المنتدى   المدونة   الكلمات الدلالية
                   
  #1 (permalink)  
قديمة 25-05-2006, 04:31 AM
tab
صورة 'سعود2010' الرمزية
.+[ متميز فعّال ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Jul 2005
الإقامة: قلب حبيبي القادم
المشاركات: 36
معلومات إضافية
السمعة: 59692
المستوى: سعود2010 has a reputation beyond reputeسعود2010 has a reputation beyond reputeسعود2010 has a reputation beyond reputeسعود2010 has a reputation beyond reputeسعود2010 has a reputation beyond reputeسعود2010 has a reputation beyond reputeسعود2010 has a reputation beyond reputeسعود2010 has a reputation beyond reputeسعود2010 has a reputation beyond reputeسعود2010 has a reputation beyond reputeسعود2010 has a reputation beyond repute
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: سعود2010 غير متصل
افتراضي ســاره ـ المرأة عندما تحب ( الفصل الثاني)






لم يمض اسبوعان حتى بدا د.احمد يشعربأهميته لدى د.ساره بعض الزملاء لاحظوا ذلك...من السؤال الدائم عند غيابه أو الوقوف بجانبه اثناء الشرح أو مرافقته عند جولاته على المرضى ...أو من الاكتئاب وعدم الرضى عند غيابه ...
الحب كرائحة العطر الزكيّه ... يعلن عن نفسه .
لكن الدكتور احمد وهو الشاب العاقل الذي يدرس قراراته بهدوء ومنطق لم يتجاوب لمشاعر د.ساره العاطفيه ..كانت مشاعره نحوها الاحترام والتعامل معها بحذر . لماذا يادكتور احمد ...هل هناك في الدنيا اجمل من الحب .. واي حب انها مبادرة الانثى ...وعندما تكون المبادره من الانثى ..فأنت في نعيم مقيم في قصر انهاره عطر وهوائه سحر . فلماذا لم تبادلها نفس المشاعر ...ان عيناها من فرط حبها لا تكاد ترى سواك ورعشتها من شوقها تشتعل حين تراك...
ولكن احمد الفتى الهاديء الحصيف لم يشأ ان يبني قصورا في الهواء ولا ان يشعل حبا يعلم ان الظروف الاجتماعيه سوف تخنقه بنار العادات والتقاليد والفوارق كان الدكتور احمد يصد الدكتوره ساره برفق .قال لها مره : اسمعيني يادكتوره..مايظهر لي منك هو الحب...واعتز بهذا الشعور واستطيع ان ابادلك اياه ليجمعنا بيت الزوجية في النهايه ولكن اختلاف الوضع الاجتماعي بيننا يقف حائلا فانتي فتاة من اسرة معروفه وميسوره ومن اعيان المجتمع ..وانا شاب بسيط من اسرة متواضعه ولكن هذا لايعني القفز فوق نواميس المجتمع هكذا شاءت الظروف ...ولو قبلنا بتجاوزها فان المجتمع لن يسمح لنا سيقف ضدنا...انها عادات وتقاليد اجتماعيه وجب علينا احترامها شئنا ام ابينا ان في ابتعادنا راحه وفي قربنا عذاب ..فهل نشتري العذاب... كان هذا رأي الدكتور احمد ولكن مشاعر ساره كانت اقوى ولا ينفع معها الصد والعقل ماذا يفيد رضا الاهل مع فراق الحبيب ؟ انها لاتريد سوى احمد لقد احبت هذا الشاب الرائع ووجدت فيه كل اسباب الحياه ....
صباح احد الايام حضرت ساره الى المشفى وبلغت الساعه العاشره ولم يحضر احمد فاستنكرت الامر لأن احمد اول الوافدين ..
فسألت احد الاطباء عنه واجاب بأنه لايدري واقترح عليها سؤال رئيسهم الدكتور صالح ..اتجهت ساره ودخلت المكتب متأبطة كراسه تدون بها ملاحظاتها..وسألت على استحياء عن الدكتور احمد فاشار لها بالجلوس وبدا عليه الجد وهو يقول :اسمعيني يادكتوره ... الدكتور احمد في اجازه واذا اردتي نصيحتي كأب ابتعدي عنه يا ابنتي..ما بينكم مكتوب عليه الفشل حاولي ان تنسيه واهتمي بعملك
خرجت ساره وعينها لا ترى امامها شوشتها دمعتان تحجرتا في مقلتيها وامسكتها الاهداب ان تنحدرا ..... يالهذه الفتاة المسكينه سلّمت قيادها لقلبها الرقيق وتلبّـسها الحب من رأسها لأخمصها ... ومن ذا يلومك يا ساره من يجرؤ على ان يقول لك : لاتحبي اوقفي هذا الخافق المعذب خذي هدنه.. راجعي حساباتك افتحي نافذة صغيره على عقلك ... دعيه يشاركك يا ساره ... ولكن الامر اكبر من الحوار.. من الاقتناع من هذر لالزوم له.. ساره تحب وكفى..
توالت على ساره ايام شاحبه كوجهها الذي فقد بعض نظارته ..
تبدلت ساره لم تعد ترغب الزاد والحديث او الخروج او المرح ومداعبة اخواتها تقضي وقتها جالسه القرفصاء فوق سريرها ساهمة واجمه كارهة لكل شيء ... في البدايه حاولت والدتها ثم اخواتها ووالدها ...ولا جواب ... سألت عنها ادارة المشفى وكان الجواب .. وعكه صحيه..وزارتها بعض رفيقاتها الطبيبات بعضهن يعلم السبب واكثرهن يجهلنه ... وجيء لها بتقرير طبي يمنحها الراحة ويفسر اسباب الغياب ولكن الدكتوره لايهمها بقائها اوتركها لعملها الامر اكبر من ذلك ..وماذا تبغي في مكان لايحقق لها لقاء الحبيب ولعله لم يكن في اجازه ... لعله انتقل الى مشفى آخر ... او مدينه اخرى من يدري؟ ومضت عشرة ايام والدكتوره ساره البنت الدلوعه لاتغادر حجرتها .... تنتظر شئ لا تدري ماهو؟ ... احتواها التردد وضعف القرار .. اعتمدت طوال حياتها على اهلها في ايجاد الحلول لمشاكلها ... ولكن مشكلتها هذه المره مختلفه وكيف يتم الحل ووالديها واخواتها لايعرفون السبب ؟ وكيف لها ان تفصح واعتقادها ان نسبة الرفض اقوى من القبول ؟.
مساء ليله قررت والدتها تمزيق هذا السكون ومعرفة الأمر والدتها تكاد تستشرف السبب ولكن التفاصيل تجهلها ..دنت من اطراف سريرها تحمل قطعه من الجاتوه وكوبا من الشاي وضعتهما فوق الكومودينو ثم جلست بجانبها باسمه وادخلت اصابعها بين خصلات شعر ساره الحريري الفاحم وقالت ضاحكه: كانما تستحثها على الكلام : والله كبرنا ياساره وصرنا نحب !
فاجأت ساره هذه العباره فأجابت ورموشها تتلاكم : أي حب يمّه الله يهديكِ بس ...
ولكن بعد نصف ساعه خرجت ام ساره من الحجره وقد عرفت كل شيء وطلبت من ابنتها ان تصبر حتى ( تشوف الموضوع مع ابوها )

