاني مستغربه من موقفه ..رفعت راسي اطالعه ..
كنت بساله : فارس ...؟؟

قاطعني: زهبي روحج بنروح بيت خالي..
وقفت مب كل مره يسوي فيني جي..مب كل مره يعيشني بعالم جميل ورعه و اخرتها يبدد كل شي و يروح عني و يخليني وحيده يعذبني معقوله للحين مب رايم ينسى ان ابوه راغه اببسبي عيل انا ليش نسيت شو الي سوااه من زمان و حق شو خالي احمد رااغه ..بلعت ريجي ...
انا لازم احط حد لها المسأله دام يباني لازم ينسى و نفتح صفحه جديده ..علشان نكسر الحاجز الي يفرق بيني و بينه ..وقفت ابسرعه و زخيته من ذراعه
قلته: فارس انا و انت لازم ...
قاطعني و افتر صوبي حط ايده ع رقبتي و كأنه يبا يجتلني ها الانسان مينون بطلت عيوني خايفه منه لانه كان محرج صك ع اسنانه
و قال: لا ترمسيني بهاي النبره اكرهها حتى نظراتج اكرهها اكره كل شي فيج يعذبني
حرام عليه جي يسوي فيني نزلت عبراتي و من عذابي و الالامي ..

الظاهر انا و فارس بنتم طوال حياتنا جي..ما اقدر افهمه ولا يقدر يفهمني انا ما رمسته جي الا لاني اغليته وما طالعته بها النظرات الا لاني اموت به ..
شسوي يا رب ..ما قدرت اتكلم كانت دموعي تكفي انها اتعبر عن الف كلمه ...هد ايدي مدري كأنه مشمئز من دموعي الي طاحت ع ايده او انه حس بالذنب..
صدقوني ما قمت اعرفه او افهمه ...يلست ع الكنبه الجريبه مني ..ما قامت اريولي تتحمل الوقفه كل شي فيني ما قام يتحمل يا الله ساعدني ...حسبي الله عليج يا مهاا انتي خربتي وناستنا ....كم اكرههاا ها المخلوقه الحقوده و الحسوده..
اختفى فارس من عيوني الظاهر راح حجرة المكتب ..تميت نص ساعه افكاري تاخذني و اتييبني مب عارفه شو الطريق الي اوصله ..انا تعبت خلاص ...عقب نص ساعه سمعت باب الحجرة ينفتح و يتصكر ...لمحت فارس واقف بنهاية الممر يطالعني بس انا طنشته ..ما صديته له ...
عدلت بيلستي يوم جفته ياي صوبي و يلس ع ركبه زخ ايدي بس انا يريتها ابسرعه و كأن لمسته حرقتني ...
فارس : نوره انا اسف ..

نوره: .................................."ماشي رد"
زخني من لحيتي غمضت اعيوني يوم حسيت بلمسته وايد عذبه فرني صوبه و قال لي
فارس : زين سامحيني..
حسيتبه انه شرات الياهل ..صج انك ياهل ..

رديت عليه: انت خلاص اتسوي الي تباه فيني و عقب بكل بساطه تعتذر ..
فارس: اعتذرت لاني تذكرت اني وعدتج اني احاول ما احرجج في الرمسه..

طالعته: انت ما احرجتني بالعكس انت قلت الي اتحس به بداخلك..
سمعته يتنهد ورجع وقف ويرني من ايدي ووقفت معاه ..

فارس: تذكرين زين كيف كان زواجنا ...
ما رديت عليه ..................................؟؟

فارس: بس جوفي كيف كان و كيف وصلنا ...
طالعته مب فاهمه قصده ..

كمل كلامه: من عرفتج نوره يا انا اضربج او انتي تفلعيني بشي ..حتى بعد ما كبرنا و تزوجنا و عشنا ويا بعض بس الحينه مع الوقت كل شي بدا يتغير .."حط عينه بعيني" فهمتي قصدي .
هزيت راسي بمعنى هيه فهمت تباني اصبر .. هذا الي انا قاعده اسويه..اصبر و اصبر بس لي متى ...بس الصبر وحده ما يكفي لازم اتكون بينا مصارحه..لازم يقول لي ان خلاص نسى فكرة انه يدمرني مثل ما انا دمرته او حرمته من اهله ..
.بس حسيت ان الكلام مب وقته ...
سالني بنبرة عذبتني : متضايجه مني ..
ابتسمت له غصبن عني تبوني اسمع هالنبره و ما ابا ابتسم و انسى كل عذابي و احزاني هزيت راسي بمعنى لا
فارس: ههههههههه اشك ان لسانج انقطع..يالله روحي لبسي عبايتج و شيلتج ..وووو

كملت كلامه: و لا تنسين الغشوه ..
ابتسم: شاطره ..

ربعت حجرتي و انا مدري شو اقولكم ..هالانسان امسوي لي سحر وقت ما يبا يراضيني يراضيني و وقت ما يبا يعذبني يعذبني يالله اتصبرني عليه ..
وصلنا بيت خالي حسن اليوم الخميس يعني العايله كلها متيمعه ع العشى ..شي جميل ...يالله سلمنا عليهم كلهم..بس مها و ريلها و خواته ما كانوا يايين بعد احسن فكه ....
منصور: فارس ما يبت الاوراق ..راوينا شو سويت..

طالعني فارس و ابتسم : امبلى يبتها حتى اسال نوره ظلمتها يوم خذتها كنت امطنشها طول الوقت و انا بس همي بالشغل ..
منصور متشقق: لا و الله يا رياال قلتلك من البدايه لا تاخذ حرمتك ما بتحصل وقت تقعدون ويا بعض..
يتني ضحكه كنت بضحك ابصوت عالي بس يودت عمري ..

فارس: لا اتحاتي وعدتها اني اخذها سفره انعوض فيها صح نوره "وغمز لي"
ابتسمت له: صح هههههههههه

حصه: يحليلج جان خلتيتها معانا اكيد حبستها في الفندق ..
فارس: ما عليه بتتعود
منصور: يالله انروح المكتب انجوف الاوراق

فارس: زين اليوم الخميس اجازه ..
زينب: قوله فارس قوله ارحم نفسك وجابل حرمتك وولدك..
خالي حسن: ترا فارس نفس الشي ..

منصور واقف: يالله انروح المكتب فارس..
وقف خاالي حسن: يالله انا بجوف بعد وين وصلتوا ..
فارس بعده قاعد: زين نتريا خالد لي ما يوصل ..
منصور: خالد اش له يالله قوم يا برودك يا خي ..

طالعني فارس و عض ع شفايفه التحتيه ..ضحكت عليه خاطري اروح معاهم الحجره اجوف منصور شو بيسوي ...تميت اطالع فارس لي ما غاب عن نظري و دش المكتب مع خاله و منصور ..
زينب: بسج ما شبعتي منه .

ارتبكت يوم زينب قالت لي هالجمله
حصه: ههههههههههههه خليهم توهم عرايس

نوره: هههههههه مب جي السالفه ..
زينب: شو مستوي ...؟؟ فارس خسر

حصه: مستحيل ولدي يخسر
نوره: ههههههه لا مب رايمه ايود عمري بموت من الضحك ههههههه هههههههههه
حصه: بسم الله عليج بنتي ..

زينب: ما سوا شي فارس
هزيت راسي بمعنى لا : ما سوا شي موليه ..حتى شنطة الاوراق ما فجها ولا جاف شو داخلها..
زينب تشهق: يا ويلي ع منصور

حصه + نوره = هههههههههههههههههه لفينا البحرين بكبرها ..حتى انا شرينا لكم هداياا ..
زينب : جان السالفه فيها صوغه خلاص انا بوقف معاكم ..

حصه: راقبوا باب المكتب يمكن منصور يشرد من البيت ..
نوره +حصه= ههههههههه

زينب: حرام عليكم تضحكون ع ريلي ..طلعي طلعي صوغة ولدي..
نوره: فارس ما خلني ايبها اليوم اونه باجر علشان منصور ما ينصدم..
حصه :خلاص انصدم الريال ..

شويه و دشن قوم مهاا ..سلم خالد من ابعيد و دش حجرة المكتب ..
زينب: اشوه ان خالد ماله علاقه بهاي السفره

نوره: ههههههههه
سلمت علينا مها و عليااا
زينب: وين عايشه..؟؟

حصه: الظاهر تدري ان فيصل مش موجود..
عليا: هههههههههه لا و الله ما تدري و هي شدراها ..بس قعدت مع امايه لانها امصدعه شويه ..
حصه: سلامتها شو بلاها ...

مها: الضغط ..مرتفع عنها ..
زينب: الله يشافيها ..

طالعتني مها: الحمدلله ع السلامه نوره عسى بس استانستي ..
طالعت زينب و ضحكت : هههههههه الحمدلله وايد..

زينب: هههههههه
عليا: امبين انج مستانسه ..

حصه: رايحه مع ريلها لازم بتستانس ..
مها بنبرة غيض : يا حظي ..وين فارس ..
زينب: فـ المكتبه عندهم اجتماع ..

مها: يايبه معاي واجباتي اباها يحلها لي ..
زينب: كيف بتنجحين جي ..

مها : عادي لااه..
سالتها: اي واجبات ..؟؟

ردت علي زينب: تراها تدرس في التقنيه اتكمل ..
نوره: و الله !!
عليا: و انا معاها ...

تطنزت عليها: و انتي ما يبتي بعد واجباتج علشان يحلها لج فارس ..
عليا: انا ما علي واجبات ..

حصه : انا بزهب لكم العشى .. و بتصل ابفيصل يوصلني بيت عمكم ..بتطمن ع حرمة عمكم
زينب: ليش يمه ..ترا ابوي موجود و منصور و فارس ..

حصه واقفه: خليه منصور الله يعينه ..
زينب + نوره= هههههههههه
مها : ليش تضحكون ...؟؟

زينب : ترا منصور امسوي صفقه مدري شو سالفته في البحرين.. و اذا نجحت ممكن تزيد عليه الارباح وايد ..و امطرش فارس اونه علشان فارس خبره بها السوالف و الحبيب ماخذ زوجته و عايشين بشهر عسل ناسي الشغل ..
كان المفروض زينب ما اتقول هالرمسه حق مهاا لانها بتحرج من فارس بس بيني و بينكم كنت مستانسه و انا اجوف الغيره و الحسد بعيون علياا و مهااا ..
وقفت مها فجاه زينب وين رايحه: بجوفهم شو يسون في المكتب ..
زينب : تعالي عندهم اجتماع..

طالعت عليا حسيت انها بتصيح و كانت سرحانه ...غيري ممكن يقول انزين مها شو يخصها اتحرج بس عليا ممكن لانها كانت خطيبته بس مها مالها علاقه.
.بس مها اتذكرني باياام ما كنت الح ع عمور يتزوج خوله.. و فرقت بينها و بين جابر علشان تتزوج عمور .. و تزوجوا .. الحينه مها اتسوي نفس الاسلوب و الطريقه تنهدت الله يستر بس ..
طلعوا منصور و خالي حسن من المكتب يايي صوبنا ..
منصور: خالي انته لازم اتجوف حل لـ ولدك ما يصير جي ..

حسن: ادري فارس غلطان ادري ..
طالعتني زينب كانت تبا تضحك بس ابتسمت لها..قلبي و عيوني كانوا ع باب المكتب الي داخله فارس و خالد و الحينه مها راحت لهم..شويه و ظهر خالد ..سلم علينا و قعد حسيت اني متلومه قاعده مع خالد و منصور و فارس مش موجود ..
حسن: وين امج ..؟؟
زينب: اتصلت بـ فيصل ايي ياخذها بيت عمي تعبانه حرمة عمي..
سال عليا: شو بلاها امج ..؟؟

عليا: الضغط عندها مرتفع ..
حسن : الله يشفيها ..

زينب : نوره شو رايج انحط العشى لرياييل ..
وقفت ابسرعه جني ما صدقت خبر : يالله ..

حسن: ما يصير اتشغلين حرمة اخوج عيب ..شي شغالات في البيت
ابتسمت له : لا و الله ما يحتاي كل هاه ..يالله زينب
زينب : يالله بنتسلى ..

عليا: بيي معاكم ..
زينب : حياج..

سرنا المطبخ.. قلبي ياكلني ابا اعرف شو يدور بين مها و فارس يالله تستر ..هالبنيه كل ما اترمسه ينجلب علي ..حطينا العشى في الحجرة المجابله للصاله ...
نوره: زينب بنتعشى ارواحنا !!
زينب: لا كلنا يماعه ليش تستحين ..
نوره: هي استحي فضيحه جدام خالد و منصور ..

عليا: ليش دوم نتيمع ويا بعض كلنا اهل..
نوره: بعدني ما تعودت عليهم ..

زينب : ما يهمج نحن البنات بنفرش صفرتنا في الصاله الثانيه ...
حطينا العشى و كل شي .. و راحوا الرياييل حجرة الثانيه ...سمعت خالي حسن يقول لي
حسن: بنتي نوره ازقري فارس ...

بلعت ريجي : ان شاء الله ..خالي
زينب: خبري مها اتيي صوبنا ..

هزيت راسي بمعنى نعم فرصه ادش عليهم اجوفهم شو يسون ..دقيت الباب ماشي رد دقيت مره ثانيه ..
فارس : دشـوا ..

فجيت الباب جفت مها يالسه ع الكرسي و كان فارس واقف جريب منها ..
كأنه اول مره يجوفني : نوره !

طالعت مها جفت ملامحها جامده رجعت اطالع فارس : خالي يباك اتروح تتعشى ..
فارس: زين الحينه يايينكم ..

مها: خالج يباه يروح يتعشى ولا انتي تبينه..
طالعت فارس علشان يرد عني بس جفته سكت فرديت: و ليش ما اباه ريلي ..

وقفت منفعله: ها اخوي قبل لا يكون ريلج ..
فارس: نوره روحي الحينه بنيي ..

مها : جفت كيف اسلوبها معاي ..
شو هاي الهبله تبا اتسوي مشاكل بيني و بين فارس من غير سبب ..
فارس : بس مهااا ..

مها: شو بس جفت كيف كان ردها علي ..."طالعتني" انتي من دشيتي حياتنا غيرتي اخوي علينا..
رديت ابسرعه لانها استفزتني : شو غيرته عليكم..انا اصلا اعرفه قبل لا انتي اتجوفينه ..."سالت فارس" هذي صاحيه..

حرج علي و ها شي قهرني : نوره قلتلج روحي الحينه
صكرت باب المكتبه بغيض ليش يحرج علي جدامها اصلا ليش يحرج علي ..انا ما غلطت الله ياخذها و افتك منها ..اففففففففففففففف رحت الصاله الثانيه صوب زينب و عليا ..
زينب: شو بلاج ..
رديت : ماشي ..

و ليش اتضايج و اشمت عليا و مها فيني ... قعدت ع الارض و يلست اتعشى ..زينب و عليا يسولفن كنت ارد عليهن بكلمه او كلمتين ...يعني كان بالي مشغول في فارس ..قهرني ..شويه و دشت مها علينا....قعدت ع الكنبه
زينب: ما تبين تتعشين ..
مها: ما اشتهي ..

وقفت و قلت ابصوت عالي : الحمدلله شبعت ..
و سرت اغسل ايدي ..كانت اصواتهم توصلني ..
عليا: شو بلاج ..؟؟

مها: يعني ما اتعرفين شو بلاني ..
سمعت صخه ..رديت ابمكاني ..حاولت وايد اتحاشى مها و تعليقاتها ..ما فيني ع المشاكل مع فارس بسبب هاي الغبيه .؟.و كل ها علشان الدبه الثانيه عليااا ..
.بعد العشى طلعنا يلسنا كلنااا ..انسولف ..لاحظت ان مها نفسيتها صارت اوكى و الدليل انها قامت اتسولف مع فارس و تضحك معاه..كنت بدوامه ما اعرف شو الي يصير حولي ..فارس واقف: يالله نوره انروح ...
مها : لا تنسى اتحل واجباتي ترا ابا الورقه يوم السبت
فارس: ما يهمج كم مها عندي ..يالله نوره
خالي حسن: وين تو الناس..

منصور: خالي لا تنسى الريال ياي من سفر و تعبان كارف عمره كرااف في البحرين خله يرتاح..
فارس: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

كلنا ضحكنا ع ضحكة فارس ابتسمت حسيت براحه و انا اجوفه يضحك مستانس ..
طالعت عليا جي غريزيا جفتها تبتسم و حاضنه ايدها بصدرها ..قهرتني ما يخصها بـ فارس هذا مالي ليش ما تفهم ..طالعت مها جفتها تبتسم و اطالني بنظرات غيض ..
طنشتها شلت شنطتي علشان افهم فارس اني ابا اروح خلاص ..يا الله باجر الجمعه .. و يتيمعون ع الغدا ..خلوني ادور حجة علشان ما ايي باجر هني ...
و نحن انسلم ..دشوا خالة فارس حصه الي هي ام فيصل و فيصل و كان وليد معاهم ..
فيصل : الحق ولووووود نوره هني خبرهااا

زينب : شو تبا اتخبرها خبرنا كلنا ..
وليد: لا لا فيصل انت خبرها استحي انا ..

ابتسمت: شو سالفتكم اونكم عاد متلومين..
فيصل + وليد= ههههههههه

مها : وليد كل سوالفه عن الريس يالله احلف ان هاي هي مب السالفه..
فيصل : هي صح يوم السبت بـ عوافي ..يقولج بفوز بس علشان ياخذ الكاس و اتصدقينه..

طالعت وليد و ابتسمت : امصدقتنك ..يالله بالتوفيج ..
حصه: وين رايحين ..

فارس: بنروح البيت ...يالله نوره ..
تجدم ووقف عدال باب الصاله ...سلمت ع خالته حصه ..جفت وليد يطالعني و يبتسم و كأنه يباني اشجعه بس انا ما قلته شي رديت الابتسامه طاحت اعيوني بعيون فارس فماتت الابتسامه من شفايفي يوم جفته يطالعني بنظرات و كأنه بجتلني بلعت ريجي بصعوبه .. و رحت صوبه ..
حسن: تعشيت حصه..
حصه: الحمدلله ..اتسلم عليكم شريفه..

الكل: الله يسلمها ..
عليا بصوت واطي اترمس مها: جفتي فارس كيف طالع نوره يوم ابتسمت لـ وليد..
مها اتهز جتفها مب مهتمه: و شو يعني ..

عليا: شو شو يعني و اتقولين انهم ما يحبون بعض انتي ما جفتي نظراتهم لبعض كيف كانت ..
زينب: شو عندكم انتوا .تتساسرون ..

خالد: دام مها و عليا مجتمعات شي مصيبه بتصير ..
وقفت مها وويرت عليا : ما يخصكم ..تعالي انروح برع انسولف ع راحتنا ..
طلعوا في الحوي ..

مها: اقولج عليا انا اتاكدت ان فارس مب وايد ويا نوره و الله العظيم و الاهم من كل هاه انه ما يرضى علي ..من ساعه حرج عليها يوم ردت علي مع انه اني انا الي بديت
عليا: عيل ليش تزوجها و هدني "تنهدت" خلاص مها انسي ان فارس بيرجع لي شرات قبل خلاص تزوج و انا مالي غير احفظ كرامتي..
مها: افففففففففف شفيج انتي ..تدرين ان في المكتبه بس قاعد يراضيني .. ووعدني ان يفكر في الموضوع مره ثانيه..
عليا مستانسه: قولي و الله العظيم..
مها: و الله المهم انتي طنشيه لا تبيين انج ميته عليه خلاص..بس جدام نوره علشان نغايضها ...
عليا: باجر ع الغدا شو رايج..

مها: زين نستفزها علشان فارس يهزبها و الله انه يضربها يا عليا..
عليا: اشوووووووووه مستحيل فارس يمد ايده ع حرمه..

مها: ههههههههه هي يمد ايده عليها لان لسانها طويل و انتي ادرى ..المهم عرفنا ان فارس و نوره مب ع وفاق ها الاهم ..
عليا: الله يعينا ..
مها : ميته غيض منها ...مرات افكر اروح شقتها و اقعد اهزبها و اجرحها بالكلام ..
عليا: مستحيل اتسوينها خليها ابرايها ..

مها: و الله اسويها انتي نسيتي كانت هاي شقتي و شقه خالد عقب خذها فارس مفتاح الشقه للحين عندي ..
عليا: انصحج لا تتهورين خلينا انعق نغزات من بعيد لبعيد ..

مها: هههههههه و ها الي بنسويه ..
**
نزلت من سيارة فارس من غير ما نتكلم ولا كلمه..كنت عارفه انه محرج مني و خفت ارمسه و يطلع حرته فيني ...

زين وليد مراهق اصغر عني باربع سنوات يالله هالانسان كيف يفكر ..معقوله فارس يغار !! هي يغار مني ..ابتسمت عيل شو افسر حركاته و تصرفاته .
.شغلت التلفزيون ادور من محطه لـ محطه شي حلو..ياني فضول اعرف فارس شو يسوي ...
سرت صوب حجرته جفته مب موجود يعني في حجرة المكتب دقيت الباب تعرفون امحرم علي هاي الحجرة ...
مدري ليش تذكرت الكمبيوتر و الفايل المكتوب فيه عليا ...
غمضت اعيوني ..يا ربي انا في دوامه ...ما اعرف انا شوه بالنسبه لـ فارس ..
فارس: تعالي نوره ..

فتحت الباب وقفت ضاعت من كل الكلمات سالني:شو بلاج..
رديت بغباء : شي فايل مخزن عندك في الكمبيوتر ..

طالعني مستغرب : فايل !!
بلعت ريجي بصعوبه انا الغبيه شو قاعده اخربط فسكتت ..
فارس : تعالي تعالي يلسي عن اي فايل ترمسين .
.
تميت واقفه ما كنت ابا ادش فقلته : لا ماشي بس تبا شي انا ابروح ارقد..

لصقت بالباب يوم جفته يقوم من مكانه و يتجرب صوبي ..رفعت راسي اطالعه ..جني ياهل تتريا عقابها ..
سالني : شو فيج "وحط ايده ع يبهتي " مسخنه شوه..

رديت راسي لورا و كأن لمسه حرقتني : لا ما فيني شي ..انا بروح ارقد..
طالعني و كأنه اول مره يجوفني حسيت اني متلومه يوم جفته يدرس ملامح ويهي ..نزلت راسي بالارض
رجع ابمكانه : تصبحين ع خير ..

كنت بقوله و انته من اهله بس سكت صكرت الباب و رديت حجرتي ..غطيت جسمي و كأني ابا اهرب من شي ..انا تعبت و صرت وايد خايفه من الياي ..
غمضت اعيوني و اطلقت لنفسي العنان انها تبحر في احلامي مع فارس ...
في اليوم الثاني يلست افكر بحجة اطلعها علشان ما انروح بيت خالي حسن ما ابا اجابل مها خير شر ...فكرت صح انا من يومين احس بعمري غير ..بخبره انروح العياده ..
و نتغدا برع ..زين ماشي عيادات بها الحزة و اصلا يوم الجمعه اجازه !! و الحينه شسوي ..؟؟يلست افكر و افكر ..طلعت مليون حجه غبيه بس كلها ما تنفع ...انفتح باب الشقه ...
قلته ابسرعه: ابسرعه خلصتوا صلاة الجمعه ..
طالعني متفأجا من كلامي : لا و الله مب ابسرعه ..."رفع حياته" ليش ما لبستي للحين ..؟؟
وقفت : ما ابا اروح بيت خالك ..

فارس: روحي لبسي عن نتأخر عليهم ...معلوم كل جمعه انكون هناك يالله روحي ..
يلست امعانده: ما ابا ..

سالني: ليش ..؟؟
قلته : بس

طالعني بنظرات ما فهمتها موليه : تدرين ان وليد ما بيكون موجود ..
طالعته : انت مينون اكيد مينون ..

رد بانفعال : عيل ليش ما تبين اتروحين هاه ..
رديت بعصبيه لانه استفزني : كيفي ما ابا روح ابروحك ..
خذ نفس و قال : كنت ناوي اروح ابروحي بس دوم جي رديتي و بهالاسلوب روحي البسي ابسرعه ..
طالعته و ترجيته : ما ابااا دخيلك ..

فارس : لا لا ماشي اونج عاد تغيرين اسلوبج ع بالج بغير رايي ..يالله روحي..
نوره: اففففففففففففففففففففففففففف شو هالارف الي انا عايشه فيه..

صرخ علي : ابسرعه ترا و الله ابدل لج ملابسج ..يا الياهل انتي..
صرخت عليه و انا رايحه حجرتي : انت الحثاله

جفته ياي صوبي ركضت صوب الحجرة و قفلت الباب ابسرعه ..سمعته يقول من ورا الباب
فارس : ما عليه انا براوييج ..خلصي بدلي ابسرعه..

نوره: اول بضاربني..
فارس: لا يالله بدلي يتريونا ع الغداا
نوره: اول احلف انك ما بتضربني..

فارس : و الله ..
نوره: و الله شوه ...

فارس طفران : اوووووووووه نوره بكسر الباب فوق راسج يالله ابسرعه..
نوره : اول و الله شوه ..

صرخ ابصوت عالي و الظاهر دول الخليج كلهم سمعوا صوته : و الله ما بضاربج خلصينا ..
نوره: هههههههه اعصابك ..

فارس : ما عليه يا الدبه ..
نوره: بتضاربني ..

ماشي رد ................
..
نوره : تراك حلفت
ماشي رد ................

الظاهر انه روح الصاله ..بدلت ملابسي ابسرعه علشان ما يحشرني ...لبست عبايتي و شيلتي ..فجيت الباب ..شهقت يوم جفت ايده زخت ارقبتي ..حسيت ان السكته بتييني من الزيغه ..
فارس: و الحينه شو اسوي فيج ..
رديت بخوف و انا احاول اشيل يده عنه: انت حلفت ..زين حلفت ..
سمعت ضحكته : ههههههههه يا الياهل ..

كنت برد عليه بس حبني ع رقبتي مكان ما كان زاخني و قال ابسرعه : يالله انروح .."ومشى "
حطيت ايدي ع رقبتي كنت بخنق روحي ابيه فارس يحبني و الله انه يحبني ..
.بموت بتخبل شو اسوي افر روحي من البنايه ..يحبني ..نقزت ابمكاني يوم سمعت صوته و كان واقف عند باب الشقه

فارس : ايـــــــــه وينج..
ربعت ابسرعه .. ادور نعالي جني هبله و ركضت صوبه ..ابتسم لي رديت الابتسامه بس كنت ميته من الربكه .. في الطريج ..
كان امبين عليه مرتاح.. كان يكلمني عن كذا مكان مرينا عليهم و صارت له مواقف مع ربعه ..لي ما وصلنا بيت خالي حسن ..الظاهر كنا متاخرين .. كانوا كلهم يتريونا .

.اتنهدت يوم طاحت عيني ع عليا و مها ...حسيت ان فارس سمع تنهيدتي طالعني فابتسمت له علشان ما يفهمني غلط ..رد الابتسامه ..
فيصل: متاخرين و فوق ها واقفين و يوزعون ابتسامات حق بعض ..زين تعالوا سلموا ذبحتونا من اليوع ..
فارس : السلام عليكم ..

الكل : عليكم السلام ..
منصور : ما سدهم في البحرين ..

فارس : هههههههه ذليتني منصور ..
سلمت عليهم ... و رحت يلست صوب الحريم ...كانت يلستنا و الحمدلله هاديه و خفيفه للحين ما صار شيء ..تغدينا و سولفنا ..
بعد الغدا حسيت ان جبدي لايعه..فكرت اقول زينب اتروح معاي العياده لاني كنت شاكه في شي ...رجعت و غيرت رايي مستحيل فيني شي ..تو الناس ...
عايشه: بلاج نوره سرحانه ..
نوره: لا ماشي ..
مها: يمكن متضايجه من شي

نوره: ابدن ..
عليا : مها تعرفين تقرين الافكار ..

نوره: بس انا مب متضايجه من شي ..
مها : تدرين الوحده امبين عليها اذا كانت مرتاحه مع ريلها او لاء ..

بديت اشك ان فارس يوصل الي بينا حق مها ..لالالا مستحيل ..فارس يسويها ..ليش مستحيل كيف كنت اجوفه ..من حبيته صار ملاك بعيوني ..عيل كيف عرفت هذاك اليوم ان ايدي متورمه ابسببه ..
عايشه: حرام عليكم شككتوا البنيه ..جوفهن سرحت وين
مها و عليا = ههههههههههه

ما عرفت شو اقول ..بس الحمدلله نقذتني زينب يوم وقفت و يرتني معاها : تعالي نوره انروح فوق ابا اراويج الوسايد الي طرزتها
طلعت معاها فوق دشينا الحجرة الي كانت مخصصه لـ زينب و ريلها كان ميود راقد دااخل ..جفت اشكال و اول ابصراحه رهيب ..
نوره: روعه ..كل ها اتخلصينه ابسرعه..
زينب: لا وقت فراغي بس ..انتي بديتي فـ مالتج..
هزيت راسي بمعنى لا : اتصدقين للحين الكرتونه ابمكانها ..

زينب: شو ما عندج وقت فراغ فارس مالي عليج حياتج..
ضحكت : ههههههههه هي اتصدقين بس باجر السبت بيداوم يعني بيكون عندي فراغ
زينب : شو رايج العصر تظهرين معاي ..؟؟

نوره: وين انروح ..
زينب: نتمشى فـ المراكز ..شو قلتي ..

نوره: تبين تشتري حايه ..
زينب: انتي بتيين ولا شوه ..

نوره: خبري فارس اذا انا قلتله ما بيرضى ..
زينب: ما عليج بيطيع المهم انتي عادي عندج..

نوره: هي ما عندي اي مشكله ..
جفتها تتصل بـ فارس من موبايلها ...

زينب: هلا فارس اعلومك....هههههههههه.. زين قول تم ......قلت تم ترا .....هههههههه...امممممم باخذ نوره معاي نتسوق......ليش سكت .؟؟ شو قلت ... ايه ...اول شو قلت ...الدريول ....ما بنتاخر يالله عاد فارس لا اتسوي سالفه .....مشكووووووور هاي نوره ..
خذت عنها الموبايل : الو ..
فارس: اونج مطرشتنها علشان اتسوي لج واسطه ..؟؟..
ما عرفت شو اقوله جدام زينب : لا ..
فارس: جذابه...

رديت عليه : فاااااااااااااااااااااارس ..
سمعته يضحك: هههههههه ابرايج بس لا اتاخرين و بعدين ردي الشقه لا اتروحين بيت زينب..
ابتسمت ع اسلوبه : ان شاء الله اوامر ثانيه ..

فارس : لا عيوني "ووطي صوته و جنه ما يبا الي جدامه يسمعونه و قال " بشتاق لج نوره ..
كنت بطيح من طولي ..والله اني ما توقعت يقولي انه بشتاق لي اقولكم انه يحبني ...يا ويلي حالي ضربتني

زينب جنها انتبهت اني انجلبت قالت : شو بلاج شو قالج ..
صديت عنها و عطيتها ظهري سمعتها تضحك ...ما عرفت شو اقول اتريا فارس يرمس بس الظاهر هو كان بعد يترياا جواب مني بلعت ريجي و قلت بارتباك : زين يالله ..
فارس : شوه زين يالله ع كيفج ..
ضحكت وكان امبين علي متلومه فقال : يا ويلي حالي ع الي يستحون ..اخر ما تتوقعه في نهاية هالسنة ..نوره تستحي
رديت عليه: لا تستوي سخيف ..

فارس: هههههههه انزين انتي ما بتشتاقين لي ..
نوره: .................ز"فارس ناوي يدفني اليوم "

فارس: ردي ..
نوره: ما اقدر ..

فارس: تستحين من زينب ..زين قولي هي ولا لاء ..
نوره: ههههههه "متلومه"

فارس: لالالالالا ماشي ما بصكر ..و لو صكرتي بييج فوق يالله قولي
زينب: ايه شو اتقولون ...؟؟

نوره : فارس يالله صكر..
فارس: ماشي اول قولي بتشتاقين لي ..

رديت ابسرعه: هي وايد .."ما سمعت رده لاني صكرت ابويهه
زينب : هههههههه تستاهلين السلامه ابوي شو صار في حالج ..

كنت احس ان ويهي صار حار فغطين ويهي بايدي : بس زينب
زينب: ههههههه سوالف ..يالله اتصل بدريول ..
نوره : اتصلي ..
طلعت زينب من الحجرة و قعدت ابروحي بالحجرة..فارس يقول انه بشتاق لي علني فدااه ..يالله هالانسان كيف جلب حياتي ...خلني اكرهه و احبه و سوا فيني كل شي ..
رحت صوب الدريشه ..اطالع الدنيا..ترا الدنيا ابكبرها ما اتشيل فرحتي .
.سمعت باب الحجرة ينفتح ع بالي زينب التفت جفت مها و كانت واقفه عند الباب ...طالعتي و رديت اطالع برع يالله شو تبا مني هالعقربه ...
مها : اجوفج ابروحج ...
رديت من غير ما اطالعها : اتريا زينب ....حتى انتي ابروحج غريبه عليا مب وياج ..؟؟
سمعت ضحكتها و كانت استفزازيه: ههههههه قلت ايي ارمسج ..

طالعتها : مهاا جان ناويه ع الشر دخيلج ما فيني ع المشاكل ..
مهاا: من قالج اني ابا المشاكل ..بس انتي ما اتحسين ان موقعج في حياتنا غلط..
اتنهدت و خذت نفس طويل : مب مهم المهم عايشه مع زوجي مرتاحه ..

مها: اتقصين علي ولا على روحج اصلا فارس يقولي كل شي من بينكم ...لا هو مرتاح معاج ولا انتي مرتاحه معاه...
صديت عنها ما ابا اسمع كلامها ..هاي عقربه تبا اتفرق بيني و بين فارس .. مستحيل فارس يخبرها أي شي عن حياتي فارس مب من ها النوع بالعكس فارس انسان كتوم ...
مها : تدرين ان فارس كان خطيب عليا..
رديت اذكرها : كااااااااان
مها : هي كان ..فسخ خطبته فجاه مع انهم كانوا يحبون بعض ..غمضت اعيوني اضبطي اعصابج نوره لا اتخلينها تستفزج ..رديت : بعد كانواااا
صرخت : و للحين..بس انتي فرقتي من بينهم ..
طالعتها بنظره: و انت شو حارقنج ..
مدري ليش تذكرت علاقه عمور و نهله و الحينه نفس الشي يتكرر معاي يالله سترك ..
مها : لانج خربتي كل شي "تجدمت مني " انتي حقوده من جفتج عرفت طينتج انتي لو فيج خير ..ما عشتي ويا واحد ذالنج داش امكفخنج و طالع امكفخنج..
صرخت عليها: فارس عمره ما مد يده علي ..
ردت بانفعال : جذاااااااااابه و الله انج جذابه لو صج مرتاح معاج ما دور راحته مع وحده غيرج ..
طالعته بنظرات مب فاهمه قصدها !! فارس يخوني لا مستحيل هاي اتقص علي مستحيل ...

سمعتها اتقول : انا مستغربه من ناس ما عندهم كرامه و عايشين ذليلين "ابتسمت" كل ها علشان الفلوس ..عادي بعطيج جان تبين كل الي تبينه بس بتغ........
ما خليتها اتكمل كلامها انا بحياتي ما سمحت لمخلوقه اتكلمني بها الاسلوب ..
ما كان مني الا اني سكتها بصفعه خلتها تنجعم حطت ايدها ع خدها و كانت تتنفس ابسرعه من العصبيه .. بالنسبه لي كنت ما بين مستغربه من موقفي و ما بين مستانسه...
قالت لي : ما عليه نوره بتندمين و الله انج بتندمين ..
و طلعت من الحجرة .. نزلت مني دموع مسحتها ابسرعه اتنهدت وين بجوف الراحه و ها المريضه اتلاحقني من مكان لـ مكان ...يتني الشغاله اتقولي ان زينب تترياني برع .. نزلت ..
.الحمدلله ما صادفت حد فـ طريجي كلن لاهي بدنيته ...تسوقنااا ...كانت زينب تشتري وايد اشياء ..مرينا كذا مركز و كذا محل بس انا في بالي شي واحد ..فارس شو بيسوي فيني يوم بعرف اني مديت ايدي ع مهاا يالله سترك ..
زينب: ما شريتي شي ...شو بلاج نوره شكلج تعبان ..؟؟
رديت لها: لا ما شي ..بس ما عندي شي اشتريته توني راده من البحرين و شريت لي وايد اشيااا ..
زخت ايدي : زين تعالي اندش هالمحل ابا اخذ رايج في شي ..

