المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   
  #1 (permalink)  
قديمة 26-05-2007, 10:10 AM
tab
صورة 'شروق' الرمزية
إدارة الموقع
المراقبة العامة للمنابر

 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: هي وجهتي لمَلاذ الـرُّوح [ الشارقة ]
المشاركات: 13,608
معلومات إضافية
السمعة: 83488875
المستوى: شروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شروق غير متصل
المزاج: ????????
الرسالة الشخصية
" اللهم لك الحمد ".. دومـًا و أبـدا
افتراضي وطني معي .. والشاعر الفلسطيني خميس

ديوان وطني معي للشاعر خميس لطفي

الشاعر في سطور:
ولد الشاعر خميس في النصيرات وسط قطاع غزة من أسرة مهاجرة من فلسطين المحتلة عام 1948 .
قضى سنيّ طفولته الأولى في دير البلح ثم نزح منها عام 1968 إلى الأردن .
أكمل تعليمه الجامعي في أوروبا وحصل على بكالوريوس الهندسة الإلكترونية .
يعمل مهندسا للاتصالات في المملكة العربية السعودية .
بدأ كتابة الشعر في مراحله الدراسية الأولى وله قصائد كثيرة لم تنشر بعد .


إهداء :

لبلادي التي شرِبتُ هواها
وحليبَ الأطفالِ ، بالقِنِّينةْ .
ولأهلي وكلّ مَن عرفوني
ولمن عندها فؤادي رهينهْ .
ولمن قال لي : " تريَّثْ قليلاً
لا تُهاجرْ " ..
لمَّا تركتُ المدينهْ .

****


اللهم انى استودعـك وطـني .. رجاله و شبابه .. نساءه و فتياته .. وأطفاله
اللهم إنى أستودعـك أمنـَه و أمانـَه و أرزاق أهـله
فاحفظهم بحفظك يا من لا تضيع عنده الودائـع
و أنت خير الحافـظين
اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 26-05-2007, 10:12 AM   #2 (permalink)
إدارة الموقع
المراقبة العامة للمنابر

 
tab
صورة 'شروق' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: هي وجهتي لمَلاذ الـرُّوح [ الشارقة ]
المشاركات: 13,608
معلومات إضافية
السمعة: 83488875
المستوى: شروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شروق غير متصل
المزاج: ????????
الرسالة الشخصية
" اللهم لك الحمد ".. دومـًا و أبـدا
افتراضي رد: وطني معي .. والشاعر الفلسطيني خميس

المُهاجر

هكذا الحبُّ .. حين لا تفهمينهْ .
ينتهي ، يا حبيبتي ، لضغينةْ .
هكذا أحمل الحقيبةَ ملأى
بدموعي ، وذكرياتي الحزينةْ.
هارباً منكِ نحوَ أيّ مكانٍ
فيه أفشي ، أسرار قلبي الدفينةْ .
وأغني اللحنَ الذي ما استطعنا
حين كنا سويةً تلحينهْ .
ربما تفهم الطبيعةُ حبي
وتداوي جراح قلبي الثخينةْ .
ربما الطيرُ من سماع أنيني
حس بالحزن ، أو سمعتُ أنينهْ .
ربما تمسح الورودُ دموعي
وبحبي ، تفكِّر الياسمينةْ .
ربما تحمل الرياحُ نشيدي
ثم تلقيهِ فوق ظهر سفينةْ .
تعبر البحرَ نحو أي بلادٍ
غيرِ " هذي "
حيث الحياةُ ثمينةْ .
حينها .. حينها سأشعر أني
صرتُ حراً
وبين أيدٍ أمينةْ .!
****
هكذا هاجرَ المهاجِر لمَّا
لفظ الرحمُ ، ذاتَ يومٍ ، جَنينه .
ركب البحرَ والمحيطاتِ كرهاً
ودعا الله ، ربه ، أن يعينه .
ومضى يذرع البلادَ ويُلقِي
نظراتٍ ، شِمالَه ويمينَه .
ما الذي جاء بي ؟
يقولُ ، لأرضٍ
وبلادٍ ، قد تُفقِدُ المرءَ دينَه ؟
غيرهُ " المُرُّ والأمَرُّ "، كما في
بعض أمثال جدتي المسكينةْ .
أَينَها الآن ؟ آهِ كم " وحَشَتْني "
معها " الدردشاتُ " تحت التينةْ .
من يُريني أهلي ويأخذُ عمري ؟
آه كم صارت الحياة لعينة .!؟
****
هكذا أصبح المهاجر قلباً
وعذابُ الأيامِ كالسكِّينةْ .
قطَّعتهُ ، من المرور عليهِ
وأثارت أشواقه وحنينه .
ومضى العمرُ من يُعيد إليه ؟
ما مضى منهُ ،
من يعيد سِنينهْ ؟
كلما قيلَ : " ما بلادكَ ؟ " ولَّى
مُطرقاً رأسهُ ،
وحكَّ جبينه ..!
****
يا بلادي .. أنا الذي كم تمنَّى
عندما فرَّ منكِ لو تُمْسكينهْ .
عَرَكَ الموتَ والحياةَ وفيها
غمَّس الخبزَ بالدموع السخينةْ .
ذكِّريني ..!
كيف الحياةُ ؟ أظلتْ
مثل عهدي بها لديكِ ، مُهينةْ ؟
هل تُرى صرتِ حرةً يا بلادي
أم تزالينَ عبدةً وسجينةْ .؟
هل لديكِ الأسيادُ مثلَ زمانٍ ،
أنتِ من طينةٍ ، وهم من طينةْ ؟!
كلما جاء سيدٌ دقَّ بين الشعب والأرضِ ،
غائراً ، إسفينه .
فإذا الناس هائمونَ حيارى
وإذا الحال مثلما تعرفينه
****
آه يا زينةَ الحياةِ ، ومالي
وبنوني ، ليسوا بدونك زينةْ .
لم أذقْ منذ أن هجرتك طعماً
لهدوءٍ ، أو راحةٍ ، أو سكينةْ .
مذنباً كنتُ ؟
أم ترى من ضحايا
مذنبٍ ، ظنَّ أننا لن ندينه ؟
وله الشعبُ ، بعد ما ضاق ذرعاً
بالذي حولهُ ، أعدَّ كمينه .!