رنين الهاتف يصدح في منزل ساره لتقول لها احدى رفيقاتها بعودة الدكتوراحمد وانه لم يكن في اجازه بل في اعارة لأحد المجمعات الطبيه وقدعاد لانهاء بعض الاوراق تمهيدا لنقله نهائياً .
وبرغم حرص الدكتور احمد ورئيسه على عدم وصول تلك المعلومات للدكتوره ساره . لكن وصولها في اليوم التالي وهي تشع جمالا وحيويه وتتناقل عيناها الواسعتين تصافح من يقابلها في الممرات تبحث عن وجه واحد فقط ... وصولها قطع كل الظنون في ان ساره عرفت كل شئ وجاءت لتكمل معركة الحب متمنطقة برضا والدتها رغم ان كلماتها لم تشجعها ولكن هذا هو الحب فماذا نقول له : انه سيدنا وقائدنا وقاتل كل الوان الكره في انفسنا .
حرصت ساره على ان يكون لقائها مع الدكتور احمد بعد هذه الفرقه منفردا. وهذا ماحدث جاءت المواجهة بينهما في حجرة الاطباء ولا احد سواهما رآها تدخل.. فرحب بها بأدب جم..ببساطه وعقلانية
العارف والمقدر لكل شيء..ولكن ساره الفارهه عندما التقته لم تقو على الوقوف فتناولت كرسيا وجلست وقالت: لماذا تتهرب مني يااحمد ...ماالأثم الذي فعلته حتى تعاقبني ؟ اقولها لك بكل صدق انا احبك ولا ارضى عنك بديلا وليس بيني وبينك سوى الموت..الموت وحده هو الذي يصدر قراره لوقف نهر الحب بيني وبينك.أعلم ان الحياة بالنسبه لي ليست الهواء او الماء انها انت. ياألله ...ماأجمل هذا القلب انه لايتدفق بالدم انه ينبض بكل اسباب الحياه.. ان ماقالته لاعلاقة له بالكرامة او امراض وعقد نفسيه انه تصريح جميل ..انه اعلان ان الحب عندما يتملكنا يرفعنا من درجة البشر الى درجة اعلى ارق واجمل فكريا .. حسيا .. جماليا .. بعيدا عن الصغائر واي فلسفة انه هو الفلسفه هو الحياة ذاتها وامامه يتوارى أي شيء و... كل شيء
لم يكن امام احمد وهو يسمع ساره تعزف انشودة الحياه الا ان تهتز مشاعره ويخفق قلبه ويدبدب نمل اطرافه يتحرك بوهج..

