المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   
  #1 (permalink)  
قديمة 28-07-2008, 02:36 AM
tab
صورة 'عهـــود' الرمزية
.+[ متميز ذهبي ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Apr 2008
الإقامة: AD
المشاركات: 4,424
كافة التدوينات: 6
معلومات إضافية
السمعة: 37574692
المستوى: عهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: عهـــود غير متصل
الرسالة الشخصية
اللهمّ ارزقنِي علمًا نافعًا ورزقًا طيّبًا وعملاً متقبّلاً
افتراضي السفيــرة .. ((قصــة ))

قصــة أعجبتنــي


أنقلهــا لكــم


متمنيــة بأن ترضيكــم




كان صراخه يملأ قسم الإستقبال والحالات الحرجة بتلك المشفى العتيقة , الآلآم المصاحبة لجروحه المنتشرة في جسده , جعلته يطلق وابلًا من الشتائم واللعنات التي إقتربت بعضها من الكفر والعياذ بالله !
صراخ وعويل أقرب لعواء الذئاب من صراخ البشر ...
صاح أحد الأطباء : إحقنوه بالمورفين , لعله يهدأ
أسرعت إحدى الممرضات وأحضرت أنبول المخدر
همت بأن تغرسه في وريده بعنف كعقاب على كلماته الكفرية , لكنها تذكرت في آخر لحظة أنها ملاك رحمة


ولا يجوز لها أن تعاقبه بمثل تلك الطرق , أما هو فحسابه عند خالقه ...
إقتحم سِن الإبرة وريده , أخذ المخدر يختلط بدمه , وسرعان ما بدأ جسده الثائر في السكون وهدأت عروقه المنتفضة ...
فتح عينيه فوجدها عند طرف سريره تحرك قدميها في سعادة ولهو كأنها تحركهما في مياه البحر ...
ترتدي تلك المنامة البيضاء الفضفاضة , ينسدل على كتفيها عقدتين من شعرها الأسود
بنصف عين مفتوحة سألها
من أنتِ ؟
هدير
ثم ؟
ثم ماذا ؟!
قالتها في هدوء عجيب , وركزت عيناها على عينه فشعر براحة ممزوجة بقلق شعور متناقض لكنه شعر بهذا بالضبط , وغيّر السؤال ...
ماذا تفعلين في غرفتي ؟
أبدًا , كان صراخك يملأ المشفى كله , فلم أستطع النوم , وأخذت أبحث عنك لأطمئن عليك
تطئمني عليّ ؟!
بالتأكيد

ود لو صارحها بأنها أول شخص يعنيه أمره منذ سنوات طويلة , تحديدًا عندما ماتت أمه
منذ متى وأنتِ هنا ؟
تقريبا بعد عبارة القنوط التي تسب فيها حظك العاثر ونصيبك الأسود قبل أن تحقنك الممرضة بالمخدر !
شعر بالخجل من جملتها الأخيرة , وقرر أن يعتذر عن خطأه و.. , لكنها لم تكن موجودة لحظة صراخي , فكيف علمت بما قلته , وحتى ولو كانت موجودة فمن سمح لها بدخول غرفة الحالات الحرجة ؟!
حدّث نفسه بتلك الأفكار فبدأت دقات قلبه تتسارع في عنف
وكما لو أنها قرأت ما يدور في ذهنه
لا تقلق , فأنت كنت في حالة لا تسمح لك بأن ترى ما يدور من حولك , كل همك أن تصرخ وتسب فقط
حتى إنك لم تعط لنفسك فرصة تدعو فيها الله أن ينجيك من محنتك ! , وبدلا من هذا أخذت تسب وتلعن أيامك وحظك وتبدي إعتراضك على ما قدره الله لك ,فكيف كنت ستلاحظ وجودي بين كل هذا ؟!
قال في توجس , ومن أخبرك أني سألت نفسي هذا السؤال ؟!
ببساطة أرعبته أكثر
الخوف واضح على وجهك !
خوف ؟! ومما أخاف ؟ منكِ أنتِ ؟
ربما !
وأعقبت في هدوء قاتل
هل تظن أني شبح ؟!
أرعبته الفكرة , فقال في عصبية مقترنة بخوف , أين ذهب الناس ؟ إني لا أسمع لهم صوتًا
مطت شفتيها في لا مبالاة ولم تعقب
ضغط على جرس الإستدعاء المجاور له أكثر من مرة , لكن لم يأتِ إليه أحد , بدأ الخوف بداخله يكبر , وظن أنه وقع فريسة لتلك الفتاة الصغيرة
إبتسمت ببرود وقالت : لا تتعب نفسك فالزر معطل
منذ زمن
أخذت تقترب منه في بطء , وهو يرجع للوراء في عصبية وخوف واضحين
هل أنت خائف مني ؟
كان منظره يجيب بأنه لم يعد يستطيع التحمل , وبدت له شفاهه كالرواسي لا يستطيع أن يحركها
هل أنت خائف مني ؟ ها ؟
كررتها في هدوء وألصقت وجهها بوجه , فرأى عن قرب وجهها الشاحب

