المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   
قديمة 25-09-2010, 01:44 PM   #51 (permalink)
|{ أمْ زايد . . ~

 
tab
صورة 'M!ss rem@ny' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jun 2008
الإقامة: فِي عَالمِي وَبيْنَ دفّتَيْ أَحْلَامِي . . }-
المشاركات: 1,377
كافة التدوينات: 19
معلومات إضافية
السمعة: 14254696
المستوى: M!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: M!ss rem@ny غير متصل
المزاج: ??????
الرسالة الشخصية
لَوْ يموت الشّوق بقلوب البَشَر مآ يموت بخَآفقي شُوقي عَليكْ ]~
افتراضي رد : |[ متاهـات ؛



|[ متاهـات ؛







الجزء الواحد والعشرون :-






هيه يا هزاع شو هالعرض لي عرضتَه عليّه ،
في حد يقول للبنت اللي يبا يخطبها هالرمسة !
إن دل فإنه يدل إنك ما تباني . .

فتحت شعري ، وانسدحت . .
غمضت عيوني وتخيلت الرسالة جدامي . .
كانت رسمية :-


[ مهرة ، أنا بغيتج على سنة الله ورسولِه . .
بس لازم تحطين في بالج . . إن اهتمامج لـ عيالي وبسْ ،
إن وافقتي بنسكن فـي قسمي اللي فبيت أهلي ،
معززة مكرمة ، لكن زواجي منج بيكون ع الورق بس ،
شو قلتي ؟
]

أحس بسجاجين تطعن قلبي !
فكرت وايد . .
عقبها صليت استخارة وكان ردّي ،

[ تطلب منّي ما أسكنك ؟ ولا تسكنّي !
وتطلبني حليلة لك ؟
اهتمامي عيالك وبس ؟ ، واهتمامك منو بيكون !؟
ع الورَق بس ؟
تهقى في بنت ترضاها لـ عمرها ؟

أنا موافقة مبدئيًا على كلامك . .
لكن إن عشت وياك ، ما أضمن [ موافقتي ] . . ! }


ردي كان متناقض ،
هاللي طلع في بالي ورديت به عليه . .
ومنها ما سمعت خبر لا منه ولا من مريم . .

ابتسمت . .
يمكن غيّر رَايِه !
أخيَر بعد عسب ما يعذبني وياهْ . .

نشيت كالعادة وقلت بسير بتناذل على بنت عمي شويّة . . !



.
.
.
.

.
.
.


واقفة بصدمتي . .
ودموعي تصرخ بألم يسري فـ ضلوعي . . !
أبوية شو قال؟ شو قال !!!
يمكن أنا ما أفهم . .
ما أسمع عدل !!
بس شو قال ؟
شو هالقنبلة اللي عقها عليه وظهر !!

أبا حد يي يفسرلي . . يخبرني شو السالفة . .

حدرت عليّه مهرة . .
وانصدمت من شكلي ..
يتني بسرعة ويودتني وقالت : الروض غناتي . . شو فيج ؟
كنت أبا أرمس . .
ماقدرت . . حسيت بخنقَة . .
حركت شفايفي . . بس الصوت ما يظهر !!

يلستني ع الشبرية ،
وقالت لي : تعوذي من إبليس ، سمي باسم الله الغاليَة !

طلعت شهقة ، أعلنت عن مطر بيصب صبيييب ،
دموعي ما وقفت . . وأنا أصيح بصمت . .

وأشوف الحيرة في ويه مهاري . .
اللي سكتت . . وتمت تدور في ملامح ويهي عن أي رمسة . . !

رن تيلفونها . .
شلته وقالت : هلا شمة . . !
شو ؟
صدق والله !!
أنا الحينه عندها !
لا لا ، أف شموه ، عقب برد برمسج . . فمان الله . .

تقربت مني ،
وحضنتني . . وقالت . .

{ الروض فديتج . .
هذا نصيبج ارضي به . .
شوفي مريم . . رضَت بنصيبها ،
شوفيها كيف مستانسة الحمدلله ،
تحيدين حالتها من سنة كيف . .
ماذاقت طعم السعادة مول ،
ومحد رحمها . . لا ولد عمها ،
ولا أهلها . . ولا حتى الحب اللي داواها . .
ثره رد وجرحها . .
شوفيها كيف كانت رافضة سلطان وهي تشوفه أخ ،
وإنتي بعد تشوفين مايد أخ ،
حاولي . . حاولي شرات ما حاولت الريم ،
حاولي تسيرين أحلامج جداه ووياه . .
دخيلج . .
لا تزعلين عمرج . . خلاص هالشي صار ،
وعقب أسبوع عرسج . .
بتنزفين له . .
تبين تنزفين له بدموع ؟
تبين تراوين الخلق إنج مب راضية ؟
هاه يالروض؟ }

تطالعتها بعصبية وقلت لها :

مهرة . . محد يهمني !
يوم إني ما هميتهم ، محد يهمني ،
والناس تقولي لي تقوله . . ماعليه من حد !

خافت وقالت : ليكون ناوية على شي يالروض !!

قالت : عيَل يفصلون وأنا ألبس وأنا منطبة !!
ما أقدر أدافع عن حقي ، عن اختياري لـ حياتي . .!

تنهدت وقالت : فديتج . . قومي صلي ركعتين . . قومي الغالية . .

تطالعتها وقلت بغصة : ثرج ما تدرين !! أنا وإنتي عرسنا فيوم واحد . . !!

شفت ويهها .. وحسيت بها . .
حسيت بإحساسها لأني استشعرته قبل كمن دقيقة . .

ابتسمت وقالت : ومنو سعيد الحظ ؟

قلت لها : مادري ، تخبري شموه ، ثرج ما خليتيها تكمل رمستها . . !

شلت تيلفوني عقب يلست تقرا ، شكلها تقرا مسج ..
انصدمت وتطالعتني وقالت : هزاع !
قلت لها باستغراب : منو هزاع ؟
قالت : أخو مريوم !!!
الروض : مريوم ماقالت شي !!
مهاري : تلقينها ما تدري . . !!
الروض : معقولة ؟
مهاري : مادري ، وبعدين هي مسافرة ومستحيل ترد الحينه . .
ولاتنسين تيلفونها مغلق . . لين سلطان يرحم حالها ،
وياخذ لها بطاقة من اهناك . .

ضحكت بالرغم من علامات الإرهاق اللي فويهي وقلت :-

تلقينهم ناسين الدنيا كلها . .

