المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   

تراجع إلى الخلف   منابر المتميز نت > المنابر الأدبية والشعرية > قصة منك وقصة مني

قصة منك وقصة مني كان يا ما كان تحت ضوء القمر.. نتسامر في ظلال الحكايا الوارفة

اضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
  #1 (permalink)  
قديمة 14-07-2007, 05:34 PM
tab
صورة '+[ المتميزة ]+' الرمزية
.+[ متميز ذهبي ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Jul 2007
الإقامة: dans mes réves
العمر: 27
المشاركات: 3,021
معلومات إضافية
السمعة: 382588
المستوى: +[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: +[ المتميزة ]+ غير متصل
المزاج: شيختكم
الرسالة الشخصية
صوب نحو القمر , فحتي إدا اخطأت , فأنت ستصيب النجوم
}{ قصة الفتاة الامريكية و الشاب السعودي }{



قصة حقيقية وقعت في امريكا لشاب سعودي
يقول: عندما كان يدرس في احدى جامعات امريكا وتعرفون ان التعليم هناك مختط بين الشباب و الفتيات و لابد من ذلك ولكن وكان لايكلم الفتيات ولا يطلب منهم شي ولا يلتفت اليهم عند تحدثهم وكان الدكتور يحترم رغبتي هذه ويحاول ان لا يضعني في اي موقف يجعلني احتك بهم او كلمهم

يقول: سارت على هذا الوضع الى ان وصلنا الى المرحلة النهائية فجاءني الدكتور اعرف واحترم رغبتك في عدم الاختلاط بالفتيات ولاكن هناك شيء لابد منه وعليك التكيف معه الفترة المقبلة وهو بحث التخرج لانكم ستقسمون الى مجموعات مختلطة لتكتبو البحث الخاص بكم وسيكون من ضمن مجموعتكم فتاة امريكية فلم اجد بدا من الموافقه يقول : استمرت اللقاءت بيننا في الكلية على طاولة واحدة فكنت لا انظر الى الفتاة وان تكلمت اكلمها بدون النظر اليها واذا ناولتني اي ورقة اخذها منها كذالك ولا انظر اليها صبرت الفتاة مدة على هذا الوضع وفي يوم هبت وقامت بسبي وسب لعرب بانكم لاتحترمون النساء ولستم حضاريين ومنحطيين ولم تدع شيء الا وقالته وتركتها حتى هدئت من ثورتها ثم قلت لها لو عندك قطعة من الالماس الا تضعينها في قطعة من المخمل بعناية وحرص ثم تضعينها داخل الخزنة وتحفظينها بعيدتا عن الاعين قالت نعم قال كذلك المراة عندنا فهي غالية ولا تكشف الا عندزوجها زوجها لهاو هي لزوجها لا علاقات جنسية قبل الزواج ولا صداقات يحافظ كل طرف على الاخر وهناك حب واحترام بينهم ولا يجوز للمراة ان تنظر لغير زوجها وكذلك زوجها
اما عندكم فالمراة مثل سيجارة الحشيش ياخذ منها الانسان نفس اونفسين ثم يمررها الى صديقه و صديقه يمررها الى الاخر ثم الى الاخر حتى تنتهي ثم يرمى بها بين الارجل وتداس ثم يبحث عن اخرى وهلم جرا بعد النقاش انقطعت عن المجموعة لمدة اسبوع او اكثر وفي يوم جاءت امراة متحجبة وجلست في اخر الفصل استغربت لانه لم تكن معنا طوال السنة في الجامعة امراة متحجبة وعند انتهاء المادة تحدثت معنا فكانت المفاجئة لم تكن سوى الفتاة الامريكية والتي كانت من ضمن مجموعتنا والتي تناقشت معي وقالت انها تشهد ان لا اله الا الله و ان محمد رسول الله دخلت في الاسلام لانها وحسب قولها هزتها الكلمات فكانت في الصميم فلله الحمد والمنة


اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 15-07-2007, 12:23 AM   #2 (permalink)
{ شُِـِمِۈخـے }

 
tab
صورة 'امورة' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Nov 2004
الإقامة: .. دار الظبيـ }
المشاركات: 3,716
كافة التدوينات: 4
معلومات إضافية
السمعة: 19655
المستوى: امورة has a reputation beyond reputeامورة has a reputation beyond reputeامورة has a reputation beyond reputeامورة has a reputation beyond reputeامورة has a reputation beyond reputeامورة has a reputation beyond reputeامورة has a reputation beyond reputeامورة has a reputation beyond reputeامورة has a reputation beyond reputeامورة has a reputation beyond reputeامورة has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: امورة غير متصل
المزاج: Im Cool
افتراضي رد: }{ قصة الفتاة الامريكية و الشاب السعودي }{

عليكم السلام و رحمه الله
مشكوره اختي " أميرتهم " ع الموضوع ..
الله يهديهم ,,,
اختكم الصغيرونه - اموره

  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 15-07-2007, 01:30 AM   #3 (permalink)
مشرفة المنابر الأدبية والشعرية

 
tab
صورة 'ام المعتز' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jul 2006
الإقامة: الاردن
المشاركات: 7,606
معلومات إضافية
السمعة: 48478183
المستوى: ام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond reputeام المعتز has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: ام المعتز غير متصل
الرسالة الشخصية
كن مع الله ولا تبالي
افتراضي رد: }{ قصة الفتاة الامريكية و الشاب السعودي }{

الحمدلله على نعمة الاسلام 00

انك لا تهدي من احببت ولكن الله يهدي من يشاء
مشكورة اميرتهم على القصة الجميلة 000في بلاد الاسلام ياما هناك مسلمات وبحكوا عن حالهم بصلوا وبصوموا 00ولكن يرددوا كلام الغرب والكفرة عن ظلم الاسلام للمراة
تحياتي
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 15-07-2007, 06:14 PM   #4 (permalink)
.+[ متميز ذهبي ]+.

 
tab
صورة '+[ المتميزة ]+' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jul 2007
الإقامة: dans mes réves
العمر: 27
المشاركات: 3,021
معلومات إضافية
السمعة: 382588
المستوى: +[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: +[ المتميزة ]+ غير متصل
المزاج: شيختكم
الرسالة الشخصية
صوب نحو القمر , فحتي إدا اخطأت , فأنت ستصيب النجوم
افتراضي رد: }{ قصة الفتاة الامريكية و الشاب السعودي }{

اختي امروة



دمت في حفظ الرحمان

  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 15-07-2007, 06:25 PM   #5 (permalink)
.+[ متميز ذهبي ]+.

 
tab
صورة '+[ المتميزة ]+' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jul 2007
الإقامة: dans mes réves
العمر: 27
المشاركات: 3,021
معلومات إضافية
السمعة: 382588
المستوى: +[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: +[ المتميزة ]+ غير متصل
المزاج: شيختكم
الرسالة الشخصية
صوب نحو القمر , فحتي إدا اخطأت , فأنت ستصيب النجوم
افتراضي رد: }{ قصة الفتاة الامريكية و الشاب السعودي }{







{في بلاد الاسلام ياما هناك مسلمات وبحكوا عن حالهم بصلوا وبصوموا 00ولكن يرددوا كلام الغرب والكفرة عن ظلم الاسلام للمراة}معك حق اختي والاسلام لم يكن يوما ظالما للمرأة بل العكس عززها وكرمها


وهدا هو البرهان : ادعوا كل امرأة تقول ان الاسلام ظلمها الى قرأءة الاتي :


