المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   

تراجع إلى الخلف   منابر المتميز نت > المنابر الأدبية والشعرية > نبضات القلوب وزفرات الأقلام

نبضات القلوب وزفرات الأقلام همسات صادقة نبضَ بها قلبكَ حيناً.. لتسكبَ بها شعوركَ حروفاً تقع في قلوبنا
.+[خاص لأقلام المتميزين " أعضاء المنابر "]+.

اضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
  #1 (permalink)  
قديمة 03-01-2009, 08:59 PM
tab
صورة 'سماح المزين' الرمزية
وأرشُقكـُم بـالوَرْد،،!

 
تاريخ الإنضمام: Oct 2007
الإقامة: مشرقة، كقرصِ الشمسِ أغآزل اليآسمين،،
المشاركات: 2,104
كافة التدوينات: 1
معلومات إضافية
السمعة: 9398170
المستوى: سماح المزين has a reputation beyond reputeسماح المزين has a reputation beyond reputeسماح المزين has a reputation beyond reputeسماح المزين has a reputation beyond reputeسماح المزين has a reputation beyond reputeسماح المزين has a reputation beyond reputeسماح المزين has a reputation beyond reputeسماح المزين has a reputation beyond reputeسماح المزين has a reputation beyond reputeسماح المزين has a reputation beyond reputeسماح المزين has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: سماح المزين غير متصل
المزاج: ?????
الرسالة الشخصية
أقسى من أن يتجاهلك الوطن!
}.. من غزاوية .. إلى عراقية..

}
.. من غزاوية .. إلى عراقية..
كتبت تقول:
سامحيني.. ما بيدي نصرتكـِ إلا بالدعاء!
سامحيني.. لستُ املكُ شفيعا أمام صرخةِ أختي في غزة!
سامحيني.. الحزنُ تملّك الروحَ لكنّ القلبَ تعلق والنفس اشتاقت للنصرِ!
سامحيني.. فالدنيا صغيرة.. والبقاء يجمعنا في فضاءاتِ الخلود فلا يطالنا بغضُ الفقد!
..
هناك انتفض القلبُ،، ليتكئ قلمي على مديته زافرا:
كيفَ ألوم أخيَّةُ والجرحُ واحدٌ!
أم كيفَ أغضبُ والعدوُّ تمادى منتصرا لشريعةِ الشيطانِ بينَ بغداد وغزة!
إن كانت غزة تحتضرُ اليومَ.. فليس بعد احتضارِ العظماءِ إلا بزوغ حلمٍ قد اختبأ بينَ الضبابِ.. وما العزةُ إلا تاجٌ.. يتوجُ بهِ العظماء بعدَ بعثرةِ بقايا غبار المعاركِ عن أكتافهم، ونفضِ الذلِّ ليرحلَ بعيدا.. فالمقامُ هناك للكرامةِ وحسب!
سيدتي.. ظالمٌ دمع العيونِ إن لم يرقأ عن خديْ حسناء في ليلةَ الزفافِ بعدَ أن يرتحلَ من اختارته أنيسا لقلبها، مخلفاً بعضَ رصاصاتٍ متناثرةٍ، وسِدادةَ قنبلة، ووردةً داميةً على السريرِ، ليغيبَ دونَ التفاتةٍ.. خوفَ أن تشدهُ الدنيا بعدَ أن لامسَ قربهُ حنايا قلبها، فربما كان قد زرع في أحشائها بقاياه لتبقى الأخرى تؤرقها بعدَ انصهار الحلم..
آسرٌ.. بل حارقٌ ظلام المشهدِ سيدتي.. حين تصطفُّ مشاعرُ الحقدِ جداراً يحول بينَ يدِ الصغيرِ وصورة أبيهِ، بينَ حلمِ الطفولةِ ودنيا الواقعِ.. بينَ صرخة الوليد وأذن والده الشهيد.. بينَ دمعةِ الثكلى وكف ابنها الفقيد.. قمةُ التفاني،، ينهيها ملعونٌ بات يتربصُ بالأحلام والأنغام.. ويكره الزغاريد، يبدلها بأنَّاتٍ وآلام!
مؤلمٌ سيدتي.. انتفاضُ الحبّ على أعتاب القلوبِ طالبا الإذن بالدخول، بعدما طُردَ قسرا من مكانه الحقيقيّ.. لكنَّ العظمةَ التي استقرت في خبايا النفوسِ، لا تزال تعزفُ ألحانها على أوتار القلوبِ، متقلدة ثوبَ الحرية.. نعم.. الحرية! تلكَ السخية التي غابت طويلا، هاهيَ تعود لترفرفَ من جديدٍ على أبواب قلوبِ المؤمنين الذين شدتهم الدنيا كثيراً كثيراً، ترفرفُ على أبوابِ قلوبهم، وتمطرها بالعزةِ ليستحقَّ بعدها المرءُ درجة الحياةِ معَ بعضِ الشرف.
ما بالكِ سيدتيْ.. وأنتِ تتألمينَ لا تملكينَ إلا الدعاء.. إلا البكاء.. إلا الحرقة!
صدقيني.. يا هذهِ التي تتألقُ بدمعتها.. تنتفضُ بحرقتها.. تتجملُ بغصتها وتصرخُ في وجهِ الكونِ الفاسق: سحقاً سحقاً فليست غزة إلا مهراً لعزتكم.. جسراً لنصرتكم.. غزة باتت اليوم تعلمكم كيف يحيى الناس بكرامة!
سيدتي.. صرختكِ أخذت من قلبي مكانها وتربع اسمكِ فيه سلطانا ودرة تاجٍ لامعة،، وأنَّـتُكِ استقرت في الضلوعِ.. تحرقُ غصتكِ كلّ خليةٍ تلهبها بردٍ مع دمعة.. سيدتي.. نعذركِ ومن مثلكِ والعذرُ ممتدٌ.. واللهِ إن الحياة اليومَ مع أزيز الطائرات أجمل من ذي قبل.. كيف لا.. والعزةُ ترفرفُ فوقنا دوناً عن الأمة.

