المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   

تراجع إلى الخلف   منابر المتميز نت > المنابر العامة > المنبر الإسلامي

المنبر الإسلامي فلولا إسلامنا ما كان تميزنا ، فهذه وسيلتك نحو فكر إسلامي متميز

اضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
  #1 (permalink)  
قديمة 16-02-2009, 11:14 AM
tab
صورة 'ارين' الرمزية
مشرفة المنبر الإسلامي

 
تاريخ الإنضمام: May 2007
الإقامة: من ارض الخير
المشاركات: 1,299
معلومات إضافية
السمعة: 269460
المستوى: ارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: ارين غير متصل
المزاج: أقند راسي
الرسالة الشخصية
كن في الدنيا كأنك غريب أو عابر سبيل
افتراضي &&& نقاش مفتوح &&&






شوفوا على طول أبمسك الخط السريع و أبقول لكم السالفه ::

في كل عائلة لابد أن تتكون من أم و أب << لا والله عسى ما جبتي شي جديد ..
و أخوات و أخوان .. << واللي ما عنده أخوان أحسن .. واللي ماعنده خوات يا حسرته

ودائما هناك مشكلات وإزعاج و صكة رأس والسبب أن البنات يطالبن بكامل حقوقهن أمام المحكمة العائلية التي يترأسها أحد الوالدين والذي يتمتع بإنحيازية واضحة للجانب الأخر ..
فقد تكون الوالدة في مقام القاضي و تثبت الحق الكامل للإبناء الذكور ولو على حساب الصبايا المظلومات ..<< طبعا حكم بدون نقاش
ونادرا يكون الوالد هو القاضي فيظلم معشر الشباب وينتصر للبنات وهنا دور من يسمع صوتك أيها الفتى وحال البنات أما الأخوان بس لاتفرحن واجدا لان مثل هؤلاء القضاة انتهوا الله المستعان !!



الفقرة الجادة :

مجتمعنا للاسف يميل الى الأبناء الذكور بشكل واضح .. لدرجة أن معظم الفتيات يشتكين من هذة التفرقه الواضحة .. وكأننا في عصر الجاهلية غير أننا لا نباد أحياء وندفن في القبور ..
وقد أيد ذلك كثير من الذين برزوا في علم الاجتماع .. ورغم أن الذي يفصلنا عن المجتمع الجاهلي قرون كثيرة بحد ذاتها كفيلة لطمس علاماته..ولكن مجتمعنا العزيز يؤكد حياة وفاعلية العصر الجاهلية في ظل ممارسته التفرقه بين الابناء والبنات في المعاملة..
فالبنت قد تكون عالة على أهلها .. فلا توجد أذن تسمعها .. ولا قلب يعطف عليها .. و لا عين تنظر اليها.. بل فوق ذلك قد ترى النظير وهو أخيها وشقيقها يعطى قبل أن يطلب .. وينفذ مراده قبل أن يأمر ..
ويظل السؤال المحير لهذه الفتاة :
مالسبب الذي يجعلهم يفرقون بين معاملتنا ونحن تحت سقف واحد ونعيش حياة واحدة؟؟
وهل كانت رغبتي في أن أكون فتاة منذ كنت في مرحلة التكوين كجنين حتى أعاقب بمثل هذه المعالمة ؟؟
وهل أخي سوف يخدمهم ويبذل لهم كل ما في وسعه وأنا سأقصر في حقهم مما يجعلهم يفرقون في معاملتنا ؟؟

صدق الله حينما قال ( للذكر مثل حظ الانثيين ) ولكـن ليست في المعاملة .. فالرسول صلى الله عليه وسلم قال ( أتقوا الله وأعدلوا بين أولادكم ) ..
والاسلام جاء ليحفظ المرأة ويعزز لها مكانتها ولكن متى نفقه هذا الشي ونترك تلك التفرقه التي والله ما زادت الاخوان الا شقاقا ..
ثم لما لا تكون الفتاة هي من يستحق العناية والدرايه والدلال والاهتمام .. ألم يقل الحبيب صلى الله عليه وسلم ( رفقا بالقوارير ) .. فمن النادر أن نرى الوالدين منتصرين للفتاة في الوقت الحاضر !!

وورغم ذلك نرى أن الحياة الإجتماعية أنجبت لنا فتيات كن خير من الأبناء الذكور في خدمة الوالدين ومراعاتهم وتلبيه حوائجهم رغم أنهن نشأن في مثل هذه التربية الجاهلية ..!!
وكثير من مشائخنا الكرام نبه الاباء و الامهات الى ضرورة العدل بين الابناء والبنات والرفق بهن والصبر عليهن بل جزاء ذلك من الاجر والمثوبة ..

ورغم أن كثير من الاباء والامهات الذين يمارسون هذا النوع من التربيه القائم على مبدأ جاهلي يثبتون بأنفسهم أنه لولا وجود بنات في البيت لما كان له أساس و لاقام له ركن و لا كانت به حياة.. وأن الابناء دائما في شغل يشغلهم خارج المنزل ..
وأن البنات أكثر صلة بعد الزواج بأبائهن وأمهاتهن أما الابناء فهم جانب مقصر في حقهم..


