المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   
  #1 (permalink)  
قديمة 27-08-2010, 08:26 AM
tab
صورة 'المجاهدة' الرمزية
.: وفـقــهـا الـلــه :.

 
تاريخ الإنضمام: Aug 2007
الإقامة: مكــة المكــرمة
العمر: 24
المشاركات: 2,425
كافة التدوينات: 1
معلومات إضافية
السمعة: 44868154
المستوى: المجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: المجاهدة غير متصل
المزاج: ???? ????
الرسالة الشخصية
قُـلْ للتوجُّعِ لنْ تقلَّ عزيمتي، الصبرُ زادي والجِنان هيَ الثمن!
افتراضي حفظ القرآن .. فوائداً وخططاً



الحمد لله العلي المجيد ، ذي البطش الشديد ، الفعال لما يريد ، قرَّب الصالحين ، والشقي منه بعيد ، وقسم عبادَه قسمين فذا شقيٌّ وذا سعيد ، وذا مُقربٌ وذا طريد .. أنزل كتابه المجيد ، على محمد خير العبيد ، فكم من بشرى ؟! وكم من وعيد ؟! فذكِّر بالقرآن مَن يخاف وعيد . ونصلي ونسلم على النبي المصطفى الرشيد ( صلى الله عليه وسلم ) .

أما بعد !



..
اا السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اا ..


أسعد الله أوقاتكم إخوتي ، وجعل أعمارنا وأعماركم كلها في طاعته ومرضاته ..


قد أتانا الضيف العزيز ( رمضان ) ، الذي لا يكرمه – بالعمل الصالح – إلا المحسنين ! ولا يبخل عليه إلا المقصرين الظالمي أنفسهم واللاهين ! فلنشد الهمة فيما بقي منه ..


لـذا أحببتُ أن يكون هذا الطرح ؛ زرع لبذرة حب .. لكتاب الله تعالى .






عندما تقرأ كتاباً في البرمجة اللغوية العصبية أو في فن إدارة الوقت أو في فن التعامل مع الآخرين ، يقول لك المؤلف : " إن قراءتك لهذا الكتاب قد تغير حياتك " ومعنى هذا أن أي كتاب يقرأه الإنسان يؤثر على سلوكه وعلى شخصيته ؛ لأن الشخصية هي نتاج ثقافة الإنسان وتجاربه وما يقرأ ويسمع ويرى . لذا فإن الكتاب ذو التأثير الأعظم على حياة المرءِ منا .. هو كتاب الله الذي { لَا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَلَا مِنْ خَلْفِهِ تَنْزِيلٌ مِنْ حَكِيمٍ حَمِيدٍ } .


وإذا كانت كل آية تقرأها وتتدبرها تغير حياتك ، فكيف بك وأنت تحفظ كتاب الله وتحمله داخل صدرك ؟!



لذا أحببتُ بموضوعي هذا تحفيز الهمم ، وشحنها ، فتـتزود بالحفظ ما استطاعت ..


فاسأل الله لنا ولكم النفع والفائدة ..





إن كل من يحفظ شيئاً من كتاب الله ويداوم على الاستماع إلى القرآن يشعر بتغيير كبير في حياته ، حيث أثبت علميا ومن خلال التجربة والمشاهدة أن حفظ القرآن يؤثر على الصحة الجسدية ، فهو يرفع النظام المناعي لدى الإنسان ويساعده على الوقاية من الأمراض . ويمكن أن نعدد بعض فوائد حفظ القرآن :


1- صفاء الذهن.
2- قوة الذاكرة.
3-الطمأنينة والاستقرار النفسي.
4- الفرح والسعادة الغامرة التي لا توصف.
5- التخلص من الخوف والحزن والقلق...
6- قوة اللغة العربية والمنطق والتمكن من الخطابة.
7- القدرة على بناء علاقات اجتماعية أفضل وكسب ثقة الناس.
8- التخلص من الأمراض المزمنة التي يعاني منها الإنسان.
9- تطوير المدارك والقدرة على الاستيعاب والفهم.
10-الإحساس بالقوة والهدوء النفسي والثبات.



وخلاصة القول :
أن التمسك بالقرآن والمحافظة على تلاوته يؤثر إيجابياً على شخصية الإنسان ، ويرفع النظام المناعي لديه ، ويقيه من الأمراض النفسية ، ويساعده على النجاح واتخاذ القرارات الصائبة .



إن القرآن هو طريقك للإبداع والقيادة والسعادة والنجاح !


