المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   

تراجع إلى الخلف   منابر المتميز نت > المنابر الأدبية والشعرية > قصة منك وقصة مني

قصة منك وقصة مني كان يا ما كان تحت ضوء القمر.. نتسامر في ظلال الحكايا الوارفة

اضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديمة 20-05-2008, 10:46 AM   #11 (permalink)
إدارة الموقع
المراقبة العامة للمنابر

 
tab
صورة 'شروق' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: هي وجهتي لمَلاذ الـرُّوح [ الشارقة ]
المشاركات: 13,608
معلومات إضافية
السمعة: 83488875
المستوى: شروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شروق غير متصل
المزاج: ????????
الرسالة الشخصية
" اللهم لك الحمد ".. دومـًا و أبـدا
افتراضي رد: شمشون الجبار - مسرحية الشيخ د. سلطان القاسمي

أشادوا برؤية سلطان الاستشرافية لقضية فلسطين
المسرحيون: “شمشون الجبار” مقاربة تاريخية لجذور الصراع


جاء العمل المسرحي الجديد لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة تحت عنوان “شمشون الجبار” في الذكرى الستين لنكبة فلسطين، وكانت “الخليج” قد نشرت أمس النص الكامل للمسرحية التي تألفت من ثلاثة فصول وهي قراءة في تاريخية الصراع الفلسطيني “الاسرائيلي” حيث جاء في مقدمة المسرحية: “تصادف هذه الأيام الذكرى الستون للنكبة، ويتحدث الناس كأنما الصراع بين الفلسطينيين و”الاسرائيليين” قد بدأ منذ ستين سنة فقط، إن الصراع بين الفلسطينيين و”الاسرائيليين” قد بدأ منذ سنة 1122 قبل الميلاد، ولتبيان ذلك كتبت هذه المسرحية “شمشون الجبار” بعد ان اقتبست مادتها من نصوص التوراة والانجيل”. وقد قامت “الخليج” باستطلاع آراء بعض المسرحيين حول المسرحية:

المؤلف المسرحي اسماعيل عبدالله رئيس جمعية المسرحيين في الإمارات يؤكد ان كتابات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، رسخت على المستويين الفكري والفني دعائم التأليف والكتابة المسرحية في الدولة، موضحاً ذلك بقوله: إن كتابات سموه توغل بحثاً في التاريخ العربي الاسلامي والعالمي أيضاً وهو يرصد محطات في هذا التاريخ ويستند إليها من خلال مرجعيته كمتخصص في التاريخ، ليقدمها الى القارىء والمشاهد من خلال أعماله الأدبية والمسرحية، بحيث يوظفها في ايصال رسالته النبيلة والحكيمة الى المتلقي في الواقع الحالي، والمتضمنة تلك المقاربات المدهشة والعلاقات ذات الصلة بين أحداث التاريخ في الماضي وبين أحداثه الآنية، وهو ما لمسناه في “عودة هولاكو” و”النمرود” و”القضية” و”الواقع صورة طبق الأصل” ومسرحيته الجديدة “شمشون الجبار” التي تنشر في توقيت يتناسب مع مرور 60 عاماً على نكبة فلسطين، ليضع التاريخ بين ايدينا مرة اخرى، مبيناً أن جذور الصراع الفلسطيني “الاسرائيلي” تعود الى ما قبل الميلاد وتحديداً منذ العام 1122 ق.م.

كما ان سموه عمد الى توظيف الحدث على شكل فصول ومشاهد مسرحية مكثفة وبالغة الوضوح ومن خلال حوار يلخص أبعاد المشكلة والتي تبرز البعد الحضاري والتقدم المهني الذي تميز به الشعب الفلسطيني وتفوقه على “الاسرائيليين”، وذلك من خلال إعادة توظيف “شمشون ودليلة” ولكن ما لفت انتباهي تركيز سموه على ان الملك شاؤول هزم العمانيين العرب في الشرق، ثم حارب العمالقة العرب في الجنوب وهزمهم، ومن ثم التفت لمحاربة الفلسطينيين، أي انفرد بكل منهم على حدة، ولو أنهم اتحدوا معاً لما قدر على هزيمتهم، وهو ما يحدث الآن في واقعنا العربي، وكأن سموه يريدنا ان نفهم ان المعركة لم تنته منذ ذلك الوقت وحتى تاريخنا المعاصر.