فيما سبق من البحث اتضحت لنا نظرة الإسلام للإنسان كانسان رجلاً كان أو امرأة، ومن خلال دراسة النص القرآني نجد التثقيف المتواصل لتحرير المرأة، وإنقاذها من أوحال الجاهلية .. كما نجد النصوص التشريعية الكثيرة لتقنين حقوق المرأة، وتنظيم علاقتها مع الرجل .. ذلك لأنّ القرآن يريد بناء المجتمع الانساني على أسس انسانية سويّة مستقرة، والمرأة تشكل نصف المجتمع .. لذا كان اهتمام القرآن بتنظيم هذا النصف من المجتمع بالغاً .. ولذا كان اهتمام القرآن بتنظيم الحقوق والعلاقات بين الرجل والمرأة .. ليثبت لكل منهم حقّه كانسان، وحقّ الرجل كرجل، وحق المرأة كامرأة، أُمّاً كانت أو زوجة أو أختاً أو بنتاً .. الخ.
وبالعودة إلى القرآن الكريم نجد المئات من الآيات التي اهتمت بمعالجة شؤون المرأة .. ويهمنا هنا أن نعرض للأسس التي ثبتها القرآن لتعامل الرجل مع المرأة ومناصرته لها، ودفاعه عن حقوقها .. وأنّه لمن المذهل والمثير للإعجاب هو أنّ المعروف، الذي دعا إليه القرآن .. وهو أساس التعامل البشري .. جاء في ثمان وثلاثين آية: تسعة عشر منها خاصة بالتعامل بالمعروف مع المرأة، وتسعة عشر منها عامة تخص الرجل والمرأة .. وبذا يتضح موقف القرآن من المرأة .. وكما تحمل هذه المنظومة من الآيات تشكيلة فكرية متكاملة عن موقع المرأة في المجتمع إذ هو موقع الحب والودّ والاحترام، والمعروف والإحسان .. فإن هذه المنظومة من الآيات تكشف الجانب الاعجازي من القرآن، وهو من الاعجاز العددي .. إذ وردت ثمان وثلاثون آية، تسعة عشر منها تخص المرأة .. ومن المفيد أيضاً أن نذكر في مجال الاعجاز والاهتمام المتساوي بالمرأة مع الرجل، إنّ القرآن تحدث عن الأنثى في إثنتين وعشرين آية، وتحدّث عن الذكور في اثنتين وعشرين آية .. مستعملاً
(الذكر) و (الأنثى) و (الذكور) و (الأناث) .. وفي هذا الحضور العددي للآيات كشف عن إعجاز القرآن، كما هو كشف عن الاهتمام المتعادل بالرجل والمرأة على حد سواء، ليعرف لكل منهما حقّه على أساس العدل والإحسان والمعروف .. ولكي تزداد الصورة وضوحاً لدينا فلننقل الآيات التي تحدّثت عن التعامل بالمعروف مع المرأة فهنّ:
(ولهنّ مثل الذي عليهنّ بالمعروف وللرجال عليهنّ درجة(( )) والله عزيز حكيم ) (البقرة/ 228).
(الطلاق مرّتان، إمساك بمعروف أو تسريح بإحسان ) (البقرة/ 229).
(وإذا طلّقتم النِّساء فبلغن أجلهنُّ فأمسكوهنَّ بمعروف أو سرِّحوهنَّ بمعروف ولا تمسكوهنَّ ضراراً لتعتدوا ومَن يفعل ذلك فقد ظلم نفسه ولا تتخذوا آيات الله هُزُواً واذكروا نعمة الله عليكم وما أنزل عليكم من الكتاب والحكمة يعظكم به واتّقوا الله واعلموا أنّ الله بكلِّ شيء عليم * وإذا طلَّقتم النِّساء فبلغن أجلهنُّ فلا تعضلوهنَّ أن ينكحن أزواجهنَّ إذا تراضوا بينهم بالمعروف ذلك يوعظ به مَن كان منكم يؤمن بالله واليوم الآخر ذلكم أزكى لكم وأطهر والله يعلم وأنتم لا تعلمون * والوالدات يرضعن أولادهنُّ حولين كاملين لمن أراد أن يتمَّ الرَّضاعة وعلى المولود له رزقهنَّ وكسوتهنَّ بالمعروف لا تكلَّف نفس إلاّ وُسعها لا تضارَّ والدة بولدها ولا مولود له بولده وعلى الوارث مثل ذلك فإن أرادا فصالاً عن تراض منهما وتشاور فلا جناح عليهما وإن أردتم أن تسترضعوا أولادكم فلا جناح عليكم إذا سلَّمتم ما آتيتم بالمعروف واتَّقوا الله واعلموا أنّ الله بما تعملون بصير * والذين يتوفَّون منكم ويذرون أزواجاً يتربّصن بأنفسهنَّ أربعة أشهر وعشراً فإذا بلغن أجلهنّ فلا جناح عليكم فيما فعلن في أنفسهنُّ بالمعروف والله بما تعملون خبير * ولا جناح عليكم فيما عرَّضتم به من خطبة النِّساء أو أكننتم في أنفسكم علم الله أنّكم ستذكرونهنَّ ولكن لا تواعدوهنَّ سرّاً إلاّ أن تقولوا قولاً معروفاً ولا تعزموا عقدة النِّكاح حتّى يبلغ الكتاب أجله واعلموا أنّ الله يعلم ما في أنفسكم فاحذروه واعلموا أنّ الله غفور حليم * لا جناح عليكم إن طلَّقتم النِّساء ما لم تَمَسُّوهنَّ أو تفرضوا لهنَّ فريضة ومتِّعوهنَّ على الموسع قدره وعلى المقتر قدره متاعاً بالمعروف حقّاً على المحسنين )(البقرة/ 231 ـ 236).
(يا أيُّها الذين آمنوا لا يحلُّ لكم أن ترثوا النِّساء كرهاً ولا تعضلوهنَّ لتذهبوا ببعض ما آتيتموهنَّ إلاّ أن يأتين بفاحشة مبيِّنة وعاشروهنَّ بالمعروف فإنْ كرهتموهنَّ فعسى أن تكرهوا شيئاً ويجعل الله فيه خيراً كثيراً ) (النساء/ 19).
(يا أيُّها النَّبيُّ إذا جاءك المؤمنات يبايعنك على أن لا يشركن بالله شيئاً ولا يسرقن ولا يزنين ولا يقتلن أولادهنَّ ولا يأتين ببهتان يفترينه بين أيديهنَّ وأرجلهنَّ ولا يعصينك في معروف فبايعهنَّ واستغفر لهنَّ الله إنّ الله غفور رحيم ) (الممتحنة/ 12).
(فإذا بلغن أجلهنَّ فأمسكوهنَّ بمعروف أو فارقوهنَّ بمعروف وأشهدوا ذوي عدل منكم وأقيموا الشهادة لله ذلكم يوعظ به مَن كان يؤمن بالله واليوم الآخر ومَن يتَّق الله يجعل له مخرجاً * ويرزقه من حيث لا يحتسب ومَن يتوكَّل على الله فهو حسبه إنّ الله بالغ أمره قد جعل الله لكلِّ شيء قدراً * واللاّئي يئسن من المحيض من نسائكم إنْ ارتبتم فعدَّتهنَّ ثلاثة أشهر واللاّئي لم يحضن وأولات الأحمال أجلهنَّ أن يضعن حملهنَّ ومَن يتَّق الله يجعل له من أمره يسراً * ذلك أمر الله أنزله إليكم ومَن يتَّق الله يكفِّر عنه سيِّئاته ويعظم له أجراً * أسكنوهنَّ من حيث سكنتم من وجدكم ولا تضارُّوهنَّ لتضيِّقوا عليهنَّ وإن كنَّ أُولات حمل فأنفقوا عليهنَّ حتّى يضعن حملهنَّ فإن أرضعن لكم فآتوهنَّ أُجورهنَّ وأْتمروا بينكم بمعروف وإن تعاسرتم فسترضع له أخرى ) (الطلاق/ 2 ـ 6).
وإذا كان التعامل الأسري بين الرجل والمرأة، في كل حالات التعامل، كما توضحها الآيات يبنى على المعروف والإحسان.
وإنّ المعروف هو كل فعل وقول حسن يشخصه الشرع أو العقل .. إذا كان ذلك هو منهج التعامل. فإن ذلك مبني على أساس الرابطة النفسية بينهما .. رابطة الحب والود والرحمة والتكريم التي ثبتها القرآن الكريم في مشروعه لبناء الأسرة، والعلاقة بين الزوجين ورد ذلك في قوله تعالى: (ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجاً لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودّة ورحمةً إنّ في ذلك لآيات لقوم يتفكّرون )(الروم/ 21).