بلع ريقه وقال في صوت متحشرج , إن وجهك شاحـ ..
شاحب ... , أهذا ما يقلقك ؟
لا تخش شيئا فشحوب وجهي طبيعي فأنا مصابة بسرطان الدم !
عدّلت له خصلات نافرة من رأسه , وتراجعت للوراء , وبدأت تهز قدماها من جديد ...
هل أنتِ نزيلة في المشفى ؟
نعم , لي هنا وقت طويل
أين أبواكِ ؟
غيرت مجرى الحديث وقالت
سمعت أنهم سيبترون قدمك اليمنى
وكيف عرفتِ ؟!
كنت في حجرة أطباء الجراحة وسمعتهم يتناولون أمرك
وهل تركوكِ تدخلين بتلك السهولة ؟!
أغلبهم يعرفني إن لم يكن كلهم
دلفت الممرضة إلى الغرفة , كانت يداها ترتعشان وهي تبدل عبوة المحلول الفارغة بأخرى مليئة , خرجت في هدوء , دون أن تتفوه بأي كلمة ...
سألها في قلق
إنها لم تنتبه لوجودك ؟!
وما الضير في ذلك ؟ , هي حتى لم تنتبه لوجودك !
أزعجه قولها , فصاح في حنق كيف ؟
إنها لم تسألك أسئلتها المعتادة عن صحتك وحالتك
فقط إكتفت بتغيير العبوة
تلك اللعيــ
أعذرها, فأحد الأطباء راودها عن نفسها منذ قليل !
الوغد !
ثم كيف عرفتِ بهذا الأمر ؟
أخبرتك أنهم يعرفونني , وأسير بحريتي بينهم فسمعتها تحكي لزميلتها عن الواقعة , ثم لا أحد يتوقع أن تفطن طفلة مثلي لما يقولوه الكبار
سارع بقوله : أحسب أنهم مخطئين في تصورهم
ربما !
باغتته بسؤالها
هل تصلي ؟
أحرجه السؤال فتمتم في خجل أحيانًا وأحيا
هل تقضي حوائج الضعفاء والعجزة بدلًا منهم ؟
في الواقع
آخر مرة سعت فيها قدمك للخير كانت متى ؟
منذ , حسناً فهمت أسئلتك الفلسفية المقيتة !
لم أصلي منذ سنوات طويلة ولا أسأل عن أي شخص سوى نفسي , هل إنتهيتِ ؟
عادي , لكني أتسائل , إن كنت لا تركع ولا تسجد , ولا تساعد غيرك ولا تسعى في الخير , إذن فما حاجتك لقدمك ؟!
ها أنتي تقوليها بعظمة لسانك " قدمي "
قدمي !!! قدمي !! أي أنها ملكي
بهدوء الحكماء سألته :
وما دمت تصرخ بأنها ملكك , فلما لا تحافظ عليها ؟!
وتكون عبدًا شاكرًا بدلًا من القنوط الذي يملأ حياتك

كُفِ عن الوعظ , فأنا أعلم ما ستقولينه مسبقًا
هل تعمل ؟
لا , وهذا هو أهم أسباب لعني لحظي العاثر
لما ؟
لا يوجد عمل يناسبني
حقا؟!
بالتأكيد
لماذا لا تجرب أي عمل شريف ؟
أنتظر قطار الحكومة
ومتى سيأتي ؟
لا أعلم , ليس عندي واسطة ولا مال أدفعه مقابل تعييني
سألها في رجاء وترقب هل تظني أنه سيأتي ؟
ربما !
هل لديك كلمة أخرى غير ربما هذه ؟!
تجاهلته وقالت :
هل تعلم شهادة صاحب مكتب المقاولات الكائن أمام المشفى ؟
لا
إنه بالكاد يستطيع كتابة إسمه , ورغم ذلك يعمل عنده دكتور في كلية الهندسة !! والعديد من المهندسين والموظفين ..
ثم ؟!
ثم , لا شئ يأتي بضغطة زر , لا تتعجل أوراق حياتك
صاح في عصبية : لكن هناك من يحققون أحلامهم , دون أن يبذلوا أي جهد
حقيقي , لكن هل دام نجاحهم , وهل شعروا بطعم النجاح ؟
وما القيمة من شعوري بالنجاح ؟ المهم أن أظل ناجح وفوق الجميع
القيمة أن تشعر بأنك حي , بأنك بشر
ماذا تقصدي ؟
لا شئ !
سأذهب الآن
إلى أين ؟
لدي العديد من الزيارات
متى سأراكِ ؟
أدارت له ظهرها , وبدأت في الخروج من الغرفة
إنتظري ! إنتظري !
هدير ! هدير !
وأكملت سيرها نحو الباب ...
وعادت الغيبوبة ..