ولذلك قال تعالى: { بَلْ هُوَ آَيَاتٌ بَيِّنَاتٌ فِي صُدُورِ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ وَمَا يَجْحَدُ بِآَيَاتِنَا إِلَّا الظَّالِمُونَ } [العنكبوت: 49]. فهذه بعض الفوائد المادية الدنيوية ، ولكن هناك فوائد أكبر بكثير في الآخرة ! وهي الفرح بلقاء الله تعالى ، والفوز بالرضوان والنعيم المقيم ، والقرب من الحبيب الأعظم صلى الله عليه وسلم ، فهل هناك أجمل من أن تكون مع الله ورسوله يوم القيامة ؟!





فلنستحضر ولنستجمع مع أنفسنا بعض أحاديث فضل القرآن وتعلمه والعمل به .. ولنضعها كالحلقات في آذاننا .. فنعمل بها بإذن الله !

تذكر قول رسول الله صلى الله عليه وسلم : " يا أهل القرآن لا تَوسَّدوا القرآن ، واتلوه حق تلاوته آناء الليل والنهار ، وتقنوه وتغنوه، واذكروا ما فيه لعلكم تفلحون " [ مسند الإمام أحمد (4/46) وغريب الحديث لأبي عبيد (2/169) ] .

قال أبو عبيد " تقنوه " : اقتنوه كما تقتنوا الأموال ، اجعلوه مالكم . و" تغنوه " : اجعلوه غناكم من الفقر ، ولا تعدوا الإقلال معه فقراً .

وأيضاً تذكر قوله صلى الله عليه وسم : " القرآن شافع مشفع ، وماحِل مصَدق ، مَن شفع له القرآن يوم القيامة نجا ، ومَن محل به القرآن يوم القيامة كبّه الله في النار على وجهه " [ انظر مصنف عبد الرزاق (3/373) ، ومجمع الزوائد للهيثمي (1/171) ] .

وقوله " ماحِل " أي خصم مجادل . وقوله " مَن محل به " أي مَن شهد عليه القرآن بالتقصير والتضييع .






- اختر المكان والزمان المناسب للحفظ لأن الذاكرة ترتبط بالمكان والزمان.

- اختر الصديق المناسب والصالح الذي تحفظ معه القرآن.

- اختر الوقت المناسب للحفظ وحاول أن تختار أفضل الأوقات ولا تجعل القرآن على هامش حياتك !

- إذا فشلت في الحفظ فكرر المحاولة مرات عديدة حتى تستمر في الحفظ وإياك أن تنقطع عن القرآن.

- علم نفسك كيف تحب القرآن ! وتخيل الفوائد التي ستجنيها من حفظ كتاب الله تعالى.

- القرآن هو الشفاء وهو النجاح في الدنيا والآخرة وهو السعادة وهو الاتصال مع الله عز وجل.


لذلك سارع إلى حفظ بعض آيات القرآن لتلقى الله تعالى وأنت حافظ لكتابه فهذا أجمل يوم ينتظره كل مؤمن صادق : { مَن كَانَ يَرْجُو لِقَاء اللَّهِ فَإِنَّ أَجَلَ اللَّهِ لَآتٍ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ } [ العنكبوت : 5 ] .




لـفـتـة : إن أفضل طريقة لتأمل القرآن هي أن تحفظ الآية أو السورة ثم ترددها في صلاتك وقبل نومك وأنت تسير في الشارع مثلاً أو تركب السيارة ، بمعنى آخر تجعل القرآن هو كل شيء في حياتك ، وسوف يسخّر الله لك كل شيء لخدمتك !





تسابق الفضلاء لنيل الأجور ، فكتبوا الكتب ووضعوا الخطط والتقسيمات حتى نتمكن أنا وأنت من الحفظ وفق جدول زمني معين . فمن هذه الكتب ما ننصحك باقتنائه : [ سلسلة كتب : سبيل عباد الرحمن لحفظ آيات القرآن مع التفسير والبيان / رشاد أحمد محمد ، وكتاب : حقق حلمك في حفظ القرآن الكريم / د. عبد الله الملحم ، وأيضاً كتاب : كيف تحفظ القرآن في عشر خطوات / حسن أحمد حسن همام ] .





واخترت لك أحدها ، وأهمها .. ولذا غير حياتي عندما عشت معه ، وعملتُ بسطوره ..

هو كتاب ( حقق حلمك في حفظ القرآن الكريم )




فهذه محضرات الدكتور عبد الله الملحم ، الخاصة بالكتاب :





في ختام هذا اللقاء المبارك بإذن الله .. نهمس في الآذان ببعض الهمسات :



~ لا يخفى أن الإخلاص وإرادة وجه الله تعالى شرط لصحة العمل وقبوله ، وإن كل عمل يفتقر إلى الإخلاص لا يؤتِ ثمرته ...
~ قراءة القرآن وحفظه من الأمور العبادية المحضة ، فإنها لا تقبل عند الله تعالى إلا بإخلاص النية وإصلاح القصد ..
~ والله الله في الدعاء ، وفي قرع أبواب السماء ، فبهما بإذن الله يتيسر لك الحفظ ، ويُفتح لك فيه .!