ابتسمت مهاري وقالت : الله يهنيهم ، ،
نقزت مرة وحدة وقالت : تصدقين . . !! أنا ياية أتناذل عليج ،
بس أبوج تناذل علينا عدل . .

ضحكت ،
[ شر البلية ما يضحك ] . .

قلتلها : يالله العروس . . تزهبي . .
مثلت إنها مستحية . . كالعاااادة ،
وأنا أحس مب هامني شي أبدًا !!
ليتني قنوعة شراتج يا مهرة . .
ليتني قنوعة شراتج !



.
.
.
.
.
.




:- سعيييد حياتي ودني عند أهلي . .
صديت جداها وأنا أتأمل ملامحها ، فديت ويهج أنا وفديت دلعج . .
وقلت بصرامة : لا . . مابوديج ! . . قبل العرس بيوم بوديج . .
يلست حذالي ويودت إيديه وقالت برقة : حبيبي يلا عاده .. عرس خواتي لازم بسير أجابلهن ،
خصّة إن أماية ما عطتني تصريح أخبرهن غير الحينه !
تطالعتها وقلت : والله أحس لو إنتي كنتي مكانهن ووحدة منهن ما خبرتج جان ذبحتيها !!
ضحكَت وقالت : أصلا أنا أبا مصلحتهن ، حرام يتعلقن في شي ، وعقب ينصدمن بواقع ثاني . .
خبرتك أخويَة مايد كيف صدمنا . .
ابتسمت وقلت : هيه خبرتيني ؛ الله يسعدهم ياربْ ،
ردت وقالت : انزين فديتك ، بتوديني ؟
ضحكت عليها وقلت لها : ولو إني ما أصبر عنج ! بس شسوي بوديج تقومين بالواجب . .
بس حطي في بالج . . من يخلص هالأسبوع . .
ما بتشوفينهم شهر كامل . .
شهقت وقالت : حرام عليك !!
قلت لها : أنا خبرتج وإنتي كيفج . .
تمت يالسة تفكر عقب قالت : موافقة حبيبي . .
ضحكت عليها وكملت شغلي . .
وهي سارت تعابل في المطبخ . .
أنا وشميم ،
ساكنين في شقة فبوظبي ،
جريبة من دوامي . .
ومتفقين أوديها عند أهلها . . فنهاية كل أسبوعين ،
يعني ما تشوفهم إلا عقب أسبوعين . .
وهي وايد متفهمة . .
خصة إني مالي بارض أضرب هالخطوط ،
كنت بخليهن كل شهرين ههه ،
بس كل شي يرخص لعيون الغَاليَة . . !




.
.
.
.







الحمدُللهِ كثيراً 3>
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 25-09-2010, 01:44 PM   #52 (permalink)
|{ أمْ زايد . . ~

 
tab
صورة 'M!ss rem@ny' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jun 2008
الإقامة: فِي عَالمِي وَبيْنَ دفّتَيْ أَحْلَامِي . . }-
المشاركات: 1,377
كافة التدوينات: 19
معلومات إضافية
السمعة: 14254696
المستوى: M!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: M!ss rem@ny غير متصل
المزاج: ??????
الرسالة الشخصية
لَوْ يموت الشّوق بقلوب البَشَر مآ يموت بخَآفقي شُوقي عَليكْ ]~
افتراضي رد : |[ متاهـات ؛



|[ متاهـات ؛





الجزء الثاني والعشرون : -




مر على عرس مريم أسبوعين ،
وشوق بعدها تضرب في جمالها المثل . .
وماتدري إنها بضربها هذا ..
تضرب ع وتر حساس فيني ، ماعرف متى ظهَر !

يت مويز ،
وكرشتها جدامها : السلام عليكم . .
رديت عليها : وعليكم السلام والرحمة . . يا مرحبا بأم مطر ..
سمعت صوت سالم وهو يقول : خير ؟ منو أم مطر !!
ضحكت عليهم وقلت : بتسمون مطر غصب طيب ما يخصني . .
ابتسمت موزة وقالت : وإذا طلعت بنية نسميها نفافة ؟
قلت لها وأنا أستهبل : والله الاسم غاوي . . نفافة ،
شكلي إلا بسمي بنتي الثاني نفافة . .
الكل صد جدايَة بصدمة . . وقالوا : هـــاه نويت ؟

ضحكت وقلت لهم : لا لا أسولف وياكم ! ههه أنتوا عاده ما تصدقون !!
قالت موزة بحماس : انزين رد غادة . . ! سمعت إنها تطلقت . .
تطالعتها بقرف وقلت : الله يلوع جبدج ! شو هالطاري ؟
حاست ثمها وعقب قالت لي بمصاصر : عاده مب تهزئني جدام سالم !!
ضحكت عليها وحبيت راسها وقلت : وهذاا راسج أبوسه يا بنت غيث ،
ما عاش من يهزئج . .
ابتسمت وويهي احمرّ . .

أول مرة أعطي حد ويه ،
من فترة طويلَة . .
وأول مرة أدلع الموز . .

.’

نشت شوق . . وردت لـ تمثيليّة عرس مريم ،
ومشيتها والكوشة والأضواء !!
حد يودي اليهال الأعراس ؟

نشيت ع اتصال هزاع ،
وسرت أرمسَه خَاري . . ’




.
.
.
.





يالس ع البحَر والحياة عندي حلوَة ،
توني مبند عن جليثم ،
اللي خذت قلبي . . من أول مرة شفتها فيها ،
نستني عذابي ،
وسالفتي ويا بنت خالِي . .
وكل العلوم الثانيَة . .
أحترمها وايد ، لأنها ما تحب تطري أي شي يكدرني ،
وأولها سالفتي ويا خالي وبنتَه ، اللي وضحتها لها مريم عدل . .
إنسانة شفافة ،
تجبرك تحبها . .
حددنا العرس في عطلة الرّبيع . .
وبيكون لها كورسين وبتخلص . .
حرمتي مهندسة شراتي !! منو قدي !!
هههه ، وييه . . سلطون ومريوم ماشي خبر عنهم . .
من سافروا يرمسونا بالقطارة ، !!
هيييه ، اجتمعوا الحبايب ونسونا نحن وحليلنا . .

بتصل بهم ،
بخسر عمري اشويّة !