لقد نجت قدمه من البتر بأعجوبة
رد عليه الطبيب الآخر : سبحان الله , رحيم بعباده
سمع حديثهم , فإنتفض قلبه في فرح
ها هي قدمه تعود له من جديد , سأمشي مرة أخرى وأجري بها و ...

وتذكر عباراتها ..
" إن كنت لا تركع ولا تسجد , ولا تساعد غيرك ولا تسعى في الخير , إذن فما حاجتك لقدمك ؟! "
تمتم في أمل وعزيمة
سيكون لها حاجة عما قريب , سيكون لها حاجة وستري
وبدأ يتماثل للشفاء , ومرت الأيام سريعًا وخرج من المشفى , لكنه تذكر أمر هدير
كيف غابت عن ذهني كل تلك المدة ؟!
هرع إلى المشفى , ليسأل في الإستعلامات
لو تفضلتِ , أريد عن أستفسر عن مريضة عندكم
ما إسمها , ورقم غرفتها ؟
لا أعلم رقم الغرفة , لكن إسمها هدير , ومصابة بسرطان الدم
لم يكد يُكمل عبارته , حتى تراقصت الدموع في عين الموظفة , التي قالت في تأثر بالغ , لقد ماتت فجر أمس
هزه الخبر من الداخل , عصف بكيانه كله , فلم يتمالك نفسه وأجهش في البكاء ...

"إن كنت لا تركع ولا تسجد , ولا تساعد غيرك ولا تسعى في الخير , إذن فما حاجتك لقدمك ؟! "

ومر الوقت , خريف وربيع وشتاء وصيف , وبدلت الدنيا جلدها أكثر من مرة , مرات كثيرة غيّرت الأشجار أوارقها , وأصبحت النبتة شجرة وافرة
حتى كان هذا المحفل الطبي العالمي
صاح مقدم الحفل
والآن سيداتي سادتي , أقدم لكم البروفيسور المصري , الذي أستطاع أن يطور أبحاث من شأنها أن تقضي على مرض سرطان الدم المعروف باللوكيميا , فليتفضل

تقدم نحو المنصة , وأمسك بالميكروفون ورحب بالحضور ثم إنطلق يسترسل في حديثه

....... , وإني أدين بالفضل بعد الله وبعد والديّ , إلى طفلة إلتقيتها في أحد المستشفيات , عندما كنت مصابًا
كانت حالتي خطيرة , وكان لابد من قطع قدمي , وبدأت الصراخ والإنهيار التام , حتى ظهرت هي
وعلمتني معنى أن يكون لي قدم , وأن يكون لي يد وبصر ولسان وووو بالمجمل , علمتني معنى أن أكون حي !
فأقسمت أن لا أضيع الدرس وأنساه , وعملت على تطبيقه يوميًا, حتى إستطعت بفضل من الله أن أصل لتلك الأبحاث , لقد كانت السفيرة التي أسست في قلبي سفارة للأمل والغد الأفضل والإرادة القوية والعزيمة الماضية ..
وفي النهاية إليكِ يا هدير أهدي هذا العمل , إليكِ أيتها السفيرة ...





تحياتــي لكــم

"اللَّهُمَّ فَارِجَ الْهَمِّ ، كَاشِفَ الْغَمِّ ،
مُجِيبَ دَعْوَةِ المُضطَرِّينَ ، رَحْمنَ الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَرَحِيمَهُمَا ،
أَنْتَ تَرْحَمُني فَارْحَمْنِي بِرَحْمَةٍ تُغْنِيني بِهَا عَنْ رَحْمَةِ مَنْ سِوَاكَ"
...!*

......
يَكَفِينْي آن آكُنْ ذِكْرَى طَيّبة بَيْنَ قَلوب البَشَر..
لَكُم كُلَ الشَوق..



