المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   

تراجع إلى الخلف   منابر المتميز نت > المنابر العامة > المنبر الإسلامي

المنبر الإسلامي فلولا إسلامنا ما كان تميزنا ، فهذه وسيلتك نحو فكر إسلامي متميز

اضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديمة 12-07-2009, 12:14 AM   #11 (permalink)
.+[ متميز نـابغة ]+.

 
tab
صورة 'حورية الفردوس' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Dec 2007
الإقامة: ~][ مكــ المكرمة ـــة .. ,
المشاركات: 576
معلومات إضافية
السمعة: 5074020
المستوى: حورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: حورية الفردوس غير متصل
المزاج: ?????
الرسالة الشخصية
اللهم إنكـَ عفوٌ تحبُ العَفوَ .. فاعفُ عني .. ~
Heart55rd صفات الرسول-صلى الله عليه وسلم-(2)..









الرسول صلى الله عليه وسلم ~معلماً~
{وَلَوْلاَ فَضْلُ اللّهِ عَلَيْكَ وَرَحْمَتُهُ لَهَمَّت طَّآئِفَةٌ مُّنْهُمْ أَن يُضِلُّوكَ وَمَا يُضِلُّونَ إِلاُّ أَنفُسَهُمْ وَمَا يَضُرُّونَكَ مِن شَيْءٍ وَأَنزَلَ اللّهُ عَلَيْكَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَعَلَّمَكَ مَا لَمْ تَكُنْ تَعْلَمُ وَكَانَ فَضْلُ اللّهِ عَلَيْكَ عَظِيمًا 113} (النساء:113)..
"من سلك طريقا يلتمس فيه علماً سهّل الله له طريقا إلى الجنة"

كفاك بالعلم في الأمي معجزة
عند البرية والتأديب في اليتم
فهو الذي تم في فضل وفي كرم
ثم اصطفاه رسولا بارئ النسم

بعث صلى الله عليه وسلم معلما للناس يعلم الناس مكارم الأخلاق ومعالي الأمور وأشرف الخصال وأنبل السجايا.
فعلّم صلى الله عليه وسلم بوعظه الذي كان يهز به القلوب فكأنه منذر جيش يقول صبّحكم ومساكم،وكان إذا وعظ علا صوته واشتدّ غضبه واحمرت عيناه،فلا تسمع إلا بكاء ونحيبا وحنينا وأنينا وتفجعا وتوجعا وندما وحسرة وتوبة ورجوعا وإنابة.
وعلّم صلى الله عليه وسلم بخطبه القيمة الناعة في مناسبات العبادات،فكانت فيضا من الهدى ونور،تزيد الإيمان وترفع اليقين.
وعلم صلى الله عليه وسلم بفتواه لمن سأله،فكانت افقه الناس وأعظم إجابة وأكثرهم إصابة،واعرفهم بما يصلح للسائل.
وعلم صلى الله عليه وسلم بوصاياه ونصائحه التي تصل الى القلوب وتملأ النفوس تقوى وصلاحا.
وعلم بضرب الأمثال التي يعرفها الناس،وتوضيح المعاني بأمور محسوسة تقرب المعنى وتزيل الإشكال وترفع الوهم.
وعلم صلى الله عليه وسلم بالقصص الجذاب الخلاب الذي يثير في النفوس الإعجاب والإنصات والاستجابة.
وعلّم صلى الله عليه وسلم بالقدوة الحية المتمثلة في سيرته العطرة وأخلاقه السامية وخصاله الجليلة التي أجمع على حسنها العقلاء وأحبها الأتقياء واقتدى بها الأولياء.
وأول كلمة نزلت عليه صلى الله عليه وسلم كلمة"اقرأ"،وهي من أعظم أدلة فضل العلم وقيمة المعرفة،وأمره الله أن يقول:رب زدني علما،ولم يأمره بطلب زيادة إلا من العلم لأنه طريق الرضوان وباب التوفيق وسبيل الفلاح،وامتنّ عليه ربّه بأن علّمه ما لم يكن يعلم من المعارف الإيمانية والفتوحات الربانية والمواهب الإلهية،وقال له ربه:{فَاعْلَمْ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَاسْتَغْفِرْ لِذَنبِكَ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مُتَقَلَّبَكُمْ وَمَثْوَاكُمْ 19} (محمد:19)..
فبدأ بالعلم قبل القول والعمل،فكان صلى الله عليه وسلم أسوة العلماء وقدوة طلبة العلم في الاستزادة من العلم النافع والعمل الصالح،وقال:"مثل ما بعثني الله به من الهدى والعلم كمثل الغيث".
فكانت مهمته الكبرى تعليم الكتاب والحكمة:{رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولاً مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ إِنَّكَ أَنتَ العَزِيزُ الحَكِيمُ 129} (البقرة:129)..
حتى خرج من أصحابه صلى الله عليه وسلم علماء وفقهاء وحكماء ومفسرون ومحدثون ومفتون وخطباء ومربون وملئوا الدنيا علما وحكما ورشدا واستفاقة:

فكلهم من رسول الله ملتمس
غرفا من البحر أو رشفا من الديم

وقد حثّ عليه الصلاة والسلام على العلم ونشره وتعليمه فقال كما في حجة الوداع:"فليبلغ الشاهد الغائب،فرب مبلغ أوعى من سامع"..




يتبع..


  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 12-07-2009, 12:17 AM   #12 (permalink)
.+[ متميز نـابغة ]+.

 
tab
صورة 'حورية الفردوس' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Dec 2007
الإقامة: ~][ مكــ المكرمة ـــة .. ,
المشاركات: 576
معلومات إضافية
السمعة: 5074020
المستوى: حورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: حورية الفردوس غير متصل
المزاج: ?????
الرسالة الشخصية
اللهم إنكـَ عفوٌ تحبُ العَفوَ .. فاعفُ عني .. ~
افتراضي رد : صفات الرسول-صلى الله عليه وسلم-(2)..

شكرا لك أختي ~المهاجرة ~
نورتي الموضوع بمرورك ..



  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 14-07-2009, 01:31 PM   #13 (permalink)
.+[ متميز نـابغة ]+.

 
tab
صورة 'حورية الفردوس' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Dec 2007
الإقامة: ~][ مكــ المكرمة ـــة .. ,
المشاركات: 576
معلومات إضافية
السمعة: 5074020
المستوى: حورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: حورية الفردوس غير متصل
المزاج: ?????
الرسالة الشخصية
اللهم إنكـَ عفوٌ تحبُ العَفوَ .. فاعفُ عني .. ~
Asdasdasdfasdfasdf صفات الرسول-صلى الله عليه وسلم-(2)..







محمد صلى الله عليه وسلم ~ طاهرا مطهرا~
{وَدَاعِيًا إِلَى اللَّهِ بِإِذْنِهِ وَسِرَاجًا مُّنِيرًا 46 } (الأحزاب:46)..

كأن الثريا علقّت بجبينه
وفي جيده الشعري وفي وجهه القمر
عليه جلال المجد لو أن وجهه
أضاء بليل هلّل البدو والحضر