ولست في هذا الموضوع أطالب بالعدل التام الذي يساوي أمور الفتى بأمور الفتاة فهذا شي مستحيل نظرا لإختلاف الطبائع بين الاثنين ..ولكن الأمور العامة التي يظهر فيها الظلم للفتاة لا بوجه حق ولكن كونها فتاة وكونه فتى هو السبب الكافي لهذه التفرقه..؟؟

في هذا لا أنسى جانب مهم ليس كل الفتيات يعانين من هذه التفرقه في المعاملة بل أيضا هناك شباب يعانون من هذا من قبل والديهم .. ويبخس حقه ويظلم بعكس أخته الوافرة الدلال والأهتمام ..

أتمـنى أني ما زعلت أحد .. ولكن الظاهرة منتشره بحق وتحتاج لعلاج وتكثيف جهود للحد منها ..



منقول

لكن بجد هذه الظاهر ينبغي أن تناقش لكي يوضع لها الحلول التي ترضي الأطراف وأيضا تنبه ألآباء

والأمهات لخطورة الأمر الذي ممكن أن يؤدي إلى الجنوح والإنحراف أو حتى إلى آثار نفسيه ...

أتمنى أن يكون هناك تفاعل لهذا الموضوع لأهميته .






C:\Documents and Settings\user\Desktop\الزادنسخ.jpg
اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 16-02-2009, 08:21 PM   #2 (permalink)
.+[ متميز ذهبي ]+.

 
tab
صورة 'صوت الصمت' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: May 2007
الإقامة: في سواد الليل الحالك
المشاركات: 3,301
كافة التدوينات: 1
معلومات إضافية
السمعة: 98333672
المستوى: صوت الصمت has a reputation beyond reputeصوت الصمت has a reputation beyond reputeصوت الصمت has a reputation beyond reputeصوت الصمت has a reputation beyond reputeصوت الصمت has a reputation beyond reputeصوت الصمت has a reputation beyond reputeصوت الصمت has a reputation beyond reputeصوت الصمت has a reputation beyond reputeصوت الصمت has a reputation beyond reputeصوت الصمت has a reputation beyond reputeصوت الصمت has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: صوت الصمت غير متصل
الرسالة الشخصية
نحن لا نملك عقول الآخريـن , ولكننـا نملك الطرق على أبواب عقول الآخريـن.
افتراضي رد : &&& نقاش مفتوح &&&

موضوع مهم وخطير
بصراحة يا ارين إنتي ضربتي على الوتر الحساس

أنا أقلك وش بصير عند الأبوين
هم دايما يسمعوا قصص ونصائح وأشياء في البرامج والكتب وغيره عن المعاملة وكيفيتها
وبعض الآثار والنواتج

المهم هم بسمعوا وبشوفوا ف واحد من البرامج ولا يقروا في واحد من الكتب أن كيف الأبوين يظلموا البنات باهتمامهم الشديد بالأولاد
وأنهم ماعندهم استعداد يلتفتوا للبنات
هذا كله يرموه البحر كأنهم ماسمعوا ولا شافوا !!

لكن تعالي لما يسمعوا عن كيف التشديد مع البنات وأن لازم مراقبتهم
بتركوا كل اللي سمعوه في هذا البرنامج وبمسكوا التشديد والمراقبة والانفلات والضرب
والقصص الغريبة هاي وبفهموموها للأسف بطريقة خاطئة

وبالتالي يترتب عليها معاملة سيئة للبنت لأنه محسوب عليها وسمعتها والكلام المعتاد
أما الولد يجوا يقولوا
لا الولد عادي أي شي يسويه عادي
لأنه مو محاسب !!
عادي يغلط عادي يتشرط ويتأمر وعادي يتسلط ويضرب !!
كل هذا عادي لأنه ولد !!

هذا بصراحة قمـــــة العــدل والإنصـــاف في مجتمعنا الإسلامي !!!

المهم أنهم مهما تكلمنا
( أذن من طين وأذن من عجين )
اللي في راسهم في راسهم

أنا أشوف أن ممكن الواحد يحاول يصلح هالمفاهيم من خلال الأجيال القادمة المقبلة على الزواج
وغرس مبدأ المساواة في التعامل
وأن الدين ما قال الولد حلال يغلط والبنت حرام ولازم تفرقة والأمور الغريبة هاي

بعض الناس عقولهم مريضة وجاهلة ومتخلفة للأسف !!


ارين عجبني موضوع النقاش
ياليت تعملوا نقاشات دايما

أعتذرلك طول عمري وإن بغيت .. خذ دموعي وأكتب بكفي وفيت
..,..,..