وهذا التكريم هو تكريم شامل لكل بني آدم رجلاً كان أو امرأة ويجب أن يعيه ويدركه الانسان المسلم بوضوح .. وإذا كان هذا موقع الزوجة في الأسرة من زوجها، فإن موقعها كأم يتعاظم ويزداد .. فحقّها على أبنائها قد يفوق حق الأب عليهم .. قال تعالى: (أن أشكر لي ولوالديك إليَّ المصير ) (لقمان/ 14).
(وقضى ربُّك ألاّ تعبدوا إلاّ إيّاه وبالوالدين إحساناً إمّا يبلغنَّ عندك الكبر أحدهما أو كلاهما فلا تقل لهما أفٍّ ولا تنهرهما وقل لهما قولاً كريماً ) (الإسراء/ 23).
(ووصَّينا الانسان بوالديه حسناً وإن جاهداك لتشرك بي ما ليس لك به علم فلا تطعهما إليَّ مرجعكم فأنبِّئكم بما كنتم تعملون )(العنكبوت/ 8).
(فلا تقل لهما أُفٍّ ولا تنهرهما ) (الإسراء/ 23).
وبهذه الأخلاقية والسلوكية تعامل القرآن مع المرأة .. المرأة الزوجة والمرأة الأم .. وحين تكون المرأة بنتاً أو أختاً أو ذات رحم فإن منهج القرآن في التعامل معها يسير على خط التكريم والإحسان والمعروف في أداء الحقوق ذاته .. والقرآن يبتدئ في تحديد الموقف والعلاقة بين الأب والبنت من أنّ البنت هبة ونعمة وعطاء رباني للانسان، كما أنّ الذكر كذلك .. جاء تثبيت هذا المبدأ بقوله سبحانه: (لله ملك السّموات والأرض يخلق ما يشاء يهب لمن يشاء إناثاً ويهب لمن يشاء الذُّكور * أو يزوِّجهم ذكراناً وإناثاً ويجعل مَن يشاء عقيماً إنّه عليم قدير ) (الشورى/ 49 ـ 50).
وكما يوضِّح القرآن أنّ الخلق لله سبحانه (خلق الزوجين الذكر والأنثى ) (النجم/ 45)، لبناء الحياة الانسانية، واستمرار النوع الانساني
.. ولا فضل لأحدهما على الآخر إلاّ بالتقوى والاستقامة .. كما يوضح القرآن ذلك، ويصحح المفهوم المتخلف يهاجم أولئك الذين يستقبلون الأنثى بالكراهية والاشمئزاز ويعدونها سوءاً .. ورد ذلك الهجوم في قوله تعالى: (وإذا بُشِّر أحدهم بالأنثى ظلَّ وجهه مسودّاً وهو كظيم * يتوارى من القوم من سوء ما بُشِّر به أيمسكه على هون أم يدُسُّهُ في التراب ألا ساء ما يحكمون * للذين لا يؤمنون بالآخرة مثل السوء ولله المثل الأعلى وهو العزيز الحكيم ) (النحل/ 58 ـ 60).
وهكذا يسجِّل القرآن أنّ عرب الجاهلية كانوا يقتلون البنات، ويقومون بدفنهن أحياء للتخلص منهنّ .. في حين كان غيرهم من الشعوب يلجأ إلى بيع البنات، والتكسب بهن، كما تباع الحيوانات ..
كما كانوا هم أيضاً يتكسبون ببيع أولاد البغايا .. ويتحدّث القرآن عن ظاهرة الاستغلال الجنسي للمرأة في المجتمع الجاهلي كما هي في المجتمعات الجاهلية الأخرى القديمة والحديثة، فيقول: (وليستعفف الذين لا يجدون نكاحاً حتّى يغنيهم الله من فضله والذين يبتغون الكتاب ممّا ملكت أيمانكم فكاتبوهم إن علمتم فيهم خيراً وآتوهم من مال الله الذي آتاكم ولا تكرهوا فتياتكم على البغاء إن أردن تحصُّناً لتبتغوا عرض الحياة الدنيا ومَن يكرهنَّ فإنّ الله من بعد إكراههنّ غفور رحيم ) (النور/ 33).
