المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   

تراجع إلى الخلف   منابر المتميز نت > المنابر العامة > المنبر الإسلامي

المنبر الإسلامي فلولا إسلامنا ما كان تميزنا ، فهذه وسيلتك نحو فكر إسلامي متميز

اضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
  #1 (permalink)  
قديمة 21-06-2009, 06:37 AM
.+[ شخصيـة هامـة ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Jun 2008
الإقامة: سوريا الإمارات
المشاركات: 3,203
كافة التدوينات: 143
معلومات إضافية
السمعة: 32606593
المستوى: العرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: العرندس غير متصل
الرسالة الشخصية
كن ابن من شئت واكتسب أدبا** يغنيك محموده عن النسب
F81b2020 أطفالنا ومعاني الرجولة

أطفالنا ومعاني الرجولة
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اتبع هداه وبعد: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
فإنّ مما يعاني منه كثير من الناس ظهور الميوعة وآثار التّرف في شخصيات أولادهم، ولمعرفة حلّ هذه المشكلة لابد من الإجابة على السّؤال التالي: كيف ننمي عوامل الرّجولة في شخصيات أطفالنا؟
إن موضوع هذا السؤال هو من المشكلات التّربوية الكبيرة في هذا العصر، وهناك عدّة حلول إسلامية وعوامل شرعية لتنمية الرّجولة في شخصية الطّفل،

فهذه طائفة من الوسائل والسّبل التي تزيد الرّجولة وتنميها في نفوس الأطفال، والله الموفّق للصواب.

الـتـكـنـيـة:مناداة الصغير بأبي فلان أو الصغيرة بأمّ فلان ينمّي الإحساس بالمسئولية، ويُشعر الطّفل بأنّه أكبر من سنّه فيزداد نضجه، ويرتقي بشعوره عن مستوى الطفولة المعتاد، ويحسّ بمشابهته للكبار، وقد كان النبي يكنّي الصّغار؛ فعَنْ أَنَسٍ قَالَ:
{ كَانَ النَّبِيُّ أَحْسَنَ النَّاسِ خُلُقًا، وَكَانَ لِي أَخٌ يُقَالُ لَهُ أَبُو عُمَيْرٍ – قَالَ: أَحسبُهُ فَطِيمًا – وَكَانَ إِذَا جَاءَ قَالَ: يَا أَبَا عُمَيْرٍ، مَا فَعَلَ النُّغَيْرُ؟! } (طائر صغير كان يلعب به)[رواه البخاري: 5735].
وعَنْ أُمِّ خَالِدٍ بِنْتِ خَالِدٍ قالت:
{ أُتِيَ النَّبِيُّ بثِيَابٍ فِيهَا خَمِيصَةٌ سَوْدَاءُ صَغِيرَةٌ ( الخميصة ثوب من حرير ) فَقَالَ: مَنْ تَرَوْنَ أَنْ نَكْسُوَ هَذِهِ؟ فَسَكَتَ الْقَوْمُ، قَالَ: ائْتُونِي بِأُمِّ خَالِدٍ. فَأُتِيَ بِهَا تُحْمَلُ ( وفيه إشارة إلى صغر سنّها ) فَأَخَذَ الْخَمِيصَةَ بِيَدِهِ فَأَلْبَسَهَا وَقَالَ: أَبْلِي وَأَخْلِقِي، وَكَانَ فِيهَا عَلَمٌ أَخْضَرُ أَوْ أَصْفَرُ فَقَالَ: يَا أُمَّ خَالِدٍ، هَذَا سَنَاه، وَسَنَاه بِالْحَبَشِيَّةِ حَسَنٌ }
[رواه البخاري: 5375].
وفي رواية للبخاري أيضاً:
{ فَجَعَلَ يَنْظُرُ إِلَى عَلَمِ الْخَمِيصَةِ وَيُشِيرُ بِيَدِهِ إِلَيَّ وَيَقُولُ: يَا أُمَّ خَالِدٍ، هَذَا سَنَا، وَالسَّنَا بِلِسَانِ الْحَبَشِيَّةِ الْحَسَنُ }
[رواه البخاري: 5397].
أخذه للمجامع العامة وإجلاسه مع الكبار
وهذا مما يلقّح فهمه ويزيد في عقله، ويحمله على محاكاة الكبار، ويرفعه عن الاستغراق في اللهو واللعب، وكذا كان الصحابة يصحبون أولادهم إلى مجلس النبي ومن القصص في ذلك: ما جاء عن مُعَاوِيَةَ بن قُرَّة عَنْ أَبِيهِ قَالَ: { كَانَ نَبِيُّ اللَّهِ إِذَا جَلَسَ يَجْلِسُ إِلَيْهِ نَفَرٌ مِنْ أَصْحَابِهِ وَفِيهِمْ رَجُلٌ لَهُ ابْنٌ صَغِيرٌ يَأْتِيهِ مِنْ خَلْفِ ظَهْرِهِ فَيُقْعِدُهُ بَيْنَ يَدَيْهِ.. الحديث } [رواه النسائي في أحكام الجنائز].
تحديثهم عن بطولات السابقين واللاحقين والمعارك ا لإسلامية وانتصار ات المسلمين
لتعظم الشجاعة في نفوسهم، وهي من أهم صفات الرجولة، وكان للزبير بن العوام طفلان أشهد أحدهما بعضَ المعارك، وكان الآخر يلعب بآثار الجروح القديمة في كتف أبيه كما جاءت الرواية عن عروة بن الزبير { أَنَّ أَصْحَابَ رَسُولِ اللَّهِ قَالُوا لِلزُّبَيْرِ يَوْمَ الْيَرْمُوكِ: أَلا تَشُدُّ فَنَشُدَّ مَعَكَ؟ فَقَالَ: إِنِّي إِنْ شَدَدْتُ كَذَبْتُمْ. فَقَالُوا: لا نَفْعَلُ، فَحَمَلَ عَلَيْهِمْ ( أي على الروم ) حَتَّى شَقَّ صُفُوفَهُمْ فَجَاوَزَهُمْ وَمَا مَعَهُ أَحَدٌ، ثُمَّ رَجَعَ مُقْبِلاً فَأَخَذُوا ( أي الروم ) بِلِجَامِهِ ( أي لجام الفرس ) فَضَرَبُوهُ ضَرْبَتَيْنِ عَلَى عَاتِقِهِ بَيْنَهُمَا ضَرْبَةٌ ضُرِبَهَا يَوْمَ بَدْر، قَالَ عُرْوَةُ: كُنْتُ أُدْخِلُ أَصَابِعِي فِي تِلْكَ الضَّرَبَاتِ أَلْعَبُ وَأَنَا صَغِيرٌ. قَالَ عُرْوَةُ: وَكَانَ مَعَهُ عَبْدُ اللَّهِ ابْنُ الزُّبَيْرِ يَوْمَئِذٍ وَهُوَ ابْنُ عَشْرِ سِنِينَ فَحَمَلَهُ عَلَى فَرَسٍ وَوَكَّلَ بِهِ رَجُلاً } [رواه البخاري: 3678].