ويقول الدكتور سمر روحي الفيصل وله دراسات تحليلية حول أعمال سموه الأدبية والمسرحية: يملك صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ميزتين تساعدانه على كتابة المسرحية التاريخية. أولاهما اختصاصه بالتاريخ ومتابعته للأحداث القديمة والجديدة، وثانيتهما انتماؤه العربي الإسلامي الذي يحفزه على التفاعل مع أفراح العرب وأتراحهم. ومن يُدقّق في هاتين الميزتين يجد تعليلاً مقبولاً لمضامين الأعمال الأدبية لسموه في الرواية والمسرحية على حد سواء. وليس بالغريب، استناداً إلى هذا السياق العروبي أن يكتب عن النكبة الفلسطينية، فقضية فلسطين لم تغب عنه حتى يتذكرها، ولكنه أراد أن يرسّخها بإدخالها حقل الكتابة المسرحية. وهو، كعادته في الرواية، يُدقّق في الأخبار والوثائق قبل الكتابة التي تستند إلى الحقائق التاريخية. وهو، أيضاً، رجل مسرح، يعرف أن “الفرجة المسرحية” أساس من أسس العرض المسرحي الذي لا يكتفي بالتاريخ سنداً له، بل يحتاج مع التاريخ، أو قبله، إلى المتعة النابعة من بناء الشخصيات وصراع الأفكار.

أما المسرحي محمد العبدالله فقال: تأتي هذه المسرحية استمراراً لرؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة والتي تنطلق من التاريخ في عناصره المختلفة من حيث الأحداث والشخصيات والأماكن، وتوظيف تلك العناصر في قراءة حاضر الأمة العربية والاسلامية واستشراف المستقبل.

وككل أعماله السابقة تأتي مسرحية شمشون الجبار لتؤكد الموقف الثابت لسموه من القضايا المصيرية ووقوفه ضد كل ما يسبب الظلم التاريخي والانساني استناداً الى قراءة معمقة في صيرورة التاريخ، وهو بكونه رجل مسرح فإنه يقوم بتوظيف تلك الرؤية من خلال الأدوات المسرحية الكفيلة بتوصيلها الى المتلقي بحيث تتحول المادة التاريخية الى مادة حية من خلال العمل الابداعي.

وأشار الممثل المسرحي أحمد الجسمي الى الحالة الابداعية الخاصة التي تعبر عنها الأعمال التاريخية لصاحب السمو حاكم الشارقة، وأضاف قائلاً: تتمثل صعوبة العمل الدرامي بصفة خاصة في الحوار وهو الأمر الذي يشعر به الممثل بالدرجة الأولى وتتزايد الصعوبة اذا انتمى هذا العمل الى الكتابات التاريخية واستطيع القول من منطلق مشاركاتي في كل أعمال صاحب السمو حاكم الشارقة ان الميزة الأساسية لهذه الأعمال بساطتها الحوارية، فالجمل المسرحية لسموه يشعر بها الممثل وينفعل بها ويلقيها بسهولة حيث لا تتسم بالطول الذي يمكن ان يشتت ذهن الممثل ويخرجه من الحالة الابداعية التي يعيشها على خشبة المسرح، ونفس الحال بالنسبة للمشاهد، فالكلمات تدخل عبر أذنيه محملة بقيم اخلاقية ورسالة فكرية لتعبر عن همومنا جميعاً كعرب ومسلمين. والسمة الاخرى التي تميز أعمال صاحب السمو حاكم الشارقة تلك القدرة على ابراز الشخصيات القيادية في التاريخ بكل تفاصيلها التي ربما تبدو معقدة بعض الشيء، ولكن أسلوب صاحب السمو الساحر يبسط هذه الشخصيات ويقدمها سلسة الى المتلقي ولكنها بساطة ممزوجة بالعمق المعبر عن واقعنا المعاصر بكل مشكلاته.