دشينا محل الذهب ما اذكر شو كان اسمه ...المهم ..كانت زينب تبا تشتري طقم الماس ..كانت وايد اشكال رهيبه ...احترنا شو نختار ..
و زينب كانت مصره انها تاخذ ع ذوقي فاخترت واحد رقيق ..يخبل وايد روعه ...خلصنا من المشتري بعد المغرب ...عقب ما ظهرنا من المصلى يانا الدريول و كان بو منصور موجود في السياره ...
بو منصور: هلا ببنياتي شحالكن ..؟؟
نوره + زينب: ابخير الحمدلله ..
بو منصور : محبوب روح البيت.

قلت زينب بصوت واطي : ايه خبريه بروح بيتي بجتلني اخوج..
زينب: عمي نوره تبا اتروح البيت خلي محبوب بالاول ينزلها ..

بو منصور: افاا راكبه ويانا و تبا اتروح بيتهم ما يستوي عشاج الليله عندنا..
نوره: مره ثانيه عمي .انا ما خبرت فارس .

بو منصور : ابرايه خبريه الحينه وين رايحه انتي يعني ..؟؟
اففف من هالشواب عنيدين ..طلبت موبايل زينب لان مثل ما اتعرفون موبايلي ما اطلعه من الشقه مدري ليش تعودت ..المهم اتصلت بفارس ما ايرد ...
زينب: يمكن مشغول ..عقب بنرمسه ما عليج ..
وصلنااا بيت بو منصور ...اتصلت زينب بريلها عرفت انه مشغول و معاه فارس .
.المهم قالت لـ منصور انه يخبر فارس ان نوره موجوده في بيت زينب ..طلع بو منصور من البيت و تمينا انا و زينب وولدها مايد.
.فكرت اخبر زينب السالفه الي صارت لي مع مها بس مدري شو منعني ..دشينا المطبخ و يلسنا انسوي عشى ..تعشينا و سولفنا ..زينب وايد طيوبه غير عن مها الي يعرفهن ما يقول هذيلا خوات ...دش علينا وليد..
وليد: عفانا الله اعزمونا ..دقوا عطونا خبر ..

زينب: ههههههه نسيتك و الله .
وليد: الله يا الدنيا..

نوره: زين تعشا علشان تستعد باجر حق عوافي ..
وليد: صدقج ذكرتيني ..
قعد وليد يتعشى ..عقبها خلصنا و قعدنا انسولف ..فاجأتني زينب يوم عطتني علبة الطقم..
طالعتها مستغربه ابتسمت و قالت: من زمان كنت ابا اهديج بس ما لقيت فرصه الا الحينه.
حضنتها : مشكوره زينب و الله انج احرجتيني ...

وليد: يا ويلي ع منكر الحريم انا ..
زينب: هههههههه صخ انته..

نوره: مشكوره زينب ...
زينب: العفو تستاهلين نوره ..هدية عرسج ..
وليد: متى بعرس انا ..؟؟يا ربي يمكن انحصل هدايا..

نوره + زينب = هههههههههه
وقف وليد كان يبا يطلع مع فيصل ..جفت الساعه 11 فـ ليل و فارس ما اتصل او يااه ياخذني ..
نوره: وليد بتوصلني بدربك..

زينب: ليش قاعده..
نوره: تاخرت يا الغاليه ..ما فيني ..اقعد وايد..

زينب: زين ما فيها شي اتريي لي ما ايي فارس .. او منصور علشان انوصلج..
وليد: وين بتتريا خلاص حصلت طقم الماس...

زينب: هههههههه
نوره: يا ثجل دمك ...

وليد: شكرا ..يالله تعالي ...
نوره: هااااا لا تقعد تحرق ويلات بالشوارع ..

زينب: ما عليج ممنوع هني بخالفونه ..
شليت شنطتي : زين بعد ...
وليد: يالله يالله ...

زينب : اطرش الشغاله معاج ..
نوره: يا ليت ما يصير اروح ابروحي
وليد : يا ويلي ...انا بسرعه زين ..
طلعنا من البيت ... ركب وليد سيارته .. و انا تميت واقفه برع اتريا الشغاله ...
شويه ووقفت سياره جريبنا كنت متغشيه و ما جفت السياره زين .
.سمعت وليد يقول لي : هذا هووو ريلج وصل يالله بروح انا


أَبَسْألِگ : ( هَلْ نَلْتِقِيْ عَمّا قِرِيب ) ؟
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 06-06-2012, 01:24 PM   #26 (permalink)
{ شُمُـوْخ اَلْجُموْح ..!!ْ

 
tab
صورة 'شموخ' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Nov 2008
الإقامة: دآر الزين
العمر: 22
المشاركات: 2,243
كافة التدوينات: 11
معلومات إضافية
السمعة: 46410054
المستوى: شموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شموخ غير متصل
المزاج: ????
الرسالة الشخصية
لا اله الا انت سبحانك إني كنت من الظالمين
افتراضي رد : رواية ابوي ابوي لو صد عني ما ترجيته

":؟.,’(( الحـــــلقــــــــة الســــــــادســــــة و العشـــــــــــرون ))’,.؟:"
ركبت سيارة فارس و انا ميته من الخوف فاجأني انه ساكت ...ها الشيء يفسر انه معصب ع الاخر ..
سكت انا بدوري ...جفته يسوق ابسرعه ..وبدا قلبي يدق ابسرعه من الزيغه
ترجيته: فارس لا تسرع ..

فارس بصوت واطي بس كانت نبرته تهديد: جب ..
حطيت ايدي ع جتفه: فارس لا تسرع جي ..
شل ايدي عنه و كأنه متجزز مني ..تميت ساكته ..فارس مينون ..كنت اصيح بداخلي لاني أي حركه ممكن انولي و انموت حضنت ايدي بصدري و كاني اخفف عن نفسي طالعته جفت محرج ..رجعت اطالع الشارع بدقايق وصلنا الشقه ..
امرني : نزلي ..
نزلت ابسرعه من غير ما اقوله شي .. و نزل معاي ..كنت ارتجف ..مدري كيف وصلت الشقه ..فارس محرج ووايد اسباب تخليه يحرج مني .. من دشينا الشقه ..كنت بركض حجرتي بس زخني من جتفي و يلسني ع الكنبه ...صحت ع طول شرات الياهل الي خايف من عقاب والديه ...
سالني بعصبيه : ليش اتصيحين ..؟؟؟ هاه ...
قلته و انا احاول امنع عبراتي من انها تنزل : مما سويت شي غلط...
صرخ علي : انا قلتلج لا اتروحين بيت زينب و رحتي .. و سبق قلتلج لا تتحرشين في مها قمتي و مديتي ايدج عليهااا ... و الحينه لو ما وصلت بيت زينب كنتي حضرتج بتركبين مع وليد صح ..
رديت ادافع عن نفسي : كانت الشغاله بتيي معاي ..
صرخ علي : انا ما يهمني بتكونين وحدج او لاء ..كل الي يهمني اعرف ليش رحتي بيت زينب هاه ..؟؟
ما قدرت ارد احس صوتي اختفى من صراخه ..كنت ميته من الخوف و اول مره تزوجت فارس ..اجوفه جي محرج و اجوف نفسي جي خايفه منه ..
زخني من جتوفي و قعد يهزني : ردي ليش رحتي بيت زينب ..
قلته و ما اظن انه فهم كلامي : بو منصور اصر اني اتعشى في بيته ..حتى اسال زينب ..
فارس: و ليش ما اتصلتي اتخبريني ..

قلته : اتصلت انت ما رديت علي ... و عقبها زينب قالت منصور يخبرك...
فارس: منصور ما قالي شي ...انا كنت متوقع انج بتروحين هناك ..انتي اصلا مااا بتفوتين ..
ها شو يقصد ..غبي اذا كان يفكر اني سرت عشان وليد ..رفعت راسي اطالعه جفته يتاملني و نظرات الغيض و الغضب تارسه عيونه ..ترجيته: بروح حجرتي ..

ابتسم يتطنز : مب قبل ما نتفاهم حبيبي ..
ما انكر ابتسامته استفزتني بس ما قدرت ارد عليه لاني كنت خايفه منه موت ...
تجرب مني : تبين وليد ..

صرخت عليه : لالالالالالا
زخني من لحيتي : عيل شو تفسرين تصرفاتج هاي ...

طالعته مب فاهمه كلامه كمل رمسته: انتي ع بالج اذا قمتي تعانديني في كل شي اطلبه منج ..تتحرين هالشي بيخليني انفر منج و ارجعج راس الخيمه ..
قلت بصوت ضعيف : ما عاندتك ..
رص ع لحيتي فغمضت عيوني متأـلمه منه : عيل شتسمين تصرفاتج هذي اتمدين ايدج ع مهاا و عقب تبين وليد اونه يبا يوصلج البيت و مناك مدري وين بتروحين معاه..
كرهت اتهاماتها كرهت عذابه لي ..ما قمت اتحمل كلامه قعدت اضرب ايده و اشمخها باضافري بس يا جبل ما يهز ريح ما تحرك ابمكانه ..ولا كأني قاعده اضربه ..
صرخت : انا اكرهك و بسوي أي شي علشان اتطلق منك يا الحثاله ..
صك ع اسنانه : لا اتقولين حثاله ..جوفي تصرفاتج بالاول ..
صرخت عليه: هدني هدني يا اللوث ..
صرخ علي : جب
ها الكلمه خلتني انطم ..الظاهر هاليوم ما بيمر ع خير ..يالله كم بتحمل هالانسان الغبي
سالني بس كانت نبرة تهديد: ما تبيني ..

رديت ابسرعه من دون تفكير : لا ما اباك روح لـ عليا و رجع قصة حبك معاها علشان ترتاح مهاا
كلماتي له كانت شرات الصفعه بالنسبه و ها الشي الي عبرت عنه ملامح ويهه

كملت كلامي و كأني استخدم الهجوم خير وسيله لدفاع : ع بالك ما اعرف انكم كنتوا اتحبون بعض ..
هددني : صخي نوره ..

صرخت عليه : ليش مب عايبنك كلامي ...انت احمد ربك اني متحمله و عايشه معاك ع وصاختك..مره نهله و مره عليا الله يستر منوه بعد و منوه غيرهاااا ...
شهقت و غطيت ويهي ابيدي لانه عفد صوبي و غيض الدنيا كله فيه ...ييرني من ذراعي وخذني صوب باب الشقه..قلته: هدني هدني ..
بس سحبني شرات ما يسحبون الذبيحه..زين اني قدرت اغطي شعري وويهي..ياني شعور انه بذبحني و بفرني في الزباله ...خفت ركبني السياره و شغلها ..و تحرك ..
صرخت : وين ماخذني ..
ماشي رد و كان يسرع فيلست اضربه علشان يوقف السياره ..

.زخني من رقبتي و حط راسي ع فخذه و كانه يبا يقطع انفاسي ..
.يلست اصيح و حسيت ان حيلي انهد خلاص ...يوم جافني سكت و هديت فج عني .. رفعت راسي جفت طريجنا برع بوظبي
همست : وين بنروح...
حسيت به محرج و ما كان يبا يرمس
ترجيته: ما ابا ارد راس الخيمه ...

طالعني : لا و الله ع كيفج .. و من قال انج بتردين راس الخيمه ...
بلعت ريجي من الخوف ..تميت ساكته ..طلعنا من بوظبي و صرنا في شارع الامارات شهقت يوم جفته يطلع من الشارع و يدش بصحرااا ..
صحت من الخوف : وين بتاخذني ...
رد بغيض : ما تبيني ..حتى انا ما اباج .. و مثل ما خذتج شرات الوحده مالها اهل من غير حفله ولا غيره بفرج هني و دوري عاد وليد يوصلج راس الخيمه ...
مرات كنت اشك ان هالانسان مينون و بس الحينه تاكدت يبا يفرني بصحرا و بها الوقت .. وقف سيارته و يييرني و طلعني من الباب الي صوبه ..
ترجيته و انا ميته من الصيااح : حرام عليك ...حرام
كان يبا يدزني و كأنه مشمئز مني بس انا كنت زاخه ايده بقوه يلست اترجاه : لا اتخليني هني ابروحي ...
فارس : انتي مكانج هني

ودزني دزه قويه طيحتني ع الارض زخيت اريوليه ما كان حولينا شي غير نجوم متناثره ع صفحة السماء و صوت الهواء :فارس دخيلك لا اتسوي فيني جي انا محتاجتنك ....
حمدت ربي انه طلع فيه احساس وقف ابمكانه رفعني من ع الارض
و قال لي : حسي بالي انا حسيت به هذاك اليوم ...حسي نوره ...

طالعته مب فامه كلامه طنشته و قلته: لا اتخليني ابروحي هني انت مينون .."ويلست اصيح "
دزني ع السياره و لصقت فيها ما سده يبا يضربني ...بس حضن ويهي بيده حسيت بدفأ بس فارس احساسه و مشاعره موليه عكس مشاعري ...
فارس : هذاك اليوم ابوي راغني بعز البرد و المطر ما سوا احساب لي وين بروح ولا وين برقد بليلة ما فيها الا المطر و صوت الرعد و البرق ..
.كلها لانج انتي اشرتي و قلتي انج جفتيني انقز من فوق يدار بيت خالتج عايشه ..
بس ها الي صار و الله العظيم ها الي صار ..

رص ع ايده حسيت ان ويهي بتكسر غمضت اعيوني متعذبه : بس انتي يا الياهل ما اتعرفين شي ..
حسيت ببروده ضربت جسمي فارتجفت لا ارادي حطيت ايدي ع ايدينه الي كانت حاضنه ويهي ..و كأني اطلب منه الدفى بس طنشني
و كمل : انتي ما اتعرفيين ان بهذاك اليوم عفدنا انا و عمور و خليفه انصكر ع الحمام يوم طاحت الامطار ..ولا
كنتي اتعرفين ان عمور رغم صغر سنه كان يجابل نهله دوووم ورا بيتهم بها المكان الي كانت فيه نهله اتصيح و منهاره ..

فجيت اعيوني مب مصدقه جذب فارس يجذب علي ..ما قدرت اقول شي من الصدمه ...
فارس : كنا فوق السطح عند الحمام و سمعنا نهله و حميد يتضاربون .. لان نهله مخربه سيكله الي شراه له
ابويي ..فضربها و بهدلها و كان يبا يكسر عروستها بس ما خلته ..علشان جي ضربها و عقب ظهر مع امه و محمد ...ما اذكر وين راييحين..وماا ادري اذا نهله اتصلت فيه بس كنا فوق السطح ..
عمور كان يعرف ان نهله بتتصل فيه ..علشان جي قال بنزل بروح لهااا انا منعته لان محد كان موجود في البيت غيرها و ما يستوي بس كانت نهله كاسره خاطره ..
لانها متبهدله و حميد ضاربنها ضرب كل ها علشان سيكله ...بس عمور عاندني .. خلينا خليفه فوق السطح مع الحمام .

.و رحت مع عمور اتريااه فوق اليدار كانت نهله تتريا عمور ...
مع انه ما رد عليها بس كانت واقفه بنفس المكان الي يتجابلون فيه ..
علشان جي تفاجأت يوم جافت عمور طلع لها فجأه فقعدت اتصرخ ع بالها حرامي ...كان بيقولها انا عمور بس انتي مدري من وين طلعتي لنا..
و للاسف نهله ما عرفت عمور لان الدنيا كانت مظلمه و غير ان المطر يشوش النظر فاندس ورا البيت و انا نقزت فـ بيتنا لاني كنت فوق اليدار ...و انتي جفتيني ..و خمنت ع كيفج ...
جذب جذب ما اصدق حاولت اتذكر الموقف الي مر عليه سنين ..
.معقوله انا ظلمته ..
علشان جي عمور كان يدافع عن فارس ..

و علشان جي دوم عمور يقولني نهله مالها ذنب.
.و علشان جي نهله سكتت عقب ما ياها خالي احمد و خالوه مريم وودها البيت ما نطقت ولا كلمه ..
.يعني نهله ما كان حد يبا يعتدي عليهاااا كل ها كان حميد متضارب معاها ..
.ليش يا ربي يصير جي ليش يا ربي ... تميت اطالع فارس ادور الصج بعيونه ...
حاولت اجذبه بس كافي الدموع الي جفتها نازله من اعيونه اتخليني اجذب روحي و اصدقه ..بغيت احضنه اضمه الملم جروحه الي كانت ابسببي اداويها اسوي أي شي بس ما اجوف دموعك يا فارس يا ويلي من الي سويته ما بسامح روحي .موليه ...
.بس ما قدرت خفت ..شي منعني يوم سمعته يشهق و عبراته تنزل و اتوه بين لحيته قال لي : انتي خليتي ابوي يروغني من دون سبب ...حرمتيني من ابوي حرمتني من اهلي شوهتي سمعتي ..حملتيني ذنب انا ما سويته بس بسبب حقدج و كرهج لي ..
ما تحملت كلامه وايد وايد علي ما تحملت غطيت ايدي بويهي و يلست ع الارض اصيح بصوت عالي .. و انا شدراني ليش ما دااافعت عن روحك ...
كان المفروض نهله ترمس ..او عمور أي حد ..قعدت منهاره ..بس دموعي و عذابي ما كنت تسوى عند فارس لانه نزل ع ارض
و قال لي بكل حقد: الحينه ادفعي ثمن غلطتج..ذوقي الي انا ذقته ..
و هدني ورجع يركب سيارته ..شغلها تخبلت ..بتم ابروحي في صحرا ما فيها انيس ولا ونيس .. ما فيها غير رمااال ..يلس اصيح بصوت عالي فارس لا اتخليني ابروحي ...
فجأة خطر ع بالي الحلم الي حلمته و نحن رايحين جزيرة قشم.. يوم طحت بالحفره و قعدت ازقر فارس يطلعني بس ما طلعني .عرفت اني خلاص ..بتم هني لـ ما اموت ..
.زخيت الرمل و انا ميته صحت صياح...وكأني خلاص استسلمت للواقع الي انا قاعده امر فيه ..يالله اشكثر ظلمتك يا فارس يالله اتسامحني ..
.الي يسويه فيني فارس شويه بحقه ...رفعت راسي المح سيارة فارس ..
ع بالي اختفت بس جفته وقف فجاه .. و نزل و ياه صوبي ...طالعته بنظرات عذاب نظرات اني اترجاه انه يسامحني ما كان أي تعبير مرسوم ابوييهه ...قومني و قادني صوب سيارته ...
كنت احس برجفه ..من كل الي قاعد يصير و كأني بـ حلم ..عقبها ما اذكر شو الي صار لان الدنيا ظلمت بعيوني و فقدت الاحساس بكل شي ...
بطلت اعيوني مدري كيف وصل حجرة فارس ...ما اذكر شيء كل الي اتذكره دموع فارس و هو يحكي لي انه ظلمته...يا ليته خلني في الصحرااا ابروحي يا ليتني مت ...يالله أي احساس بالذنب بخوز عني الحينه ...حضنت المخده و يلست اصيح بصوت عالي ....
يا ويلي اشكثر ظلمت هالانسان.. زين عمور ليش ما قالي ...ليش فارس ما ادافع عن نفسه جدام خالي احمد .... يا ربي انا شو سويت بها الانسان ..
.طاح الخاتم بحضن ايدي ..خاتم فارس الي كنت معلقته بسلسله ع رقبتي ...حضنته بقوه و يلست اصيح ...سمعت صوت باب ينفتح..ضميت الخاتم تحت ملابسي .
.و صديت الصوب الثاني ...ابصراحه مالي ويهه اجابل فارس ...اصلا كيف بعيش معاه ...حطيت ايدي ع بطني يا رب يا رب شكوكي تطلع غلط..و ما اكون حامل ..يا رب ...حضنت ايدي يوم سمعت صوت اريوله تجرب مني ...
سمعته يزقرني : نوره ..راقده ...

غمضت اعيوني بقوه ................."ماشي رد"
فارس : نوره ..
ما تحملت فيلست اصيح سمع شهقاتي شل عني اللحاف جافني مغطيه ويهي بايدي ..

سالني بصوت هادي : حق شو اتصيح الحينه ما تعبتي ..؟؟؟
نوره .............."ما عرفت شو اقوله .."

قعد جريب مني و حاول يشيل ايدي من ويهي علشان يجوفني بس انا ما طعت ..
فارس : بسج صياح..

مسح دموعي حسيت بلمسته كانت حنونه و رقيقه ..مدري كم طاف من الوقت.. بس اكيد فتره طويله ولا ليش اعصاب فارس هدت .. و غير معاملته معاي ..
رديت له: مالي ويه اجابلك..
تجرب مني اكثر : ليش ...؟؟

طالعته و كنت شويه برجع اصيح: شو ليش ...الي سويته فيك مب شويه ..حطيت ويهي ع ركبي و لفيت ويهي يذراعي و رجعت اصيح .
.حسبته بحضني بسكتني بيقول سامحتج خلاص بس قام عني وراح بعيد..رفعت راسي جفت يطالع برع ...
همست : سامحني انا استاهل الي ياني منك ...
طالعني ابتسم و كانه يتطنز : بعدني ما سويت شي ..

طالعته كان كلامه تهديد بس نبرة صوته عادية جدا فاستغربت منه ...رجع و قعد ع طرف الشبريه جريب مني زخ ايدي ..ما صدقت رصيت ع اصابعه ...كنت ابا أي شي يطمني صوبه ...
قلته: اكيد تكرهني موت ...ما الومك الحينه ليش فكرت تزوجني و تنتقم مني ..بس عمور ..
قاطعني : مدري ليش تبين تفتحين السالفه و تعيدين فيها و اتزيدين ...نحن تزوجنا خلاص
رفعت ايده و حطيتها بين عيوني و يلست اصيح : انا انا ....."ما عرفت شو اقول ضاعت كل المعاني الي كنت ابا انطقها ..و أي كلام بيعبر عن الي سويته بـ فارس ..
لف ذراعه ع جتفي و تجرب مني : نوره لا اتصيحين ..ما اتحمل اجوفج متعذبه جي ..مدري من ساعه كيف سويت الي سويته بس كانت لحظه غضب ..مينون انا اذا خليتج ابروحج هناك ..
رفعت راسي اطالعه : استاهل ..
ابتسم: كنتي ياهل ..ياهل و بتمين بنظري ياهل علشان ما احاسبج ع الي بسويه فيني ...
ترجيته : انا مستعده اقبل باي قرار تتخذه بعلاقتنا بس سامحني
ابتسم باسني فوق راسي ووقف :ارقدي علشان ارقد باجر دوام..

سالته مستغربه: كم الساعه ..؟؟
فارس : ثلاث الفير ...

نوره: مب لازم اتروح الدوام تم معاي ..ابا ارمسك "كنت ابا احط النقاط ع الحروف ..و احط حد لكل شي "
فارس : بعد ما ارجع من الدوام ..تبين منصور ياكلني ..

سالته: ابا افهم منوه المدير انته ولا هوه ..
فارس : هههه انا بس من دونه ما اسوا..ولا وصلنا للي وصلنا له ..
حسيت براحه يوم جفت فارس رجع يسولف و يضحك معاي ...بس ما اعرف شو موقفه مني ..للحين ما قال انه سامحني او قال انه يحبني .
.مدري مدري شو موقفه مني بالضبط ...حسيت به رقد من حط راسه ع المخده بس انا تميت اتجلب ..افكر بالي صار زمان ...صليت الفير .. حاولت ارقد ما قدرت ...ما صدقت طلع الصباح قومت فارس علشان يروح الدوام ...نش بكسل ..
حسيت رغم كل الي صار بينا بعد شي حاجز من بينا .. و ها الحاجز امبنى و كبر يوم جفت موبايل فارس يرن و ظاهر بالشاشه اسم عليااا ...
مت من الغيض ...باي حق احرج و اعصب ..كافي اني بهدلت حياته...رحت المطبخ اسوي له ريوق ...بس ما طاع يتريق اللهم شرب حليب و طلع مستعيل ...
كان خاطري اعرف كلم عليا او لاء و ليش اصلا متصلبه بها الوقت ...قمت ارتب الشقه و انظفها ..طاحت اعيوني ع الهدايا الي يبتهاا انا و فارس لاهله من البحرين .
.الله ع الايام الي قضيناها في البحرين ...خطرت ع بالي فكره احط فيها حد و نهايه لـ علاقتي بـ فارس يا اما يختارني و يسامحني او يختار علياا ....
كتبت له رساله
" فارس ..سامحني ع هالحركه بس كان لازم انحط حد لكل شي ...كتبت لك هاي الرساله ..علشان اخبرك اني في ضاحيتك اتريااك ...بس قبل لا اتييينـي فكر زين في القرار الي بتتخذه ..اذا جفتك اليوم في الضاحيه بعرف انك سامحتني و قبلت اتعيش معاي حياتك..و اذا ما ييت بعرف انك مستحيل اتسامحني و انك رديت لـ خطيبتك و الي عمرها ما ضرتك و ابصراحه تستاهلك اكثر مني .
.بس انا بتم بالضاحيه يومين ..و اذا ما جفتك برجع راس الخيمه و بنسى اني عشت معاك في يوم ...سامحني ما عندي غير هالطريقه ..و ما اخترت الضاحيه الا لاني اول مره احس اني اموت بك و احيا و اني ما اقدر اعيش من دونك يوم كنا في الضاحيه علشان جي ابا ابني حياتي معاك هناك...اتمنى اني اجوفك ...هناك
"نوره"

يتني الصيحه و انا اكتب الرساله بستها و حطيتها ع الطاوله..و زهبت لي شنطه حطيت لي ثياب الي احتاجها كم يوم ..اكيد فارس بييني مستحيل يودرني ..
.فكرت اشيل الموبايل بس قلت ما يحتاي اخرتها قررت اخذه للضروره و غلقته .....شلت شنطتي ..ووقفت تاكسي كنت ميته من الخوف ...لان الضاحيه وايد بعيده ..حسيت الي اسويه جنون ...
بس حركه بتعجب فارس ..خذت نفس طويل و انا اتخيل كيف بستقبله في الضاحية ...
**
مها : يالله صكري وصلت الشقه ..؟؟
عليا: مشكوره خليتني ارمس فارس بحجة اوراق واجباتج ...

مها: زين زين اقولج ما ابا حد يعرف اني رايحه شقة فارس ..ابا اتطمش لـ نوره اكيد جسمها متكسر ..ههههه خبرت عليها فارس و هو حرج مدري شو صار من بينهم ..؟؟
عليا: زين بتتاخرين ع دوامج..
مها: ابرايه الا هي ربع ساعه بروح اتطمش لحرمة اخوي ..وين قالج الاوراق موجوده ..؟؟
عليا : مدري قال بخبر نوره وين بحطها ...

مها : زين يالله ادعي لناا
عليا: هههههههههه مع السلامه ..

مها: فيمان الله ..
دقت باب الشقه كذا مره ما فتحت ..شو السالفه وينها !! معقوله ظاهره مكان بها الوقت ..طلعت مفتاح الشقه الي عندي و فجيت الباب ..كانت ريحة الشقه دخون ...
طاحت اعيوني ع ورقة موجوده ع الطاولة الطعام ..عقدت حياتي معقوله فارس حط ورقة واجباتي هني !! و ليش مربعنها جي ..
زقرت : نوره ...؟؟
ماشي رد ...؟؟؟

هزيت جتفي و شلت الورقه من ع الطاوله ...طلعت من الشقه ..و قفلتها ..فجيت الورقه اشيك ع الواجب ...بس شي ثاني مكتوب شو الي قاعد يصير يعني نوره راحت الضاحيه !! مينونه هذي ..
.ابتسمت .. و شقيت الورقه و عقيدتها باقرب زباله و فارس شدراه .زين يت منهاا و فرت علي و على عليااا.و طلعت من البنايه ...اتصلت ابفارس
مها: فارس محد فتح لي باب الشقه ...؟؟
فارس : و الله يمكن نوره رقدت

مها: و الحينه شو بسوي برسب بسببك ..
فارس : هههههههه لا ما بترسبين ..انا بروح الشقه و بيبها لج ...

مها : امممممممم تدري خلاص بعتذر من الاستاذ باجر باخذها مب مشكله ولا اتعب روحك ..
فارس: اكيد..

مها: هي اكيد "بس ما ابا يكتشف ان نوره طلعت من الشقه ابسرعه ..خلها تبعد اكثر و اكثر .."
**
نزلت من التاكسي ..كنت متيه من الخوف الحمدلله طلع عنده ضمير .. ووصلني بأمان ...دقيت الباب العود..فج خان دريشة حجرته الظاهر عرفني لانه ع طول من جافني عفد و فج لي الباب ... و يلس يدور كأنه يدور فارس ..

قلته: فارس بعدين بيي
خان: بابا فارس ما في يسوي تلفون ...

نوره: ما عليه انت لا اتسوي له عن تخرب علي كل شي ..هو ابروحه بيي اليوم ..المهم انا بتم هني كم يوم ..
هز راسه دشيت و انا اقوله : اشك انك فهمت شي ..

دشيت ..خذت نفس طويل و انا اطالع الضاحيه يالله اشكبرها ...حسيت بالانتعاش يالله يا نوره عدي الساعات لي ما يوصل فارس ...رحت صوب الفله ..دشيت المطبخ ..
جفت الثلاجه فاضيه امممممم لازم اسوي اكل حق فارس ... زقرت خان ..ياني يتراكض من بعيد ..طرشته يشتري سامان ...
فـ البدايه كنت خايفه اتم ابروحي هني مع ها الهندي بس اذكر خالي حسن مره قال انه معاهم من كان صبي و الحينه اجوفه شيبه يعني عادي ينوثق فيه ...
.دشيت الفله و قفلت علي البيباب علشان اتطمن ...ادري فارس بعصب علي .بس ييته لي كم بتسوى حياتي كلها بتتغير .....يالله يوصل ابسرعه ...
**
فج فارس باب الشقه .. كان متعود يجوف نوره قاعده ع الكنبه اطالع التلفزيون او يمكن انها تترياه ...عقد حياته يوم جافها مب يالسه ابمكانهااا ...

فارس : نوره ...؟؟ نوره ..؟؟
سرت المطبخ جفته فاضي .. و الظاهر انها ما طبخت .!! لا يكون زعلانه و راحت بيت خالي حسن ..؟؟اتسويها !! ما اظن ...قمت ادور عليها في الحمامات شرات المينون ...
اخرتها انتبهت ان شنطتها الصغيره محد..فجيت كبتهاا جفت ماخذه من ثيابها بس باجي اغراضها موجوده ..؟؟ وينها !! راس الخيمه ..؟؟ اليوم وليد عنده سباق بـ عوافي !!لالا نوره ما اتسويها ...اتصلت ابسرعه بـ منصور ..
منصور: هلا فارس ..
فارس يرمس ابسرعه: وليد وينه ...؟؟
منصور : وليد مب موجود ليش !

صرخ عليه محرج: اقولك وين وليد ...
منصور: نزل راس الخيمه من الصبح ..تدري عنده مسابقه في عوافي ..

فارس يرتجف : كم رقم موبايله ..
منصور : فارس شو مستوي ...؟؟

فارس محرج عليه: انته يا البارد عطني رقم موبايله ولا ترمس زود ...
منصور يعرف ان فارس يوم يحرج تطلع منه أي رمسه ..بس منصور كان خايف ان وليد امسوي شي جايد.. و عادي فارس يجتله ...عطاه رقم وليد..و ما يعرف كيف فارس حفظه مره وحده ..
اتصل فارس بـ وليد و كانت اصابع ايده ترتجف ..بس ماشي رد ..اتصل فوق العشر ماشي رد..كان يمشي بالشقه شرات االوحش المفترس باي لحظه بنقض ع فريسته ..
.لمح التلفزيون ماشي فوقه موبايل ..يعني نوره ماخذه موبايلها ..اتصل برقمها ..بس عطاه خارج عن نطاق الخدمه ...

حس فارس انه فقد اعصابه معقوله نوره اتقص عليه ..هي ليش لا ..بعد الي سويته البارحه ..اكيد ما بتم معاي لحظه وحده رن موبايله جاف المتصل خان
فارس : متفيج ها داق الحينه ...
..فر موبايله بعصبيه ع الارض ..و قعد ع الكنبه...شو بخليها اتروح مني جي بها السهوله ...شل مفاتيح سيارته ..و طلع ناوي يلحق وليد و نوره ..
.و حلف بداخله اذا جافهم بجتلهم ...حرك سيارته باقصى سرعته ....يا ويلج مني نوره يا ويلج مني ...انا الغلطان جان خليتج البارحه في شارع الامارات ابروحج زين.
.و ضرب صدره بقوه..مالت على ها القلب الي يموت و يضعف جدام حرمه ....و هو يضرب صدره فقد تحكم بسيارته و خاصه انه كان يسرع ..فانجلبت فيه .. و ظلمت الدنيا بعيونه ...و فقد الاحساس بكل شي ..
**

ابتسمت نوره و هي اطالع الحوض الي كان موجود ورا الفله .. هني و بها المكان ...حست بشعور ..غريب بالنسبه لها بس حـلو .
.ما كنت تعرف ان الي يحب لازم يحس بها المشاعر ...

توها بس من جريب عرفت انها اتحب ..اتحب فارس ..اتجدمت .. و يلست ع الكرسي و غمضت اعيونها تذكر قبل كم شهر ..
شو صار بينها و بين فارس ....الله يا روعة هالانسان يخليج اتحبينه غصبن عليج ان كان رايق او محرج ...طالعت الساعه جفتها وحده فارس جريب يوصل ..ربعت صوب المطبخ.. و طبخت له برياني...اخيرا ضبطت هاي الطبخه..سويت السلطه و الشاي ..ورحت اتغسل ...
طبعا دوم الفله مخلتنها مقفوله ...علشان احس بالامان اكثر ...خلصت يلست اتريا فارس ...ماشي هني تلفزيون..؟؟ و الواحد يرتاح بها المكان يصفي افكاره ...غمضت اعيوني ..و غفلت..
.نشيت طالعت المكان..لمحت الساعه 4 العصر ..فارس ما يااه ..ربعت ادور عليه من حجره لـ حجرة رحت المطبخ ...ما في شي يدل ع انه يااه...مستحيل فارس ما ايي ..مستحيل ....؟؟
حضنت ايدي مب امصدقه فارس ما يباني ... كنت واثقه اني بجوفه...اكيد صار له ظرف و تاخر انا متاكده ..
.ركضت صوب شنطتي .. واتصل بموبايله بس ماشي رد...شو يعني !!! اتصلت اكثر من مره ...

ما ايرد علي اخرتها غلق الموبايل ...طاح الموبايل من ايدي كنت مصدومه فارس ما يباني ما صدق اني طلعت من عنده..يلست ع ركبي منهاره و قعدت اصيح ..
.طوال هاليوم ما اذكر اني كلت شي ...كنت كل اصيح ...اخرتها خففت عن نفسي ..اتذكرت نظرات فارس لي ابتسامته..لمساته لي ...
مستحيل ما يحبني ..معقوله ..كل جذب ..طالعت روحي بالمنظره جفت حالي ..اتذكرت كلماته "بتدفعين الثمن " صج فارس حطمني دمرني و الدليل جوفوا حالتي خلني احبه و اعشقه عقب ما كنت اكرهه ... لا لا ...

فارس يحبني ...بتريااه هالاسبوع .. و اذا ما يااه هذيج الساعه عندي حق ..اني اقول ما يباني
مرت علي الايام و انا كل يوم ادعي ربي ..ان ايي فارس ..

