المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   
  #1 (permalink)  
قديمة 06-06-2009, 03:36 AM
tab
صورة 'ScaR FacE' الرمزية
.+[ شخصيـة هامـة ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Jun 2007
الإقامة: البحر
العمر: 22
المشاركات: 418
معلومات إضافية
السمعة: 10697
المستوى: ScaR FacE has a reputation beyond reputeScaR FacE has a reputation beyond reputeScaR FacE has a reputation beyond reputeScaR FacE has a reputation beyond reputeScaR FacE has a reputation beyond reputeScaR FacE has a reputation beyond reputeScaR FacE has a reputation beyond reputeScaR FacE has a reputation beyond reputeScaR FacE has a reputation beyond reputeScaR FacE has a reputation beyond reputeScaR FacE has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: ScaR FacE غير متصل
المزاج: Im Cool
الرسالة الشخصية
٩(•̮̮̃•̃)۶٩(-̮̮̃-̃)۶٩(●̮̮̃•̃)۶٩(͡๏̯͡๏)۶٩(-̮̮̃•̃)۶٩(×̯×)
افتراضي الألعاب الالكترونية خطر يداهم البيوت من أوسع أبوابها

لا غنى عن الالعاب في عالم الطفولة، لأن الطفولة نفسها مرحلة اللهو البريء كما أن احدث نظريات علم النفس والتربية تطالب باستخدام اللعب في التعليم لتناسبه مع المرحلة السنية للأطفال التي تميل الى اللعب أكثر مما تميل الى النظام الصارم والطريقة التقليدية الجافة في نقل المعلومات ولارتباط اللعب بالطفولة، لا يمكن أن يخلو بيت فيه أطفال من الألعاب، فهي تنمي حب الاستطلاع والمعرفة وتساعد على نموهم العقلي والجسمي، إضافة الى دورها في التسلية والامتاع، لكن إذا نظرنا الى الألعاب من زاوية أخرى، فسنجد أن العديد منها يشكل خطراً على صحة الأطفال مثل الألعاب النارية والالكترونية .


أثارت الألعاب والدمى التي تصنع في الصين مثل “باربي، وبولي بوكت، والجرس الرنان وغيرها” جدلاً صاخباً حول خطورتها على صحة الأطفال، بعد أن اكتشفت الأجهزة الرقابية الصحية في عدد من دول العالم أن هذه الألعاب تحتوي على مادة الرصاص السامة واجزاء مغناطيسية مسرطنة، إضافة الى مواد كيميائية تتسبب في أخطار جسدية تصيب الجلد أو الجهاز التنفسي أو العيون .


من هذا المنطلق قمنا باستطلاع آراء عدد من أولياء الأمور والاختصاصيين في طب الأطفال وعلم النفس .


يرى ابو محمد (رب اسرة لديه ثلاثة أولاد) أنه اقتنى جهاز كمبيوتر بدافع التثقيف لا التسلية، لكنه فوجئ بأولاده يقضون أوقاتاً طويلة أمام شاشة الكمبيوتر للعب فقط، وعزا الأمر الى سببين رئيسيين: الأول طبيعة عمله وعمل زوجته، حيث يقضيان أوقاتاً طويلة خارج البيت، إضافة الى عامل الطقس وعدم وفرة المراكز الترفيهية، الأمر الذي يجعل الأطفال يمكثون وقتاً طويلاً داخل المنزل، فتصبح هذه الألعاب المتنفس الوحيد لهم .


وأضاف أنه مع مرور الوقت بدأ يلاحظ ظهور بعض علامات المرض على أحد أبنائه البالغ من العمر تسع سنوات، حيث بدأ يشكو من ألم في ظهره، وبعد اجراء التحاليل اللازمة، وجد أن السبب عائد لكثرة مكوثه على الكرسي لفترات طويلة وهو يلعب على الجهاز .