قال ابن حجر رحمه الله في شرح الحديث: وكأن الزبير آنس من ولده عبد الله شجاعة وفروسية فأركبه الفرس وخشي عليه أن يهجم بتلك الفرس على ما لا يطيقه، فجعل معه رجلاً ليأمن عليه من كيد العدو إذا اشتغل هو عنه بالقتال. وروى ابن المبارك في الجهاد عن هشام بن عروة عن أبيه عن عبد الله بن الزبير "أنه كان مع أبيه يوم اليرموك , فلما انهزم المشركون حمل فجعل يجهز على جرحاهم" وقوله: " يُجهز " أي يُكمل قتل من وجده مجروحاً, وهذا مما يدل على قوة قلبه وشجاعته من صغره.
تعليمه الأدب مع الكبار
ومن جملة ذلك ما رواه أَبو هُرَيْرَةَ عَنْ النَّبِيِّ قَالَ:
{ يُسلِّمُ الصَّغِيرُ على الكبِيرِ، والمارُّ على القاعِدِ، والقليلُ على الكثِيرِ }
[رواه البخاري: 5736].
إعطاء الصغير قدره وقيمته في المجالس
ومما يوضّح ذلك الحديث التالي: عن سَهْلِ بْنِ سَعْدٍ قَالَ:
{ أُتِيَ النَّبِيُّ بِقَدَحٍ فَشَرِبَ مِنْهُ وَعَنْ يَمِينِهِ غُلامٌ أَصْغَرُ الْقَوْمِ وَالأَشْيَاخُ عَنْ يَسَارهِ فَقَالَ: يَا غُلامُ، أَتَأْذَنُ لِي أَنْ أُعْطِيَهُ الأشْيَاخَ؟ قَالَ: مَا كُنْتُ لأوثِرَ بِفَضْلِي مِنْكَ أَحَدًا يَا رَسُولَ اللَّهِ فَأَعْطَاهُ إِيَّاهُ }
[رواه البخاري: 2180].
تعليمهم الرياضات الرجولية
كالرماية والسباحة وركوب الخيل وجاء عَنْ أَبِي أُمَامَةَ بْنِ سَهْلٍ قَالَ:
{ كَتَبَ عُمَرُ إِلَى أَبِي عُبَيْدَةَ بْنِ الْجَرَّاحِ أَنْ عَلِّمُوا غِلْمَانَكُمْ الْعَوْمَ }
[رواه الإمام أحمد في أول مسند عمر بن الخطاب].
تجنيبه أسباب الميوعة والتخنث
فيمنعه وليّه من الرقص ، والتمايل ، ويمنعه من لبس الحرير والذّهب. وقال مالك رحمه الله. "وَأَنَا أَكْرَهُ أَنْ يَلْبَسَ الْغِلْمَانُ شَيْئًا مِنْ الذَّهَبِ لأَنَّهُ بَلَغَنِي أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ نَهَى عَنْ تَخَتُّمِ الذَّهَبِ، فَأَنَا أَكْرَهُهُ لِلرِّجَالِ الْكَبِيرِ مِنْهُمْ وَالصَّغِيرِ" [موطأ مالك].
تجنب إهانته خاصة أمام الآخرين
عدم احتقار أفكاره وتشجيعه على المشاركة
إعطاؤه قدره وإشعاره بأهميته
وذلك يكون بأمور مثل:
(1) إلقاء السّلام عليه، وقد جاء عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ
{ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ مَرَّ عَلَى غِلْمَانٍ فَسَلَّمَ عَلَيْهِمْ }
[رواه مسلم: 4031].