ومن خلال مصادر التفسير، وسبب النزول، نعرف دلالة هذه النصوص العملية في المجتمع الجاهلي .. وتكرارها في المجتمعات الجاهلية الحديثة التي ادّعت تحرير المرأة .. قال المفسر الكبير الطبرسي في تفسير هذه الآية: (ولا تكرهوا فتياتكم ) أي إمائكم وولائدكم.
(على البغاء ) أي على الزنا، (إن أردن تحصناً ) أي: تعففاً وتزويجاً، عن ابن عباس .. وإنّما شرط ارادة التحصن، فإن لم ترد المرأة التحصن بغت بالطبع، فهذه فائدة الشرط (لتبتغوا عرض الحياة الدنيا ) أي: من كسبهن، وبيع أولادهن، قيل: إن عبدالله بن أُبي كان له ستُّ جوار يكرهُنَّ على الكسب بالزنا .. فلمّا نزل تحريم الزنا، أتين رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فشكون إليه، فنزلت الآية: (ومَن يكرهنَّ ) .. أي ومَن يجبرهن على الزنا من سادتهن.
وهذا التفسير يضع أمامنا صورة الاستغلال الجنسي، والمتاجرة بالجنس، ويجسد وضع المرأة في الجاهلية القديمة، كما هو في الجاهلية الحديثة.
وتشهد الأرقام والإحصاءات إنّ المتاجرة بالجنس والمرأة عن طريق البغاء والإكراه عليه، هو من أخطر ما تعانيه المرأة في الحضارة المادية الحديثة، في كل أنحاء العالم، لا سيما في أوربا وأمريكا وآسيا .. بعض دول تلك الحضارة التي تدعي تحرير المرأة، وتحقيق المساواة لها في الحقوق مع الرجل .. وقد سبق التعريف ببعض الأرقام والإحصاءات الفاضحة التي تكشف جاهلية هذه الحضارة، وتعاملها العدواني والاستغلالي للمرأة، بعيداً عن مدعياتها في تحرير المرأة، وحفظ حقوقها وكرامتها الانسانية.
كما تشهد الإحصاءات والأرقام والأبحاث أنّ العلم الحديث توصل إلى مسألتين خطيرتين هما: أولاً القدرة على التأثير على نوع الجنس والتحكم فيه، واختيار النوع المطلوب قبل أن تحدد هويته .. وثانياً توصل العلم إلى تشخيص جنس الجنين، وهو في بطن أمّه ذكراً أو أنثى .. وتكشف الإحصاءات والتقارير أن بعض الرجال والنساء المتأثرين بمفهوم الانسان المادي عن المرأة وثقافته المادية .. إن هؤلاء يلجأون إلى استخدام اكتشافات العلم والتكنولوجيا لتنفيذ السلوكية العدوانية ضدّ المرأة، وتكرار ظاهرة الوأد، والتخلص من الأنثى باسقاطها وهي جنين .. وحين تبدأ عملية التحكم بنوع الجنين فسيمارس الانسان السلوكية ذاتها ضدّ الأنثى .. ذلك ما يتحدّث عنه القرآن، ويستنكره في المجتمع الجاهلي: (وإذا بُشِّر أحدهم بالأنثى ظلَّ وجهه مسودّاً وهو كظيم * يتوارى من القوم من سوء ما بُشِّر به أيمسكه على هون أم يدُسُّهُ في التراب ألا ساء ما يحكمون ) (النحل/ 58 ـ 59).
والقرآن يرد على هذه العقلية المتخلفة ويشجبها بقوله: (لله مُلك السّموات والأرض يخلق ما يشاء يهب لمن يشاء إناثاً ويهب لمن يشاء الذُّكُور * أو يزوِّجهم ذكراناً وإناثاً ويجعل مَن يشاء عقيماً إنّه عليم قدير ) (الشورى/ 49 ـ 50).
ومن خلال قراءة التأريخ العملي، ودراسة المجتمع الاسلامي نجد الصورة الواقعية للمرأة في ظل المفهوم الاسلامي في عهد الرسالة فقد حرّر الاسلام المرأة من النظرة الاحتقارية والتعامل العدواني، ومفهوم الاسترقاق ومنحها الحقوق المدنية والسياسية كاملة ..


