المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   
  #1 (permalink)  
قديمة 10-06-2010, 01:24 PM
.+[ متميز جديد ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Nov 2002
الإقامة: مهبط الوحي
المشاركات: 19
معلومات إضافية
السمعة: 3025
المستوى: ومض ونبض has a reputation beyond reputeومض ونبض has a reputation beyond reputeومض ونبض has a reputation beyond reputeومض ونبض has a reputation beyond reputeومض ونبض has a reputation beyond reputeومض ونبض has a reputation beyond reputeومض ونبض has a reputation beyond reputeومض ونبض has a reputation beyond reputeومض ونبض has a reputation beyond reputeومض ونبض has a reputation beyond reputeومض ونبض has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: ومض ونبض غير متصل
افتراضي قالوا عن القيادة وقلنا ( د. جواهر بنت محمد مهدي )

مقالٌ يستحقّ القراءة

قالوا عن القيادة وقلنا
للأستاذة/ جواهر بنت محمد مهدي
مستشار مدير عام التربية والتعليم بنات جدة



قالوا عن القيادة:
* قوام القيادة الثقة وأساسها المصداقية، ودعامتها الرؤية الواضحة وعمودها المساءلة. .
( جان سيتيولورانس فينباخ )

* القائد الجديرمن يجعل مرؤوسيه يأتون كليوم إلى العمل، وهم مقتنعونتمامًا بأنهم سينفذون أكثرخطط حياتهم أهميةوأعظمها شأنًا.
( بيتر بارسونز )

* أكثر القادة تميزًا هم من لا يلحظ الآخرون وجودهم، والأقل تميزًا هم من يمتدحهم الآخرون، ويثنون عليهم، والذين يلونهم في الجدارة هممن يخافهم الآخرون ويخشونهم، أما أقل القادة كفاءة وجدارة هممن يكرههم الآخرون.
( لاتسو )

* القيادة رحلة، والقائد رحالة يجوب الآفاق باحثًا عن رؤًى جديدة، ومنقِّبًا عن أفكار مبتكرة، وفي هذه الأثناء تراهيربُح النفوس، ويكسب القلوب ويبني القدرات، ويحتفي بالنجاحات.
( دافيد كيسبي )

* أهم ما يميز القادة الجديرين هو قدرتهم على ملاحظة مواهب أتباعهم ومهاراتهم، وتمتينها بغية تحقيق الأهداف.
( بن كارسون )


* ليست القيادة مسالة ألقابأو مسميات بلأفعال وإنجازات.
( أرادنيا داندا )

* أرني القائدوسوف أخبركمن هم رجاله، وأرني الرجال، وسوف أخبرك من هو قائدهم.
( أرثر دينوكمب)

وقلنا:
القائد هو الذي يجيد امتطاء الفرس؛ ليقود الفرسان.
هو الذي ينبتُ ويزكو من تربة الأزمات الخصبة.
هو الذي لا يتحكم في الآخرين، بل يجُيد إقناعهم للوصول إلى هدف مشترك.
هو الذي يحوِّل التابعين إلى قادة.
هو الذي لا يتشدَّق بتعبيرات جوفاء رنانة وينثرها هباء وهواء.

وفي رحلة التنقيب عن القائد الذي تحتاجه الميادين والحقول جميعها، وعلى المستويات كافتها... ترى الباحثين يغذون السير، ويوجهون المسبار لعلهم يحظون بقائد يُدرك مواقع أقدامه، وتحديد منطلقات فكره؛ ليندفع من خلالها في دورة التغيير والتجويد والتحسين متحديًا الظروف القائمة والأحوال القاتمة... مركِّزًا على شحذ الهمم وتفجير الطاقات الكامنة وإحياء الأفراد.

قائد يتحلَّى بشخصية مستقلة يرنو إلى الأفق البعيد حاملاً لواء رؤية ناصعة، ورسالة واضحة، وقيم راسخة تؤهله لفعل الصواب بطرق صواب.