" الأشقياء في الدنيا كثير , وأعظمهم شقاء ذلك الحزين الصابر الذي قضت عليه ضرورة من ضروريات

الحياة أن يهبط بآلامه وأحزانه إلى قرارة نفسه فيودعها هناك , ثم يغلق دونها باباً من الصمت

والكتمان , ثم يصعد إلى الناس باشَ الوجه باسم الثغر متطلقا متهللا , كأنه لا يحمل بين جنبيه هماً

ولا كمداً ! " المنفلوطي
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 17-02-2009, 03:49 PM   #3 (permalink)
مشرفة المنابر الأدبية والشعرية

 
tab
صورة 'ام المعتز' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jul 2006
الإقامة: الاردن
المشاركات: 7,606
معلومات إضافية
السمعة: 48478183
المستوى: ام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: ام المعتز غير متصل
الرسالة الشخصية
كن مع الله ولا تبالي
افتراضي رد : &&& نقاش مفتوح &&&

حقيقة 00هناك فعلا كثير من المعاملة المنحازة والغير سليمة دينيا واخلاقيا ونفسيا ولا تكون لصالح اي منهم

لا تصلح للفتاة ولا حتى للشاب بل هي ضارة للجميع على حد سواء وذلك لانها خرجت عن النهج الاسلامي

البين الواضح من سيرة الحبيب صلى الله عليه وسلم وجميع اصحابه في معاملتهم لاولادهم بشكل متساوي

فالبنت لها اسلوب وطريقة في التربية والتنشئة تختلف عن اسلوب تربية وتنشئة الولد وفي كلا الاسلوبين
يكون فيه العدل الكامل لهما

فوظائف ومهمة البنت التي تناسبها وتعينها على اقامة حياتها بشكل صحيح وتوصلها للسعادة والاستقرار

تحتاج الى اسلوب ومعاملة وطريقة في التنشئة تختلف عن اسلوب وطريقة الولد الذي تختلف وظيفته ومهمته
في حياته

كلاهما يجب تعويده وتنشئته على تحمل مسؤوليته بشكل صحيح 000ومسؤولية كل منهما تختلف عن الاخر
كلاهما يجب تعليمه وتنشئته على تقوى الله والاهتمام بكل ما يرضي الله في التصرفات والسلوكيات
وليس البنت عليها ان تتقي الله وتخافه اما الولد خليه براحته 000فلا والف لا

كلاهما يحتاج ان يتعلم كيف يكون قلبه رقيقا ومحبا وودودا وحسن المعشر والمعاملة مع الاخرين

كلاهما يجب ان يفهم ويتعلم ان بر الوالدين وطاعتهما والقيام بواجبهما سواء كانوا احياء او امواتا هو شرع الله
وواجب مفروض ومن تربى على رقة الطباع ولين القلوب وتقوى الله فلن يقصر في حق والديه

كلاهما يجب ان يتعلم ان السهر خارج البيوت لا يصح ولا يجوز لانه مفسدة للاخلاق ومضيعة للوقت

فالليل للسكن والاسترخاء ولعبادة لله وطاعته 000والنهار هو للمعاش والرزق

كلاهما يجب ان يتربى على ضرورة احترام الوقت واستخدامه بكل ما هو مفيد ومنتج

نعم البنت عليها ان تسعى وتتعلم اكثر اهمية الاهتمام بنفسها وحماية نفسها وصونها من الذئاب البشرية
والتي للاسف هذه الذئاب ما هي الا رجالا تم اساءة تربيتهم 00ومنهم بناتا ايضا اسيئت معاملتهم فكانت عونا
للذئاب على بنات جنسها

الموضوع شائك 000ومعقد ويحتاج الى اعادة فتح اسلامي جديد للعالم حتى نتمكن من اعادة الامور الى نصابها الصحيح

نحن والحمدلله في اسرتنا 000لانعاني ابدا من هذه الاشكالية لاننا والحمد والفضل والمنة لله وحده

نعتمد قواعد الاسلام في تربية ابناءنا سواء كانوا اولادا او بناتا

- تقوية الوازع الديني في قلوب الابناء جميعا
- الحرص والاهتمام على ضرورة ان يكونوا من حفظة القران الكريم منذ نعومة اظفارهم 00والحمدلله
ابناؤنا الذين باعمار 11 حتى 14 سنة انتهوا من حفظ 15 جزء من القرآن الكريم
- تقييد حريتهم بما لايغضب الله عزوجل 000سواء البنت او الولد نربيهم على انك حر فيما تحب وتعمل ما دام عملك لا يغضب الله وليس فيه قلة ادب او حياء او تطاول على الحق00 والمحرمات على كلا الجنسين
- توعيتهم وتنشئتهم كل حسب مهمته ووظيفته وقدراته والمسؤوليات التي سوف تكون على عاتقه في المستقبل
فالولد يربى ويتعلم انه رب اسرة ومسؤول عن رعايتها والانفاق عليها وحمايتها فيجب ان يكون مؤهلا لانشاء اسرة اسلامية سليمة 000
والبنت تربى وتتعلم انها صانعة اجيال وبانية اسر وانها الحضن الذي يحتضن الاسرة بكل ما تحتاجه من حنان
وعطف ومن اعظم مهمة لها انها المسؤولة عن تعبئة الاجيال الجديدة بكل مقومات تحقيق الدولة الاسلامية
ونصر الامة

اخيرا 000وليس آخرا اقول 000ان مسؤولية الوالدين في حسن تربية الابناء هي اقدس مهمة واخطر وظيفة
تقع عليهما الاثنين لانها بها تتكون ملامح الامم وتنتصر بها او تنهزم