مرات بلحظات ضعف افكر اتصل بـ زينب بس ارجع بقراري انا سويت كل ها علشان اعرف موقف و مشاعر فارس صوبي بس للاسف ..طلعت الخاتم الي كان متعلق برقبتي عن طريق السلسه ..دمعت اعيوني ..
معقوله فارس باعني ..ما يباني ..يستوي !! باجر الاربعاء مرت خمسة تيام و انا عايشه ما بين جدران هذي الضاحيه حفظت كل شبر فيهااا ... كنت اعد الدقايق و الساعات ...
و انا اتريا طيف فارس ايينـي بس للاسف ...الظاهر لازم اروح راس الخيمه ...حتى ما فكر يتصل فيني ...طلعت موبايلي ...اممممممم منوه بياخذني راس الخيمه !! ما اتذكر رقم خليفه او حميد ..!! حميد ..
علشان يشمت فيني !! يا الله شو اسوي .
.فريت شنطتي بالارض و قعدت اصيح منهاره ...شسوي الحينه ..طاحت اعيوني ع ورقة صغيره ..رقم نوف ..نوف هني ...محد بساعدني غيرهااا ..
طلعت موبايلي و اتصلت بالرقم الموجود ع الورقه و اصابع ايدي ترتجف ..ماشي غيرها ..واذا ما لقيتها ..خلاص بكون ضعت ...
ارتحت يوم سمعت صوت نوف : الو ..
رديت ابسرعه : نوف انا نوره ..

نوف : هـلالالا نوره وينج انتي ..وين الي بتتصل ..
صحت منهاره: نوف ساعديني ..

نوف خايفه: الو نوره شو بلاج نوره ...؟؟
مسحت دموعي و مسكت اعصابي : محتاجتنج ..؟؟

نوف: بعدني ربيعتج لو فرقتنا الظروف ...وين انتي ..
نوره: انتي الي وينج ما بتنزلين راس الخيمه..؟؟

نوف : لا ما بنزل ليش ..
يلست منهاره : قولي و الله ""وصحت "

نوف: نوره ارمسي عدل شو بلاج .. وين انتي ...؟؟
بلعت ريجي و حاولت اتمالك اعصابي : انا بضاحيه فارس بالعجبان ..انا ابرجع راس الخيمه انا ابروحي هني ما عندي غيرج ..
نوف : وينه ريلج..

نوره تمسح دموعها: مممممدري نوف ممممدري ..
نوف: سمعي حبيبتي ..اخوي بنزل بنزل معاه مب مشكله بس دليني وين الضاحيه بالضبط..
نوره : ما اعرف ادليج بالضبط ..متى متى بتييني ...

نوف : بتصل باخوي و برد لج خبر ..
نوره: لا اتخبرين حد دخيلج..

نوف : ما يهمج بنكون ع اتصال ..بس لا اتصيح و اتسوين ابروحج جي ..
نوره : زين ردي لي خبر ابسرعه ..

نوف : ما يهمج ..
" خذ راحتك صبـــري على بعدك كبير ... لا تنزعج مني أبـــد دنياك عاشـرها وســير لا تتعب أفكارك معاي أنا مجرد ذكريات ... راحت مع أحلام السنين هذا المقدر والمصير ...خذ راحتك عيش الهنا عيش الوفا مع من تريد ... عسى الليالي تسعدك وتهنى مع الجو الجديد "
وغلاك عندي ما حسدك ما دامك إنته المستفيد ... لكن ما خبي عليك ما عود لك مهما يصير"\
مستحيل اعود لك يا فارس ...مسحت دموعي ..لو كان عندي اهل ..ما صار هذا حالي .. لو كان عند اخوي يعتمد عليه ما كان صار ها حالي ...لكن عهدا علي يا فارس ...ان جمعتنا الايام في يوم ما اردلك ... ابوي صد عني ما ترجيته .ولا فكرت ادوره .و انت من تطلع علشان اترجاك
عقب خمس ساعات ...وقفت سيارة اخو نوف حذال باب الضاحيه ...

كنت اجوف علامات الاستفاهم ابويه خان ...بس ما عطيته فرصه يسأل شكرته و عطيته بيزات ..علشان الخدمه الي خدمني اياها مدة خمسة اتياااام..
و بالمره عطيته موبايل فارس بعد ما اغلقته و طلبت منه يعطيه لـ فارس اذا جافه فـ يوم ...
ركبت سيارة نوف ...
حسيت بالاحراج لاني تعبت الجماعه معاي ..تميت طوال الدرب ساكته ..

و الدموع اتبلل غشوتي ... ودعت بوظبي وودعت اجمل و احلى ايام عمري قضيتها مع اغلى انسان سكن و اتربع في عرش قلبي ...


أَبَسْألِگ : ( هَلْ نَلْتِقِيْ عَمّا قِرِيب ) ؟
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 06-06-2012, 01:25 PM   #27 (permalink)
{ شُمُـوْخ اَلْجُموْح ..!!ْ

 
tab
صورة 'شموخ' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Nov 2008
الإقامة: دآر الزين
العمر: 22
المشاركات: 2,243
كافة التدوينات: 11
معلومات إضافية
السمعة: 46410054
المستوى: شموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شموخ غير متصل
المزاج: ????
الرسالة الشخصية
لا اله الا انت سبحانك إني كنت من الظالمين
افتراضي رد : رواية ابوي ابوي لو صد عني ما ترجيته

؟.,’:"؛‘(( الحلـــــــــــقة الســــــــــابعـــــــة و العشــــــــــرون ))‘؛":،ـ’,.؟
كل الجراح تهون يا جرحي بذاتي..يا دمعه الليل الطويل يا سر احزاني...شايل المستحيل والصبر عنواني..سيف الصبر ذبحتني يا سيف الصبر...غربه وغدر وآه آه من الغدر...يا غربتي طالت معاك رحلتي..في دنيتي صرتي مساري وسكتي...بودعك يا ليل العذاب ...بودعك وارحل على مثن السحاب...وبتشوفني مثل الضباب
مثل الوهم مثل السراب....لي مرت الذكرى عليك....ماردي لك لو هلت دموع الندم...ماردي لك لو عيشتك صارت الم....يا غربتي طالت معاك رحلتي.....في دنيتي صرتي مساري وسكتي.."

دخلت شقتي..شقتي انا و عمور .. انتهت رحلة عذابي .. رجعت ما معي غير دموع و آهات ...و ذكريات حلوه بس تجرحني ..انتهى كل شي ...يلست اطالع الشقه .. و كأني كنت في حلم .. و صحيت منه ..فارس آآآآآه يا فارس .. انت سبب جروحي و عذابي ....غمضت اعيوني و اطلقت لـ عبراتي العنان ...
مسحت ادموعي يوم رن تلفون الشقه ..منوه بتصل فيني !!اكيد نوف انا عطيتها رقم الشقه ..عقب ما عطيت الموبايل حق خان ..
نوف: شخبارج نوره ..
همست: الحمدلله ع كل حال ..
نوف: جان تبين بيي اقعد معاج هاليومين تدرين ريلي ما نزل ...شو قلتي ..
ابتسمت من خاطري فديتج نوف : مشكوره نوف ما ابا اتعبج معاي بس ..وقت ما اتجوفين روحج فاضيه زوريني ..
نوف: ما يهمج ....تبين حايه اماره..
نوره: نوف ما ابا حد يعرف اني رديت راس الخيمه دخيلج أي حد يسالج عني قولي مدري ..؟؟
نوف: ليش كل ها شو مستوي لج ..
نوره: بعدين بخبرج المهم مشكوره ع كل شي ..
نوف: العفو ..و ما يهمج ترانا ارباعه ..
نوره: تسلمين ...
نوف: يالله فيمان الله ..
نوره: مع السلامه ..
صكرت عن نوف .. و قررت اني انسى كل شي و ابدا حيااه يديده ابعيده عن فارس و غيره ...و خل تتحسن اوضاعي عقبها بدور الحجه المناسبه علشان اخبرها حق قوم خالاتي ....اتنهدت ..بس شغلي ..؟؟ من وين بدبر لـ عمري ...رحت صوب شنطتي و طلعت بطاقة احسابي ...
اذكر انا امخليه مبلغ بقزر به اموري لي ما احصل لي وظيفه بس وين ...؟؟ اتنهدت و الله انك حطمتني و دمرتني ..يا فارس ..صليت العشى..ما كان لي نفس آآآكل ..رقدت ع طول ..حاولت ارقد تميت اتجلب و اتجلب ..خيال فارس و صورته ما اتفارقني موليه ...يلست اصيح و اضرب المخده ..ليش جي سوا فيني ...ليش ...؟؟

سميت بالرحمن و يلست اقرا قرآن لي ما حسيت ابراحه و رقدت ع طول ...فجيت اعيوني يوم جفت اشعة الشمس متسلله ع غرفتي ..عفدت ابسرعه و صليت الفير ...حسيت اني متكسره وتعبانه ...قعدت ع الكنبه ...رقدت ساعه عقبها نشيت ..مدري من وين يايني هالخمول كله ....
رحت المطبخ..شفته و كأنه مهجور من سنين ...يلست انظف الشقه و ارتبها ...دشيت حجرة عمور ...هاجت فيني الذكرى..يلست ع شبريته و قعدت اصيح..ها يزاتي ...سويت و سويت بس علشان ازوجك الي تسعدك و انت جوف شو سويت فيني ...؟؟
طلعت من حجرة و عمور و حلفت اني ما ادشها موليه ... عقب ما خلصت تنظيف البيت ..طلعت ...جفت سيارتي اموقفه..ابتسمت ..مدري ليش يمكن كل شي رد مثل اول ..بس في داخلي ما ودي ارجع مثل اول بالعكس ابا اكمل حياتي مع فارس ..بس فارس ما يباني ..
.اتنهدت تنهيدت عذااب ...حاولت اشغل سيارتي بس ما طاعت تشتغل و كيف تشتغل و هي صار لها شهور ما اشتغلت ....وقفت تاكسي .. و رحت البنك ...
علشان اسحب لي مبلغ ادبر به حياتي بها الايام .... كانت صدمه بالنسبه لي ...ما صدقت حسبت ان شي غلط او افلوس نازله لي بالغلط..دشيت قسم الحريم ..استفسر و اتاكد من رصيدي ...
طلع صح ها الفلوس بالرصيد ..لي .. و ماشي أي غلط..طلبت منهم يخبروني متى نزلت هالبيزات يمكن من عمور يستوي ...؟؟ عقب ما يلست اتسوي بالكمبيوتر قالت لي كانت تنزل لي كل بدايه شهر ..خمستلاف درهم ...
شهقت : من أي شهر ..
ردت علي : اممممم من شهر سته ..
نوره: مشكوره خلاص عرفت ..
و طلعت من البنك فارس كان ينزل لي بحسابي كل بدايه الشهر ..بدال دوامي ..آآآآآه يا فارس ..شو اقولك عنك..بس ..بس حلفت بداخلي اني ما اصرف منها شي ..كافي البيزات الي عندي بتكفيني .سحبت مبلغ يكفيني اشتري لي موبايل .. و رحت طلعت لي بطاقة تلفوني رقم جديد..
.احسن علشان محد يعرف رقمي ...عقبها رحت اشتري كم غرض ..لان ما بقى شي ع شهر رمضان غير اسبوع ...فكرت امر العياده علشان اقطع الشك باليقين بس كنت خايفه .. و بالمره حسيت اني تعبانه لاني اليوم لفيت وايد ..علشان جي ..طنشت و رجعت الشقه ...
طارت افكاري صوب فارس ..ليش ما قال لي انه كان يحط لي مبلغ شهريا ...شو قصده من هالحركه يعني كان متوقع ان نهايه علاقتي فيه ..بتكون جي ..ابتسمت اتطنز يمكن ما يبا يحس انه ظلمني ..يوم طلعني من دوامي ...يلست اطالع السقف ..و ادموع تنزل مني ..كنت احس اني اذوق طعم العذاب ...شسوي ..اروح لمنوه ...؟؟
منوه بساعدني ...؟؟ يالله شسوي ...بها العالم الكبير ابروحي ...في اليوم الثاني اتصلت بي نوف .. و اتفجت معاها انروح العياده .. كنت متلومه لان اخوها بياخذنا ..بس عقب قالت ان طريج العياده ابدربه ..
عقب ساعه كنت عند الدكتور ...فحصت لي و كنت ادعي ربي من كل خاطري ...ان شكوكي تطلع مب في محلهاا ...بس للاسف ..مثل ها الاحساس صعب انج تنخدعين فيه .
.بشرتني اني حامل من شهر و نص .. و باركت لي بس للاسف ما تدري انها طعنتني في الصميم.. ها الخبر ما يااه في محله ابد ..طلعت و انا كارهه حياتي بس شو اسوي كتبت ربي و لازم ارضى بقدري ...تميت ساكته طول الدرب مب رايمه اتكلم ...
نوف : نوره هاتي مفاتيح سيارتج بخلي عقاب يصلحها ..
رديت : لا ما يحتاي ابروحي بتصرف ..
نوف: لا انا خبرته خلاص هاتي لا تستوي سخيفه ..
ما تحملت حطيت ايدي ع ويهي و يلست اصيح منهاره ..شو اسوي ابروحي من غير ريال لا شغل ولا مشغله و باجر بيكون في حياتي طفل كيف اوفر له حياته صحت كنت يأسه من حياتي مب عارفه شسوي
حضنتني نوف : بلاج فديتج نوره شو صار لج ...
نسيت روحي و نسيت ان اخو نوف موجود حاولت امسك اعصابي بس ما قدرت كانت مشاعري و دموعي اقوى مني بوايد ..
نوف: علشاني خاطري نوره لا اتسوين ابروحج جي ..
اخيرا وصلني الشعور يحسسني الي قاعده اسويه سخيفه ..نزلت ع طول من السياره متلومه من اخو نوف ..
عطيتها مفاتيح سيارتي ... و رحت شقتي ..غطيت ويهي بايدي شسوي الحينه .. فارس ما يدري اني حامل ...يالله شسوي ..حطيت ايدي ع بطني و رصيت عليها .. ما ابا ولدي يطلع شراتي ..ينولد ع الدنيا و ما يعرف منوه ابوه ..انهرت ..و يلست اصيح ..
.ما ابا ولدي يطلع شراتي ..طحت ع الارض اصيح ..منو بخفف عني معاناتي ..منو بمسح عني دمعي و يحضني .. منوه و منوه ..بت في ها العالم وحيده ...لا لي انيس ولا ونيس ..محد يعرف عني شي ..حتى فارس ما تنزل يحاول يوصل لي ...ولا اهلي ..معقوله ما خبرهم انا انفصلنا ....

"من الهجر يا صاح شفت المضره...جرحي مثل جرحك له سنين ماطاب..حتى النظر مايفيد وان جاك عذره..حبه سطى في الجرف والوجد نهاب...زوله وسط عيني وقلبي مقره...لو غاب عني طيفه اليوم غاب...شوقه عذاب وشوفتي له بالحسره...ليته درا في قلبي صار ...حتى النظر مايفيد وان جاك عذره...عمري مضى مابين حلوه ومره....والعمر فاني والهوى كله اسباب...احبس دموعاً سالت اليوم نثره...واكتم وداري دمعتك عند الاجناب"
..فتح فارس اعيونه طالع المكان مستغرب جاف كل حوليه اجهزه ...عرف انه فـ المستشفى !!حس بصداع ..و جسمه و كأنه ذبلان مب رايم يتحرك ...
رجع و غمض اعيونه ..ما يتذكر شي شو الي صار له و ليش هو هني .. و من متى ...؟؟؟ رجع مره ثانيه و فتح اعيونه يوم سمع حوليه اصوات ..طالع ريال مجابلنه..
منصور: فارس فارس ...تسمعني ..
تميت اطالعه منوه ها شكله مب غريب علي ..؟؟ ربع منصور برع يزقر الدكاتره ..شويه جاف الغرفه امتلت بالممرضات و الدكاتره كنت اطالعهم مستغرب شو السالفه !! ..
سمعت الدكتور يقول : كل شي تمام ..الضغط و ضربات القلب كلها تمام ...
رفعت ايدي بصعوبه احاول اشييل الاوكسجين من ع ويهي ..ساعدني الدكتور و شاله عني ..
الدكتور: الحمدلله ع السلامه ..أيه النومه الطويله دي يا فارس ..
حاولت ارمس ارد عليه بس ما قدرت ...
الدكتور : طبعا انا عارف ..مش قادر تتكلم..لسه ارتاح شويه و مع الوقت ان شاء الله كل حاجه ترجع زي ما كانت ...
غمضت اعيوني شو السالفه شو مستوي ...رجعت بطلتها يوم سمعت صوت واحد يزقرني
منصور: الحمدلله ع السلامه فارس ..
تميت اطالعه منصور ها منصور ..ريل زينب اختي !!!
رفعت ايدي و زخني ..جفت دموعه ع خده ..ابتسمت له اطمنه اني انا ابخير ...
منصور : كلنا خفنا عليك.. كلنا انحاتيك..توني اتصلت بخالي حسن الحينه كلهم يايين ...يتطمنون عليك ...
الدكتور: ما تتكلمش كتير يا منصور ...
منصور: يا دكتور فارس حي ..
الدكتور: الحمدلله ...
عرفت اني كنت في غيبوبه بس مدري كم صار لي ...هني ..
منصور: متى بتاخذونه القسم ...؟؟ هو ابخير الحينه ..
الدكتور: حنعمل اشعه و تحاليل بعد ما نطمن ح، ننقله القسم ..
منصور: مشكور دكتور ما اتقصر ...
الدكتور: انا عارف انك اتصلت باهلك..بس مش عاوز امة محمد كلها تدخل الغرفه دي شخصين شخصين بس ..
كنت اطالع الدكتور و منصور يسولفون ولا ادري شو السالفه ... ..دش علينا خالي حسن ..بديت اتذكر هم واحد واحد ...
خالي حسن: دكتور ولدي ما يتكلم..
الدكتور: ان شاء الله بكره دلوقتي ما يقدرش يبذل أي مجهود ..سيبوو براحتو ..يالله يا فارس شد حيلك ..عاوزين هم و عزيمه علشان ترجع زي ما كنت و احسن بكتير اوى ..
دش علي خالتي حصه كانت اتصيح و منهاره .. حتى مها كانت اتصيح ..و زينب كانت تترجاهم انهم يسكتون علشاني ..ابتسمت لهم مرتاح ...ابا اقولهم انا ابخير بس ما رمت احرك لساني كنت احس بثجل ..و اني ميهود ..في اليوم الثاني فتحت اعيوني ..
لقيت ابروحي بحجرة ثانيه .. بس من دون اجهزه ولا شي اللهم مغدي ...صديت الصوب الثاني جفت خالد راقد ...
ابتسمت له : خا...خالد..
خالد :راقد ما يسمعني "
فارس: خالد ...

بطل خالد اعيونه ابكسل ثواني و عفد صوبي ..زخ ايدي :سلامات سلامت بو الفوارس ما اتجوف شر ..
رديت عليه و كنت احس بحالي احسن عن امس بوايد : الله يسلمك ...
يلس جريب مني : افا و الله افا جي اتخوفنا عليك ...

فارس : شو استوا ما اتذكر شي ..
خالد: احسن علشان ما اتعب حالك ...
فارس: من متى انا هني ...؟؟
خالد: من3 شهور و اسبوع ..
طالعت برع : يالله كل هالفتره انا راقد بالمستشفى ..
خالد: هي كنت بغيبوبه..بسبب حادث ..
رن موبايل خالد .. كانت المتصله مها تطمن علي ..طالعت الدريشه حادث انا سويت حادث هي صح ..كنت ابا الحق نوره .. نوره !! وينها نوره ...دمعت اعيوني ..و غمضتها ..نوره شو سويتي فيني نوره ..يالله هالبنيه سبب عذابي بكل شي في الدنيا ...و المشكله اني احبها ...بس بعد ما سوت سوتها ..حتى الاحتقار شويه عليها ...خالد: بو الفوارس .
طالعته
خالد: الاهل بيون يتطمنون عليك..
فارس: ابا اطلع من هني ..
خالد: ان شاء الله بس اكيد مب اليوم ...
فارس: ليش انا ابخير ..هاه "و يلست احرك ايدي و ريولي ...بس حسيت ابويع يوم حركت اريولي فصرخت صرخت الم "
خالد: قلتلك يبالك شويه اصبر ..
فارس: عندي وايد حسابات لازم اصفيها ..
خالد: اصبري الايام يايه ...
فارس: ابوي من زمان ما سرت له اكيد بحاتيني ..
خالد: فارس صل ع النبي شو بلاك ..
سكت ..شويه و دش منصور و خالي حسن و بو منصور ..اتحمدوا لي بالسلامه ..و كانوا الممرضات كل شويه اييون ياخذون مني تحاليل و هالسوالف ...
بها اليوم مر من دون ما احس بالملل ..لان اهلي كانوا معاي طوال الوقت غير ربعي الي يزوروني ...و عليا ما قصرت يابت معاها مسجله و حطت شريط قران علشان احس بالراحه و حالتي النفسيه ترجع احسن عن قبل ...
في اليوم الثاني ياني منصور
فارس: اخوك وليد وينه ...؟؟
منصور: سافر الكويت اونه يبا يروح مهرجان هلا فبراير ...
فارس: ابروحه ...؟؟
منصور: ويا ربعه ليش ...شو سالفتك ويا وليد..

فارس: ماشي ..؟؟
منصور: فارس انت باليوم الي سويت فيه حادث اتصلت تبا رقم وليد و كنت معصب شو السالفه وليد سوا شي ..
فارس: لا ..بس كنت ابا اتاكد من شغله ..دخيلك منصور عطني موبايلك شويه ..
منصور: اندوك بترمس منوه ..
فارس: برمس ابوي ...
اتصل بموبايل ابوي زين اني تذكرت رقمه ابسهوله ..
ابوي: السلام عليكم..
فارس: عليكم السلام ابوي شحالك..
احمد: فـااااااااارس اخبارك انته وينك ..ما من شر قطعتنا مره وحده ..
فارس : اسمحلي انشغلت و كنت امسافر ..
احمد: الله يا الدنيا زين اتصلت طمنا عليك..
منصور: قوله انك امسوي حادث ..
اشر له فارس انه يسكت علشان ما يسمعه ابوه ..
احمد: اخبارك و اخبار نوره ..هاي القاطعه قولها خالج احمد زعلان منج يلي ما فيج خير ..
فارس مصدوم : هاه ..
يسال عن نوره ليش اذا مب معاهم وين راحت !!
احمد: هي نعم خبرها كلنا متضايجين منها حتى خالاتها ..
صار فكر فارس بعالم ثاني يعني وين راحت نوره محد بيعرف غيره وليد ...يمكن سافرت معاه .لالالا عيل باجي الاوقات وين اتكون ..
فارس : ما عليه ابوي سامحها تعبانه هي و اوعدكم اني ايبها لكم..
احمد: بنجوف ...
فارس: يالله سلم ع الجماعه و ع قوم خليفه ..عمور شخباره ما يااه
احمد: عمور يتصل بي بس علشان يسال عنك الظاهر انت قاطعت الكل ..
ما عرف فارس شو يرد عليه فسكت ..
احمد كمل كلامه: عمور و خوله ان شاء بنزلون بالصيف عقب ما اتربي خوله ..
فارس : الله يردهم بالسلامه... زين ابويه سلم ع الجماعه..
احمد: الله يسلمك عاد لا تقطع ..
فارس : ان شاء اللهابويه فيمان الله ..
احمد: مع السلامه ..
منصور: ليش ما اتخبر ابوك عن حالتك هاه عيل ليش ابوك ..
فارس: ما ابا اخليه يحاتي زين انكم ما خبرتوه ايام كانت في الغيبوبه ..
منصور: دورنا رقمه بس مالقيناه ..فكرنا انروح راس الخيمه ...بس الحمدلله انت فقت من غيبوبتك ..
اتنهد فارس : الحمدلله ..
يا الله نوره وين اختفت ..؟؟ دام ابوي يسال عنها وين سارت ...؟؟شهرين وين بتكون ...؟؟؟انا لازم اطلع من هني و ادور عليها لازم ...شو اقول عمور لو اتصلت به ..شو اقوله اختك شردت ..اختفت ضاعت شو اقول ..
فارس: منصور روح خبر الدكاتره اني بظهر من المستشفى اليوم ..
منصور: شوه اتخبلت انته ..
فارس محرج: رووووووح خبرهم ..
منصور: كيف بتظهر و انته ما اتروم تمشي حتى ..
فارس: شوه !! ما اروم امشي ...
منصور: لازم علاج طبيعي علشان اتروم تمش .
فارس: شو بلاها اريولي انا تشللت ..!! بس انا احس فيها احركهاا ..
منصور: فارس انته ما اتروم تمشي ..
فارس يصرخ عليه: انته شو اتقول ..روح ازقر الدكتور روح..
منصور: زين هدي لا اتعصب جي ...
فارس: اقولك روح
طلع منصور من الحجره ..و ضرب فارس بقبضت ايده ع الشبريه ..مقهور من كل شي صار ..شو السالفه ..شو الي يصير ...شويه و دش الدكتور ..
الدكتور: خير يا فارس ..
فارس: شو بلاها اريولي دكتور ..
الدكتور : الحمدلله ما فيهاش حاجه..
طالعت منصور و رجعت اطالع الدكتور : شو نتايج الفحوصات و التحاليل..
الدكتور: كلها و الحمدلله سليمه..
فارس: عيل ليش ما اقدر اطلع ...
الدكتور : لازم تعرف يا فارس انت كنت في الغيبوبه مدة 3 شهور مش شويه يعني ..
فارس: شو يعني ..؟؟
الدكتور: يا ابني هو انت عصبي ليه ..
فارس: افففففففففففففففف
الدكتور: خلاص ما تزعلش..بعد يومين حتخرج بس حط في بالك انك بتطلع من المستشفى و انت بالكرسي المتحرك..
فارس مصدوم: ليش ..ليش ما اروم امشي و انت اتقول كل شي سليم ..
الدكتور: طب خليني افهمك هو انت معطني فرصه ..
منصور: فارس صل ع النبي ..
فارس: عليه الصلاة و السلام بس انا ابا اعرف كل شي ..
الدكتور: طيب بالراحه ..اسمع يا فارس ... رجليك محتاجه تمارين خاصه علشان تقدر تستعيد العضلات رجليك قوتها ..انا مش حـ اقول انك مش حتقدر تمشي لا يا ابني كلهم شهرين او ثلاث بالكتير و ترجع زي ما كنت ...
فارس: شهرين ولا ثلاث بتم في كرسي متحرك .. و نوره !!
الدكتور: مين نوره ..
فارس: خلك من نوره ..الحينه بتم ثلاث شهور في كرسي متحرك..
الدكتور: قول الحمدلله يا ابني غيرك ما طلعش منها سليمه ..
سكت فارس هو متخوف انه ما بمشي ع طول ...أأأأأأه يا نوره ..محتاجنج بجنبي بها الوقت بس انتي ما فيج خير ..خنتيني .تركتيني ..نار قلبي موليه ما بتبرد الي سويته فيني مب شويه
الدكتور : رحت فين يا فارس ..
فارس: دكتور انا اروم اتعالج برع و ع احسابي بس دخيلك قول لي اذا ما بمشي لا اتحط آآمال و هناك ما في شي ..
الدكتور: لاء لاء يا فارس ... انا بقولك الحقيقه.. و بعدين مين آآآآآل انك حتفضل ثلاث شهور بالكرسي المتحرك..
فارس : و ابوي منصور جوف هالدكتور بخبل فيني ..
منصور: الله يهداك فارس شو بلاك مستوي عصبي اسمع رمسته ..انته..
الدكتور: هههههه ايه مالك يا فارس ... كل شي بالتدريج...يعني كرسي متحرك ..بعدين بالحديد و بعديها ان شاء الله حتمشى لوحدك ..
فارس: و كم كل ها ياخذ وقت ..؟؟
الدكتور : ع حسب نفسيتك بطل العصبيه دي و ان شاء الله زي ما قلتلك خلال ثلاث شهور بالكتير حتتعفى باذن ربنا ..
كلام الدكتور ريحني ...كنت اشوف الثلاث شهور دهر بس لازم اصبر علشان اقدر امشي و اجوف و اعرف وين اراضي نوره ..

**
طلعت نوره من غرفة الدكتور ه بعد ما تطمنت ع حملها ...ابتسمت يوم جفت بطني ...باجي اربع شهور ونص تقريبا بربي ...حسافه ان فارس ما يجوف ولده و هو يكبر في بطني تنهدت .. رحت الحمام .. و انا طالعه ..انصدمت طاحت اعيوني بعيون خلود بنت خالوه مريم ..
طالعتني امبهته و كأنها متشككه اذا كنت انا نوره او لاء ..كنت بخطف عنها ما ابا اتجوفني و انا جي حالتي بس لي متى يا نوره بتهربين من العالم و من الناس 3 شهورو انتي وحيده
زختني خلود من ذراعي و حسيت الغبنه بصوتها : نوره !!
ابتسمت لها وحضنتها مدري ليش يتني الصيحه ..تمينا حاضنات بعض و الحريم واقفت يبون يدشن الحمام..ييرتني و يلستني ع كرسي الانتظار ..
خلود: نوره انتي هني براس الخيمه !!
هزيت راسي بمعنى هيه ..طالعت بطنها خلود حامل ...؟؟
نوره: ما شاء الله حامل باي شهر ..؟؟
خلود : التاسع عاد بربي و انتي ..؟؟
ابتسمت لها : انا بشهر الرابع جريب ادش الخامس ...
خلود: ليش جي مستوي حالج شو بلاج بسم الله الرحمن الرحيم ..
نوره: شو اقولج يا خلود ...منوه يايبنج..؟؟
خلود: خليفه فرني و حرمته و قالوا عقب بمرون علي ..
نوره: خليفه و شيما شو اخبارهم ..
خلود: الحمدلله ...انتي شو اخبارج شو مستوي فيج نوره ..خبريني عنج ..وفارس شو اخباره ..
رديت مصدومه : فارس !!
خلود: هي فارس شو بلاج..؟؟استغربتي ..؟؟
نوره: شو رايج اتيين معاي اوصلج ...
خلود: صبري بتصل بخليفه ..
نوره: لا اتخبرينه انج بتردين معاي ..دخيلج خلود..
طالعتني مستغربه : زين ما يهمج ..
وصلنا الشقه كنت اجوف علامات الاستغراب و الاستفاهم بعيون خلود بس ما قلتها ولا شي لاني افكر ليش سالتني عن اخبار فارس معقوله ما يزورهم !! رحت المطبخ و سويت لها شاي ...
نوره: اشتقت لايام قبل ...كل شي تغير ..
خلود: كل شي امايه كل يوم اتحن تبا اتجوف خوله ..
نوره: شو اخبارها ..؟؟
خلود: الحمدلله ..نوره شو مستوي ليش جي انقطعتي عنا حتى خوله كانت تتصل و تسالنا عنج شو بلاج ..شو مستوي ..؟؟
يلست العب باستكانة الشاي محتاره شو اقولها سالتها: فارس كان يزوركم صح..
خلود: هي كل اسبوع ايي يسلم و يروح من خذج بوظبي ما قام ايي يتغدا ولا يرقد..كنا نساله عنج..كان يقول ان الحمل متعبنج ..؟؟ علشان انا مستغربه كيف انتي حامل بالشهر الرابع و فارس من تزوجج يقول ان الخط يتعبج ابسبب الحمل ..؟؟
اتنهدت : بخبرج بس بالاول انتي خبريني شو اخباركم خالاتي و خالي احمد خليفه نهله كلكم ...
خلود: حرام عليج انشدي عن جسوم ...
نوره: ههههه فديته و الله كم عمره صار ..؟؟
خلود: غدا ريال يمشي و يراكض ...و يغار من الي فـ بطني ..
نوره: الله يعينه ...
يلسنا انسولف انا و خلود ..ما في شي تغير في حياتهم ..عرفت ان شيما للحين ما احملت ولا نهله .. و ان خوله بتربي بالصيف عقبها بتنزل الامارات و بترجع اتسافر بتقعد سنه مع عمور و بردون يستقرون في الامارات ...
و حميد للحين ما يبا يعرس الريال صامد ..ولا بعده ما شبع مغازله..
خلود: شخباره فارس ترا صار له كم شهر ما يانا شو سالفتكم...
نوره: تدرين انا هني براس الخيمه ثلاث شهور..
خلود: مصدومه: ليش ...؟؟
نوره: تزاعلنا انا و فارس ..اكتشفت انه ما يباني و وحده غيري في حياته و ما خذني الا علشان ينتقم مني..
خلود: شو هالرمسه الماصخه نوره ..مستحيل فارس يحبج و الله ..
نوره: انتي ما تدرين عن شي ..و ها السبب الي كان مخلني ما ايي راس الخيمه او حتى اتصل بكم كان يبا يحرمني منكم .."ترجيتهاا" دخيلج خلود ما ابا حد يعرف اني موجوده براس الخيمه لي ما اعدل اموري ..
خلود: اهلج شو ذنبهم..
نوره: ما ذنبهم شي بس ما ابا حد يتشمت فيني ..اتني نسيتي فسخت خطبتي من حميد و ع طول تزوجت فارس ..
خلود: الله يعينج بس خلينا ع اتصال ...و اوعدج محد بعرف انج موجوده هني ..بس امانه نوره ..جان محتاجه بيزات خبريني ..
ابتسمت لها: ما اتقصرين ..الحمدلله الي عندي كافيني ...
طالعت بطني و ابتسمت: ما عرفتي شو فيج ..
هزيت راسي و قلت: سبرايز... و انتي..
خلود: ولد شو بعد كان خاطري في بنت ..
نوره: ههههههه ان شاء الله في المحاوله الثالثه ..
خلود: بعد سنين...يالله بروح عنج..
نوره: تعالي بوصلج
خلود: اوكى
وصلتها و عطيتها رقم موبايلي يمكن احتاجها او تحتاجني في شي ..حسيت ابراحه ..رجعت شقتي ..و يلست اسوي الصوف ع شكل صورة فارس ..علشان اسويها مخده حق ولده ...صحيح اني احاول انساه بس صعب ..علشان جي قررت اني اكتم حبه في قلبي ...الي سواه فيني مب شويه ...
حطمني..اضطريت استخدم البيزات الي كان ينزلها لي كل شهر بس الحينه للاسف وقف من رجعت راس الخيمه ما قام ينزل لي بيزات..الله يستر من اليااي ..يوم بتخلص بيزاتي .. و يوم برجع عمور و خوله .. بالصيف اكيد بتفاجئون بجوفتي بس بعد بكون توني امربيه ..
اتنهدت و كملت اشغل نفسي بالصوف الي عطتني اياه زينب ...ما اترياا الا اني اجوف شكل البيبي يشبهني ولا يشبه فارس و ما اترياا الا ورقة طلاقي متى بتوصلني
" تكون ظالم تكون خاين..تكون مهما تكون انت..أنا أهواك يا روحي..ومهما تكون انت حبيب غدار انا راضي...ومهما راح يطول البعد واحس بنار من الماضي...انا صاين هواك انت..انا اهوى هواك انت..تكون ظالم تكون خاين....تكون مهما تكون انت...انا اهواك يا روحي.."
وقف منصور بسيارته جريب بنايه فارس ...رفع فارس راسه فوق طاحت اعيونه ع دريشة شقته...كيف ادخل هاي الشقه ما اروم ما اروم ...
منصور: يالله بساعدك ..
فارس: صبر منصور ما ابا اروح الشقه ودني بيت خالي حسن ..
منصور: زين ما اتسوي هني ما عندك حد يساعدك و خاصه انت بها الكرسي ...يالله سرينا ..
بلعت ريجي ..يا ليت كانت جي السالفه..بس كل السالفه اني ابا اهرب من كل شي يذكرني ابنوره ...آآآآه يا نوره ...وصلنا بيت خالي حسن ..نزل منصور ..
و نزل الكرسي من دبة السياره ... و ساعدني ع ايلس عليه..عمري ما تصورت اني اكون عاجز فـ يوم ...ما قد تخيلت اني اكون محتاج لـ حد ..يالله شو سوت فيني هالانسانه ..
بالاول دمرتني و راغني ابوي البيت بسببها ..عقب ما اعترفت لها و سامحتها ...قامت و شردت مني ...أي كرهه يملي قلبها و أي حقد .. و أميرة الاحساس و لحن الخريف و ربعهااا..يلوموني ابكل شي صار من بينااا.دخلنا انا و منصور بيت خالي ..حسيت بنظرات الاشفاق بعيونهم نزلت راسي بالارض ..
اتجربت مني خالتي حصه ..
و حضنتني و اتحمدت لي بالسلامه..كنت احس شكلي غلط..كنت عارف انهم يبيون لي ان ها الشي عادي بس علشان ما يحرجوني بس عيونهم كانت تفضحهم واحد واحد...سلم علي خالي حسن..
و خالد و مهايه و زينب ..حتى علياا كانت موجوده ..طالعتها و لو تزوجتها زمان كنت مرتاح...صدق من قال ارتبط بواحد يحبك ولا اتفكر تاخذ واحد اتحبه ...شو سوت فيني نوره ...
خالي حسن: شو بلاك فارس من ييت كل سرحان ما تكلمت ولا كلمه ..