(2) استشارته وأخذ رأيه.

(3) توليته مسئوليات تناسب سنّه وقدراته.

(4) استكتامه الأسرار.


ويصلح مثالاً لهذا والذي قبله حديث أَنَسٍ قَالَ:
{ أَتَى عَلَيَّ رَسُولُ اللَّهِ وَأَنَا أَلْعَبُ مَعَ الْغِلْمَانِ قَالَ: فَسَلَّمَ عَلَيْنَا فَبَعَثَنِي إِلَى حَاجَةٍ فَأَبْطَأْتُ عَلَى أُمِّي، فَلَمَّا جِئْتُ قَالَتْ: مَا حَبَسَكَ؟ قُلْتُ: بَعَثَنِي رَسُولُ اللَّهِ لِحَاجَةٍ. قَالَتْ: مَا حَاجَتُهُ؟ قُلْتُ: إِنَّهَا سِرٌّ. قَالَتْ: لا تُحَدِّثَنَّ بِسِرِّ رَسُولِ اللَّهِ أَحَدًا }
[رواه مسلم: 4533].

وفي رواية عن أَنَسٍ قال:
{ انْتَهَى إِلَيْنَا رَسُولُ اللَّهِ وَأَنَا غُلامٌ فِي الْغِلْمَانِ فَسَلَّمَ عَلَيْنَا، ثُمَّ أَخَذَ بِيَدِي فَأَرْسَلَنِي بِرِسَالَةٍ وَقَعَدَ فِي ظِلِّ جِدَار- أَوْ قَالَ إِلَى جِدَار - حَتَّى رَجَعْتُ إِلَيْهِ }
[رواه أبو داود في كتاب الأدب من سننه، باب في السلام على الصبيان].

وعن ابْن عَبَّاسٍ قال:
{ كُنْتُ غُلامًا أَسْعَى مَعَ الْغِلْمَانِ فَالْتَفَتُّ فَإِذَا أَنَا بِنَبِيِّ اللَّهِ خَلْفِي مُقْبِلاً فَقُلْتُ: مَا جَاءَ نَبِيُّ اللَّهِ إِلا إِلَيَّ، قَالَ: فَسَعَيْتُ حَتَّى أَخْتَبِئَ وَرَاءَ بَابِ دَار، قَالَ: فَلَمْ أَشْعُرْ حَتَّى تَنَاوَلَنِي فَأَخَذَ بِقَفَايَ فَحَطَأَنِي حَطْأَةً ( ضربه بكفّه ضربة ملاطفة ومداعبة ) فَقَالَ: اذْهَبْ فَادْعُ لِي مُعَاوِيَةَ. قَالَ: وَكَانَ كَاتِبَهُ فَسَعَيْتُ فَأَتَيْتُ مُعَاوِيَةَ فَقُلْتُ: أَجِبْ نَبِيَّ اللَّهِ فَإِنَّهُ عَلَى حَاجَةٍ }
[رواه الإمام أحمد في مسند بني هاشم].


وهناك وسائل أخرى لتنمية الرجولة لدى الأطفال منها:



(1) تعليمه الجرأة في مواضعها ويدخل في ذلك تدريبه على الخطابة.

(2) الاهتمام بالحشمة في ملابسه وتجنيبه الميوعة في الأزياء وقصّات الشّعر والحركات والمشي، وتجنيبه لبس الحرير الذي هو من طبائع النساء.

(3) إبعاده عن التّرف وحياة الدّعة والكسل والرّاحة والبطالة،وقد قال عمر: اخشوشنوا فإنّ النِّعَم لا تدوم.

(4) تجنيبه مجالس اللهو والباطل والغناء والموسيقى؛ فإنها منافية للرّجولة ومناقضة لصفة الجِدّ.
وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.
منقول من الشبكة العنكبوتية
اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 21-06-2009, 03:31 PM   #2 (permalink)
فــ منابر الصحة ــارسة

 
tab
صورة 'فارسة السلام' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: May 2006
الإقامة: دار الظبــــي
المشاركات: 4,700
كافة التدوينات: 3
معلومات إضافية
السمعة: 21233468
المستوى: فارسة السلام has a reputation beyond reputeفارسة السلام has a reputation beyond reputeفارسة السلام has a reputation beyond reputeفارسة السلام has a reputation beyond reputeفارسة السلام has a reputation beyond reputeفارسة السلام has a reputation beyond reputeفارسة السلام has a reputation beyond reputeفارسة السلام has a reputation beyond reputeفارسة السلام has a reputation beyond reputeفارسة السلام has a reputation beyond reputeفارسة السلام has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: فارسة السلام غير متصل
المزاج: ????????
الرسالة الشخصية
اللهم وفقني
افتراضي رد : أطفالنا ومعاني الرجولة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..

مجهود طيب .. وموضوع بقمة الروعة !!

وودت لو أن يقرأه الجميع ..

اعتبرها أفضل الأساليب في تهذيب الابناء وخاصة الذكور منهم..

وودت أنه لو تم طرح بعض الحلول لؤلئك الذين يتميعون وهم كبار السن ..

فكم من مرة مر بي موقف شعرت به بالاسى والخزي والاستقراف من ذلك الصنف من البشر ..

فالتربية هي الاساس التي سيبنى عليه المرء شخصيته فيما بعد إن لم تؤثر عليه أمور خارجية ...