قائد يعتلي مبادئ القيادة، ويتخذ من أبعادها مدارج للترقي والارتقاءنحو الأهداف.
ومبادئ القيادة متشعبة ومتعدِّدة... يُعدُّ الترحيب بالتغيير والإعداد له أولها وسنامها.
وإذا كنا نرى بعض أدعياء القيادة يستخدمون الجمل المضيئة والعبارات البرَّاقة؛ لكسب قلوب الأفراد وظاهر رضاهم... بينما أفعالهم الناجمة عن خصائص عقولهم الإدارية لا تنبئ إلاَّ عن مقاومة عنيفة للتغيير.. فهذا دليل جاثمٌ على تهاوي مؤسَّساتهم وتفكك روابطها وصدأ مفصلاتها وفواصلها.

فجُلُّ ما يقلقهم هو دور الأفراد لا الأفراد ذواتهم... وكل ما يعنيهم هو أداء الأفراد لا رؤاهم وعواطفهم... ما ينتج نهجًا فكريًّا مريضًا في علاج كل مشكلة بمعزلٍ عن غيرها وباستخدام حسابات تفصيلية وأساليب إكراه وإخضاع مقيتة.

بينما القيادة الحقَّة هي التي تتبنى موقفًا شخصيًّا وسلوكًا فعَّالاً تجاه الأهداف، فتحقيقها لديهم هو الجوهر... ديدنهم رضا تابعيهم ومشاركتهم الحدس والحس؛ فمفهوم القيادة عندهم يتعدى كونه إدارة عمليات أو التقيد بالإجراءات، أو انتظار التغيير لإدارته، بل هم من يتحينون الفرص لإحداث التغيير، وتوليد دوافع العاملين وحوافزهم؛ لكونهم الأساس الذي يصل بالمنظمات إلى نتائج تفوق التوقعات، وتسمو إلى الإبداعات.

وإذا كان صنع التغيير هو المبدأ الأساس للقيادة الناجحة، فإن المبدأ الثاني للقيادة هو استحثاث الإمكانات القيادية وتحرير المواهب الكامنةفي نفوس الأشخاص وإقناعهم بأنهم جميعًا قادة واثقون من أنفسهم قادرون على تحطيم حواجز معتقداتهم الضيقة التي تعوقهم عن التعبير عن مواهبهم القيادية (فالقيادة للجميع وليست حصرًا على فئة معينة).

فكل فرد مولود لديه مواهب قيادية. والبحث عن القادة هو بحث عن الإرادة الإنسانية في كل فرد ... وكل فرد يمكنه أن يصبح قائدًا حقيقيًّا إن استطاع التعرف إلى ذاته، وخلق مجال للتعلم المستمر يسير في ظله؛ ليشارك في تشكيل المستقبل على أساس من الاستقامة والنزاهة وتجاوز الرغبات الشخصية والنزعات الأنانية.

وإذا كان البحث عن القادة بحثًا عن الإرادة الإنسانية كما لخصه المبدأ الثاني، فإن المبدأ الثالث للقيادة يعتني بالبحث عنها؛ لكونها جزءًا لا يتجزأ من الحياة البشرية، بل هي جزء من الروح الإنسانية الذي يقود تفهمه إلى المبدأ الرابع للقيادة وهو " من يريد أن يصبح قائدًا فعليه أن يكون كما هو" فتطوير مهارات القيادة لا يُعنى بتدريب الناس على ماذا يفعلون بل يُعنى بكينونتهم قبل العمل.

( وأن تكون كما أنت) يعني النظر إلى دواخل النفس وبواطن الأعماق لاقتناص إمكاناتها التي تنتظر بشغف من يُحييها ويمنحها روح العمل، وعزيمة التأثير في العالم، وتحقيق التغيير الإيجابي.