جريدة الخليج
http://www.alkhaleej.ae/portal/33978...65eb59b3c.aspx


اللهم انى استودعـك وطـني .. رجاله و شبابه .. نساءه و فتياته .. وأطفاله
اللهم إنى أستودعـك أمنـَه و أمانـَه و أرزاق أهـله
فاحفظهم بحفظك يا من لا تضيع عنده الودائـع
و أنت خير الحافـظين
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 20-05-2008, 10:50 AM   #12 (permalink)
إدارة الموقع
المراقبة العامة للمنابر

 
tab
صورة 'شروق' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: هي وجهتي لمَلاذ الـرُّوح [ الشارقة ]
المشاركات: 13,608
معلومات إضافية
السمعة: 83488875
المستوى: شروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شروق غير متصل
المزاج: ????????
الرسالة الشخصية
" اللهم لك الحمد ".. دومـًا و أبـدا
افتراضي رد: شمشون الجبار - مسرحية الشيخ د. سلطان القاسمي

أفق

“شمشون الجبار” مسرحة التاريخ

ان عودة سريعة الى أعمال المسرحية لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة “القضية” و”عودة هولاكو” و”الواقع صورة طبق الأصل” و”الاسكندر” و”النمرود” التي كانت فاتحة عروض ايام الشارقة المسرحية لهذا الموسم وصولاً إلى “شمشون الجبار” التي خص بها سموه “الخليج” ونشرت امس تؤكد منهجاً ثابتاً في بناء النص المسرحي انطلاقاً من الواقع التاريخي حيث تشكل الوثيقة التاريخية نقطة استناد رئيسية يستقي منها المؤلف العناصر اللازمة لتشكيل الفضاء الدرامي فالحدث التاريخي بمكوناته المكانية والزمانية يحضر كإطار ترسم داخله الشخصيات المكونة للحدث المسرحي.

يبدو الهاجس الرؤيوي هو الاساس في عملية مسرحة التاريخ فلا تشكل تلك العودة هدفاً بحد ذاتها، بل استثمار الحقل التاريخي لمصلحة قضايا راهنة معاصرة، فمسرحية “شمشون الجبار” تأتي في الذكرى الستين لنكبة فلسطين حيث يوضح النص الأطماع “الإسرائيلية” التاريخية في أرض فلسطين، تلك الاطماع التي وجدت طريقها الى التحقق وفقاً لتوافق مجموعة من الظروف خلال النصف الأول من القرن الماضي، ومن هنا فإن هذا العمل الذي يرصد الانتصار الفلسطيني في التاريخ يشحن الحاضر بطاقة خلاقة عبر رؤية استشرافية لمستقبل الصراع، فإذا كان الفلسطيني قد حسم الصراع في الماضي فإنه قادر على حسمه من خلال تمسكه بحقه والعمل من اجله وتوحد الفلسطينيون تحت راية واحدة.

أما على المستوى البنائي فالمسرحية هي استكمال لمشروع فني قائم على توظيف الفضاء المسرحي إذ يترك النص مجالاً كبيراً من الحرية للرؤية الاخراجية وهذا ما عبر عنه المخرج التونسي المنصف السويسي الذي قام بإخراج مسرحية “النمرود”، فالعمل المسرحي لدى سموه يعتمد على التكثيف في بناء درامية العمل وايصال الفكرة وصولاً الى لحظة الذروة والتي تشكل خلاصة الرؤية الفكرية والاستشرافية.