:- ألو مرحبا بالحلوين . .
بطي : يا هلا وغلا بـ غزالة قلبي . .
:- هههه جان أنا غزالة قلبك عيل جليثم شو .؟
:- جليثم غناة روحي فديتها . .
:- أووب أوووب شي تطور الصراحة . . شحالك فديتك ؟
:- الحمدلله غناتي شحالج إنتي ؟ غريبة إنتي اللي رادة اليوم !
ضحكت وقالت : سلطان ساير ييبلنا غريضات ،
قلت : وييه الله يعيينه . . بتيه الفاتورة عيَل .. .
ضحكت وقالت : حرااام عليك ، وحليلي والله ما رمست حد ،
بس يلست أطرش مسجات حق ربيعاتي أطمنهن عليّه . .
وأسب أخوك اللي ما خبرني عن عرسِه !!
ضحكت أغايضها : والله عرسه كان من أحلى ما يكوووون . .
وبعدين تراه بييكم عقب كمن يوم . . لا تخافين . .
قالت بفرحة : والله بيينا ؟ محد خبرني لا هو ولا مهرة . .
ضحكت لازم أخرب مفاجئات الخلق ، قلت لها : تعرفين أخوج إنتي حركات بعد !
قالت : والصغارية ؟
رديت : اللي سمعته إن استوت ظرابة عليهم ، كل واحد يقول شي ،
هو يقول بشلهم ، وأماية تقول ما تشلهم . .
آخر شي حرمتَه قالت لأماية ما بسافر من غيرهم ،
وأماية استسلمت للأمر الواقع . .
قالت : وحليلج يا مهاري جاني بليتج بـ هزاعوه !
قلت لها : بسج بسج من هالخربطان ، خسرتيني . .
سلمي عليه ، وقوليلَه . . نبا اليديد . . ؟
ضحكت وقالت : ماشي يديد في حضرتِي ،
يلا يلا فمان الله ،
ابتسمت ورديت : فمان الكريم ،

الله يسعدج يالريم ،
الله يسعدج . .

لو ماكنت متأكد من سلطان وحبّه لج ،
جان ما حشرتج فيه . .

أنا متأكد إن حبّه الطاهر كفيل بإنه ينسيج جروحج ،
وأول طعناتج اللي كانت من ولد عمّج عبيد . . !

هيه يا عبيد !
ما يندرا وينَه الريال . . !
عقب ما سوى مشاكل بين العايلتين . .

اختفى !!

حسبي الله على اللي كان السبب . . !



.
.
.
.
.


يالسَة في الفندق روحي ،
عقب ما ظهَر عنّي مايد معصّب . .
مر ع زواجنا أسبوع . .
وأنا معيفتنه حياتِه . .
إيديّه ! ما أخليه يودها ،
عسب يتأدب ، ومايفرض عليه شي ماباه . .
عضيت ع شفايفي ، مضيجة من كل شي . .
وأبا أصيح مب قادرة . .
ابتسمت وأنا أشوف الغصة في ويهه ،
يوم لبست وقايتي . . واشوية وبتغشى عنَه !
تخيلوا أسبوع كامل وأنا مرقدتنه في الصالة . . !
ماعرف كم بيستحملني . .
شكلنا من نرد ، برد بيت هلي . . !

ظهرت من الحجرة ،
وسرت الصالة قلت بتطالع تلفزيون ،
يلست أبدل وطلعت قناة هندية ، ،
وشفت فلم لـ شاروخان . .

بسرعة ربعت للثلاجَة ،
وخذت لي ككاو و عصير ،
ويلست أتطالع الفلم . .
اندمجت فيه وويهي يحمر ع المواقف الرومانسية ،
وعيني تدمع . .
والله شاروخان خطير . .
تعبت من الوقاية ،
قلت ماظن بيرد من وقت أكيد بيرد في تالي الليل شرات أمس . .
عقيت وقايتي . .
وفتحت شعري . .
وانسدحت عدل ع الغنفة ويلست أتطالع ..

فجأة شفتَه واقف حذالي ،
وعيونَه عليّه . .

قالي بصوت مخنوق : ارحميني يا الروض . . ارحميني . .!

كسر خاطري . . تأملت ملامحه ،
شكله وايد تعبان . .
بس ردة فعلي كانت عكس الخوف اللي فقلبي ،
نشيت بكل عصبية . .
وشليت وقايتي . . ولبستها . .
ومشيت عنه وسرت للحجرة . .
توني بصك الباب . .
ايده انمدت ومنعتني . .

قلت له : نعم يا مايد ؟ شو تبا !!!
قالي بهمس أصابني برجفة : أبـــاج ! ، أباج إنتي يالروض ،

قلت له بعصبية : تحلم !
تعرف شو يعني تحلم . .

تبدلت نظراته . .
وتم يتطالعني باستغراب . .
عقب ابتسم وقالي : ماعليه يالروض ، خذي راحتج . .
تجدم مني ورديت ع ورا بخوف . .
زخني . . وقربني صوبه ، وأنا أدزه . .
رص عليه ، وحضنّي ..

من حضنّي حسيت بدفا . .
حسيت بحنان . .
دموعي طاحت على خدي . .
وبدا سيل الدموع يحكي حكاية قسوتي . .

دزيته ، وصديت عنه . .

صديت جدا الباب . . وما ريتَه . . !

شكله ظهر !!
صكيت الباب ، وسرت انسدحت وأنا أصيح . . وأصيح . .
ليــــن مآ حسيت بأي شي حولي . . !



.
.
.
.
.
.


يالسة ويا اليهال ،
ومخترشين . . أنا وهنادي ويمعة ،
بسرعة اندمجنا ويا بعض ،
يمكن لأني خبلة شرات عمتهم !
هههه لو تسمعني مريوم بتكفخني . .!
يت فبالي فكرة ، فقلت لهم . .
شو رايكم نلعب لعبة ؟
صدوا جداية باهتمام . .
وقلت : بييب الوقاية وبربط عيوني . .
وانتوا طلعوا أصوات عسب ألحقكم وأزخكم . . شو قلتوا ؟

نقزوا متحمسين . . زين زين . . يلااا !!
شليت وقايتي اللي ع راسي وربطت بها عيوني . .
وقلت لهم : يلااااا وييينكم . .

تميت أسمع تصفيق . .
وزعيج . .
ماخلوا صوت إلا وظهروه ،
لعوزوني وأنا أدورهم فالقسم . .
لين آخر شي . . دعمت شي
خوزت الوقاية عن عيني وأنا أتألم ،

شفته جدامي . .
هزاع !
ماعرفت شسوي ،
من ييت اهنه ، وأنا تعاملي وياه يكون جدام أهله بس ..
يودت راسي اللي ماعرف شو ضرب !
وصديت بسير . .