فاي منطق يقول ارفض هذا الحب واي قوانين تمنعه واي قوه تردعه.. هل سيعوم ضد التيار؟؟؟..ليكن .
وان لم يكتب الله لهذا الحب النجاه ...فلا لوم بعد ذلك.
وهكذا ايقض حب ساره تلك المشاعر لدى احمد وتكسرت رماح عناده وزرعت باقات الحب في قلبه... هذه الفتاة اللامعه الملونه بالحب النقي .. ومن ذا يكابر ويجاهر ويتمرد على سبب سعادتنا وهنانا..من ذا يقول لا.. للحب
بدأت الامور تنحو صوب اتخاذ القرار ..وكيف تكون الخطوه الاولى الجاده للزواج
قرر الدكتور احمد اقتحام منزل الدكتوره ساره وبرغم تحذير الدكتور ((صالح)) ونصحه بالتمهل والتفكير حتى لايصدم بقرار والدها.. الا ان الدكتور احمد رغب في حسم الامر وليكن مايكون..

نلتقي بعد الفاصل ( سعود )



هـــــديه :

انا من ضيع في الأوهام عمره
نسي التاريخ أو اُنسي ذكره
غير يوم لم يعد يذكر غيره
يوم ان قابلته اول مره

الجندول ـ علي محمود طه )


وهديه ثانيه :

يشرب الكأس ذو الحجــا
ويبقّـي لغد في قرارة الكاس شيا
لم يكن لي غد فأفرغت كأسي
ثم حطمتها على شفتيـــا

الهوى والشباب ـ بشاره الخوري

وثـــــالثه :

انا في الدنيا شريد هائم وفؤادي من جواه في لهيبي
تتوالى ذكرياتي في الهوى مثل موج البحر في الليلي الرهيب يامنا روحي ـ احمد رامي


جميع مشاركاتي بقلمي
قديمة 10-08-2006, 11:14 AM   #2 (permalink)
.+[ متميز متقدم ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Jun 2005
الإقامة: uae
المشاركات: 130
معلومات إضافية
السمعة: 3000
المستوى: شامخة has a reputation beyond reputeشامخة has a reputation beyond reputeشامخة has a reputation beyond reputeشامخة has a reputation beyond reputeشامخة has a reputation beyond reputeشامخة has a reputation beyond reputeشامخة has a reputation beyond reputeشامخة has a reputation beyond reputeشامخة has a reputation beyond reputeشامخة has a reputation beyond reputeشامخة has a reputation beyond repute
الجنس: female
علم الدولة:
الحالة: شامخة غير متصل
افتراضي رد: ســاره ـ المرأة عندما تحب ( الفصل الثاني)

بانتظار الفصل الثالث

[align=center][/align]
 
قديمة 27-08-2007, 04:41 PM   #3 (permalink)
.+[ متميز فــذ ]+.

 
تاريخ الإنضمام: Aug 2007
المشاركات: 308
معلومات إضافية
السمعة: 100
المستوى: أبو خالد999 will become famous soon enoughأبو خالد999 will become famous soon enough
الجنس: male
علم الدولة:
الحالة: أبو خالد999 غير متصل
افتراضي رد: ســاره ـ المرأة عندما تحب ( الفصل الثاني)

شكرا على القصة

أ+ب+و+خ+ا+ل+د
 
موضوع مغلق

العلامات المرجعية


الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا يمكنك اضافة مواضيع جديدة
لا يمكنك اضافة مشاركات
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] : متاحة
رمز HTML : معطّلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مواضيع متشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى المشاركات المشاركة الأخيرة
عطر الأيــــام ــ خفقات قلب ( الفصل ا لثاني ) سعود2010 قصة منك وقصة مني 4 31-08-2007 05:36 PM
ســاره ـ المرأة عندما تحب ( الفصل الأول ) سعود2010 قصة منك وقصة مني 3 27-08-2007 04:44 PM
عطر الأيــــام ( الفصل الأول ) سعود2010 قصة منك وقصة مني 7 27-08-2007 02:25 AM
حي على الفشل awlama منبر التميز والإبداع والتطوير الشخصي 4 08-07-2005 10:51 PM


الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +4 . الساعة الآن : 12:27 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.6
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
All Rights Reserved© 2001 - 2014, Almotmaiz.net