بارك الله فيك ...

وجعله الله في ميزان حسناتك ..




تسلم الأيادي ..بقايا شتات ..
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 21-06-2009, 06:14 PM   #3 (permalink)
.+[ شخصيـة هامـة ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Jun 2008
الإقامة: سوريا الإمارات
المشاركات: 3,203
كافة التدوينات: 143
معلومات إضافية
السمعة: 32606593
المستوى: العرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: العرندس غير متصل
الرسالة الشخصية
كن ابن من شئت واكتسب أدبا** يغنيك محموده عن النسب
افتراضي رد : أطفالنا ومعاني الرجولة

المشاركة الأصلية أضيفت بواسطة : فارسة السلام مشاهدة المشاركة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..

مجهود طيب .. وموضوع بقمة الروعة !!

وودت لو أن يقرأه الجميع ..

اعتبرها أفضل الأساليب في تهذيب الابناء وخاصة الذكور منهم..

وودت أنه لو تم طرح بعض الحلول لؤلئك الذين يتميعون وهم كبار السن ..

فكم من مرة مر بي موقف شعرت به بالاسى والخزي والاستقراف من ذلك الصنف من البشر ..

فالتربية هي الاساس التي سيبنى عليه المرء شخصيته فيما بعد إن لم تؤثر عليه أمور خارجية ...

بارك الله فيك ...

وجعله الله في ميزان حسناتك ..

أشكرك، وحول الفئة العمرية
التي ذكرتيها ألا وهم(الصغار) ولو انك أسميتميهم كبار السن -أقول بإذن الله_سأفرد لهم موضوعاً بذاته فنحن لن نستطيع ان نعدلهم لكن علينا تذكير امثال هؤلاءان الحياة لبست لعبا والحياء شعبة من الإيمان ولا إيمان لمن لا حياء له . انت لست الوحيدة التي تشتكي من أمثال هؤلاء... فانتظري إن شاء الله. اشكرك
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 21-06-2009, 08:47 PM   #4 (permalink)
مشرف المنبر العام

 
tab
صورة 'ابو سارة**' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jul 2008
الإقامة: الرياض
المشاركات: 3,600
كافة التدوينات: 1
معلومات إضافية
السمعة: 90408591
المستوى: ابو سارة** has a reputation beyond reputeابو سارة** has a reputation beyond reputeابو سارة** has a reputation beyond reputeابو سارة** has a reputation beyond reputeابو سارة** has a reputation beyond reputeابو سارة** has a reputation beyond reputeابو سارة** has a reputation beyond reputeابو سارة** has a reputation beyond reputeابو سارة** has a reputation beyond reputeابو سارة** has a reputation beyond reputeابو سارة** has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: ابو سارة** غير متصل
الرسالة الشخصية
خير الناس أنفعهم للناس
افتراضي رد : أطفالنا ومعاني الرجولة

موضوع قمه في الروعه
فنحن بأمس الحاجه لمثل هذه المواضيع
فهي تذكرنا وترشدنا لتربيتة اولادنا التربيه الحسنه
التي تبعث الثقه بالنفس وقوة الشخصيه
اثابك الله يالعرندس وسدد على طريق الخير خطاك
ودمت


اللهم اغفر لوالدتي وارحمها كما ربتني صغيرا

القضاء نافذ والاجل محتوم والرزق مقدر فلماذا الحزن
والمرض والمصيبة والفقر بأجرها فلم الهم



  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 22-06-2009, 01:40 AM   #5 (permalink)
مشرفة المنبر الإسلامي

 
tab
صورة 'ارين' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: May 2007
الإقامة: من ارض الخير
المشاركات: 1,299
معلومات إضافية
السمعة: 269460
المستوى: ارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: ارين غير متصل
المزاج: أقند راسي
الرسالة الشخصية
كن في الدنيا كأنك غريب أو عابر سبيل
افتراضي رد : أطفالنا ومعاني الرجولة





ماشاء الله تبارك الله .. أتعلم يا أخي أنك ذكرتني بعادة صالحة ومثمرة ...