يت هنادي وقال : بابا بابا ، ماماتي راسها عورها . .
عطها دوا . .

صديت لها وأنا أبتسم : لا حبيبتي ، ما يعورني عااادي . .

يا يمعة وقال : هييه دواا دواا هق ماماااتي ،

ضحك هزاع ، وقالي : ما يستوي تزعلينهم . . لازم تاخذين الدوا . .!
قلت بحيرة : انزين إلا كفخة هاي ، وعادي بيروح الألم عنها . .
قال : تبين تزعلينهم . . !
قلت له : لا !

وتموا واقفين ويضحكون ،
قالت لي هنادي : : يلا ماما خذي الدوا عشان راسج ما يعورج ،!
صديت جداه ، وقلت له باستفسار : وين الدوا ؟
قالي :- الحينه بسير أييبه . .
سار ورد وميود فإيده شي ، بس مايبين !
يالله شو هالدوا الصغير جذه !!

وصل عندي وقالي غمضي عيونج . .
زاد استغرابي ،
قالي : أنا دوم من أحط لهم الدوا أقولهم غمضوا عيونكم !! ،
صد جدا عياله وقال : صح بابا ؟
ردوا : صح . .
غمضت عيوني حسيت بقربَه ،
وريحة عطره اللي دخلت قلبي ، ودوخته . .
بطلت عيوني بصدمة ، وشفته يبتعد وهو يضحك ،
وكل الصغارية يضحكون !!

دواه كان بوسة ع يبهتي !!!

هذا ناوي يذبحني ؟

ماعليه . . ماعليه يالهزعي مب أنا اللي تسويبي جذه !

سكت وأنا أتذكر ردي عليه ،
يعني أنا قلت له يمكن ما أوافق عقب ،
وشكلي ببدا بالخطة ب . .

ضحكت على عمري ،
وقلت هذا اللي بيخبل بي !!
بعدني واقفة محلّي . .

وهو وعيالَه يالسين في صالة القسم . .
ودروني الهروم !!

صديت جداهم وشفته يتطالعني ،
استحيت منه . .
أسير جداهم وإلا أرد الحجرة !!

والله أستحي !
ممم ماعرف شسوي . .

زقرني هزاع : مهـرة ، تعالي ايلسي ويانا . .
ابتسمت له وسرت جداهم . .
وأشر لي أيلس حذاله . .
استغربت . .
لكني سمعت الرمسة كعادتي ،
ويلست حذاله . . واندمجنا ونحن نتطالع الرسوم !
أو بالأصح أنا ضعت والسبة اللي يالس حذالي , ,

حسيت بويهه جريب مني ،
خفت أصد . . فبعدت ويهي ، وعقب صديت . .
ابتسم وقالي : شوفي الصغارية . . !

تميت أطالعه هو ،
ما رمت أخوز عيوني عنه . .
وانتقلت عيوني من عيونه . . لخشمه . . لشفايفه . .
لكل تفاصيل ويهه ،
ورديت أشوفه . .
وهو عيونه لازالت عليّه . .

انتبهت لعمري ، وصديت جدا الصغارية ،
وضحكت ع أشكالهم . .

ابتسمت بحب وقلت له : بشلهم بوديهم داخل . .
نش وقال : لا اتعبين عمرج ، أنا بشلهم . .
قلت له : أنت شل هنادي وأنا بشل يمعة ؛ موافق ؟
ابتسم وقال : زين . .

شلينا الصغارية ،
وسرنا وديناهم حجرتهم . . لحفناهم . .

تأملت يمعة بحب وأنا أتريا هزاع يظهر ،
لكن اللي زاد حيرتي إنه تم واقف يطالعني . .
صديت جداه بتعجب وسألته : ما بتسير عند ربعك الليلة ؟

ابتسم ويا جدايَه وقال : الليلة ليلة مهاري . . ومحد غيرها . . !


.
.

.




.
.

الحمدُللهِ كثيراً 3>
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 25-09-2010, 01:45 PM   #53 (permalink)
|{ أمْ زايد . . ~

 
tab
صورة 'M!ss rem@ny' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jun 2008
الإقامة: فِي عَالمِي وَبيْنَ دفّتَيْ أَحْلَامِي . . }-
المشاركات: 1,377
كافة التدوينات: 19
معلومات إضافية
السمعة: 14254696
المستوى: M!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: M!ss rem@ny غير متصل
المزاج: ??????
الرسالة الشخصية
لَوْ يموت الشّوق بقلوب البَشَر مآ يموت بخَآفقي شُوقي عَليكْ ]~
افتراضي رد : |[ متاهـات ؛




|[ متاهـات ؛







الجزء الثالث والعشرون : -


بعد مرور 5 شهور من الأحداث : -





:- هاي بنتي ومحد بيربيها غيري . .
:- دخيلج خليها ، هاي روح هالبيت !
:- أوووه ، ما يخصني فيج أنا . . قلت لج بشلها يعني بشلها . .



وصلت البيت وأنا أمشي ألف . .
وهالحوار اللي سمعته من اتصلت بي أماية حصة . .
وللأسف وصلت بعد فوات الأوان . .
شفت أماية تصيح وهي تقول : نشعتها من حضني . .
والبنت تصيح وتقول مابا أسير وياج !
آآآه يا حرقة فوادي عليج يا شوق . .

شافتني ونشت بسرعة وقالت لي : دخيلك يا ولدي ،
دخيلك . . هات الشوق هاتها .. البيت ما يسوى بدونها فديتك . . !

ظهرت من البيت وأنا خلاص مب ناوي خير . .
وتوني ظاهر من الفريج . .
شفت سيارة غادة منجلبة !! والناس ملتمين حولها . . !!!

نزلت بسرعة أربع . .
وأنا أصارخ ، سوولي درب سوولي درب . .

وصلت السيارة . .
حاولت أفتح الباب ما تبطل . .
مقفول . . مقفول . .
اشوية وتوصل الشرطة والاسعاف ،
وأنا بتخبل في مكاني . .

فتحوا السيارة . .
وظهروا غادة . . كانت في حالة ما يرثى لها . .
اللي سمعته من اللي حولي ،
إن السيارة انجلب كمن جلبة . .
وسمعت اللي غاضني زود وقال : ما ظن اللي فالسيارة بيعيشون . .

سرت لهم وأنا أزاعج : بنتي . . بنتي فالسيارة وينهاااا !!
بنتييي !!