كل من اختار نهجا بعيدا عن تعاليم الدين وقواعده فهو نهج فاشل ولا يصلح

اريين

جزاك الله خير الجزاء

ملاحظة " لست هنا اقول كلاما نظريا ولا استعرض نظريات 000وانما هي حقائق تم تطبيقها واوردتها
من ما اراه وما رايته فيمن هم حولي من اسر وعائلات باختلاف اساليبهم 00وما تم تطبيقه منا عمليا "
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 17-02-2009, 10:26 PM   #4 (permalink)
:..: مــراقــب :..:

 
tab
صورة 'ابن الأجاويد' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jan 2008
الإقامة: الشارقة
المشاركات: 3,853
معلومات إضافية
السمعة: 44420349
المستوى: ابن الأجاويد has a reputation beyond reputeابن الأجاويد has a reputation beyond reputeابن الأجاويد has a reputation beyond reputeابن الأجاويد has a reputation beyond reputeابن الأجاويد has a reputation beyond reputeابن الأجاويد has a reputation beyond reputeابن الأجاويد has a reputation beyond reputeابن الأجاويد has a reputation beyond reputeابن الأجاويد has a reputation beyond reputeابن الأجاويد has a reputation beyond reputeابن الأجاويد has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: ابن الأجاويد غير متصل
الرسالة الشخصية
(( وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم ))
افتراضي رد : &&& نقاش مفتوح &&&

أختي في هذا الزمن اللي حاصل أنه البنت مصاريفها أكثر من الولد

ذهب وفستان لكل مناسبة غير المتطلبات المدرسية من كراسة حمراء وبلوزة زرقاء على تنورة وردية
وحلقات ملونة ومصرف للرحلة وامور لا تعد ولا تحصى

الولد يحليه غير هالكندورة البيضاء وسلامتكم

البنات في هالزمن هم المسيطرات على الوضع بالكامل وكيدهن يغلب الاولاد وللاسف

العدل مطلوب وبكل تأكيد ويعتمد على حاجة الولد والبنت والسن اللي هم فيه والمتطلبات اللي يحتاجونها

العدل ثم العدل

وبارك الله فيكم
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 17-02-2009, 10:35 PM   #5 (permalink)
.: وفـقــهـا الـلــه :.

 
tab
صورة 'المجاهدة' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Aug 2007
الإقامة: مكــة المكــرمة
العمر: 24
المشاركات: 2,425
كافة التدوينات: 1
معلومات إضافية
السمعة: 44868154
المستوى: المجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: المجاهدة غير متصل
المزاج: ???? ????
الرسالة الشخصية
قُـلْ للتوجُّعِ لنْ تقلَّ عزيمتي، الصبرُ زادي والجِنان هيَ الثمن!
افتراضي رد : &&& نقاش مفتوح &&&


السلام علكيم ورحمة الله وبركاته

أولا : أحب شكركِ غاليتي ( أرين )
على جهودكِ المعطاءة ، في تنمية
هذا القسم ، والاهتمام والاعتنـاء
به ، فجزاكِ الله عنا خيـر الجزاء
....

إن ما طرحتِ من قضية هنا ما هو نتاج ابتعاد الأبوين عن النهج السليم في تربية الأبناء
مما ولد لنا تفرقة بين الأبناء ، وتختلف هذه التفرقة من أسرةٍ إلى أسرة ، فمتى ما عدنا
للنهج السليم في التربية كان المجتمع أكثر تماسكاً ، وخالياً من التفرقة بين الذكور والإناث
وكما ذكرتي فالإسلام كان دائم التذكير بمسؤولية الأبوين على أبنائهما ومن هذه المسؤولية
التربية الحسنة ! فالله المستعان ! ليتما الناس يعودون للمنهج الصحيح ..

- ربما أعود لأتابع آراء الآباء والأمهات -

لذلك الوقت وفق الله الجميع لما يحب ويرضا ..






قال رسول الله صلى الله عليه وآلـه وسلم :
" طوبى لمَن وجد في صحيفته استغفارًا كثيرًا "
رواه ابن ماجه ، وصححه الألباني .


  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 17-02-2009, 10:43 PM   #6 (permalink)
.: وفـقــهـا الـلــه :.

 
tab
صورة 'المجاهدة' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Aug 2007
الإقامة: مكــة المكــرمة
العمر: 24
المشاركات: 2,425
كافة التدوينات: 1
معلومات إضافية
السمعة: 44868154
المستوى: المجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond reputeالمجاهدة has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: المجاهدة غير متصل
المزاج: ???? ????
الرسالة الشخصية
قُـلْ للتوجُّعِ لنْ تقلَّ عزيمتي، الصبرُ زادي والجِنان هيَ الثمن!
افتراضي رد : &&& نقاش مفتوح &&&


من طرق تربية الأطفال ( قبل المدرسة )

أكد الدكتور أشرف غيث أستاذ الاجتماع بجامعة حلوان أن هناك أساليب للتربية لكل منها هدف ووسيلة وتؤدي كلها إلى ما يتمناه كل أب وأم لصغارهم‏.

وذكر الدكتور أشرف بعضا لهذه الأساليب ومنها: التربية بالقدوة‏:‏ فالأب والأم هما المثل الأعلى للطفل ولذلك يجب عليه أن يكون علي مستوي القدوة‏.‏

التربية بالعادة‏:‏ أي التلقين من جانبها النظري والتعويد في جانبها العملي.