وقائد اليوم والمستقبل يتحتم عليه التركيز في كيفية أن يكون هو لا كيفية أن يعمل العمل الذي يوشك أن يترنح مقابل العمل ذاته في ظل التغيرات المستمرة. وتركيزه على كيفية أن يكون يعني ( كيفية تطويره الجودة الشخصية والعقلية والقيم والمبادئ والشجاعة... ) ليخرج من صومعته ويكون قائدًا حقيقيًّا يسعى إلى تحقيق غايةٍ ما وخدمة الآخرين في اكتشافهم بأنفسهم طبيعتهم الحقيقة وكوامنهم القيادية.

أمَّا المبدأ الخامس للقيادة فيكمن في فهم ما يتولد في العالم المحيط والإنصات له، ومشاركة الآخرين في الاستفادة من هذه الخبرات عن طريق الترابط ومن ثمَّ التصرف بناء على ذلك، وهذا هو الجزء التفاعلي من القيادة الذي يعني ثقة القائد فيمن حوله... وبقدر ثقته يُحدث التغيير.

والقيادة ارتكازًا على هذا المبدأ تعني الإنصات بشكل عام وواع للأشياء والأفكار والأحداث التي ترغب في الظهور، وامتلاك الشجاعة للقيام باللازم لتحقيقها، والتحلي بالنزاهة وحُسن الخلق المرتبط دومًا بالقيادة، والتي لا يخلو جوف كل فرد منَّا من ينابيع لها، وتجنب السماح لتجارب الحياة السلبية ومشكلاتها بكبت العطاء أو تقييده ما يكبح جمال القيادة ويحد من آثارها التحويلية.

ويُعبِّر الأفراد عن مواهبهم القيادية عندما يتوهجون عطاء من مبدأ سادس للقيادة يمكنهم من العمل معًا بوصفهم جزءًا من كل مترابط ومتكامل؛ لتحقيق أهدافهم وأهداف المنظمة.
وأجمل مثال على تطبيق هذا المبدأ التركيب الشبكي أو الدائري للهياكل المنظميَّة التي تبتعد بالقيادة عن التصاقها بالمنصب، وتفسح المجال لأسلوب منتظم للعمل، يُستعاض فيه بالترابط لعزمه، عن التحكم لبغضه، ويمكن كل فرد من التعبير عن القيادة، ويصبح التعلم المستمر جزءًا من التجارب اليومية، وتصبح المنظمة وحدة حية ذات طاقة تتطور وتتحول تبعًا لتفاعل أجزائها المختلفة، يكون أساس القيادة فيها العلاقات بنوعيها مع الآخرين داخل التركيب وخارجه، ومع المنظمة ذاتها.

وفي رحلة البحث عن القادة نجدهم أولئك المستندين على مبدأ سابع نظنه لا يقل أهمية عن ستة المبادئ التي أوجزنا الحديث عنها. وهو مبدأ مفاده " جميعنا قادة وتابعون".

ويستلزم هذا تغيير العقلية القيادية؛ ليدرك الجميع مدى الترابط الذي يُحيط بهم؛ ما يسهل تقبل مفهوم أننا جميعًا قادة وتابعون في أوقات مختلفة، نعرف متى نكون تابعين ومتى نعبر عن قيادتنا.

والبحث عن القادة لا يعني العثور على عدد من الأفراد الصالحين الأقوياء متبوئي المناصب الرفيعة، بل يعني إطلاق العنان للإمكانات القيادية التي يمتلكها كل فرد؛ لتجاوز المشكلات التي تمخَّضت عن فشل البشر الذي كان الفرد سببًا فيه، وهو قادر على سحقه إن شاء بإحداث التغيير الذي يبدؤه من نفسه .
فهل من مُغيِّر؟!!
اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 10-06-2010, 04:21 PM   #2 (permalink)
roomia
Guest
 
المشاركات: n/a
معلومات إضافية
السمعة:
المستوى:
الجنس:
علم الدولة:
الحالة:
افتراضي رد : قالوا عن القيادة وقلنا ( د. جواهر بنت محمد مهدي )


الله يعطيك العافية على هذا المقال الرائع .. وشـــكرا لكِ ..