اللهم انى استودعـك وطـني .. رجاله و شبابه .. نساءه و فتياته .. وأطفاله
اللهم إنى أستودعـك أمنـَه و أمانـَه و أرزاق أهـله
فاحفظهم بحفظك يا من لا تضيع عنده الودائـع
و أنت خير الحافـظين
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 26-05-2007, 10:19 AM   #3 (permalink)
إدارة الموقع
المراقبة العامة للمنابر

 
tab
صورة 'شروق' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: هي وجهتي لمَلاذ الـرُّوح [ الشارقة ]
المشاركات: 13,608
معلومات إضافية
السمعة: 83488875
المستوى: شروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شروق غير متصل
المزاج: ????????
الرسالة الشخصية
" اللهم لك الحمد ".. دومـًا و أبـدا
افتراضي رد: وطني معي .. والشاعر الفلسطيني خميس

زمان الكفاح

(1)
يُبَشِّرني أصدقائي وأهلي
وأسمعُ تكبيرةَ الناس حولي .
فأهتف من فرحتي ، لا أصدِّق
أن على الأرض فرحانَ مثلي :
سَلِمتَ لنا ، يا مُعلِّمَهم
أنَّ للفعل عندك ردةَ فعلِ .
سلمتَ لنا ، يا مُفجِّرهم
ومثخنَ أجسادهم بالجراحْ .
صياحٌ ، وعمَّ المكان صياحْ .!
***
جعلتَ نهاري سعيداً ونوَّرتَ ،
يا قمراً ، في السماوات ، ليلي .
ويا نجمة الصبح للباحثينَ
عن الوطن الحر والمستقلِّ .
ويا مَن أتينا عليه نُصلِّي ..
مَنِ الحيُّ فينا ؟
مَن الميْتُ ؟ قُلْ لي !
ومَنْ مِن عذاب الحياة استراحْ ؟!

(2)
أجيءُ وفي الصدر بعضُ انشراحْ .
أودِّعُ مَن كُنْتُهُ ، ذاتَ يومٍ ،
أنايَ القديمةَ ،
حبي القديمَ ،
وعمري الذي قد تولَّى وراحْ .
أجيءُ بنفسي ، أُصبِّرُ نفسي .
أقولُ : " سَلِمْتُ ،
ويسلمُ رأسي ".
أحبُّ الذي صِرتُهُ ،
منذ أمسِ ، وأدعو له بالهدى والصَّلاحْ .
دقائقُ معدودةٌ غيَّرتني ،
فما عُدتُ أعرف نفسي كأني
سُحِرْتُ ،
وحين تخلَّصتُ مني ، انتفضتُ ،
وقررتُ حمل السلاحْ .
دقائقُ ردت إلىَّ صوابي
فأدركتُ من بعدها كلَّ ما بي
وكيف أضعتُ سنين شبابي
وبعتُ حياتيَ بيعَ السماحْ .
جديدٌ أنا اليومَ ، كُلِّي جديدُ .
وأعرف ، بالضبط ، ماذا أُريدُ .
أَفجَّرني ؟! بالحزام الشهيدُ الذي
فجَّر الباصَ هذا الصباحْ .؟!
أكان هو السرَّ فيما جرى لي ؟
ونبَّهني فانتبهتُ لحالي ؟
وجاوبني موتُه عن سؤالي ،
المحيِّرِ : أين طريق الفلاحْ ؟!
وعن ألف " كيفَ " و " هل " ،
ولماذا ؟!
أمن أجل ذاك ومن أجل هذا :
أحاول أن أستغلَّ المتاحْ .؟!
لأبقى على قيد هذي الحياةِ ،
ولو لدقائقَ أخرى ،؟! فهاتِي
يديكِ ، نسير معاً في ثباتٍ ،
ونكمل مشوارنا في الكفاحْ .


(3)
أفكِّرُ كيف يكون الكلامُ ،
عن الحبِّ ، حين يطير الحمامُ ،
ويُقتلُ ، من دون ذنبٍ ،
غلامٌ ، هنالكَ في الوطن المستباحْ .
أفكِّرُ ،
كيف ينام المحبُّ على جنبهِ ،
لحظةً ، بارتياحْ ؟!
وأشعرُ أن الكواكبَ أقربُ ،
منكِ إليَّ ، كثيراً ، وأعجبُ ،
كم من سماءٍ ، تُراني سأركبُ ،
حتى أراكِ ، وكم من جناحْ .؟!
وكيف أسيرُ ،
بعكس اتجاه الرياحْ .؟!