ألا وهي كانت قريش والعرب ترسل ابنائها لمرضعات الباديه ليتعلموا الفصاحه والفروسيه والاعتماد على النفس وقصة حليمة السعديه مع رسولنا الكريم اكبر مثل .. ومع الأسف هذه العادة الحميدة تلاشت وانقرضت برغم أن لها فوائد جميلة ومثمرة وأفضل ثمرتها تنتج أبناء أشداء أقوياء ..
وهي وسيلة من وسائل التربية ...
أخي الفاضل بارك الله جهودك الطيبة و بالفعل الموضوع له أهمية كبيرة ...
وذلك لحاجة المجتمع والأمة إليه وخصوصا مع عصر الإنفتاح على الحضارات الغربية الزائفة والتي تخالف قيمنا و أخلاقنا ...
أخي الفاضل أسأل الله أن يتغمدك بواسع فضله وكرمة ودمت في حفظ الله .







C:\Documents and Settings\user\Desktop\الزادنسخ.jpg

التعديل الأخير كان بواسطة ارين; 22-06-2009 الساعة 01:43 AM.
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 22-06-2009, 07:53 AM   #6 (permalink)
.+[ شخصيـة هامـة ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Jun 2008
الإقامة: سوريا الإمارات
المشاركات: 3,203
كافة التدوينات: 143
معلومات إضافية
السمعة: 32606593
المستوى: العرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: العرندس غير متصل
الرسالة الشخصية
كن ابن من شئت واكتسب أدبا** يغنيك محموده عن النسب
افتراضي رد : أطفالنا ومعاني الرجولة

المشاركة الأصلية أضيفت بواسطة : ابو سارة** مشاهدة المشاركة
موضوع قمه في الروعه فنحن بأمس الحاجه لمثل هذه المواضيع
فهي تذكرنا وترشدنا لتربيتة اولادنا التربيه الحسنه
التي تبعث الثقه بالنفس وقوة الشخصيه
اثابك الله يالعرندس وسدد على طريق الخير خطاك
ودمت
اشكرك يل الطيب فأمثالك يرون الجميل جميلا أخي كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته
فليعمل كلشخص على رفع مستوى عائلته اولاًكما يحرص على تعليمهم من اين يكتسبون القوت
وقوت القلوب اولاً
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 22-06-2009, 07:56 AM   #7 (permalink)
.+[ شخصيـة هامـة ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Jun 2008
الإقامة: سوريا الإمارات
المشاركات: 3,203
كافة التدوينات: 143
معلومات إضافية
السمعة: 32606593
المستوى: العرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: العرندس غير متصل
الرسالة الشخصية
كن ابن من شئت واكتسب أدبا** يغنيك محموده عن النسب
افتراضي رد : أطفالنا ومعاني الرجولة

المشاركة الأصلية أضيفت بواسطة : ارين مشاهدة المشاركة


ماشاء الله تبارك الله .. أتعلم يا أخي أنك ذكرتني بعادة صالحة ومثمرة ...

ألا وهي كانت قريش والعرب ترسل ابنائها لمرضعات الباديه ليتعلموا الفصاحه والفروسيه والاعتماد على النفس وقصة حليمة السعديه مع رسولنا الكريم اكبر مثل .. ومع الأسف هذه العادة الحميدة تلاشت وانقرضت برغم أن لها فوائد جميلة ومثمرة وأفضل ثمرتها تنتج أبناء أشداء أقوياء ..
وهي وسيلة من وسائل التربية ...
أخي الفاضل بارك الله جهودك الطيبة و بالفعل الموضوع له أهمية كبيرة ...
وذلك لحاجة المجتمع والأمة إليه وخصوصا مع عصر الإنفتاح على الحضارات الغربية الزائفة والتي تخالف قيمنا و أخلاقنا ...
أخي الفاضل أسأل الله أن يتغمدك بواسع فضله وكرمة ودمت في حفظ الله .