فارس: شو تبغيني اقول ..
خالتي حصه: يمه احط لك الغدا ..خاطرك تاكل شي ..
فارس: ما ابا ..ابا اروح حجرتي ارتاح ...
عفد منصور : تعال باخذك ..هاه ترا عقب ما الله يشافيك بإذنه تعطيني احسابي ..
الكل: ههههههههههه
ودني حجرتي ...و كانت تحت مجابله المكتبه ..ساعدني منصور و سدحني ع الشبريه ...غمضت اعيوني و تنهدت تنهيده طويله ..
منصور: فارس بترقد..
هزيت راسي بمعنى لا ..
منصور: ابشرك جان بتم ع حالتك هذي ترا بطول في علاجك..
فارس: شو تبغيني اسوي منصور..
منصور: حرمتك وينها محد سمع عنها شي من سويت حادث ..وينها ..؟؟
فارس: ليش ما دقيتوا ع موبايلها ..؟؟
منصور: يعطينا مقطوع شو السالفه فارس ..
فارس: ماشي نوره طرشتها عند اهلي في راس الخيمه ..
منصور: ع بالك بصدقك .انت نسيت بهاك..
قاطعه فارس: منصور بس لا اتذكرني ..
سمعنا دقه ع الباب ..شويه و دشت عليا.. و شايله معاها صينيه ..
عليا: الحمدلله ع السلامه فارس ..
فارس من غير نفس : الله يسلمج..
منصور: شو يايبه تراني ميت يوع ..
عليا: عيل روح عند حرمتك اتزهب لك غداك ها الصحن خاص ابـ فارس ..
فارس: قلتلكم ما ابا شي ..
عليا: بس شوربه يعني بتردني ..؟؟؟
منصور: خلاص عيل انا بروجح اتغدا .. و بطرشلك خالد ." وطلع من الحجره"
عليا : يالله اساعدك علشان تقعد ...و تشرب شوربتك..
فارس: ما اشتهي عليا .
عليا "بدلع" عشاني
حاول يقعد فارس عفدت عليا و ساعدته..
فارس: اروم ايلس ..ابروحي مشكوره ..
عليا: ما عليه اعتبرني ممرضتك أي شي بس تحملني ...
و نشت قامت يابت صينيه الشوربه .. و الغاشوقه..في البدايه ما عيبني الوضع بس بعدين استانست حسيت اني امدلع .. و يلست عليا اتشربني الشوربه بايدها ...جني ياهل ..كنت اطالعها و ابتسم ..بس اختفت ابتسامتي يوم قالت :هني و عافيه ..
غابت صورة نوره في خيالي كنت اتخيلها نوره ..نوره نوره متى بتنجلع بالي و تفكيري .. شرات النخله انغرست في تفكيري و صعب اني اشيلها من بالي ..
عليا: شو ما عيبتك الشوربه..
فارس: امبلى مشكوره عليا ..
عليا: العفو ..تراني انا مستونها لك..
فارس : تسلمين ...
عليا: شو رايك اخليك ترقد الحينه ...؟؟ و عقب برد اتطمن عليك..
فارس :..................."ماشي رد"
اترييت عليا تظهر من الحجره ..غمضت اعيوني ورقدت ع طول ..
عليا: خالد ممكن اتوصلني ...؟؟
خالتي حصه: يالسه ..؟
عليا: خلاص بروح عقب المغرب بيي ..
خالي حسن: ما قالج شي عن حرمته ..؟؟
منصور: نوره فـ راس الخيمه . .. ما تدري عن فارس ...؟؟
زينب: عيل لازم نتصل فيها ..لازم اتكون جريبه منه ..هوه الحينه محتاجنها اكثر من قبل ...
مها : منوه قالكم نوره ما تدري ..انا ابروحي اتصلت ابها بس قالت ما تقدر اتيي ..لان خالتها بعد تعبانه .. و محتاجتنها..
حصه محرجه: شو هالرمسه الماصخه بعد ريلها طاح 3 شهور فـ المستشفى ما تدري عنه ...
مها: كانت تتصل فيني و اطمنها عليه..
زينب متشككه بكلام مها: نوره من متى قامت اترمسج بالتلفونات ..؟؟
مها : امبلى كنت ارمسها بس الحينه قطعت لان موبايلها انقطع فجأه ما اعرف شو السالفه ..
خالد: خلاص خلوهاا ع راحتها ..يالله عليا مها يالله انروح ..
بعد ما روحـوا زينب: انتوا مصدقين مهااا ..؟؟
حسن: و شو الي يخليها تجذب ..؟؟
حصه: و ليش ما نصدقها ابراايها الواحد ينعرف معدنه و اصله وقت الشدايد..
زينب: امايه انتوا ما اتعرفون نوره ..
منصور: خلاص انزين ..فارس موجود بين اهله .. خلوه مرتاح و ان شاء الله عقب ابروحه بحل مشكلته ..خلوه ع راحته ...
حصه: هي و الله ما بنقصر فيه ..وا عليه عليااا محد يسواها ..
زينب اتنافخ : منصور يالله نش خلنا نمشي ...
حسن: وين تو الناس ...؟؟
منصور: ما عليه بنيي ع المغرب نتطمن ع فارس ...
حصه: الله يحفظكم ..
فتح فارس اعيونه ..جاف عليا قاعده جريب منه ..
عليا: صباح الليل ...؟؟ ها الكثر ارقاد ...
فارس: جي جم الساعه
عليا: خمس العصر ..شو رايك نظهر برع ..عند عمي حسن .. و عمتي ..
فارس : مالي نفس ..
عليا: فارس ما يصير جي ..
فارس يصد الصوب الثاني : ابا ارقد تعبان ..
عليا وقفت: ع راحتك..من ساعه اخوك فيصل كان موجود .. انا بروح اسوي لك شي تاكله..
فارس: ما ابا شي خليني ابحالي ...
عليا: انا مقدره حالتك النفســ
فارس مقاطعنها : لو سمحتي عليا لا تدخلين بشي ما يخصج ..
عليا شويه و بتصيح مجروحه من كلام فارس فهمست: اسفه..
سارت صوب الباب وقفت يوم زقرها فارس : عليا ..
وقفت من غير ما اتصد صوبه: انا اسف سامحيني ..
عليا اطالعه : ابشرط.."ابتسمت" نطلع برع في الحوي ...شو قلت ..؟؟
فارس يرد الابتسامه : اموافق ...
عليا اتجدم الكرسي : خلني بساعدك..
فارس : ما يحتاااي بس انتي بطلي لي الباب ..
راقبت عليا فارس و هو يتصارع مع نفسه علشان يقعد في الكرسي كانت اتحس ان قلبها يتقطع عليه ..ارتاحت يوم طالعها و قال : جفتي كيف انا قوي ..
هزت راسها مبتسمه و راضيه و فجت الباب و قالت: خلني ادزك ..
فارس : اوكى ..
طلعوا من الحجره و راحوا صوب الصاله ...جافوا ما فيها حد ...
فارس : وينهم..
عليا: يمكن برع ...امممممم تقدر طبعا اتروح ابروحك برع ..
فارس: وين بتروحين..؟
عليا: امسويه لك فطاير بروح اييبها ..لك ..لا اتقول ما ابا ..
راقبها يوم ركضت صوب المطبخ ..فطاير نوره ما كانت اتعرف اتسوي شي الا الفطاير ..طلع برع في الحوي ..جاف مهاا يالسه ع المريحانه و سرحانه من جافت فارس ربعت صوبه ..
فارس : يعني انتي هني جي ما ييتي داخل..
مها: ما حبيت ازعجكم ..
فارس: تزعجينا..؟؟!!
مها: هي انته و عليا ..
فارس: مها ..نوره بعدها حرمتي ..
مها : وينها عنك انزين ..
فارس ............"ماشي رد"
مها : جوفني صرت شرات البطه ..
فارس : متى بتربين..
مها: عقب ثلاث شهور بالضبط ..
فارس : الله يسهل عليج ..
يت علياا و معاها الفطاير ..حطتها ع الطاوله و قعدوا يسولفون ..دش فيصل ..سلم ع فارس بس الكل لاحظ انه هادي و من غير عوايده ...فكر فارس يسال فيصل عن وليد بس غير رايه و قرر انه ما يفتح الموضوع الين يتشافى موليه ..
فيصل: لين متى بتم ع هالكرسي ..
فارس: شكلي غلط صح !!
فيصل : ما اقصد جي ...
فارس: ما عليه كل صبح بروح المستشفى بسوي تمارين ..علشان تستعيد عضلاتها ..."وضرب ركبته"
عليا: باجر متى بتروح ..؟؟
فارس: ع الساعه عشر الصبح..
فيصل: تباني انا اخذك و اييبك ما عندي مشكله..
فارس: ما يحتاي الدريول موجود ..
عليا: انا باجر عندي موعد ب عيادة الاسنان ...عادي اتمر علي ..
فارس يطالع مها الي ابتسمت له : هي عادي ..
عليا: مشكور ...
فارس: وينه ريلج مهاا ..
مها: قال بيي عقب ساعه ..
فيصل: انا رايح حجرتي ..
كلهم طالعوا فيصل عقب ما اختفى ..
فارس: شو بلاه اخوج ...؟؟
مها: مدري عنه ..
عليا: الظاهر متضارب مع عايشه اختي حتى عايشه متضايجه مدري شو السالفه ...
فكر فارس يسولف مع فيصل و يعرف شو مضايجنه بس ما كان في مجال لانه ما جفته طوال اليوم ...في اليوم الثاني ..كان فارس واقف عدال بيت عم اخوانه بيت خالد ..علشان ياخذ عليا معاه المستشفى..غياب نوره من حياته فتح المجال وايد ان عليا تجرب منه...صج انتي بنت اصيله يا عليا ...الواحد ما ينعرف الا بوقت الشدايد..
عليا: صباح الخير ..
فارس: صباح النور ..بطينا عليج..؟؟
عليا تبتسم: لا بالعكس ....بس انا الي خايفه اني مثجله عليك..
فارس: هاي رمسه ترمسينها عليا تبيني ازعل عليج..؟؟
عليا: طبعا لاء ..يهمني رضاك ...
ما عرف شو ايرد عليها ..وصلوا المستشفى ...رااحت عليا صوب قسم الاسنان .. و اما فارس راح صوب العلاج الطبيعي ...
عقب ما خلصوا ...و هم رادين البيت ...
عليا: فارس شو رايك اتروح الضاحيه ..هناك نفسيتك بتكون وايد احسن..؟؟
فارس: اتصدقين اني فكرت بالموضوع بس قلت بعد ما اعتمد ع العصى و اودر هالكرسي ..
ماحد يعرف اشكثر الضاحيه عنده غاليه ...اهناك ..ذكريات حلوه له مع نوره.. محد يدري بهاك المكان ..الوحيد الي احسن ان نوره اتغيرت و صارت تتقبله ..بس كل شي طلع سراب و جذب ..بس المكان يتم ابمكانه و عمر الذكرى ما بتخفى عن باله اتنهد
طالعته عليا: يعورك شي ..؟؟
فارس: لا ..شو رايج تتغدين في بيتنا ..."فكر ان عليا تستاهل الواحد يفتح له صدره لانها صج راعيه واجب"
عليا: بس ما خبرت امايه ..
فارس : و شو يعني انتي مب رايحه مكان غريب ...دقي لها و خبريها ..
طالعته بنظرات ..حس انه وايد غلط لانه يحسس عليا انه تعنى له شي ...طالع برع لازم يبين لهم ان ما تغير شي و انه للحين يبا زوجته نوره و بس رغم كل الي صار ..طالع فخذه متى بس اروم امشي .. و اعرف نوره وين اختفت ....و الله لاطلعج لو كنتي تحت الارض ..
دشوا فارس و عليا بيت خاله حسن.. و كانت مهاا و خالد قاعدين ...و فيصل معاهم ...
مها : وين كنتوا تاخرتوا ..
عليا: من المستشفى للبيت ...صح فارس ..؟؟
فارس يهز راسه بمعنى نعم ..
خالد: شحالك فارس اليوم..
فارس:الحمدلله ابخير ...بس وايد تعبت..
فيصل: يمكن علشان اول مره ..
مها: ليش ما اتسافر برع فارس يكون احسن لك..
فارس ما يطاوعني قلبي اودر البلاد و قلبي هني و لا اعرف وين راحت ولا اعرف وين اراضيها ...فجاه اختفت هذي هي نوره دوم شقاوتها امعذبتني ..
مها: فـــــــارس شو قلت ..؟؟
فارس: ما ادري افكر ..
خالد: زين قرر ..جان تبا بنرابعك..
مها: الله ..
عليا: لحظه لحظه وين تبين انتي بتربين نسيت موعد ولادتج..
مها: خســـــاره ..عيل خلاص لا اتسافر ..
فارس: هههههههه
فيصل: انا و خالد و منصور برابعك بس انته قرر ...
عليا: و انا ..
خالد: انتي وين داشه عرض ..
فارس: وين خالي ..
فيصل: راح يبا يتغدا بيت اختك.. و الوالده في المطبخ اتعابل بالغداا..
عليا: عيل بروح اساعدها ..
مها: برابعج..
و في الممر مها: عليا شو سويتي مع فارس ..
عليا زخت ايد مها من الوناسه: وايد تغير علي احسه قام يتجرب مني ..
مها طايره من الوناسه: قلتلج بس تختفي نوره من حياته و فارس بيرجع لج ...
عليا: ياخوفي من باجر ..؟؟
مها: ما عليج انا بزن عغليه يخطبج..بعد ما يطلق نوره..
عليا مصدومه: ليش ناوين ع الطلاق..
مها: هههههه انتي ما تدرين بالي صار ..هم خلاص انفصلوا..
عليا: شدراج..؟؟
مها: ترا نوره ردت راس الخيمه عقب ما عرفت ان فارس يحبج ...
عليا تحضن مها: فديتج مهايه محد يحس فيني و يدور سعادتي غيرج..
حصه: شو عندكن ...
مها و عليا متروعات : ماشي ..كنا ياييات نساعدج ..
حصه: لا و الله عثقب ما خلصت طوفن الصاله ...يالله جدامي ..
عليا و مها = ههههههههههههه
عقب الغدا....وبعد ما روحن قوم خالد و مها و عليااا ...
حصه: فارس يمه تبا شي ..
فيصل: يا ويلي حالي نسوني خلاص ..
فارس: هههههههههه
حصه: حتى انت غالي بس امك زعلانه عليك..
فيصل عفد من مكانه و باس راس امه: افااا ليش يا الغاليه كل شي ولا ام فيصل ..
حصه: ههههههه يا العيار ..
فيصل يرجع يبوس راسها : فديتج ..
حصه: بس زين هههههههه تبون شي قبل ما اروح ارتاح شويه ...
فيصل +فارس = سلامتج..
حصه: زين عيل بروح حجرتي...
طالع فارس فيصل عقب ما روحت خالته : فيصل شو بلاك ..؟؟
فيصل: آآآآآآآآه يا فارس الدنيا شو اقولك عن الدنيا..
فارس: انت بتخبرني عنها ..كلها بلاوي ..بس انته شو صابنك ..ترا الكل ملاحظ انك متغير ..
فيصل: و شوه بعد..؟؟
فارس: حتى الكل املاحظ ان عايشه بنت عمك ما قامت اتيي البيت ...شو مستوي ..
فيصل: قبل ما اتقولي شو صار بينكم و بين نوره ..ليش اختفت ..
اتغيرت ملامح ويه فارس ...شو اقولك يا فيصل ...شوه ...
فيصل: طبعا ما عندك رد ...
فارس : فيصل صار لي ايام ابا اسالك عن وليد وينه...
فيصل : ما قالك منصور انه امسافر كويت...شو دخله وليد بالسالفه..
ما عرف فارس شو ايقوله ...طبعا مستحيل يقوله ان نوره زوجته ووليد كان يشك ان بينهم علاقه و ان نوره ردت راس الخيمه مع وليد مستحيل يقوله هالرمسه ...
فيصل: فارس شو بلاك ..و جنك شايل هموم ما اتشيلها جبااااال...شو رايك نطلع نتمشى بالسياره ..
فارس : احسن شي انسويه ..
طلعوا بسيارة فيصل ... و راحوا صوب البحر ...وقف فيصل سيارته صوب البحر و نزل درايش السياره ...خذ نفس طويل ...تم فارس يتأمل البحر و يتذكر كل موقف عاشه مع نوره ذكريات حلوه بس وايد تجرحه ...
فيصل : فارس ودي اقولك شو امكدرني بس خايف ..خايف ..
فارس: كلام يحسسني ان المشكله الي بينك و بين عايشه تتعلق فيني صح..؟؟
طالعته فيصل مستغرب فكمل كلامه فارس: لا اتقول لاء لان هاي النظرات تثبت صحة كلامي ..؟؟
اتنهد فيصل و قال : في يوم عايشه يتني و قالت انها سمعت وليد يرمس مع نوره بالتلفون ..
حس فارس برجفه هزت كل جسمه طالع فيصل حست ان الدموع بتنزل من عيونه بس قاوم لان الكلام الي قاعد يقوله فيصل وايد مهم بالنسبه له
فيصل: انا بالاول ما اهتميت برمستها لان نوره تعتبر وليد شرات ما تعتبرني اخوهااا ..بس قالت لي انه كان يتودد لها ..و كأنه كان يترجاها لانها زعلانه ...
ما يدري فيصل ان كلامه كانت طعنون مسمومه في صدر فارس ...بس فارس كان ماسك اعصابه و متحمل ..عذابه غمض اعيونه و فيصل يكمل من غير ما يسوي حساب لمشاعر فارس ..
فيصل : ما صدقتها و اتضاربت معاها ... لان مستحيل نوره اتسوي جي .. و عايشه زعلت مني لاني جذبتها و صدقت نوره ... و من هذاك اليوم و نحن مقاطعين بعض ..
حاولت اسال وليد..بس كنت خايف عايشه فاهمه السالفه غلط و مب حلوه بحق نوره ارمس جي عنها و من غير دليل ... لكن مدري شو صار من بينكم انت و نوره و تمت السالفه امعلقه..
فكر فارس حتى لو كانت نوره اترمس مع وليد لازم يدافع عنها و يحفظ سمعتها
فيصل: شو رايك بالسالفه..؟؟
فارس: نوره مستحيل اتسوي جي..
فيصل منفعل: و انا قلت جي علشان عصبت ع عايشه
فارس: نوره انا رديتها راس الخيمه كانت مشتاقه لاهلها و بالرده سويت حادث نوره ما اتعرف شي عني ..
فيصل: وو ليش ما تتصل فيها و اتخبرها ...؟؟
فارس يتنهد: ما اباها اتجوفني و انا بها الحاله ..بس انت يا فيصل لازم اتفهم عايشه ان نوره ما كانت بينها و بين وليد ..أي شي ولا اتحاول تشوه سمعت حرمتي
و حلف في خاطره لو اتاكد ان نوره صج اترمس وليد بجتله و بجتلهااا ..بس هوه ما عنده شي يثبت هالشيء أأأأأأأأخ بس لو اجوف وليد ..حس فارس انه مخنوق خاطره يعرف شو الي يصير حوليه...حس بتعب فضيع ..محد يعرف شو يصير له محد يعرف اشكبر الهم الي شايلنه ..
رجع راسه وسنده ع سيت السياره .. وحاول يفج فصم ثوبه لانه مب رايم يتنفس ...
فيصل: فارس شو بلاك فــــــــــــارس ..
فارس بصوت ضعيف": مخنوق يا فيصل مخنوق ..
نقزت من مكاني حسيت اني مخنوقه حطيت ايدي ع رقبتي و كأني ادافع عن روحي طالعت اتذكر انا وين ..مر شريط في بالي ابسرعه..رجعت و حطيت ع الكنبه اطالع السقف كان فارس ..
.حتى بنومتي ما رحمي طيفه يزورني ليش دايما احلم انه يخنقني ليش لها الدرجه حاقد علي .. زين هوه الي ما يباني شو اسوي له كل البشر اتغلط طلبت من السماح بس هو الي باعني بالرخيص علشان وحده..يا خسارة كل لحظه حلوه مرت علينا .
يا حسافة كل شي كان حلـو من بينا..حسيت بحركه في بطني طيرت افكاري كلها..حطيت ايدي مكان الحركه ..ابتسمت و همست شو ما ترضى ما ع ابوك انته بعد..
حتى انا ما ارضى عليه بس ها قدري شسوي ...نشيت من مكاني كنت رايحه المطبخ اشرب مااي ..بس رن موبايلي نقزت و كانت المتصله خلود..محد ايعرف رقمي غيرها و نوف ..بس نوف رجعت بوظبي دار خلي هناك...غمضت اعيوني اففففف نوره عن الخبال ها مب وقته ..
نوره: مرحبا الساع...
نهله: هلا و الله شحالج ..؟؟
نهله ! فكرت اصكر التلفون ابويها بس شي بداخلي منعني ...
همست: خلود وعدتني انها ما اتخبر حد عني ..
نهله: لا اتخافين ..حتى انا وعدتها اني ما اخبر حد...لا اتلومينها اهي مضطره اتخبرني لانها تعبانه
رديت ابخوف: شو بلاهااا ....؟؟
نهله: خلود اليوم الصبح ربت ..بعمليه ..
نوره: و الله ...ليش ..شو حالتها ..؟؟
نهله : الحمدلله الحينه ابخير ..اهي قبل ما اتسوي العمليه طلبت مني اخبرج...و انا ما فضيت الا الحينه ..
نوره: شو اخبارها انزين ..؟؟ و البيبي شو حالته ..؟؟
نهله : الحمدلله ابخير ..يابت عبود ..سوا لها عمليه لانها طوفت وايد عن موعد ولادتها غير ان راس البيبي كان فوق ..
نوره: اهااا ...
نهله: شو اخبارج نوره طيبه ..؟؟
كنت افكر لو نهله خبرتهم اني موجوده في راس الخيمه شو بيصير الله يستر هاي ام المشاكل منوه بسكتها ..
نهله: الووو
همست: انا ابخير انتي اشحالج.و شحاله ريلج..؟؟
نهله: كلنا ابخير ..ليش جي اختفيتي ..؟؟
اففففففففف ها السبب الي ما خلني اخبرهم اني موجوده هني في راس الخيمه الحينه ليش و كيف و مدري شوه ...
نهله: الظاهر انج مشغوله ..؟؟
نوره: اشويه ...
نهله: ادريبج ما اتدانيني بس تسمحيلي ازورج لاني صج مشتاقه لج..
حسيت اني بصيح و انا اسمع رمسة نهله ...ما ادري اني فرقت بين اقلوب و دمرت حياتي ابسباب افكار كنت اجهلهااا آآآآآآآه هاي يدخل شي ما يخصه يلاقي شي ما يرضيه و انا ابد مب راضيه عن حياتي ..تذكرت نهله معاي ع الخط..
قلت ابسرعه: نهله
نهله: هااااا ع بالي صكرتي..
نوره: هههههه لا انا موجوده حياج وقت ما تبين بس دخيلج نهله اترجااااج
قاطعتني: ادري ادري محد بيعرف ...امانه ..
نوره: خلاص عيل بتريااج ..
نهله: اوكى متى اييييج..
نوره: حبيبتي وقت ما تبين انا ما عندي شي ..
نهله: نوره تغيرتي !!!
نوره: ههههه شكرا ..
نهله: ههههه يالله عيل سلمي ع فارس ..
نوره حست ان قلبهااا تقطع في لحظه فهمست: يوصل ..
نهله: مع السلامه ..
صكرت ابسرعه ..سلمي ع فارس و انا الي كنت اظن زمااااااان انهم بينهم علاقه ..طلعت بينها و بين عمور و فارس يداري عليهم آه يا ربي ...
.زين نهله بتييني بسالهااا و نهله بتاكد لي اذا ظلمت فارس صج او لاء ..

أَبَسْألِگ : ( هَلْ نَلْتِقِيْ عَمّا قِرِيب ) ؟
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 06-06-2012, 01:25 PM   #28 (permalink)
{ شُمُـوْخ اَلْجُموْح ..!!ْ

 
tab
صورة 'شموخ' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Nov 2008
الإقامة: دآر الزين
العمر: 22
المشاركات: 2,243
كافة التدوينات: 11
معلومات إضافية
السمعة: 46410054
المستوى: شموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شموخ غير متصل
المزاج: ????
الرسالة الشخصية
لا اله الا انت سبحانك إني كنت من الظالمين
افتراضي رد : رواية ابوي ابوي لو صد عني ما ترجيته

(( الحــــــلقــــــة الثامنـــــــــة و العشــــــروووون ))

خلصت تنظيف الشقه حسيت اني هلكانه يلست ع الكنبه ارتاح ...
شعور جميل انج تترييين طفل و شعور اروع و انتي تتمنين انج تضمينه بحضنج بس لازم تتحملين التعب ما بقى لي غير اسابيع و بربي ...بصير ام ..
ابتسمت و انا احط ايدي ع بطني ابكل حنان..رفعت راسي يوم سمعت باب الجـرس هذي أكيـد نهله ...
نشيت افتح لها الباب ...تدرون ما اعرف شو شعوري اتجاه نهله..بس بغيت اوضح لكم شي نهله وايد طيوبه بس انا كنت اغار منهااا يوم كنت اظن شي علاقه بينها و بين فارس !!!
ليش اغار معقوله ..كل الكرهه الي كنت اكرهه لـ فارس لانه تجاهلني و التفت صوب نهله يصير جي !!
مدري بس شو الفايده خلاص صرت بطريج و فارس بطريج....انا ما اقدر ااكد احاسيسي و شعوري بها الفتره ابسبب الظروف الي امر عليها ..
فجيت الباب ...دشت نهله ..ابتسمت لها حضنتني و حضنتها صدقوني ما كنت انافقها حسيت ابشوق لاهلي ..سنه كامله تقريبا انحرمت من شوفتهن ...
نهله: وحشتيني نوره ..احلف لج وحشني لسانج..
نوره: هههههه انا بعد مشتاقه لكم وايد ..حياج دخلي ..

نهله: امممممممم حميد برع ..
ضاقت بي الدنـيا كافي ارجوكم حرام عليكم...من بقى ما عرف اني موجوده بداري منوه...
نهله: سوري نوره ترا ما اثق الا بـ حميد محد غيره بوصلني عندج ...
حسيت مرتبكه مدري شو الي تغير فيني زماااااان كنت اعطي بالويه لكن الحينه ادور كلمات مجامله..آآآآآه يا فارس شو سويت فيني ...جبلتني فوق و تحت شرات ما جلبت حياتي ...
ابتسمت : زين خليه يدخله بروح البس عبايتي ..فشله يطالعني جيه..
نهله: هههههههه ما شاء الله ...

رحت حجرتي و صكرت ع نفسي الباب تمنيت اكون وحيده ..ابا اعبر عن مشاعري ابراحتي ..حميد ما غيره ..ابا كل العالم يعرفون قصتي مع فارس الا حميد...ما ابا يشمت فيني ..غمضت اعيوني و هزيت راسي بقوه .. و جني ابا امنع ذكرى يوم خططت و رتبت لي ما صار حميد خطيبي بس الله راواني و بلاني ابفارس ...بلعت ريجي . لبست عبايتي و شيلتي .. و طلعت دشيت الصاله كان هدوء حتى اتوقعت ان نهله و اخوها طلعوا من الشقه بس كانوا يالسين .. و الصمت كان سيد المواقف ...
نوره: السلام عليكم..
وقف حميد مصدوم يوم جافني حسيت بالاحراج طالعت نهله ابعد نظراتي عن حميد..
حميد: عليج السلام شحالج نوره عاش من جافج..
ابتسمت: عاشت ايامك اعلومك حميد..اتفضل استريح..
حميد: اعلوم الخير انتي شو اخبارج ..ما صدقت نهله يوم قالت لي انج هني موجوده براس الخيمه..
ما عرفت شو ارد عليه فجذبت: اتفجت مع فارس ايي ارتاح هني لي ما اولد..
نهله: الله يقومج بالسلامه و عقبالي ..
نوره: آمين ..و انت حميد بعدك عازب ..
حميد: و مصر ..
نوره + نهله= هههههههههه
حميد: بس الزواج وايد يغير ما احس الي قاعده امجابلتني هذي نوره الشيطانه ..
ليش ما تدري ان احيانا الظروف و القدر ايحط ابمواقفك ايخليك تنسى انت كيف اصلا ..
نوره .................."ماشي رد"
نهله : صدقك حتى انا احس اني اتغيرت ..
حميد: هي انتي تغيرتي للأسوء
نهله: يالله عااد حميد عن المصاخه..
حميد+ نوره = ههههههههههه
وقفت : بروح ايب لكم شي تشربونه ..

حميد وقف: لا لا ما يحتاي قلت بيي اسلم عليج .. و عقب بمر ع نهله عقب ما تشبعون رمسه ..
استانست من الخاطر ها الي اباه ابا اسولف مع نهله ع راحتي ..
نوره: ما شربت شي ..

حميد: يالله اليايات اكثر من الرايحاات ..
شو قصده لا يكون ناوي يعسكر هني بالشقه لا ابوي خلوني ادور لي مكان غيره ...مدري ليش خطرت ع بالي ضاحية فارس ..بس شلت الفكره من بالي ابسرعه ...
اترييت احميد يظهر من الشقه رحت المطبخ و لحقتني نهله ...

نهله: اخبارها خوله اترمسينها ..
سوي عمري مشغوله بالشاي: طبعا اهي ابخير ... ليش ما تتصل ابكم..؟؟

نهله: امبلى من فتره لـ فتره ...متى بردون ..
جاوبتها و انا اتذكر كلام خلود: بعد ما تولد خوله ..بتربي الشهر الياي و الي عقبه بيوون ..
نهله: و انتي ما شاء الله متى بتربين ..؟؟

ناولتها استاكنت الشاي : امممممم ان شاء الله عقب خوله ...شيما ما احملت ؟؟؟
نهله: سالتها من جم يوم قالت شاكه ..الله يعطينا..
نوره:آآآمين..وحشني خليفه .. قوم خالاتي كلهن وحشوني ...
نهله: ليش قطعتينا و حتى الحينه ما تبينا انعرف انج موجوده ابراس الخيمه..
يالله هاي الحينه ارد عليهااا ...

نوره: ماشي اسباب محدده ...بس ان شاء الله افكر عقب ما اولد بفاجأ قوم خالتي مريم و عايشه اضمن انج ما بتخبرين حد نهله مثل ما خبرتي حميد..
نهله ابتسمت متلومه : اوعدج صدقيني ...تعالي انروح نقعد في الصاله ..
نوره: اوكي تعالي الا بسالج ريلج شخباره مرتاحه معاه انتي ..؟؟

نهله ردت جنها توها عروس : وايد وايد مرتاحه باجي الله يرزقنا بـ النونو و تكتمل وناستنا انا و سيفاني "سالتني"..حلو الزاج صح..
هزيت راسي بمعنى نعم.. انا بداخلي احس ان قلبي يتقطع و اتذكر كل شي حلو مر بيني و بينا فارس
نهله: الا روعه ...الحمدلله اللي رزقني بسيف ..همه راحتي و سعادتي ...
سالتها: مب ندمانه انج خذتيه..

نهله: لا طبعا حرام عليج نوره لا اتقولين جي ..
نوره: هههههه تراني اذكر في البدايه كنتي رافضه..

اختفت ابتسامتها: تدرين كانت لي اسبابي "رفعت راسها و طالعتني" بس الحينه مرتاحه ..
حسيت انها فرصتي اسالها عن سالفه زمان ..

نوره: مدري عن عمور و خوله ...مدري شو حياتهم بالضبط..
نهله: اكيد مرتاحيين قولي ان شاء الله ..

نوره: امممممم نهله في بالي سؤال ابا اسئلج بس لا تفهميني غلط بليز ..
طالعتني مستغربه : شوه ..؟؟
نوره: شي مضى و انتهى بس بالنسبه لي مهم ..

حسيت انها فهمت قصدي مدري ليش ملامح ويها اثبتت لي هالشي ..
نهله: .............."ماشي رد"
يوم جفتها ساكته: خلاص عيل انسي الموضوع ..

نهله: لا عادي قولي ...اتقولين شي مضى و انتهى يعني بالنسبه لي مش مهم ..
سالتها ابسرعه جني ما صدقت سمعت رمستها : تذكرين سالفه خالي احمد يوم راااغ فارس ..
جفتها تبلع ريجها ابصعوبه هزت راسها بمعنى هيه ..

نوره: فارس كان مظلوم ..بس قولي هي ولا لاء .. صدقيني ما بسالج سؤال غيره..
شلت نظراتها من ويهي و قعدت اطالع الارض و كأنها متلومه فقلت بصوت مرتبك : اتبين الصراحه فارس مظلوم

رديت عليها بعصبيه: و ليش ما تكلممتي بهذاك اليوم ليش سكتي يوم انا اشرت ع فارس ..
حسيت بها بتصيح: لاني كنت خايفه و كنت خايفه اكثر ان تنكشف علاقتي بـ عمور ..
غطيت ايدي بويهي آآآآآآآآآآخ انا حماره يوم سالتج ..يا ليتني ما سالتج يعني السالفه صج..فارس ماله علاقه ..

نهله: نوره شسالفه ...؟؟هاي السالفه انتهت زمان ..كنا يهال ..
ما قدرت امسك عمري فيلست اصيح معقوله الحمل يخلي الوحده حساسه !!
نهله: انا اسفه نوره ..
حسيت ابعمري هبله مسحت دموعي ابسرعه : لا ما عليج انا الي اسفه ..
نهله مرتبكه: بتصل بحميد بخليه ايمر علي ..

هههههههههه كنت بضحك ابصوت عالي توني كنت بقول نهله انتي تغيرتي بس تبون الصراحه هذي هي نهله جبانه و خوافه طلعت موبايلها و رد عليها احميد و قالته ايي ايمر عليهاا
...ابتسمت لها: ما بتتعشين معاي ..

نهله: خليها وقت ثاني ..
نوره: خلود طلعت من المستشفى ..

نهله: لا بعدها ..بعد جم يوم بتطلع..
نوره: ابا اروح لها بس ما ابا خالتي مريم ولا عايشه يجوفوني عندها ..

نهله: اممممممممم ما عليه بندبرها لج انا و خلود ..
نوره : مشكوره ..

يلست احاوط في الشقه و انا ليش مستويه جي ع أي شي بصيح و بتضايج..خلاص ظلمتي فارس و فارس دفعني ثمن غلطتي ..حق شو افكر و اتعب روحي ما يهمني غير الي في بطني ..لازم ما اتعب علشانه ..ولا فارس خلاص انا و يااه تعادلنا ...
و انتهى من حياتي ..و هو ما همه شي حتى ما فكر يدورني او يسال عني بالعكس حتى قوم خالي احمد قطعهم طقااااااااااق ..
هو الي خسران ..انا خسرته صح و خسرت حبي بس كسبت شي كبير و غالي علي وايد...و طالعت بطني و ابتسمت ...
في اليوم الثاني ...اتصلت بي نهله تسالني اذا بمرون علي اهي و حميد علشان اروح لـ خلود ..طبعا وافقت ...و في السياره ..
نوره: حميد ابا امر أي مكان اشتري شي حـق عبود ..

نهله: وين تبين بيبي شوب
نوره: أي مكان المهم يكون راقي ..
حميد: ان شاء الله اوامر ثانيه..