(4)
لقد كان هذا المساءُ طويلاً
بدونك ، جداً ، وكان ثقيلاً
فقلتُ : أُدرِّبُ نفسي قليلاً ،
قليلاً ، على قول ما لا يُباحْ .!
فأرجوكِ لا تغضبي واعذريني
فطول غيابكِ ، أَذكَى حنيني
وأكَّد حدسي ، وزاد يقيني
بقُربِ انتهاءِ الليالي المِلاحْ .
***
غداً ، سأصيرُ مجرد ذكرى .
وقد لا أعود لأكتبَ شعرا .
وداعاً .. وداعاً إليكِ وشكرا .
فنجم الشهادة في الأفق لاحْ .!
***
وهذا الزمانُ ،
زمانُ الكفاحْ ..


اللهم انى استودعـك وطـني .. رجاله و شبابه .. نساءه و فتياته .. وأطفاله
اللهم إنى أستودعـك أمنـَه و أمانـَه و أرزاق أهـله
فاحفظهم بحفظك يا من لا تضيع عنده الودائـع
و أنت خير الحافـظين
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 26-05-2007, 10:27 AM   #4 (permalink)
إدارة الموقع
المراقبة العامة للمنابر

 
tab
صورة 'شروق' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: هي وجهتي لمَلاذ الـرُّوح [ الشارقة ]
المشاركات: 13,608
معلومات إضافية
السمعة: 83488875
المستوى: شروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شروق غير متصل
المزاج: ????????
الرسالة الشخصية
" اللهم لك الحمد ".. دومـًا و أبـدا
افتراضي رد: وطني معي .. والشاعر الفلسطيني خميس

أحتاجُ بعضَ الوقتِ

أحتاجُ بعضَ الوقتِ كي أنسى ،
و آتي ذات يومٍ ، كي أقولَ :
نسيتُ ، لا ذكراكِ تؤلمني
ولا الماضي يؤرِّقني ،
أقدِّرُ ، بعد تجربةٍ ،
فوائدَ نعمةِ النسيانِ ،
مُرِّي حيثُ شئتِ ،
فكلُّ ذاكرتي جديدةْ" .
***
أحتاجُ بعضَ الوقتِ ،
كي آتي ، على مهلٍ ،
أرتِّبُ بعضَ أفكاري ، و أوراقي ،
وأبحثُ عن إجاباتٍ أكيدةْْ :
لتساؤليِ العفويِّ ،
عن جدوى الكلامِ ،
و أيِّ دورٍ ،
في زمانٍ ، كالذي نحياهُ ،
تلعبهُ القصيدةْ ؟!
***
أحتاجُ بعضَ الوقتِ ،
كي أختارَ عنواناً ،
يناسبُ لونَ وجهكِ ،
و اختلافَ الحرفِ في شفتيكِ ،
يا حوريَّتي ،
يا آخر العنقودِ ،
يا أحلى كلامٍ لي أنا ،
يا بسمةَ الفجرِ الوليدةْْ .
كلُّ القديماتِ احترقنَ ، و عُدْنَ لي
لمَّا يئسنَ ، فلا تكوني مثلهنَّ ،
تمهَّلي ،
و ابقَيْ معي ، وقتاً إضافياً ،
لتبقى كلُّ أوقاتي سعيدةْ .
***
هذا أنا ، قالت ليَ الأولى ،
انتظرتُ لكي يطالعَني صغيرٌ ،
أو كبيرٌ ، أو غنيٌّ ، أو فقيرٌ ،
أوْ ، وَ ، أوْ ،
مَرُّوا ، و كانوا كلهم مستعجلينَ ،
يُقلِّبون ، بلا اكتراثٍ ، صفحتي
لم ينتبه أحدٌ إليَّ ،
و بِتُّ مهملةً على ورق الجريدةْ .
***
و أنا ذهبتُ إلى الأميرِ ،
تقول أخرى ،
كي أقولَ له : تحرَّكْ .. !
أين مالُكَ ؟ أين نفطُكَ ؟ ،
أنت في يدك الكثيرُ ،
فكيف تجلسُ يا أميرُ ،
بلا حراكٍ هكذا ؟!
أين الضميرُ ، الحيُّ فيكَ ؟ ،
ألم تعدْ بكَ نخوةٌ ؟
قال ارجعي ، من حيثُ جئتِ ،
و لا تعودي مرةً أخرى و إلاَّ ..
سوف أجعلُ مَن وراءَكِ ،
عبرةً للآخرينَ ، جميعهم ،
و ضحيةً أخرى ،
تُضافُ إلى ضحايايَ العديدة .
***
و أنا رجعتُ ، تقول ثالثةٌ ،
لتوِّي ، بعدما حاولتُ ،
لكنْ ، دون جدوى ،
أن أثيرَ مواطن الإحساسِ في ،
أعصاب ، أمتنا ، الـ …
- مجيدة …!
***
أنتِ البليدة … !