دورا بعيونهم فيها وقال مب مبينَه . .
دورت بعيوني وياه . .
شفت إيديها . . شفت إيديييهااا . .
ركضت وانصدمت ،
السيارة انعفصت وهي فيها . . وما ظهر غير إيديها !!

الشوق
الشوق
الشوق . . !!!

ودارت بي الدنيا . . !



.
.
.
.
.

يالسين في عزا شوق ؛
والكل في حالة . . والريم ميتة من الصياح . .
من يومين وهي لا تاكل ولا يهنالها رقاد . .
تصيح شوق . .
تصيح ضناها اللي ما حملتها في حشاها . .
تصيح الحلم . . تصيحه بمرارة . .

نشيت وسرت لها وحضنتها ،
وهمست فإذنها : مريوم فديتج . . قولي إنا لله وإنا إليه راجعون ،
قومي يا مريم قومي . . كلي لج لقمتين . . مب حالة هاي . .
جان مب لج إنتي عشان اللي فبطنج . . !

تطالعتني . . وجنها تذكرت شي كانت ناستنه . .
يودت بطنها وغمضت عيونها وصاحت بألم . .
زقرت الروض تي تقنعها . . يمكن تسمع منها . .

ياني اتصال من هزاع وقالي اظهري اترياج خاري ،
ظهرت . . ركبت السيارة وقالي : ها فديتج . . شو حالها مريم ؟

قلت له : ما تسمع الرمسة ، تعبانة أقولها ارحمي ظناج لي فـي حشاج ! ، بس منو بيسمعني ؟!
تنهد وقال : الله يصبرهم . . الله يصبر مطر . .
تصدقين . . ما نطق بـ ولا حرف لين يومج . . ولا قال شي !

قلت له : مب زين له . .عالأقل يعبر عن اللي فيه ،
عن يصيبه شي والسبة إنه كابت على عمره . . !!

صد جداية وابتسم وقالي : شو رايج نسير الدختر ؟
قلت له : ليش فديتك ؟ فيك شي . .!
ضحك وقال : لاغناتي مافيني شي ، بس شاك إني حامل . . !
ضحكت بحيا . . وقلت له : ما يحتاي تشك ، تأكد من هالشي ،

صد وقال : في ذمتج يا مهاري ؟
ابتسمت وقلت له : هيه . . من شهرين . .!

انصدم وقال : من شهرين يالظالمة وما تخبريني . .
ضحكت وقلت له : والله ما كنت أدري !! دريت في نفس اليوم لي توفت فيه شوق ،

قال: وكيف عرفتي ؟
ضحكت وقلت له : اختبار الحمل ما يقصر ، وقولي إنك ما شفته فالحمام يعني ؟
ضحك وقال : أصلا هاللي خلاني أقول بوديج الدختر . .!

ابتسمت له ،
يوّد ايديّه وقال : لا خليت منج ولا من عيالنَا . . !
رديت عليه : ولا منك الغالي . . ’



.
.
.
.
.
.


: حبيبتي ، كلي فديتج . .
: مابا ما اشتهي مول ، مابا أكل شي يا سلطان ..
: غناتي مب زين لج . . !

دشت عوشة وفايديها صينية ، وبنتها متعلقة في كندورتها ويالله يالله تمشي . .

عوشة بحزم : سلطان ، لازم تخليها تاكل ، مب زين لها ولا للي فبطنها . .
قلت لها : إن شاء الله ،

وطت الصينية ،
وشلت بنتها وسارت ،
وجابلت الريم وتنهدت وقلت لها : يالله حبيبتي الحلوة . .
قولي آآآ . . ؟
ابتسمت ودموعها على خدها ، وقالت : فديتك سلطان والله مالي خاطر . .
تقربت منها زود ، مشيت دموعها . .
وحبيتها ع يبهتها وقلت لها : لو قلت لـج عشان سلطان ؟
قالت : انزين بس اشوية ؟
قلت لها : أنزين فديتج بس اشويّة وايد !
قالت : كيف هذا بعد . . !
قلت لها غمضي عيونج إنتي وكلما أقولج قولي آآآآآ . .
فجي ثمج ، وماعليج . .
ضحكت . .
خليتها تخلص أكلها كله . . وأنا كل اشوية أقص عليها بشي ،
وعقب ماخلصت شليت الصينية . .
وظهرتها خاري . .
سمعت عوشة تضحك وتقول : والله وانجلب الدور يا سلطان . .!
عطيتها نظرة ورديت لقسمي ،
سرت يلست حذالها وحوطتها بإيديّة وقلت لها :
الريم فديتج . . من متى إنتي ما فتحتي المصحف ؟
اتطالعتني وقالت : ممم من 3 أيام تقريبًا . . !
قلت لها : عيل المصحف زعلان عليجْ ، عشان جذه إنتي مالج نفس لشي . .
حطت راسها ع جتفي وقالت : تصدق . . يمكن جذه !!
ممم قبل لا أسير . . سلطان أقرا عليّه !!
تولهت ع قرايتك . .

ابتسمت لها . . ويلست أقرا لها المعوذات وآية الكرسي ،
تحفظها ، وتحفظ اللي شالتنه في حشاها . . !

عقب ما خلصت ، صدت وقالت لي : لا حرمني الله منك يا سلطان . .

نشت وسارت تتوضا . .
شفتها صلت ركعتين ، ويلست تقرا . .

ابتسمت وأنا واثق إنها عقب اللي سوته بترتاح . . بالرغم من كل الآلام . . !



.
.
.
.
.



راحت شوق . .
راحت بنتي ، سارت عند أخويَة وأماية ،
هذيلا كانوا كل دنيتي ،
وراحوا واحد ورا الثاني . .

وينج يا مريم . . وين كلامج اللي يطمن قلبي ،
غمضت عيوني وأنا أتخيلها . .
وأتذكرها يوم تهديني أيام وفاة أخويَة . .

طبقت كلامها اللي كانت تقوله . .
ونشيت . . توضيت وصليت ،

وصحت عقب كتمة 3 أيام . .
آه ياشوق شو هي حياتي من عقبج !

الموت أخيَر !
الموت أخيَر !

حسبي الله عليج يا غادة . .
حسبي الله عليج . . !

هه ، شو أبا زود ،
هذي مطيحة ، مشلولة ، لا تهش ولا تنش . .
وريلها طلقها . . !
ومحد مبتلي غير هالـ كايد !

نشيت وسرت بتطمن ع أماية حصة . .
لقيتها في حجرة شوق وتصيح . .