  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 24-07-2010, 03:04 PM   #3 (permalink)
مشرفة المنابر الأدبية والشعرية

 
tab
صورة 'ام المعتز' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jul 2006
الإقامة: الاردن
المشاركات: 7,606
معلومات إضافية
السمعة: 48478183
المستوى: ام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: ام المعتز غير متصل
الرسالة الشخصية
كن مع الله ولا تبالي
افتراضي رد : قالوا عن القيادة وقلنا ( د. جواهر بنت محمد مهدي )

القيادة هي طبيعة وغريزة انسانية في طبع وخلق الفرد

فهناك اشخاص يولدون وينشأون وهم يحملون صفات وحب القيادة وتلاحظونها من خلال ممارساتهم والعابهم واسلوب تعاملهم مع من هم حولهم

ياتي دور الاهل والمدرسة والمجتمع في تنمية هذه الصفة وتعزيزها بالايجابيات والاخلاقيات والقيم حتى تكون ذات منفعة وقيادة حكيمة ومتوازنة وذات انتاجية متميزة


بارك الله فيك على هذا المنقول الرائع والطيب
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 25-07-2010, 09:25 AM   #4 (permalink)
.+[ شخصيـة هامـة ]+.

 
tab
صورة 'جزء من حلم' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jan 2005
الإقامة: على الشباك
المشاركات: 12,330
معلومات إضافية
السمعة: 78923549
المستوى: جزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: جزء من حلم غير متصل
الرسالة الشخصية
أوثق غضبك بسلسلة الحلم , فإنه كلب إن أفلت أتلف. _ابن القيم_
افتراضي رد : قالوا عن القيادة وقلنا ( د. جواهر بنت محمد مهدي )



شكراً لكِ أختي

:
:
:
وجزاكِ ربي الجنان

  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 29-07-2010, 12:39 PM   #5 (permalink)
وأرشُقكـُم بـالوَرْد،،!

 
tab
صورة 'سماح المزين' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Oct 2007
الإقامة: مشرقة، كقرصِ الشمسِ أغآزل اليآسمين،،
المشاركات: 2,104
كافة التدوينات: 1
معلومات إضافية
السمعة: 9398170
المستوى: سماح المزين has a reputation beyond reputeسماح المزين has a reputation beyond reputeسماح المزين has a reputation beyond reputeسماح المزين has a reputation beyond reputeسماح المزين has a reputation beyond reputeسماح المزين has a reputation beyond reputeسماح المزين has a reputation beyond reputeسماح المزين has a reputation beyond reputeسماح المزين has a reputation beyond reputeسماح المزين has a reputation beyond reputeسماح المزين has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: سماح المزين غير متصل
المزاج: ?????
الرسالة الشخصية
أقسى من أن يتجاهلك الوطن!
افتراضي رد : قالوا عن القيادة وقلنا ( د. جواهر بنت محمد مهدي )

مقال هام جداً

بوركتِ أختي : )

30 يولية ]|:.
يا أيها الشمس الـ تغار!!
نوحي، وغيبي، واغربي.:. فاليومَ إشراق الكبار..
اليومَ قد ولدت سمآح,,
أولم تريْ بشراً يغازلهُ الصبآح..
!!


مدونتي
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
اضافة رد

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
الشيخة جواهر تكرم الفائزات بجوائز التميز العلمي المتميز أخبار الإمارات 1 15-05-2008 01:31 PM
الشيخة جواهر: مجتمع الإمارات يزخر بخير وفير المتميز أخبار الإمارات 2 15-05-2008 12:43 PM
إثبات أن مهدي الرافضة المنتظر هو نفسه الأعور الدجال اليهودي مهم جدا myh81 المنبر الإسلامي 1 02-04-2007 11:36 AM
جواهر محمد نعمان الحكيمي مرافئ مبعثرة 6 20-02-2007 06:06 PM
جواهر ودرر من الاحاديث الشريف نور الهدى المنبر الإسلامي 2 31-12-2003 03:24 AM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 11:50 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net