أحتاج بعضَ الوقتِ
من أجل الوصولِ إلى محطاتي ،
و أهدافي البعيدة ..
***
أحتاج بعض الوقتِ ،
لاستيعاب نظرةِ مَن أتوا ،
لسماع مَن ألقى عليهم ،
وسط دهشتهم ، نشيدَه .
لا تسألوا عني
ـ يقول الحرفُ ـ
لي معنىً ،
ومعنىً آخرٌ في بطنهِ ،
وله إلى الأشياءِ نظرتُهُ ورؤيتُه الفريدةْ .
ولكم حلاوةُ وقتكم ، أنتم ،
وما ملك الخيالُ من الخيالِ ،
ومتعةُ التفكيك والتركيبِ ،
للجمل المفيدةْ .
***
أحتاجُ بعضَ الوقتِ ،
لاستيعابِ كيفَ يعيشُ طيرٌ ،
لم يَعُدْ يقوى على الطيرانِ ،
في قفصٍ لساديٍّ يُعذِّبهُ ،
ويحرمُهُ من النوم الهنيءِ ،
وعنه قد يُخفي بريدَه .
***
كتبَ الأسيرُ لأمِّهِ :
أشتاقُ للماضي ،
ولو عاد الزمانُ ، لعدتُ ، يا أمي ،
لأفعلَ ما فعلتُ ،
فذلكم سجنٌ ، وذا سجنٌ ،
وفي كلٍّ ، معاناتي شديدة .
لا تحزني أبداً عليَّ ، ولا تخافي ،
وارضِ عني دائماً ،
ولتكثري لي من دعائك في الصلاةِ ،
وفوِّضي لله أمركِ ،
فهو لا ينسى عبيدهْ .
وغداً يعود الحق يا أمي ،
وتنتصر المقاومة العنيدةْ .
***
أحتاجُ بعض الوقتِ ،
للتَّفكير في ماذا أريدُ ؟ ،
و في الذي ضيَّعتُه ،
و عليَّ أن أختارَ :
إمَّا أن أعيشَ بدونهِ ،
أو أن أموتَ لأستعيدَه .
مَن قال إني أستطيعُ العيشَ ،
في الزمن البخيلِ ؟
و كيف أنسى
موجةً ، كانت تصاحبني
إلى الشطِّ الجميلِ ؟ ،
ووشوشاتِ الطيرِ ،
في أُذُنِ النخيلِ ؟ ،
و ريحَ يافا و الجليلِ ؟ ،
و كيف أحيا حاضري ؟!
و علاقتي بالأمس ما زالت وطيدةْ .
مُتْ .. ! يا شقيُّ ،
لأجل من تهوى ،
على الجَنْبِ الذي تهوى ،
و مُتْ
في حضن من تهوى ، و عِشْ
في جنة الفردوسِ ،
أعماراً مديدة ..
***
أحتاجُ بعض الوقتِ ،
كي أتخيَّلَ الصورَ التي مرت ،
قبيل الموتِ ،
في ذهن الشهيد أو الشهيدةْ .
و لكي أرى دنيايَ كيف تصير أخرى
إنْ نظرتُ لها بمنظار العقيدةْ .
يا ربِّ .. ألهمني الصوابَ ،
و لا تكلني ، لحظةً ، لسواكَ ،
بصِّرني ،
و سدِّدْ لي خطايَ ،
فأنت مولايَ الوحيدُ ، و ملجئي
و رضاك أمنيتي الوحيدةْ .


اللهم انى استودعـك وطـني .. رجاله و شبابه .. نساءه و فتياته .. وأطفاله
اللهم إنى أستودعـك أمنـَه و أمانـَه و أرزاق أهـله
فاحفظهم بحفظك يا من لا تضيع عنده الودائـع
و أنت خير الحافـظين
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 26-05-2007, 10:37 AM   #5 (permalink)
إدارة الموقع
المراقبة العامة للمنابر

 
tab
صورة 'شروق' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: هي وجهتي لمَلاذ الـرُّوح [ الشارقة ]
المشاركات: 13,608
معلومات إضافية
السمعة: 83488875
المستوى: شروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شروق غير متصل
المزاج: ????????
الرسالة الشخصية
" اللهم لك الحمد ".. دومـًا و أبـدا
افتراضي رد: وطني معي .. والشاعر الفلسطيني خميس