هكذا تأتي هذه المسرحية كإضافة الى المشروع المسرحي لدى سموه والقائم على مسرحة التاريخ، وهو مشروع مسرحي رائد في الوطن العربي يأخذ خصوصية من عوامل عدة منها الاستمرارية وطريقة المعالجة والموقف المبدئي القائم على نقد القوى المتجبرة واستشراف سقوطها بفعل حركة التاريخ، فكما كانت النهاية المأساوية للنمرود، بوصفه رمزاً للقوى العالمية المستبدة تأتي “شمشون الجبار” لتشير الى النهاية المتوقعة للصراع مع “إسرائيل” على الرغم من كل ما تمتلكه من قوة وتفوق إلا انها تبقى كياناً قائماً وفق معادلة تاريخية قابلة للتحول وللتغير والانقلاب.

حسام ميرو

جريدة الخليج
http://www.alkhaleej.ae/portal/bd71d...8e41336b5.aspx


اللهم انى استودعـك وطـني .. رجاله و شبابه .. نساءه و فتياته .. وأطفاله
اللهم إنى أستودعـك أمنـَه و أمانـَه و أرزاق أهـله
فاحفظهم بحفظك يا من لا تضيع عنده الودائـع
و أنت خير الحافـظين
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 15-06-2008, 09:46 PM   #13 (permalink)
مشرفة المنابر الأدبية والشعرية

 
tab
صورة 'ام المعتز' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jul 2006
الإقامة: الاردن
المشاركات: 7,606
معلومات إضافية
السمعة: 48478183
المستوى: ام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: ام المعتز غير متصل
الرسالة الشخصية
كن مع الله ولا تبالي
افتراضي رد: شمشون الجبار - مسرحية الشيخ د. سلطان القاسمي

جذبتني تلك لمسرحية باحداثها التي مزجت بين القديم والحديث من الاحداث التي مر بها تاريخ المنطقة
لاادري كيف هي الاحداث بتسلسلها وترابطها التاريخي فيها من ما ذكر في كتاب الله من قصة جالوت وطالوت

ولكن نهايتها 00ينبض فيها عروق الامل والتفاؤل بالنصر والغلبة للحق الفلسطيني على الباطل اليهودي الصهيوني

مسرحية رائعة واحداثها حية في العقول والقلوب

بارك الله فيك شروق على ادراجها ضمن بوتقة التميز في المنابر

  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 21-08-2008, 04:21 PM   #14 (permalink)
إدارة الموقع
المراقبة العامة للمنابر

 
tab
صورة 'شروق' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: هي وجهتي لمَلاذ الـرُّوح [ الشارقة ]
المشاركات: 13,608
معلومات إضافية
السمعة: 83488875
المستوى: شروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شروق غير متصل
المزاج: ????????
الرسالة الشخصية
" اللهم لك الحمد ".. دومـًا و أبـدا
افتراضي رد: شمشون الجبار - مسرحية الشيخ د. سلطان القاسمي

شكرًا لكِ بهاء المنابر أم المعتز

هي كسابقتها إسقاطات سياسية واقعية
ننتظرها عملاً مسرحيًا يقرّب إلى الأذهان مفهومها ويُمتع المشاهِد

وحق للمنابر أن تضاف هذه المسرحية لتبقَ توثيقًا ونقدا
شكرًا سيدتي


اللهم انى استودعـك وطـني .. رجاله و شبابه .. نساءه و فتياته .. وأطفاله
اللهم إنى أستودعـك أمنـَه و أمانـَه و أرزاق أهـله
فاحفظهم بحفظك يا من لا تضيع عنده الودائـع
و أنت خير الحافـظين
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
اضافة رد

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
سلطان يكتب في ذكرى النكبة مسرحية بعنوان "شمشون الجبار" المتميز أخبار الإمارات 3 19-05-2008 09:55 AM
سلطان القاسمي في زيارة ميدانية في وادي الحلو الزعـابي أخبار الإمارات 2 15-02-2008 06:17 PM
د. سلطان بن كايد القاسمي الليلة في برنامج ساعة حوار أفلاك المنبر الإسلامي 5 05-01-2008 09:38 PM
فلاش عن الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان المتميز منبر الصوتيات والمرئيات 0 06-11-2004 08:53 AM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 04:27 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net