سرت وحضنتها وبست راسها وقلت لها : هذا أمر الله . . هذا أمر الله يا أماية . .
طاحت دمعتي جدامها ،
مسحتها بقوة . .
صدت جداية وهي تصيح . .
وحضنتني وقالت : الدموع مب عيب . . مب عيب يا مطر . .
صيح . . صيح يا وليدي صيح . .

حضنها الدافي . . لعب دور في هيجان مشاعري . .
صحت . .
في حضنها الدافي . .
وأنا أرثي حالي . .

أموت فاليوم ألف مرة . .

والسبب معاملتي وقسوتي للناس . . !
وجمودي معاهم . .

لأن فيني خوف . .
هيه أخاف من هالمشاعر .. والأحلام . .
شرات ما شفتوا الواقع خايس ،
خلوني أعيشَه بـ جمودي أخيَر . . !





.
.
.
.
.




بعد مضي عامين من الأحداث . .


:- وينَه زايد ؟
:- فديتَه سار الألعاب ويا خالَه وعيال خالَه . . !
:- أها . . وإنتي ما سرتي وياهم ؟
:- كيف أسير وياهم ؟ وأنا اليوم ناويَة أحتفل بـ شاعر قلبي ،
وأول ديوان ينطرح له في الأسواق ؟!
ابتسم لي وقال : فديت قلبج يا مريوم . .
ضحكت وأنا سايرة جداه . . وعطيته دفتر . .
دفتر صفيت فيه أحلى خواطر العشق وأحلامي . . لـه . .
لسلطان ، الحب الطاهر النقي !

قبل لا أغوص فعيونه اللي تطالعني بحب ،
بقولكم إني يبت زايد . .
وهو زاد الحب اللي أكنه لـ سلطان . . [ بو زايد ] ، !
سحبني وقالي بهمس : خلص وقت الكلام . .
خلص يا أحلى كلام . . !

.
.
.
.
.
.


في الألعاب . .
حاشرين البقعة . . علي ومنصور ،
ويمعة وهنادي المسؤولين عنهم . .
وأونهم عاده الأخوان الكبار . .
حسسوني والله !
ابتسمت وأنا أشوف زايد ،
ياخذ وايد من مريم ،
وطالع هاااادي وعسل ،
فديته الله يحفظه ويخليه ،
آه ليتني يبت بنية جان حجزته لها . . هههه . .
صديت جدا هزاع اللي يطالع عيالَه ويبتسم . .
رد اتطالعني . .
وقالي بهمس : هاه الحلوة ؟ ما تشكين بعد ؟
بققت عيوني : قلت له حراام عليك ، خلهم يكبرون اشوية . .
ضحك وقال : ماعليه مع الأيام بتقتنعين . . وبتشوفين . .
ابتسمت ،
هيه والله . . أنا أم القناعة ،
والله لولا القناعة والرضا ، جان الحينه أنا تعيسة ، وأتألم . . !
الله لا يحرمني من هزاع ، ومن عيالنًا . . !





.
.
.
.
.
.
.



:- فديت رشودي حبيب خالوته أنا . .
:- وأنا ؟
ابتسمت بحيا وقلت له : إنت كل شي فالدنيا يالغَالي . .
يلس حذالي وقال : أحبّج . .
همست له : عيب عليك الصغيروني اهنه . .
ضحك وقال : ما يفهم إنزين . .
ضحكت قلت له : هذا ولد شميم . . وين ما يفهم الله يهداك بس . .
ضحك ونش قاله : قم رشوود . . سر عند أماية . . شوفها شو تسوي ؟

ضحكت ، هاي شميم لازم تحتفل بـ يوم زواجها ، ومحد يكون فيه وياها . .
بس هي وريلها . . عسب جذه فرت رشود ولدها عندنا وسارت ،

ربع رشود عند أماية ، ويا مايد يلس حذالي وقال : الروض فديتج قوليها لي من زمان ما قلتيها . .
ابتسمت بحيا وقلت له : أحبـك . .
حضني وقال : الله لا يخليني منج !

عرفت إني أحب مايد ،
عقب ما تعرض لحادث خطير ، كان بيختفي فيه من حياتي ،
واكتشفت إني إنسانة ما تعرف مشاعرها ،
إلا يوم يتعرض اللي أحبه لـ خطر الرحيل . .


.
.
.
.

.
.
.


:- يا مطر يا ولدي ، مب حالة هاي .. أبا أشوف عيالك قبل لا أموت . .
قلت بجمود : شفت عيالي يابوية . . شفتها شوق . . شو بعد تبا !!
غيث : بس يا مطر ، بسك من هالقسوة . . عيش حياتك عدل . .
الحياة مب بس دوام ، وبيت . . الحياة عيال .. وزيارات . .
رديت بقسوة أكثر : أنا إنسان ما اهتم في حياتي إلا بـ دوامي وهلي اللي هم انت واماية ومويز . .
وبس !


وأنهيت رمستي ،
اللي أنا متأكد إنها زعلت أبويَة ،
بس هذا أنا . .
أهتم فداخلي ، بس ما أبين هالشي ،
ولا أبا أبينه . .

وبعدني على قولة . . مابا أعرس ولا أبا أحب ، ولا أفكر بشي إسمه حب . . !

موزة عاشت حياتها مرتاحة ويا سالم ،
وتغيرت وايد ، غدت حنونة أكثر . .
وحبت الحياة أكثر . . !

أماية حصة ، مسوية حزب ويا أبوية ،
من يشوفون رقعة ويهي . . تبدا المحاضرة ..

مابا أعرس !
ماظن العرس غصب ؟



.
.
.
.
.
.



شو هالحالة هاي . .
من عرست مريوم ، وانتوا ناسيني ،
ومحد معبرني . .!
جابلتوا هزاع ، وغيره . .
وأنا وحليلي . . محد مسولي سالفة . .
أنا عرست تراني . .
وحرمتي الحينه حامل ، وهي فالسابع ،
طبعًا أنا ما أصبر وسرنا جيكنا ،
وطلعت بنت . .
فكرت وايد . . شو أسميها . . !
وبالأخير . .
قلت ماشي غير أسميها [ مريم ] ،
على اسم أغلى إخت في هالكون ،
واللي استغربته إني يوم قلتلها بسمي بنتي مريم ،
ابتسمت وقالت يا بختها بهالاسم . . !
مع إنها دوم من أقولها جذه ، تعصب عليّه ،
وتقول حرام عليك تظلم البنت بهالاسم !!

سبحان مغير الأحوال . . !
سبحانه ..