النسر يأكل قلبي

في صبحها ومساها
تشكو إلى مولاها
والشوقُ قد نال منها
والشكُّ قد أشقاها
تقولُ : هل خانني أمْ
ضلَّ الطريقَ وتاها ؟!
يا ربِّ سلِّمْ حبيبي
بحق عبدك " طهَ "
فمَنْ يُعيرُ سواهُ
لدمعتي الانتباها ؟
ومَن لقدسي إذا ما
نادت يلبي نداها ؟
كم قال لي : يا حياتي
أنتِ التي أهواها
وأفتديها بروحي
وأفتدي أقصاها
وبانتمائي إليها
وباسمها ، أتباهى
أنتِ التي سَحَرَتْني
بأرضها وسماها
سبحان من قال : كوني
لها ، ومَن سوَّاها
***
مرت عليهِ عقودٌ
لكنَّهُ ما سلاها
مازال منذ صباهُ
يحيا على ذكراها
يقوُل للموت مهلاً
لا تأتِ حتى أراها
النسر يأكل قلبي
والشمس تفغر فاها
والنار تنبع مني
وما سرقتُ لظاها
أموتُ ، أحيا مراراً
والطير تضحكُ : ها ها
وصخرةٌ رُبطت بي
تمشي فأمشي وراها .
وقمةَ الجبل انظُرْ
هناكَ ، ما أعلاها
متى يكون وصولي
ترى ، إلى منتهاها ؟!
وإخوتي تركوني
وحدي وأحنوا الجباها
وأمتي في سباتٍ
لم أدر ماذا دهاها
لم تبق من أمةٍ إلاَّ استيقظت
ما عداها
فدعْ مياهيَ تجري
يا موتُ ، في مجراها
ماذا ستقبضُ ؟! روحي ؟!
أعطيتُها إياها !
سنونُ عمريَ كالبرق
مرَّ عني سناها
المُرُّ منها تولَّى
وظلَّ لي أحلاها
دعني ودعني ودعني
يا موتُ ، كي أحياها
لي زهرةٌ ، أين مني ؟
رحيقُها وشذاها
ولي غدٌ سوف يأتي
بكل ما لا يُضاهى
وموعدٌ مع من لم
ولن أحب سواها
دعني أعيش قليلاً
لعلني ألقاها
دعني أموت شهيداً
هناك فوق ثراها


اللهم انى استودعـك وطـني .. رجاله و شبابه .. نساءه و فتياته .. وأطفاله
اللهم إنى أستودعـك أمنـَه و أمانـَه و أرزاق أهـله
فاحفظهم بحفظك يا من لا تضيع عنده الودائـع
و أنت خير الحافـظين
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 26-05-2007, 10:43 AM   #6 (permalink)
إدارة الموقع
المراقبة العامة للمنابر

 
tab
صورة 'شروق' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: هي وجهتي لمَلاذ الـرُّوح [ الشارقة ]
المشاركات: 13,608
معلومات إضافية
السمعة: 83488875
المستوى: شروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شروق غير متصل
المزاج: ????????
الرسالة الشخصية
" اللهم لك الحمد ".. دومـًا و أبـدا
افتراضي رد: وطني معي .. والشاعر الفلسطيني خميس

الآخرون

الآخرونَ كلامُهم هَزْلٌ
وأنا كلامي ، كُلُّهُ جِدِّي
يتحدثون عن الهوى ، وأنا
عن قسوة السجَّان والقيدِ
كلٌ له وطنٌ ، ولي منفىً
والسيِّدُ المنفيُّ كالعبدِ
أحلامُهم محدودةٌ ، وأنا
قلِقٌ ، وأحلامي بلا حدِّ
الحزنُ لي ، ولهم همُ فَرَحٌ
والشوكُ لي ، ولهم شذا الوردِ
لهم القصورُ ، ولي أنا خِيَمٌ
والحَرُّ لي ، وقساوةُ البرْدِ
ولهم لذيذُ نعاسِهم ، وأنا
سَهَرُ الليالي لي ، ولي سُهدي
الجوعُ لي ، ويكاد يقتلني
ولهم همُ "المظبيُّ" و"المَندي"(1)
وليَ الدخانُ ، وريحُ قنبلةٍ
ولهم بخورُ الهند والسندِ
يتسامرون وليلهم طربٌ
والدمعُ منسابٌ على خدي
الآخرونَ ، ولستُ أحسدهم
يتفرَّجون علىَّ ، عن بُعد
ما عاد أمري ، قطُّ ، يعنيهم
أصبحتُ مثل الأحمر الهندي !
هم بالكلام معي ، وإن فعلوا
شيئاً ،
تكنْ أفعالهم ضدي
وأنا أدافع عن كرامتهم
وبكل ما أوتيتُ من جُهد
وأذود منفرداً عن الأقصى
وكأنَّهُ مُلْكي ، أنا وحدي
بيدِ أصفِّق ، بينما شَلَّت
حولي ، ملايينٌ من الأيدي
فإذا سقطتُ على ثرى وطني
مَن يحمل الراياتِ من بعدي ؟!

الآخرونَ ،
حياتُهم هدفٌ
وأنا الحياةُ وسيلةٌ عندي
ومجاهداً أحيا ، ليدخلني
إن شاء ربي ، جنَّة الخلدِ..


_________________
(1) المظبيُّ والمنديّ : نوعان من اللحم المطبوخ على الجمر أو الغاز في فرن مغلق .


اللهم انى استودعـك وطـني .. رجاله و شبابه .. نساءه و فتياته .. وأطفاله
اللهم إنى أستودعـك أمنـَه و أمانـَه و أرزاق أهـله
فاحفظهم بحفظك يا من لا تضيع عنده الودائـع
و أنت خير الحافـظين
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 26-05-2007, 10:46 AM   #7 (permalink)
إدارة الموقع
المراقبة العامة للمنابر

 
tab
صورة 'شروق' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: هي وجهتي لمَلاذ الـرُّوح [ الشارقة ]
المشاركات: 13,608
معلومات إضافية
السمعة: 83488875
المستوى: شروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شروق غير متصل
المزاج: ????????
الرسالة الشخصية
" اللهم لك الحمد ".. دومـًا و أبـدا
افتراضي رد: وطني معي .. والشاعر الفلسطيني خميس