نهله+نوره: هههههههههه
نوره: ما اتقصر ..
مرينا كذا محل لللاطفال ما كنت مقتنعه بشي اخرتها اختار لي حميد و اصر اني اشتريه و رضيت ..

حميد: اممممممم جنى هذي نوره الي انعرفها قبل ..
طالعته: انا ما اتغيرت حميد..

نهله: يالله متى بنوصل متفيجين..
نوره: بسالج انتي وين ريلج عنج لاصقه بـ حميد ..
حميد: هههههههههههه

نهله: توج يا حلوج امممممم ريلي بالدوام ما اجوفه الا باخر الاسبوع ..
نوره: الله يعينج..
حميد : حتى انتي نوره الله يعينج..

رفعت راسي اطالعه جفت نظره غريبه انرسمت ابعيونه كان يقصد شي بس ما فهمته ..مستحيل يعرف عني و عن فارس شي محد يعرف الا جان فارس خبره يمكن ليش لاء ..
.طنشته و ما رديت عليه ..وصلنا المستشفى ..قبل كنت وايد اخاف عن حد يجوفني بس الحينه احس ما صار يهمني ..
سلمت ع خلود و كانت اتبين الحمدلله انها ابصحه و عافية ...
خلود: عقبالج بس ولاده طبيعية ان شاء الله ..

رديت مستانسه: ان شاء الله ..
شليت عبود حسيت ان حميد قاعد يراقبني مدري حسيت ان في باله نوايا شينه من صوبي بس ما اهتميت .. و ليش بضرني دام اني للحين ع ذمة ريال ..

نوره: خلـود عبود يشبهج ما يشبه جسوم ولا ابوه ..
خلود: اقولهم بس ما يصدقوني ..
حميد: لا لا يشبهني ..

نهله: انتي بالاول حاشرنا جسوم يشبهك و الحينه افتريت صوب عبدالله ..
حميد: كل الاطفال يشبهوني لان ويهي طفولي..

نوره: يا حافظ..
خلود: هههههههههههههه
نهله: يالله عرس و ييب لك واحد..

حميد: ان شاء الله بس عقب ما اتربين ..
نهله: اتنكت اونك..

خلود: هههههههههه
نوره: محمد وينه..
خلود: من شويه كان هني رااح اييب خالوه عايشه..
شهقت: حميدان الشرده ..

صخيت طلعت مني كلمة حميداان عفويه بس النظرات الي جفتها بعيونه خوفتني وايد ما ابااه يفهمني غلط..
نهله: صدقت بك حميدان يا ويه الطفولي...
قمت سلمت ع خلود.. و اتحمدت لها بالسلامه ..

خلود: خبرتي فارس ما اجوفه اتصل فيني .
ما عرفت شو اقول ابتسمت و قلت: ما عليج بهزبه علشان يتصل بج..
خلود: مشكوره هههههه

رديت شقتي و انا مرتاحه لاني طلعت و حسيت ان حياتي قبل شبه ردت طبعا من دون خوله مستحيل اترد حياتي قبل فديتج خوله شو اخبارج الحينه..حتى عمور ولهت عليه ...
المهم و الاهم صحيح اني مرتاحه بس فيني خوف اكبير من حميد ..بس خليه يولي ..ما بحتك فيه علشان ما يتمادى معاي ...قبل لا ارقد رن موبايلي جفت المتصل نوف ..نوره: مرحبا السااع..
نوف: هلا و الله اشحالج ..؟؟

نوره: طيبه طاب حالج اعلومج..
نوف : اعلوم الخير .هي ربيتي ولا بعدج...؟؟

نوره: ههههه بعدني الشهر الياي ..
نوف : الله يقومج بالسلامه بغيت اتطمن عليج ...

نوره: ما اتقصرين نوف لولا ما كنت عرفت شو بيصير لي ..
نوف: مالها حايه هاي الرمسه انتي اختي قبل لا اتكونين رفيجتي ..

نوره: تسلمين و الله ...وين انتي ..؟؟
نوف: في بوظبي ..بس اقولج وقت ما بتربيين دقي لي يمكن اكون هني برراس الخيمه
نوره: فالج طيب ... بنات خالاتي ما بقصرن بعد...

نوف: زين الحمدلله اخباره ريلج ...؟؟
تنهدت و قلتها: ابخير ..
نوف: زين عيل ابرايج اسمحيلي جان دقيت لج بهاي الحزه..
نوره: افا عليج ...خذي راحتج..؟؟

نوف: سلمتي تصبحين ع خير ...في امان الله ..؟
نوره: و انتي من اهل الخير مع السلامه

حطيت الموبايل جريب مني و غمضت اعيوني هاااه يا نوف الله امطرشنج لج اتساعديني وقت ازماتي ...تسلمين لي يا الغاليه ..
غمضت اعيوني و رقدت وهذي اول مره ارقد فيها مرتاحه من غير ما اتجلب و افكر ابفارس ..مرت علي اسابيع و انا اتجاهل قوم خالاتي بس علشان حميد..بس في هذاك اليوم الي .فجيت اعيوني ع صوت اذان الفير ..
نشيت اصلي و عقبت قعدت اقرا قرآآن لي ما طلعت الشمس ...بدلت ملابسي و عقب ما سويت لي فطور ...فكرت اطلع اروح البنك اجوف كم صار احسابي ..لان البيزات بدت اتخلص و فارس ما قام ينزل لي من رجعت من بوظبي ....و انا هالفتره وايد محتاجه ...
رحت صوب البنك..شيك ع احسابي صدق ما بقى شي يكفيني غير شهر لي ما اولد ..سحبت شويه علشان اشتري اخر اغراض البيبي لان ما بقى شي ولادتي ...
حسيت بالغبنه ..و الحينه وين اروح اييب لي بيزات ..اطر من منوه ...أي وظيفه بتطلع لي بيوم و ليله ..حسبي الله عليك يا فارس ..ركبت السياره .. صحت بس تداركت نفسي و مسحت ادموعي بقوه ..
.ما ابا اصييح انا وعدت نفسي خلاص ...حياة الهم و النكد ودرتها خلاص طلعت السلسله الي متعلقه في رقبتي و فيها خاتم الي هداني اياه فارس اتاملته هاه لو بعته اشكثر بييب لي بيزات ..بس قلبي ما طاوعني هاي الذكرى الوحيده من انسان جرحني و انا حبيته من قلبي ما اقدر ابيعه ما اقدر ...رجعت و ضميته تحت ثوبي عقبها ...
خطرت ع بالي بيزات مهري الي خليتها عند خالي احمد ابتسمت مرتاحه ...الحمدلله اني خشيتهم عندهم ..و الحينه يااه الوقت الي اخذها بس كيف ..؟؟؟
اممممم ممكن عن طريج خلود..كنت سرحانه و مليون فكره في بالي لدرجه اني ما انتبهت ان الاشاره كانت حمره طلعت و شي سياره غيرها يايه من الشاره الثاني اتروعت الحمدلله اني ما كنت اسرع ضربت ابريك..بس للاسف سيارته ضربت سيارتي ..
حسيت الدنيا اتدور فيني للحظه حاولت اتماسك و انا اجوف جسمي يرتجف حطيت ايدي ع بطني و كأني اطمنه و احميه فشيييييييييييله الناس قامت تتيمع صوبي ..
.نزلت الدريشه صاحب السياره الثانيه كان امحرج و ابويه شيبه جان الحينه بتطلع الفضايح ...و انتن من يقبضكن ليسن و انت ما اتعرفن اتسوقن..و ابوي هالرمسه سمعتها مليون مره الله يستر ..
نزلت الدريشه يالله نوره استعدي و زخي الرمسه الي يايتنج من ها الشيبه المححرج ...بس صدمني انه يوم جافني و كأنه يعلم بحالي اشفق علي و صخ ...

جفته يتصل اكيد بالمرور ..يا فضيييييحتج يا نوره ..ابسرعه اتصلت ابخلود..بس ما اترد علي اتصلت مره ثانيه و ثاله لين ما سمعت صوتها و جنها كانت راقده ..
نوره: سوري خلود ع الازعاج بس بغيت رقم خليفه ..؟؟؟
احسن لو اطلب خليفه ..ما ابا احميد يتدخل في حياتي خليه بعيد عني و انا بعيد عنه
خلود متروعه: ليش شو مستوي ..

رديت ابسرعه : بعدين بعدين ..بس عطيني رقمه ..
خلود: خليفه امروح العمره مع قوم عمي و حرمته البارحه متى تدرين شوه ..؟؟

تحسفت: قولي و الله ..."قلتها بيأس " زين عطيني رقم حميد ابسرعه...
خذت عنها الرقم و ادري انها ملهوفه اتعرف شو السالفه بس صكرت ابويها ...اتصلت بحميد رد علي ابسرعه معلوم بترد ما اتصدق يظهر لك رقم ع الشاشه ...تبا تغازل الهرم ...
نوره: حميد انا نوره..؟؟
حميد و كانت نبرة صوته مستغربه: هلا نوره شحالج..؟؟

نوره: زينه بس انت وينك ...؟؟
حميد: انا بالدوام ليش شو بلاج ...؟؟ تبين حايه ..

نوره: اباك اتيي ابسرعه انا سويت حادث و ما عندي حد...
عطيته المكان .. و قبل ما يوصل حميد وصلت المرور ..الحمدلله بدت الناس تختفي لان جافت حادث بسيط جدا ..
الشرطي: اختي ممكن الليسن ..؟؟

عطيته بطاقتي و ملكيه السياره و الليسن ...
الشرطي: ممكن تنزلين ..

نوره: لا ما ابا انزل ..
الشرطي: بس انتي جي امصكره الشارع ..

رديت امعانده: انا اتصلت باخوي الحينه بيي
الشرطي: زين نزلي علشان انحرك السياره ..؟؟

حاولت اشغل السياره : انا بحركها .."بس خانتني و ما اشتغلت حسيت بالغيض من سيارتي بغيت هذيج الساعه احرقها "
الشرطي: اتفضلي نزلي ..

عاندته: قلتلك ما بنزل لي ما يوصل اخوي ..
الشرطي طفران: ع راحتج... و راح صوب الثاني يرمس مع الشيبه..شويه ووصل حميد...حسيت بالراحه الحمدلله ع الي كله سويته فيه بس بعده اثبت لي طيبته ..
يااه صوبي ..
حميد: شحالج نوره ابخير "و فج باب سيارتي"
نوره: هي ابخير ..
اشر صوب سياره: روحي ركبي سيارتي لي ما اييج باخذج المستشفى ...
شهقت : ما يحتاي ..

و انا نازله حسيت بالم فضيع بظهري ..غمضت اعيوني ورجعت قعدت ابمكاني ..حسيت بالاحراج لان حميد كان يراقبني سالني: نوره تعبانه اتصل بالاسعاف
رديت ابسرعه: لا لا انا ابخير بس الظاهر لازم اروح المستشفى ..
مد ايده :تعالي بساعدج ترا المرور تترياا

كنت برفض يوم سمعت اخر جملته مديت ايدي كنت بصرخ من الالم الي حسيت به و كأنه بقسم ظهري قسمين ..بس تماسكت ووقفت ..
و بمساعدت حميد وصلت سيارته ..كنت ميته خوف ان يمكن اربي و انا بالشهر الثامن ...جفت احميد ابسرعه يرمس الشرطي و ياه ركب ...طلع موبايله و رمس مع واحد من ربعه يبا ايي هناك علشان سيارتي ...
سالني: شو اتحسين..
نوره: الحينه زنينه بس يوم اتحرك ظهري يعورني ...

ما تكلم ..ولا انا كلمته وصلنا صوب الطواري هذا حميد من عرفته دوم المنقذ و انا الغبيه علشان غيرتي و انانيتي فسخت خطوبتي منه لو ما فسختها زماني كنت مرتاحه ...
نزلت ابصعوبه كنت احس ان ظهري بنكسر كل ما تحركت ..دشيت غرفة العلاج.. و الحمدلله تطمن ان كل شي ابخير .. و هاي الالام بسبب الحادث بس يومين ارقد ع ظهري و كل شي بيكون تمااام ...
ما اتعرفون باراحه الي حسيت فيها و انا اسمع الدكتوره تقولي "الحمدلله الجنين سليم و كل حاجه ابخير " يلست اصيح..اقولكم مستويه حساسه اوني عاااد ..حسيت ما يناسبني ها الدور بس شي و فرض نفسه علي ...
دش علي حميد: نوره ليش اتصيحين..
ابتسمت منحرجه منه: مشكور حميد ع كل شي..

قعد ع اكرسي: افا عليج ولد خالتج لازم بساعدج ...بس انتي لا اتصيحين قطعتي قلبي ...
نوره: مدري ليش حسيت اني ابا اصيح يوم قالت لي الجنين ابخير ..

جفته يبتسم بس ما رد علي شويه و يت الممرضه و خذتني القسم..و حميد راح يسوي لي اجراءات الدخول ...
الممرضه: خلج جي منسدحه ع ظهرج لا تتحركين و اذا بغيتي حايه دقي ع الدجمه ..
هزيت راسي بعمنى نعم: مشكوره ...
فريت راسي اطالع برع ..حسيت بالوحده لا ام ولا اب ولا اخ و اهل ولا زوج حسيت ابعمري وحيده في هالكون يلست اصيح من الخاطر ..

عرفت اني قاعده احصد كل الي زرعته زمااااان الكل تخلى عني ..ما بقى لي حد بالدنيا غير الي في بطني و كنت اليوم بطيره مني ...
مسحت دموعي و حاولت اتماسك..و اريح اعصابي ..رفعت راسي اطالع السقف ..شو بيصير لي بالايام اليايه ..غمضت اعيوني ..و تخيلوا اني رقدت يمكن من التعب ...سمعت صوت يزقرني هذا صوت فارس ..؟؟شو يابه هني ..؟؟ منوه قاله ..معقوله حميد ..؟
ما ابا ابطل اعيوني ما ابا يجوفني زقرني مره ثانيه و ثالثه ..ما ابا ارد عليه شو يبا فيني ...زخ ايدي نوره نوووووره فتحت اعيوني و شهقت يم جفت الممرضه اتوعيني و انا ع بالي فارس ..كنت احلم ...
ابتسمت لي : شو نوره شكلج قاعده تحلمين..؟؟
هي كنت احلم بانسان " حبه سطى في الجرف والوجد نهاب..زوله وسط عيني وقلبي مقره..لو غاب عني طيفه البوم غاب..شوقه عذاب وشوفتي له بالحسره..ليته درا في قلبي صار ..حتى النظر مايفيد وان جاك عذره...عمري مضى مابين حلوه ومره"
الممرضه: يالله حبيبتي تغدا ..لازم اتخلصين كل الي في الصينيه..
هالمره ابتسمت لها : ان شاء الله ..

تغديت و شبعت لاني كنت ميت يوع ...و الغريب اني رجعت و رقدت لها الدرجه انا تعبانه ..فجيت اعيوني و انا كارهه روحي حسيت بالملل .. و الضيجه لي متى بتم هني ...
انتبهت و حسيت اني شي شخص معاي في الغرفه صديت الصوب الثاني جفت حميد قاعد يطالعني ..عدلت شيلتي و رصيتها ع ويهي علشان اغطي شعري ..اتصدقون اني نسيت احميد ...؟؟
حميد: الحمدلله ع السلامه..
رديت له: الله يسلمك ..خبرت قوم خالي احمد..

حميد: انتي ما تبين حد يعرف انج هني بالدار صح..
غيرت الموضوع: متى بظهر من هني مليت ..؟؟

ابتسم حميد: ان شاء الله باجر تحملي ها الليله ..يتج من ساعه جفتج راقده ..فرحت اشيك ع سيارتج..
نوره: و شو صار ..

حميد: كل خييير ..سيارتج ما فيها شي
نوره: و سياره الشيبه ...؟؟

حميد: اتنازل و قال بصلحها ابروحه ..
كنت بساله عن خلود و نهله بس رن موبايله فطريت اسكت و اطالعه يوم يرد ع الموبايل الغريب ان يوم جاف شاشه الموبايل ابتسم و طالعني حسيت برجفه لا يكون المتصل فارس ..؟؟
سمعته يبارك بعد ما خذ الاخبار و السؤال عن الحال ..الظاهر ان حد من ربعه ...بس تفاجات يوم مد ايده صوبي :حميد ارمسي ...؟؟
خذت عنه الموبايل و الف سؤال في بالي : منوه ..؟؟
ابتسم حميد: مفاجاه ...

غبيه ما خطر ع بالي انه يكون عمور الا يوم سمعت حسه يقول : آآآآآآآآلـو نوره..؟؟
مدري شو اقولكم و لا أي شعور اوصفه لكم و انا اسمع حس عمور ..عمور اخوي ...ما رمت ارمس لساني انربط ..بلعت ريجي ابصعوبه سمعته يقول : بعدج زعلانه علي مب قلب عليج نوره ..
حسيت من نبرة صوته انه يصيح ..
همست: عمور ...؟؟
بس دموعي سبقت أي كلمه كنت بعبر فيها عن شوقي و عذابي يلست اصيح و حميد كان ما بين المتفرج و المصدوم ...

عمور: نوره شو فيج ...؟؟ نوره لا اتصيحين..
حاولت امسك عمري خذت نفس طويل و رمست : وحشتني موت انت وينك ..؟؟

عمور: موجود انا ابخير و خوله اليوم ربت يابت ولد ..
استانست من كل خاطري : يعني انا استويت عمه ..

عمور: هييييييي انتي عمه بس يا رب ما يطلع عليج..
و انا اصيح ضحكت من تعليق عمور : ههههههههههه

طالعت حميد جفته يبتسم ..اكيد يتحراني اتخبلت ...بس شل ابعمره و طلع من الغرفه علشان اخذ راحتي مع عمور
كنت اصارع بيني و بين نفسي علشان ما اصيح: مبـرووك عمور و تستاهل سلامة خوله ..وينها ابا ارمسها ..؟؟
عمور: بعدها داخل عند ها الدكتوره ...انتي شخبارج فارس وينه من جم شهر ادق له كل يعطيني مغلق ..شو اخباركم نوره ..؟؟
يا ليتك اتعرف شو بلاني ..ما رمت ارمس عدال حميد ..تميت ساكته حتى عمور ما كنت ناويه اقوله ..
عمور: وينه عنج فارس ..حميد من ساعه خبرني انج برارس الخيمه بس فارس وينه..؟؟
عرفت ان عمور امرمس حميد قبل هالمره.. و الظاهر امخبرنه عن كل شي الا اني سويت حادث ..

عمور : نوره ليش ساكته الووووو الووووو
نوره: معاك عمور ..

عمور: شو بلاج شو مستوي ..
رديت اصيح يوم جافني اصيح علي صوته: نووره وين فارس حتى قوم خالي احمد ما يعرفون عنه شي ..صابه شي ..؟؟
حرجت منه هذا هوه عمور فكر ان فارس مستوي به شي ما فكر انه يمكن ضرني لها الدرجه واثق منه ..
رديت بصوت متقطع: م ..ا ..ادر..ي
عمور: كيف يعني ما تدرين ..؟؟ شو امسوي بج..؟؟هااه..

نوره................"ماشي رد"
عمور: انطقي ...نوره ارمسج انا .. و الله ايي باجر ترا ..
رديت ابسرعه: لا لا لا مب مستوي شي صار من بينا خلاف بس و انا رديت راس الخيمه..
عمور: خلالالالالالاف ...بس خلالاف متاكده انتي ..؟؟

و الله مدري بعدني ع ذمة فارس ولاء .. محد يعلم..ولا اعرف عنه شي موليه ..
نوره: هي متاكده..؟؟

عمور: و انتي وين الحينه ..؟؟؟ و حميد شو يسوي عندج ارمسي لا اتمين ساكته ارمسي اجوف ..
نوره: عمور لا اتصرخ علي جي ..

عمور: و انا اجوف حياتج منجلبه فوق و تحت و تبيني اسكت .. و الله يا نوره اذا ما رمستي بنزل باجر..
صرخت عليه بعصبيه: شو تنزل باجر و خوله توها امبريه ..اتنكت ..؟؟
عمور: عيل ارمسي ..حتى كل ما اتصلت بيت خالوه مريم يتشرهون عليج انج قطعتيهم بس فارس الي قام يزورهم من اسبوع لـ اسبوع ..حتى خوله ما قمت تتصلينن فيها شو سالفتج..
ذكرته: لا تقعد اتصارخ علي انت نسيت شو سويت فيني قصيت علي زوجتني فارس و كنت واعدتني اتسفرني معاك نسيت..

عمور سكت شويه و رد رمس: علشان جي قطعتي خوله شو ذنبهااا ..؟؟
خذت نفس طويل: خوله ما يخصها ..بس اباك اتعرف من تزوجت فارس ..و نحن مب متفاهمين..حرمني من اهلي و من كل شي يباني ادفع ثمن يوم راغه خالي احمد من بيته بسببي
تم عمور ساكت مدري بشو كان يفكر بس اكيد عرف اني عرفت السالفه كلها ...حسيته بالبدايه انه صكر بس عقب

سمعت صوته : نوره انتي شو قاعده اتخربطين..
رديت : انا عرفت كل شي عرفت يوم انك ....
قاطعني: انا ما اقصد هاي السالفه ..اقصد سالفه تدفعين الثمن انتي شو قاعده اتخربطين ..؟؟شو هاي الرمسه فارس اكبر عن جي ..
صرخت عليه: انته بعدك بدافع عنه بعد كل الي سواه فيني ..بسك بسك ارحمني ..تراني اقولك حرمني من اهلي ما اتجوفهم يتشرهون علي ..
صرخ علي : صخي و اسمعيني زين ...فارس يوم تزوجج لانه كان يباج يحبج ..و انا زوجته لج و سوينا كل هاه انا و فارس علشان أأمن عليج و انا بعيد عنج .لو مب واثق ان فارس يعزج ما كنت زوجته لج ...لكن سالفه تدفعين الثمن و ها الخربطه انسيها ..
نوره: انت ابعمرك ما بتفهمني...خلك ابحياتك مالك شغل فيني ..
عمور: انتي اصلا خبله و تفسيرين الامور ع كيفج ..و اكبر دليل السالفه الي صارت زمااان ...انا ما بقولج شي الا يوم برمس فارس ...
تطنزت عليه: ووين بتلاقى فارس زين ...؟؟منوه محصلنه ..
عمور: ابرايه الشهر الياي برد و بجوف شو بيصير انتي خلج عاجل .. و فكري زين..
نوره: ان شاء الله ...بنجوف شو بتسوي ..بس ما اريد قوم خالاتي يعرفون اني هني بالدار ..
عمور: ليش ..؟؟

نوره: بس
حرج علي : شو بس لييييييش...؟؟

نوره: و انت اشفيك مستوي عصبي ..لاني متلومه منهم من سنه مب جايفتنهم ..قلت يوم بربي مره وحده
عمور: بتربين انتي حـامل ..
كنت بضحك ع نبرة صوته لان بين عليه كان مصدوم ..

نوره: هيييي
كنت بقوله يا ويلك ويل اذا خبرت فارس بس هوه ما يدري اني انا من شهور قاطعه فارس اكيد هوه يتحرا من اسبوع ولا اسبوعين ...

عمور: هههههههههه هههههههه هههههههههه نوره حامل ...(يتمصخر)
نوره: جب جب ..

عمور: هههههههه و الله كبرتي و صرتي حرمه سنعه صج فارس سنعج هههههههه
بها صدق ما رديت عليه حسيته سخيف يضحك من دون سببب...
عمور: حميد وينه ...؟؟

نوره:طلع برع الحجرة..
عمور: منوه عندج ...عيل...؟؟
نوره: محد..
عمور: محد ...انتي مع حميد لوحدج وين انتي ...؟؟و شو يسوي حميد عندج هاه ..
نوره: انا بلمستشفى سويت حادث..

عمور مصدوم: شووووووه حادث ..متى و شو اخبارج..
نوره: تفيجت..؟؟

عمور: انتي تراج خديه ما خبرتيني ولا الطمطمه حميد قاللي
نوره: زين حادث بسيط بس قالولي لازم ارتاح بالمستشفى يوم علشان الجنين..
عمور: الله يشافيج..يعني يوم برد البلاد بيكون عندج بيبي ..

نوره: ان شاء الله ..
عمور: ههههههه هههههههههه

نوره: بس عااد عمور لا تستوي سخيف ..
عمور:زيييييييييين عطيني حميد..

نوره: طلع برع ..اتصل به عقب شويه
عمور: اممممممم يالله بصكر تحمل ع روحج زين و انابروح اتطمن ع ام ذياب حبيبتي و اجوف ذياب..حبيبي .
نوره: هههههه سلم ع خوله وايد ...و ع ذياااااااب
عمور: يبلغ بتصل بج باجر ..عطيني رقم موبايلج ...
صكرت عنه بعد ما خذ رقم موبايلي ابتسمت هذا هوه عمور حتى و نحن قاطعين بعض من سنه بس جنا البارحه جايفين بعض نتضارب و نصرخ ع بعض ..
حسيت براحه كبيره يوم عرفت انه بيي الشهر الياي و اللي ريحني اكثر و اكثر اني سمعت صوته و تطمنت عليه و على خوله و عرف سالفتي مع فارس حتى لو كانت باختصار المهم عرف وضعي ...عقب فتره دش حميد اتصدقون اني نسيته ..
نوره: سوري حميد طولت ..
حميد: لا عادي ...بس الظاهر اول مره اترمسين عمور من سافر ..

ارتبكت و حاولت اخفي ارتباكي عطيته موبايله ..حسيت ان حميد اصلا فاهم كل شي بس يستهبل علي او يبا يبين انه ما يعرف ع باله بخبره مستحيل ..طبعا ..
استانست باليوم الثاني يوم يت نهله و حميد؟... و رجعت شقتي الحمدلله لك ربي ..رجعت و انا وولدي ابخير ..يالله متى بربي متى بجوف ويهك..تشبهني ولا تشبه ابوك.
.اتصل بي عمور و تطمن علي و رمسته و رمست خوله يا ويلي حسيت بالعذاب و انا اسمع صوت خوله ...
خوله كانت اتصيح: نوره فديتج و الله اشتقت لج..
نوره: و انا اكثر ..يالله ان شاء الله عقب شهر بجوفج..اخيرا صرتي ام..

خوله: هههههههه عقبالج ان شاء الله ..
نوره: الله يسمع منج..ما اتعرفين اشكثر وحشتني الامارات .. وحشني كل شي فيها ...وينه فارس ..؟؟
هاااااااه يعني عمور ما خبرها شي ززين مرات تستوي عاجل عمور
نوره: بعده برع ...؟؟

خوله: زين سلمي عليه وايييييييييد
سمعت صوت ياهل يصيح ذكرني بولد السوريه هههههههه صار ريال و يااه ولد عمور يحشرنا...

نوره: فديته ها صوت ذياااااب
خوله: و ابوي مدري طالع ع منوه 24 ساعه صيااح..

نوره: طالع ع جسوم ولد خلود ...
خوله: هههههههه لا اتذكرين و الله كل يوم اتصل اصيح ابا ارجع ..
نوره: زين جم بتمون في البلاد..

خوله: اممممممم بننزل الشهر الياي بنتم شهرين و بنرجع برع بس انا ما ابا ارد ..
نوره: بتخلين عمور ابروحه هناك سنه كامله غيرها بياخذونه عنج..

خوله: هههههههه اصلا ما بيخليني اتم هني لازم بروح معاه ...ما عليج ضامنتنه يموت فيني محد بياخذه مني..
الله اشكثر استانست و انا اسمع رمسة خوله ..الحمدلله يوم ان الله جمع خوله و عمور ع خير بالاول كل واحد رافض الثاني زين بعد ...
نوره: يالله تحملي بس سنة و بتمر ابسرعه مثل هاي السنه
خوله: ان شاء الله نوره بصكر عنج هاه قاعد يصيح..

نوره: بالاول يشبه منوه ..؟؟ قولي يشبهني يشبه عمته صح..
خوله: لالا يشبه ابوه..
نوره: قولي و الله ابشرجج ولدج خسف ..
خوله : حــــــــــــرااام عليج..

نوره: هههههههههه اسولف يالله روحي له تقطع من الصياح ..
خوله: زين حبيتي يالله طمنينا عليج..

نوره: ان شاء الله سلمي ع عمور ووو شسمه هي ذياب
خوله: هههههههه يبلغ مع السلامه

نوره: في امان الله
دشيت حجرتي جفت الساعه 8 فليل حاولت ارقد ما قدرت طاحت اعيوني ع جيس موجود بالزاويه..قمت ورحت صوبه..
فجيت الجيس هاااي هديه زينب صوره فارس ما بقى فيها شي و اخلصها بسويها وساده حق بنتي ...يلست اسوي اصوف مرت ساعتين و خلصت..رفعت القطعه فوق اطالعها ..هذي صورة فارس فارس فديته حسيت بشوق لها الانسان .
.فكرت باجر اخذ القطعه الخياط علشان يسويها لي وساده ..رن الموبايل و كان المتصل حميد فريت الموبايل بعيد عني ما ابا ارمسه ...رجع اتصل مره و مرتين ..عقبها رديت يوم يجفته يلح يمكن شي جايد صار ..
نوره: الو ..
حميد: نوره شحالج ..ادقلج ما اتردين..
نوره: امممممم كنت مشغوله شو مستوي ...؟؟

حميد: نوره ..ترا عمور طلب مني ادور فارس و احاول اتصل به علشان اوصله ان عمور يبا يرمسه..
غمضت اعيوني حميد يعرف كل شي وقفت من غير ما احس..و هو ليش متصل يخبرني علشان يشمت فيني ..
حميد: نوره انا اسف ما ابا اتدخل ..و عمور ما قال لي شو صار بينج و بين ريلج بس كل الي قاله انه يبا فارس يتصل به لانه هوه مب محصلنه..
همست: زين و انت ليش اتخبرني شو المطلوب مني ..
حسيت في شي لان حميد سكت شويه ..بعدين

قال : نوره
عصبت عليه: حميد جان عندك رمسه ارمس لا تقعد اتوترني شو فارس مستوي به شي ..
حميد: .............."ماشي رد"

ترجيته : دخيلك قول لي فارس شو مستوي به فارس ابخير ..
حميد: نوره فـارس امطلـقنج..

وافترقنـــــــا مجاريــــــــــــح..وإنتهينا لما جرحت الخواطر..مو بدينا تحكم قلوبنا المشاعر..لو تبينا كلمه طيبه كنا نرجع..او عذر مقبول يشفع...عزت الكلمه عليه عزت الرجعه عليناوافترقنـــــــا مجاريـــــــــــــح

أَبَسْألِگ : ( هَلْ نَلْتِقِيْ عَمّا قِرِيب ) ؟
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 06-06-2012, 01:26 PM   #29 (permalink)
{ شُمُـوْخ اَلْجُموْح ..!!ْ

 
tab
صورة 'شموخ' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Nov 2008
الإقامة: دآر الزين
العمر: 22
المشاركات: 2,243
كافة التدوينات: 11
معلومات إضافية
السمعة: 46410054
المستوى: شموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شموخ غير متصل
المزاج: ????
الرسالة الشخصية
لا اله الا انت سبحانك إني كنت من الظالمين
افتراضي رد : رواية ابوي ابوي لو صد عني ما ترجيته

""الحـــــــــلقة التاسعـة و العشـروون ""
طاح الموبايل من ايدي و انا اسمع صوت احميد يقول الو الو .. قعدت ع الارض ..يأسه اخر شي كنت اتوقع اسمعه ..فارس طلقني ..يعني خلاص ما صرت ع ذمته..متى طلقني ..؟؟ تزوج علياا ..؟؟

تنهدت حاولت اغصب اعيوني تذرف عبراتهااا بس ما طاوعتني عيت انها تبجي ع ها الخبر ..بس كاافي هالشيء كان متوقع و من زمااان ..ليش اطلب من اعيوني و اترجاهااا تسيل دموعها ع ناس ما تستاهل خلاص اليوم انا و فارس تساوينها ..كلن خذ حقه .
." إنتهى الحب إنتهى..إلتهى القلب إلتهى..وهذا القرار الأخير..روحي بطريق وأنا بطريق..خلني على جرحي العتيق...خلاص عافك الخاطر"
رجعت و انسدحت ع الشبريه...حاولت ارقد بس البروده الي كنت احس بها منعتني ..نشيت ادور ع زلاغ البسه ...لقيت لي واحد يديد لبسته ..و رجعت احاول ارقد...الحمدلله ..فقدت الاحساس بكل شي قدرت اغلب همومي و ارقد ...نشيت عقب ساعتين..و انا ميته من الضيجه ..
مدري شو صابني يلست اصيح منهاره ...حسيت ان حيلي انهد قمت و صليت ركعتين علشان احس بالراحه .. رجعت ع شبريتي و انا في بالي شي واحد بس
" تعبت من الشعور اللي تجاهلني ..
وعذبني وخلا حالتي حاله..وقررت اتركه وانساه .. مدام اني صعب القاه...واظن احسن لي واحسن له .. نكون بعاد..ونتفارق بلا ميعاد .. ونترك بعضنا ارحم
بكره تتذكر وتعرف قيمة احساسي ...وتبكي دم ما ينلم .. من كثره."

بعد هذيج الليله قطعت العالم كله.. الا اتصال عمور و خوله.. و ابد ما قلته ان فارس طلقني ..ما اباها يعصب و يسوي شي طايش و يقطع رزقه و يرد البلاد يسويها عمور بس بغيته ايعرف حقيقة اربيعه الي مستانس منه وايد..خليه ابروحه يسال و يدور عليه و يخبره كل شي ...
مرت الاسابيع الين ما نشيت في يوم و كانت حزة الظهر و انا ميته من التعب حسيت ان روحي بتطلع يلست اتسحب ..اتصل باي حد الظاهر اني بولد ...
كنت امشي خطوه و ارجع اوقف فتره..كنت اصارخ محد يسمعني كنت اظن الولاده امرهاا سهل من احس بالويع بروح المستشفى و بفاجأ قوم خالاتي بس ما توقعتها جي عذاب ..
طحت ع الارض و يلست احبي شرات الياهل لي ما وصلت عند موبايلي ...كنت احس باصابعي ترتجف ...مب رايمه اضغط ع الدجم خذت نفس طويل ..
ضبطت اعصابي و يلست اركز و انا تصل بـ خلود ...
استانست رغم العذاب الي احسه به يوم سمعت

حس خلود من الطرف الثاني : الوو
رديت ابسرعه: خلود خلود ..
خلود متروعه: شوه نوره شو بلاج ..

كنت ارمس بالغصب: تعبانه بطني ظهري كل شي فيني يعورني خلود..
خلود صرخت: شكلج بتولدين

صرخت عليه متفيجه اتحط احتمالات: خلـــــــــود اقولج تعبانه ..."ويلست اصيح مدري من الويع ولا من الخوف"
خلود: لبسي عبايتج دقايق و بييج و انا و امحمد

حاوت البس عبايتي بس ما قدرت اكيد بموت ..عيل ليش احس جي بالتعب ؟ يالله انك اتساعدني ربي فديتك ساعدني ..ربي مالي بالدنيا غيرك ..ربي ساعدني ..
.انسدحت ع الشبريه و انا اتجلب من الويع..عقب عشر دقايق من التعب سمعت جرس الباب يندق يالله عاد تبوني اوصل لي الباب مستحيل ما اروم..تم الجرس يندق ..حشى بحرقون الجرس ...جفت موبايلي يرن و انا احاول اوصل لـ باب الشقه بس لمحت المتصل كانت خلود..بين لحظه و لحظه قدرت افتح باب الشقه جني رايحه مليون كيلو كنت انافخ ..
انصدمت يوم طلت علي خالوه مريم اتشاهق : نوره نوره..
حضنتها و انا اصيح .مدري ليش غمضتني خالوه مريم ..ولا هذا الشوق يلعب دوره ...و يحرك ها الاحاسيس كلها ..

خالوه مريم: خلود ابسرعه ييبي عبايتها
ركضت خلود داخل حجرتي و انا تميت حاضنه خالوه مريم سمعتها اتصيح يوم قلتها: انا اموت خالوه اموت ..
خالوه مريم: اذكري الله يمه ها الالام كلنا انحس فيها شي طبيعي ما عليج الا تذكرين ربج يسهل عليج..
صرخت: تعباااااااااااااااانه بموووووت ما اتحسون فيني ..