لقد أكمل الله المحاسن لرسوله صلى الله عليه وسلم وأتم عليه نعمة الفضل،واختصّه بالعناية حتى صار الأسوة الحسنة في كل فضيلة،فمنه تتعلم فنون المكارم،ومن برديه تنبع صفوة المناقب؛لأن من لوازم القدوة أن يكون مثاليا جامعا لما تفرق في الأخيار من سجايا حميدة فكان علية الصلاة والسلام ذاك الإنسان المجتبى من ربة المصطفى من خالقة ليقود الناس الى أحسن الأخلاق وأنبل الأعمال وأكرم المذاهب .
فأما مخبره عليه الصلاة والسلام فهو الطاهر المبارك الذي غسل قلبه بماء الحياة فصار أبيض نقيا مطهرا وقد أذهب الله من صدره كلّ غيظ وحسد وحقد وغلّ وغش، فصار أرحم الناس قاطبة،وأبرّهم كافة،وأكرمهم جميعا،فعمّ حلمه وكرمه وطيبه وجوده الحاضر،والبادي والقريب والبعيد،فلنفسه وأذكى نفس، وباله أشرح بال،وضمير أطهر ضمير،وحُقّ له أن يكون كذلك لأنه المرشّح لقيادة العالم وإصلاح الكون وتقويم البشرية، {وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ 107} (الأنبياء:107)..
ينهى عن الغضب ،ويقول :"لا تغضب" ،ويكون أبعد الناس عن أسباب الغضب المشين دوافعه،بل أوسع الناس حلما وأمطرهم كرما وأوسعهم عفوا وصفحا.
ويقول: "لاتحاسدوا".ثم يكون المعا في من هذا الداء القاتل،فليس في كيانه ذرة من حسد،أو قطرة من حقد،صانه الله من ذلك ،بل هو الذي وزع الخير على العالم وقسم الفضل من الله على الناس.
ويقول:"ولا تدابروا ولا تقاطعوا"،ثم يترجم هذا الخلق النبيل من الصلة والبر والإحسان،فيصل من قطعه ويعفو عمن ظلمه ويعطي من حرمه،فأعظم عبد صحّت فيه آيه: {الَّذِينَ يُنفِقُونَ فِي السَّرَّاء وَالضَّرَّاء وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ 134 } (آل عمران:134).
ويقول:"إن الله أوحى إليّ أن تواضعوا"فيكون هو التواضع كله صورة ماثله ومشهدا حيا وحقيقة قائمة،يركب الحمار ويخصف النعل،ويجلس على التراب،ويحلب الشاه،ويقف مع العجوز،ويذهب مع الجارية،ويخالط المساكين،ويضيف الأعراب،ويجالس الفقراء.
ويقول:"خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي"،فيتمثل فيه هذا الحديث أعظم تمثيل،فإذا الرحيم الودود بأهله يدخل عليهم ضحّكا بسّاما،يداعبهم بأرق العبارات ويلاطفهم بأحسن التعامل،ويشاركهم الخدمة ويجاذبهم أحلى الحديث ويبادلهم أجمل السمر بلا فظاظة، ولا غلظة ولا لوم ولا تعنيف، {وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ 4 } (القلم:4).