تحيدون يوم أخبركم إني ماداني أقر فالبيت ؟
الحينه تعالوا شوفوني غادي [ بيتوتي ع قولة ريموه ]

ههه صدق صدق . . سبحان مغير الأحوال !




.
.
.



النّهايَة . . !



الحمدُللهِ كثيراً 3>
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 25-09-2010, 01:46 PM   #54 (permalink)
|{ أمْ زايد . . ~

 
tab
صورة 'M!ss rem@ny' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jun 2008
الإقامة: فِي عَالمِي وَبيْنَ دفّتَيْ أَحْلَامِي . . }-
المشاركات: 1,377
كافة التدوينات: 19
معلومات إضافية
السمعة: 14254696
المستوى: M!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: M!ss rem@ny غير متصل
المزاج: ??????
الرسالة الشخصية
لَوْ يموت الشّوق بقلوب البَشَر مآ يموت بخَآفقي شُوقي عَليكْ ]~
افتراضي رد : |[ متاهـات ؛



في بداية القصة ،
كنت أكتب مشاعري وأحاسيسي وبعض الأحداث اللي أمر فيها . . !
ووقفت في بـارت وما رمت أكمل القصة ،
وقلت بتكون اهنه النهاية . . !
بس يوم شاورت ثرثرة الشفاهه ،
كانت بتظهر من اللاب ، وبتخنقني . .
قلت لها هذا واقعي وأنا حياتي وقفت عند هالحد ،
ماعرف تكملتها . .
قالت لي تخيلي وعيشي الحلم . .
وبالفعل تمردت وعشت الأحلام ،
وكملت القصة ببعض التخيلات والكثير من الواقع . .
شخصيات هالقصة أغلبهم موجودين في حياتي ،
أتمنى لهم كل الخير ، وإن ربي ينولهم اللي في بالهم . .

في البداية . .
كانت مريم إنسانة محطمة لأسباب كثيرة . . وأهم سبب [ مطر ] وتناقضاته وتجريحَه لها ،
بدون سبب . .
لأنها عايشة في الأحلام ، كان الواقع بالنسبة لها مر . .
ولأنها تمسكت بحبل الله ، وتقربت منه . . بدت الحياة تاخذ مجراها الطبيعي عندها ،
وبدت تعيش واقع .. حلو . . برضاها . .
بداية ملجتها كانت صعبة عليها ، خصة إن مطر ما كان يغيب عن بالها . .
وكإنسانة متفائلة . . تبا تعيش حياتها صح ،
خذت قرار إنها كلما تفكر بمطر تتصل بـ سلطان . . وهاللي خلاها تتقرب أكثر منه
وما أنسى حب سلطان الصادق وإخلاصَه وحنّيتَه كانت لها أكبر دور في حياة مريم . .
وفي تسليمها له لـكل مفاتيحها !

[ . . بصراحة كان في بالي أخلي شي يستوي بـ سلطان ؛
وعقب يتحقق حلم مريم وتاخذ اللي عشقته فالبداية ،
وأكيد وايدات في خاطرهم هالشي ، بس قلت خلونا نكون واقعيين أكثر ،
=) .
. }


مهرة ربيعة مريم ، وجنونها . .
لاقت صد من ولد عمها ، اللي كانت تحمل له في قلبها الود ،
وكانت متبرمجة إنها بتكون له . .
ويوم ما بغاها تألمت صحيح ، لكنها رضت بالواقع . .
مهرة إنسانة واقعية جدًا وقنوعة . .
ومن خلال شخصيتها شفتوا كيف إن القناعة كنز لازم نتمسك فيه . .
والحمدلله شوفوها اليوم سعيدة ويا هزاع وعيالهم . . !


الروض توأم مريم ، وغلاها . .
هي بروحها فسرت شخصيتها ، وعرفت عمرها عدل !
هي من النوع اللي يجذّب مشاعره أو ما يصدقها . .
لكن من يحس بخطر على إنسان يغليه . .
يفكر عدل ويتشبث به . .
وهاللي استوالها . . في كل الشخصيات اللي دخلت حياتها . .
هي ما اكتشفت حبها لـ خالد إلا عقب ما حيرها زايد ،
وما اكتشفت حبها لـ زايد إلا عقب ما فرض [ مايد ] عليها تواجده بطريقة غريبة . .
ماحبت إنهم يفرضون عليها شي ،
فزادت جرعات العناد والقسوة مع مايد ،
مع إنها شخصية طيبة وايد ، لكن الكبت اللي حست به ،
خلا ردة فعلها تكون قاسية بهالطريقة ، وبمجرد ما استشعرت الخطر على ريلها ،
عرفت إنها تعشق ثراه ، وإنه هو الحب الحقيقي . .
اللي تربطه قدسية الزواج . . !


سلطان ،
بطي ،
وهزاع ،
ومطر ،
وكل أبطالنا الذكور . .
كل واحد كانت عنده مصطلحات ومفاهيم في حياته . .
وكل واحد سيّرها شرات ما يبا . .

سلطان اللي كان حاط في باله هدف ، ومشى له بكل طهر . .
وحققه . .

وبطي بالرغم من رفضه لفكرة الزواج بدون ما يعرف البنت ،
إلا إنه اقتنع وتزوج بـطريقة عادية . . خلته يعشق جليثم . . !

وهزاع ، اللي كان فالبداية ناوي يتم ع ذكرياته بـ هند . .
ورسالة مهرة وردها خلته يـفكر عدل ، ووجودها في بيتَه وبين عيالَه . .
أنعش قلبَه وتذكر رسالتها ، وفكر هو يبدا بـالوصل . .
ورسم سعادتَه بإيديه . .

مطر . .
اللي منع مشاعره عن كل العالَم ،
وقرر يعيش حياته بـ القسوة . . والجمود ،
وهالتناقض اللي فيه هو اللي رسمه لـعمره ،
وهو اللي اختاره مسار لـ حياتَه . . !
تهقون لـو سلّم روحَه لـ مريم ؛ هل بتكون هاي حياتِه ؟



,\
,

قضيت أوقات رائعة ،
برفقتكم ،
وبرفقة ردودكم ،
وشخصياتكم الحلوة . . ،

أشكر كل من وقف ويايَه وشجعني . .



هالقصة أهديها لـ مطر . . و سلطان . .
ولــ مهرة والروض وشمة . . ’



.
.
.


تحيّاتي : أم زايد . .