التربية بالموعظة‏:‏ أي النصيحة التي يجب أن تكون صادقة وبأسلوب لطيف مع استخدام الأمثال والتطبيق العلمي ويفضل ربط المواعظ بالمناسبات لتكون أعمق تأثيرا‏.‏

التربية بالملاحظة‏ : وفيها يلاحظ المربي ويراقب حركات الطفل وأقواله وأفعاله دون أن يشعر بها‏ .

التربية بالقصة‏:‏ لأنها تسحر نفوس الأطفال وتخدم الجانب النفسي والديني والاجتماعي والبدني بشرط أن تتضمن أحداثها مبادئ الخير وتغرس فيهم القيم الأصيلة‏..‏

التربية بتفريغ الطاقة أولا بأول في عمل إيجابي بناء مثل ممارسة الرياضة بمختلف أنواعها ووفق ميول الطفل.

‏ التربية بملء وقت الفراغ‏:‏ من خلال برنامج يومي يبدأ من اليقظة الي النوم لكن يشغل الطفل بهوايات وبرامج مناسبة لسنه‏.‏

التربية بالأحداث والمواقف‏:‏ التي تقع نتيجة تصرفات خاصة أو خارجة عن الإرادة ولذلك يجب استغلال هذه الأحداث لتربية نفوس الأطفال‏.‏

وأشار د‏.‏ أشرف ـ تبعا لصحيفة الأهرام ـ إلى أنه يمكن استخدام طرق عديدة تساعد علي اللعب لأن الألعاب تنمي القدرات الإبداعية للأطفال,‏ و أيضا قراءة القصص وكتب الخيال العلمي‏ لتنمية التفكير العلمي ثم الرسم والزخرفة لأنها هوايات تساعد وتنشط الذهن.

منقول للفائدة من موقع اسلام تايم





قال رسول الله صلى الله عليه وآلـه وسلم :
" طوبى لمَن وجد في صحيفته استغفارًا كثيرًا "
رواه ابن ماجه ، وصححه الألباني .


  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 18-02-2009, 03:34 AM   #7 (permalink)
.+[ شخصيـة هامـة ]+.

 
tab
صورة 'abumanaf' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jul 2008
الإقامة: بلاد الحرمين
المشاركات: 1,891
كافة التدوينات: 1
معلومات إضافية
السمعة: 43800993
المستوى: abumanaf has a reputation beyond reputeabumanaf has a reputation beyond reputeabumanaf has a reputation beyond reputeabumanaf has a reputation beyond reputeabumanaf has a reputation beyond reputeabumanaf has a reputation beyond reputeabumanaf has a reputation beyond reputeabumanaf has a reputation beyond reputeabumanaf has a reputation beyond reputeabumanaf has a reputation beyond reputeabumanaf has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: abumanaf غير متصل
الرسالة الشخصية
وما بكم من نعمة فمن الله
افتراضي رد : &&& نقاش مفتوح &&&

لكن بجد هذه الظاهر ينبغي أن تناقش لكي يوضع لها الحلول التي ترضي الأطراف وأيضا تنبه ألآباء والأمهات لخطورة الأمر الذي ممكن أن يؤدي إلى الجنوح والإنحراف أو حتى إلى آثار نفسيه ...
أتمنى أن يكون هناك تفاعل لهذا الموضوع لأهميته .

قبل البدأ اود ان اُرسل بالرسالتين التاليتين:

الرسالة الأولى :

شكر مستفيض للفاضلة / أرين
رفع الله قدرها وأعلى منزلتها على جهدها واتاحة باب من ابواب الخير
لألج اليكم من خلاله.



الرسالة الثانية :

اقدم جزيل شكري وعرفاني لكل من أدلى بدلوه في هذا الموضوع
واوضح ان مشاركتي ماهي إلا مشاركة تكاملية
وتحصيل حاصل راجيا الله ان
يجعل اعمالنا خالصة
لوجهه الكريم.

...........


بسم الله القائل:

" يابني لا تقصص رؤياك على إخوتك فيكيدوا لك كيدا .. الخ "




وصلاة وسلام على اكرم من وطأ الثرى القائل :

" المقسطون يوم القيامة على منابر من نور عن يمين الرحمن عز وجل وكلتا يديه يمين ، الذين يعدلون في في حكمهم واهليهم وما ولوا. "



للمشكلة بعد تاريخي ففي الجاهلية عُمد الى تفضيل الأولاد للحاجة اليهم في الحروب ووُإدت البنات بحجة أن البنت مجلبة للعار.
{وَإِذَا بُشِّرَ أَحَدُهُمْ بِالأُنْثَى ظَلَّ وَجْهُهُ مُسْوَدّاً وَهُوَ كَظِيمٌ [58] يَتَوَارَى مِنَ الْقَوْمِ مِنْ سُوءِ مَا بُشِّرَ بِهِ
أَيُمْسِكُهُ عَلَى هُونٍ أَمْ يَدُسُّهُ فِي التُّرَابِ أَلا سَاءَ مَا يَحْكُمُونَ} [النحل:58ـ59].