خالوه مريم: خلود يالله شو اتسوين ..
للحظه و من كثر التعب طحت ع ركبي بس زختني خالوه مريم و ساعدتني خلود اني البس عبايتي و بمساعدتهم قدرت اركب السياره ..كنت احس اني اموت بس متلومه اصارخ جدام محمد ريل خلود فشييييييله ..بس كل شويه اقول :ابسرعه ابسرعه ...
كانت خالوه مريم زاختني من ظهري ..اتهمز عليه كانت اتحسسني لمساتها بالراحه ..و الله و من كل خاطري تمنيت يكون فارس جريب مني كرهت هالشعور بس كان غصبن عني قعدت اصيح ولدي بظهر ع الدنيا من غير ما يجوف ابوه مثلي انا ما جفت ابويي ..
قعدت اصيح بصوت واطي و اشاهق ..حضنتي خالوه مريم..ما كانت تدري ان عذابي و همي ..اكبر بكثير من تعب جسمي ..ساعات من العذاب و الويع.. و مع الصبر و طولت البال ...عقب التعب و الصراخ..عقب كل كلمه سب طلعت من حلجي حق الممرضات او الدكتوره او خالوه مريم من غير قصد ...
عقب كلهااا بلحظه اختفى كل شي و غاب و كاني كنت بكابوس و صحيت منه و انا احضن بنتي بين ذراعي سمعت صياحها فيلست اصيح معاها و كأنها تدري انها طلعت لدنـيا شقيه شرات امها من غير اب ...وين فارس ليتك تجوف بنتك ..ليتك تشيلها و تحضنها ...
الممرضه: ايه نوره بتعيضي ليه ....هاتي البيبي انحطها بالحضانه
لويت عليها اكثر و انا اقول بصوت ميهود: لا خلي بنتي معاي ...

الممرضه: : حجوفيها بعد ما ترتاحي ..البنت محتاجه انظفها و انحطها بالحضانه بليز..
دشت خالوه مريم علي باستني ع راسي و باركت لي زخيت ايدها بعد ما شالو عني بنتي
قالتها: سامحيني خالوه غلطت عليج اسفه..

خالوه مريم كانت مستانسه: يالله خلود سبتني سب قبلج ..معذورين ..ها جربتي الولاده ..
هزيت راسي بمعنى هي و قلتها: هذي اول مره و اخر مره..

خالوه مريم: هههههههه كلنا قلنا هالرمسه..
نوره: عاد انتي الله يعينج اول مره و توم..
خالوه مريم: هههههه الحمدلله ...

عقب ساعه طلعوني من قسم الولاده و خذوني القسم ..كنت متلهفه اجوف بنتي بس الظاهر عطوني ابره مهدئه لاني ما حسيت بالي يدور حولي كنت اسمع خلود اتبارك لي و محمد و ارد عليهم بس كنت احس بعمري بعالم و هم بعالم غير ..فجيت اعيوني باليوم الثاني ..
.معقوله رقدت وايد..جفت خالوه مريم راقده الصوب الثاني فديتج خالوه ...ضغطت ع الزر اطلب الممرضه ..
انفتح باب الغرفه: الحمدلله ع السلامه يا نوره ..

ابتسمت: الله يسلمج...وين بنتي ...
المرضه : دي بنتك شقيه اوي كل الاطفال بالحضانه نايمين الا هي بتبصبص حوليها...
ضحكت: ههههه فديتهااا ابااهااا ابا بنتي ...

الممرضه :تؤمري بس لما تتغسلي و تفطري ..
نشت خالوه مريم ابتسمت لها: صبااح الخير خالوه ..

خالوه مريم: صباح النور ..يالله احس بصداع ..
نوره: ليش تعبتي روحج و رقدتي هني ..ما يحتاي..

خالوه مريم: كيف ما يحتاي انتي بروحج تحتاجين المساعده..
نوره: ما بقصرن الممرضات ..

خالوه مريم: لالا شو ممرضات و انا موجوده حالج حال خلود ..الا خوله يحليلهااا
نوره: ان شاء الله المره اليايه بتكون هني معاج...

خالوه مريم: الله يسمع منج..يالله تعالي بساعدج بتروحين الحماام..
الحمدلله حسيت اني رجعت بين اهلي و ناسي بعد ما صرت وحيده و حمدت ربي الف مره لان خالوه ما تشرهت علي ولا شياته ولا سالتني عن فارس ...
طلعنا من الحمام عقب ربع ساعه ...عقب ما تريقنا ..يابولي بنتي حضنتها بستها تاملتها ..تشبه ابوهااا ..انا الي كنت بروح فيها و انا التعبانه و هي تشبه ابوهاا ..
نوره: خالوه تشبه ابوهااا ....؟؟

خالوه مريم شلتها عني : سبحان الله مره ابوهااا شو بتسمونها عيل ..
نوره: اممممممم مدري ...مدري..بجوف ابوها شو بسميها عقب ما يرد من السفر "كنت مضطره اجذب عليها"

خالوه مريم: و جي ما اتريا لي ما تولدين عقب يسافر ..
اكمل جذبتي: مدري كان مضطر اشغال ..

خالوه مريم: هيييييي هااااا ترا هاي الدنيا و اشغالها اتفرق بين الاهل
ما عرفت شو ارد عليها حسبتها اتنغزني بالرمسه بس طنشت..بها اليوم زارتنا خالوه عايشه و نهله و سيف و خالي احمد الي تشره علي و طاااح فيني طيحه و طلعت الف حجه و حجه ليش قطعتهم ..بس اكيد حتى مليون حجه ما بتعذرني طبعا مستحيل اقولهم فارس كان مانعني ..
.حميد ما ياني مع اني كنت متوقعه انه يزورني بس اتصل بي و بارك لي .. و ريحني يوم قال ان ما خبر حد ان فارس طلقني خلاص .. زين مب وقته يعرفون السالفه خليه ابروح يرجع و يخبر اهله ..
.في اليوم الثاني كانت خالوه مريم تقنعني اني اروح بيتهم و اني ما اتم بالشقه ابروحي بس انا رفضت و اصيرت اني اروح شقتي ما ابا اروح مكان يذكرني اـ فارس ..ما ابا ...
خالوه مريم: يا يمه طيعيني وودري عنج العناد ...؟؟
نوره: خالوه انا بكون مرتاحه اكثر في شقتي ...

خالوه مريم: و بيتنا جي مب مريح ترا خليفه محد في العمره ..تمي ع الاقل لي ما ايي خليفه او كملي اسبوع عقب روحي الشقه ..
نوره: اممممممم خلاص بتم اسبوع عندكم ...الا خليفه متى بيرجع..من السعوديه..؟؟
خالوه مريم : عقب اسبوعين...
نوره: امطولين ..

خالوه مريم: هيييييييييي.. ما اجوف فارس اتصل بج و او اتصلتي به اتخبرينه انج ربيتي ...
اتعلثمت ما عرفت شو اقول فجذبت: امبلى اتصل انتي كنتي في الحمام..

طالعتني بنظرات انها مب مصدقتني: جان قلتي كنت برمسه ..
ما عرفت شو اردج عليهااا ...صارت حياتي كلها جذب بجذب ...طلعنا من المستشفى حزة العصر ياه خالي احمد ووصلني بيتهم..
حطوني في حجرة فارس ما يدرون انهم حطوني ابقبر راحت خلود مع محمد و يابوا اغراض بنتي كلهااا ..دشت علي خالوه مريم و انا قاعده البسها سلسلة ذهب و فيها خاتم الي هداني اياه فارس بيوم مستحيل انساه في حياتي .....
خالوه مريم: رقدت ...بنيتج..؟؟
نوره: لا قاعده البسها هاه

خالوه مريم: حرام عليج نوره تو الناس ع ها السوالف شو املبستنها خاتم عود خافي ربج..
نوره: هههههههه ها الخاتم هداني ياه فارس خل تلبسه فيه ريحة ابوهااا ..

دش علينا خالي احمد : يا سبحان الله ها البيت العود كلهم طلعوا منه ما تم فيه غير نوره و بنتها الله يا الدنيا عطوني اشيل بنتي ..
خالوه مريم: بنتك منو يروم لها عندها خطيبين ذياب و عبود..
نوره: هههههههه
خالي احمد و هو يلاعبهااا: شو بتسمينها ...؟؟

نوره : اممممم مدري اتريا فارس ايي يسمها ..
جنون الي افكر فيه ..اتريا وهم فارس مستحيل ايينـي او يسال عني بس اكيد بخبرونه انه صارت عنده بنت .
خالي احمد: عجيب هالدنيا ..كل الناس تزوج بس ما يسون جي انتي اختفيتي و الحينه فارس قطع لا حس ولا خبر ..شو السالفه..

ساعدتني خالوه مريم يوم ردت: فارس امسافر عنها عنده شغل ..
خالي احمد: خلاص عيل انا بسميها هاجر ع اسمه امه لي ما ايرد بالسلامه ...عااد كيفه يسمي الي يسميه ..
مراااات ايام عوضتني عن ايام التعب و العذاب الي عشتها ابروحي كنت احس صج اني مدلله انا و بنتي خالي احمد ما قصر معانا حتى خالوه مريم و خالوه عايشه الي كل يوم اتزورني .

و نهله و خلود..صج صج حسيت بالاستقرار لاول مره..ما يهمني فارس دام هاجر عايشه بوسط اهلي ...بس تمنيت من كل خاطري اني حظها ما يطلع شرات حظي سمعت دقه ع الباب
نوره: تعالي خالوه ..

دشت خلود و جنها خاشه شي وراها : انا خلود مب خالتج امممممممم قولي شو عندي ...
نوره: امممممممم بعد هديه مب كافي العقد الي يبتيه لـ هاجر ...

خلود: هههههههه هذي مفاجاه مش هديه ...شو تتوقعين
هزيت جتفي: مدري ..
خلود: غمضي اعيونج ..

ضحكت و غمضت اعيوني ..شويه و قالت فتحيها ..غصبن عني و طاحت اعيوني ع صورة فارس
" فتح لي دفتر الذكرى مع الاحزان بعثرني..
وتركني اتصفح اوراقه وبين حروفه سهرني..وقف دمعتي بعينه وحيرها وحيرني..وشدني حيل للماضي وخلا الشوق يجبرني..ساعات الشوق يترجا ساعات الشوق يامرني"

خلود: يوم سرت اييب اغراضج و اغراض هجور جفت هالجيس ..قلت اكملها لج خذيتها الخياط و سواها وساده
طالعتها تتأملها انتي سويتها روعه كيف سويتها ..

ابتسمت و مديت ايدي بغيت احضن المخده بس حطيتها داخل شاطوحة هاجر علشان اتجوف ابوها و تتعرف عليه ...قلتها: هذي زينب عطتتها لي هديه و علمتني كيف اسوي الصوف ..
خلود: رهيبه ...

قلتها و انا اطالع الصوره: مشكوره خلود...
ما تدرين انج فتحي الجرح فتحتي لي ذكريات اتعذبني ...آآآآآآآآآآه اشتقت لاهل فارس اشتقت لـ زينب و فيصل و كلهم الا مهااا ..اكيد مستانسه و طايره من الوناسه يوم فارس تزوج عليااا ..يتني الصيحه حسيت خلود تتامليني فيودت عمري طالعتها و ابتسمت..
خلود: نوره شو فيج انتي موليه تغيرتي صايره وايد تسرحين و كله مهمومه شو بلاج كل ها عشان فارس محد ..
اااااه يا خلود ليتج اتعرفين فارس شو سوا فيني ...بس زين دخلت علينا خالوه مريم: روحي ولدج يصيح اتصلت خالتج محتشره ..
خلود: اوووووووووووف لوع بجبدي ها تراا

خالوه مريم: محد قالج اتيبين عيال يالله روحي لعيالج..
خلود: زيييييييييييين ...

عقب ما طلعت خلود سالتني خالوه مريم: اييب لج العشىى هني ولا بتعشين في الصاله ...
نوره: لا لا بتعشى في الصاله انا الحينه ابخير ..

خالوه مريم: زين يالله تعالي العشى زاهب محد داخل حتى خالج احمد بتعشى برع البيت ...
تعشينا انا و خالوه مريم ...عقب العشى يت نهله و معاها حميد ..و هذي اول مره اجوف فيهاا عقب عقب ما اتصل فيني يبشرني بخبر طلاقي

نهله: وينها هجوره ..
نوره: راقده

نهله: فديتهااااااااا
حميد: تشبهج !!

نوره: لا تشبه ابوهااا اراويها لك...
حميد: خليها ما يحتاي دام راقده الايام اليايه


مدري ليش حميد دوم يطري كلمة الايام يايه وايد مدري شو يقصد فيها رفعت راسي اطالعه ابتسم لي ..
نهله: زين بعد ما قلت انها تشبهك يا ويهي الطفولي
حميد+نوره= هههههههههه

خالوه مريم: نهله حميد احط لكم عشى ..
نهله: ما يحتاي تعشينا و الحمدلله

كنت متفجه مع خالوه اتم اسبوع في بيتهم بس الحينه مر اسبوع و كذا يوم عقبها قررت اني اروح الشقه ..عرض علي حميد مساعدته ..شليت اغراااضي كلها..حسيت ان خالوه مريم كانت شويه و بتصيح لانها تعودت ع وجودي ووجود بنتي ..
خالوه مريم: يمه لا تقطعين تعالي زورينا ..لا تحرمينا من هاجر..
بستها ع راسها : اكيد ..باجر بييكم افا عليج نسيتي عندي سياره ..

خالوه : تحملي في الصغيرونه ..
نوره: ان شاء الله ..

كنت متلومه لاني برجع الشقه مع حميد ابروحي ...
نوره: حميد بمر بيتكم بسلم ع خالوه عايشه ...

حميد: زين روحي لي ما ارتب الاغراض في السياره ...
رحت بيت خالوه عايشه كانت خالوه عايشه ابروحها قاعده في الصاله اطالع التلفزيون حسيتبها مستانسه و طارت من الفرحه يوم جافت بنتي ...سلمت عليها و طلبت مني اتحمل في بنتي ..عقب ركبت سياره حميد..
حميد: نوره بنتج حلوه شراتج..

بلعت ريجي: لا حميد هذي طلعت تشبه ابوهااا ..انا مب جي شكل ويهي ..
حميد: بس فارس مب غاوي !!

من عينك الا غيران منه بس ع شوه بغار منه ..سكت ما علقت
حميد: رمستي عمور متى بيي ...؟؟

نوره: هي اتصل و بارك لي هو و خوله و يمكن عقب اسبوع .يوصلون البلاد .
حميد: يوصلون بالسلامه

اخيرا وصلت شقتي قبل ما يسالني حميد مليون سؤال ..شكرته من كل قلبي لانه ساعدني و خذ اغراضي و اغراض بنتي الشقه...شكرته..
حميد: نوره جان تبين حايه اتصل بي لا تستحين ...؟؟
نوره: ما اتقصير حميد

حميد: مب شرات هذاك اليوم اتصلتي بمحمد و خلود..يوم ربيتي ...اتصلي بي انا ما عندي شغله ..
انحرجت من رمسته ابتسمت له و همست: ان شاء الله ..

حميد: يالله انا بروح تبين حايه اماره ..؟؟
نوره: سلامتك ...

رجعت الشقه بس هالمره مب ابروحي معاي بنت فارس ...رتبت اغراضي و اغراض هاجر شرات ما سماها خالي احمد ..طاحت بيدي وساده الي فيها صوره فارس .
.حطيتها ابمكانها دااخل شاطوحة هاجر خليها تتأمل ابوها يمكن اتجوفه بيووم .. و يطلع حظها احسن عن حظي ..بالبدايه كنت الاقي صعوبه اني اتكيف بها الوضع و معاي طفله ..
و ساكنه ابروحي حتى فكرت اني ارجع بيت خالتي مريم...بس الحمدلله خالوه مريم و خلود ما قصرن كانن كل يوم يزوروني و يقعدون معاي فتره ..
كل ها علشان هجور ..لو كنت ابروحي محد بنشد عني ...بالايام الاخيره خالوه مريم كانت طايره من الوناسه لان ايام بوصل عمور و خوله .. و بالمره خليفه و حرمته يمكن نفس اليوم ...
عاد هذيج الساعه بضطر اروح ارد حجرة فارس في بيت خالوه مريم دام عمور بسكن خوله في الشقه..اتنهدت ..يالله هناك اريح لي ..حميد ما قصر معاي كان كل يوم يتصل يسالني اذا كنت ابا شي ...و كنت كل يوم ارده و اشكره ...بهذاك اليوم افتقدت خالوه مريم و خلود ما يوو يزوروني ...
فكرت اتصل بهم ...نوره: هلا خلود وينكم ما ييتي لا انتي ولا خالوه ...؟؟
خلود: ترا خليفه بيي اليوم ...و بنستقبلهم المفروض انتي اتيين ..تعالي ...؟؟

نوره: امممممممم ما عندي حد اييبني ..و انا ما اروم اسوق و فوقي هاجر ..
خلود: بجوف محمد اوكى .. زهبي روحج ..

ياني ع الخط حميد اكيد يبا يسالني اذا كنت ابا شي ..فقلت لخلود: ابرايه محمد خليه
خلود: ما بتيييييين ..؟؟ شوووه .؟؟
نوره: حميد معاي ع الخط بجوفه جان بييبني ...؟؟

خلود: خلاص عيل وفرتي علينا..
نوره: ههههههه مع السلامه ..

خلود : في امان الله ..
رديت ع الخط نوره: الو ..

حميد: هلا ام هاجر اعلومج..
نوره: طيبه ؟.اخبارك..

حميد: بخير دام اني اسمع هالحس كل يوم..
سكت ماشي رد ................
حميد: نوره زعلتي ..

نوره: و ليش ازعل ..اممممممممم
حميد: شووه
نوره: ما سالتني اذا تبين حايه ...
حميد: هههههههه امري تدللي شو بغيتي ..

نوره: اباك اتوصلني بيت خالوه مريم لو سمحت بس اتيب معاك نهله لو سمحت ..
حميد: حق شو نهله اتخافين مني ترا عندج هاجر...

نوره: هههههههه لا نهله احسن ضخمه ..
حميد: هههههههه من اعيوني ..تزهبي بمر عليج لاني جريب ..
نوره: و نهله !!

حميد: شو اباها نهله مع ريلهاا ..اقولج انا جريب وايد اتزهبي بس انتي ..
نوره: خلاص عيل ما عليه هالمره بس ..
حميد: ههههههههه

نوره: ادري ادري بقلبك اتقول طرار و يتشرط..
حميد: و راسج الغالي ما قلت ..
نوره: ههههههه بس زين صدقت ..يالله بروح ازهب هاجر خلها تستقبل عمها ..
حميد: يا ويل حالي ..

نوره: حميد صكرررررررررررر
حميد: هههههههه مع السلامه ..

نوره : في امان الله ...

دشيت حجرتي و انا احس بالراحه لو خطبني حميد !! اوافق ..؟؟ معقوله بفكر يخطبني ..؟؟ ليش لاء ..لبست عبايتي و شيلتي .. و زهبت اغراض هاجر..وايقت عليها كانت راقده .
.بستها من بعيد..رن جرس الشقه
ابتسمت ل هاجر الي نقزت من سمعت الصوت بطلت اعيونها و ردت غمضتها قلتها ارمسها: يا ويل حالي فديتج شو حلوه ..اتريي ببطل الباب حق عمج حميد و عقب بيي اشيلج زين ..
بستها و ركضت صوب الباب سمعت الجرس مره ثانيه يندق اكيد هاجر بتنش الحينه من حشره ها الجرس ..
نوره: زيييييييييين لحظه ..

فجيت الباب و انا ابتسمت: تراك ازعجت..........
"..فجأه اختفى كل الكلام
وتاهت حروفي في الظلام
اللي سكن في عينها
كل الاماني وقتها
ردت لقلبي اشتقتها
ومدري المحبه ضيعتني والا انا ضيعتها
لو سنين عمري تضيع..والزهور تنسى الربيع
ماانساه ابد
لو يصير الشوق دمي
او سواد الليل همي
ماادور احد
ويش ادور بعدها
لونساني وعدها
مدري المحبه ضيعتني
والا انا ضيعتها""
حاولت انطق اسمه بس ما قدرت حسبت اني في حلم ..كنت بقول فارس بس شي كان يكتم ع صدري و يمنعني من الكلام ابسرعه زخيت مقبض الباب علشان اصكر الباب ابويهه بس هو دز الباب و طرت انا داخل الصاله دش و صكر الباب ...غمضت عيني للحظه فارس فارس هني
".قريب انت وبعيد وفي بالي الوحيد
وحبك دنيتي وآخر مداي
نعم نعم مشتاقلك وقلبي يبيك
ومحتاجلك..كثر ما غبت انا مشتاق
حبيبي الفرقا ماتنطاق
بسولف لك تعال عن اشواقي
تعال قريب انت وبعيد
وفي بالي الوحيد
وحبك دنيتي وآخر مداي
..وينك ياغربه ايامي وسنيني .
.وينك بعدك سكن كل الحزن روحي"
طاحت عيني بعينه ..جفت نظرات مبهمه ما قدرت افهمها ابحياتي ما توقعت اني ممكن اجوف فارس مره ثانيه كنت ارتجف و احاول اكتم أي احساس ممكن يخوني اشرت لباب الشقه و قلته: اطلع برع منوه سمح لك تدش..

ابتسم و كانه يتمصخر لي : مب قبل ما اخذ عنج تفسري الي سويته ..
نوره: توك اتفيجت اطلع برع اطلع من حياتي

طالعني من فوق لتحت ..حسيت بالاحراج نظراته ما اتحملها ..فاجاني يوم سمعته يقول لي
فارس: لها الدرجه مرتاحه في بعادي استويتي منطااااد

ما يدري لاني توني امربيه طنشته و سالته: شو تبا ..ما يخصك فيني ..
تجدم خطوره فرجعت الف خطوه لوراي الين ما لصقت بالكنبه و طحت عليها ريولي ما شالتني ..
فارس : خايفه !! مني ..

نوره: ماشي رد .............
سالني: ليش لابسه عبايتج وين بظهرين ...؟؟

رصيت ع شيلتي علشان ما يجوف شعري خلاص انا مب ع ذمتك
ابتسم: بعدني ريلج..
بطلت اعيوني و قلته : انت مب ريلي ..

رد سالني: وين ظاهره اقولج ...؟؟
كنت بصرخ بويهه و اقوله ما يخصك فيني بس صياح هاجر الي صدم فارس قطع علينا..تم يطالعني مصدوم مب مستوعب و كانه يتخيل لو ما كنت خايفه من الموقف كنت ضحكت ابويهه .
.من غير ما يقول أي شي .. قادته اريوله صوب الصوت لحقته ...خفت ياخذ مني بنتي ..جفت الصدمه مرسومه بعينه .وقفت حذال باب الحجره و انا اراقب فارس يوخي يطالع بنته ..
رد و طالعني و كأنه مب مصدق اعيونه ..كانت اتصيح شلها ..عفدت صوبه مدت ايدي: ييب البنت هذي مب بنتك..
فارس يدقق في ملامحها: تشبهني ...!!
صرخت عليه: مب بنتك ..
زخيت ذراعه علشان اخذها منه بس طاحت السلسله من رقبه هاجر و ظهر الخاتم الي كان فارس هداني اياه في يوم.. رديت لورا مصدومه و حطيت ايدي ع حلجي و ها الخاتم اللعين ما بغى يظهر الاا الحينه ..
فارس: عيل ها الخاتم شو يسوي معلق هني ..

قلته و كان حسي به غبنه: عطني هاجر
طالعني شبه مصدوم: سميتها هاجر ..ع اسم امايه ..

نوره: خالي احمد مسمنهاا عطني بنتي
فارس: تبين تحرميني من بنتي شرات ما حرمتيني منج ..

ما رديت عليه لي ما صارت هاجر ابحضني فقلته: انت الي ما بغيت مب انا..
رد منفعل: انا !! منوه الي شرد و اختفى ..

نوره: انا لي الف عذر جان طلعت من حياتك لكن انت شو عذرك يوم انك طلقتني ..علشان تزوج علياا
صرخ علي : انا ما طلقتج ..منوه قص عليج..

رن جرس الباب سالني: تترين امنوه ..؟؟
ما قدرت اقوله حميد شو بيظن ..فسكت ................"ماشي رد"
فارس : انا بروح افتح الباب ...

يلست ع الشبريه و حضنت بنتي يالله ها من يظهر بحياتي تطلع لي الف مشكله الحينه شو بفكر يوم بجوف حميد برع ..يا ليتك ييت قبل حميد .رجعت و رقدت هاجر حطيتها بشاطوحتها .
.وقفت علشان اجوف فارس شو يسوي برع هالكثر تاخر ..بس دش الحجره قبل ما اظهر من حجرتي وقفت ابمكاني بوسط الحجره ..
فارس امحرج: تترين حميد ....؟؟شو يسوي هني ..
نوره: ما يخصك..

غمضت اعيوني يوم حرج علي: ارمسي عدل ..
منوه انت علشان اتحاسبني غبت شهور و الحينه يااااي اتحاسبني ...رجعت لورااا يوم زخني من جتفي و يهزني : بالاول كنت اظن شردتي علشان وليد بس الحينه تاكدت عشان منوه شردتي ..
شهقت: انت مينون هدني ...هدني مالك حق علي ..

يير عني الشيله و كأنه يبا يثبت لي انه من حقه يجوف شعري و يأكد لي اني بعده ع ذمته و دزني ع الشبريه حطيت ايدي كرد فعل طبيعي ع شعري صحت ما توقعت فارس بعده جي جاسي ردت هاجر اتصيح من حشرتنا ...
صك ع اسنانه: ابرايج ما تبيني ..و اشبعي بالي اخترتيه بس انا مستحيل اسمح لعيالي اتربيهم ام شراتج ..
سار صوب الشاطوحه كنت بنش من مكاني بس اتيبست يوم شال الوساده الي فيها صورته ..

طالعني بنظرات مستغرب ..ما عرفت شو اقول ..ارتحت بداخلي يمكن يغير رايه و يفهم اني انا ما تركته علشان افلان وعلان كيف يقول هالرمسه ..معقوله ما جاف رسالتي الي تركتها له بهذاك اليوم ..فر الوساده من ايده من دون اهتمام و شل هاجر ...
عفدت صوبه: بنتي ييييب بنتي ..وين بتاخذها
زخيت ذراعه امنعه و انا ميته من الصياااح بس دزني و طلع من الحجره ..
حسيت الدنيا اتدور فيني ..ركضت برع شرات المينونه امنعه من انه ياخذ بنتي اكيد بياخذها بوظبي عند عليااا صكر باب الشقه رجعت الحجره شليت شيلتي و لحقت بس تعثرت بالزوليه فطحت ع راسي مب حاسه بالدنياااااااا ولا بعذابهااا .

مليون فكرة كانت في بال فارس بس كان يحاول يتجاهل كل شي و بنته بين حضنه ...كانت مرات اتصيح و مرات اتصخ ..
.شعور تأنيب ضمير ملك شعوره شو ذنبها هاي الطفله يحرمها من امهاا ..بس هذي ام ابد مب صالحه ...
" من بعد غربه جيتك وكلي محبه..عجزت القى في عيونك حال..كل ما اشوفك صداً ونسيان
من العيون اللي حبتني...والا العيون اللي خانتني...كيف القمر تحزن في ليله قمرها..وكيف العيون تنسى ليالي سهرها..يا ليتني ماجيت ولا عن غربتي اقضيت...

ما دريت انه ورا غربتي غربه"
كنت اظن بستقبلين غير بتلمني بحضنها بس هذي نوره و الي يعرف نوره يتوقع غير الي تتوقعه ..حتى بعد ما صارت ام بعدها جاسيه...ياالــــــله كنت اقول في خاطري كيف هانت عليها عشرتي ..كيف هانت عليها كل لحظه حلوه مرت علينـا خلتها اترد و ترجع راس الخيمه.. و الحينـه كيف هان عليها اتحمل و تولد من غير ما اتخبرني .

.يعني انا لو مااايت لها ما كنت دريت ان عندي بنت ...طالعها مره ثانيه باسها ...هذي بنتي و بنت نوره ..!! نوره !! سببت لي جروح اشكرها
"عذبتني وياك من صغر سنك..عمري مضى مابين شك وريبه
ضاعت بين همك وظنك..والمشكله حبك في قلبي مصيبه
ان اكن جرحي من غرامك ومنك..وش حيله اللي صار همك نصيبه"
وصل بيت ابوه احمد و كانت هاجر ميته من الصياح و هالشيء اربك فارس دش ابسرعه البيت يزقر مريم..
فارس: امايه مريم امـايه مريم ...؟؟

طلعت من حجرتها : فارس !! بسم الله شو بلاها الصغيرونه ..
فارس: خليها عندج ..عطيها أي شي انا بروح الحينه..
مريم: شو السالفه وين نوره وين امها ...

باس امه مريم فوق راسها ....وطلع من عندها و هو يفكر و يوسوس اكيد نوره بتتصل بـ حميد ايي ياخذها اتهبين .. انا سافرت الخارج شهرين علاج بس علشان ارجع و اردج معاي بوظبي ..مب ع كيفج اتقررين حياتج و انتي ع ذمتي ..مب انا فارس الي انتي تخدعينه و اتقصين عليه ...
كافي الي مضى خليتج ع راحتج وايد... يالله قلبي متعلق بانسان بس يدخلني من مصيبه و يطلعني من مصيبه.شو الي يخليني اتحملها و اصبر عليها و ضرب صدره صوب قلبه ماشي غيرك انت يا اللعين ....
.خمس دقايق وصل فارس شقة نوره ...ربع فوق الدري ما عنده صبر يتريا اللفت ...اتخيل حميد لو كان داخل شو بيسوي به بقطعه قطعه قطعه ...
كافي من ساعه عقيت له نغزات جان زين حس و فهم من ساعه يوم فتحت له الباب ...جفت عيونه كأنها بتطلع من مكانها يوم جافني انا الي فتحت الباب ع باله نوره ..
فارس رفع حياته: حميد !!
حميد مرتبك: هلا فارس ما توقعت انك تكون موجود ..
فارس تجدم : شو مب ناوي اتسلم علي ..
حميد منحرج يمد ايده بالخشووم: الحمدلله ع السلامه ...

فارس ابرود: الله يسلمك ..اتفضل !
حميد: لا انا كنت ياي كنت ابا اخذ نوره بيت خالوه مريم..
فارس مقاطعنه: قصدك بيت ابوي ...هاه لالا مشكور خلاص ريلها رجع لها .. و مب حاجه حق حد..
حتى لو كانت محتاجه و انا مش موجود ..ترا الوالد يطول لي بعمره و خليفه اولى ..
حميد ويه محمر من الاحراج: السموحه ..

فارس يبتسم ابرود و بداخله نار : حياك الله ..خلك ابعيد و مرتاح ما نبا انتعبك معانا ..
حميد مب عارف شو يرد يهز راسه و يغيب عن نظر فارس ..

و الله لو اجوفه داخل بجتله و بجتلها ...
وصل صوب شقة نوره فج الباب لانه ما كان امصكر دش شهق يوم جاف نوره طايحه و لا داريه ابعمرها..عفد صوبها يهزها نوره نوره ...للحظه بس حس انها جسد من دون روح ..يلس يهزها بعصبيه :نوره نشي نـــــــــوره ...
" ناديتك..وانتظرت سنين..ناديتك..صوتي والصدى للآن
ناديتك..ماحسيت ولارديت..غيابك..وصل افراحي الى الاحزان...اشوفك راحتي منك انا تعبان"

بس نوره ابد ماله أي حس او حركه ..
فارس يهزها : يا ويلج اذا متي و خليتيني ابروحي.. انا رديت علشانج قومي ..تحركي ..

ربع صوب الحمام الي لمحه داخل حجرة نوره .. و رشها ويها بالماي ...حس انها تبا اتبطل اعيونها بس مب رايمه الحمدلله المهم انها حية ...شلها و حطها ع شبريتها ...نزل عليها و تجرب منها
همس : نوره نوره .تسمعيني ...؟؟

زخ ايدها و باسها ورجع يزقرها: نوره ..بروح اييب لج طبيب لا تموتين دخيلج لا تموتين يا ويلج ان متي يا ويلج كافي كافي اشكثر عذبتيني بتحمل كل عذابج الا فراقج ما اصبر عليه
هزها مره ثانيه وحس ادموعه تنزل ع خده : انا ارمسج ردي ...
حس انه صار شرات المينون ...يرمس عمره او يرمس شخص بلا حياة...ربع برع يدور عيادة جريبه من البنايه ...سال كذا شخص اخرتها جاف اجرب عياده له ع الشارع الثاني ...
عشر دقايق و رجع الشقه و معاه الدكتورو الممرضه ...تم فارس يروح و يرجع في الحجره يتريا الدكتور ..الي كان يعالج نوره ..حس انه خلاص فقد صبره راح صوب الدكتور
امحرج: انت شو اتسوي يالله خلص
الدكتور: حاضر حاضر ...
فارس : يا برودك ...

الممرضه: ما يصحش كده يا اخ ممكن تستنى برع من فضلك علشان الدكتور يعرف يفحص المريضه...
فكر فارس احسن شي يسويه يطلع من الحجره و يتريا بالصاله لانه لو تم هني اكثر عادي يجتل الدكتور من الضرب ...طلع و قعد في الصاله يدعي ربه ان نوره اتكون ابخير ...

رن موبايله ..جاف المتصل ابوه ..
احمد: السلام عليكم..

فارس: عليكم السلام..
احمد: الحمدلله ع السلامه ...نوره قالت انك امسافر بس ما ظنيت جي بطول ؟؟؟

فارس مستغرب و نوره شدراها اني كنت امسافر: رديت البارحه ..
احمد: شو مستوي جي مخلين الياهل هني وين امها ..امك اتقول يبتها و كنت مستعيل ..خير ان شاء الله
فارس بلع ريجها : نوره تعبانه يبت لها الطبيب ..
احمد: و شو بلاها ...

فارس: مدري تعبانه الدكتور عندها ... بعدها اتصيح بنتي ..
احمد: هههههههه يبنالها خلود اترضعها ...

فارس: زين انا بجوف الدكتور بتصل بك عقب ..
احمد: طمنا ع نوره ..
فارس: ان شاء الله مع السلامه ..

قعد يحاوط في الصاله ابد ماله نفس يرمس ..تخيلوا عقب كل الي سواه ينهدم في لحظه ..
.عقب ما اوهم نوره انه تزوجها علشان ينتقم منها ..كانت هاي الطريجه الوحيده علشان اقنعها ها سبب زواجي منها ...ما كنت ابا اثبت لهااا اني ميت عليها لي ما اخليها اتحبني ..شرات ما انا احبها ...
و عقب ما خططنا انا و عمور لي ما تزوجتها ... و صبرت ع كلامها الي دوم يجرحني ..تحملت تنغيزاتها ..عقب ما قلتها ان بريء من الي اتهمتني فيه شردت عني ...آآآآآآآآه يا قلبي .
.و يوم اني لحقت بهااا سويت حادث و صارت وايد اشيا اخرتها اضطريت اسافر برع ..علشان ارجع بس عشانها ..كنت باخذها غصب رضت ولا لاء بس وجود البنت في حياتها كانت مفاجاه لي و خلتني اغير كل خططي ...عقب كل ها العذاب اتروح مني بها السهوله ..
.يالله ها الدكتور شو يسوي داخل ..فكر فارس يرجع حجرة نوره و يجوف الدكتور ليش طول ..بس طلع الدكتور من حجرة نوره و الممرضه تمت داخل ....ملامح الدكتور ابد ما اتبشر خير ..عفد صوبه و زخه من رقبته و صرخ عليه: قلتلك لا اتخليها اتموت ...
الدكتور: أي ده يا ابني الموت بيد ربنا ..

فارس ودموعه ملت عينه مصدوم: ماتت
الدكتور : سيبني حتخنئني ..سسسسيب

فارس يرص عليه اكثرو يهمس : نوره ماتت ماتت حياتي
الدكتور وويه محمر: لا الحمدلله بالف خير ..
حس فارس ان روحه ردت له ..هد الدكتور ابسرعه جنه متجزز منه ..
الدكتور : اشهد ان لا اله الا الله و اشهد ان محمد رسول الله..