ماذا تبقَّى من أمور مستجدّةْ؟

ما كانَ كانَ ،
وعِلْمُ ما سيكونُ عند الله وحده .
والعمر يأخذ بعضَهُ منا ،
ويذهب دون عودةْ .
ماذا تبقَّى من أمور مستجدةْ ؟!
يا عُمْرُ فيكَ ،
لمن بلغتَ به ، ومن زمنٍ ، أشُدَّه .؟
ولمن تُبلِّلُ دمعةُ الذكرى ،
قبيل النوم ، خدَّه .؟
ولمن تسير الريحُ والتيارُ والأمواجُ ضدَّه .؟
ماذا تبقى يا ترى ،
في جعبة الأيام للقلب الذي ،
لا فرقَ بين اليوم ذا ،
وبقيةِ الأيام عنده ؟
ولمن يحاول دون جدوى ،
أن يعيد إليه مجده .؟
ولمن تخيَّل موتَه ،
واختار قبل الموت لحده .؟
ضاعت حياتُك يا خميسُ ،
وأنت تحلمُ بالذي ضيَّعْتَهُ ،
وتقولُ للموتِ :
انتظرْ يا موتُ حتى أسترده .!
ضاعت ، وظل صدى صراخِكَ ،
في المحيط وفي الخليجِ ،
وأنت بينهما تنادي :" نجدةٌ يا أمتي "،!
من دون أن تحظى بنجدة .
هل تُنجد الملهوفَ أُمَّةُ نائمينَ ،
لصحوةٍ من نومها العبثيِّ ،
ليست مستعدة .؟!
هل فاقد الأشياء يعطيها ،
وهل ستحرر الأوطانَ أيدٍ مستبدة .؟!
هل شعبُ غزةَ سوف يُذبح أولاً ،
وشعوبُ هذا العالم العربيِّ بعده .؟!
أم فوق قبرك يا عراقُ تكون أولُ وردةٍ ،
سيصير يوماً حولَها ،
عشرون وردة .؟!
ماذا تبقَّى من أمور مستجدةْ ؟!

الشمس تشرقُ من جديدٍ ،
والحياة تسير كالمعتادِ ،
والأطفال يبتسمونَ ،
والدنيا هي الدنيا التي ،
مازلتَ ترفضها وتقبلها ،
وتكرهها وتعشقها بشدة .
يومٌ جديدٌ فاغتنمْه ،
ولا تحدق في الأجِنْدَة .
أقِم الصلاةَ وسَبِّح اسمَ اللهِ واستغفرْهُ ،
واسجدْ شاكراً لله سجدة .
أطفال شعبك يولدون ويكبرونَ ،
ويحملون القدس بين ضلوعهم ،
ولها يُكِنُّون المودة .
والله ينصر جندهُ ،
لا يخلف الرحمن وعده .


اللهم انى استودعـك وطـني .. رجاله و شبابه .. نساءه و فتياته .. وأطفاله
اللهم إنى أستودعـك أمنـَه و أمانـَه و أرزاق أهـله
فاحفظهم بحفظك يا من لا تضيع عنده الودائـع
و أنت خير الحافـظين
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 27-05-2007, 08:44 AM   #8 (permalink)
إدارة الموقع
المراقبة العامة للمنابر

 
tab
صورة 'شروق' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: هي وجهتي لمَلاذ الـرُّوح [ الشارقة ]
المشاركات: 13,608
معلومات إضافية
السمعة: 83488875
المستوى: شروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شروق غير متصل
المزاج: ????????
الرسالة الشخصية
" اللهم لك الحمد ".. دومـًا و أبـدا
افتراضي رد: وطني معي .. والشاعر الفلسطيني خميس

بانتظار البرابرة .

على مهلكم
أيها القادمون لنا من بعيدْ .
أعِدُّوا لنا كل شيءٍ ،
على لهبٍ خافتٍ ، وببطءٍ شديدْ .
فآبارنا لن تجفَّ بغمضة عينٍ ،
ولن تتحول في ليلةٍ وضحاها
جبالُ الجليدْ .
لماءٍ ،
وأنتم لكم سرعةُ الضوءِ حين تجيئونَ ،
كي تُخرجوا الناس غصباً
من النور للظلماتِ ، وكي تستبيحوا
خلال دقائقَ ، عشرينَ عاصمةً " للرشيدْ " .
على مهلكم
أيها القادمون لنا من بعيدْ .
فمن حقكم أن نموت كما تشتهونَ ،
وليس كما نشتهي أو نريدْ .
ومن حقكم أن تكونوا كنار جهنمَّ ،
تحرق ما بين هذا المحيطِ ،
وذاك الخليجِ وتسألُ : هل من مزيدْ .؟!
على مهلكم
أيها القادمون لنا من بعيدْ .
فهذا المكان يرحِّب في أي وقت بكم
وبما تحملون له من وعيدْ .
ويبعث في كل يومٍ إليكم
تحياتِ سادته في البريدْ .
ونحن ،
كما يفعل الوارثون لماضٍ مجيدْ .
نُطِلُّ على أمسنا واثقينَ ،
ونقرأ تاريخنا صفحةً صفحةً ،
ونعد السنينَ ،
فكم من زمانٍ حزينٍ ،
تمخَّض عنه زمانٌ سعيدْ .
ونبقى هنا
بانتظار برابرة العصرِ ،
ماذا سيحدثُ ؟
هل يملكُ القادمونَ الجوابَ الأكيدْ ؟!
أيعرفنا هؤلاءِ ؟ أيعرفنا من يقولُ :
" .. فإما معي أو عليَّ ، اعبدوني ..
أنا ربكم أيها الناسُ ،
والكل عندي عبيدْ ".؟
أيعرف هذا " الإلهُ الجديدُ " ،
إلى أين يأتي ؟
وكم من " صلاحٍ " سيولد فينا ؟
و كم " خالدُ ابنُ الوليدْ " .؟!
أيعرفُ هذا " الإلهُ الجديدْ " ،
إله الحديدْ ؟!
على مهلكم ،
أيها القادمون لنا من بعيدْ .!