وفي العصر الحديث فضل الاولاد من قبل بعض المجتمعات بحجة ان الولد يمكن الاعتماد عليه
في فلاحة الارض والتكسب بكل اوجهه . كما ان الميراث ينحصر في الابناء الذكور عند وفاة
الوالد بينما في وضع الفتاة ينتقل الإرث الى الغير ويعنى بذلك زوج البنت عن طريقها.


إن ظاهرة تفضيل الذكور من الأبناء على الإناث هي لعمري ظاهرة تحمل الكثير من الآثار السلبية الخطيرة والتي يمكن تلخيصها في النقاط التالية:


1- منافية لكمال الايمان والذي يعتبر العدل احد ركائزه.


2- يعمل على تفكك المجتمع والذي تعتبر الاسرة نواته وذلك لما يثيره من تفرقة بين الأبناء، مما يؤثر على علاقة الأبناء فيما بينهم سلباً بحيث يزرع الحقد والكره في قلوبهم والفرقة بينهم وعدم تمني الخير لبعضهم ويقتل الصداقة التي تكون في أروع معانيها عندما تكون بين الأخوة .
فعندما رأى يوسف عليه السلام الرؤيا {إني رأيت أحد عشر كوكباً والشمس والقمر رأيتهم لي ساجدين}، قال له أبوه يعقوب عليه السلام {يا بني لا تقصص رؤياك على اخوتك فيكيدوا لك كيدا ان الشيطان للانسان عدوٌ مبين }.


3- الأخطار النفسية المترتبة على ذلك : لما يترتب عليه من الفراغ العاطفي لدى الفتاة فتبحث عن ملئ الفراغ الذي تسببه لها الظاهرة، من خلال الخروج من المنزل للبحث عن العاطفة خارج المنزل مما يؤدي في العديد من الحالات إلى نتائج سلبية على البنت والأسرة.


4- كفر بالنعمة ورفض لهبة الله تعالى حيث يقول عز من قائل:
(يهب لمن يشاء اناثاً ويهب لمن يشاء الذكور))


واخيرا أذكر بما جاء في فضل البنات على لسان محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم:

1ـ رعاية البنات حجاب من النار:
كما جاء في الحديث المتفق على صحته من حديث أم المؤمنين عائشة ـ رضي الله عنها:
[[من ابتلي من هذه البنات بشيء فأحسن إليهن كن له سترًا من النار]].
قال القرطبي في تفسيره: سماهن بلاءً لما ينشأ عنهن من العار أحيانًا.


2ـ رعاية البنات تكون سببًا في الحشر مع الرسول يوم القيامة:
فعن أنس ـ رضي الله عنه قال ـ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
[[من عال جاريتين حتى تبلغا جاء يوم القيامة أنا وهو كهاتين وضم أصابعه]]. [رواه مسلم].



3ـ رعاية البنات تكون سببًا في دخول الجنة:
فعن جابر قال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ:
[[من كان له ثلاث بنات يؤويهن ويكفيهن ويرحمهن فقد وجبت له الجنة البتة، فقال رجل: وثنتين يا رسول الله، قال: وثنتين]]. [أحمد والبخاري في الأدب المفرد].

فالبنت هي زهرة البيت العطرة ومنبع الحنان والوفاء وسبب من أسباب دخول الجنة إن أحسنت تربيتها.

" ربنا هبلنا من ازواجنا وذرياتنا قرة أعين واجعلنا للمتقين اماما "



.......




  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 18-02-2009, 10:39 AM   #8 (permalink)
مشرفة المنبر الإسلامي

 
tab
صورة 'ارين' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: May 2007
الإقامة: من ارض الخير
المشاركات: 1,299
معلومات إضافية
السمعة: 269460
المستوى: ارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond reputeارين has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: ارين غير متصل
المزاج: أقند راسي
الرسالة الشخصية
كن في الدنيا كأنك غريب أو عابر سبيل
افتراضي رد : &&& نقاش مفتوح &&&





الحمد لله رب العالمين ولا عدوان الا على الظالمين .. وأشهد الا إله إلا الله

وأشهد أن محمد رسول الله صلوات ربي وسلامه عليه ...

إخواني لكم أفرحتني مشارتكم لمناقشة ظاهرة يشتكي منها الأبناء وكذلك الأمهات وأيضا الآباء ...

الفطرة أن يعيش الأبناء متحابين قلوبهم على بعض لا يؤثر على علاقتهم شيء، إلا تراكمات قد تنشأ نتيجة أخطاء تربوية عفوية أحيانا مثل التفرقة بين الأبناء وعدم إعطاء كل منهم حقه، مما يؤثر على علاقة الأبناء فيما بينهم سلباً بحيث يزرع الحقد والكره في قلوبهم والفرقة بينهم وعدم تمني الخير لبعضهم ويقتل الصداقة التي تكون في أروع معانيها عندما تكون بين الأخوة ...




فالتفرقة لها آثارها السلبية، فلماذا نعذب أبناءنا الذين هم من أصلابنا وأرحامنا ولا نتقي الله في تعاملنا معهم ؟ ولماذا لا ننظر إلى الأمور بعين الحكمة حتى لا نخلق بينهم العداوة والبغضاء فيكبرون وقد كره بعضهم بعضا؟ بل ويكره أحدهم نفسه بسبب ظلم أبيه أو أمه له.