فارس متلوم منه: اسف ما اقصد..
الدكتور: اتفضل يا قيس روح تطمن ع ليلى ..

ابتسم لدكتور مستانس مب ع تعليقه لا ..لانه تطمن ع غناته
الممرضه اتحط اغراض الدكتور في الشنطه : سلمتك يا نوره ...

غمضت نوره اعيونها ..تمنع دموعها انها تنزل الظاهر انها طاحت ع راسها ...هاه مب وقته ولا وقت دموعي ابا بنتي فارس وين وصل الحينه ..وين خذها ...ردت لارض واقعها يوم سمعت الممرضه ترمس و هي طالعه : الحمدلله ع سلامة المداام ..
حاولت ارفع راسي ..فارس هني يعني بنتي هني ...بس ما قدرت حسيت ابصدااع تأوهت من الالم ..غمضت اعيوني لحظه عقب رجعت فجيتها جفت فارس واقف جريب مني ..
." وانا عيوني في عيونك تلتهي ..يا غايتي يا كل شي انت في حياتي ودنيتي..لو قلت احبك ما تسد لا ما تسد عن حاجتي..عندي كلام وايد كل العواطف فيه...لا جيت اقول القا الظروف تمنعني لا احكي"

يلس فارس ع طرف الشبريه كنت بنش بس شي منعني ..شوق دفين بداخلي خلني اطاوعه و انسى كل شي مر ابحياتي زخ ايدي طالعني و رمشه و عيونه و نظراته تعذبني ..بس كافي عذاب دخيلك..ما رمت اتحمل ..كل شي فيني بدا يفضحني ..صديت عنه اداري دمعه كانت بتنزل من عيوني ..
سمعته يقول لي بنبره زمااااااان كانت تذبحني : تبين اتموتين و اتخليني ابروحي بها الكون ..؟؟
بطلت اعيوني و كأني اتوهم اني اسمع ها الكلام طالع من فارس رصيت ايدي ع ايده علشان احس اني ما احلم كمل كلامه : رجعتلج شرات المينون ع بالي
"ويقلد صوتها" حميداااان هني ..
ابتسمت ع تعليقه ..لو كنت تدري بالاشهر الي طافت كيف حياتي كانت من دونك ما قلت حميد ولا غيره ..
فارس: طالعيني ...؟؟

تميت ابمكاني امعانده ...حاول اييرني علشان اطالعه ..بس بس كافي دخيلك..تجريح انا مستحيل اعيد الزمن نفسه ..خلاص سبق و انتقمت مني و دمرتني صديت صوبه و طالعته و كانت ايدي للحين في حضن ايده ..طالعته كنت بقوله كلام يعذبه نفس ما عذبني بس للاسف عيوني سبقت أي كلمه كانت بتنطقها شفايفي ..طاحت اعيوني بعيونه .و كأنه اتقوله
.." في قلبي شوك .. وفي عيوني شوك ..شوفي أصابعك انزفت .. من كثر ما لمست جروحي وجففت .. دمعي الحزين ....في صوتي ليل .. وفــ صمتي ليل .. "
فارس: نوره انا رديت و كان الف شيطان في راسي ..كنت ناوي ادمرجج اجتلج بالي سويته فيني بس دام هاجر طلعت في حياتنا ..انا سامحتج عن كل شي ..

شووووووو ..اسمعوا شو يقولون ....كلامه صدمني .. وكأنها صفعه كانت بويهي ...سحبت ايدي من ايده .. و نشيت من ع الفراش و انا احس راسي بنفجر بس تحملت الصداع .. فارس تم ابمكانه قاعد ..
رديت عليه بانفعال: ع شوه اتسامحني ما انت خلاص دمرتني حطمتني .
.مب كنت دوم اتقولني بتدفعين الثمن..انا دفعته و عطيتك حقك و اكثر من حقك..الحينه بس ياي اتقولي سامحتج عقب شوه ..
عقب ما سحبت عني وظيفتي و خليتني ادور في الشوارع و انا شايله هم في بطني باجر كيف بربيها و أكلها و انته ولا ع بالك...عقب شوه ياي اتسامحني .
.عقب ما خليت مالي ويه اجابل اهلي ..عقب شوه ...و الحينه تبا اتعيش معاي علشان بنتك بس !!
بنتك ..!! ها الانسان حتى ينسيني بنتي سالته: وين بنتي ...؟؟؟
كنت بطلع الصاله ادورها ...بس وقف ابمكانه و تجرب مني حاول يزخني من جتفي بس رجعت لورا
: نوره حتى انتي دفعتيني ثمن غالي غالي ..

طنشته: وين بنتي ...؟؟
حسيت به حرج لاني قاطعته و طنشته فتم ساكت يطالعني ..

صرخت عليه: وين خذت بنتي ..يا الح.....
عفد علي و زخني من جتوفي : بس بس انتي موليه ما بتتغيرين ..بتمين جيه ع طول انسانه حقوده انانيه ما يهمج غير نفسج ..
حسيت ان روحي بتطلع من اسباب كثيره...رفعت راسي اطالعه بنظرات خوف ..
فارس: شردتي و رديتي راس الخيمه و الله اعلم من ردج ..

قاطعته و انا ميته خوف منه: دام يهمك ليش ما لحقت بي ترييتك اسبوع في الضاحيه..
بطل اعيونه: الضاحيه !! "

استغربت من نظراته الي كانت متشككه و كأنه مب مصدق كلامي ..حسيت ان ثقتي رجعت لي ..و صارت الكره بملعبي فقلته ها المره من دون خوف : هيييييييي ليش اطالعني و مب مصدق كلامي ..الحينه ياي اتحاسبني ..عقب ما طلقتني
رد محرج: انا ما طلقــــــــتج
رديت : امبلى احميد قال لي ..
فارس: و انا متى جفت حميد او رمسته علشان اقوله اني طلقتج ..جذاااااااااااب ...
همست: حميد جذاب ليش يبا يقص علي ..
ابتسم يتمصخر: علشان ياخذ راحته معاج ..
بلعت ريجي يوم سمعت جوابه طنشت مصخرته و سالته :ويوم انك اخترت عليا شو تبا فيني و في بنتي ..
فارس مستغرب : اخترت عليا !! انتي شو قاعده اتخربطين ..و شو دخل عليا بالسالفه ...؟؟
حررت نفسي منه و رحت ابعيد و دموعي كرهتها و هي تنزل بس ما كنت اقوى اصدها وقفت اطالع البحر من ع دريشتي سندت راسي ع اليدار و
انا اصيح : حاولت اكسبك بس انت كنت دوم جاسي ..كنت ادفعني ثمن غلطه و انا مالي ذنب فيها ..اهنيك تراك نجحت في كل شي "غمضت اعيوني بعذاب" خليتني احبك خليتني اتعلق فيك.. خليتني اكتبلك رساله اخيرك بيني و بين علياا عقب ما جفت رقمها ع شاشه تتصل بك..

بس كنت واثقه انك بتختارني ..لانك اوهمتني انك ميت فيني ..رحت الضاحيه..تريت يوم و ما ييت يومين و ثلاث و تميت اسبوع ..صدمتني ..
حسيت باليأس و انا اتذكر كل العذاب الي مريت به ما تحملت يلست ع الارض اصييييح منهاره ..تجدم مني فارس يزخني صرخت عليه : لا تمسكني اطلع برع "و يلست اضربه ع صدره
" اطلع من حياتي اطلع ..
بس تم زاخ ايدي حسيت اني ميهوده ..فيلست اصيح و اصيح.. و هو صاخ..حط راسي ع صدره كنت احس اني مذلوله من هالانسان ..بنفس اللحظه احس بالراحه راحه ماذقت طعمها من سنييييييين ...بس اشمعنى من هالانسان بالذات احصل الراحه و الامان اشمعنى .

.انتبهت لنفسي فبعدت راسي و نشيت من مكاني و رحت ايلس ع الشبريه ..وقف ابعيد عني رفعت راسي اطالعه جفته يطالعني نظراته حرقتني نزلت راسي و همست: لا اطالعني جي ..ما احب نظراتك ..اكرهها ..
بس سؤاله كانت مثل الصاعقه : وين الرساله ...؟؟

طالعته ................." ماشي رد"
تجدم مني : انا ما جفت أي رساله ...

نوره: كنت محطتنها ع طاوله الطعام..
رجع و طالعني بنظرات الشك..صرخت عليه: ابرايك لا اتصدقني بس روح اسال خان اذا كنت هناك بالضاحيه مدت اسبوع اولا لاء .ولا ليش تساله تراني خليت الموبايل الي هديتني عنده علشان يعطيه لك
تم فارس ساكت ..صد رجع يطالع برع من الدريشه..صمته ذبحني ..؟؟

موتي و اعرف بشوه يفكر ...؟؟تم ساكت فتره ..عقبها طالعني نقزت متروعه يوم صد فجأه صوبي
سالني : انتي ابخير الحينه ...؟؟
سؤاله فاجأني بس هزيت راسي بمعنى هيه ..

فارس: زين شيلي اغراضج و اغراض هاجر ..
رديت ابسرعه: ما برد معاك بوظبي ..

فارس: ما بتردين باخذج بيت ابوي ..هاجر هناك ..
وقفت ابسرعه البس عبايتي و شيلتي : بروح اييبها ما بتم هناك ...

فارس: تمي جم يوم ..
رديت امعانده: مستحيل اتم في حجرتك يوم واحد ما اطيقها ..

صرخ علي : باجر عمور و خوله بييون ..اكيد عمور بقعد خوله هني خليهم ياخذون راحتهم ...
صراخه و كلامه خلني اسكت و ما ارد عليه ...

شليت اغراض الي بحتاجه لي و لـ هاجر..مدري شو اقولكم هالانسان خبله ..ولا تخبل ..ولا غريب ...ولا شوه سالفته..ليش فجاه سكت و غير رايه ..شو بلاه ..
.ركبت معاه السياره من غير ما انرمس بعض ..طالعته جفته بعالم كان سرحان و كانه في مصيبه ...خليه يحس بالندم خليه يتعذب ..لو شوه اتسوي ما رديت لك ...
و اسفه اذا قلتلك صعب الرجوع كافي الي حصل ما اقدر اتحمل اكثر ...
كن راضياا بما قسمه لك المولى .. و اطمح دائما نحو مستقبل مشرق باسم ...ولكن حذار أن تؤذي من حولك بكلمة جارحة ..نظرة قاسية ..أو حتى همسة تشعره بها انه أقل منك في أي شيء أو كل شيء ..
معقوله نورة بالاخير بترضى بنصيبها ..و بتعيش مع فارس للابد بحلوه و مره أو او انهاا بتدور سعادتها مع انسان ممكن يعطيها أكثر مما اعطها فارس !! الحلقة القادمة ..اما الفراق او اللقاء ...للابـد ..


أَبَسْألِگ : ( هَلْ نَلْتِقِيْ عَمّا قِرِيب ) ؟
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 06-06-2012, 01:27 PM   #30 (permalink)
{ شُمُـوْخ اَلْجُموْح ..!!ْ

 
tab
صورة 'شموخ' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Nov 2008
الإقامة: دآر الزين
العمر: 22
المشاركات: 2,243
كافة التدوينات: 11
معلومات إضافية
السمعة: 46410054
المستوى: شموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond reputeشموخ has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شموخ غير متصل
المزاج: ????
الرسالة الشخصية
لا اله الا انت سبحانك إني كنت من الظالمين
افتراضي رد : رواية ابوي ابوي لو صد عني ما ترجيته


(( الحـــــــلقـة الثـــــــــــــــــــــلاثون ..
والاخيـرة ))

وقف سيارته عدال بيت خالي احمد ...كنت ببطل الباب بس زخ ايدي و قال لي ..
فارس: لحظه نوره ...
طالعته من غير ما ارد عليه ...
فارس : انا برجع بوظبي ..
طاح قلبي من مكانه ..مع اني ادري خلاص بتكون حياته هناك..ليش حسيت بها الشعور ..سويت ابروحي مب مهتمه و قلته : شي يعنيك..

فارس : يعني ما يهمج ..
رديت له ابسرعه و قلته: لاء ..ما يعنيني ...خلاص الي بينا انتهى ...
فارس: عطيتج فرصه ترمسين و اتقولين اعذارج ولي حق انا بعد انج تسمعيني ...

ابتسمت اتمصخر عليه: اسمع !! متى ..ما انت رايح بوظبي ...والا مالك ويه اتجابل عمور ..لا اتخاف عمور ما يعرف شي ..

زخ ايدي ورص عليها بعصبيه كنت بصرخ بس كافي تعابير ويهي الي فضحت احساس الالم
صك ع اسنانه و قال: انا أول ما رجعت من المانيا اتصلت به و كلمته ..و بعدين لو انا منج بستحي اخمن أي شي عقب ما عرفتي انج ظلمتيني ..صح..

حاولت ايير ايدي اعترف كلامه صحيح بس يولي ما شي فايده نحن اندور و اندور و نرجع ع نفس النقطه ماشي تقدم...قلته: هد ايدي ...هدهاااا
فارس: صح كلامي ..
طالعته بنظرات عذاب: بسك بسك اتعذبني..
فارس ولا جني ارمسه: كلامي صح ولا انا غلطان ..

رديت باستسلام ..ترا محد اييب راسي غير ها الي اسمه فارس : صح صح بس عاد بتجلع ايدي ..
يلست افرك ايدي من الويع و هو قاعد يطالعني غايضتني نظراته فقلته : ان شاء الله اتروح بوظبي و ما ترجع ..
فارس: هههههههه امي اهلي زوجي بنتي هني كيف ما ارجع..
صرخت عليه لانه يحاول يستفزني: انا مب زوجتك و هاجر مب بنتك..
و نزلت ابسرعه من السياره ... و نزل معاي ..دشينا بيت خالي احمد..نسيت ان اليوم خليفه بيي من السعودية ..انصدمت يوم جفته و جفت شيما قاعدين في الصاله ...

وقف خليفه يسلم علينا : اخييييييييييرا جفنا نوره ..
ابتسمت من خاطري : خليفه اشحالك الحمدلله ع السلامه ..
خليفه : الله يسلمج..انتي شحالج عاش من جافج..
نوره: هههههه الله يخليك تسلم...
خليفه: هييييييييي هااااااا

نوره: بس بس لا تبداا الحينه ..
سلمت ع شيما: مبروك عليج العمره ...
شيما شكلها اتلومت من فارس : الله يبارك فيج..

خالوه مريم: شحالج نوره قالولي تعبانه ...
يلست ادور: الحمدلله ابخير وين بنتي ...؟؟؟
خالوه مريم: بنتج راقده في الحجره ..
سمعت فارس: اشحالج شيما ..
شيما : الحمدلله ربي يسلمك...
خالوه مريم: يالله نجمعنا ع خير اليوم خليفه يااه و باجر ان شاء الله خوله اترد بالسلامه ..
رحت صوب حجرتي ما سمعت أي رد لكلامي خالتي مريم..حسيت للحظه بشعور حميل .

.شعور مفتقدتنه من زمان..شعور يخلي الواحد يقدر الحياة الي هو عايشنها و ما يفرط فيها ...حياة الاسرة ..شلت بنتي من داخل الشاطوحه..حضنتها و يلست ابوسها ابتسمت يوم قعدت اتصيح لاني ضايجتها و خربت رقادها ..حطيتها في فراشها ..
و قعدت اتاملها ..باجر خوله و عمور بيون الله ..الدنيا ما بتشيلني من الوناسه ....لحظه..لحظه..فارس من ساعه طرا لي المانيا كان امسافر المانيا !! شو يسوي ..؟شهر عسل يديد !! يمكن ليش لاء ...انفتح باب الحجره ..عدلت بيلستي يوم جفت فارس داش الحجره ..
.كنت بقوله اطلع برع حجرتي بس هذي حجرته ..يااه صوب شاطوحة هاجر نزل باسها ...عقب شل غتره من ع راسه و فرها بعيد عنه و انسدحت ع الشبريه الصوب الثاني ..طالعته ..غمض اعيونه حسبته تعبااااان ..شايل هموم الدنيا فوق راسه تمنيت اعرف بشوه يفكر ..مدت ايدي اهزه ع بالي
رقد: فارس ..رقدت
فارس ..................."ماشي رد"
دام انه رقد فكرت اروح اقعد مع قوم خليفه و شيما شويه اسمع اخبارهم ...لبست شيلتي البيضه..ههههههه ضحكت ع عمري ..اول مره البس شرات ها الشيول لالا و في بيت خالوه مريم ... سرت صوب الباب يبست ابمكاني يوم سمعت فارس يزقرني : وين رايحه ..؟؟

التفت صوبه: ع بالي راقد ...كنت بروح اقعد مع قوم خالتي ...؟
اشر مكان ما كنت يالسه: تعالي قعدي ابا اسولف معاج..

تميت واقفه ابمكاني ما بينا سوالف اظن كل شي بينا انتهى ...كرر جملته و هو طفران: تعالي ..
فسخت الشيله لاني كنت احس شكلي غلط .. و قعدت بس مب ع الشبريه مكان ما اشر لا يلست ع الكرسي ..
قعد و طالعني انحرجت من نظرات فنزلت راسي العب باصابعي شو يبا مني ..

سالني: ما يهمج تسالين شو بسوي في بوظبي لو رحت ...؟؟
هزيت جتفي اوني مب مهتمه: هناك حياتك شو يهمني اعرف ...
فارس : انتي الظاهر خلاص ما تبيني ..

قلته و انا مقتنعه بكل كلمه اقولها : انا اتريا عمور ايي باجر .علشان اخليه يطلقني منك مثل ما زوجني ..
طالعني بنظرات المصدوم ...و كأنه مب متوقع كلامي ...
فارس: يالله هالقساوه من وين لج...

نوره: من الدنيا ..
فارس: ما اتهمج بنتج ...اتعيش من دون اب ..

وقفت: انا عشت من دون اب و انت معظم حياتك عشتها من دون اب ..شو تفرق يعني ...
وقف فارس و ياه صوبي صدقوني خفت منه بس تميت واقفه ابمكاني شو بيسوي لي يعني ..
حط ايده ع جتفي طالعته ما قدرت اقاوم نظراته ...

هذي نظراته تذبحني كانت مليون كلمه في عيونه بس انا ما قدرت اقرا أي كلمه تهت و ضعت في بحر اعيونه يالله شو عذاب هاي العيون ..ما اقدر اتحمل ..لو تميت جي دقيقه عادي انزل احب ريوله و اقوله حبي مثل ما انا احبك..
علشان جي تدارك الموقف و صديت الصوب الثاني بس زخني من لحيتي و جبرني اطالعه غمضت اعيوني و انا ارتجف كنت بزخ ايده و ابعده عني بس خفت خفت يحس برجفتي ..
فارس همس: ادريبج اتموتين علي بس انتي اتكابرين..

شهقت يوم سمعت جملته ...فتحت اعيوني اطالعه ..ابتسم: قولي انج ما اتحبيني يالله قولي
حسيت ان فارس قاعد يلعب لعبته كرر جملته: يالله قولي انج ما تحبيني و تبين اطلقج ...
رديت لورا و انا اتنفس بصعوبه و شريط عذابي و انا حامل ابنتي و يوم كسر خاطري و انا اترياه في الضاحيه اسبوع كامل من غير ما يسال عني خلني
اقول ابسرعه : انا ما احبك..ما احبك..

و عطيته ظهري و يلست اصيح.كملت كلامي: تبا تلعب بمشاعري
تجدم منها: نوره انا و الله اح....
قاطعته: انت هاوي تعذبي بس ..

جفته ياخذ نفس طويل و كأنه تعب خلاص ..راح صوب غتره شلها و حطها ع جتفه .. و راح يبوس هاجر ..و طلع من الحجره ...رجعت فوق الشبريه و انا اصيح..هذا هوه فارس بس يظهر علشان يعذبني ..زبس بعد غيابه يموتني مب يعذبني ؟؟؟
في اليوم الثاني ...ما قدرت اطلع برع عند قوم خالاتي ..لاني كنت احس بصداع .. فراق فارس .. و غير اني ما رمت ارقد ...ع الاقل لو كان يحبني كنت رضيت اعيش معاه لكن علشان هاجر ..
.يبا يكمل حياتي معاه انا ما اباااه ...يلست ارتب فراشي ..عقب ما رقدت هاجر ..سمعت دقه ع باب حجررتي ...
نوره: تعالي خالوه انا مب راقده ...

اتبطل الباب حسيت بقشعريره يوم طاحت عيني ع خوله الي كانت شايله ذياب في حضنها ...صرخت مب مصدقه اعيوني ركضت صوبها و حضنتها ... يلسنا يمكن دقايق و نحن حاضنات بعض ..و خوله كانت اتصيح ..
خلود: حرام عليكم فعصتوا ذياب ...
خوله تمسح دموعها: ههههههه يا السباله وحشتيني ...

خذت عنها ذياب : اشتقلتلكم و الله ..ابيه ها يشبهني ولدج "وبسته"
خلود: ههههههههه ما يخصج

خوله: وينها وينها ..اكيد تشبه عنتها ...
راحت صوب هاجر و شلتها .. و يلست اتبوسها ...
نوره: جوف جوف خطيبتك ....
خلود: اترومين له عنده جواز لندن..

خوله: يا حافظ ..
شهقت: وينه عمور ....؟؟
خلود: شكله ياي اسمع حسه بالصاله ...

كنت بطلع بس دش .حطيت ايدي ع حلجي و تميت واقفه ابمكاني اصيح..صحيح كنت شايله جبال من الحقد بالي سواه فيني .. حتى يوم اني بالفتره الاخيره صار بينا كلام بالتلفونات بس ما اتخيلون كيف شعوري و انا اجوف عمور جدامي ...ابتسم لي : الظاهر لازم انا ادش و الوي عليج ..
انتبهت اني واقفه ابمكاني حضنته و يلست اصيح و كأن شي غالي فقدته و رجع لي ...
عمور يمسح دموعي: نوره اتصيحين ...؟؟صرتي حساسه..

ضربته بجتفه: ما بخليك اتغيب عني مره ثانيه بسافر معاك...
تفاجات و انا اسمع صوت فارس عند الباب : ردينا ع طير يلي ...
طالعته مستغربه فارس راح بوظبي علشان اييب خوله و عمور من المطار معقوله !! ليش ما قالي !!
خوله: عمر تعال جوف بنت فارس ..

شل عمور هاجر و قعد يلاعبهااا ...
خالوه مريم: ليش متيمعين ابحجرة فارس تعالوا الصاله ...
خوله: نوره خبريني شو سويتي سنه كامله بعيده عني ...

طالعت فارس كان يراقبني طنشته و ابتسمت لخوله ...لاحظت خوله الموقف الي صار فصخت جنها عرفت ان علاقتي ابفارس مب لهناك او شي حواجز من بينا ...يالله ..عمور كان متضايج من فارس بالي سواه فيني كيف الحينه كسبه ..هاه فارس ما يضيع وقت ...

خليفه: أيـه يالله تعالوا الغدا ..."كانت خلود بتطلع" خليفه بس للشباب ممنوع الحريم..
خلود: طوف بروح اجوف محمد ...
خوله: هههههههههه خلود خذي ذياب عند امايه وينها حرمتك...؟؟؟ خلوف ..
خليفه: بحجرتها ...جي ما سلمتي عليهااا ...

خوله: امبلى بس اسال عنها ......
شليت هاجر من عن عمور و قلته: عمور روح تغدا ...

دقايق و الكل ظهر من الحجره و تمينا انا و خوله ...يلست ع الشبريه : نوره صار عندنا عيال ..؟؟
نوره: تغر كل شي خلال سنه صح..
خوله: وايد اشيااا ...اخييييييييييرا رديت دار زايد..

نوره: ههههههههه امنوره الدار ..
خوله: شخبارج ويا فارس و اهله في بوظبي ..اندمجتي معاهم ..؟؟

هزيت راسي بمعنى هيه ما ابا اخبر خوله ما ابا اضاايجها ...ابا احل مشاكلي ابروحي ..
نوره: متى وصلتوا ...؟؟
خوله: البارحه ف، ليل ..استقبلنا فارس في مطار بوظبي .. جفت شقتج وايد حلوه ...
نوره: ليش بتوا هناك ..؟؟
خوله: هيه ....كنا بنروح الفندق بس فارس رفض ...
تضايجت ليش فارس ما خبرني البارحه انه بروح يستقبل قوم عمور في المطار ..هاه علشااان جي حرج علي البارحه في السياره ..
خوله: نوره ضعفتي .... وايد..
نوره: حتى انتي ...بس انا فارس يقولي صرت منطاد..
خوله: ههههههههههههههه


بهذاك اليوم مر علينا ..بسرعه رغم الوناسه الي كلنا حسينا بها و غير اللمه الحـلوه ...كل شي كان حلو النفوس راضيه متصافيه..تيمعنا عقب سنه كل واحد راحه ابدربه..الا انا و فارس ..كان هناك شرخ كبير في حياتنا .. شرخ ..يمكن محد لاحظه غير عمور ...
.و اترييت اليوم الي عمور يرمسني عن فارس علشان اطلب منه يطلقني منه مثل ما زوجني ...
علاقتي ابفارس عقب ما رجع و عقب ما رد عمور من السفر ..صحيح كان يزورني باستمرار ..هو و خوله في بيت خالي احمد...بس هالشي ابد ما عدل علاقتي ابفارس ...بالعكس كان يوم عن يوم نبتعد عن بعد...
حتى انا مدري ليش كل يوم أأجل كلامي مع عمور ..بخصوص علاقتي ابفارس ...الشي الغريب ان فارس من رد عمور من لندن ما راح بوظبي ..غريبه !!! كل شي تغير .معاملته معاي بروده تطنيشه ..حسبت ان فارس غير معاملتي له لان خلاص لعبت الانتقام خلصت و صارت هاجر بحياتنا ..فظنيت ها السبب بس اخر مره صار بين كلام اثبت لي ان فارس عمره ما بتغير و خاصه قبل يومين كنا في بيت خالي احمد ابروحنا لان خالي احمد و خالوه مريم و خليفه و زوجته راحو صوب دبـاا .

.شل هاجر من حضني و حطها في حجره و قالي : ابوي يبانا نلحقهم
رديت عليه و انا اتأمل ملامح ويهه : وين ..دباا.؟؟
فارس : لااا راحو يقيضون في مسندم ...

من سمعت هالجمله تذكرت هناك ابوي التقى باماية اول مره و بنفس هالحزه ..بالقيض ..
سالني : وين سرحتي ..
رديت ابسرعه: انا ما بروح ..
فارس: ليش تعالي انروح انغير جو..

هزيت جتفي : اذا تبا اتروح اتفضل لكن انا لاء ..
حسيت انه يبا يعاندي يوم قال: و اذا بغيتج اتروحين غصب ..

طالعته بنظرات مدري شو اوصفها لكم..فارس عمره ما بتغير بس في باله شي واحد انه يعذبني ...
سالته: خوله بتروح ..؟؟
حط هاجر ع الشبريه ووقف و جنه بيظهر من الحجره:لا

مدري كيف طلع مني ها السؤال : و انت ..؟؟
طالعني علقت اعيوني بعيونه ..كنت ابا اشيل عيوني بس خانتني نظراته يا ربي كيف تذبحني نظراته..يالله لها الدرجه هالانسان امعذبني ..للحظه فكرت اروح اهرب منه بس صدمني يوم
قال: اذا بتروحين بروح..
بلعت ريجي : ما بروح ..
حط غتره ع جتفه و قال ابرود : أحسن ...

و طلع من الحجره ..فريت المشط الي كان بيدي ع البااب و كأني ابا اطلع غيضي و قهري بها الباب ..شهقت يوم انفتح البااب فجاه فارس: هبله انتي ..؟؟
حطيت ايدي ع حلجي من المفاجأه ضايجني اسلوبه فرديت عليه : ما يخصك فيني ..
تجدم مني بعصبيه و زخني من ايدي : مليون مره قلتلج لا اتقولين ما يخصك فيني ..للحين انا زوجج و بتم..
يلست اتنفس بصعوبه يمكن الخوف : هدني ...انا ما ابغيك
كنت احاول اييير ايدي منه بس صرخت يوم حط ايده ع راسي و جربني منه ..حسيت بنبرة صوته شايل علي غيييض من زماااان فصك ع اسنانه و قال : انتي ع بالج بها الاسلوب ..تظنين بطلقج لو تموتين ..
غمضت اعيوني و انا كارهه نبرة صوته كارهه تهديده ..

.و كاره دموعي الي شقت طريجها ع خدي و هو يكمل كلامه : و الله يا نوره لو شو اتسوين ..ما بطلقج و خلج جي عايشه شرات المعلقه لا انتي متزوجه ولا انتي امطلقه .
رغم الخوف الي كنت احس بها ..بس مجرد ما هدني عفدت عليه اضربه ابصدره و انا اصرخ عليه: طلقني طلقني انا اكرهك احتقرك يا الحيوان