"نغم الأمَل"
اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 28-07-2008, 04:45 AM   #2 (permalink)
قبس من نور

 
tab
صورة 'المهاجره' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jul 2007
الإقامة: هناك .......في الأفق
المشاركات: 2,358
كافة التدوينات: 4
معلومات إضافية
السمعة: 204370
المستوى: المهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond reputeالمهاجره has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: المهاجره غير متصل
الرسالة الشخصية
أنا ثمرة غيري ... وأريد أن أرى ثمرة نفسي في غيري ...
افتراضي رد: السفيــرة .. ((قصــة ))

عهود
قصة جميلة
ونصائح رائعة من طفلة
أثرت في مجرى حياة شباب
فلتكن همتنا مثل هذه الطفلة
فلنبذل النصح للجميع
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 28-07-2008, 11:52 AM   #3 (permalink)
.+[ متميز فضـي ]+.

 
tab
صورة 'minno' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Mar 2007
الإقامة: U.A.E
العمر: 26
المشاركات: 1,138
معلومات إضافية
السمعة: 8926
المستوى: minno has a reputation beyond reputeminno has a reputation beyond reputeminno has a reputation beyond reputeminno has a reputation beyond reputeminno has a reputation beyond reputeminno has a reputation beyond reputeminno has a reputation beyond reputeminno has a reputation beyond reputeminno has a reputation beyond reputeminno has a reputation beyond reputeminno has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: minno غير متصل
المزاج: In Love
الرسالة الشخصية
يا رب أنا في ضيق لا يعلمه غيرك ... ففرج عني وعن كل مهموم يا أرحم الراحمين
افتراضي رد: السفيــرة .. ((قصــة ))

يا الله يا لها من قصة مؤثرة....
لقد دمعت عيناي عندما ماتت هدير.....
عهود أشكرك على هذه القصة المعبرة التي تبين أن هناك أناس لا تشعر بقيمة الشيء إلا بعد فقدانه....

بارك الله فيكي




هل ولدت أم في التاريخ رجلا مثل محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 29-07-2008, 01:13 AM   #4 (permalink)
.+[ متميز برونزي ]+.

 
tab
صورة 'عبير الازهار' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jun 2007
الإقامة: بين أهلي وأحبابي(السعودية)
المشاركات: 1,741
معلومات إضافية
السمعة: 3475389
المستوى: عبير الازهار has a reputation beyond reputeعبير الازهار has a reputation beyond reputeعبير الازهار has a reputation beyond reputeعبير الازهار has a reputation beyond reputeعبير الازهار has a reputation beyond reputeعبير الازهار has a reputation beyond reputeعبير الازهار has a reputation beyond reputeعبير الازهار has a reputation beyond reputeعبير الازهار has a reputation beyond reputeعبير الازهار has a reputation beyond reputeعبير الازهار has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: عبير الازهار غير متصل
افتراضي رد: السفيــرة .. ((قصــة ))

قصــــــه مؤثرة وفيها من العبرة الكثير..........

شكر لك عهوديــ فانا استمتعت بقراتها كثيراً.....
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 29-07-2008, 01:39 AM   #5 (permalink)
.+[ متميز ذهبي ]+.

 
tab
صورة 'عهـــود' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Apr 2008
الإقامة: AD
المشاركات: 4,424
كافة التدوينات: 6
معلومات إضافية
السمعة: 37574692
المستوى: عهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: عهـــود غير متصل
الرسالة الشخصية
اللهمّ ارزقنِي علمًا نافعًا ورزقًا طيّبًا وعملاً متقبّلاً
افتراضي رد: السفيــرة .. ((قصــة ))

المهاجره


minno


عبير الازهار


شكــرا لكــن صديقاتــي ع المــرور








"اللَّهُمَّ فَارِجَ الْهَمِّ ، كَاشِفَ الْغَمِّ ،
مُجِيبَ دَعْوَةِ المُضطَرِّينَ ، رَحْمنَ الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَرَحِيمَهُمَا ،
أَنْتَ تَرْحَمُني فَارْحَمْنِي بِرَحْمَةٍ تُغْنِيني بِهَا عَنْ رَحْمَةِ مَنْ سِوَاكَ"
...!*

......
يَكَفِينْي آن آكُنْ ذِكْرَى طَيّبة بَيْنَ قَلوب البَشَر..
لَكُم كُلَ الشَوق..