التفرقة بين الأبناء تسبب انعزالية الأخوان عن بعضهم، وبالتالي قد ينقطع بينهم الحديث في خصوصياتهم وأسرارهم ومشاركتهم لبعضهم أفراحهم وأحزانهم وعدم خوفهم وقلقهم على بعضهم وجلوسهم مع بعضهم لفترات طويلة وعدم معرفة كل منهم بوضع أخيه وقد تصل أحيان بهم الحال إلى كره بعضهم البعض وتمني ابتعاد الآخر عن المنزل حتى يخلو له الجو، لأنه يلقي اللوم على أخيه وليس على والديه لأنه يتخيل انه إن لم يكن موجود لما حدث ذلك كله وهذا التفريق إما أن يكون بين الأخوة بشكل عام أو بين الذكور والإناث وهذا ما يولد بعد الأخت عن أخوها وعدم قدرتها على الاحتكاك به كون الفارق بينهما كبير، كما أوحى لها من حولها وهو يشعر بأنه أفضل منها فلا يحب الاقتراب منها فهو ليس بحاجه لها




ففي كثير من الأسر نجد أحد الوالدين إن لم يكن كليهما يفضلون أبناءهم الذكور على الإناث وهذا في الأغلب هو العامل الأساسي في خلق الفجوة بين الإخوة والأخوات في داخل البيت الواحد فالولد يعتقد أنه الأفضل والبنت تشعر بعدم العدل والظلم وهذا ينعكس على تصرفاتهما سلباً، والحل هنا يكون بمزيد من التوعية للآباء والأمهات عن وجوب العدل والمساواة في التعامل بين الأبناء وهذا قبل كل شيء واجب ديني حث عليه إسلامنا فديننا دين العدل





ولا شك أن التفرقة بين الأبناء خطيئة يقع فيها بعض الآباء والأمهات ...

وقد أمر الإسلام بالعدل وحذر من عواقب التفرقة والظلم وآثارها ...

ومن الظواهر التي تؤدي إلى التفرقه الغيرة .. !! وما أدراك ماالغيرة ...


الغيرة بين الأخوة من أهم أسباب الشجار بين الأخوة في المنزل، ولكن في كثير من الأحيان ياهم الآباء وعن غير قصد في تأجيج الهوة بين الأخوة وخاصة الأخ الكبير والذي يليه، حيث جرت العادة على الضغط على الكبير وحثه على التحمّل بحجة أنه الكبير، ما يؤبّد لديه العناد وتحدي الواقع وربما تقلل من احترامه لنفسه، وفي المقابل يشعر الصغير بأنه المدلل فيتمادى في أخطائه وينشأ اتكالياً وكسولاً، ومن هنا تتضح أهمية المساواة في المعاملة بين الأبناء منذ الصغر، دورها في الحفاظ على كيان الأسرة والمجتمع.

ويلقي الخبراء بالمسئولية في هذا الأمر بالمسئولية على عاتق الأم على وجه التحديد بصفتها الأقرب إلى الأبناء في المراحل الأولى من أعمارهم، ويدعونها إلى العدل والمساواة في المعاملة بين أبنائها، فعلى سبيل المثال عندما يعتدي الصغير على الكبير ويسعى الأخير للإنتقام لنفسه، ينبغي عليها ألا تتسرع في مهاجمته وتساعده على استعادة هدوئه وتظهر له تعاطفها معه، ومن ثم توضح له أن اعتداء أخيه الصغير عليه لايعدّ مبرراً كافياً لأن يتهجّم عليه ويضربه.

وفي الوقت نفسه تعبّر للصغير عن تعاطفها معه لأنه تعرّض للضرب، وتلفت انتباهه إلى أنه هو من جلب ذلك لنفسه وأن عليه أن يحترم أخاه الأكبر.

وفي كل الأحوال، لا ينبغي للأم أن تعامل الطفل الكبير على أنه بالغ، فمهما يكن، هو لايزال صغيراً وبحاجة إلى عطفها وحنانها مثل أخيه، وهذا يتضمّن عدم إهمال حاجاته وإغداق الحب والعطف عليه، وعدم حثّه على العيش في دور الرجل، وتتركه يعيش سنّه ولا تحمّله فوق طاقته.








C:\Documents and Settings\user\Desktop\الزادنسخ.jpg

التعديل الأخير كان بواسطة ارين; 18-02-2009 الساعة 10:45 AM.
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 18-02-2009, 02:22 PM   #9 (permalink)
قبس من نور

 
tab
صورة 'المهاجره' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jul 2007
الإقامة: هناك .......في الأفق
المشاركات: 2,358
كافة التدوينات: 4
معلومات إضافية
السمعة: 204370
المستوى: المهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: المهاجره غير متصل
الرسالة الشخصية
أنا ثمرة غيري ... وأريد أن أرى ثمرة نفسي في غيري ...
افتراضي رد : &&& نقاش مفتوح &&&