اللهم انى استودعـك وطـني .. رجاله و شبابه .. نساءه و فتياته .. وأطفاله
اللهم إنى أستودعـك أمنـَه و أمانـَه و أرزاق أهـله
فاحفظهم بحفظك يا من لا تضيع عنده الودائـع
و أنت خير الحافـظين
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 27-05-2007, 08:48 AM   #9 (permalink)
إدارة الموقع
المراقبة العامة للمنابر

 
tab
صورة 'شروق' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: هي وجهتي لمَلاذ الـرُّوح [ الشارقة ]
المشاركات: 13,608
معلومات إضافية
السمعة: 83488875
المستوى: شروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شروق غير متصل
المزاج: ????????
الرسالة الشخصية
" اللهم لك الحمد ".. دومـًا و أبـدا
افتراضي رد: وطني معي .. والشاعر الفلسطيني خميس

طلع البدر

(1)
طلع البدرُ والغسقْ
زال ، فانتابني القلَقْ .
وأنا العاشق الذي
في لظى حبكِ احترقْ .
حائرٌ ، تائهُ الخطى
واقفٌ عند مفترقْ .
خائفٌ ،
أستعيذ بالله من شر ما خلقْ .
أرقبُ الشمسَ والأصيلَ
وأستنطقُ الشفقْ .
ربما إنْ سألتُهُ
ورأى دمعتي ، نطقْ .
ـ تبدأ الحربُ ؟
ـ لا نعمْ ، ونعم لا
وبقَّ بقْ .
نفقٌ مظلمٌ ولا
ضوءَ في آخر النفقْ .
***
طلع البدرُ بعدما
حنَّ قلبي لها ورقْ .
آهِ كم خنتُ حبَّها
هكذا دون وجه حقْ .
عشتُ من غير منهجٍ
في حياتي ، ومنطلقْ .
مسلماً كنتُ ، إنما
في الشهادات والورقْ .
وحياتي قضيتُها
هكذا ، كيفما اتفقْ .
كل شيءٍ أردتُه
دون جهد ولا عرقْ .
جاهزاً لي ، مقدماً
كطعامٍ على طبقْ .
آهِ كم كنتُ جاهلاً
أحسب التحتَ مثل فوقْ .
كنتُ ميْتاً ولم تكنْ
بيَ روحٌ ولا رمقْ .
فاغفري لي حبيبتي
كلَّ ما فات أو سبقْ . !

(2)
طلع البدرُ ، فاخترقْ .
كلَّ بحر لنا و شقْ .
قال : إني إلهكم
لستُ يا ناسُ ، من عَلَقْ .!
واسْألوا البحرَ ،
ذات يومٍ على قوميَ انطبقْ .
غير أني نجوتُ ـ لا
تحسدوني ـ من الغرقْ .
أشتهي المُلكَ إنما
بي لآباركم ، شبقْ .
ومضى في غرورهِ
وعلى طبله طرقْ .
عَرَباتٌ كثيرةٌ
في القطار الذي انطلقْ .
نحو بغدادَ أولاً
ثم بيروتَ أو دِمَشقْ .
نفقٌ مظلمٌ فمن ؟
يشعل الضوءَ في النفقْ .؟

(3)
طلع البدرُ ، فامتشقْ .
سيفَهُ ، قال من أحقْ
بكِ يا بئرُ؟ ، هل أنا
أم غريبٌ ومرتزِقْ .؟
ـ أين فرعونُ ؟ أينَهُ ؟
هل بأجداده التحقْ .؟
كُلُّ مَن مرَّ قرب جثتهِ
فوقها بصقْ .!!
هكذا عاش فاسقاً ..
هكذا مات من فَسقْ .
ـ تنتهي الحربُ ؟
ـ لا نعم ، ونعم لا
وبقَّ بقْ .
لا تنامي .. حبيبتي
كذب النجم أو صدقْ .
فمعاً نقهر الدجى
ومعاً نصنع الفلقْ .!