تحية وحب
سمآح ضيف الله المزين
{

30 يولية ]|:.
يا أيها الشمس الـ تغار!!
نوحي، وغيبي، واغربي.:. فاليومَ إشراق الكبار..
اليومَ قد ولدت سمآح,,
أولم تريْ بشراً يغازلهُ الصبآح..
!!


مدونتي
اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 08-01-2009, 02:41 PM   #2 (permalink)
مشرفة المنابر الأدبية والشعرية

 
tab
صورة 'ام المعتز' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jul 2006
الإقامة: الاردن
المشاركات: 7,606
معلومات إضافية
السمعة: 48478183
المستوى: ام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: ام المعتز غير متصل
الرسالة الشخصية
كن مع الله ولا تبالي
افتراضي رد: }.. من غزاوية .. إلى عراقية..

هنا تتلاقى ارواح قاسمها المشترك 00قهر وعذاب من جبروت الظالم وغدر وخيانة الاخ والقريب

هنا ترتسم لوحة تشاركت في صبغ ريشتها وتوحدت في علبة الوانها 00وهي لون دم الاخ والحبيب
هنا 000 وقفت عراقية في قلبها حب كبير لارضها وعشق لدينها وكبرياء وعزة في شموخ صوتها
وهنا 000 رفعت غزاوية صوت قعقعة سلاحها من قلب عظيم وخالد في عزف اناشيد نبضها

وجاءت فلسطينية الدم والاصل والقلب تنتشي في رؤية لحظة اندماج صوت العز والكبرياء في غزة والعراق
وهي تتمنى ان تكون بعض من نبضهما 000وجزء من قلبهما 000وبحة اجلال واحترام لكبرياء صوتهما

سماح المزين 0000انت ومن هم معك في ميدان العزة 000حلم يراودنا 000وامل في مستقبل منتصر
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 14-01-2009, 03:26 PM   #3 (permalink)
.+[ متميز فضـي ]+.

 
tab
صورة 'عاشـ الجنان ـق' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jan 2008
الإقامة: في ذاكرة الأحبة
المشاركات: 1,054
معلومات إضافية
السمعة: 39509406
المستوى: عاشـ الجنان ـق has a reputation beyond reputeعاشـ الجنان ـق has a reputation beyond reputeعاشـ الجنان ـق has a reputation beyond reputeعاشـ الجنان ـق has a reputation beyond reputeعاشـ الجنان ـق has a reputation beyond reputeعاشـ الجنان ـق has a reputation beyond reputeعاشـ الجنان ـق has a reputation beyond reputeعاشـ الجنان ـق has a reputation beyond reputeعاشـ الجنان ـق has a reputation beyond reputeعاشـ الجنان ـق has a reputation beyond reputeعاشـ الجنان ـق has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: عاشـ الجنان ـق غير متصل
الرسالة الشخصية
^^** إنما أنت أنا لكنما ** وضعت أرواحنا في جسدين **^^
افتراضي رد : }.. من غزاوية .. إلى عراقية..

ماذا أقول ... والقلب يحترق كمدا ,, والعين تذرف دمعا ..

ولكني أقول ::

زلزليهم يا قدس فاليوم عيد ،،، لا يفك الحديد إلا الحديد


سلام وتحية لك أختي سماح ولك بطل من أبطال غزة
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 14-06-2009, 03:04 PM   #4 (permalink)
.+[ متميز نـابغة ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Aug 2008
المشاركات: 490
معلومات إضافية
السمعة: 1394464
المستوى: ابـو تركي has a reputation beyond reputeابـو تركي has a reputation beyond reputeابـو تركي has a reputation beyond reputeابـو تركي has a reputation beyond reputeابـو تركي has a reputation beyond reputeابـو تركي has a reputation beyond reputeابـو تركي has a reputation beyond reputeابـو تركي has a reputation beyond reputeابـو تركي has a reputation beyond reputeابـو تركي has a reputation beyond reputeابـو تركي has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: ابـو تركي غير متصل
افتراضي رد : }.. من غزاوية .. إلى عراقية..

حتى وان تباعدت الأجساد تظل الروح واحدة ..
ضاعت غزة ... عفواً فلسطين ارض الإسراء والمعراج ...
وها نحن نتفرج على بغداد تذبح على محراب الطائفية ...
بلاد الرافدين بالأمس كانت ارض المحبة والإخاء .. واليوم ارض المشاحنات والبغضاء ....

مسكينة هذه الأمة الكل ينهش في جسدها ولا تحرك ساكناً البتة ...
لقد استمرأت العيش في احضان المذلة .. فلم يعد لها بين الأمم هيبة.

سماح المزين .. اختنا الفاضلة .. مشرفتنا الجديرة بالإحترام والتقدير ...
لـ تذرف غزة ما تشاء من الدموع ... ولـتبكي بغداد عزها المسلوب ...
فالكل عنهما مشغول ... !!!!!.

دمت بخير.

ألأمانة ألأدبيـة وألأخلاقية تتطلب منا ذكر المصدر عنـد نقلـه
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
اضافة رد

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
يوميات امراة عراقية ملكة الحدباء المنبر العام 0 17-11-2008 07:57 PM
صرخة طفلة عراقية- فلاش شروق منبر الصوتيات والمرئيات 2 13-11-2005 10:19 PM
مشاركة عزائية في وفاة الشيخ زايد رحمه الله بشرى المنبر العام 0 09-11-2004 04:02 PM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 02:48 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net