اختكم : اميرتهم




  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 24-07-2007, 08:36 AM   #6 (permalink)
.+[ متميز فــذ ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Jul 2007
الإقامة: دبي
المشاركات: 317
معلومات إضافية
السمعة: 100
المستوى: بنوتة4 will become famous soon enoughبنوتة4 will become famous soon enough
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: بنوتة4 غير متصل
افتراضي رد: }{ قصة الفتاة الامريكية و الشاب السعودي }{

مشكووره اختي عـالقصة
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 27-07-2007, 02:52 AM   #7 (permalink)
.+[ متميز ذهبي ]+.

 
tab
صورة '+[ المتميزة ]+' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jul 2007
الإقامة: dans mes réves
العمر: 27
المشاركات: 3,021
معلومات إضافية
السمعة: 382588
المستوى: +[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: +[ المتميزة ]+ غير متصل
المزاج: شيختكم
الرسالة الشخصية
صوب نحو القمر , فحتي إدا اخطأت , فأنت ستصيب النجوم
افتراضي رد: }{ قصة الفتاة الامريكية و الشاب السعودي }{

اختي بنوتة

ع التواجد

  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 28-07-2007, 10:39 PM   #8 (permalink)
.+[ متميز فــذ ]+.

 
tab
صورة 'الزعابيه' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jul 2006
الإقامة: دار زايد
المشاركات: 265
معلومات إضافية
السمعة: 3000
المستوى: الزعابيه has a reputation beyond reputeالزعابيه has a reputation beyond reputeالزعابيه has a reputation beyond reputeالزعابيه has a reputation beyond reputeالزعابيه has a reputation beyond reputeالزعابيه has a reputation beyond reputeالزعابيه has a reputation beyond reputeالزعابيه has a reputation beyond reputeالزعابيه has a reputation beyond reputeالزعابيه has a reputation beyond reputeالزعابيه has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: الزعابيه غير متصل
افتراضي رد: }{ قصة الفتاة الامريكية و الشاب السعودي }{

مشكورة ع القصة



أنــا بنـت الــجــود و الــعزة أنا قدري رفيـــع الــشان


أنــا بــويه الــفخـر زايــــــــد و أمي هي إمـــــــاراتي
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 29-07-2007, 02:43 AM   #9 (permalink)
.+[ متميز ذهبي ]+.

 
tab
صورة '+[ المتميزة ]+' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Jul 2007
الإقامة: dans mes réves
العمر: 27
المشاركات: 3,021
معلومات إضافية
السمعة: 382588
المستوى: +[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute+[ المتميزة ]+ has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: +[ المتميزة ]+ غير متصل
المزاج: شيختكم
الرسالة الشخصية
صوب نحو القمر , فحتي إدا اخطأت , فأنت ستصيب النجوم
افتراضي رد: }{ قصة الفتاة الامريكية و الشاب السعودي }{

اختي الزعابية




دمت في حفظ الرحمان

  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 29-07-2007, 12:15 PM   #10 (permalink)
فــ منابر الصحة ــارسة

 
tab
صورة 'فارسة السلام' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: May 2006
الإقامة: دار الظبــــي
المشاركات: 4,700
كافة التدوينات: 3
معلومات إضافية
السمعة: 21233468
المستوى: فارسة السلام has a reputation beyond reputeفارسة السلام has a reputation beyond reputeفارسة السلام has a reputation beyond reputeفارسة السلام has a reputation beyond reputeفارسة السلام has a reputation beyond reputeفارسة السلام has a reputation beyond reputeفارسة السلام has a reputation beyond reputeفارسة السلام has a reputation beyond reputeفارسة السلام has a reputation beyond reputeفارسة السلام has a reputation beyond reputeفارسة السلام has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: فارسة السلام غير متصل
المزاج: ????????
الرسالة الشخصية
اللهم وفقني
افتراضي رد: }{ قصة الفتاة الامريكية و الشاب السعودي }{

مشكورة الاخت اميرتهم على هالموضوع الرائع...


نعم ..هذه عزة الاسلام بالمسلمين...

وهذا تكريمها بالمراة...

يزاج الله خير...



تسلم الأيادي ..بقايا شتات ..
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
اضافة رد

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
شوفو الشاب السعودي Lion-heart المنبر العام 0 24-05-2007 04:32 PM
اسلوب بعض الشاب الكاذب مع الفتاة للتعرف عليها حنين القلب المنبر العام 5 20-05-2007 02:33 AM
ادخل واعرف كل ما تعرفه الfbi الامريكية عنك فتاة عربية منبر الطرائف والالغاز والمسابقات 6 28-05-2005 04:30 PM
سوق الكمبيوتر السعودي pctechno منبر الكمبيوتر و الإنترنت وألعاب الكمبيوتر 2 02-03-2005 05:01 PM
اليكم هذا لقطة فيديو نادره للانفجار الكبير الذي هز اسوار السفارة الامريكية في الملبوس المنبر العام 1 27-03-2003 04:52 PM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 10:24 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net