الحمد لله على السلامة /من طول الغيبات جاب الفوايد
وهذه باكورة الفائدة :قلم مبدع لرد طيب
اشكرك
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 22-06-2009, 10:46 PM   #8 (permalink)
.+[ متميز برونزي ]+.

 
tab
صورة 'عبير الازهار' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jun 2007
الإقامة: بين أهلي وأحبابي(السعودية)
المشاركات: 1,741
معلومات إضافية
السمعة: 3475389
المستوى: عبير الازهار has a reputation beyond reputeعبير الازهار has a reputation beyond reputeعبير الازهار has a reputation beyond reputeعبير الازهار has a reputation beyond reputeعبير الازهار has a reputation beyond reputeعبير الازهار has a reputation beyond reputeعبير الازهار has a reputation beyond reputeعبير الازهار has a reputation beyond reputeعبير الازهار has a reputation beyond reputeعبير الازهار has a reputation beyond reputeعبير الازهار has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: عبير الازهار غير متصل
افتراضي رد : أطفالنا ومعاني الرجولة


أخي الفاضل العرندس ..

موضوعك في غاية الأهميه وخاصة ان التربيه مسؤلية عظيمه

موكله للوالدين..في زمن كثرت فيه التغيرات والوسائل المشاركه

في التربيه..

جميل جداً ان نربي الاطفال الذكور على تحمل المسؤليه

وكذلك الفتياة الصغيرات ايضاً ..

وفقك الله وبارك في جهدك المميز .

دمت متميزاً
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 23-06-2009, 06:29 AM   #9 (permalink)
.+[ شخصيـة هامـة ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Jun 2008
الإقامة: سوريا الإمارات
المشاركات: 3,203
كافة التدوينات: 143
معلومات إضافية
السمعة: 32606593
المستوى: العرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond reputeالعرندس has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: العرندس غير متصل
الرسالة الشخصية
كن ابن من شئت واكتسب أدبا** يغنيك محموده عن النسب
افتراضي رد : أطفالنا ومعاني الرجولة

المشاركة الأصلية أضيفت بواسطة : عبير الازهار مشاهدة المشاركة
أخي الفاضل العرندس ..

موضوعك في غاية الأهميه وخاصة ان التربيه مسؤلية عظيمه

موكله للوالدين..في زمن كثرت فيه التغيرات والوسائل المشاركه

في التربيه..

جميل جداً ان نربي الاطفال الذكور على تحمل المسؤليه

وكذلك الفتياة الصغيرات ايضاً ..

وفقك الله وبارك في جهدك المميز .

دمت متميزاً
الاخت الفاضلة عبير الازهار اشكر لك هذه المشاركة
واشكركم للمساهمة في كل المشاركات
فانها تعطينا دافعا قويا للامام
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 26-06-2009, 01:52 AM   #10 (permalink)
قبس من نور

 
tab
صورة 'المهاجره' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jul 2007
الإقامة: هناك .......في الأفق
المشاركات: 2,358
كافة التدوينات: 4
معلومات إضافية
السمعة: 204370
المستوى: المهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: المهاجره غير متصل
الرسالة الشخصية
أنا ثمرة غيري ... وأريد أن أرى ثمرة نفسي في غيري ...
افتراضي رد : أطفالنا ومعاني الرجولة

أخي العرندس

موضوع رائع

يهم كل مربي

فجزاك الله خيرا
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
اضافة رد

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
أطفالنا في المطبخ abumanaf منبر المطبخ 3 01-03-2009 04:19 PM
الاستغفـار ... فـوائد عظيمة ومعاني جليلة myh81 المنبر الإسلامي 4 02-07-2007 09:49 PM
أطفالنا .... كيف نتعامل معهم ؟ امورة منبر الحياة الزوجية والأسرية والإجتماعية 1 17-03-2006 04:10 PM
كلمات ومعاني,,, tamara المنبر العام 3 13-03-2005 10:42 AM
أطفالنا وأفلام الكرتون أبو يعقوب منبر الحياة الزوجية والأسرية والإجتماعية 2 17-12-2002 02:34 PM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 10:39 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net