اللهم انى استودعـك وطـني .. رجاله و شبابه .. نساءه و فتياته .. وأطفاله
اللهم إنى أستودعـك أمنـَه و أمانـَه و أرزاق أهـله
فاحفظهم بحفظك يا من لا تضيع عنده الودائـع
و أنت خير الحافـظين
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
قديمة 27-05-2007, 08:53 AM   #10 (permalink)
إدارة الموقع
المراقبة العامة للمنابر

 
tab
صورة 'شروق' الرمزية
 
تاريخ الإنضمام: Feb 2002
الإقامة: هي وجهتي لمَلاذ الـرُّوح [ الشارقة ]
المشاركات: 13,608
معلومات إضافية
السمعة: 83488875
المستوى: شروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond reputeشروق has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شروق غير متصل
المزاج: ????????
الرسالة الشخصية
" اللهم لك الحمد ".. دومـًا و أبـدا
افتراضي رد: وطني معي .. والشاعر الفلسطيني خميس

صورٌ وبعضٌ من كلام .

اليومَ عاودني الحنينُ إلى الكلامْ .
صورٌ تزاحمُ بعضَها ،
وتقولُ لي : زِنِّي كما أحببتَ ،
واكتبني بقلبٍ مُستهامْ .
دعني أكونُ خفيفةً مثل الندى
ورقيقةً مثل السلامْ .
لا تنتظرْ ..
فلقد أتيتُ لكي أريحكَ ،
غير أن الوقتَ يقتلني
لذا أنتَ المُلامْ .
إنْ جئتُ باهتةً إليكَ ،
وبعضُ ألواني ، على ما لا يُرامْ .
عِرني اهتمامَكَ ،
لا تدَعْني هكذا دون اهتمامْ .
لا أستطيعُ الصبر أكثرَ ،
لا تؤجّلْني ،
وخذني الآن للذكرى
لتعرف بعد عامٍ كيف كنا قبل عامْ .
وبأن بغدادَ التي كانت هنا
ظلت هنا ،
ولسوف تبقى ها هنا
وعلى الدوامْ .
خذني لتعرف كيف صار النفطُ ،
أغلى من حياة الناسِ ،
خذني ،
قبل أن تغدو الشوارعُ دون أسماءٍ ،
وخذني ،
قبل أن أغدو حطاماً
بين أكوام الحطامْ .
خذ هذه الدمعاتِ من عينَيْ غلامْ .
خذ صورة العشرين من أهلي اللئامْ .
خذ هذهِ ،
أو هذهِ ،
أو هذهِ ،
واكتب لنا بعض الكلامْ .
***
صورٌ تُزاحِمُ بعضَها ،
وأنا أفِرُّ من الزحامْ .
" نَمْ يا حبيبي .. "
أينها أمِّي ؟
لتذبحَ لي غداً زوجَ الحمامْ .
ومتى ستتركني القصيدةُ ،
كي أنامْ .؟
***
الصورةُ الأولى : السماءُ غدت دخاناً ،
مثلما كانت قببل النشأة الأولى ،
وهذا العم سامْ .
يُلقي أوامرهُ : المَعِي ،
كالبرق ، يا بغدادُ ، في وسط الظلامْ .
عودي ، فقد أتت النهايةُ ،
للبدايةِ ،
واقرئي الألواحَ ،
وانتظري غداً سوء الختامْ .
والصورة الأخرى : لأولاد الحرامْ .
يستبشرون بكل صاروخٍ وقنبلةٍ ،
كأن الأجنبيَّ أتى
لتغيير " النظامْ ".
وهناك ثالثةٌ لأصحاب العباءاتِ الطويلةِ ،
صار أهلي يكرهون اليومَ أهلي
والعروبة أصبحت جسداً ،
تمزقه السهامْ .
لكنَّ صورتَك الجميلةَ يا هُمَامْ .
غطت معالمُها على كل الصورْ .
ولغيرها لم يبقَ في نفسي أثرْ .
ولها انحنيتُ مغمغماً : الله أكبرُ ،
" يا سلامْ " !
فإلى الأمام إلى الأمامْ .
يا رافعاً فوق السماء رؤوسَنا
ومسافراً فينا على ظهر الغمامْ .
يا واقفاً مثل النخيلِ ،
على ضفاف الرافدينِ ، وممسكاً
بحديد قبضتك الزمامْ .
أنت الإمام ونحن أحوج ما نكون إلى إمامْ .
فاقرأ علينا ما تيسرَ ،
سوف نبقى صامتينَ وأنت وحدكَ ،
أنت وحدكَ ،
من يحق له الكلامْ .


اللهم انى استودعـك وطـني .. رجاله و شبابه .. نساءه و فتياته .. وأطفاله
اللهم إنى أستودعـك أمنـَه و أمانـَه و أرزاق أهـله
فاحفظهم بحفظك يا من لا تضيع عنده الودائـع
و أنت خير الحافـظين
  اضافة رد مع اقتباس نص هذه المشاركة
اضافة رد

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
رسالة فتاة خميس مشيط بعد صدور حكم القصاص عليها حنين القلب المنبر العام 2 15-04-2007 07:58 PM
وكان خميس ,, YeLlOw منبر المواهب و التصميم 8 03-10-2005 12:02 AM
حملة تنصير الطفل الفلسطيني علم ودعوة وجهاد المنبر الإسلامي 4 05-03-2005 10:31 AM
صباح الحب يا وطني نبضات رؤى مرافئ مبعثرة 2 02-12-2002 11:19 PM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 11:55 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net