سمعت صرااخ هاجر اتصيح متروعه من صراخنا انا و ابوهااا ..دزني بعيد عنه فطحت ع ظهري فوق الشبريه ..ووقف ابعيد و جنه متجزز مني ..و طلع من الحجره يلست اصيح منهاره ..من غير تفكير دورت موبايلي و اتصلت بـ عمور ...
عمور: شو بلاج ..؟؟
كنت اصرخ و اصيح و ما كنت عارفه اذا فهم علي او لا : تعالي ابسرعه
عمور: شو فيج نوره اهدي ..
صرخت عليه: بتيي ولا شووووو
عمور: زين دقايق بكون عندج ..
ادري فارس بروح يشتكي له مني و بترس راسه رمسه عني ..يلست احط ثيابي في الشنطه و اشيل اغراض هاجر ..دقايق رن موبايل حسيت اني هديت شويه و كان المتصل عمور رديت عليه
عمور: شوه هديتي ..
مسحت دموعي باصابع ترتجف: انت برع اطلع لك..
عمور: انا بدش شوه ما تبين اضيفين اخوج ..
صرخت عليه: انت متفيج ..
عمور: زين لا تحرجين ...
ثواني و دش علي عمور الحجره ..ما كان يحتاي يستأذن لان البيت فاضي محد فيه غيري و غير هاجر عقب ما ظهر فارس ...من جفت عمور ركضت شرات الياهل اصيح بحضنه ..رفعت راسي اترجاه: طلقني منه تسمع طلقني ...؟؟
يلسني ع الكنبه من غير ما ينطق باي كلمه ..عقب ما حسيت ان حيلي انهد خلاص و تعبت من الصياح ...و عمور كان يراقبني ..رفعت راسي اطالعه : انا تعبانه ..عمور ..انت ما تدري بحالي ..
صدمني رده: حتى فارس تعبان ...و متبهدل شرات ما انتي متبهدله...حرام الي اتسوينه نوره..
شهقت: لحق يرمسك لحق يترس راسك بكلامه ..
ابتسم و جنه يرمس ياهل : نوره نوره ..فارس قالي كل شي قبل ما اوصل البلاد ..
رديت ابسرعه: شو يعني اكيد قص عليك برمسه من عنده..
زخ ايدي : نوره ..انا واثق و متاكد انج تعزين فارس كثر ما يعزج و يمكن اكثر ...
يرت ايدي ابسرعه ووقفت: شو قالك فارس شوه جذب عليك..
عمور: انا لا بوقف معاج ولا مع فارس انا مع الحق ..و ترا فارس قال لي عن الرساله الي كتبتيهااا
شهقت: و يعني قالك انه اختار عليا و تخلى عني و كيف اتبهدلت و انا حامل بـ هاجر كل هاه و بعد تدافع عنه ..
طالعني عمور : نوره فارس ما جاف الرساله الي كتبتيها..بس من عرف انج ظهرتي من بوظبي ..لحقج..
رديت ابسرعه: جذاب جذاب ..."صحت" ترييته اسبوع بحاله في الضاحيه ليش ما شرف "
رد عمور بانفعال: و هو شدراه انج في الضاحيه اقولج ما جاف رسالتج..ع باله رجعتي راس الخيمه بس سوا حادث
طالعت عمور مصدومه و كاني كلامه كانت شرات الصاقعه ع اذوني ما قدرت ارد او انطق باي كلمه ..فارس سوا حادث ..؟؟ متى ..؟ و ليش محد خبرني !! وينها زينب !! و ينه فيصل ليش محد خبرني !! حتى لو سوا حادث هاه ما يعذره يغيب ست شهور بس عمور قطع علي حبل افكاري
و كمل كلامه : علشان جي فارس قطع كل العالم ..ما قام يتصل فيني ولا يتصل بخالي احمد ..
يلست و بعدني مصدومه: عرفت انه قطع اهلي يوم خلود سالتني عنه و كلهم سالوني عنه حتى انت بس ها ما يعذره انه يتصل ..
عمور: كيف يتصل و هو كان بغيبوبه ..
دااارت فيني الدنياا ..رفعت راسي ادور الصج بعيون عمور ..ما جفت غير ملامح متأثره بوصف حال فارس ..تهت و انا يالسه جريب من عمور ..ضعت و انا قاعد اسمعه فارس كان بغيبوبه ...دمعت اعيوني من غير شعور
همست: ليش ما قال لي ..؟؟
عمور : انتي ما عطيته فرصة شرحتي له ظروفج لكن ما سمحتي له انه يتكلم...و يبرر غيابه..
بلعت ريجي مب رايمه ارمس مسح عمور ع راسي بحنان و كأنه يخفف عني ..وقت ما فارس كان محتاجني كنت هني متبهدله آآآآآآآه يا ربي يا ليت الكلام الي يقوله عمور كله جذب بس كيف اجذبه و انا اجوف هالتعابير مرسومه ع ويهه رفعت راسي و انا اسمع
عمور يقول : نوره فارس وايد تعذب ..عقب ما نش من الغيبوبه ..تشلل شلل مؤقت ..و سافر المانيا يتعالج.. و اول ما طاب ..اتصل فيني و خبرني كل شي ...تدرين ليش خبرني كل شي مب علشان انا رفيج عمره و اخوه لاء ..علشان ادورج و اتطمن عليج لانه كان يحاتيج..كل ما اتصل بخالي احمد ..خالي احمد يسال عنج ..علشان جي كان يحاتيج..و انتي الهبله كنت هني براس الخيمه من غير ما اتخبرين حد ..
كنت بصرخ و اقول عمور بس اسكت ...ها كله ما يبرر ..سالفه انتقامه و غير سالفه علياا ..
عمور : فارس و الله يعشق التراب الي تمشين عليه..
عمور ما يعرف شو يقول مستحيل فارس يحبني فارس تزوج مني علشان ينتقم بس ...بس ما اقدر اقول هالكلام حق عمور ...
عمور: شو بعدج تبين اترجعين معاي البيت ..
سرت صوب هاجر و قعدت جريب الشاطوحه و قلت: هي اذا فارس يعشقني فأنا اكرهه ما اباااه .
***
رفع فارس راسه من ع سكان السياره .. و خذ نفس طويل يا ربي انا ليش سويت جي ..انا حلفت ان رديتها ما امد ايدي عليها..بس هي تستفزني ...يالله كيف تكرهني هالانسانه ...فتح باب سيارته و نزل منها و راح صوب البحر .. و قعد ع صخره.. الموج يضرب الصخر بكل قسوه ...حط ايده ع خده يراقب الموج ...شسوي ..كيف اخليها تحبني ..معقوله ما اتحبني !! هاجت به الذكرى في بوظبي و في البحرين ..يتذكر نظراتها ..ابتسامتها ..كلامها ..!! معقوله كل ها تمثيل ..كل شي فيها ينطق انها تحبني ..حتى اعترف لي يوم ما كتبت الرساله ..قالت انها اتحبني ...عيل ليش تجنبني هالايام...ليش كارهتني
غمض اعيونه و هو يتذكر باليوم الي راح فيه بوظبي عقب ما قالت له عن سالفه الرساله ...بها اليوم راح يحط النقط ع الحروف ...عقب ما استقبل عمور و خوله من المطار ..راح الضاحيه.. و لقى الموبايل عند خان.. و بالفعل نوره كانت هني ..خان حكى له كل شي ...ووصف له البنت الي يت خذتها من الضاحيه هذي اكيد رفيجتها نوف الي جفناها هذاك اليوم في المطعمم ...تنهد آآآآآآآآآه يعني نوره ما جذبت يوم انها قالت كتبت الرساله ...الرساله !! بس انا ما جفتها ...!! منوه شلها ...لحظه لحظه يا فارس ...نوره كتبت الرساله لانها ع قولتها جافت اتصال من عليااا علشان جي خيرتني بين عليا و بينها ..و الله يا نوره لو كنتي تدرين انج بكف و العالم كله بكف ..ما كنتي كتبتي الرساله ولا صار الي صار ..لحظه لحظه...عليا اساسا ليش اتصلت..علشان !! علشان !! تذكر يا فارس ...ايوووووووه علشاااان اتذكرني بواجب مهاا .. و مها اصلا كانت رايحه شقتي علشان تاخذ ورقة واجبتهاا !! بس الحينه فهمت كل شي ...الحينه وضحت الصوره ..
رحت بيت مهااا ابارك لها بالولد و بالمره اسالهااا ..
فارس: مها ابا ارمسج بسالفه خاصه ..
خالد : يعني نطلع برع ..
فارس: لالالا ههههههه انا باخذ منك حرمتك دقايق و باخذها المكتبه ..
مها: زين يالله ..اكيد تبا اتقولني شي يونسني .
الظاهر كانت تظن اني ابا اخطب عليااا ..سبقتني ع المكتبه مستانسه ...دشيت عقبها المكتبه و يلست اطالعها بنظرات ..اختفت ابتسامة مها يوم جافت نظراتي الجاده ...
مها مرتبكه: شوه فـارس ..؟؟
فارس: انا عقب ما رجعت من السفر ..رحت راس الخيمه صوب اهلي ..
مها مب رايمه اتحط اعيونها بعيوني : زين شو يعني ...
اتجدمت منها و سالتها ابرود: نوره قالت لي عن الرساله ..
مها تنكر: أي ايي أي رس رسا رساله
فارس ماسك اعصابه: مها انا للحين ارمسج بالزين..انطقي قبل ما اخليج ترمسين غصبن عنج..
يلست ع الكرسي الجريب منها و كانت بتصيح بس فارس سبقها: ما اريدج اتصيحين او تضايجين..بتمين غاليه عندي ...بس ها مب معناتها اني اسمح لج تهدمين حياتي و خاصه مع الانسان الي هويتها ..
مها: كنت اباك ترجع لـ علياا..
رد بانفعال: عليا ما احبها ..ما اباهاا ...حتى لو تفارقنا انا و نوره ما باخذ عليا..باخذ انسانه انا اباها مب انتي ...
مها اتصيح: لا اتكلمني بها الاسلوب ..
فارس يهدي نفسه ما يبا من مها شي غير انها اتقول جافت الرساله او لاء ..تجدم منها و يلس ع ركبته ع الارض جريب مها : مها حبيبي بس ابا منج كلمه وححده هي اولا ..جفتي الرساله ولا لاء ..
مها .............."ماشي رد"
و فارس ضم قبضه ايده ما فيه صبر رفعت مها راسها و بلعت ريجها ابصعوبه : انا دشيت شقتك هذاك اليوم كنت ابا اشمت ابنوره بس جفت رساله ع الطاوله ع بالي ورقه الواجب بس انصدمت من الكلام المكتوب و كانت فرصتي اني اخليك تترك نوره للابد..
قاطعها فارس: علشان جي شلتي الرساله قبل ما ايي و اجوفها صح ..
وقفت مها و هي اتصيح : فارس انا
بس سكتت يوم طالعها فارس بنظرات احتقار و لوم .. و طلع من المكتبه و من البيت ابكبره ...اتنهد فارس كل شي وضح لي ... فديتج نوره اتهمتج يوم فكرت انج شردتي مع وليد ...ما تدرين كيف كانت صدمتي يوم فيصل قاللي هذاك اليوم عايشه سمعت وليد يرمسج... فديتج كلهم ظلموج ..ما يدرون ان وليد يحب بنت خالته و اسمها نوره ..ضحك في خاطره هههههههه اول ما رجع من السفر و طاحت عينه بعيون وليد كفخه كسره تكسير ..و قبل ما يموت ..نطق بكل شي ..هههههههه أي احراج حسيت به ..و انا اضرب ريال ماله ذنب ..لو ما دش منصور بهالوقت المناسب كان مات بين ايدي ....كل ها الي امر فيه و تبيني اتخلى عنج للحظه مستحيل..وقف وراح صوب سيارته ..رايح يراضي نوره..اشكثر ظلم هالانسانه ..كثر ما ظلمته ع الاقل هي كانت ياهل ... لكن الحينه كبرنا ع هالسوالف ...وصل بيت ابوه و نزل ابسرعه من السياره.. رايح صوب حجرته...حس ان نوره اتسولف مع حد بس منوه موجود في البيت بها الحزه !!!
التفت نوره صوب الباب الي طل منه فارس طالعت عمور افهمه انه يسكت بس عمور الغبي ابتسم ..
عمور: فارس ييت ابوقتك ..؟؟
فارس : هلا عمور ما ادري انك هني ..هيي ييت اعتذر من الغاليه
عمور: خلاص عااد اظن السالفه امصخت ...صح نوره..
رديت لورا و يلست ع الشبريه: انا ما ابا منك أي اعتذار ..مليون مره قلتلك ما ابااك طلقني ..
عمور: نوره ..
بديت اصيح: انا ما ابااه اكرهك..
اتجدم مني فارس و قعد حذالي : نوره عطيني فرصه اشرح لج ..
وقفت ورحت بعيد عنه : عمور قال لي كل شي بس ها ما يمنع من اني اطلب الطلاق ..
عمور امحرج: ليش تبين الطلاق ..الريال شارنج و يباج ليش كل هاه ...
صرخت ع عمور: كيفي هذي حياتي و انا ما ابا فارس ..
فارس : خلها عمور ابراحتها ..و انا ما اقدر اغصب مخلوق ايعيش معاي ..
عمور: فارس انت شو قاعد اتقول ..
نوره: لا تدخل بحياتي مع فارس ..
عمر مقاطعنها: انتي يا الياهل اسكتي ما اتعرفين شو اتقولين..
فارس : خلها عمور ابراحتها ما تبيني كيفج..بس تذكري كل شي حلو كان بينا ...
عمور : فارس ..
فارس امقاطعنه: بس عمور شو تبا اكثر ..مليون مره قالت لك ما تباني غصب اعيشها معاي .."طالعني حسيت برجفه " بس اتريي لي ما ابوي ايي من مسندم ...و عقبها يصير خير ..
و طلع من الحجره كنت بقوله لا تطلع انا اباك..تقطع قلبي ..بس وقفت ابمكاني و انا اتذكر عليا و سالفه انتقامه ..عفد علي عمور امحرج حط ايده ع رقبتي و قال امحرج: انتي الظاهر بتموتين ع ايدي ..
و طلع ابسرعه يلحق فارس ..يلست ع الارض اصيح ...منهاره كانت هاجر اتصيح و انا اصيح..احس اني حطمت حياتي..ضيعت فارس من ايدي ...بس انا ما اقدر اعيش مع انسان و شبح الماضي يظهر في حياتنا من وقت لـ وقت ما اقدر ..رحت ع شبريتي ..منهاره ..كافي العذاب الي تحملته ..بتريا خالي احمد لـ ما يرجع من مسندم .. و عقبها كل واحد يروح ابطريج ...من هذاك اليوم فارس يرقد بحجرة خوله بس اغراضه مازا لت في حجرته ...و عمور ما جفته من يومين ..الظاهر متضايج مني .. حياتي مع فارس اتعيد نفسها اياام ما كنت عايشه معاه في الشقه كل واحد بحجره ..كل واحد بوادي..محد يعرف شي عن الثاني ...حتى بنته ما قام يشيلها و يلاعبها شرات قبل ....و كأنه عافني خلاص .. ها الشي كان يألمني ..بس ها الشي احسن له و لي ...قمت من مكاني رايحه اسبح و كأني ابا اغسل كل شي يتعلق ابفارس او افكر فيه ...حسيت باراحه و الانتعاش عقب ما خلصت و ظهرت من الحمام ...اتفاجات فارس قاعد ع الشبريه و فوقه هاجر ..ها شو يسوي ...صار له يومين ما دش ولا نشد عني او عن بنته ...طنشته رحت صوب التسريحه امشط شعري ..
فارس: لبسي ثيابج باخذج عند خوله ..
رديت من غير ما اطالعه : ما ابا ...
قصوري يباني اروح شقه عمور و هو من يومين ما اتنزل يتصل او ينشد عني كل ها علشان بس ضايجت بحبيب قلبه فارس و انا مب جني اخته ..
فارس: انا بروح البحر و يمكن اتاخر ..محد عندج هني ..
نوره: شو يعني تو الناس بعدنا الضحى ..
فارس : يمكن اتاخر
رديت ابنفس النبره: ما ابا خل خوله هي اتييني ..
حط هاجر ابفراشها ة يااه صوبي حطيت المشط ع التسريحه و افتريت صوبه ..اواجهه
فارس: انا ابا اعرف ها العناد كله من وين لج ..
نوره..............." ماشي رد "
رفعت راسي يوم همس باسمي فارس : نوره ...
كنت بضربه ..بجلع اعيونه بس ما يرمسني بهاي النبره الي تذبحني ..نزلت راسي اطالع الارض و انا ميته من داخلي اباه ابا هالانسان احبه و الله اني احبه ..حط ايدي تحت لحيتي و رفع راسي علشان اطالعه لمسته حرقتني ..فجرت كل ذره شوق و حنين لها الانسان و للايام الحلوه الي عشتها معاااه غمضت اعيوني بقوه يوم سمعته يقول : و الله اني احـبج ..و ما ابا من الدنيا غير انج تبادلين ها الشعور ..
كلماته ذوبتني خلتني اعيش بعالم محد فيه غيري و غير فارس ..بطلت اعيوني و انا اتنفس ابسرعه فارس لو يباني اكرهه ..بزرع فيني هاشعور ابسرعه و لو بغاني احبه ..هم يقدر يأثر علي بسهوله ..ماشي مخلوق بالدنياا ..يسوي فيني كل ها الاحاسيس غير فارس ..من غير شعور حطيت ايدي ع خده و كأني ابا احس اني مب حلم...ابتسم لي ابتسامه حسستني بالحياة زخ ايدي بلمساته الدافيه حبها و سالني بنبره عمري ما بنساها
فارس: نوره ..قولي انج تبيني ...؟؟
هزيت راسي بمعنى هيه اباك .. ما كنت حاسه ..اتجدم مني خطوه ..بس فجأه مر في بالي اتصال عليا .. و فايل الي امخزن بكمبيوتر باسم عليا ..انتفضت و حس فيني فارس .. و كاني نشيت من حلم .. و هدمت احلى عالم بنيناه انا و فارس بثواني ..رجعت لورا و عطيته ظهري : فارس اطلع برع
حط ايده ع جتفي : ليش ليش نوره ..ليش اتبين تعذبيني ..
حطيت ايدي ع اذوني و انا اصيح: اطلع من حياتي انا اكرهك ..اكرهك ..
ابتعد عني ..التفت له جفته راح صوب الكبت للحظه حسبت انه بياخذ ثيابه خلاص بس جفته يطلع شورت و فانيله علشان البحر ..يلست ع الشبريه مب رايمه اشل ريولي بعد هالموقف ...رن موبايله ما رد ....... رن مره ثانيه ..رد و كانت نبرته عاديه جدا : هلا عمور ........ خلاص انا بروح ابروحي عيل ...هي بمركب ابوي ..لا ما بتاخر ..مع السلامه ..
رفعت راسي اطالعه طالعني بنظرات ما فهمتها شل موبايله و طلع من الحجره ... و طلعت روحي معاه ..رغم وجود هاجر معاي الا اني حسيت بضيحه و بـ ملل فضيع ندمت ما سمعت كلام فارس و رحت بيت خوله ...طلعت في الحوي اتمشى..امر ع كل بقعه ..كانت ذكرى حلوه تجمعني مع عيال خالي احمد و خالوه عايشه ...طالعت الساعه استانست يوم جفت جريب المغرب ...الحينه بيي فارس من برع ...ع الاقل بنسى الملل بس ادري انه ما بقعد معاي ولا شياته..احس به كرهني من يوم رفضته و عمور يحاول يقنعني ارد له ...نشيت من ع المريحانه و رحت داخل اتطمن ع بنتي ...اتصل بـ خوله علشان انسى الملل شويه بس ما ردت علي الظاهر مشغوله بـ ذياب ...

.قررت اروح بيت خالوه عايشه ..لبست هجور و غطيتهااا ...و طلعتها ..دشيت بيت خالوه لفتني الجو كان وايد حار رغم هاه ...
شي غيم عقدت حياتي ..دشيت ...ابتسمت ..يوم جفت خالوه عايشه قاعده تحت الليوان اتسوي سرود ..




قررت اروح بيت خالوه عايشه ..لبست هجور و غطيتهااا ...و طلعتها ..دشيت بيت خالوه لفتني الجو كان وايد حار رغم هاه ...
شي غيم عقدت حياتي ..دشيت ...ابتسمت ..يوم جفت خالوه عايشه قاعده تحت الليوان اتسوي سرود ..

نوره: السلام عليج خالوه ..؟؟
خالوه عايشه متفاجأه .: نوره يمه تعالي حياج ..
و مدت ايدها علشان اعطيهااا هاجر ..ناولتها هجور الي شكلها تضايجت .

خالوه عايشه اتبوسها: فديتها ههههههههه ما طلعت تشبه امج الله يرحمها ..تعالي اندش داخل وايد حر ع بنتج ..

اتنهدت ولحقتهاا : هي طلعت شرات ابوهااا خاينه ..
خالوه عايشه: ويه ..شو خاينه بعد ها ابوها ..
نوره......................"ماشي رد"

خالوه عايشه: شخباره فارس..؟؟
نوره: ابخير ..

خالوه عايشه: خالتج مريم ما اتصلت ..
رديت و انا اتذكر : لا بس فارس رمس خالي احمد هم ابخير ..شتسوين خالوه ..؟؟

خالوه عايشه : صرود حق نهله ..تبين واحد ..
نوره: اخاف اتعبج..؟
خالوه عايشه: هههههههههه يفداج يمه ...
نوره: تسلمين ..الا وينها نهله ..محد داخل ..؟؟
اتصدقون مدري ليش نشدت عنها !!

خالوه عايشه: لا اليوم ما يتنا كلهم طلعوا من البيت ما تم غير حميد..؟؟
بلعت ريجي: ليش خلود و محمد .؟؟

خالوه عايشه: موجودين بس اليوم طلعوا دبي ..يقضون اجازتهم ..
نوره : اها فديتج تعالي قعدي معاي في بيت خالوه ...لا اتمين ابروحج .
خالوه عايشه: خلاص اتعودت ..خذي بنتج شكلها تبا ترضع ..
وقفت: خلاص عيل بروح البيت يمكن فارس يرجع ..السموحه منج ..

خالوه عايشه مسموحه يمه سلمي عليه و هالله هالله في بنتج ..
سلمت عليها و بستها فوق راسهاا : الله يسلمج .
طلعت من الصاله عقب ما غطيت هاجر ..و في الحوي جفت حميد واقف بالزاويه و كان يرمس بالموبايل ..ما انتبه لي ..بس سمعته يقول ..
حميد يترجا: شمسه لا اتعذبيني حرام عليج احبج افهمي ..لالالالا و اهون عليج .
مدري ما عرفت شو اسوي و انا اسمع كلامه .. يوم اقولكم لوتي ما اتصدقوني .. صاحت هاجر ..فالتفت ابسرعه متروع . متفأجا بي و انا طالعه من الصاله ..
حميد يطالعني و يرمس بالتلفون : عقب برمسكم باي باي ..
صكر التلفون و يااه صوبي

صديت عنه ابسرعه .. و انا اتذكر كلامه يوم قالي فارس طلقج ..
حميد: شحالج نوره ..

عدلت شيلتي و رديت من غير ما ااطالعه : زين ..
و تحركت علشان ظهر من البيت ..صحيح انا و فارس ع خلاف بس بعدني ع ذمته ...و ادري ان فارس ما يسمح لي ارمس مع حميد علشان ..فكرت ارجع البيت ابسرعه ..

بس وقفت يوم سمعته يقول : نوره لحظه ..
وقفت من غير ما اطالعه : عطيني هاجر شويه ..
تميت واقفه ابمكاني و قلته ابرود : راقده ..
حميد: نوره انا ...
طالعته و قلته ابنبره قويه: جذبه ثانيه ..؟؟
نزل راسه منحرج و قال بارتباك : لا تفهميني غلط ..
نوره: حميد لو انا كنت عندك غاليه ..صج..قلي ليش سويت جي ..؟؟

حميد مرتبك ....................."ماشي رد"
نوره: كنت عارفه انك اكتشفت اني انا و فارس ع خلاف ..بس ها الشي بين كل زوجين ..؟؟ و انت الي سويته كان ممكن يدمر مستقبلي و مستقبل بنتي ..
حميد: امنزل راسه ..................." ماشي رد"
نوره : ع العموم مشكور ع كل شي ..
و عطيته ظهري كنت بمشي بس سمعته يزقرني: لحظه..
رديت له من غير ما اطالعه: لو سمحت حميد ولد خالتي ع العين و الراس بس ريلي ما يرضى ارمسك ..؟؟
حميد: نوره نوره و الله انا اعزج ..و اغليج ..حتى من بعد ما رفضتيني .. و انا جذبت عليج بسالفه طلاقج من فارس بس علشان اتجرب منج ... و بالفعل تجربتي مني لي ما ظهر فارس ابحياتج مره ثانيه..
افتريت صوبه و انا مستغربه من وقاحة حميد بس هو كمل كلامه .
.حميد: نوره انا حااس ان للحين انتي مب مرتاحه مع فارس ..اوعدج لو تطلقتي منه بعوضج عن كل شي ...
طالعته باحتقار ..معقوله حميد جذي ادري انه لوتي !! و ادري عليه حركات ...بس ما توصل درجة الحقاره جي ..
سمعت موبايله يرن فقلته و جني قاعده اتفل عليه : رد ع شمسه..
و صكرت باب الحوي بويهه...رديت بيت خالوه و انا مصدومه ..صدقا نج تعاشرين ناس بس ما اتعرفين طينتهم الا عقب ما ييصير لج شي جايد..
مدري ليش حسيت بتأنيب الضمير لاني رمست حميد من ورا فارس ...
و انا قاعده افكر بالي صار
..
سمعت اصوات من صوب دريشه حجرتي ..فتحت الدريشه و شهقت..يالله سبحانك نحن بعز الصيف ..و جي الدنيااا ريـح توه الجو كان ما احلاه..صكرت الدريشه ابسرعه ..

.شغلت التلفزيون..اندمجت بـ فلم ع قناة الافلام.. شهقت و انا اطالع الساعه سبع و فارس ما رجع من البحر ..ربعت ابسرعه صوب الدريشه طالعت برع ..الدنيا ما اتبين من الغبره .
.و الجو كان برع رهيب و يخوف .. و فارس بوسط البحر ..يلست اهدي نفسي لا لا يمكن فارس رجع ..من زمان بس ما يااه البيت ..فكرت اتصل بعمور ..و اسال عن فارس اترددت عقبها اتصلت ...
عمور: هلا ام هاجر ...اعلومج...

بلعت ريجي و انا احاول اخلي صوتي طبيعي : انا ابخير ..انت شخبارك ..؟؟
عمور: الحمدلله تمام ..
كنت بساله عن فارس بس خفت يعلق علي و خاصه اني قلته اخر مره جفته فيها ان ما ابا فارس ..
عممور: شو بلاج نوره ..
نوره: هاه لالا ماشي بس بغيت اتطمن عليك ..ما جفتك من جم يوم..
عمور : انتي تدرين اني للحين متضايج منج ...
نوره: زين زين انا غلطانه اني اتصلت بك ..
عمور : لحظه نوره ..
بس صكرت التلفون ابويهه ..متفيج عمور يسمعني نغمه ...كان خاطري اعرف فارس موجود عنده او لاء .. تذكرت خالوه عايشه في يوم قالت لي ان شرات هاي العاصفه هبت عليهم و هم في القيض بمسندم.. و راحوا فيها اخوي علي و ابوه سعيد..شهقت..و ابسرعه اتصلت بـ خالي احمد اتطمن عليهم ..
خالي احمد: ههههههه لا لا الجو عندها هادي و غيم شويه ..لا تحاتين نوره ..
نوره: زين تحـملوا ...؟؟
خالي احمد: ههههههههه لا تحاتين ..زمان قبل غير و الحينه غير ...بس ما يهمج ..انتوا الي تحملوا ع اعماركم ...نحن بعيد ...الا فارس وينه ..
ما عرفت شو اقوله ما بغيت اخوفه و اقوله طلع البحر فقلته: برع مع عمور ..
خالي احمد: شو يسوي برع ومخلنج ابروحج انتي و بنتج بها الجو ...من شويه كل اتصل به مغلق ..كلمي اخوج و قوليله خليه يرجع البيت ..
حسيت برجفه من كلام خالي احمد فرديت بصوت واطي : ان شاء الله سلم ع الجماعه..
خالي احمد: الله يسلمج ...
يلست ع الشبريه ..و انا ميته من الخوف شو يعني موبايل فارس كل مغلق ..جربت اتصل ع موبايله و اذا رد علي بطلع أي حجه ..اتصلت بس كانت المفاجأه ان الموبايل شرات ما قال خالي احمد مغلق ..اتصلت فوق العشر كله مغلق ..فتحت الستاره جفت الدنيا ظلمت ... و حسيت الجو برع جنه اعصاااااااااار الزراعه كلها تجلعت ...من سمعت صوت الرعد يلست ع الشبريه اصيح ...صاحت معاي هاجر .حاولت اطمن عمري بالف احتمال ...بس علشان اهدي نفسي و اعرف ارضع بنتي ...عقب ما خلصت من هاجر رقدتها في شبريتها ..و اتصلت بعمور و انا اطالع الساعه كانت ثمان و نص ...بس عمور ما رد علي ... اتصلت مرتين و ثلاث ..
سمعت صوت عمور و يلحقه صوت المطر و الرعد : عمور ما عندك خبر عن فارس ..؟؟
عمور: شووووو ليش هو ما رجع من البحر ..
حسيت ببروده بكل جسمي : لا ما رجع ...
عمور: انا ع بالبي موجود عندج في البيت كل ما اتصلت يعطيني موبايله مغلق ..
رصيت ع الموبايل من غير شعور : شوه يعني وينه وين فارس .."كنت بصيح بس يودت عمري "
عمور: باي باي برمسج عقب ..
و صكر بويهي ... رفعت اريولي من ع الارض و حضنتها .. و كأني ابا ادفي روحي يلست اصيح ..كان عندي ..كان موجود جريب مني ..؟؟ يباني ..اعترف للي الف مره انه يحبني و انه سالفه انتقامه ما هي الا حجه ..علشان اتزوجه ... غبيه ليش ما صدقته ليش .. و الحينه لو صار به شي ..شسوي ..بتم ابروحي انا و بنتي ..حسيت اني اصيح بدال الدموع دم من الندم ...طافت ساعه كامله ..و انا ما اسمع غير صوت المطر الصبيب و صوت الرعد و الي كان يروع هاجر و اتصيح ..حسيت ابعمري وحيده ..كل مني ..شلت بنتي و حضنتها يلست اصيح من الخاطر ...و بنتي اتصيح معاي ..رجعت و اتصلت بعمري ما رد علي بس عقب شويه رد و اتصل فيني رديت ابسرعه : عمور شو الاخبار ...؟؟
عمور : ماشي ماشي سيارته صافطه جريب البحر يعني بعده داخل البحر ..
يلست ابمكاني متيبسه سمعت عمور يقول لي : حتى الدوريات مب رايمه تدش البحر بها الجو ...
صرخت عليه : شو ما تقدر و فارس شو بيصير الله ..
عمور مرتبك : ان شاء الله خير لا تحاتين ..
يلست اصيح له : انا ميته من الخوف .. غير اني ابروحي في البيت و هذي مب راضيه اتصخ ..
عمور: روحي بيت خالوه عايشه ...
نوره: ما اقدر اطلع يمكن فارس ايي .. و كيف تباني اطلع بها الجو ..
عمور: بجوف حميد ..
قاطعته: لالالالالالا الا حميد..بس انا بتم هني اتريا فارس ...
عمور: زين زين انا بروح اجوف شو سوت الدوريات ..الظاهر وايد مفقودين في البحر ...
صكر ابويهي ..يا ربي شو ها اليوم يا رب عدي هاليوم ع خير ....ما صدقت هدت هاجر حطيتها فوق شبريتي .. مجرد ما قمت من مكاني ..؟؟؟ طفت الكهربه بسبب الجو العاصف..صرخت صرخة خوف ...ما اجوف شي ؟.؟؟ما اجوف غير ضو البرق يوم يخطف كنت احس برجفه ...وينك فارس وينك..يلست اصيح جني ياهل ابصوت عالي ...رجعت هاجر اتصيح...هاه مب وقته اقعد اصيح ...اتصلت بـ عمور مره ثانيه رد علي من غير ما يتكلم ..ها المره حسيت بنغزه في قلبي ..
سالته: جفتوا فارس ..؟؟
عمورو كأنه بيصيح : ماله أثر ..جفنا قارب خالي احمد منجلب
طيحت الموبايل من ايدي ...شو يعني !! فارس مات !! لالا ..من فتحت اعيوني للدنيا عمري ما جفت شخص اقوى من فارس !!مستحيل يقهره البحر !!..يا ويلي حالي بعيش من دون فارس ...مدري أي فكره جنونيه يت ع بالي .. ..خليت هاجر بالحجره اتصيح و قعدت اتسحب شويه شويه جني عميه طلعت من حجرتيناويه اروح ادور فارس ..لازم بلاقيه ..فارس مستحيل يموت !!
..يا ربي شو هاليوم مسحت ادموعي ع ظهر ايدي ..لو مات فارس شو بسوي انا شو فايده حياتي ...و انا امشي صدمت شي جدامي كنت بطيح بس ايدين زختني من ذراعي صرخت متروعه مع صرخات الرعد ..بس البرق الي لمع بدريشه الصاله ..
خلني اجوف فارس واقف جدامي و كان خصلات شعره امبلله بماي المطر ..مدري كيف اوصفه لكم ..ادري بتقول متفيجه بس شكله كان عذاب ...دوم اجوف فارس حليو بس هالمره كان جميل جميل ..رموشه الي بللتها قطرات المطر خصلات شعره الي كانت طايحه ع ويهه ..حسيت انه يتهيأ لي و انا اجوفه جدامي بس لمع البرق مره ثانيه ...طاحت عيني بعيونه اسرتي نستني عذابي وو خوفي عليه كنت بطيح بس وقفني فارس ع اريولي ...ابسرعه حضنت ويهه بايدي و جني خايفه يختفي مني مره ثانيه
..و همست و انا اصيح : فارس ...
همس من غير ما يشل عينه من عيوني : نوره وين رايحه ..
صحت بس هالمره لاني ارتحت : كنت ناويه ادورك ..ما بخلي البحر يبلعك
فارس : و الله نوره .. ..
يلست اضربه ابصدره و انا ارتجف من الخوف و بداخلي احمد ربي الف مره : كنت احاتيك ..خوفتني عليك .و انت ترمس بها البرود .
لوي علي يطمني و انا كنت ميته من الصياح سمعت ضحكه خفيفه : و اتقولين انج ما تبيني ..
صرخت عليه و ضربته بجتفه: انت متفيج ..انا ادفع نص عمري بس اجوفك ابخير ..
باسني ع راسي و ييرني صوب حجرتنا ...
فارس: وينها هاجر ..؟؟ما اجوف شيء ..
رديت و انا كنت امسح دموعي : خليتها ع الشبريه عن تفعصها ..
فارس : هههههههه فج السده و طلع شمعه ..
لمحته طالع من الحجره زخيته من جتفه : وين وين رايح ..
فارس : بروح المطبخ بولع الشمعه ..
شهقت و رصيت ع جتفه و جني خايفه عليه من انه يضيع: لا لا ما بخليك تطلع مكان ..
فارس : حبيبي هذا هوه المطبخ ..
دزيته و يلست ع الشبريه : ما نبا شموع اقعد اتم ابمكانك..
رغم الظلمه حسيت بنظراته كانت بتذوبني صديت عنه علشاان ما يأثر فيني ..كنت ببتعد عنه بس زخني من ايدي و قعدني حذاله قلته و انا مرتبكه: اتصل بعمور يحاتيك..
فارس: اول قولي انج تحبيني ....؟؟
صديت عنه حط ايده ع ويهي و فرني صوبه : قولي ..
همست و كنت شويه بصيح : انت عذبتني وايد ...
شهق : انا !! عيل انتي شو سويتي فيني ..
نوره: عمر قالي ع الحادث و الغيبوبه ..لو كنت ادري و الله ما خليتك ابروحك ...
ابتسم ابتسامه ردت الروح فيني : ادري ..نوره انا يوم سرت بوظبي علشان اتاكد من شغله
قاطعته: تتاكد اذا كنت اتحب علياا..
زخني من ايدي بقوه: علياا عمرها ما همتني انتي بس من كان يهمني من يوم كنت صغير ..
بدت هاجر اتصيح سمعت فارس يقول : اصصصص هاجر خليني افهم امج الغبيه..
ضربته بجتفه : انا الغبيه ولا انت لوعت جبدي بوليد و حميد..
فارس : هههههه الغيره كانت بتذبحني ..بس الحمدلله عرفت كل شي "ويير خشمي" عليا اتصلت هذاك اليوم بس علشان اتذكرني بورقه واجب مها لا بركه فيها ...
حطيت ايدي ع حلجه: ياني شعور ان تكون مها في السالفه بس ما بلومها تدري ليش ..
طالعني مستغرب كملت كلامي: استاهل ..تراني الي سويته فيك و بخـوله و نهله و عمور مب شويه ..وظهرت مها بحياتي ادفعني ثمن غلطاتي ...
اتجدم مني فارس : نوره دخيلج بسنا بسنا من الي فات ..خلينا نعيش يومنا وننسى كل شي عذبنا..
طالعته و كأني اول مره اجوفه هذا فارس حبيبي تذكرت فشهقت: موافقه مب قبل اتقول لي ..
فارس ايير شعره طفران : شووووو بعد..
نوره: ههههههه الفايل لي بكمبيوترك
فارس مستغرب :فايل !!
هزيت راسي: هيه فايل مكتوب به اسم علياااااااا ..كنت تمنعني استخدم كمبيوترك علشان ما اطلع الفضايح صح..
طالعني دقايق مستغرب عقب فاجاتني هههههههههههههههههه هههههههه هههههههه يا غبيه عليا اسم مركز خالي حسن و اخو الي هوه بو علياا ..و امسمين اسم المركز عليا ع اسم امهم ..انتي ع كيفج اتفسرين الامور ..ههههههه ههههههه
حسيت بالاحراج من ضحكته شليت الوساده وفريته بويهه اوني عاد ابا اكتم انفاسه ... نش و حط الوساده ع ويهي حسيت صج بختنق ..رفع الوساده من ويهي كنت اتنفس بصعوبه: يا الح..
قاطعني فارس : يا شو شو انتي بعدج ..
نوره: هههههه كنت بقول حبيبي حياتي كل شي بحياتي انته ..احبك يا الحثاله ..
فرني بالمخده و يلسنا نضحك..حسيت ان حياتي توها انولدت..حسسني فارس بطعم السعاده..ذوقنا اياها حتى كانت غير غير عن ايام ما كنت عايشه في بوظبي ..
نشيت جريب الفير ارضع هاجر ..عقب ما رقدتها طالعت فارس ..الله رزقني انسان فيه كل شي حلو و ينحب ...طالعته ربي ما تحرمني منه نشيت من مكاني و رحت فجيت الدريشه جفت القمر يظهر من ورا غيمتين ..و الجو صار هادي تمام..حمدت ربي ع كل شي خذت نفس طويل ..اتروعت يوم جفت فارس واقف وراي .رديت لورا وحطيت راسي ع جتفه قلته: فارس جوف القمر جنه يطالعنا ...
زخ ايدي : نوره نسيت اقولج شي مهم ...من قال لي هالجمله تذكرت سالفتي مع حميد فقلته ابسرعه : حتى انا ابا اقولك شي مهم بالنسبه لك لكن بالنسبه لي مب مهم ..
رد ابسرعه : شو ..؟؟
نوره: قول و الله ما تزعل ..
جربني منه و كأنه يهددني : شو سويتي ..؟؟
دزيته: انا ما قلتلك شي و جي عصبت علي ..عيل لو قلتلك شو بتسوي فيني ..؟؟

فارس: بعدمج قولي ..
طالعته : ما بقولك مينونه علشان تعدمني ..؟؟
فارس: ههههههههههه عسى ايدي تنشل جان انمد عليج..

شهقت : لا اتقول هالرمسه ...حرام عليك ناوي تذبحني انته ..
ابتسم لي ابتسامه عذبه:ز ين قولي ..

بلعت ريجي غمضت اعيوني و قلت ابسرعه : انا جفت حميد و رمسة معاه ..
فتحت اعيوني تفاجات يوم جفت ملامحه هاديه ..فكملت له السالفه كلهااا ...
ابتسم: بس !!
رديت متفاجأه : بس ..
فارس : فديتج و الله انج صرتي اكبر و اكبر و اكبر بعيني ..
عقدت حياتي : ليش و قبل ..؟؟
ضحك: هههههههههه بعد كنتي اكبيره ..اممممممم لازم الحينه اقولج شي مهم لازم اتعرفينه ..؟؟
طالعته و قلبي يرجف : شوه ..؟؟
بلع ريجه ....................."يطالعني"
بنبره خوف قلته : قوووووول شو امسوي ...؟؟
فارس ................"ماشي رد"
حضنت ويهه بايدي و ابتسمت : صدقني مره قلت لـ خوله يوم كانت تاخذ شوري اذا بترد لجابر اولا . ابوي لو صد عني ما ترجيته لكن انت يا فارس لو صديت عني مره بترجاك الف مره ..يالله تطمت قول شو مهبب ..
فارس : هههههه ابصراحه ابصراحه ..انا البارحه ما سرت البحر و يوم كنتي اترمسين عمور اتصيحين خايفه علي انا كنت قاعد حذاله كنا نبا انجوفج شو بتسوين..و الحمدلله المقلب غير حياتي و حياتج..
دزيته ابسرعه كان بيطيح لورا بس انا زخيت ايده ..و قلته :حتى و انت تبا تبني حياتك معاي من يديد تتأمر و تخطط مع عمور ..
فارس : شسوي احبج و اعشقج و كنت ادري انج تبادليني نفس لمشاعر بس كنتي تكابرين ..
نوره: ما كنت اكابر بس كنت شاكه انك تزوجتني ..
حط ايده ع حلجي و طالعني بنظرات و كأنه يذكرني ما نبا نرمس بشي مضى ممكن يجرحني او يحرج او يأثر بعلاقتنا ...ابتسمت له ابينله اني راضيه افتريت صوب الدريشه اطالع برع حسيت بالانتعاش و هواء البارد يضرب ويهي تجدم مني فارس ولوي ع جتفي و القمر الوحيد كان شاهد ع بدايه حبنا و حياتنا الي بدت ...


أَبَسْألِگ : ( هَلْ نَلْتِقِيْ عَمّا قِرِيب ) ؟
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
اضافة رد

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
رواية سعودية تتـنبأ بمستقبل العالم // صور سأبلغ القمم المنبر العام 3 23-04-2011 09:09 PM
بقايا رواية .. بقايا شتات منبر التصوير الفوتوغرافي 3 28-10-2009 08:27 PM
أستاذ هذا ابوي قصه ابكتني؟؟ ابو سارة** قصة منك وقصة مني 6 29-12-2008 07:47 AM
( ... رواية الدموع ... ) عيـونـ باكيهـ نبضات القلوب وزفرات الأقلام 10 23-09-2008 04:49 PM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 06:27 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net