أما “زينب .ع” موظفة في شركة للاستثمارات الهندسية ولديها أربعة أبناء، فترى أن خطر الألعاب يزداد كل يوم مع الانفتاح الحاصل، مما ينعكس سلباً على سلوكهم وعلى المبادئ التي تربوا عليها، وهو ما لاحظته على سلوك ابنها الذي أصبح أكثر عنفاً مع اخوته، ومن ثم تناشد المختصين التدخل والعمل على وضع برنامج توعوي للحد من هذه الظاهرة التي أصبحت تشكل خطراً على الأطفال .


وهناك وجه آخر من معاناة أولياء الأمور مع الألعاب، حيث أفاد “أبو فهمي” موظف في شركة للمستحضرات الطبية بأن تدليله الزائد لبناته والثقة المفرطة فيهن، وحرية اختيارهن للألعاب تكلفة الكثير، حيث أصيبت احداهن بطفح جلدي تمثل في ظهور حبوب حمراء على كامل جسمها، وبمراجعة أهل الاختصاص، تبين أن لعبة “الباربي” التي اقتنتها لم تكن تخضع لشروط السلامة الصحية اللازمة، مما تسبب لها في حساسية مفرطة .


ولمزيد من التعرف الى مخاطر تلك الألعاب وما تسببه من أمراض للأطفال، توجهنا بالسؤال الى الدكتور طارق الكافي اختصاصي طب الأطفال الذي أكد أنه يمكن أن تظهر آثار جانبية على مستوى التركيبة الطبيعية لجسم الأطفال على المدى البعيد، من كثرة جلوس الأطفال بطريقة خاطئة على الكراسي، مما يتسبب في آلام بالظهر والرقبة، كما أن الاشعاع المتقطع الصادر عن شاشة الكمبيوتر يتسبب في حدوث نوبات صرع لدى الطفل، كما أن الاستخدام المتزايد لألعاب الكمبيوتر الاهتزازية يحمل معه إمكانية الاصابة بمرض ارتعاش الاذرع والأكتاف .


كما اشار الى أن كثرة حركة الأصابع على لوحة المفاتيح تسبب أضراراً بالغة لاصبع الابهام ومفصل الرسغ نتيجة ثنيهما بصورة مستمرة، مشيراً الى أن الابحاث العلمية كشفت ايضاً أن حركة العينين تكون سريعة جداً اثناء ممارسة العاب الكمبيوتر، مما يزيد من فرص اجهادها .


ويضيف أن هناك نوعية من الألعاب تتسبب في تعرض الأطفال لأحلام مزعجة عند نومهم واصابتهم بأعراض القلق والخوف والهلوسة، وأن بعض تلك الألعاب تدخل في صناعتها مادة الرصاص الخطر التي تتسبب في إحداث تسمم بالدم .


ومن جهتهم حذر أطباء علم النفس من الأضرار النفسية لبعض الألعاب، حيث أوضحوا أن استخدام الألعاب النارية والمفرقعات ينمي السلوك العدواني لدى الأطفال، خاصة في حالة شغفهم بها، في الوقت الذي تحمل فيه آثاراً سلبية خطيرة على الحالة النفسية لدى الطفل، وتؤثر بصورة سلبية فيه فيتولد لديه شعور بالخوف من مجرد سماع انفجارها، أو الدخان الذي ينبعث منها .

--
اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
اضافة رد

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
مدرسة رمضان ستفتح أبوابها hamid eddin منبر المناسبات 1 24-07-2010 11:54 AM
بالصورة شفر برامجك برقم سرى ولاتدع احد يداهم خصوصيتك ys3dsba7k منبر الكمبيوتر و الإنترنت وألعاب الكمبيوتر 2 05-08-2008 12:56 AM
المكتبة الالكترونية المجانية السفينة منبر الكمبيوتر و الإنترنت وألعاب الكمبيوتر 3 03-09-2005 11:33 AM
المكتبة الالكترونية المجانية السفينة المنبر العام 1 02-09-2005 11:19 PM
لوحتي الالكترونية..!! سر الوجود منبر المواهب و التصميم 12 11-07-2005 10:51 PM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 07:04 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net