~ همسة خاصة : ليكن لنا نصيب من حفظ كتاب الله تعالى !

مواضيع أنصح بقراءتها :

حفظ القرآن الكَريم ،

يـا حافِظ القرآن ، بوركت من إنسآنْ !







هذا وصلوا وسلموا على الرحمة المهداة ، محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم ..


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .









قال رسول الله صلى الله عليه وآلـه وسلم :
" طوبى لمَن وجد في صحيفته استغفارًا كثيرًا "
رواه ابن ماجه ، وصححه الألباني .



التعديل الأخير كان بواسطة المجاهدة; 27-08-2010 الساعة 09:26 AM
اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 27-08-2010, 11:22 AM   #2 (permalink)
.+[ متميز ذهبي ]+.

 
tab
صورة 'عهـــود' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Apr 2008
الإقامة: AD
المشاركات: 4,424
كافة التدوينات: 6
معلومات إضافية
السمعة: 37574692
المستوى: عهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: عهـــود غير متصل
الرسالة الشخصية
اللهمّ ارزقنِي علمًا نافعًا ورزقًا طيّبًا وعملاً متقبّلاً
افتراضي رد : حفظ القرآن .. فوائداً وخططاً

قد تصبح الإرادَة القويّة نجاحًا

وقد تصبح الكلماتُ في هذا الموضوع نورًا نهتدِِي به جميعًا

حقّا عمل رائـع منكِ عزيزتي المجاهدَة

أسأل الله تعالى ان يبارك فيه وان يجزيك عليه خير الجزاءْ

وان يجعلنا من حفظة كتابه الكريم

"اللَّهُمَّ فَارِجَ الْهَمِّ ، كَاشِفَ الْغَمِّ ،
مُجِيبَ دَعْوَةِ المُضطَرِّينَ ، رَحْمنَ الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَرَحِيمَهُمَا ،
أَنْتَ تَرْحَمُني فَارْحَمْنِي بِرَحْمَةٍ تُغْنِيني بِهَا عَنْ رَحْمَةِ مَنْ سِوَاكَ"
...!*

......
يَكَفِينْي آن آكُنْ ذِكْرَى طَيّبة بَيْنَ قَلوب البَشَر..
لَكُم كُلَ الشَوق..



"نغم الأمَل"
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 03-09-2010, 02:29 AM   #3 (permalink)
.: وفـقــهـا الـلــه :.

 
tab
صورة 'المجاهدة' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Aug 2007
الإقامة: مكــة المكــرمة
العمر: 24
المشاركات: 2,425
كافة التدوينات: 1
معلومات إضافية
السمعة: 44868154
المستوى: المجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: المجاهدة غير متصل
المزاج: ???? ????
الرسالة الشخصية
قُـلْ للتوجُّعِ لنْ تقلَّ عزيمتي، الصبرُ زادي والجِنان هيَ الثمن!
افتراضي رد : حفظ القرآن .. فوائداً وخططاً

المشاركة الأصلية أضيفت بواسطة : عهـــود مشاهدة المشاركة
قد تصبح الإرادَة القويّة نجاحًا

وقد تصبح الكلماتُ في هذا الموضوع نورًا نهتدِِي به جميعًا

حقّا عمل رائـع منكِ عزيزتي المجاهدَة

أسأل الله تعالى ان يبارك فيه وان يجزيك عليه خير الجزاءْ

وان يجعلنا من حفظة كتابه الكريم


حياكِ الله أستاذتنا عهود ~

سعيدة بمروركِ بارك الله فيكِ ..



شكراً جزيلاً لكِ يا طيبة



قال رسول الله صلى الله عليه وآلـه وسلم :
" طوبى لمَن وجد في صحيفته استغفارًا كثيرًا "
رواه ابن ماجه ، وصححه الألباني .


  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
اضافة رد

العلامات المرجعية


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: http://www.almotmaiz.net/vb/31144-حفظ-القرآن-فوائداً-وخططاً/
أضيفت بواسطة For Type التاريخ
.. This thread Pingback 27-08-2010 09:29 AM

الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
حفظ القرآن الكَريم ، بقايا شتات المنبر الإسلامي 10 09-08-2010 11:05 PM
( .. تصميم : القرآن .. ) نبضات رؤى منبر المواهب و التصميم 9 28-07-2007 12:27 PM
يا أمة القرآن .. أين أنتِ من القرآن ؟!! hedaya المنبر الإسلامي 1 22-07-2006 02:00 PM
فضل القرآن الكريم يوسف محمد علي المنبر الإسلامي 6 18-01-2006 01:46 AM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 10:47 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net