أختي ارين شكرا لك
وجعل ما قدمتي في ميزان حسناتك
القضية موجوده وإن شاء الله ما تكون ظاهرة
وجهة نظري أن الناس توعوا يمكن تخالفوني لكن تبقى وجهة نظر
وأفضل الحلول معرفة المنهج الشرعي في تربية الأولاد (الذكر ، والأنثى )
وأتذكر موقف من السيرة النبوة
أن رسول الله أمر بالتسوية حتى في القبلة ، وأمر كذلك التسوية في الأعطية
إذا فهم الوالدين ذلك وأن الرسول أمر بالتسوية حتى في أبسط الأمور ما أتوقع أنهم بيفرقون
إذاً ما يحصل من التفرقة بين الأبناء من قبل الوالدين نتيجة عدم التوعية أو الجهل بالمنهج الشرعي
وأكرر شكري لك
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 18-02-2009, 07:20 PM   #10 (permalink)
.+[ شخصيـة هامـة ]+.

 
tab
صورة 'جزء من حلم' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jan 2005
الإقامة: على الشباك
المشاركات: 12,330
معلومات إضافية
السمعة: 78923549
المستوى: جزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: جزء من حلم غير متصل
الرسالة الشخصية
أوثق غضبك بسلسلة الحلم , فإنه كلب إن أفلت أتلف. _ابن القيم_
افتراضي رد : &&& نقاش مفتوح &&&



أختنا وشيختنا / ارين

شكراً لكِ أختنا الفاضلة على هذا الموضوع وعلى كل مواضيعكِ الجميلة

ولكن أعتقد أن لكل شخص حق كتابة وجهة نظره ولو كانت مخالفة ..

فديننا يدعو للدمقراطية أليس كذلك ؟


/
\

بالنسبة لموضوعكِ فأنا سأتكلم من خلال ماأشاهده وسمعته وماشاهدته في واقعي وفقط

انا أرى أن الفتاة بالعكس ماخذه حقوقها كامله .. وأرى أنها الأقرب دائماً لقلب الأب والأم

بل هي المسكينة البريئة المظلومة دائماً . . احم . . احم

وبعدين بصراحة أنا شخصياً مليت من سالفة المرأة وحقوق المرأة وظلم المراة . . والمرأة والمرأة والمرأة . . .الخ حتى أخذت حقوقها كاملة وزياااااااااااااااادة

صحيح المرأة بطبيعتها صاحبة قلب حنون ومشاعر رقيقة وعواطف جياشه وهي زينة الحياة لكن عندما تتخلى عن أنوثتها وطبيعتها وتبدأ تبحث عن حق ليس لها فهنا ستصبح إنسانه بلا إنسانية يعني صورة فقط

المرأة في الآونة الأخيرة بشكل عام وضعت يدها بيد اللبراليين تحت عنوان ( حقوق المرأة ) وظلوا ينادون وينادون ويقاتلون بأقلامهم وأصواتهم حتى وجدنا المرأة الآن كأنها رجل بل هي الأعلى فكل الحقوق لها .. ومع هذا لا تزال المرأة تنشد وتطالب بحقوقها !!

آآآآآآآآآآآآهـ

ياليت أجد من ينادي بحقوق الرجل والله أني أول شخص رايح أشاركه

/
\

أنا لست ضد المرأة بل أنا أرى أن المرأة من أجمل الأشياءالتي خلقها الله في هذي الدنيا . . لكن عندما أراها تبحث عن حق ليس لها وتأخذ حقوق لم يسمح لها الشرع بها فهنا لا أراها سوى ألعوبة في يد العلمانيين اللبراليين يستخدمونها لتحقيق مصالحهم القذرة الدنية ..

/
\



عفواً يمكن البعض بيقول ويسأل :

س/ ياجزء من حلم شو دخل كلامك هذا في هالموضوع ؟؟!


وسيكون الجواب :

لأن مثل هالمواضيع التي نقرأها في المنتديات والصحف والمجلات وغيرها ونشاهدها عبر الفضائيات في البرامج والمسلسلات ماهي إلا أسلوب من الأساليب الشيطانية وطريقة من الطرق العلمانية التي تصور لنا أن الفتاة مظلومة في مجتمعاتنا سواءً إجتماعياً أو سياسياً ..
<<<ياعيني على اللي يسأل ويجاوب

نهاية السالفة وعلشان ما أطول .. وعلشان ما أسمع أحدهم يصرخ ويقول : ( ياثقل دمك ياجزء من حلم )

فمن أجل هذا بأختم وأقول : إن وجدت مثل هذه المشاكل فهي لا تصل إلى درجة "ظاااااااهره " .

/
\
/

هذا رأيي والسموحة للجميع وأولهم أختنا وصاحبة الموضوع اريــن



  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
اضافة رد

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
سؤال مهم جدا للملتزمين نقاش بين الجميع خليفة المرزوقي المنبر الإسلامي 14 13-08-2010 01:52 AM
*نقاش* &&...قــضــيــة وحــوار...&& المهاجره المنبر الإسلامي 38 31-08-2008 03:13 AM
نقاش ..ماذا ستفعل لو قابلت حبك القديم ؟؟ ملاكـ المنبر العام 0 09-08-2008 08:42 PM
د حنيف يزور مدرسة عمير بن ابي وقاص المتميز أخبار الإمارات 1 28-04-2008 02:30 AM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 04:05 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net