خلق أرق من النسيم إذا سرى
وشمائل كالمنديل الفوّاح

قال له رجل وهو يقسم الغنائم:اعدل يا محمد. فردّ عليه:"خبت وخسرت فمن يعدل إذا لم أعدل؟ "،صدق وبرّ فيما قال،فليس في العالم أعدل منه.وإذا لم يكن عادلا صلى الله عليه وسلم فقد انتهى العدل في الدنيا،وطوي من الناس،وارتفع من الأرض،وهل العدل إلا حكمه؟ ولو كان العدل شخصا ناطقا ثم سألته من أعدل البريّة؟لقال: محمد-صلى الله عليه وسلم-.
وانظر إلى عدله في أحكامه وإنصافه حتى من نفسه،بل طلب من بعض أصحابه أن يقتصّ منه،وأقسم لو أن فاطمة ابنته سرقت لقطع يدها،فكان لا يحابي أحدا في الحق،ولا يشفع عنده بشر في الحدود،وقد صاح في وجه أسامة بن زيد وهو من أحب الناس إليه "لما شفع في المخزومية التي سرقت:"أتشفع في حد من حدود الله".
فهو مؤسس العدل في العالم،وهادم صرح الظلم،واعترف بذلك العدو والصديق والكاره والمحب.
وقص على ذلك أخلاقه الشريفة التي دعا إليها وكان أول عامل بها،فصدّق فعله قوله وباطنه ظاهره،وجوارحه قلبه.
وكان صلى الله عليه وسلم حيّ العاطفة جيّاش الفؤاد، يضحك للنادرة ويهش للدعابة،ويتأثر للمواقف ويبكي رحمة،ويلين شفقة،ويمتلئ خشية،إذا سالم فأوفى الأوفياء وأكرم الأصدقاء،وإذا حارب فأعتى من الرياح النكباء وأمضى من الصعدة السمراء،وإذا أعطى فأجود من تحت السماء وأسخى من شربة الماء،وإذا رضي ملأ القلوب سعادة وعمر المجلس حفاوة،وإذا غضب في الحق كان امضى من السيف حسما،وأقوى من الأيام حزما.
يضحك بأسنان كالبرد،ويبكي بدموع كالمطر، ويعطي بكفّ الغيث ويقابل بمحيّا كالفجر،ولا يملّ جليسه حديثه،ولا يسأم رفيقه صحبته،ولا يطيق من عرفه فراقه.
يخرج إلى العيد في حلّة حمراء زاهية باهية،بوجه طلق بشوش أجمل من العيد وأجلُّ من تلك الفرحة،فكان عيد الصحابة الأعظم رؤيته وسماع حديثه والتمتع بصحبته،ويحضر الاستسقاء متخشعا مبتذلا متضرعا باكيا،فكان أعظم موعظة عند المسلمين رؤية ذاك الوجه الخاشع والنظر إلى تلك الدموع الصادقة والنظر المؤثر..
ويخوض صلى الله عليه وسلم الحرب ويشعل المعركة بقلب وثاب ونفس ثابتة وعزم صادق ،فتنهزم أمامه الصفوف وتتراجع من سطوته الأبطال،فأشجع الصحابة وقت الذروة يتقي به ،وأعتى الكماة لحظة الموت يحتمي به....


يتبع..


  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 14-07-2009, 01:36 PM   #14 (permalink)
.+[ متميز نـابغة ]+.

 
tab
صورة 'حورية الفردوس' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Dec 2007
الإقامة: ~][ مكــ المكرمة ـــة .. ,
المشاركات: 576
معلومات إضافية
السمعة: 5074020
المستوى: حورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond reputeحورية الفردوس has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: حورية الفردوس غير متصل
المزاج: ?????
الرسالة الشخصية
اللهم إنكـَ عفوٌ تحبُ العَفوَ .. فاعفُ عني .. ~
Z20480739 صفات الرسول-صلى الله عليه وسلم-(2)..