"نغم الأمَل"
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 29-07-2008, 07:57 PM   #6 (permalink)
.+[ شخصيـة هامـة ]+.

 
tab
صورة 'جزء من حلم' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jan 2005
الإقامة: على الشباك
المشاركات: 12,330
معلومات إضافية
السمعة: 78923549
المستوى: جزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond reputeجزء من حلم has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: جزء من حلم غير متصل
الرسالة الشخصية
أوثق غضبك بسلسلة الحلم , فإنه كلب إن أفلت أتلف. _ابن القيم_
افتراضي رد: السفيــرة .. ((قصــة ))



عهود

للروعة عنوان وعنوانه هو : "عـــهــود"



.

.

.

بارك المولى فيكِ
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 29-07-2008, 09:09 PM   #7 (permalink)
{ شُِـِمِۈخـے }

 
tab
صورة 'امورة' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Nov 2004
الإقامة: .. دار الظبيـ }
المشاركات: 3,716
كافة التدوينات: 4
معلومات إضافية
السمعة: 19655
المستوى: امورة has a reputation beyond reputeامورة has a reputation beyond reputeامورة has a reputation beyond reputeامورة has a reputation beyond reputeامورة has a reputation beyond reputeامورة has a reputation beyond reputeامورة has a reputation beyond reputeامورة has a reputation beyond reputeامورة has a reputation beyond reputeامورة has a reputation beyond reputeامورة has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: امورة غير متصل
المزاج: Im Cool
افتراضي رد: السفيــرة .. ((قصــة ))

السـلآمـ عليكم و الرحمـﮧ . .
يسـعدليـ صـبآآحجـ / مسآآج عـهود


تسـلمـ يـدينج عالـنقل للقصـﮧ الروعـﮧ
و اختـيـاركِ للقصـﮧ المليئـﮧ بالعـبر . .

يـعطيـج العآفيـﮧ

  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 31-07-2008, 04:25 AM   #8 (permalink)
.+[ متميز ذهبي ]+.

 
tab
صورة 'عهـــود' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Apr 2008
الإقامة: AD
المشاركات: 4,424
كافة التدوينات: 6
معلومات إضافية
السمعة: 37574692
المستوى: عهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond reputeعهـــود has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: عهـــود غير متصل
الرسالة الشخصية
اللهمّ ارزقنِي علمًا نافعًا ورزقًا طيّبًا وعملاً متقبّلاً
افتراضي رد: السفيــرة .. ((قصــة ))

عـــبــدالله 66


بطــة ..


لكــم كلــ الشكــر ع طلتكــم الحلــوة


ربيــهـ لا يحرمنــي منكــم

"اللَّهُمَّ فَارِجَ الْهَمِّ ، كَاشِفَ الْغَمِّ ،
مُجِيبَ دَعْوَةِ المُضطَرِّينَ ، رَحْمنَ الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَرَحِيمَهُمَا ،
أَنْتَ تَرْحَمُني فَارْحَمْنِي بِرَحْمَةٍ تُغْنِيني بِهَا عَنْ رَحْمَةِ مَنْ سِوَاكَ"
...!*

......
يَكَفِينْي آن آكُنْ ذِكْرَى طَيّبة بَيْنَ قَلوب البَشَر..
لَكُم كُلَ الشَوق..



"نغم الأمَل"
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 06-08-2008, 08:07 PM   #9 (permalink)
مشرفة المنابر الأدبية والشعرية

 
tab
صورة 'ام المعتز' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jul 2006
الإقامة: الاردن
المشاركات: 7,606
معلومات إضافية
السمعة: 48478183
المستوى: ام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: ام المعتز غير متصل
الرسالة الشخصية
كن مع الله ولا تبالي
افتراضي رد: السفيــرة .. ((قصــة ))

قصة جميلة ومعبرة فعلا

يا الله 00لو كل انسان استشعر فعلا نعمة واحدة من نعم الله عليه ما كان ليعصي الله ابدا

تحية لك عهود على هذا الانتقاء الجميل
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
اضافة رد

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
قصــة طفلــهـ عهـــود المنبر العام 11 15-07-2008 02:55 AM
قصــة عجيبــة نورس1 قصة منك وقصة مني 3 03-01-2008 06:40 PM
!...قصــة حبيبيـن يودعــكم ...! قصة_حبيبين منبر الترحيب بالاعضاء 18 17-02-2006 10:31 AM
|--*¨®¨*--|" قصــة " سمع الله لمــن حمــده|--*¨®¨*--| دلوعة امي وابوي المنبر الإسلامي 0 29-10-2004 05:25 PM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 09:52 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net