الحمدُللهِ كثيراً 3>
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 25-09-2010, 01:46 PM   #55 (permalink)
|{ أمْ زايد . . ~

 
tab
صورة 'M!ss rem@ny' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jun 2008
الإقامة: فِي عَالمِي وَبيْنَ دفّتَيْ أَحْلَامِي . . }-
المشاركات: 1,377
كافة التدوينات: 19
معلومات إضافية
السمعة: 14254696
المستوى: M!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond reputeM!ss rem@ny has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: M!ss rem@ny غير متصل
المزاج: ??????
الرسالة الشخصية
لَوْ يموت الشّوق بقلوب البَشَر مآ يموت بخَآفقي شُوقي عَليكْ ]~
افتراضي رد : |[ متاهـات ؛

وانتهت قصة |[ متاهات ؛

لكن تذكروا جيدًا . . أن حياتنا " متاهاتُ " . . لا نهاية لها . .

توقف نزف القلم عند كلمة النهاية . .

لكن الأحداث مستمرة . .

والمتاهات تفاجئنا . . كل يوم . . ’

الحمدُللهِ كثيراً 3>
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 25-09-2010, 01:57 PM   #56 (permalink)
.+[ متميز ذهبي ]+.

 
tab
صورة 'حلُم ...' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2010
الإقامة: بـين حروف اسمه .
المشاركات: 2,430
معلومات إضافية
السمعة: 99126989
المستوى: حلُم ... has a reputation beyond reputeحلُم ... has a reputation beyond reputeحلُم ... has a reputation beyond reputeحلُم ... has a reputation beyond reputeحلُم ... has a reputation beyond reputeحلُم ... has a reputation beyond reputeحلُم ... has a reputation beyond reputeحلُم ... has a reputation beyond reputeحلُم ... has a reputation beyond reputeحلُم ... has a reputation beyond reputeحلُم ... has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: حلُم ... غير متصل
المزاج: ????
الرسالة الشخصية
لا يرد القضاء إلا الدعاء ~
افتراضي رد : |[ متاهـات ؛

بصراحــة تعمدت أن أغيب عن هنا !

ربما لأن شيئا ما " كــان " يعتصر قلبي كلما شرعت في القراءة ~

و اليومــ أعـود لأقرأها و أنا مبتسمة ^^ ،، حيث أن فترة غيابي عن هنا كانت كفيلة بأن تبدل

مفاهيمــ كثيرة !


لكِ كل الشكر و الامتنان M!ss ،، فالكثير من التجارب كفيل بأن يلقننا دروساً نرسم بها مستقبلنا .

حقاً أنتِ رائـــعة ..

/.
صـمتي لكْ سـما تـسولِـفْ / عليـكْ بـلـونَها الأزرق

/.
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 25-09-2010, 03:22 PM   #57 (permalink)
.+[ متميز ذهبي ]+.

 
tab
صورة 'صوت الصمت' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: May 2007
الإقامة: في سواد الليل الحالك
المشاركات: 3,301
كافة التدوينات: 1
معلومات إضافية
السمعة: 98333672
المستوى: صوت الصمت has a reputation beyond reputeصوت الصمت has a reputation beyond reputeصوت الصمت has a reputation beyond reputeصوت الصمت has a reputation beyond reputeصوت الصمت has a reputation beyond reputeصوت الصمت has a reputation beyond reputeصوت الصمت has a reputation beyond reputeصوت الصمت has a reputation beyond reputeصوت الصمت has a reputation beyond reputeصوت الصمت has a reputation beyond reputeصوت الصمت has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: صوت الصمت غير متصل
الرسالة الشخصية
نحن لا نملك عقول الآخريـن , ولكننـا نملك الطرق على أبواب عقول الآخريـن.
افتراضي رد : |[ متاهـات ؛

آآآآآه فعلا تنهيدة خرجت من أعماقي عند النهاية ..

صدقا أقولها ولست أجامل أبدعتي بكل قوة بل وأجزلتي في الابداع

بداية الحبكة جدا قوية والعقدة في الأحداث فعلا كانت كفيلة أنها تجذب القارئ أنه يتابع والجميل أن العقدة تمثلت في مجموعة من الشخصيات وليس في شخصية مفردة

وكذلك حل العقدة كان بأسلوب جدا رائع ومتسلسل ومنطقي جدا وفق الأحداث

أبدعتي بقوة .. واستطعتي أن تثيري دموعي بقوة .. كلما قرأت لم أتمالك نفسي وأكملت الأحداث بدموعي

استطعتي أن تستحوذي على عاطفة القارئ بقوة وتجعليه يتعاطف مع الشخصيات فيتابع بشوق ولهفة لمعرفة ما سيحدث في النهاية

بصراحة وبكل صدق أبهرتيني وفاجأتيني بقوة أسلوبك

سأنتظر قراءة أول رواية إماراتية تنشر تحمل اسمك مبدعتي :)
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 28-01-2011, 04:14 PM   #58 (permalink)
مشرفة المنابر الأدبية والشعرية

 
tab
صورة 'ام المعتز' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jul 2006
الإقامة: الاردن
المشاركات: 7,606
معلومات إضافية
السمعة: 48478183
المستوى: ام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: ام المعتز غير متصل
الرسالة الشخصية
كن مع الله ولا تبالي
افتراضي رد : |[ متاهـات ؛

قرأت 000لا بل عشت احداث هذه المتاهات 00وتهت في دروبها ودهاليزها حتى الثمالة

ربما انتهت هنا مجريات القصة 00ولكن ما احسست به هو مزيدا من المتاهات تتفرع من نقطة البداية 000ولا ارى لها نهاية


ابدعت 000امتعت 00جعلتنا نعيشها بكل احساس وشعور وارتجاف قلب
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 31-05-2011, 11:50 PM   #59 (permalink)
عضو موقوف

 
تاريخ الإنضمام: May 2011
الإقامة: غزه
العمر: 36
المشاركات: 55
معلومات إضافية
السمعة: 889265
المستوى: اياد غزه has a reputation beyond reputeاياد غزه has a reputation beyond reputeاياد غزه has a reputation beyond reputeاياد غزه has a reputation beyond reputeاياد غزه has a reputation beyond reputeاياد غزه has a reputation beyond reputeاياد غزه has a reputation beyond reputeاياد غزه has a reputation beyond reputeاياد غزه has a reputation beyond reputeاياد غزه has a reputation beyond reputeاياد غزه has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: اياد غزه غير متصل
افتراضي رد : |[ متاهـات ؛

فرج الله كربك وأزاح همك وأراح قلبك
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
اضافة رد

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 12:25 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net