محمد صلى الله عليه وسلم~مباركا~

قال تعالى: {وَجَعَلَنِي مُبَارَكًا أَيْنَ مَا كُنتُ وَأَوْصَانِي بِالصَّلَاةِ وَالزَّكَاةِ مَا دُمْتُ حَيًّا 31}(مريم:31)..
إذا نحن أدلجنا وأنت إمامنا
كفى بالمطايا طيب ذكرك هاديا
وإني لأستغثي وما بي غشوة
لعلّ خيالا منك يلقى خياليا
كانت البركة فيه ومعه وعنده عليه الصلاة والسلام،فكلامه مبارك،يقول الكلمة الموجزة فتحمل في طياتها العبر والعظات ما يدهش لروعتها العقل حسنا وبلاغة،ويلقي الخطبة فيجعل الله فيها من النفع والتأثير والبركة ما يبقى صداه في الأجيال جيلا بعد جيل ،، والبركة في عمره صلى الله عليه وسلم،فقد عاش 23سنة في إبلاغ رسالته ليس إلا،فكان في هذه الفترة الوجيزة من الفتح والنصر والنفع والعلم والإيمان والإصلاح ما لا يقوم به غيره في قرون ولا دهور،ففي 23سنة فحسب،بلّغ الرسالة وأدى الأمانة وعلّم القرآن ونشر السنة،وقضى على الكفر، وأسس دولة العدل،وأقام أعظم حضارة راشدة عرفتها الإنسانية.
وانظر إلى بركة يوم واحد من أيامه عليه الصلاة والسلام،وهو يوم النحر،اليوم العاشر من حجه صلى الله عليه وسلم على سبيل المثال،ففي هذا اليوم الواحد صلى الفجر بمزدلفة ودفع إلى منى وهو يلبّي ويذكر الله ويدعوه،ويعلم الناس المناسك،ويفتي الحجاج،ثم رمى جمرة العقبة،ثم حلق ثم نحر ثم ذهب إلى المسجد الحرام فطاف،ثم صلى الظهر،وهو مع ذلك يرشد الناس ويوجّههم.. هذا إلى صلاة الظهر فقط،مع أن وسيلة النقل ناقته صلى الله عليه وسلم،مع بعد المسافة وكثرة الزحام وحرارة الجو ووقوفه للناس يسألونه،فسبحان من بارك في لحظات عمره ودقائق حياته:
مرّت سنين بالسعود وبالهنا
فكأنها من حسنها أيام
وبورك له صلى الله عليه وسلم في آثاره،مرض علي ابن أبي طالب بالرمد يوم خيبر، حتى أصبح لا يرى شيئا،فنفث عليه صلى الله عليه وسلم فأبصر بإذن الله في الحال لبركة دعائه ونفثه:
مرض الحبيب فزرته
فمرضت من خوفي عليه
وأتى الحبيب يزورني
فشفيت من نظري إليه
وكان الجيش في الخندق ألف رجل قد بلغ بهم الجوع مبلغا عظيما، فدعا جابر بن عبد الله الرسول صلى الله عليه وسلم وثلاثة معه على عناق من ولد الماعز ذبحها وشيء من طعام الشعير،فدعا صلى الله عليه وسلم الجيش جميعا وسبقهم،ودعا على الطعام ونفث،ثم أدخلهم عشرة عشرة ،فأكلوا جميعا وشبعوا جميعا وبقي الطعام بحاله،ووزع على أهل المدينة،فما بقي بيت إلا دخله من ذلك الطعام.
فلا إله إلا الله ! يا لها من معجزة باهرة وآية ظاهرة على صدقه وبركنه ونبوّته:
علوٌ في الحياة وفي الممات
بحق فيك كل المعجزات
عليك تحية الرحمن تسري
بتبريك عواد رائحات
وزار صلى الله عليه وسلم سعد بن أبي وقاص وهو مريض ملتهب الجسم، فوضع يده المباركة على صدر سعد،فوجد بردها كالثلج فتشفي بإذن الله،يقول سعد بعد سنوات طويلة:والله كأني أجد بردها الآن على صدري..
ومسح صلى الله عليه وسلم رأس أبي محذورة وهو صغير،فأقسم أبو محذورة لا يحلق هذا الشعر الذي مسّه كف الرسول صلى الله عليه وسلم،فبقي طيلة حيته حتى طال ودفن معه..
وقصص بركته لا تنتهي ، وأحاديث معجزاته لا تنقضي،فهو المبارك أينما حل وأينما ارتحل،وهو الموفق أينما سار وأقام..
يا رب صلّ وسلّم ما أردت على
نزيل عرشك خير الرسل كلهم



إن شاء الله تكونون قد استفدتوا


  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
اضافة رد

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
ختم الرسول صلى الله عليه وسلم المجاهدة المنبر الإسلامي 11 12-07-2009 09:03 PM
صفات الرسول-صلى الله عليه وسلم-(1).. حورية الفردوس المنبر الإسلامي 21 21-03-2009 12:31 AM
حب الرسول صلى الله عليه وسلم THE-BEST المنبر الإسلامي 2 10-08-2007 08:02 PM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 04:38 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net